24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/02/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3508:0113:4616:5219:2220:37
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد تحول "حمقى ومغمورين" إلى مشاهير على مواقع التواصل بالمغرب؟
  1. دفاع "معتقلي الريف" يلزم الصمت ويتخوف من تأثيرات على القضاء (5.00)

  2. خمسينية تنهي حياتها بالارتماء في بئر بسطات (5.00)

  3. الدار البيضاء تحدث ستة مرائب أرضية لتفادي الاختناق والضوضاء (5.00)

  4. الأمازيغية في كتاب: "من أجل ثورة ثقافية بالمغرب" (5.00)

  5. التدبير الحضري في البيضاء .. أزمات مُستفحِلة ومسؤوليات متعددة (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | بيئة وعلوم | خبراء يطالبون بتغيرات لتطويق الاحتباس الحراري

خبراء يطالبون بتغيرات لتطويق الاحتباس الحراري

خبراء يطالبون بتغيرات لتطويق الاحتباس الحراري

أعرب خبراء بارزون في مجال المناخ عن اعتقادهم بأن الحد من الاحتباس الحراري بالعمل على عدم ارتفاع درجة الحرارة بأكثر من 1.5 درجة مئوية مازال ممكنا، ولكن في حال " تم إجراء تغيرات سريعة وغير مسبوقة".

وحذرت اللجنة الحكومية للتغير المناخي، في تقرير خاص، من تداعيات عدم الإيفاء بهذا الهدف، وذلك قبل شهرين من عقد مؤتمر الأمم المتحدة للمناخ.

وجاء في بيان من اللجنة في ختام مؤتمر بمدينة إنتشون الكورية الجنوبية" أن الحد من الاحتباس الحراري بالعمل على قصر الزيادة فى درجات الحرارة على 1.5 درجة مئوية، يتطلب تغيرات سريعة وغير مسبوقة في جميع مناحي المجتمع".

وأشار التقرير إلى أن المراقبين رصدوا بالفعل تأثير التغيير بواقع درجة مئوية، استنادا إلى المناخ السيئ وارتفاع مستويات البحر وذوبان الثلج في القطب الشمالي.

ووضع التقرير تصورا قاتما للعالم في حال ارتفاع درجة الحرارة بواقع درجتين مقارنة بمستويات ماقبل الثورة الصناعية، وهو أعلى مستوى حدده المجتمع الدولي في اتفاقية باريس 2015.

وبحسب التصور الأكثر طموحا وهو العمل على عدم ارتفاع درجة حرارة الكون بواقع 1.5 درجة مئوية، فإن الخبراء يعتقدون أن مستويات مياه البحر سوف ترتفع بواقع 10 سنتميترات أقل.

كما أن ذلك من شأنه الحد من احتمالية ذوبان الثلوج في محيط القطب الشمالي في الصيف، مع تراجع الشعب المرجانية بنسبة تتراوح ما بين 70 و 90%، على عكس احتمالية اختفائها بالكامل في حال زيادة درجات الحرارة بواقع 2 درجة مئوية.

وخلص التقرير إلى ضرورة إجراء تغيرات بشأن الأرض والطاقة والصناعة والمباني والنقل والمدن، كما يجب خفض انبعاثات أكسيد الكربون التي يتسبب فيها الانسان بنسبة 45% من مستويات 2010 بحلول 2030 من أجل الإيفاء بهدف خفض درجة الحرارة.

وقال التقرير إنه يجب التخلص من مستويات ثاني أكسيد الكربون تماما حتى تصل إلى ما يطلق عليه"صفر" بحلول 2050، مما يعني أنه يجب إزالة بقية الانبعاثات الغازية من الغلاف الجوي، باستخدام تكنولوجيا تعرف باسم القضاء على الكربون، التي مازالت في مراحلها الأولى.

وتنص اتفاقية باريس 2015 على تعهد دولي بإبقاء ارتفاع درجات الحرارة عند أقل من درجتين، وبذل الجهود للحد من ارتفاع درجات الحرارة بأكثر من 1.5 درجة.

واتفق معظم الباحثين أنه في حال عدم اتخاذ إجراء للحد من الانبعاثات، فإن الأرض سوف تستمر في مسار المعاناة من الاحتباس الحراري، حيث قد ترتفع درجة الحرارة بواقع 3 أو 4 درجات مئوية مقارنة بمستويات ماقبل عصر الصناعة.

ومن المتوقع أن يقوم وزراء البيئة في الاتحاد الأوروبي بوضع صيغة نهائية لأهداف المناخ 2030، وذلك قبل المباحثات المقررة في دجنبر في بولندا بشأن تطبيق اتفاقية 2015.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (1)

1 - mohasimo الجمعة 12 أكتوبر 2018 - 11:16
كل هذا يبقى إلا حبرا على ورق عند هيأة الأمم المتحدة لأ كل الدول أو بالأصح كل النفوس أعماها الطمع والفلوس money money, أمريكا مثلا تتعرض إلى أعاصير برية وبحرية كل سنة وتزداد سوءا كل سنة, لكن مستر ترامب قال لايهمني الأمر لأن الصين لا تريد تخفيض نسبة الغازات المضرة في الجو وتزيد من عدد المعامل إذن فإني سأزيد عدد المعامل, فمذا فعل؟ خرج من منظمت المناخ وقال أمريكا أولا يعني مشكلة المناخ لتذهب إلى الجحيم, لكن الرد اإلاهي كان قوياإعصار إيرما وإعصار ساندي وإعصار دنيس ومأخرا إعصار مايكل الخراب تلوى الخراب تلوى الخراب, مول الشكارة لا يهمه إلا نفسه والمسكين ليه الله, وأقول لسي ترامب قد يأتي الله بإعصار يمحي أمريكا من الوجود من يدري حتى واحد ما ضامن عمره.
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.