24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/01/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5808:2713:4416:2918:5320:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل أنت متفائل بمستقبل المغرب سنة 2019؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | بيئة وعلوم | ميشيو كاكو .. فيزيائيّ يتنبأ بملامح مستقبل البشرية في عالم الغد

ميشيو كاكو .. فيزيائيّ يتنبأ بملامح مستقبل البشرية في عالم الغد

ميشيو كاكو .. فيزيائيّ يتنبأ بملامح مستقبل البشرية في عالم الغد

قليلون هم من يتنبؤون بما سيحدث في عالم الغد ومستقبل البشرية، ومن بين هؤلاء يبرز اسم العالم الفيزيائي الشهير والناشر ميشيو كاكو، الذي تبدو تنبؤاته وكأنها خيال علمي؛ لكنها تعتمد اعتمادا صارما على المعرفة الواقعية.

كيف ستتطور الحضارة والعالم في السنوات القليلة المقبلة؟ التوقعات صعبة، وخصوصا عندما تكون متعلقة بمستقبل على المدى البعيد، ولكن عالم الفيزياء والناشر العلمي الأمريكي ميشيو كاكو (سان خوسيه، كاليفورنيا، الولايات المتحدة الأمريكية 1947)، يعتقد أنه من الممكن تأكيد ما "يُتنبأ به" عن طريق الدراسة واتخاذ العلوم الحالية والتقنيات المتطورة كنقطة انطلاق.

يعد الدكتور كاكو أحد أهم علماء الفيزياء النظرية في العالم، وأحد مؤسسي "نظرية مجال الأوتار" أو "النظرية الخيطية"؛ وهي فرع من "نظرية الأوتار"، ونموذج تتحول خلاله الجسيمات إلى أنساق محددة لاهتزازات وترية، في كون يحتوي على أكثر من ثلاثة أبعاد.

ويهدف كاكو إلى إكمال البحث الذي بدأه آينشتاين لتوحيد القوى الكونية الأربع: قوى الجاذبية والقوى الكهربية والقوى المغناطيسية بالإضافة إلى القوى النووية، في نظرية واحدة موحدة، وفقا لموقعه الرسمي http://mkaku.org.

عالم متعدد الأوجه وصاحب رؤية

ألف كاكو العديد من الكتب التي حققت مبيعات كبيرة، مثل 'الفضاء الفائق' (1994) و'ما وراء أينشتاين' (1995) و'رؤى' (1999) و'كوزموس آينشتاين' (2005) و'العوالم المتوازية' (2006) و'فيزياء المستحيل' (2008 ) و'فيزياء المستقبل' (2011) و'مستقبل العقل' (2014)، ومؤخرا 'مستقبل الإنسانية' الذي نشر في بداية عام 2018.

وقدم كاكو برامج علمية للتلفزيون، وكتب أعمدة في المنشورات العلمية الرئيسية، وشارك في أفلام وثائقية حائزة على جوائز وحلقات إعلامية في شبكات تلفزيونية رئيسية. كما أنه ضيف دائم في البرامج الإخبارية والمقابلات حول العالم، ويقدم برنامجين إذاعيين أسبوعيا في الولايات المتحدة.

ويشغل العالم الفيزيائي الشهير والناشر ميشيو كاكو منصب أستاذ الفيزياء النظرية في (City College) بجامعة مدينة نيويورك، حيث يدرّس منذ أكثر من 25 عاما، وكان أيضا أستاذا زائرا في معهد الدراسات المتقدمة في برينستون وكذلك جامعة نيويورك.

عندما يصبح المستحيل ممكنا

وقال العالم الفيزيائي الشهير والناشر، ميشيو كاكو: "كان يعتقد في مناسبات عديدة أن شيئا ما مستحيل الحدوث، ولكن بعد عقد أو عدة عقود ثبت أنه ممكن"، وتستند تأكيداته حول عالم الخيال العلمي المدهش الذي سوف نعيش بداخله خلال سنوات، على تقدم تكنولوجي موجود بالفعل.

ويرشد هذا الفيزيائي قراء كتبه ومقالاته ومشاهدي فيديوهاته ومحاضراته حول المعرفة والتقنيات الحالية، ليفتح أبواب الخيال للتنبؤ بالمكان الذي قد يكونوا فيه خلال ألف عام.

وتماشيا مع هذه الطريقة، يستكشف كاكو في كتابه الأخير "مستقبل البشرية" (The Future of Humanity) العملية التي ستنتقل من خلالها البشرية تدريجيا من كوكبنا، وتبني حضارة مستدامة في الفضاء الخارجي، مستفيدة من التقدم في عالم الروبوتات والذكاء الاصطناعي وتكنولوجيا النانو والتكنولوجيا الحيوية.

ويقول أستاذ الفيزياء الفلكية في جامعة روتشستر (نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية)، آدم فرانك: "يتنبأ كاكو أننا سنستوطن كواكب مختلفة بدءا من المريخ، الذي سنجعل أجواءه صالحة للسكن، وسنواصل توسعنا إلى أن نستقر في عوالم أخرى مستغلين الكويكبات والمذنبات كمصدر للموارد المعدنية".

تعديل نسخة من البشر حتى يكونوا أبديين

ويقول فرانك في تعليقه الأخير على كتاب كاكو لصحيفة (نيويورك تايمز): "كاكو يتخيل بعض الإصدارات المستقبلية من البشر، من شأنهم أن يسمحوا لنا بالسفر إلى النجوم وعوالم خارج نظامنا الشمسي".

وأضاف فرانك: "يتوقع هذا العالم الفيزيائي أن البشر سوف يكونوا قادرين على تغيير تصميمهم البيولوجي وتصحيح مشكلات خلايا من خلال الهندسة الوراثية، حتى نقترب بالتالي من الخلود".

كاكو عالم تقني متفائل، يرى أن البشر بدؤوا في استكشاف حدود جديدة، مثل السفر إلى الفضاء والتعرف على الحضارات الفضائية المتقدمة. ومن خلال العلم والتكنولوجيا، سيكون هناك حدود قليلة هي التي قد تقيدنا، ومع الوقت الكافي يمكن أن يصبح البشر آلهة.

مخاطر ورؤى للغد

ولكن في مقابلة مع مجلة 'Futurism'، أشار كاكو إلى الوقت الحاضر أكثر من المستقبل، محذرا من أن الطائرات بدون طيار "الدرونز" ذات الاستخدام العسكري أصبحت تمثل تهديدا "مطلقا"، وأن "الخطر الوحيد الحالي يتمثل في آلات القتل الأوتوماتيكية"، حيث إن مستقبل مليء بالروبوتات على غرار فيلم "تيرميناتور" ومسلحة بالذكاء الاصطناعي هو أمر"لن يحدث لمائة عام أخرى، لذا فأنا لست قلقا".

وحذر: "لدينا طائرات بدون طيار يراقبها إنسان، ويقول لها 'اقتلي هذا الهدف'، ولكن هذه الطائرات ستتعرف في المستقبل على شكل الإنسان، وسيكون لديها إذن بقتل الهدف، ويوما ما قد تصاب بالجنون وتعاني من حدوث خطأ ما أو خلل في الدائرة الكهربائية، وقد تستمر في إطلاق النار بعيدا عن أي تعليمات".

وهذه بعض أهم توقعات كاكو حول مجموعة متنوعة من الموضوعات، والتي تم نشرها من قبل مجلة 'Futurism':

حياة خارج كوكب الأرض

"خلال هذا القرن، سنجري اتصالات مع حضارة فضائية بالاستماع إلى اتصالاتها اللاسلكية".

تطور الذكاء الاصطناعي

"المهام البسيطة التي يقوم بها البشر هي أبعد ما تكون من أن يؤديها روبوت، ولكن بمرور عقود من الزمن، سوف تصبح ذكية كالفئران، ثم القطط والكلاب والقرود، عند هذه النقطة، بالقرب من نهاية القرن، يمكن أن تصبح خطرة، لدرجة أنها قد تحل محل البشر".

سيارات ذاتية القيادة

"بما أن وسائل النقل سوف تتحول إلى الرقمية في العقد المقبل، ستسير السيارات ذاتية القيادة، التي تعتمد على أنظمة GPS والرادار معنا في الطرق، وستصبح 'الحوادث' و'الاختناقات المرورية' مصطلحات من الماضي، مما سيحمي آلاف الأرواح كل عام".

*إفي


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (45)

1 - من حنوب افريقيا الأحد 16 دجنبر 2018 - 09:21
لا شك ان العالم يتطور بسرعة كبيرة
لاكن لا يمكن التنبوء بنت سوف يحدث في الغد
لا ندري نفس ما تكسب عدا
و لا تدري نفس باي ارض تموت
2 - bahari 34 الأحد 16 دجنبر 2018 - 09:23
العلم نور وشقاء في نفس الوقت لأنه لم يصل بعد إلى حقيقة الكون والخالق والعديد من الأشياء التي تحير العقل البشري دون نسيان الأمراض أو الألم بصفة عامة
3 - ايت واعش الأحد 16 دجنبر 2018 - 09:27
الحضارة ستدمرنا وتدمر هذه الارض التي نعيش عليها تطرف العلم مثله مثل تطرف الدين ...ما رايناه من ويلات الحضارة العن بكثير ...
4 - الحقيقة الأحد 16 دجنبر 2018 - 09:46
ومع الوقت الكافي يمكن أن يصبح البشر آلهة. الرد المناسب هو سورة الإخلاص + الآية الكريمة ( كل من عليها فان) و بعيدا عن الدين العلم يقول النهاية البشرية يمكن أن تحدث في أي لحظة المؤشرات التي نعيشها دليل واضح على قرب النهاية خصوصا تغير مناخ الأرض و بداية ذوبان القطب الشمالي هذا وحده عامل توازن للأرض لو ذاب فقط 30 في المائة من القطب الشمالي اليابسة سوف تغرق هاديك الساعة طير للمريخ أو زحل. سبحان الله العظيم القوي الجبار الموت و الحساب لا مفر منهما مهما تطور العلم.
5 - benha الأحد 16 دجنبر 2018 - 09:48
لقدسبق وقلتها في احد التعليقات بان مستقبل البشرية هو في الفضاء وعلينا ان نستعد ونعد العدة لنكون من السباقين الى غزوه وامتلاك شيء منه قبل ان نجد انفسنا متخلفين هناك كما اننا متخلفين هنا . ولكن على ما يظهر فاننا لازلنا لم نفطن بعد الى هذا الامر اذ اجد اننا لازلنا مرتبطين بهذه الارض التي تم تجاوزها ولازال تفكيرنا غير قادر على الانتقال من التفكير في ما له علاقة بكوكبنا الى التفكير في الكواكب الاخرى والنجوم وغيرها من مكونات الفضاء والتي هي مستقبل البشرية ، واليها سيكون التسابق من اجل الاستيلاء عليها وامتلاكها . فالنتجاوز اذن بعض الصراعات والخلافات البسيطة التي لازالت تشغلنا ، ونفكر في ماهو اهم واعمق .
6 - سليم الأحد 16 دجنبر 2018 - 09:51
الجهاد في سبيل العلم و المعرفة...و الفضيلة. النبي محمد صلعم أعطانا أمرا مند أكثر من 1400 سنة...اطلبوا العلم من المهد إلى اللحد...و هدا واضح ولا غبار عليه ومفهوم وليس فيه قال قال قال قال عن قال عن عن عن قال...والله أعلم...!!! اضن أن سمعه كاكو ورفاقه!
7 - سميرة الأحد 16 دجنبر 2018 - 09:57
"حتى نقترب من الخلود" "ومع الوقت يصبح الانسان الهة" يسمونهم علماء وهم لا يفقهون شيئا يريدون ان يطفؤا نور الله والله متم نوره ولو كره المشركون.انسان ملحد تافه لا يرقى لمستوى العلماء ابدا ولا تستحق منشوراته حتى القراءة
8 - تعليق الأحد 16 دجنبر 2018 - 10:07
ـ هذه التنبؤات ، قد تختلف الرؤى حولها ، بين مؤيد و معارض ،
منهم من يرى أنها خيالية ،غير قابلة للتحقيق ، و آخرون يرون
غير ذلك.
ـ في رأيي أفكار رائعة ،حتى لو لم تحقق .
ـ كل يفكرحسب ، بيئته وعقله وتربيته .
سبحان الله . ( خلقنا الله مختلفين فكريا)
( سترى بعض المعلقين ، من يقول حرام ، الشرك بالله ، أساطير ،
أحاديث وسور قرآنية ، كل يفسرها على هواه .....)
9 - Observateur الأحد 16 دجنبر 2018 - 10:24
بعض التعليقات تبين بوضوح شديد كمية التخلف الموجودة لدينا كشعب، ما قاله الرجل هو استنتاجات منبثقة عن آلاف الدراسات العلمية و قال في الأول ان اصعب شيء هو التنبؤ بالمستقبل، و بنادم عندنا يختلط عليه كل شيء، العلم هو مجال الشك و البحث و كل ما ليس قابلا للشك و التكذيب ليس علما حسب التعريف المشهور، و الدين هو مجال اليقين و الايمان و كل واحد منهما له مجاله الخاص ، الله يهدينا و خلاص
10 - أستاذ الأحد 16 دجنبر 2018 - 10:29
اليوم، أصبحنا نعرف ما في الأرحام، بل ونحدد جنس الجنين قبل ميلاده، بل وقد نغيره وهو مضغة
وأصبحنا نعرف ماذا نكسب غدا، فأجورنا معلومة، ومداخيلنا محددة، والمتاجرون أيضا يعرفون بفضل حساباتهم الدقيقة، باستثناء المقامرين، قد لا يعرفون ماذا سيكسبون
ونعرف أيضا بأي أرض نموت، وهل في ذلك شك؟؟؟؟
والتنبأ العلمي، يستمد قوته من مسارات البحث العلمي، ونتائج الدراسات وأعمال المخابر
ويساعد على توجيه الدراسات المستقبلية
11 - مفيد الأحد 16 دجنبر 2018 - 10:32
انظروا ماذا يقول ؟ : "سيكون هناك حدود قليلة هي التي قد تقيدنا، ومع الوقت الكافي يمكن أن يصبح البشر آلهة "... أستغفر الله العظيم و أتوب إليه..
هاذا بعدا جاها ديريكت..هؤلاء يأملون في أن يصبح آدم خالدًا و يصبح هو الرب..أسغفر الله و أتوب إليه ..
و آدم المسكين ليس له شيء مما يعيش فيه لا الأرض أرضه و لا هو الذي صنعها و لا الحياوانت ملكه و لا السموات و لا النجوم ,هو مخلوق كالعناصر الأخرى و يريد أن يصبح ربًّا لها..هذا هو أقصى ما في الإنسان من تكبر و عجرفة و هو لا يقدر حتى أن يحافظ على بيئة الأرض و أن يكون عادلا و أن يحفظ بني جلدته من الفقر و المجاعة ..لا إله إلا الله وحده لا شريك له , له الملك و له الحمد و هو على كل شيء قدير...ربنا لا تواخدنا بما فعله السفهاء منا..
12 - Spinoza الأحد 16 دجنبر 2018 - 10:33
كاكوا من العلماء الكبار الملحدين الدين يومنون بنظريه الأكوان المتوازيه الامتناهيه. التي ليس لها اتبات علمي إنما مجرد فرضيه للهروب من الاعتراف أن هناك إله واحد خالق لهذا الكون. وحسب كلامه فإنه حتى لو نزلت علينا الملائكه الان لقال كاكو واشباهه انها مجرد كائنات فضائية جازت لغزو الارض
13 - اللانتو دوهايبوش الأحد 16 دجنبر 2018 - 10:39
الحمد لله على المستقبل الدي لن يكون الا للعلم.وان الالة الاقتصادية والصناعيةلن تسيرها الدول الا بالعلم ...تقلص المادة كما قال المهدي المنجرة...وحتى الحكام لن يحكمونا الا بعلم وعلى بؤساء باك صاحبي وعندو خالتو في العرس ان يتعلمواويعلموا انهم لن يعيشواكما يعيشون حالياعلى الريع والشبحيةوتقواديت..... لن تكون لها اثر.... واجبد من اصحيح
14 - رشيد الرباط الأحد 16 دجنبر 2018 - 10:48
الأحداث في تسلسل مستمر والفتن في كل مكان والعلامات الصغرى اكتملت
و الله عالمهم هذا يبدو متفائلا جدا
اريد ان ارى وجهه لما ستشرق الشمس من مغربها وتخرج الدابة على الناس وان ذلك لقريب جدا
هناك تحضير من القوى العظمى لأشياء رهيبة سوف تقع على الأرض وفي الكون
والله اعلم و أعلى
15 - الخزعبلات الأحد 16 دجنبر 2018 - 10:58
الإنسان قرأ حتى عيا و في الأخير يقول الخزعبلات. الخلود لله وحده و التحكم في بيولوجية الإنسان من خلال الهندسة الوراثية لن يفلح لأن تغيير طبيعة الإنسان ليست ممكنة. قد تكون هناك تطورات علمية وهي كذلك و لكن لا بديل عن ما خلقه الله و لا بديل عن طبيعة الأشياء.
16 - Abdelkader الأحد 16 دجنبر 2018 - 11:01
تغيير الغطاء الجوي بأكمله للمريخ أو لغيره إلى أوكسيجين هو أمر صعب جدا لكن ممكن بالتفاعل الكيماوي حسب ما تعلمناه في المعادلات الكيماوية بالمدارس .
لكن الله حسم الأمر إذ قال في كتابه العزيز : وإذا زلزلت الأرض زلزالها وقال الإنسان مالها صدق الله العظيم
17 - Fouad الأحد 16 دجنبر 2018 - 11:16
لديهم علم الرؤية واحنا عندنا علم الرقية. او اشكون لي احسن. علمنا يرتاح به الإنسان ويزيل الكءابة والقلق ويعطي السعادة .
18 - ghani الأحد 16 دجنبر 2018 - 11:25
كل هذه العلوم هي وعد من الله في قوله سبحانه، سنريهم اياتنا في الافاق وفي لنفسهم حتى يتبين لهم انه الحق.
اما الخلود فهو امر حتمي بعد الموت. وليس قبلها
19 - Abderrazak الأحد 16 دجنبر 2018 - 11:34
عالم فيزياء ذكي هذا لا نقاش فيه.لكن نظرياته حول الابدية واستيطان الكواكب تظحك.كيضربو الجوانات ومن بعد اجيو يتفلسفو علينا .
20 - متبصر الأحد 16 دجنبر 2018 - 11:38
إلى الأستاذ 10
لم يقل الله سبحانه و تعالى لا يعلم ما في الأرحام إلا هو بل قال و يعلم ما في الأرحام.. 2 .ثانيا هل أنتَ تعرف بأي أرض ستموت ؟؟ في مصحة أو في منزلك أو مسافرا .. قل لي هل أزيد من 3000 مغربي يموتون كل عام في الطرقات هل كانوا يعرفون أين سيموتون ؟؟ و بالنسبة للمداخيل هل أنتَ متيقن من أنه لن يكون لك لا اقتطاع من مهيتك و لا أنه لا قدر الله ستقع حادثة ما فتعجز الدولة عن إتيانك بالمال ..تتحججون بالعلم و العلم يقول لكم لا أدري ..
21 - boubana الأحد 16 دجنبر 2018 - 12:15
يبقى وسيبقى التحدي الاعظم الا وهو الموت او زرع الروح،ممكن ان نتقدم ويصبح العلم قادر بنا بان نعيش خارج مجرتنا او (نسافر عبر الزمن) كل شيء ممكن ولكن الامر المحتوم ولغز الروح سيبقى يطارد العلماء الى ان يرث الله الارض ومن عليها
22 - Chikko الأحد 16 دجنبر 2018 - 12:16
كاكو عالم فيزياءي كبير لكن تنبوءاته فارغة لان الله عز وجل يسيطر ويدبر الكون كيفما يشاء اما الانسان فيبقا مخلوق جد ضعيف مقارنة بالكون .
23 - حمزة الرباطي الأحد 16 دجنبر 2018 - 12:38
تعليقات مثيرة للشفقة .. مقال علمي عال المستوى وتعليقات صدامية تكفيرية في الحضيض .. هنا سر التخلف والتقهقر .. ألا تعرفون الفصل بين النقاش العلمي المبني على الشك وبين الإيمان المبني على اليقين!؟ .. لو خيرنا هؤلاء بين تدريس أبنائهم العلوم الفلكية كما نعرفها وبين الفقه والتاريخ العربي الاسطوري .. ماذا سيختارون في نظركم؟؟ .. ها أنتم الآن فهمتم سر تخلفنا!
24 - Fofo. الأحد 16 دجنبر 2018 - 12:39
اوكي اومن بالعلم وبما دكر في القرآن ولا احب العلماء الدين يطلقون كلاما هنا وهنا اريد دليلا على الكلام او ليصمت والله في كتابه العزيز قال ان غيرتم خلق الله فهدا ممكن ولكن تحمل المسؤولية لما ستؤول له الأمور يعني كون قدها .اتصور لو كان مسلما من يقول هده الافتراضات لقالو عنه متخلف لانها بدون دليل
25 - بركاني الأحد 16 دجنبر 2018 - 12:50
يقول تعالى (يا معشر الجن و الانس ان استطعتم أن تنفذوا من أقطار السموات و الارض فانفذو' لا تنفذون إلا بسلطان) و هذا قول صريح حول غزو الفضاء بالعلم و المعرفة و نحن مازلنا في البداية و من يعش سوف يرى عجبا و اختلافا كبيرا .إذا رجعنا فقط إلى عقد السبعينات من كان منا يظن اننا سنصل إلى هذا التطور في عالم التكنولوجيا و الالكترونيات تطور مهول و مخيف و لهذا بجب أن نرقى بفكرنا و لا نبقى نتخبط في الجه و التخلف و الموت و الحياة و الميتقبل بيد الله يقدر الأشياء كيف يريد
26 - غيثة الأحد 16 دجنبر 2018 - 13:15
هدا العالم بنى نظريته على علوم يتحكم فيه الإنسان متجاهلا من وراء كل هدا ألا و هو الله عز وجل ...فيه ظاهرة سوف تكتسح العالم وهي انفجار الشمس خارج الغلاف الجوي و مع هدا الإنفجار سوف تحرق جميع الأقمار الصناعية التي صنعتها البشرية و التي أدت بهم إلى الإعتماد الكلي عليها مستغنين عن التوثيق من خلال القلم و الورق ..و بهدا تعود البشرية الى سالف عهدها و هي الحضارة البدائية الحصان و السيف و الإعتماد على السواعد...اما استعمار الكواكب الأخرى فمن مليون المستحيلات لأن كدبة وصول الإنسان إلى القمر لم تكدب من قريب و لا من بعيد .......(كل من عليها فان و يبقا وجه ربك دو الجلال و الإكرام ) سنة الله في خلقه ....
27 - إذ كان الأحد 16 دجنبر 2018 - 13:43
هذا إنسان يتكلم عن مستقبل الرسوم الكارتونية المتحركة .
28 - Mous الأحد 16 دجنبر 2018 - 13:47
لا يمكن للبشر أن يكون إله كم مضى من الوقت ولم نتمكن من علاج سرطان الدم الفتاك لم نقدر حتى على إصلاح تلف البنكرياس الأمراض السكري وهدا العالم ما فتئ يطير بنا إلى زحل والمريخ كيف لك ان تكون إله وانت لم تقدر على استرجاع ما يأخذه الدباب منك ماأضعفك ايها الإنسان الحمد لله على نعمت الإسلام
لا إله إلا الله محمد رسول الله
29 - محمد الأحد 16 دجنبر 2018 - 13:59
حلم في الخيال و تحقيقه مستحيل فقط لشئ واحد إذ لم نكن متفقين في اﻷرض و ناشرين لسﻻم و العدل بيننا و ما أملكه فهو ملك أخي أو جاري أو إنسان بشري فلن نقدر أن نحتل كويكب
30 - NeoSimo الأحد 16 دجنبر 2018 - 14:09
غالبية التعليقات دليل على فشلنا كشعب...

الببغات لا تستطيع أن تكتب جملة واحدة من تأليفها وتستطيع فقط ترديد ما تسمعه بشكل مستمر...
31 - صادق الأحد 16 دجنبر 2018 - 14:28
فإننا نعيش في زمانٍ كثرت فيه الفتن، ومن أخطر هذه الفتن: ظهور طائفة منالناس في الدول الإسلامية ينكرون وجود الله تعالى، ويسندون ما يحدث في هذا الكون إلى الطبيعة، أو إلى الصدفة، ويجهرون بذكر أدلتهم الواهية الباطلة على إنكار وجود الخالق العظيم في وسائل الإعلام، مستغلِّين ضعفَ عقيدة توحيد الله تعالى عند بعض المسلمين.
لقد رأى الملحدون الكثيرَ من آيات الله تعالى في الكون، وفي أنفسهم؛ من إحكامٍ ودقة في الخَلق؛ ما يشهد بوجوده، وأنه هو الخالق الحكيم؛ مصداقًا لقوله تعالى: ﴿ سَنُرِيهِمْ آيَاتِنَا فِي الْآفَاقِ وَفِي أَنْفُسِهِمْ حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُ الْحَقُّ أَوَلَمْ يَكْفِ بِرَبِّكَ أَنَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ ﴾ [فصلت: 53]، ولكنهم آثروا الإنكار والجحود، مع يقينهم بوجود هذا الخالق العظيم؛ كما في قوله تعالى: ﴿ وَجَحَدُوا بِهَا وَاسْتَيْقَنَتْهَا أَنْفُسُهُمْ ظُلْمًا وَعُلُوًّا فَانْظُرْ كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الْمُفْسِدِينَ ﴾ [النمل: 14]، فكان ذلك الجحود والإنكار نتيجة كِبرهم واستعلائهم، وسيطرة أهوائهم وشهواتهم على عقولهم وأفعالهم.
32 - سيد من الوطن الأحد 16 دجنبر 2018 - 14:33
الله سبحانه هو الأعلم و خلود لله وحده
33 - أنس من بريطانيا الأحد 16 دجنبر 2018 - 14:39
لو افترضنا أن الإنسان يمكن أن يعيش إلى الأبد فمشاكل الدنيا و همومها و الانكباب على حلها هو في حد ذاته عذاب، كيف؟ أي عاقل إذا خير بين جنة فيها سلام =الآخرة ونفس الجنة بمشاكل يجب حلها، أيهما سيختار؟ الجنة بسلام دون أدنى شك.
34 - عالم مغربي الأحد 16 دجنبر 2018 - 15:17
أيها الناس مازلتم تومنون بغزو الفضاء.
من وجهة نظري ا:
لانسان لم تطء قدمه حتى القمر الذي يزعمون انهم وصلوا اليه .
هذا كله مجرد خزعبلات .وأكاذيب ناتجة عن الصراع بين الولايات المتحدة وروسيا.
ولو كانوا يستطيعون لاعادو الصعود الى القمر مرة اخرى .
في الوقت الذي توفرت فيه وسائل المراقبة .
لا تصدقوا كل ما يروج في وسائل التضليل.
35 - محمد الأحد 16 دجنبر 2018 - 15:21
أغلب التعليقات جوال أي موضوع علمي دائما تجد المغاربة يعلقون بالدين .المغاربة شعب متأخر مع الأسف أصبح المغاربة فقراء فكريا و ثقافيا يظنون أن الدين لديه حل لكل مشاكل .
36 - عبد الله الأحد 16 دجنبر 2018 - 15:47
كل من عليها فان "صدق الله العظيم. هذه الآية الكريمة سينتج عنها استحواذ الأنظمة الإلكترونية على الأرض وتدمير الجنس البشري، لكن قراءة أخرى للآية تدل على ما نحن بصدده، ربما إعادة تأويل الآيات ما نحتاجه اليوم.
37 - Ali الأحد 16 دجنبر 2018 - 16:17
العلم هو ما استند على الملاحظة والتجربة، وليس رجما بالغيب، نحن لاندري ما سيقع غدا، وليس هناك إنسان يستطيع التنبؤ بالمستقبل...لكن استنادا إلى معطيات ووقائع معينة، يمكن تخمين الغد، لكن ذلك يبقى مجرد خيال، ولو كان صادرا عن فيزيائي كبير.
38 - Hamid الأحد 16 دجنبر 2018 - 16:24
Quand toute les nations auront quitté la terre pour d'autres planettes, il reste seulement les musulmans et à ce moment ils vous soubhana Allah c'est écrit dans le Coran: la terre sera héritée par mesure serviteurs: et ils croient "miracle"

Qu'elle nation de crétins
39 - ميريندا الأحد 16 دجنبر 2018 - 16:31
كنّا في عصر الحوت عصر الإيمان المطلق بالغيبيات والجنة الوهمية ،الان مع العلم سنقضي على الأمراض ويصبح الانسان معدل وراثيا وسيعيش احفادنا في جنة حقيقية وسيصبح كل واحد اله نفسه انه عصر الدلو عصر الاخوة الحقيقية وليس المحبة الوهمية المبنية على الأديان والتي اثبتث عكس مايقال عنها انها جحيم على الارض حروب وكراهية ودمار .مرحبا بعصر الأنوار والعقل ووداعا للأوهام وسجن الأديان .
40 - كريم الأحد 16 دجنبر 2018 - 18:22
هذا العالم ماينقصه الا ما نقص فرعون من قيل والذي بنى حضارة كبيرة عليه ان يعلم ان ذكاء البشرية من الله وهي من الكلمات التي التي علمها الله لآدم
كل ما يقوله من غزو الفضاء واقع لا محالة بادن من الله
وسنعيد الله في السموات كما نعبده الان في الارض
الي يوم البعث حيث تبدأ حياة الخلود
41 - Abdou الأحد 16 دجنبر 2018 - 19:19
يعتقد كثير من البشر ان العلم والتكنولوجيا ستمنح للانسان سلطة وقوة واسعة على الاشياء. بيد ان الانسان يبقى ضعيفا جدا امام الطبيعة مهما تقوى. فزلزال متواضع وحريق غابات وبركان وتسونامي يمكن ان يحصد حياة الملايين في لحظة. ثم إن ٱكبر تحدي مستعجل للإنسانبة الآن هو التغيرات المناخية السىريعة التي يعرفها كوكب الٱرض خاصة ارتفاع درجات الحرارة من سنة لٱخرى. فالإنسان لا يمكنه البقاء على قيد الحياة اياما قليلة في حرارة تفوق 60 درجة. هناك الٱن تخوف لدى العلماء من ضرورة اخلاء مناطق واسعة من افىريقيا وامريكا عديدة من الناس خلال السنوات المقبلة بسبب ارتفاع درجة حرارة الارض
42 - Jorfikch الأحد 16 دجنبر 2018 - 21:52
كل ما يهبه البشر هو الموت...والتحدي يكمن في ما بعد الموت...الانسان بطبعه لايشبع يريد كل شيء ولا يريد الاعتراف بمحدودية عقله ...وعندما منحت له الجنة اراد ان يأكل من شجرة الخلد رغم انه خالد في الجنة...فلما نزل الى الأرض أنكر مرة أخرى ما خلق له وهو الان بصدد تحدي الخالق بعلمه البسيط وبغيه ويريد الألوهية. ألم يحن بعد للبشرية ان تسير على الطريق المستقيم وهدى الله لكي تصحح خطأها ...العقل وحده غير كاف ...فالبشر يجب ان يستعمل عقله وقلبه لعله ينجو..والله أعلم.
43 - كريم الأحد 16 دجنبر 2018 - 22:01
كل التعليقات مدخلة الدين فالعلم. هادشي علاش انتوما هاكا، و هوما هاكداك.

العلم يا أمة البgري، لا علاقة له بالدين، إيديولوجيات الأديان كاتبقا حاجة متعلقة بالروح، كاتبقا إيمان. العلم مبني على حقائق اللي استمدها من الطبيعة عن طريق التجربة، عن طريق البحث، ماشي عن طريق شي دين.

يا أمة البgري راكم اهلكتوا العالم بالكلاخ ديالكم، راه الناس دارت الفيزا و ملاتكم بسبب التكلاخ اللي عندكم فالجينات ديالكم. و باراكا ماتخلطوا الدين مع العلم ها عار جميع الآلهة.
44 - سعيد سعيد الأحد 16 دجنبر 2018 - 22:39
هل يستطيع هذا العالم الفيزيائي ان يصنع شيئا لنفسه يبق خالدا ولا ننسى قول الله هدا خلق الله فاروني ماذاا خلق اللذين من دونه بل الظالمون
45 - ابن سينا السبت 12 يناير 2019 - 21:07
أولا , لكي نلحق بركب الدول المتقدمة, يجب أن نتخلى عن ادخال الدين في كل شيء. هؤلاء المعلقون الذين يوردون آيات قرآنية هم أشخاص لديهم عجين الدين في رؤوسهم.

الدين يجعل الانسان محدود التفكير, جامدا , لا يفكر إلا في ما قاله أشخاص عاشوا قبل 1400 سنة.

العلم الحديث يعرف كيف تتفرع الكائنات , وكيف نشأ البشر من الأنواع الاخرى, ويعرف الكثير عن كيفية نشوء الحياة على سطح الأرض, رغم أن هناك أسئلة لازالت معلقة, الا انه بالفعل : العلم الحديث يعرف اليوم ما يكفي لكي يدحض الفكر الديني , ويفضح زيف الأديان .

الدين الاسلامي مثلا يقول أن نوح عاش 950 سنة, ويقول أن هدهد سليمان يعرف اسم مملكة سبأ, ويعرف ملكتها, ويعرف أنهم يعبدون الشمس...الخ. ويقول أن آدم طوله ستون ذراعا...

العلم الحديث لم يجد مملكة سليمان الخرافية, والبشر القدماء عمرهم اقل بكثير من البشر الحاليين في المتوسط, و طول البشر القدماء اقل في المتوسط من طول البشر الحاليين.

الدين يقول أن الشمس تغرب في عين حمئة, وهناك حديث غروب الشمس في البخاري يقول أنها تذهب لتسجد تحت العرش

كل هذه الاشياء وغيرها تثبت أن الدين مجرد صناعة بشرية, خدعة لازلنا نعيشها.
المجموع: 45 | عرض: 1 - 45

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.