24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

15/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2807:5613:1716:0418:2819:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. إلغاء حفلات موسيقى "الرّاب" يعيد جدل الرقابة الفنية إلى الواجهة (5.00)

  2. قصة أسير سابق بتندوف (5.00)

  3. "أسمات" و"توراجا" و"مرسي" .. شعوب مجهولة في عصر العولمة (5.00)

  4. أسباب عضوية ونفسية وراء الإصابة بآلام الأطراف (5.00)

  5. الفساد والريع (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | بيئة وعلوم | تقويم الأسنان لا يضمن صحة الفم على مدى طويل

تقويم الأسنان لا يضمن صحة الفم على مدى طويل

تقويم الأسنان لا يضمن صحة الفم على مدى طويل

كشفت دراسة نشرت في أستراليا أن تقويم الأسنان لا يضمن صحة الفم على المدى الطويل، على عكس الاعتقاد السائد بأن هذا النوع من العلاج يقي من تدهور الأسنان.

وقالت إسما دوغراماسي، كبيرة فريق البحث، في بيان صادر عن جامعة أديلايد: "الدراسة وجدت أن الأشخاص الذين خضعوا إلى علاج تقويم الأسنان لم يتمتعوا بصحة فم أفضل على المدى الطويل".

وأبرزت دوغراماسي، التي نشر بحثها في مجلة "Community Dentistry and Oral Epidemiology"، أن كثيرا ما يطلب المرضى علاجا لتقويم أسنانهم المعوجة بزعم أنه يُجنّبهم مشكلات تؤدي إلى تدهور أسنانهم في المستقبل.

لكن بمتابعة حالات 448 مريضا تتراوح أعمارهم بيم 13 و30 عاما، تم التوصل إلى عدم حدوث فروق كبيرة بين من خضعوا إلى علاج تقويم الأسنان ومن لم يتعرضوا له، حيث لوحظ تسوس وفقدان أسنان في الحالتين.

وجاء في البيان أن علاج تقويم الأسنان يزداد شعبية تدريجيا ويتوقع أن يدر دخلا بأكثر من ستة مليارات دولار في جميع أنحاء العالم بحلول عام 2023.

وشددت رائدة الدراسة على ضرورة غسل الأسنان باستمرار والحفاظ على صحة جيدة للفم والفحص الروتيني للوقاية من التسوس.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (1)

1 - م ع 3000 الثلاثاء 22 يناير 2019 - 03:12
شكرًا لكم، الموضوع ذو أهمية كبيرة، خصوصا ان العديد من الآباء عوض العناية باسنان أطفالهم بالتنظيف اليومي و زيارة طبيب الأسنان كل ستة اشهر او على الأقل مرة في السنة. يسارعون الى تسوية أسنان أطفالهم. حتى أصبحت ظاهرة بين الأطفال و الشباب. في الوقت الذي يكون فم الطفل او الشاب في حاجة ماسة الى علاجات ضرورية. و اعتقد ان أطباء الأسنان يتحملون المسؤولية الكبرى في هذه المسألة. لانهم لا يوجهون و لا ينصحون الآباء بل يجترون وراء الربح السريع.
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.