24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3308:0213:1816:0118:2519:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | بيئة وعلوم | يوسف المرابط .. طنجاوي يتنفس "غراما" بهواية تربية طيور الزينة

يوسف المرابط .. طنجاوي يتنفس "غراما" بهواية تربية طيور الزينة

يوسف المرابط .. طنجاوي يتنفس "غراما" بهواية تربية طيور الزينة

بالنسبة إلى الشاب يوسف بطيوي المرابط، ابن مدينة طنجة، فإن تربية طيور الزينة هي أكثر من مجرد هواية عابرة؛ بل هي طريقة حياة تمنح صاحبها الكثير من الامتيازات المعنوية وحتى المادية، وتهذّب ذاته ونفسه.

يعدّ يوسف واحدا من أكثر مربّي طيور الزينة هوساً بها بمدينة طنجة ونواحيها، ويحاول ما أمكن أن يعرف أكثر بهذه الهواية من أجل إيصالها إلى أكبر عدد من الناس، ليدركوا متعتها وأهميتها أيضا.

يقول يوسف موضحا فكرته: "إن العناية بطيور الزينة هو حفاظ بالدرجة الأولى على الثروة الحيوانية الوطنية، سواء منها الطيور المقيمة أو المهاجرة، وبالتالي زيادة الوعي بضرورة الحفاظ عليها وعلى التوازن الطبيعي المرتبط بالغطاء النباتي والمسطحات المائية والأودية".

وعن الجانب الجمالي، يضيف المتحدث: "أحمل همّ تعريف الرأي العام بهذه الهواية؛ لأنني أعتبر تربيتها بمثابة لوحة تشكيلية تمتاز بألوانها، حركتها وأصواتها، ويكفي أن يستيقظ الإنسان على صوت تغريدها أحيانا ليقضي يوما مريحا وسعيدا على الأقل من الناحية النفسية".

ويعتبر يوسف، عضو جمعية اتحاد طنجة للطيور المغردة، أن "التواصل بين الأندية أو الجمعيات المهتمة بطيور الزينة على الصعيد الوطني شبه منعدم، مضيفا أنه لو كان هناك تعاون حقيقي في هذا الباب فستكون فرصة إيصال الهواية إلى العامة أكثر سهولة ويسرا".

ويؤكد المتحدث أن تربية الطيور بالنسبة إليه ما زالت إلى حد اللحظة لم تتعدّ مجال الهواية؛ "لكن أطمح، فعلا، إلى نقلها إلى مرحلة الاحتراف أو حتى المقاولة مستقبلا".

وعن الجانب المفيد معنويا في هذه الهواية، فقد كشف يوسف في حديثه لهسبريس أنها "قد تساعد جدا المدمنين بمختلف أنواعهم؛ فالعناية بطيور الزينة واللهو معهم مسألة تأخذ وقتا طويلا، وقد تشغل صاحبها عن الإدمان".

ومن أكثر الأمراض فتكا بهذا النوع من الطيور في نظر يوسف هو إصابتها بما يشبه الاكتئاب، ويحدث ذلك خصوصا عندما يغادر مالكها البيت لسبب أو لآخر لمدة طويلة. كما أن حرمانها من الشمس وإبقاءها في البيت لمدة طويلة قد يؤدي إلى أمراض كفيلة بأن تؤدي إلى نفوقها.

وبخصوص تغذيتها وأهميتها، يوصي المتحدث بضرورة وجود برنامج تغذية متنوع وكامل؛ "فلا يمكن أن تطعمها الخضروات أو الفواكه بشكل دائم، بل فقط مرتين أو ثلاث مرات في الأسبوع، في مقابل برنامج أكلها الاعتيادي الذي يباع في الأسواق، ويحتوي على جميع الفيتامنات اللازمة لها".

ونظرا لأن بعض الطيور المغردة معروفة بأثمانها التي قد تصل حدا باهظا أحيانا، فإن يوسف لم يكن استثناء في هذا الباب، حيث كشف أن أغلى طير اقتناه قارب ثمنه المليون ونصف سنتيم، وكان من نوع كاكاطوا، مضيفا أنه تلقى عرضا لبيعه بـ3 ملايين سنتيم لكنه رفض !

وعودة إلى الطيور ذات الأثمنة المرتفعة، يوضح المتحدث أن هناك طيرا من نوع "هاياسان" يبلغ ثمنه الأصلي 6 ملايين سنتيم، "هو طائر يوجد ببوليفيا، لكن يمكنني اقتناؤه من إسبانيا بمبلغ 10 آلاف أورو، لكنني طبعا لا أستطيع ذلك؛ لأن الأمر يتطلب ترخيصا من عدة جهات، كالمندوبية السامية للمياه والغابات ومصالح الجمارك، علما أن الإجراءات غير واضحة تماما، بهذا أتخوف من إحضاره كي لا يتم الحجز عليه وأخسر أموالي في الوقت نفسه".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (15)

1 - المزابيHD الاثنين 18 مارس 2019 - 16:15
هنيئا لك يا يوسف على اجمل هواية في هذا الكون
بارك الله فيك ولك فيما تهواه
انظف واجمل حيوان منزلي بعد القطط هي الطيور
2 - مراقب الاثنين 18 مارس 2019 - 17:48
سلام من اكاديري من امستردام إليك أخي اخفظ لك القبعة احتراما لك و لهوايتك. عملت في طنجة لسنة و نصف عشقت هذه المدينة واناسها الطيبون.
3 - Tangier Child الاثنين 18 مارس 2019 - 18:11
الرجاء الاهتمام اكثر بطائر البحر المتوسط أم قنين أو الحسون الذي بدا في الانقراض.
4 - أيمن الرباطي الاثنين 18 مارس 2019 - 18:27
السلام عليكم
تربية الطيور هواية جميلة جدا خاصتا عندما تبدأ الطيور بالتكاتر وتصبح عندك طيور كثيرة .
5 - رؤية طائر مسجون الاثنين 18 مارس 2019 - 18:51
عن اي زينة تتحدثون هل رؤية طائر مسجون تعتبرونه متعة ?مكان الطيور الطبيعة وليس اقفازداخل البيوت ,الطيور يجب ان تطير,تكون حرة لتؤدي مهمتها في اطار السلسلة الطبيعية.من المحزن جدا انتشار ظاهرة التجارة في الطيور كلما زرت مدينة مكناس ارى مناظر مروعة خصوص عصافير البليق الالاف مسجونة وتباع في الشوارع حتى السلحفاة لم تسلم من اقتناصها وبيعها ,شاهدت برنامج على BBCعن فراشات من نوع ناذر في جنوب المغرب حتى هي لم تسلم من العدوانية والقتل اين هي الدولة من حماية طيور المغرب بجميع انواعها?
6 - Akram الاثنين 18 مارس 2019 - 19:13
خويا امرابط الله يحفظك ....نداء لجميع مربي الطيور بغيت معلومات دقيقة لتفريخ طائر الحسون في القفص...
7 - عابر سبيل الاثنين 18 مارس 2019 - 20:24
يجوز الاحتفاظ بطيور الزينة ومثيلاتها في أقفاص خاصة من أجل منظرها أو صوتها ، بشرط تقديم الطعام والشراب لها .
وقد ثبت في الصحيحين – البخاري ( 5778 ) ومسلم ( 2150 ) - أنه كان لأخي أنس بن مالك لأمه يقال له " أبو عمير " كان له طائر وكان اسمه " النغير " فمات الطائر وحزن عليه الصبي ، فمازحه النبي صلى الله عليه وسلم بقوله " يا أَبَا عُمَيْرٍ مَا فَعَلَ النُّغَيْرُ " .
والنُّغَيْرُ : طائر صغير يشبه العصفور ، وقيل : هو البلبل .
وقد استُدل بهذا الحديث على جواز حبس الطائر ؛ لعدم إنكار النبي صلى الله عليه وسلم على أبي عمير . انظر " فتح الباري " ( 10 / 548 ) والله أعلم
8 - abdelkarim الثلاثاء 19 مارس 2019 - 10:34
الطيور حيوانات مثل البشر ! فلماذا الحكم عليها بالسجن وهي بريئة ؟ ايرضى أحد منا ان يسجن وهو بريء ؟
9 - مصعب tanger الثلاثاء 19 مارس 2019 - 14:20
أخطر الامراض هي دودة الأرئس و سلمونيلا ليس الاكتأب
10 - طنجاوي مولع الجمعة 22 مارس 2019 - 13:34
بداية أشد علي الشاب يوسف المرابط وأغبطه علي هذا العشق والاهتمام بطيور الزينة ... أظن أن الحديث علي الاكتئاب جاء في سياق الحديث عن تواصل الطير بالبشر ... لأن الطير له علاقة حميمة بمثابة الأب بابنه .. وما ذكرت من الامراض الأخري لا علاقة بهذا الموضوع... وشكرا لموقع هسبريس
11 - الحمامة البيضاء الجمعة 22 مارس 2019 - 14:16
سي المزابي... وسي مراقب... شكرا علي تنويهكم وتشجيعكم للشاب يوسف .. احيطكم علما أن تجربة الاهتمام بالطيور لها فوائد وامتيازات كثيرة باعتبلرها فن حي ومتحرك بألوانها وحركاتها و نطقها وعلوم إحياء وجغرافيا وعلاج نفسي واجتماعي وعلاج من امراض و آيات اجتماعية ... بورك فيكم
12 - ريفي وافتخر الجمعة 22 مارس 2019 - 14:51
اشكركم سي عابر سبيل علي تأصيلكم الشرعي من سنة رسول الله صلي الله عليه وسلم علي جواز حبس الطيور ما دام الاهتمام بها قائم ...وهو جواب لصاحب تعليق 5 رؤية طائر الحسون الذي نشكره علي طرحه الموضوع للافادة العامة... شكرا لمروركم جميعا
13 - هاوي الجمعة 22 مارس 2019 - 22:21
الاهتمام بطيور الزينة هواية وفن جميل ... فن حي ومتحرك بألوانه ونكقه وكلامه وجذابية اصناف طيور الببغاء
14 - تربية اجتماعية ونفسية السبت 23 مارس 2019 - 10:18
الاهتمام بطيور الزينة والطيور المغردة لها من الإيجابيات علي الحياة فهي بالولاعة والاذمان والاهتمام بتربية وترويضها تجعل الإنسان يغير نظام حياته ويغير سلوكاته وتعالج نفسيته من كثير من الأمراض والآفات الاجتماعية. ...تجربة مهمة وموفقة للشاب يوسف مربي ومروض وعاشق الببغاء
15 - زيلاشي السبت 23 مارس 2019 - 17:55
هذا المجال يفتقد لترسانة قانونية ... فمحبي والتاس النزاهة تعيش فراغ قانوني ... قد لا يحميهم ولا يحمي هذا الصنف النادر من الطيور
المجموع: 15 | عرض: 1 - 15

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.