24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/05/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
03:3805:2012:2916:0919:2920:58
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

بعد 5 سنوات .. ما تقييمكم لأداء فوزي لقجع على رأس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم؟
  1. مبادرة التنمية توزع كراسٍ متحركة بسيدي سليمان (5.00)

  2. عصير المزاح -13-: ممنوع رمي الأطفال .. عاش البرلمانيون الصغار (5.00)

  3. منيب: الدولة تُضعف مستوى التلاميذ وتزرع "الخوف" في المدارس (5.00)

  4. إسرائيل تتوقع معاقبة فرقة إيسلندية لرفع علم فلسطين (5.00)

  5. اعتداء على نقابيّ يُسبب إضرابا عمّاليا بتطوان (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | بيئة وعلوم | قذيفة يابانية تُحدِث حفرة على سطح كويكب "ريوغو"

قذيفة يابانية تُحدِث حفرة على سطح كويكب "ريوغو"

قذيفة يابانية تُحدِث حفرة على سطح كويكب "ريوغو"

أكدت وكالة الفضاء اليابانية، الخميس، نجاح مركبة فضاء يابانية غير مأهولة في إحداث حفرة على كويكب على بعد 340 مليون كيلومترا من الأرض.

ويأتي التأكيد بعد عشرين يوما من إطلاق المركبة "هايابوسا 2" قذيفة على الكويكب الذي يبلغ قطره 900 متر المسمى "ريوغو" لإحداث حفرة لالتقاط عينات من تحت السطح.

وقال يوشي تسودا، مدير المشروع في وكالة استكشاف الفضاء اليابانية (جاكسا)، "لقد كان هذا تحد وأول محاولة في العالم ولكننا مسرورون للغاية بتأكيد أنه جرى إحداث حفرة".

وقالت وكالة الفضاء (جاكسا) إن التجربة أجريت في إطار مهمة لمركبة "هايابوسا 2" للعثور على دلائل بشأن أصل الحياة والنظام الشمسي.

ومن المتوقع أن ترسل وكالة الفضاء "هايابوسا 2" مجددا إلى الكويكب لرصد الموقع وجمع عينات تحت الأرض من الحفرة.

وفي فبراير الماضي وصلت المركبة إلى الكويكب وجمعت عينات من السطح وحطام.

وانطلقت المركبة من مركز تانيجاشيما الفضائي في جنوب اليابان في دجنبر 2014 ووصلت بالقرب من الكويكب في يونيو المقبل. ومن المتوقع أن تعود في 2020 بعينات.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (29)

1 - الشمالي الخميس 25 أبريل 2019 - 18:35
الناس وصلات القمر ... ونحن مازالين مدابزين مع الحفر اللي في الشوارع والواد الحار ... لك الله يا وطني
2 - القذيفة الخميس 25 أبريل 2019 - 18:35
السلام عليكم
علينا اخوتي باعمال الصالحات و اذكار الصباح و المساء فهي خير من الدنيا و المركبة الفضاىية اليابانية و قذيفتها
3 - منير الخميس 25 أبريل 2019 - 18:40
الحفر الموجودة في شوارعنا و أزقتنا تبدو أكثر أهمية وتستوجب إرسال علماء من اليابان لدراستها و تحليلها
4 - زهير الخميس 25 أبريل 2019 - 18:51
هوما فين و حنا فين .. كل هاذا بلغتهم الأم (الدارجة اليبانية سابقا)
5 - أحمد الخميس 25 أبريل 2019 - 18:55
إلى صاحب التعليق الأول

أنت باقي فالقمر، الناس راه وصلات لمجرات ومجموعات فضائية تبعد بسنوات ضوئية عن كوكب الأرض، القمر راه وصولوه فستينيات القرن الماضي
واحنا بعاد بززززاااااف
6 - ريفوجو الخميس 25 أبريل 2019 - 19:02
سبحان الله يعز من يشاء و يدل من يشاء. هؤلاء القوم احبهم الله .اما نحن فنبعد عن حضاراتهم 340 مليون كلم.
7 - محمد الخميس 25 أبريل 2019 - 19:05
لم يسلم منكم لا حجر ولا شجر. العبث يالطيف. ملؤا الارض فسادا وملؤا الفضاء بالنفايات التي اصبحت قنابل موقوتة على رؤوسنا.
8 - black الخميس 25 أبريل 2019 - 19:05
كلما تأملت الإكتشافات العلمية التي يقوم بها الكفار..الأنعام.. دعوت الله أن يجعلنا كالأنعام أو أضل سبيلاً
9 - nba الخميس 25 أبريل 2019 - 19:11
زعما راه نفس البعثة اللي مشاو معاها المغاربة اقراو
10 - الامبراطور الخميس 25 أبريل 2019 - 19:12
وصلو لنم اي شيء تجاوزا الغلاف الجوي يصعب التحكم فيه مجرد اكاديب وخداع... لأمريكا ولا الصين ولا الروس لا احد وصل الى حتى اقرب مجرة الى الارض كفاكم. جهلا
11 - مسالي قبو الخميس 25 أبريل 2019 - 19:14
هناك حفرة غريبة عجيبة أرقت بال العرب من زمان .أنهكت قواهم العقلية والجسدية. يجولون العالم بحثا عن أسرارها
12 - العلم نور والجهل عار الخميس 25 أبريل 2019 - 19:24
العرب مازالو يجادلون حول شكل الارض هل هي كروية ام مسطحة .
13 - ماضي المستقبل الخميس 25 أبريل 2019 - 19:28
أعجبني أسلوب وصيغة وزمان الفعل أي الوصول قبل زمان الوصول, أو الوصول في الماضي إلى مكان المستقبل : ((ووصلت بالقرب من الكويكب في يونيو المقبل.))
14 - تقني الخميس 25 أبريل 2019 - 19:31
من المقولات الشهيرة لأنشتاين:
الحرب العالمية الأولى انتهت بالبارود ، و الثانية بالقنبلة النووية و لا أعرف كيف هي الثالتة .
بينما أعرف أن الحرب العالمية الرابعة ستكون بالحجارة
انتهى كلام انشتاين
لهذا يجب ان نتعايش مع ألحفر في شوارع و ازقة المملكة
15 - حيران الخميس 25 أبريل 2019 - 19:52
بين الحي والميت ثمانون سنتيمترا سارعوا إلى مغفرة من ربكم هنا الليل والنهار اياتين حرت معهم ولم أفهم لحد الان الظلام والمادة والدمس
16 - 3iq o fiq الخميس 25 أبريل 2019 - 20:20
الى صاحب التعليق الثاني الذي يتكلم الاذكار و الاعمال الصالحات .اقوله اين الغرابة في ذالك مخلوق وصل عند مخلوق اما اصحاب الاذكار فهم يريدون ان يصلوا عند الخالق .المشكلة مشكلة انت لا انت وصلت للقمر معهم و لا انت مع اصحاب الاذكار الين تستهزئ منهم . ولا تنسى ان الله لم يحرم العلم
يَا مَعْشَرَ الْجِنِّ وَالْإِنسِ إِنِ اسْتَطَعْتُمْ أَن تَنفُذُوا مِنْ أَقْطَارِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ فَانفُذُوا ۚ
17 - ghi dayez الخميس 25 أبريل 2019 - 20:27
القذيفة استغرقت عشرون يوما لقطع ملايين الكيلومترات هذا هو القذف السريع والا فلا
18 - أكاديمي مغربي من ألمانيا الخميس 25 أبريل 2019 - 20:32
لم يعجبكم التعليق رقم 2 لانه ذكر الله... معه حق. فالتوفيق في العلوم وغيرها لايتم إلا بتوفيق من الله. قال تعالى:
يَا مَعْشَرَ الْجِنِّ وَالْإِنسِ إِنِ اسْتَطَعْتُمْ أَن تَنفُذُوا مِنْ أَقْطَارِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ فَانفُذُوا ۚ لَا تَنفُذُونَ إِلَّا بِسُلْطَانٍ...
والله أخاف عليكم أيها المغاربة من الهلاك الذي أصاب الأمم الأخرى. فالسوريون لا يحترمون حرمة المساجد... لذلك أصابهم ما أصابهم. فعندما يخطب الإمام لا يتكلم أي مغربي او جزائري او تونسي ماعدا السوريين. تسمعهم (مرحبا، كيفك،... ؟). وهذا أحد أسباب زوال الأمم. آمنوا بالله وصلوا وصوموا وثقوا بأنه قادر على تحسين أوضاعكم. ولاتنسوا الدعاء. والله لن يخيبكم أبدا.
19 - مجهول الخميس 25 أبريل 2019 - 20:39
أخبار زائفة الإنسان لم يصل إلى القمر عودو إلى القران // سقف محفوظ // و كل الصور مفبركة و تقريبا كل العلوم التي تدرس خاطئة مثلا كروية الارض / الجاذبية / الارض تدور حول الشمس / علوم الدجال لتضليل المسلمين ....
20 - khalid from there الخميس 25 أبريل 2019 - 21:06
إلى أحمد تعليق 5.

حتى شي حد ماوصل لمجرات ومجموعة شمسية تبعد بسنوات ضوئية لأنه ببساطة يلزمك ملايين من السنوات لتسافر لهاته المجرات، أي أن عمر الإنسان لن يكفي للوصول هناك. جيتي تعيق على سيد
21 - kharkhoud الخميس 25 أبريل 2019 - 21:09
الدول القوية عسكريا وعلميا واقتصاديا.تقول ماتشاء والكل سوف يصدقها وخاصة الدول الفقيرة الجاهلة. مجرد حرب إعلامية ونفسية بين الدول العظمى.لنفترض أن كلامهم صحيح.كل هذا المال والمجهود من أجل معرفة أصل الحياة ؟وها هو ما عرفو أصل الكون ومنبعد؟
22 - فراس الخميس 25 أبريل 2019 - 21:29
إلى أكاديمي من ألمانيا أخي العزيز أرى الله يوفق الغرب فقط في جميع المجالات حتى الرياضية منها و غالبيتهم لا يؤمنون به
23 - متتبع الخميس 25 أبريل 2019 - 21:56
اليبانيين مشاو بعيد بوسائلهم الذاتية .. حنا ميمكانش لينا داخل المغرب نتناقلو من مدينة إلى أخرى دون الإعتماد على وسائل النقل ديالهوم .. كذلك ميمكانش لينا نمشيو للحج و العمرة بدون وسائلهم !
24 - الطالبي محمد الخميس 25 أبريل 2019 - 22:51
في سورة حم قال الله سبحانه =سنريهم اياتنا في الافاق وفي انفسهم حتى يتبين لهم انه الحق...=صدق الله العظيم ...لم يقل سنريكم ..بل سنريهم لدلك لا يستغرب الفرد مما وصلوا اليه..
25 - صالاح س الجمعة 26 أبريل 2019 - 00:21
كالعادة ما نجيده هو الكريتيك الخاوي
26 - marrocci الجمعة 26 أبريل 2019 - 10:03
هاذي قرون و قرون و نحن لا نتذكر تخلفنا الا اذا سمعنا او رأينا انجازا علميا غربيا أو اختراع مفيد للبشرية .
هاذي قرون و قرون و نحن ننسى تخلفنا عندما نفرط في واجباتنا التربوية و دورنا الاخلاقي في المجتمع الصغير قبل الكبير .
اليوم اصبح من علم اليقين ان السبيل الوحيد الذي يؤدي الى التقدم و النماء هي ترسخ قيم أخلاقية راقية في المجتمع.
قيمنا الاخلاقية انهارت آلخوت
اصبحنا لا نتنافس على فعل المصلحة العامة . المصلحة العامة اصبحت عيبا.
اصبحنا نتنافس على حب الذات و الفردانية أكلتنا أكلا.
لم يعد الحقد و الحسد عيبا كما كان زمان. من خطا خطوة ولو صغيرة إلى الأمام نجره جرا الى الوراء . ومن اجتهد و أخطأ نحكم عليه بالإعدام و من لم يجتهد يكون وليا صالحا.
ننشد التقدم و الرقي ولا نقبل التغيير : تغيير سلوكنا ، طريقة تفكيرنا كيفية اختيار من هو الصديق الذي يرغب في مصلحتنا و العدو الذي يطنز علينا حيث نكره احبتنا فينا ونتقرب من اعدائنا.
كل هذه القيم هي بسيطة و عضوية . لكن حينما تتركب و تتراكم تعطينا التخلف و التأخر و قد تدمرنا تدميرا كما دمرت أمما قبلنا.
27 - Observateur الجمعة 26 أبريل 2019 - 11:08
لنتمكن من صناعة ما نحتاج إلية بأيدينا، علينا بمغربة التعليم مع الإنفتاح على اللغات الأجنبية .. هاذا ما قامت به اليابان و ألمانيا و الصين و جميع الدول المتقدمة .. هم فعلو ذلك لأن لديهم رأية استراتيجية، أما نحن لا نفكر إﻵ على المدى القريب جدا !
28 - أكاديمي مغربي من ألمانيا الجمعة 26 أبريل 2019 - 11:50
إلى فراس رقم 22
جميل أن يتساءل الإنسان عن وجود الله ويبحث عن أجوبة للأسئلة التي تتبادر إلى ذهنه. هذا ما حدث لسيدنا إبراهيم الخليل عليه السلام لما رأى القمر فقال هذا ربي ثم الشمس...
هذه أسئلة طرحتها على نفسي في المرحلة الأولى من عمري. وبعد ذلك ومع مرور الوقت بدأت الرؤية تتضح لي. دليلي على وجود الله مادي ملموس. الرسول صلى الله عليه وسلم أتى لنا بشيئين: القرآن والحديث. إذا درست الإثنين معا تجد أن أسلوب ولغة وفصاحة الإثنين ليس مصدرها شخص واحد. فالحديث من عند الرسول ص عليه وسلم والقرآن كلام الله عز وجل. لذلك يختلفان عن بعضهما البعض.
أما عن تفوق الغرب اليوم علينا فهذا ليس دليلا على أنهم على حق. فقد كنا يوما ما متفوقين عليهم وهو ما يعترفون به. وإلا ما استعمرنا الأندلس لأكثر من 8 قرون وما دخل عليهم الإسلام من الشرق عبر تركيا رومانيا.. ألبانيا..
ألا ترى في حياتك إنتصار الظالم على المظلوم في المحاكم... إن الدنيا كلها إمتحان. ويحب أن نرضى بقدر الله. ونعتمد بجد واجتهاد حتى نستحق التفوق عليهم في كل شئ.
اللهم اهدنا في من هديت. واغفر لنا ذنوبنا وانصرنا على القوم الظالمين. آمين يا رب العالمين.
29 - النرويجي الأسمر الجمعة 26 أبريل 2019 - 11:56
ردا على 3 - منير
أتفق معك. و لكن الحفر التي تتحدث عنها حلها بسيط.
الأصعب هي تلك الحفر و المغارات الموجوة في العقليات و الذهنيات المغربية،
و التي لو إجتمع علماء المجرة لما إستطاعوا طمرها.
المجموع: 29 | عرض: 1 - 29

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.