24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

05/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4308:1513:2315:5918:2219:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. ظاهرة التغيرات المناخية تكبد المغرب خسائر مادية بملايين الدولارات (5.00)

  2. إسرائيل تهدد بتفويت أملاك مسيحية بالقدس للمستوطنين الصهاينة (5.00)

  3. وزارة التربية تبرّر "النتائج المخيبة" لتلاميذ مغاربة في اختبار دولي (5.00)

  4. الهجرة السرية تقتل العشرات قبالة شواطئ موريتانيا (5.00)

  5. مجموعة عبيدات الرمى تخطف الأنظار في نيودلهي (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | بيئة وعلوم | وزارة الفلاحة: سمك "الرابوز" يغزو سواحل المغرب

وزارة الفلاحة: سمك "الرابوز" يغزو سواحل المغرب

وزارة الفلاحة: سمك "الرابوز" يغزو سواحل المغرب

قالت وزارة الفلاحة والصيد البحري إن السواحل المغربية تعرف منذ أكثر من سنتين وفرةً عاليةً من سمك صغير الحجم يُسمى نقار البحر، ويطلق عليه محلياً "الرابوز".

وأشارت الوزارة، في بلاغ لها اليوم الخميس، إلى أن هذا السمك يحمل الاسم العلمي "Macroramphosus sp"، وقد تم اكتشافه من قبل المعهد الوطني للبحث في الصيد البحري من خلال استطلاعات المسح الصوتي في البحر، وكذلك عن طريق مهنيي الصيد التجاري.

وأفادت مُعطيات وزارة الفلاحة والصيد البحري بأن هذا السمك يضم صنفين بارزين "Macroramphosus gracilis" و"Macroramphosus scolopax"، وهما متوفران على مستوى السواحل المغربية، خصوصاً في المنطقة الجنوبية لكاب بوجدور والمنطقة الشمالية الرابطة بين بوجدور وأكادير.

ويُعتَبر سمك نقار البحر من الأسماك صغيرة الحجم، لكنه لا يحظى إلى حد الآن بأي أهمية من لدن المستهلكين، كما أن استعمالاته المعروفة إلى حد الساعة تتعلق بتحويله إلى دقيق السمك.

وقالت وزارة الفلاحة إن "الوفرة الكبيرة لهذا النوع من السمك أصبحت محط انشغال مهنيي الصيد البحري الذين يتوجسون من إمكانية تعويض الأصناف المتواجدة حالياً في المنظومة البحرية الوطنية، منها سمك السردين والأسقمري، بهذا الصنف الأقل أهمية من الناحية الغذائية والاقتصادية".

وأكدت الوزارة أن "عملية تتبع نقار البحر أظهرت استيطاناً تدريجياً لهذا النوع من السمك للمنظومة البحرية، حيث بدأ من المياه البحرية العميقة باتجاه المناطق الساحلية".

وأشارت الوزارة إلى أن دراسات مستندة إلى معطيات حول السواحل المغربية والإيبيرية وكذا سواحل المناطق الواقعة شمال المحيط الأطلسي، تؤكد عدم وجود دليل علمي يشير إلى وجود تأثير مباشر لهذا النوع على مخزونات الأسماك الأخرى، علماً بأن سمك "نقار البحر" يتغذى أساساً على العوالق، أو ما يسمى بـ"البلانكتون".

ومع ذلك، أكدت وزارة الفلاحة والصيد البحري أن المعهد الوطني للبحث في الصيد البحري سيظل يقظاً إزاء تتبع تطور هذه الظاهرة لمعرفة التأثير المحتمل لهذا الصنف على باقي المخزونات الأخرى.

ويدرس المعهد أيضاً العوامل البيئية والمسارات المؤدية إلى الانتشار والانحسار "التلقائي" والسريع لنقار البحر، وكذا إمكانية الاستغلال والتثمين.

وتؤكد الوزارة أن أنجع وسيلة للحد من انتشاره هي استغلاله المباشر، وإضعاف بؤر انتشاره التي يعتقد أن لها تأثيرا سلبيا من ناحية المنافسة الغذائية والمجالية على باقي المخزون المستغل.

ولتحقيق ذلك، كلفت وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات المعهد الوطني للبحث في الصيد البحري باستقطاب سفينة لها القدرات التقنية الكافية لإنجاز دراسة نموذجية لاستغلال نقار البحر.

كما تدرس الوزارة، بدعم علمي من المعهد وبالتشاور مع المهنيين، وضع نظام يسمح بتقنين الصيد البحري والتحويل الصناعي لهذا السمك، بعدما أظهرت التجارب الأولى أن الدقيق المستخرج منه يضم معدلات مقبولة من البروتين تتطابق نسبياً مع أصناف أخرى، وتمثل بالتالي فرصاً اقتصادية للتثمين.

تجدر الإشارة إلى أن نقار البحر تم الإبلاغ عن وجوده في مياه المحيط الأطلسي المغربية منذ الخمسينات من القرن الماضي، لكنه لم يثر انتباه الصيادين.

وفي سنة 1973 تم فعلياً إبراز وجود هذا النوع خلال رحلات الأسطول الساحلي الذي التقط هذا الصنف عرضياً من قبل الصيادين وسفن صيد السردين التي كانت مخصصة لتحويله إلى دقيق السمك، ومنذ ذلك الحين، يتم اكتشاف نقار البحر بانتظام بمستويات منخفضة خلال الخرجات العلمية بالبحر، دون أن يثير أي اهتمام تجاري لدى الصيادين.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (35)

1 - rachida الخميس 30 ماي 2019 - 19:21
احنا المواطنين الضعفاء سواء كان سمك الرابوز او سمك المجمار المهم يكون رخيص وفي متناول الجميع لان الاسماك الغالية فنحن لا نعرف اشكالها في الريبورتاجات.
2 - وماذا سنستفد نحن كشعب الخميس 30 ماي 2019 - 19:24
أصلا السمك يتم اكله فقط من طرف الأغنياء ...ويقع المتاجرة به من طرف مافيا تحت نظر ومعرفة الدولة و وازرة الفلاحة المتواطئة معهم ...وبالتالي أن يكون المحيط الأطلسي والمتوسط عامر بالأسماك فهذا لن يغير من واقع الأمر شيئا ..ربما السمك قد تجده رخيصا في التشاد التي لا تتوفر على منفد بحرى ولا تجده في المغرب الذي يتوفر على 3500 كليومتر بحرية والسردين فيه يصل إلى 20 و 30 درهم ...هل يعقل أن تشتري السرديين في الرباط أو القنيطرة أو الحسيمة ب 20 أو 30 درهم للكيلو ...واش ماشي الظلم هذا ؟ ...
3 - هدا كله بفضل الله الخميس 30 ماي 2019 - 19:27
أعتقد أن أخنوش هو السبب في دلك بعدى تروة السمك والفلاحة والنفط الدي يمتلكه المغرب،أتمنى أن يزيدوه وزارة كل شيئ ووزارة الشعب السعيد دو البسمة العريضة،رغمة الفقصة اليومة والفقر الدائم الدي يعانيه فقرائنا حتى في رمضان الكريم ويضحكون عليهم بالقفة فيها قـــــــــالـــــب السكر.
4 - محسن الخميس 30 ماي 2019 - 19:32
هاد الوزارة ديال الفلاحة بعات و نشفات البحر المغرب خلات غير سمك رابوز باش يبعوه غبرة وجدو روسكم المغاربة غادين تصبحو تاكلو الحوت ديال غبرة بحال نيدو
5 - hobal الخميس 30 ماي 2019 - 19:39
هذا النوع من الاسماك يكثر وينتشر عندما تكون البيئة ملوثة وهو يعيش على بكتيريا الواد احار او ما شابه ذالك م الفضلات
6 - سماك أكل المواطن الخميس 30 ماي 2019 - 19:41
مكاين شي ربوز قد داك ربوز لي كيمشي لأوروبا وكيسرحو لموطن سردين
7 - بر. لا. أمان الخميس 30 ماي 2019 - 19:44
أصلا نحن لا نستفيد من خيرات بلادنا من السمك جوج بحور والسردين 30درهم الشفرة هادي واليكم الجيد يصدر للخارج والبعض منه لا نعرف حتى أسماءه لغلاءه المفرط.
مرحبا بهدا النوع الجديد ليخربها عليهم اما نحن فلا نهتم
8 - sami الخميس 30 ماي 2019 - 20:07
Rabouz.....si on a "le souflet"donc y aura pas de difficulté pour faire le barbecue
9 - DONKICHOTE الخميس 30 ماي 2019 - 20:08
تكاتر هذا النوع له دلالتين إما اختفاء أو تناقص الأسماك التي تتغذى عليه من كترة الصيد الجائر أو ازدياد البلانكتون عن المستوى السابق أو انحراف البلانلتون نحو السواحل الأكتر دفئا
10 - محمود الخميس 30 ماي 2019 - 20:12
المواطن المغربي المحدود الدخل و أنا واحد منهم سواء كان هناك الرابوز او الغايطة لن يهمه مادام ان اقل ثمن لسمك السردين اليوم بمدينة الناظور ثلاثون درهما للكيلو.
11 - KITAB الخميس 30 ماي 2019 - 20:22
وذوقنا من سمك الرابوز ولا احنا منستاهلوا غير انفيخ درابوز.... ههه، وتحياتي
12 - EXPERT الخميس 30 ماي 2019 - 20:22
السبب الراجع وراء اسماك الرابوز هو انشطة سفن RSW التي تستهدف الاسماك السطحية بكميات تزيد عن 120 طن في الليلة الواحدة اما الحل المطروح من طرف المهنيين سيزيد الطين بلة اذ سيزيد من الخلل على مستوى السلسلة الغذائية يجب ان يكون حل علمي و ليس حل ترقيعي
و السلام
13 - مضحك الخميس 30 ماي 2019 - 20:27
حتى ولو غزى سمك العالم كله سواحلنا سيبقى ثمنه ملتهبا للءسف وليس في متناول جميع المغاربة خصوصا في رمضان ...
14 - غزلان الخميس 30 ماي 2019 - 20:43
تحية عالية للسيد الوزير ، على سهره وحسن تدبيره لهذا القطاع الهام
15 - عمار الخميس 30 ماي 2019 - 20:44
مشكورة الوزارة الوصية على هذه المجهودات بالتوفيق ، المغرب في صحرائها و الصحراء في مغربها
16 - مريم الخميس 30 ماي 2019 - 20:44
الصيد البحري قطاه حسوي بالمغرب و الوزارة تبلي البلاء الحسن
17 - نورة الخميس 30 ماي 2019 - 20:45
المغرب يتوفر على اسملك دات جودة عالية و لا يمكن للاتحاد الاوربي الاستغناء عنها بسبب خزعبلات، و الصحراء مغربية أبى من أبى وكره من كره
18 - مشواري الخميس 30 ماي 2019 - 20:45
نحن نثق في وزير الصيد البحري ، الذي يستحضر مصلحة الوطن دائما
19 - سليمان الخميس 30 ماي 2019 - 20:45
لا خوف على قطاع الصيد البحري الذي تسيره الكفاءة ونحن على يقين بأن المفاوضات ستكون في صالح المغرب كما جرت العادة ولا عزاء للحاقدين
20 - حكيم الخميس 30 ماي 2019 - 20:46
كما قال جلالة الملك وزارة الفلاحة والصيد في الدرجة الاولى هي لي عندنا فهااد البلاد و كلشي هادشي بفضل المجهودات المبذولة من الوزارة
21 - حكيمة الخميس 30 ماي 2019 - 20:46
المغرب دئما متفوق بمتياز نحن فاخورون بي وزير الصيد البحري دئما يقوم بالواجب
22 - سعيد الخميس 30 ماي 2019 - 20:46
قطاع الصيد البحري عرف طفرة نوعية في عهد هذا الوزير الكفء
23 - وديع الخميس 30 ماي 2019 - 20:47
قطاع الصيد البحري بالمغرب تجربة رائدة بشمال افريقيا من حقنا ان نفتخر بها بين التجارب الدولية
24 - حكيمة الخميس 30 ماي 2019 - 20:47
العمل البناء و النهج المتواصل للنهوض بقطاع الصيد البحري والاقتصادي عموما من ابرز اهتمامات الوزارة الوصية
25 - يوسف الخميس 30 ماي 2019 - 20:54
سواء جا الرابوز ولا المجمر لن يستفيد الفقير منه تأكدو هل هومطلوب في اوروبا او لا هدا هوا المهم بالنسبة لكم
26 - متتبع الخميس 30 ماي 2019 - 20:56
اللي فهمت انه السردين و الاسقمري و الشرن بزاف علينا و لا نستحقه و البحث جار عن فصيلة جد متدنية لا قيمة لها لبيعها لنا بثمن غال و كانهم يعلفون السمك و ينظفون مياه البحر.
27 - bouuuuuaza الخميس 30 ماي 2019 - 21:07
في الحقيقة ظهور هذا النوع من السمك بالمياه المغربية لدلييل قاطع على حدوث هجرة جماعية لبعض أنواع الاسماك المستهلكة خاصة سمك الكوريين أو القرب الموجود بهذا الخط الساحلي بكثرة. .كذلك بعض الأنواع الأخرى. ..لذلك نتمنى من الوزارة الوصية باتخاذ دراسة شاملة على هذا النوع من الأسماك فأينما وجد إلا وانقرضت الاسماك في محيطه
28 - اسيمو الخميس 30 ماي 2019 - 22:13
خلوه سمك النقار ولد لبلاد اللهم فيه ولا فالاجانب والطبقة المخملية
29 - marin الخميس 30 ماي 2019 - 22:46
يسمى الرابوز أو تشابو سمك صغير الحجم وثقيل الوزن يتوفر على جلد صلب لا يصلح للاكل و لدقيق السمك . كان متواجدا في الاعماق بين 60 إلى 200 متر والان غزى جميع المناطق و جميع الاعماق .مشكلته تكمن في استحالة الصيد في اماكن تواجده بسبب ان الشبكة تمتلى بسرعة وتكون ثقيلة يصعب جرها .
30 - بوحاطي الخميس 30 ماي 2019 - 22:48
علموا انكم استنزفتم الثورة السمكية فجاءو لتعويض المغاربة على الاقل فكروا فينا عوض انتم
31 - محمد الخميس 30 ماي 2019 - 23:12
مادام أن الرابوز موجود، فرصة لتشجعيع انتاج وتصدير لمجامر.
32 - skilo الخميس 30 ماي 2019 - 23:25
حنا ناكلو غ "الرابوز" و نتوما تاكلو لكروفيت و كلامار...
33 - منطلق الخميس 30 ماي 2019 - 23:28
هذا يهم الأوروبيين أليسوا هم من ركرينالهوم بحوراتنا..؟ بصحتهوم الرابوز.. خاصهوم غي المجمر و يبداو يشويو...
34 - wahabi الخميس 30 ماي 2019 - 23:28
ك غزا كمغزاش دائما غالي. الله معانا
35 - الرابوز السبت 01 يونيو 2019 - 17:10
يالطيف عدنا هجوم المهاجرين حتى تحت البحر. لكن المتضرر في هذه القضية هما الكروش الكبيرة أما نحن مالقينا الحوت حتى ناخدو معاه السيلفي. الربوز سوى كان ينفخ او ماينفخ البرد ديالو مايوصلناش سخونيت العافيا ديالو.
المجموع: 35 | عرض: 1 - 35

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.