24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/08/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:2206:5413:3417:0820:0521:24
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع انشقاق حزب العدالة والتنمية بعد التصويت على "فرنسة التعليم"؟

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | بيئة وعلوم | هكذا نجت الأرض من خطر سقوط "كويكب عظيم"

هكذا نجت الأرض من خطر سقوط "كويكب عظيم"

هكذا نجت الأرض من خطر سقوط "كويكب عظيم"

قال خبير ألماني إن الأرض نجت من خطر هائل كان يتمثل في ضربة جراء سقوط كويكب عظيم، وأن القوة الانفجارية لهذه الضربة تقدر بنحو 100 قنبلة تشبه في قوتها القنبلة التي ألقيت على مدينة هيروشيما أواخر الحرب العالمية الثانية.

وحسب روديجر يِن، رئيس قسم حماية كوكب الأرض في مركز مراقبة الأقمار الصناعية، التابع لوكالة الفضاء الأوروبية، Esa، فإن هذه الصخرة التي بحجم يصل إلى 50 مترا لن تصيب كوكبنا.

أضاف ين في تصريح لوكالة الأنباء الألمانية (د. ب. أ) أن الخبراء استطاعوا، مطلع يوليوز الجاري واعتمادا على مقراب في تشيلي، رصد نقطة محتملة في مساره الكويكب الذي أعطاه الخبراء الرمز «2006QV89».

قال الخبراء إنه لو ظهر الكويكب في هذه النقطة لكان ذلك يعني أنه سيصدم بالأرض، ولكنهم لم يعثروا على أثر له في النقطة المشار إليها. ولم يستبعد الباحثون أن يعاود الكويكب الاقتراب من الأرض مرة أخرى في سبتمبر 2023.

وكان من الممكن للصخرة الهائلة، وفقا للعلماء، أن تصيب الأرض في سبتمبر المقبل، حيث بلغت نسبة الاحتمال 1 إلى 7299، وفقا لقائمة المخاطر الخاصة بوكالة الفضاء الأوروبية.

وللمقارنة فإن نسبة احتمال حصول أحد المشاركين في اليانصيب على جميع الأرقام الستة الصحيحة، ومعهم الرقم الإضافي، وهي أعلى نسبة فوز في اللعبة، تبلغ 1 إلى 140 مليونا.

يقول العلماء إن الكتل الصخرية بهذا الحجم يمكن أن تتسبب في أضرار هائلة، حيث تسبب صخرة بحجم 20 مترا، قبل ست سنوات، في خراب واسع بمدينة تشيليابينسك الروسية، التي يعيش بها أكثر من 12 مليون نسمة، حيث أحدثت هذه الصخرة عند سقوطها صوتا مدويا، تسبب في موجة ضغط تخللت الكثير من أنحاء روسيا.

وتسبب الانفجار الذي أحدثته الصخرة التي كانت تزن نحو 16 ألف طن، في إصابة نحو 1500 إنسان، أغلبهم جراء الحصوات المتكسرة من الصخرة الأم، والتي ألحقت أيضا أضرارا كبيرة بآلاف الأبنية في المناطق المحيطة.

هناك قائمة في المركز الأوروبي لمراقبة الأقمار الصناعية، التابع لوكالة الفضاء الأوروبية، تضم نحو 870 ألف جسم سماوي لا يستبعد أن يصيب أحدها الأرض خلال المئة سنة المقبلة.

وحسب الخبير الألماني ين، فإنه يمكن رؤية الصخرة الكبيرة المشار إليها عند مرورها بكوكبنا، لأنها ستكون قريبة نسبيا.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (25)

1 - حسن الأربعاء 17 يوليوز 2019 - 19:03
متى يأتي الخلاص...مبقى مايعجب....وانا الى ربنا لمنقلبون...
2 - عبد الحفيظ الأربعاء 17 يوليوز 2019 - 19:03
الساعة لا يعلمها الا الله و حين يصل اجلها فلا مرد لها
3 - طنجة الأربعاء 17 يوليوز 2019 - 19:07
هذه الصخرة لما رأت ما يدور في كوكبنا من اللصوص والقتله والمجرمين غيرت الاتجاه
4 - , الزعيم أيمن الأربعاء 17 يوليوز 2019 - 19:07
حينما تتحدث عن الحجم فإننا نستعمل كوحدة المتر المكعب و ليس المتر .
5 - Dahbi الأربعاء 17 يوليوز 2019 - 19:13
On le savait et on avait pas de soucis.les musulmans connaissent les signes de la fin du monde wal hamdou lillah.
6 - abdo الأربعاء 17 يوليوز 2019 - 19:13
إنا كل شيئ خلقناه بقدر...
لا داعي لمزيد من التوضيح
7 - هشام الأربعاء 17 يوليوز 2019 - 19:23
ما تخافوا والو الله سبحانه داير خدمتو سبحانه..ديرو غي نتوما خدمتكم
8 - Adam الأربعاء 17 يوليوز 2019 - 19:27
قال تعالى (إِنَّا كُلَّ شَيْءٍ خَلَقْنَاهُ بِقَدَرٍ) [القمر:49] .مما يدل على أن دلك لم يتكون نتيجة عوامل طبيعية أو الصدفة!.
9 - simo danmark الأربعاء 17 يوليوز 2019 - 19:31
منذ وجودنا على هدا الكون لم يلتطم كوكب او نجم بالأرض .فكفى من الخزعبلات وعودوا للقران الكريم سترون العجب........انه قران لا تنقضي عجائبه....سبحانك ربي
10 - simou الأربعاء 17 يوليوز 2019 - 19:36
يلا داز من حدا المغرب غادي يبين البنية التحتية ديالها
11 - لا سبيل للمقارنة الأربعاء 17 يوليوز 2019 - 19:42
* أرى أنه لا سبيل للمقارنة بهذا الحدث الرباني بلعبة اليانصيب
التي هي من إبتكار البشر .
* حدوث إصطدام الكويكب أمر إلاهي ممكن الحدوث .
* أما اليانصيب ، من فعل الإنسان ، الفوز فيه مستحيل بثاتا ،
فهو مهيأ على خراب الجيوب و بيع الأوهام .
* لهذا فالمقارنة بين هذا و ذاك غير صحيحة ، و لو من باب الإحتمال .
12 - babangima الأربعاء 17 يوليوز 2019 - 20:09
وللمقارنة فإن نسبة احتمال حصول أحد المشاركين في اليانصيب على جميع الأرقام الستة الصحيحة، ومعهم الرقم الإضافي، وهي أعلى نسبة فوز في اللعبة، تبلغ 1 إلى 140 مليونا.

للتصحيح : ورد هذا النص في هذا المقال و ليس له صلة بالمقال
13 - الصحراوي إبن تافيبلالت الأربعاء 17 يوليوز 2019 - 20:30
الساعة بدأت تقترب ، وتأكر أمر الله ، مايحدث جتايت زمت نرته بـم أعيننت لهو الحقيقة عن قرب الساعة ، وكما قال تعالى والسلاعة ـدهى وأمر وقال رسول الله صلى الله عليه وءاله وسلم ، لاتقوم الساعة ألا عللاى شرار خلق الله ..وعلامتها بدأت تظهلر ..والله ألآعلم بها وبوقتها ..الله أرحم عبادك المسلمين الحقيقيين وابعد عنهم كل سوء وكل شر..
14 - Youssef الأربعاء 17 يوليوز 2019 - 20:48
رد على التعليق 7 ديال هشام الله يتنزه في ملكه كيف يشاء مخدام عند حد يفعل مايشاء لايحيطون بشيء من علمه ملك الملوك
15 - hicham الأربعاء 17 يوليوز 2019 - 21:02
Ce que j aime bien dans ce genre d'article, ça commence toujours d' après un Allemand, un Américain, un suisse.... nous les arabes, on fait que subir les conséquences. Eux au moins ils font des recherches, des explorations des expériences pour sauver le monde de plusieurs catastrophes. Nous on est là pour dire Amine.... C est dommage pour notre race.
16 - ali الأربعاء 17 يوليوز 2019 - 21:04
لو أن دالك الاصطدام وقع سوف يكون له اتر على صيادي النيازك سبحان الله
17 - محمود الأربعاء 17 يوليوز 2019 - 21:15
أتعجب عندما أقرأ عن حدث علمي صرف اكتشفه علماء أوروبيون يقوم البعض بربطه بمعتقدات دينية إذا سلمنا بهذا الطرح ف"العلماء"المسلمين يقولون ان العلامة الصغرى الخامسة لإقتراب الساعة يعني الفناء هي "عندما تلد الأمة ربتها"بمعنى ان الدين يقر بالعبودية و لم يحرمها صراحة كما حرم الخمر و الزنى و و
و بالتالي هذا الشرط لن يتحقق الا عند العرب ،يبقى فناء البشرية مستحيل لان علماء الغرب يفكرون في مستقبل البشرية على المدا البعيد باكتشاف كواكب اخرى قابلة للحياة ليتركوا العرب في الأرض يستعبدون بعضهم البعض !.
18 - عيسى الأربعاء 17 يوليوز 2019 - 21:29
هذا فقط لتبقى الكلمة لناسا فهي لا تبخل علينا بالجديد .
19 - توفيق الأربعاء 17 يوليوز 2019 - 21:35
سلام عليكم ورحمه أما بعد الحمدالله على نعمه الاسلام و العقل وصلاة وسلاما على من بعث رحمة للعالمين سيدنا محمد وعلى اله وصحبه اجمعين.أما هذه الخرافات التي يقولها هولاء لا معنى لها لي أن القدر في يد من لا يغفل ولا ينام. فمان لا يرضى بقدره فل يخرج من ملكه
20 - كمال الأربعاء 17 يوليوز 2019 - 22:04
ما حدث لاحضوه الاروبيون. اذن اين المسلمون من كل هذا.
كل شيئ عندهم معروف ومكتوب لكن البترول والغاز ومعادن اخرى مثلا الذي كانو ينامو فوقه وهم جياعا بالأمس القريب اكتشفه الغرب العلماني. لولاهم اي الغرب العلماني لبقي تحت الارض ابد الآبدين.
شويا ديال المعقول رجائا. فالعامه ليست بأطفال صغار.
21 - iman elomari الأربعاء 17 يوليوز 2019 - 23:46
قال عز وجل في سورة الملك.امنتم من في السماء ان يخسف بكم الارض فادا هي ثمور ام امنتم من في السماء ات يرسل عليكم حاصبا فستعلمون كيف ندير
22 - مغربي صرف الخميس 18 يوليوز 2019 - 15:34
قال تعالى:" لا تأتيكم إلا بغتة" يعني الساعة، وأمرها إلى الله وحده، فلا تنشغلوا بما الله به عليم.
23 - سعيد الخميس 18 يوليوز 2019 - 19:26
المولى عز و جل أشار إلى هذا في سورة الملك ( ام امنتم من في السماء ان يرسل عليكم حاصبا فستعلمون كيف نذير
24 - صدام الجمعة 19 يوليوز 2019 - 00:24
الاسلام لايقر بالعبودية كما تدعي لكن الاسلام عندما أتى كانت العبودية موجودة لدى العرب والفرس والبيزنطيين وهي أمرا واقعا ودعى الى الخلاص منها اما قولك ان الغرب يبحثون عن كوكب آخر للعيش فيه وترك العرب يستعبدون بعظهم في الأرض فهذا عبارة عن خيال علمي لإن العيش في مكان غير الأرض لايمكن ان يتحقق الا اذا استطاعوا السير بسرعة الضوء
25 - وديعة الجمعة 19 يوليوز 2019 - 03:35
السلام عليكم ...اظن ان هذا الكويكب الجميل فزع من حجم وهول ما راى من تاجيج كهرومغناطيسي للارض ..فلم تعد تظهر لا ( احزمة فان الن ) ولا ( جاذبية الارض ) بشكلها السليم !!! .ولا خطوط ( حدب )./.....

ففر بجلده من سماء ارضنا .. الى رحمة الله .......

السلام
المجموع: 25 | عرض: 1 - 25

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.