24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/09/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4407:1113:2616:4919:3120:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟
  1. تنظيم نقابي يؤازر طبيبا موقوفا‬ عن العمل بتنزيت (5.00)

  2. "اليأس" يرمي بـ 65 شابا من الريف في مغامرة "الحريك" إلى إسبانيا (5.00)

  3. عرض مسروقات في سوق يورّط شابًّا في سطات (5.00)

  4. مسرحية "لمعروض" تجمع أبا تراب بمحترف الفدان (5.00)

  5. مركز الاستثمار يوافق على 63 مشروعا ببني ملال (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | بيئة وعلوم | دراسة: تراجع صحة الفم يقود إلى ضعف الذاكرة

دراسة: تراجع صحة الفم يقود إلى ضعف الذاكرة

دراسة: تراجع صحة الفم يقود إلى ضعف الذاكرة

حذّرت دراسة أمريكية حديثة من أن تراجع صحة الفم والأسنان، وخاصة أمراض اللثة، مرتبطة بزيادة خطر التراجع المعرفي والإدراكي وضعف الذاكرة، وفق ما ذكرته وكالة الأناضول التركية.

الدراسة أجراها باحثون بـ"معهد الصحة وسياسة الرعاية الصحية وبحوث الشيخوخة" في جامعة "روتجرز" الأمريكية، ونشروا نتائجها في العدد الأخير من دورية (Journal of American Geriatrics Society) العلمية.

ولكشف العلاقة بين أمراض الفم والأسنان -مثل أمراض اللثة وقرحة الفم والأسنان- وتراجع الصحة العقلية، أجرى الباحثون مقابلات مع أكثر من 2700 أمريكي من أصل صيني يبلغون من العمر 60 عاما فأكثر.

ووجد الباحثون أن حوالي 50% من المشاركين في الدراسة أبلغوا عن أنهم عانوا من أعراض أمراض الأسنان، فيما أفاد 25.5% من المشاركين بأنهم عانوا من جفاف الفم.

وذكر 18.9% من المشاركين بأنهم يعانون من أعراض أمراض اللثة.

ووجد الفريق أن من أصيبوا بأمراض الفم والأسنان، كانوا أكثر عرضة لخطر التراجع المعرفي والإدراكي والذاكرة العرضية، وغالبًا ما تقود هذه الحالة إلى الإصابة بالخرف.

وقال شين تشي دونغ، قائد فريق البحث، إن "الدراسة أثبتت أن صحة الفم تعد جزءا أساسيا من الرفاهية النفسية والصحة العامة لدى البالغين الأكبر سنا، حيث يرتبط ضعف صحة الفم بتدني نوعية الحياة والانخفاض المعرفي والذاكرة".

وأضاف: "بحثنا يثير الوعي النقدي لمقدمي خدمات الرعاية الصحية والأسنان لبحث الدور الذي يلعبه صحة الفم في التراجع المعرفي والإدراكي".

وأشار إلى أن "هذه الجهود يمكن أن تساعد في الحفاظ على صحة كبار السن ورفاهيتهم والحد من التدهور المعرفي الذي يقود للإصابة بالخرف".

وتعد أمراض اللثة، من أكثر أمراض الفم انتشارا، وتتمثل أعراضها في الاحتقان والانتفاخ ونزف الدم منها لأقل سبب، وفي مرحلة لاحقة تتشكل الجيوب اللثوية ما يسبب رائحة الفم الكريهة.

ولتجنب الإصابة بالأمراض المتعلقة باللثة، ينصح الباحثون الأشخاص بالاهتمام الكامل بنظافة الأسنان والاعتناء بوضع اللثة الصحي منذ الصغر، عبر تدليكها ومراجعة الطبيب بشكل دوري من أجل الكشف عن أية أمراض لا ترى بالعين المجردة، لكنها موجودة وتظهر فقط عند حدوث الالتهابات المتكررة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (3)

1 - mes dents السبت 07 شتنبر 2019 - 03:21
Faux. . J’ai perdu toutes mes dents . J’ai. Presque 60 ans . Ma mémoire est excellente et je me rappelle même les numéros de téléphones de chacun de mes contacts .....
2 - jamal السبت 07 شتنبر 2019 - 03:43
كذلك تعفن الإبط والدبر يؤدي إلى فقدان الذاكرة وكذلك تعفن أفكار العقل يؤدي إلى تعفن الجسم
3 - عبد ربه السبت 07 شتنبر 2019 - 14:06
الى المحترم صاحب التعليق الأول : فقدانك لأسنانك دليل على صحة ما جاء في المقال العلمي ، فتخلصك من اسنانك سيبعد عنك كل الأمراض المتعلقة بالفم مادامت الأسنان المريضة هي سبب المشكل . أنا في مثل سنك و بدأت في التخلص من الأسنان فهي سبب البلاء وخاصة منها المريضة . ( المقال في صالحنا سيدي ) .
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.