24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

05/04/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:3907:0713:3517:0519:5521:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | بيئة وعلوم | جراحة الأعصاب تجمع متخصصين مغاربة وإسبان

جراحة الأعصاب تجمع متخصصين مغاربة وإسبان

جراحة الأعصاب تجمع متخصصين مغاربة وإسبان

"أبوالقاسم الزهراوي وتحديث دروس جراحة الدماغ والأعصاب"، عنوان الندوة العلمية التي جمعت في اتفاق مزدوج بين الجمعية المغربية لجراحة الدماغ والأعصاب بالقطاع الحر، برئاسة الدكتور مصطفى العزوزي، وجراحي الدماغ والعمود الفقري الإسبان بجامعة مالقا برئاسة الدكتور Miguel Angel Arraez.

وحضر هذا اللقاء حوالي 70 مشاركا من جراحي الدماغ الإسبان والمغاربة، وذلك في إطار تبادل الخبرات الميدانية والتجارب المهنية؛ في حين تعد هذه التظاهرة الطبية أول لقاء بين الجمعيتين، ترأسه من الجانب الإسباني رئيس قسم جراحة الدماغ بالمستشفى الإقليمي لمالقا الدكتور Miguel Angel Arraez، والدكتور مصطفى العزوزي، المسؤول عن وحدة جراحة الدماغ بالرباط؛ وذلك برعاية الجمعية الإسبانية لجراحة الدماغ، ومؤسسة الفدرالية العالمية لجمعيات جراحة الدماغ، وأكاديمية الطب والجراحة لأندلوسيا الشرقية، بالإضافة إلى جامعة مالقا ومصلحة الصحة بالأندلس.

ومن أجل إحياء قاسم مشترك مع عالم عربي أبدع في الطب وامتدت اختراعاته إلى يومنا الحاضر، كان لهذا اللقاء برنامج عمل حول تحيين معرفة مسببات أورام الجهاز العصبي والعلاقات الجديدة بينها، ومناقشة التساؤلات المطروحة حول الأعراض المرضية للوعائية العصبية.

وبالموازاة مع اللقاءات الطبية، تم الاتفاق على برمجة لقاء سنوي بالتناوب بين الجمعية المغربية والإسبانية لطب وجراحة الأعصاب.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.