24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

25/09/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4807:1413:2416:4519:2420:39
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. الشرطة تتصدى لترويج المخدرات بمدينة الصويرة (5.00)

  2. التصالح مع أرقام الإصابات بـ"كورونا" يتسلل إلى نفوس المغاربة (5.00)

  3. "الفيروس" يُغلق 118 مدرسة ويصيب 413 تلميذا و807 أساتذة (5.00)

  4. ارتفاع الأسعار يؤزم وضعية معيشة الأسر الهشة (5.00)

  5. العلمي يُقدم تفاصيل مخطط الإنعاش الصناعي في أفق سنة 2023 (5.00)

قيم هذا المقال

3.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | بيئة وعلوم | مرض "كوفيد 19" يهاجم الشباب .. والمدخنون أكثر عرضة للخطر

مرض "كوفيد 19" يهاجم الشباب .. والمدخنون أكثر عرضة للخطر

مرض "كوفيد 19" يهاجم الشباب .. والمدخنون أكثر عرضة للخطر

كشفت دراسة حديثة أن الشباب الذين يستخدمون السجائر الإلكترونية أو الذين يستخدمون كليهما، السجائر الإلكترونية والسجائر العادية، معرّضون لخطر كبير للإصابة بـ"كوفيد 19".

وخلافًا للاعتقاد الشائع، يمكن أن يصاب الشباب بـ"كوفيد 19" بشكل كبير، إذ ظهر ارتفاع في عدد حالات الإصالة بين فئتي 20 إلى 39 عامًا في كندا خلال شهر يوليوز الماضي.

وعلى الرغم من أن هؤلاء الشباب يعانون عمومًا من مضاعفات أقل، فإنهم ليسوا محصنين ضد دخول المستشفى، ويمكن أن ينقلوا المرض من حولهم، خاصة بين الفئات الضعيفة من السكان، فيما المدخنون معرضون للإصابة بأضرار جانبية.

وأجرى باحثون في جامعة ستانفورد بكاليفورنيا، في شهر ماي المنصرم، مسحًا كبيرًا على 4351 مشاركًا تتراوح أعمارهم بين 13 و24 عامًا في الولايات المتحدة؛ ومن بين أولئك الذين أبلغوا عن اختبار "كوفيد 19" كان الشباب الذين استخدموا السجائر الإلكترونية أكثر عرضة للإصابة من 5 إلى 7 مرات من أولئك الذين لم يلمسوا السجائر الإلكترونية.

من ناحية أخرى، تشير الدراسة إلى أن هؤلاء الشباب هم أكثر عرضة لتطور الأعراض إذا أصيبوا.

وقالت بوني هالبيرن فيلشر، أستاذة طب الأطفال: "إذا كنت تستخدم السجائر الإلكترونية، فمن المحتمل أنك في خطر؛ لأنك تضر برئتيك".

وأظهر الاستطلاع أن الأشخاص الذين استهلكوا مؤخرًا منتجات السجائر الإلكترونية والسجائر التقليدية كانوا أكثر عرضة بنسبة 5 أضعاف للإصابة بأعراض، مثل السعال والحمى والتعب وصعوبة التنفس.

"قد يعتقد الشباب أن عمرهم يحميهم من العدوى، أو أنهم لن يشعروا بأعراض "كوفيد 19"؛ لكن البيانات تظهر أن هذا ليس هو الحال فيما يتعلق بأولئك الذين يدخنون السجائر الإلكترونية"، يحذر شيفاني ماثور غايها، المؤلف الرئيسي للدراسة.

"تخبرنا هذه الدراسة بوضوح أن الشباب الذين يستخدمون السجائر أو الذين يستخدمون السجائر الإلكترونية المزدوجة (السجائر والسجائر الإلكترونية) معرضون لخطر كبير، وهي ليست مجرد زيادة صغيرة في المخاطر، إنها زيادة كبيرة" يضيف المتحدث.

وعلى الرغم من أن كبار السن أكثر عرضة للإصابة بأعراض خطيرة مرتبطة بفيروس كورونا، مثل الالتهاب الرئوي وفشل الجهاز التنفسي، فقد بدأ الشباب في ملء المستشفيات بنهاية الإغلاق في الولايات المتحدة.

لم يتم حل حالات المرضى الصغار بالضرورة بسرعة أيضًا؛ فقد وجد تقرير المركز الأمريكي لمكافحة الأمراض والوقاية منها، الصادر في نهاية يوليوز، أن ما يقرب من 20 في المائة من المرضى الشباب المصابين بفيروس "كورونا" كانوا في صحة جيدة سابقًا، ولم يتماثلوا للشفاء إلا بعد مضي أسبوعين أو ثلاثة أسابيع.

وشرع الباحثون في جامعة ستانفورد القائمون وراء الدراسة الجديدة في اعتبار استنشاق بخار السجائر الإلكترونية كعامل خطر محتمل لدى هؤلاء الشباب الأصحاء، ووجدوا علاقة لافتة للنظر، إذ كان الأشخاص الذين شملهم الاستطلاع والذين قالوا إنهم استخدموا السجائر الإلكترونية في الأيام الماضية أكثر عرضة خمس مرات للإصابة بـ"كوفيد 19"؛ فيما كان هذا التشخيص أكثر احتمالا بسبع مرات للأشخاص الذين دخنوا السجائر التقليدية والسجائر الإلكترونية. أما أولئك الذين فعلوا كلا الأمرين في الثلاثين يومًا الماضية فقد كانوا أكثر عرضة للإصابة بالأعراض بخمس مرات تقريبًا.

ووفقًا لدراسة أجرتها جامعة كاليفورنيا في سان فرانسيسكو، فإن واحدًا من كل ثلاثة بالغين تتراوح أعمارهم بين 18 و25 عامًا معرض للإصابة بفيروس "كوفيد 19" الحاد. لكي يُعتبر الشخص ضعيفًا، يجب أن يكون لدى الشخص على الأقل عامل خطر واحد حدده مركز السيطرة على الأمراض إما مرض مزمن مثل أمراض القلب أو السكري أو الربو، أو عامل رئيسي في نمط الحياة مثل التدخين.

ويعد التدخين إلى حد بعيد عامل الخطر الأكثر شيوعًا بين الشباب، وفقًا لدراسة. وهذا يشمل استهلاك التبغ والسجائر الإلكترونية والسيجار. وجمع الباحثون هذه العادات معًا لأنه تمامًا كما هو الحال مع السجائر، أظهرت الأبحاث أن السجائر الإلكترونية يمكن أن تلحق الضرر بالرئتين.

ووجدت الدراسة، التي أجريت على أكثر من 32000 أمريكي، أن الأشخاص الذين يدخنون السجائر الإلكترونية بانتظام أكثر عرضة للإصابة بأمراض الرئة بأكثر من 1.3 مرة من غيرهم؛ بما في ذلك الربو وانتفاخ الرئة والتهاب الشعب الهوائية المزمن. فيما كان مدخنو التبغ أكثر احتمالا بنسبة 2.6 مرة، وكان الأشخاص الذين يدخنون التبغ والسجائر الإلكترونية أكثر عرضة للإصابة بأمراض الرئة بنسبة 3.3 مرة من الأشخاص الذين لم يدخنوا على الإطلاق.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (37)

1 - elhabachi الجمعة 14 غشت 2020 - 14:10
دراسات متضاربة و متناقضة نوعا ما ، بعض الباحثين وجود أن المدخنين يمثلون نسبة إماتة أقل لأن الرئة لديها ميكانيزمات مناعية بحكم تعرضها الدائم للمواد المسرطنة و هذه دراسة أمريكية من أكسفورد ، و طبعا يختمون الدراسة بقول أن كل شيء احتمال و لا يمكن الجزم و و و ....الغموض لا زال محيطا بكل ما يتعلق بكورونا
2 - عبدالله التطواني الجمعة 14 غشت 2020 - 14:14
منذ ظهور الفيروس انكب العالم على دراسته لكن الملفت للنظر ان المعلومات تعطي بالتقسيط فكل مرة يعطون خبر جديد عن الفيروس وكأنه ظهر بالأمس فبدل ظهور لقاح هاهم يعودون بدراسات جديدة عن الفيروس ألم يكن الاخصائيون يدروس كيف يعمل هذا الفيروس وكيف ينتقل ووووو
3 - طارق حتى لأولاد علي الجمعة 14 غشت 2020 - 14:14
هل تتذكرون ذلك التقرير الصحفي العلمي الذي تداولته بعض القنوات الفرنسية والذي يتحدث عن أن المدخنين هم الاقل عرضة للموت بكورونا؟ وكيف جعل الكثيرين ممن شاهدوه يراجعون عن قرار الإقلاع عن التدخين... بينما الصين قالت منذ البداية ان المدخنين هم الأكثر عرضة للموت الحاتمي بسبب كورونا وان تفسير ارتفاع الوفيات بين الرجال راجع بالأساس إلى أنهم الأكثر تدخينا من النساء....
للأسف لو توقف الناس عن التدخين ولو في هذه المرحلة فربما يدفع تلك الدول مثل فرنسا وامريكا... إلى مراجعة حساباتها إن كانت هي المسؤولة عن كورونا...!
4 - أمجد زهيد الجمعة 14 غشت 2020 - 14:18
ألم يقولوا في بداية الجائحة بأن المدخنين هم أقل عرضة للإصابة؟؟؟؟ والله إن هذا كورونا إيلا عرات على كل الكذابين والمنافقون!
5 - كمال الجمعة 14 غشت 2020 - 14:18
شباب اليوم مايهمه أكثر هو الشغل ومصروف الجيب، والزواج وبناء أسرة صغيرة له، فهنالك شباب عمره فوق 35 ولا زال عازب بدون عمل ولا مدخول قار وبذلك يصبح عاهة على الأسرة، الله يسهل على جميع شباب المغرب يارب في هذا اليوم يوم الجمعة المباركة، اما بخصوص فيروس كورونا فلقد عشنا جميع الأمراض، الكوليرا، الآنفلونزا الإسبانية، إنفلونزا الخنازير، والإبولا، والسيدا ، والأن كورونا ، ولا نعلم ماذا سيحصل في العام 2040, الله يصاوب والله يشفي الجميع يارب
6 - Feu rouge الجمعة 14 غشت 2020 - 14:20
كورونا جا باش ينقص المزاليط لي عاطينها للولادة وكانهم اغنياء وباغين الدعم والسبيطار فابور رغم انهم ماتيخلصو حتى ضريبة النظافة
7 - Imane usa الجمعة 14 غشت 2020 - 14:25
شخصيا لا أثق في المغرب و لافي إحصائياته . كل شيء متناقض لا أمن لا مستشفيات لا جامعات لا معقول . اللهم إرحم أهل المغرب
8 - Jalal الجمعة 14 غشت 2020 - 14:25
اذا كان الأمر كذلك فلماذا قررت السلطات استثناء الشباب من التحاليل الاستباقية لدى المخالطين؟
9 - قدور الجمعة 14 غشت 2020 - 14:27
من غرائب هذا الوباء.ان العلماء والخبراء يجتهدون من اجل اكتشاف السلبيات لترويع البشر عوض الاجتهاد في وجود لقاح او دواء فعال .
10 - واقعي الجمعة 14 غشت 2020 - 14:38
البشريةً ساهمت في انتصار الوباء عبر العادات القبيحة التدخين عدم احترام التباعد الجهل إلخ
11 - Samir الجمعة 14 غشت 2020 - 14:39
بعد فشل المخزن في تدبير جائحة كورونا أصبح ضروريا البحث عن نموذج سياسي جديد قبل النموذج التنموي الذي لن ينتج شيئا سوى إبقاء دار لقمان على حالها
12 - يوسف الجمعة 14 غشت 2020 - 14:39
زيدو شي مخالفة ديال 300 درهم على التدخين في الأماكن العامة
13 - عبد الحق الجمعة 14 غشت 2020 - 14:39
حمد أنا أدخن فقط الكيف مرتين في اليوم فهل أنا معرض لكوفيد 19 ??
14 - القناص الجمعة 14 غشت 2020 - 14:42
تحاليل ال pcr تحاليل لا يمكن الاعتماد عليها في اكتشاف الفيروس وذلك باعتراف مخترعها،.
15 - صحافي الجمعة 14 غشت 2020 - 14:46
احسن عقاب لمدخني المخدرات من الله هو الوباء لان المنحرفين لا علاقة لهم بالنضام لايستعملون الوقاية لانهم اصلا ميكروب يعلفون المخدرات بالازقة للفوضى وتحريض الاطفال بابواب المنازل على الانحراف يعمرون المقاهي للتدخين تخدير شوهو الاحياء الشعبية .وجب محاربتهم باستعمال العصى .
16 - المهدي الجمعة 14 غشت 2020 - 14:52
المرجو ذكر شكون قام بالدراسة ماشي ..حقا أثبثت دراسة جديدة
17 - Said الجمعة 14 غشت 2020 - 14:59
يجب منع التدخين في الأماكن العمومية. لا يعقل أن يخرج الناس بالكمامات وآخرون يدخنون في الشوارع والمقاهي ينفثون دخانهم في جميع الاتجاهات. الدول الأوروبية ماضية في منع التدخين في الأماكن العمومية كما هو الحال في مجموعة من المناطق الإسبانية التي منعت التدخين بشكل قطعي في الأماكن العمومية وجهات أخرى ماضية في نفس الاتجاه كمدريد وبالينسيا.المزيد من الحذر والوعي الوباء بدأ مرة أخرى في الإنتشار حتى في صفوف الشباب.
18 - ملاك الجمعة 14 غشت 2020 - 15:00
بحال اروبا بحال فرنسا نفس الشيء غبر فرنسا عدد مصابين اكتر من المغرب و البؤر اكتر عندهم دابا 238 بؤره اوا كمامه ضروريه يا شباب او غادين تعاديو الاهل ديالكم الله احفظ او لي كي دخن ابعد منو اما مقاهي خصها تمنع المدخنين اصلا و لكن ماشي ساهل ..الله ابعد علينا هد الوباء دعيو يا المغاربه راه الله لي بقا لينا لا غير هةكو الشافي
19 - حسين الجمعة 14 غشت 2020 - 15:19
اودي الكارو كايقتل بكوفيد و بلا كوفيد . اه ولا تالوفايات ديالو غايوليو يتحسبو على السي كوفيد.

اودي هاد الرواح الكوفيدي اي واحد مات كايحسبوه عليه
20 - محمد الجمعة 14 غشت 2020 - 15:23
سأعطيكم حالة شابة أصيبت بكوفيد لتستنتجوا بعض أسباب ارتفاع أعداد الوفيات و المصابون الجدد.
هذه الشابة قامت بفحص السكانير يوم الأربعاء 05 غشت فتبين إصابتها بالوباء، فاتجهت لمستشفى مراكش وأجرت التحليلة يوم الجمعة 07 غشت ، ولم تتوصل بالنتيجة حتى يوم الإثنين 10 غشت عبر الهاتف، وأكدوا لها إصابتها بالوباء وعليها البقاء بالمنزل وسيزورونها لأعطائها بروتوكول الدواء.
مند ذلك اليوم أي الاثنين 10 غشت وهي تتصل برقم 141 ورقم المديرية والرقم الذي اتصل بها، دون أن تلقى رد على مكالمتها، وبعد اتصالات متتالية مع المديرية الاقليمية للصحة بمراكش عبر الميسبنجر تم طمأنتها مساء الأربعاء 12 غشت أنها ستتوصل بالدواء اليوم الخميس 14 غشت، لكن اليوم انتهى ولم يزرها أحد .
إذن تخيل مواطنة مصابة مند أكثر من أسبوع ، ولم تتوصل بأي دواء، كما أن هذه المدة كافية إذا خرجت خلالها والتقت مع الآخرين فكم من حالة جديدة ستصاب بسبب إهمال المسؤولين؟
21 - Adam الجمعة 14 غشت 2020 - 15:32
وأكبر خطا سترتكبه الحكومة اءذا تركت مرضى كورونا في منازلهم التقاليد عندنا في المغرب لاتسمح بذالك لاننا ليس لدينا الوعي الكافي للابتعاد عن المريض بل اكثر من ذالك زيارة المريض من أهله وأصدقاءه وزد على ذالك العناق للمريض وبؤس الأيدي والرأس ومن هنا سينتشر الوباء بكثرة ويجب ان لانقارن أنفسنا بالوعي في أوروبا وعلى الدولة ان لاترتكب الحماقات مثل السماح بالعيد الذي حذرنا من كارثته وهاانتم تحصدون مازرعه يوم العيد
22 - موحى اعدي الجمعة 14 غشت 2020 - 15:42
على هد لحساب ديالكم كولشي مريض اصافي .مرطو البشر بشحال ديال الشكوك ديالكم والله الى وليتو كتر من كورون شحال التناقضات الله احفظ
23 - محمد الجمعة 14 غشت 2020 - 15:44
سأعطيكم كمثال حالة شابة أصيبت بكوفيد لتستنتجوا بعض أسباب ارتفاع أعداد الوفيات و المصابون الجدد.
هذه الشابة قامت بفحص السكانير يوم الأربعاء 05 غشت فتبين إصابتها بالوباء، فاتجهت لمستشفى مراكش وأجرت التحليلة يوم الجمعة 07 غشت ، ولم تتوصل بالنتيجة حتى يوم الإثنين 10 غشت عبر الهاتف، وأكدوا لها إصابتها بالوباء وعليها البقاء بالمنزل وسيزورونها لأعطائها بروتوكول الدواء.
مند ذلك اليوم أي الاثنين 10 غشت وهي تتصل برقم 141 ورقم المديرية والرقم الذي اتصل بها، دون أن تلقى رد على مكالمتها، وبعد اتصالات متتالية مع المديرية الاقليمية للصحة بمراكش عبر الميسبنجر تم طمأنتها مساء الأربعاء 12 غشت أنها ستتوصل بالدواء الخميس 14 غشت، لكن لحد اليوم الجمعة 14 غشت لم يصلها لا دواء ولا مكلف بالمتابعة.
إذن تخيل مواطنة مصابة مند أكثر من أسبوع ، ولم تتوصل بأي دواء، كما أن هذه المدة كافية إذا خرجت خلالها والتقت مع الآخرين فكم من حالة جديدة ستصاب بسبب إهمال المسؤولين؟
24 - امل الجمعة 14 غشت 2020 - 15:47
الصورة خير تعبير أن المرأة أكثر وعيا ومسؤولية من الرجل.
25 - كاسبيرسكي والڤيروس يبكي الجمعة 14 غشت 2020 - 15:54
عليكم باللقاح الروسي سبوتنيك V. راه دَقَّة بَّطلَة لْكورونا بحال Antivérus كاسبارسكي ، كايتبع كورونا فالجسم و كايدير ليه la mise en qurantaine ، و من العام العام ديرو ليه الميز أجور راها موجودة عند بوتين وبالضامنة إلا كذبتوني جربوه و ها نتوما ها أنا .
26 - عبد الله الجمعة 14 غشت 2020 - 16:02
أيها المدخنون، متى تفهمون أن التدخين يقتل ؟ وكم رجل كنت أعرفه قتله التدخين، ومنهم من مات أمام عيني...
لا أفهم لماذا يلتزم الصمت أصدقائي المدخنين حينما أحدثهم عن مضار التدخين وأنهم سيهلكون انفسهم اذا مضوا في استهلاكه، فحينما تحدثهم عن التدخين فهم بين اثنين، اما يعترفو بمضاره ويسألون الله الهداية لأنفسهم، أو يلتزموا الصمت ويتركونك تتكلم ثم بعد ذالك يخوضوا في حديث غيره وكأنك كنت تتحدث مع الحجر وليس البشر.
اِبتعدوا عن التهلكة يا اخواني وأخواتي.
27 - ناصح أمين الجمعة 14 غشت 2020 - 16:02
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته سبق وأن قلت إنه يجب على المسؤولين وقف هذا السم القاتل لأن عدد المدخنين عندنا في بلادنا نراهم بشكل كبير ونحن نرى كيف امتلأت مستشفياتنا بمرضى كورونا ولا نحب ولا نتمنى أن نرى مقابرنا كذلك والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
28 - Khaddija lgh الجمعة 14 غشت 2020 - 16:07
المدخن الذي يقرأ كثيرا عن اخطار التدخين لا بد ان يقلع يوما عن القراءة
29 - مواطن الجمعة 14 غشت 2020 - 16:07
الشباب في هذه البلاد تجمعات عليه المصايب مسكين ها البطالة ها الفقر ها الفقصة ها كورونا ها البحورا تسدو ها الدعم والو لك الله يا شباب المغرب
30 - السماوي الجمعة 14 غشت 2020 - 16:11
الله اجعلني نتيق فشي دراسات أو بحوث أو أراء ديال شي واحد فيما يخص كورونا. ..منذ البداية و غير لي جاب لو رأس شي حاجة تيقولها. ....التناقضات الواضحة و العشوائية في كل شيء
31 - متتبع الجمعة 14 غشت 2020 - 16:23
و ناس لخدامين فكبلاج ووحدات الصناعية الاخرى اكثر عرضة لخطر الإصابة من المدخنين بنسبة 99 فمئة
32 - Moulin Chicago الجمعة 14 غشت 2020 - 17:04
الله إستر أو صافي حينما أخد حرب العداب و التنمية السلطة و نحن في إتجاه نحو الوراء . الكل أصبح يكرهنا من الخليج الى الغرب . حتى المغاربة أنفسهم أصبحوا يكرهون أنفسهم. اللهم أرفع عنا أكبر فيروس هدا قبل أن ترفع عنا كورونا
33 - مسلم الجمعة 14 غشت 2020 - 17:17
انا عدت للتدخين بسبب كورونا...المدخنون لا يطورون أعراض خطيرة..لان فايروس كورنا يدخل من نفس الباب الدي يدخل منه النيكوتين....اسم الباب العلمي هو مستقبلات ACE2.. عند المدخنين يكون النيكوتين محتل لهذه الابواب او المستقبلات...فلا يجد الفيروس. مدخل للخلية...سأتوقف عن التديخين مرة اخر بعد زوال الوداء
34 - أحمد الجمعة 14 غشت 2020 - 19:42
إلى 21 آدم
لا أعلم لماذا يحب المغاربة العناق والبوس كأن المحبة طاغية مع الأن العكس هو الصحيح
عناق ظاهري وكراهية باطنية
أنا عن نفسي اكره العناق ولا أقبل سوى أمي الله يحفظها.
35 - Ahmed السبت 15 غشت 2020 - 00:21
نعم التدخين يقتل ،فعلا المرض اللعين يجد ظالته في التدخين. والتقارير الخطيرة عن التدخين صحيحه لذا لوبيات هذا البلاء هي من تدفع لتلميع صورته .
36 - عبدالإلاه السبت 15 غشت 2020 - 01:04
كون التدخين سم قاتل لم يعد في حاجة إلى إثباث.
وبالنسبة لكرونا فالتدخين يحذث هشاشة في المسالك التنفسية ما يجعل المدخن المصاب بكورونا يعاني أكثر من غيره.

هذا لا يحتاج لدراسة ، الله يعفو على الجميع
37 - ابو ياسر السبت 15 غشت 2020 - 01:16
أين كان الإعلام و مديرية الأوبئة ووزارة الصحة أين كان يختبئ أساتذة الفيروسات وخبراء الأقسام السريرية كورونا وصل إلى المغرب أواخر فبراير كان ينتشر في صمت لم يكن ساعتها أحد يتكلم عن الوباء القادم وكان الصمت هو العنوان وتأخر في نشر الوعي والتحسيس بالخطر القادم
المجموع: 37 | عرض: 1 - 37

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.