24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/09/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4607:1213:2516:4819:2920:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. مجلس البيضاء يواجه اتهامات خرق قانون التعمير (5.00)

  2. المغرب يرأس مؤتمر الوكالة الدولية للطاقة الذرية‎ (5.00)

  3. بوريطة يؤكد وجوب الالتزام بعدم نشر أسلحة نووية (5.00)

  4. التلميذ الخطري ينال نحاسية "أولمبياد المعلوميات" (5.00)

  5. المحكمة العليا تشعل معركة بين "الديمقراطيين والجمهوريين" بأمريكا (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | بيئة وعلوم | تقرير: بلدان أوروبية تُصدر مُبيدات "محظورة وضارة" إلى المغرب

تقرير: بلدان أوروبية تُصدر مُبيدات "محظورة وضارة" إلى المغرب

تقرير: بلدان أوروبية تُصدر مُبيدات "محظورة وضارة" إلى المغرب

كشف تقرير أصدرته منظمتا "غرينبيس" (green peace) و"بابليك آي" (Public Eye) أن البلدان الأوروبية، وعلى رأسها بريطانيا، تُصدّر آلاف الأطنان من المبيدات السامة المحظورة إلى عدد من البلدان، من بينها المغرب.

وذكر التقرير، وهو عبارة عن تحقيق استقصائي صدر بتاريخ 10 شتنبر الجاري، أن دول الاتحاد الأوروبي اعتمدت سنة 2018 خُططاً لتصدير أكثر من 81 ألف طن من المبيدات الحشرية تحتوي على مواد كيميائية محظورة الاستعمال في حقولها.

وجرى تصدير هذه المبيدات، حسب التقرير، إلى بُلدان فقيرة، وكانت المملكة المتحدة لوحدها مسؤولةً عن تصدير النسبة الأكبر من تلك الشحنات بما يناهز 32 ألف طن، تليها إيطاليا وهولندا وألمانيا وفرنسا وإسبانيا وبلجيكا.

وجرى تصدير هذه المبيدات إلى 85 دولة عبر العالم، من بينها دول منخفضة أو متوسط الدخل، وكان المغرب والبرازيل وأوكرانيا والمكسيك وجنوب إفريقيا أكبر المستوردين لهذه المبيدات.

كما وُجه جزء من الصادرات نحو بلدان غنية، من بينها الولايات المتحدة الأميركية، وهي نفسها تعمل على تصدير المواد الكيميائية الزراعية المحظورة نحو عدد من البلدان منخفضة ومتوسطة الدخل.

وذكر التقرير أن من بين المواد الكيميائية الزراعية المحظورة التي تم شحنها من موانئ الاتحاد الأوروبي، مواد تؤكد سُلطات الاتحاد أنها تُشكل مخاطر صحية مُحتَملة، مثل الفشل الإنجابي واضطراب الغدد الصماء أو السرطان، إضافة إلى المخاطر البيئية المتمثلة في تلوث المياه الجوفية أو تسمم الأسماك والطيور والثدييات والنحل.

وبحسب مُعطيات التقرير، هناك ثغرات في القانون الأوروبي أتاحت لشركات كيميائية، مثل "بايير" و"سيجينتا" و"كورتيفا"، الاستمرار في تصنيع المبيدات الحشرية لفترة طويلة بعد حظر استخدامها في الاتحاد الأوروبي لحماية البيئة أو صحة المواطنين.

ويأتي هذا التقرير بعدما أصدر ثلة من الخبراء في حقوق الإنسان التابعين للأمم المتحدة بياناً، الصيف الجاري، يدعون فيه الدول الغنية إلى إنهاء تصدير المبيدات الحشرية المحظورة إلى البلدان الفقيرة.

وتضم لائحة هذه المبيدات الخطيرة التي تحدث عنها التقرير الاستقصائي كلاً من: "soil fumigant 1,3"، و"dichloropropene"، و"atrazine"، و"acetochlor" و"carbendazim".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (62)

1 - ABC السبت 12 شتنبر 2020 - 10:11
المسؤولية الأولى تقصيرية وجنائية تعود لمؤسسات الدولة من جهاز الديوانة وزارة الفلاحة المختبرات الوطنية اللي كيسهروا على المنتجات الكيماوية الواردة على البلاد .تم مسؤولية تجار الموت اللي كيستوردوا المواد الكيماوية المنتهية الصلاحية بصفر درهم ويحصلون من ورائها أرباح طائلة بإعادة بيعها بثمنها الحقيقي . ومسؤولية الفلاح إن علم بهذه المواد فهي تدخل في جرائم القتل مع سبق اصرار والترصد فيكفي العلم بخطورة المواد الكيماوية المستوردة تعتبر جريمة كاملة منصوص عليها القانون. ولا أعلم يكون جمعية حماية المستهلك عن هذا الملف.
2 - مواطن مغربي السبت 12 شتنبر 2020 - 10:16
الدول الغنية تسعى جاهدة إلى تفقير و قتل الدول الضعيفة أنه قانون الغاب في قالب آخر
3 - مروان السبت 12 شتنبر 2020 - 10:16
مواد بسيطة تستطيع الدولة ان تتنجها وبجودة عالية فقط بتخصيص موارد مالية غير مكلفة للبحث العلمي ..
4 - zizo السبت 12 شتنبر 2020 - 10:16
يا ترى أين هو عمل الناس خدامين في الديوانة ...
أظن أنه خدمتهم هو أي سلعة دخلة من الواجب تحقق منها في المختبرات ....لاكن كما العادة الفساد و الرشوة يغزو كل القطاعات ....بلاد ..... السكات أحسن
5 - هلال بني ملال السبت 12 شتنبر 2020 - 10:17
هاد الهضرة وهاد تقرير قولوه لدوك ناس لي في المناء ودوك ناس تاع مراقبة ودوك لي فيهم هضرة بزاف في البرلمان والتلفزة .... يكما هاد مشكل ثاني سببه المواطن العادي ؟
6 - ben السبت 12 شتنبر 2020 - 10:20
اين هي l onssaفاظحينا بها كل ساعة؟ من هنا نري أن بلدنا لا توجد فيه مراقبة بتاتا في ما يتعلق بصحت المواطن والفرشة المايية؟
7 - karim السبت 12 شتنبر 2020 - 10:20
سلام :أين هي بونص والجمارك... كين شحجة مش هي هدك!!!
8 - م.ر السبت 12 شتنبر 2020 - 10:21
المسألة تمام وضوح الشمس بالنهار. كل ما في الأمر أن الذي يجب ان يشرع قوانين تمنع من إستراد هاذه المواد هو الذي يقوم باأسترادها حيث يجني ارباحا خيالية بغض النضر عن صحة المواطن المغربي الدي لامكان له في معادلة اتخاد القرارات الصائبة.
9 - أين الخلل السبت 12 شتنبر 2020 - 10:22
بلدان اوربية تصدر مبيدات مضرة للمغرب
المغرب يستورد مبيدات مضرة من دول اوربية

مسألة وجهة نظر

اين الخلل ؟
10 - المختار بوطالب السبت 12 شتنبر 2020 - 10:24
حنا نعطيهم لبيو كا الفوسفاط و السمك ؤهما اعطيونا سم الله عطيهوم لبلا
11 - إبن البادية السبت 12 شتنبر 2020 - 10:25
ونحن أضا نصدر لهم مئات الألوف من الأطنان من الخضر المعالجة بتلك المواد
بمعنى فيهوم فيهوم وأكيد انهم يعرفون ذالك
12 - النقد الذاتي السبت 12 شتنبر 2020 - 10:27
الكلام عن المبيدات الفلاحية متداول مند سنين بين الفلاحين لكن الدولة بقيت ولازالت صامتة.. بالأمس كان تقرير عن الثوابل المتداولة بالمغرب ومدى تعرضها لعنصر الرصاص.. وقيل الكثير عن الأضرار في تلك المواد المعلبة وقيل الكثير عن مادة اليود وقيل الكثير عن حبوب منع الحمل وقيل وقيل ولا حياة لمن تنادي
13 - كن اسدا وكلني السبت 12 شتنبر 2020 - 10:31
وتصدر الاتصال الخطيرة،وايضا السجائر،والبضائع المنتهية الصلاحية،لانها تعلم ان الغيرة و الانفة ماتتا عند المسؤولين
14 - مولاة لحريرة السبت 12 شتنبر 2020 - 10:31
الصحيح هو : المغرب يستورد مُبيدات "محظورة وضارة". وكيفما قالوا زمان: الله يجعل لغفلة بين لبايع وشاري.
15 - مواطنة السبت 12 شتنبر 2020 - 10:33
الله ياخد فيهم الحق لا هوما لا المسؤولين دياولنا لي كايدخلو السم لبلادنا طيحتو الذل على المغاربة وخرجتو على صحتهم اوكانݣولو علاش السرطان كثر
16 - متضرر السبت 12 شتنبر 2020 - 10:36
لا حول و لا قوة إلا بالله. ادفع قوت يومي و أتسمم بدون حول لي و لا قوة، اللهم أنت حسبي و وكيلي
17 - مثقف المقهى السبت 12 شتنبر 2020 - 10:38
الخضر و الفواكه الطبيعية ولو ان حجمها صغير و بها حشرات أحسن من الاخرى و او كان حجمها كبير لأنها مليئة بالسكر و الأمراض . والدجاج الرومي يجب أن تترك له مسافة اكبر الولادة و الرعي حتى يصبح لحمه طبيعيا .لذلك انتشرت الأمراض المناعية بشكل كبير حتى في صفوف الشباب .لأننا اصبحنا ناكل السموم .حتى الدقيق معدل وراثيا و منزوع منه النخالة . الله يحفظ
18 - bernoussi السبت 12 شتنبر 2020 - 10:40
Même quand ils ne sont pas interdits, ils sont dangereux pour la nature, l'équilibre écologique, pour les napes souterraines, donc l'eau que nous buvons et en définitive pour notre santé. Notre corps a une mémoire physiologique, il me semble, et pendant des millions d'années ( pour ne pas dire plus), il a été habitué à assimiler des molécules naturelles. Lui faire subir ce traitenement chimique à tous les niveaux, ne peut que le déséquilibrer , le stresser et in fine le rendre fragile . Ces pays exportent vers l'Afrique et les autres pays sous développés dans le monde, tous leurs produits périmés ou toxique : que ce soit les médicaments, les carburants avec des taux de soufre inadmissibles ( regardez vers la suisse ...) des produits transformés de toutes sortes. les complices chez nous sont capables d'envoyer au cimetière leurs propres concitoyens pour gagner de l'argent. L'état n'est pas habitué à protéger le citoyen, il est là juste pour le punir .Merci hespress de publier
19 - مبارك السبت 12 شتنبر 2020 - 10:43
ان كانت هده الدول الأوروبية تصدر بالفعل المواد الضارة الى المغرب فاين ادن المسؤولون عن القطاع
ام ان التراء هو همهم اين وزارة الفلاحة اين الاقوال الفارغة اين حس الوطنيه اين واين اسألة لاوولن تجد لها أجوبة ما دامت الخيانة الوطنية هي مبدأ المسؤولين
20 - Fouad السبت 12 شتنبر 2020 - 10:46
لو كان عندنا وزارة فلاحة كالبلدان المحترمة.. لما دخلت اي مبيدات مضرة.. ولكن للأسف نعرف الخبر من الغريب ولا يكتشفه المسؤولين عن جودة المواد المستوردة
أين هي وزارة الصحة.. أليس من المفروض تحليل كل مايستورد والتصديق عليه من وزارة الصحة
التقة العمياء في كل مايأتي من أوروبا انتحار.. لان الأوروبي لايكترث الا للماديات
21 - Halim السبت 12 شتنبر 2020 - 10:48
يجب محاسبة ومقاضة من يلعب ويريح امولا على حساب أرواح الفقراء.
22 - سعد السبت 12 شتنبر 2020 - 10:55
هذه البلدان تصدر هذه المبيدات لأنها لم تكن محظورة في أوروبا من قبل وأصدرت قوانين بمنعها والتخلص منها وبما أن المغرب لا يمنعها فهي تصدر له لكن في المغرب المشكل الأكبر هو من هذا ان الفلاح المغربي امي لا يعي ما يفعل عندما يشتري المبيدات الفلاحية ينصح بمقدار لكنه لا يحترمه ويضاعفه أو يضع المحلول كله وهذه هي الطامة الأكبر والأخطر وقد حذر الإتحاد الأوروبي مرار من ان المنتوجات
الفلاحية المغربية تتجاوز بعض الأحيان من مقدار المبيدات رغم أن تلك المنتجات تراقب من قبل تقييم الآخرين ومهندسين
المشكل في المنتوجات التي تقدم للمستهلك المغربي
23 - Abderrahim السبت 12 شتنبر 2020 - 10:57
الله وحده يعلم ماذا صدوا لنا من قبل؟؟؟ اظننا نحتاج الى غسيل تام الامعاء و التخلص مما ضخوه في احشائنا
24 - Mohamed السبت 12 شتنبر 2020 - 11:00
لا تلوموا المصدر حاسبوا من المستورد لان المسؤولية تقع على من استورد السلعة للمغرب لكن الجشع و حب جمع ما يمكن جمعه من الارباح على انها سلعة مستوردة من اوروبا هي اسباب الامراض والمصائب ومثل هاته الملتويةيتخلف المغرب على جميع الاصعدة .
25 - Yassin السبت 12 شتنبر 2020 - 11:02
إذا كان هذا صحيح فيجب منعها من الدخول إلى المغرب
26 - مومو السبت 12 شتنبر 2020 - 11:05
اين كانت هده التقارير قبل خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي و تشنج للعلاقات حول قانون بريكست
27 - اسماعيل السبت 12 شتنبر 2020 - 11:06
لا حول و لا قوة الا بالله،
اين خبراءنا و كفاءاتنا ، اين صحة المواطن البسيط،دارت الايام حتى صار المغرب الحبيب مطرحا لكل النفايات ،كيماوية وبراميل و ووو
الا استحيوا من الله ايها القانون على هذا البلد .
لك الله يا شعوب بلداننا
28 - ahmad السبت 12 شتنبر 2020 - 11:07
انا جيت لاسبانيا سنة 2007 هادي 13 سنة و سمعت في الميريا بلي شي دوا تمنع في اسبانيا و ولاو تيصدروه للمغرب و هوما عاد فاقوا من انعاس دابا
29 - غدا القاك السبت 12 شتنبر 2020 - 11:07
المشكل ليس في الدول الأوربية التي تبت انها لا تريد الخير للعالم الثالث ، الحديث طويل في هذا الموضوع وألخصه في التواطئ الدولي الذي ما فتئ يتحدت عنه خبراء إنسانيين وأحسن مثال هو محاولات قتل الأفارقة والأقليات من خلال حقن الموت المتعلقة باللقاح المزعوم لكورونا .
نعم الغلط يتحمله كل مسؤول استورد أو صادق على استيراد هذه المواد ، لو كانت الضحية دولة أوروبية لرأيتم الملف يتداول في الأمم المتحدة( اداة تفعيل مطامع الغرب ) لكن حين تنعدم الوطنية ينعدم الضمير .
30 - حلا السبت 12 شتنبر 2020 - 11:09
هذا ضمن مخطط تخريبي للقضاء على مخطط المغرب الأخضر.الانتاج الزراعي المغربي مستهدف.عندما تجد خضر وفواكه المغرب تنافس في أسواق أوربا منتوجاتها مما يثير حنق الفلاح الاوربي الذي يشتكي من المنافسة المغربية.حتى البذور يصدرون لنا ماهو متلاعب فيه جينيا.قضية بذور الطماطم التي استوردها المغرب وكبدت الفلاحين خسائر كبير بإنتاج طماطم طبيعية وسليمة خارجيا ومتعفنة داخليا ليست ببعيدة.
31 - zak السبت 12 شتنبر 2020 - 11:15
العيب ماشي في الاوروبيون. العيب في المسؤولين ديالنا لي كيخليو ديك الشي يدخل للبلاد
32 - متطوع في المسيرة الخضراء السبت 12 شتنبر 2020 - 11:21
يحدث هذا بسبب عدم وجود الكفاءات في أماكن المسؤلية هذه الأشياء ناتجة عن التوضيف بالزبونية والمحسوبية ويمارسون مهام لاعلاقة لهم بها والمشرفين على استيراد المواد يستغلون هذه الضرفية لإدخال الأشياء الغير الصالحة لأن المراقبة المهنية غير متوفرة أن لم ينزل الدستور إلى ارض الواقع بربط المسؤولية بالمحاسبة لاشيء يتغير في وطننا الحبيب
33 - الله مع الفقراء السبت 12 شتنبر 2020 - 11:26
الأوروبيون كيف ماكان الحال كيكتبوا المواد المكونة للموبيد ولو كان جاية من عند الشينوى ما تعرف اش من مواد فيها
34 - همس الكلام السبت 12 شتنبر 2020 - 11:27
المغاربة لا يعيشون طويلا.معدل العمر متدني مقارنة بالاوروبيين واليابانيين عدم المتابعة الصحية نتيجة ضعف البنيات الصحية وقلة الامكانيات المادية للمرضى .ولكن من الأكيد ان المبيدات لها تأثير ودور في النازلة .
35 - slima السبت 12 شتنبر 2020 - 11:28
وأين المراقبون المغاربة والمسؤولون عن حمايتنا من هذه السموم!؟ أم أن دورهم ينحصر في تحصيل الأجور السمينة وركوب السيارات الفخمة رباعيات الدفع والسفريات الى أجمل مناطق السياحة في العالم؟!
36 - غير دايز السبت 12 شتنبر 2020 - 11:30
و فين هاد onssa و هاد جمعية حماية المستهلك، لك الله يا مغرب غادي غير في الهاوية
37 - متتبع مغربي السبت 12 شتنبر 2020 - 11:30
أين هي المراقبة والتفتيش في الموانيء والحدود البرية. أين هي المصالح البيطرية والسلامة الصحية أليس هذا هو دورهم ام تغماض العينين هو الجواب. المسؤولية أمام رب العزة والجبروت يتحملها هؤلاء. أين القسم الذي ادوه اين سيفرون من حكم الله لما اقترفوه في حق الأبرياء.
38 - مهاجر السبت 12 شتنبر 2020 - 11:33
تعليق بسيط والجواب هو انهم يقولون ان افريقيا حقل التجارب ونحن دولة افريقية
39 - متابع السبت 12 شتنبر 2020 - 11:39
العيب ماشي على اللي كيبيعها ولكن العيب على اللي كيشريها بدون ضمير أو بدون ما يعيرها
40 - أبو المهدي السبت 12 شتنبر 2020 - 11:39
البلدان الأوروبية تصدر مبيدات محظورة في اوطانها وبالمقابل تفرض قيودا على المنتجات الفلاحية التي تستوردها أن لا تكون معالجة بنفس هذه المواد . نفاق ليس إلا.
41 - meryem السبت 12 شتنبر 2020 - 11:47
أين هو وزير الفلاحة اللذي يطمح إلى إدارة شؤون المغرب بعد إنتخابات 2021، و وزارته تسمح بإستعمال المبيدات السامة في الفلاحة!!!
42 - عقبة بن نافع الفهري السبت 12 شتنبر 2020 - 11:50
بسم الله الرحمان الرحيم
العلم نور والجهل عار قلنها مرارا لاكن لا حياة لمن تنادي مابقاتش في تجباد الكرافاطة ولا في كومبلي جديد ولاكن بقات اشنوا في داك الراس واش كاين شي تكوين شي تجربة شي قراية الشخص المناسب في المكان المناسب راه ا عباد الله الاوروبيين سابقيننا بالاف السنوات الضوءية في البحوث في التكنولوجيا في العلوم الحديثة وحنا اشنوا قدمنا جامعات مهزلة اطر قرات شي ما يتيسر في فرنسا وكندا وعطلتها للنعاس حتى ولا عندها كرش كبيرة وثقيلة التكوين المستمر الله غالب والوا تحفيز الطلبة المتميزين والوا هجرة الادمغة حدث ولا حرج وفين غاديين ؟ حشومة عليكم والله المواطنين مساكين عايشين في التخلف والفقر وانتم كملتوها عليهم بالمواد المسرطنة والمسمومة حتى النعناع ولا خطر البصلة بطاطا لوبيا الدلاح القزبر معدنوس الكرافس وزيد وزيد عامر مواد مسمومة بيستيتيد وغيرها من المبيدات ؟ لاحول ولا قوة الا بالله
43 - MAO 1951 السبت 12 شتنبر 2020 - 12:09
ما دام لوبي الفساد و الربح السريع و عديمي الضمير يتصرف في هذه الأشياء، فلا يمكن للمغرب ان يعيش نزيها . الجمارك ، رجال الأعمال في هذا المجال ، وزارة الصحة ، وزارة الفلاحة ، كلهم مسؤولون عن هذه الفضاءح و الجرائم . و مع الأسف فضح هذه الأفعال تأتينا دائما من خارج الوطن ، أما مسؤولينا، فهم المستفيدون من هذه المجزرة في حق المواطن البسيط .
44 - كريم السبت 12 شتنبر 2020 - 12:14
" المبيدات الحشرية تحتوي على مواد كيميائية محظورة الاستعمال في حقولها".
"مخاطر صحية مُحتَملة، مثل الفشل الإنجابي واضطراب الغدد الصماء أو السرطان، إضافة إلى المخاطر البيئية المتمثلة في تلوث المياه الجوفية أو تسمم الأسماك والطيور والثدييات والنحل". "هناك ثغرات في القانون الأوروبي أتاحت لشركات كيميائية، مثل "بايير" و"سيجينتا" و"كورتيفا"، الاستمرار في تصنيع المبيدات الحشرية لفترة طويلة بعد حظر استخدامها في الاتحاد الأوروبي لحماية البيئة أو صحة المواطنين".
هذه ثغرات متعمدة من أجل التصدير ، هذا هو التعامل الأوروبي مع الآخر يبيعون لك السم بينما يحظر في بلدانهم . حقوق الإنسان لخدمة مصالحهم الاقتصادية فقط.
" إلغاء حقوق الإنسان عن الاخر عندما تضر مصالحهم الاقتصادية".

الدول المتضررة و جمعيات المستهلك يجب أن ترفع دعوى قضائية لدى المحكمة الأوروبية لحقوق الانسان ضد هذه الشركات التي تبيع السم و تطلب تعويضات للدول المتضررة أو استرجاع أموال المشتريات من تلك الشركات.
45 - الحاجة حليمة السبت 12 شتنبر 2020 - 12:26
و أين وزارة الصحة و Onsa ..و الجمارك الشرطة وزارة الفلاحة والصيد البحري و الاغدية

أو أن هناك عملات ورقية تسهل دخول ما تشاء إلى المغرب

لو أنك مقيم في أوروبا تريد فقط الذخول إلى الوطن بسيارة عائلية خلال فصل الصيف ستضطر إلى الكشف و البحث و انزال ما لديك من سلع طيلة 24 ساعة محاصر

لو أن الأمر كان مواد سامة من طرف أصحاب النفوذ بما أن القانون فوق البعض يسمح با إذخال ما تشاء
46 - و هل يعقل. ..؟ السبت 12 شتنبر 2020 - 12:32
كيف لدولة مثل المغرب أن لا تصنع مبيدات سليمة على الصعيد الوطني و على جميع الأصعدة ...الفلاحة -النظافة - البيئة... الخ.
لماذا ترك أصحاب الشكارة يتجرون في صحة المواطن...من المسؤول عن هذه الجريمة ...بدون شك هناك
" تسهيلات (؟) ...من طرف ما ...؟
هل تريدون تفجير الميناء كما وقع في بيروت...لا قدر الله...! آيوا باركة من التلاعب و اللعب باقتصاد البلد ...؟
47 - Ahmed السبت 12 شتنبر 2020 - 12:41
اين هي onssa.هذه المواد قانونيا للتدخل حتى يتم تحليل عين منها أثناء وصولها .اذا لماذا لم يتم اكتشاف هذه الخطورة.هناك احتمال واحد هو ان مختبر التحليلات غير مؤهل او ان الأطر غير مؤهلة .وهنا يجب الاعتراف بالخطأ وإعادة هيكلة هذه المصالح وجعلها قادرة على القيام بمهمتها.لايمكن السؤال في هذه الأمور. ولا يمكن التنصل من المسؤولية. المستعجل هو الإصلاح ووضع الأمور في مكانها .المحاسبة ان كان هناك تقصير في القيام بالعمل
48 - Ingenieur السبت 12 شتنبر 2020 - 12:43
ONSA QUI EST EESPONSABLE ET PAS LA DOUANE

Mais malheureusement les responsable de l ONSA me semblent occupé à proposer les annonces ( études et formations) avec une bande de bureau d études précise :).
49 - ابو مروان السبت 12 شتنبر 2020 - 12:49
نعم مع الاسف الشديد كل ما ياتي من اوروبا من المبيدات خطير جدا وهم لا يستعملونه ويريدون ان ياكلوا كل ما هو طبيعي ويحذرون الناس من استعماله والاخرون حتى ولو ماتوا لا يهمهم استيقظوا من النوم
50 - Mouhajir السبت 12 شتنبر 2020 - 13:05
إلى ابن البادية، لا يا أخي الخضر والفواكه المصدرة من المغرب لأوروبا لا تعالج بهذه السموم وتخضع لمراقبة صارمة في حدود دول الإتحاد. منذ عشرة سنين او أكثر احتج الإتحاد الأوروبي عن شحنة من الطماطم ضبط فيها نوع من هذه السموم وكان رد وزير الفلاحة فظييييع وخطير، إذ قال نعتذر للإتحاد الأوروبي عن هذا الخطأ وأن هذه الشحنة كانت أصلا مخصصة للسوق الداخلي المغربي وليس للخارج. ابحثوا في الأرشيف فالواقعة موجودة
51 - عبدالناصر_إفني السبت 12 شتنبر 2020 - 13:23
سمعنا عن مرفأ بيروت؛ اونصا و الحكومة والبرلمان مسؤولون و يجب أن يحاسبوا لخيانتهم الأمانة.
مرضى السرطان في تزايد؛ عدم الوعي لدى الاغلبية و التهاون نتيجته الخراب: كلنا مسؤولون أشجب و أستنكر ما وصلت إليه بعض الجهات التي تتبجح و لا تعرف إلا الشفوي دون نتائج منتظرة و ملموسة
كل يغني بليلاه.
52 - citoyen السبت 12 شتنبر 2020 - 13:30
هنا نري معايير تقييم الجودة
تتبع مصادر كل منتوج يساعد علي التعرف علي المواد المضرة tracabiliteومصدرها وبالتاىي معاقبة شركة المصدر او متابعتها قانونا
اما قول دول اوروبية فهذا تعميم
المثل المغربي يقول الله يجعل الغفلة بين الباياع والشاري
شركة طبعا تستغل الفساد لتصدير منتوجها الضار او الفاسد وفي المغرب معاييى الجودة تشتري بالرشاوى
الضحية المواطن
فيطلع علينا سياسي فاسد
المغرب اجمل بلد في العالم
وغدا حساب عسير في الدنيا او الاخرة
53 - ريان السبت 12 شتنبر 2020 - 13:40
السي الوزير مشغول بالانتخبات راه بغي اولي الوزير الاول مسقوش بالفلاحة دبا، فين اغراس اغراس ، هدي بلاد ديال المدوخين، دير عقل خس تنتحر او تخرج البلاد. ميمكش تخدم المنطق معهم.
54 - روباش محمد السبت 12 شتنبر 2020 - 13:53
عاود ثاني قولوا هذه المنظمات الأجنبية تتآمر عليتا؟ هذه المبيدات موجودة ودخولها للمغرب موجود واستعمالها موجود .... والتحليلات والتحقيقات حسب كل مرحلة ممكن جدا. ويمكن تحليل آثارها في التربة وفي المنتوجات الزراعية. القضية لا تسمح باللف والدوران. بقيت المسؤوليات خاصة وزارة الفلاحة. أم أن هذه قضية صغيرة؟ إن هذه المبيدات الفاسدة لا تقل فتكا عن كرونا وتأثيراتها عميقة وممتدة في الزمان ولا تهم الكائنات البشرية فقط وإنما كل الكائنات الحية من طير ودواب و وحيش وتتراكم في التربة وتتسرب لكل نبات وإلى الفرشة المائية. إذن أين لفهامة والمسؤولية والمحسبة؟ وللنذكير، بالنسبة للأجانب لا يقبلون بالمنتوجات الزراعية الواردة من المغرب أو أي بلد إلا بعد تعييرها والوقوف على نسبة المبيدات فيها و رفضها إن كانت عالية أو ضارة بالصحة.
55 - hicham السبت 12 شتنبر 2020 - 15:24
كل هذه الاسماء خطيرة من خلال تسمياتها بصيغاتها الكمياءية. كلورو بروبين وأستون. ومع ذلك نصدر لهم الخضر والفواكه المعالجة بها من اجل صحة الأوروبيين.
56 - Moul lbissara السبت 12 شتنبر 2020 - 15:59
Il est où l'ONSSA? il faisait quoi le responsable de la réglementation ?Les incompétents font légion et il faut revoir les critères de recrutement pour les postes critiques. Il faut exiger un bon CV au lieu d'un examen ...de la table dentaire! Il faut virer ces vieux charognards
57 - Fellah السبت 12 شتنبر 2020 - 16:15
La honte incomber aux pays importateurs et non exportateurs....

Les pays qui ne développement rien , juste des consommateurs doivent se réveiller et prendre le train de l'innovation, de la recherche et développement....

Arrêtons de pleurinisher
58 - حنا اللي كنطلبوها السبت 12 شتنبر 2020 - 16:37
اذا نحن هم المسؤولون وليس هم. يجب معاقبة الجمارك التي لم تقم بواجبها
59 - soussi السبت 12 شتنبر 2020 - 17:25
لا حول و لا قوة الا بالله العلي العظيم!!!! ؟
60 - Med7 السبت 12 شتنبر 2020 - 22:25
نحن النحالين متضررون جدا من هذا كل سنة يموت عدد كبير من الخلايا وبالاخص في منطقة سوس. محلتنا الجفاف محلتنا الموبيدات.
61 - فاروق السبت 12 شتنبر 2020 - 22:29
Atrazine
و carbendazim و acetochlore ممنوعون في المغرب

Dichloropropene لم يمنع في أوروبا بل تم تقييده ولا يزال يستعمل في دول جنوب أوروبا
62 - Moha السبت 12 شتنبر 2020 - 23:38
تلك المواد محضورة لانها تسبب السرطانات . ولازالت تستعمل في الفلاحة عندنا لدلك نجد ان نسبة المصابين بالسرطانات في ارتفاع مهول في 10 سنوات الاخيرة . متلا جهة بني ملال تحتل المراتب الاولى في االسرطان . فالفواكه متلا والخضروات رغم تمنها المشجع فهي مليءة بالكيماويات المسرطنة لان الفلاحين لا يحسنون استعمالها وبالتالي كنصيحة ابتعدوا ما امكن عن الجودة الشكلية
المجموع: 62 | عرض: 1 - 62

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.