24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/11/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3508:0513:1916:0018:2419:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. الأمير عبد القادر في كنف الإمبراطور (5.00)

  2. القيادات الموريتانية تتجاهل مسؤولي جبهة البوليساريو في نواكشوط (5.00)

  3. العثماني يشارك في حملة تبرع بالدم لسدّ الخصاص (5.00)

  4. الصين تستعد لمهمة جمع عينات من سطح القمر (5.00)

  5. مصرع الكاتب العام لجامعة سطات في حادثة سير (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | بيئة وعلوم | سابقة بالمغرب .. بروتوكول يعالج اختناق المواليد

سابقة بالمغرب .. بروتوكول يعالج اختناق المواليد

سابقة بالمغرب .. بروتوكول يعالج اختناق المواليد

حصلت مصلحة إنعاش الأطفال حديثي الولادة بالمستشفى الجامعي محمد السادس بمراكش على المعدات اللازمة لممارسة انخفاض حرارة علاجي كلي للجسد، وأصبحت قادرة على تلبية احتياجات هؤلاء الأطفال الذين يعانون من معاناة عصبية، بحسب بلاغ صحافي توصلت به هسبريس.

وبفضل هذه المعدات، سيصبح المركز الجامعي أول مؤسسة صحية بالمغرب تعتمد التبريد الكلي للجسم لحديثي الولادة الذين يعانون من الاختناق في الفترة المحيطة بالولادة، الذي يشكل مشكلة متكررة تؤثر على 8 إلى 10 من المواليد الجدد لكل 1000 ولادة، مقابل 2 إلى 3 حالات لكل 1000 في البلدان المتقدمة.

ويعتبر الاختناق في فترة الولادة واحدا من المشاكل الصحية الرئيسية لحديثي الولادة، لارتباط شدته بالوفيات والمضاعفات المرضية الشديدة التي يمكن أن يسببها، فمعدل الوفيات يقدر بحوالي 15 إلى 25٪ من الحالات؛ أما الناجين فستبقى نسبة 25 إلى 30٪ منهم تعاني من مضاعفات عصبية مثل التخلف العقلي، والاضطرابات المعرفية، والصرع.

وهذا البرتوكول العلاجي يحتم إخضاع الأطفال حديثي الولادة الذين عانوا من الاختناق في الفترة المحيطة بالولادة، خلال الساعات 6 الأولى من الحياة، في مصلحة العناية المركزة لحديثي الولادة، تحت إشراف صارم لطاقم طبي متخصص، لتبريد الجسم كله لدرجة حرارة مضبوطة تبلغ 33.5 درجة مئوية لمدة 72 ساعة، تليها مرحلة رفع حرارة تدريجي للجسم لكي تكون فعالة.

وبعد اخضاع أول مولود بالمغرب لهذه التقنية العلاجية السبت الماضي، لوحظ تحسن كبير في حالته العصبية سريريا.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (3)

1 - rachida الاثنين 19 أكتوبر 2020 - 21:07
السلام عليكم.هههه لما قرأت العنوان ظننت أن المغرب هو من إخترع هذا البروتوكول ولكن بعد دخولي للمقال وجدت أنهم فقط إشتروا المعدات التي تصلح لهكذا أطفال.يعني لا شيء جديد.اللهم اشفي جميع الأطفال من عندك يارب دون أن يحتاجوا إلى كل هذه المعدات التي تخرب أكثر مما تنفع
2 - mirak الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 - 00:03
سلام ظننت أننا تقدمنا لكن اشترينا أجهزة أظن مع أننا اشترينها لن نستعملها إنشاء الله لأن الله الشافي إنشاء الله لن نحتاج الي اجهزتكم ولا لقاحكم ضد كورونا لأنا المغرب بلذ الشفارة والمرتزقة
3 - رقية الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 - 00:47
أتمنى أن تعم هده الفائدة جميع المدن المغربية فهناك العديد من الاطفال الذين يعانون من مخلفات هذا الاختناق ...نشكر الله على نعمه
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.