24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

30/11/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4008:1013:2115:5918:2219:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. تنسيق نقابي ينبّه إلى الأوضاع الصحية في برشيد (5.00)

  2. العثماني: تطهير معبر الكركرات تحوّل استراتيجي لإسقاط وهم الانفصال (5.00)

  3. التساقطات الثلجية تعمق "المعاناة الشتوية" لأساتذة في مناطق جبلية‬ (5.00)

  4. طول فترة غياب الرئيس يحبس أنفاس الشعب والعساكر في الجزائر (5.00)

  5. طنجة تحتضن اجتماعاً ليبياً جديداً بين "النواب" و"مجلس الدولة" (5.00)

قيم هذا المقال

3.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | بيئة وعلوم | هل يسبب توقف التجارب السريرية تأخير تداول لقاح كورونا بالمغرب؟

هل يسبب توقف التجارب السريرية تأخير تداول لقاح كورونا بالمغرب؟

هل يسبب توقف التجارب السريرية تأخير تداول لقاح كورونا بالمغرب؟

أثار قرار توقف التجارب السريرية في عدد من البلدان التي تحاول تصنيع لقاح مضاد لفيروس "سارس-كوف 2" جدلا واسعا، خاصة أن بعضها لم يعلن عن أسباب تعليق هذه التجارب، في المقابل أكد مختص لهسبريس أن الأمر لا يحمل أي دلالات سلبية، وتوقع ألّا يتسبب ذلك في أي تأخير للقاح.

الطيب حمضي، طبيب باحث في السياسات والنظم الطبية، قال إن "هناك احتمالا أن تظهر نتائج إيجابية للقاحات في نونبر المقبل، خاصة من قبل مختبري موديرنا وفايزر، لكن هذه النتائج تعرض على السلطات الصحية، وبالتالي لن يتم تداول اللقاح للاستعمال حتى نهاية السنة".

وأضاف حمضي في حديث لهسبريس أن "توقيف التجارب أمر طبيعي وعادي جدا في مرحلة التجارب السريرية، خاصة أن الأشخاص الذين يخضعون لهذه التجارب جزء منهم يأخذ اللقاح وجزء يتم منحه لقاحا وهميا. وبما أن الأمر يهم عددا كبيرا من الأشخاص، فيمكن في أي لحظة من اللحظات أن يصاب أي منهم بأي مرض أو يتوفى".

وأوضح حمضي أن من أساسيات البحث العلمي في حالة حدوث أي عارض صحي أو مرض طارئ أو وفاة لأي سبب كان، أن يتم توقيف البحث وتوقيف تسجيل المتطوعين حتى تدخل لجنة علمية مستقلة على الخط للنظر في حالة المتوفى وما إن كان لذلك علاقة باللقاح. وشدد المختص على أن الأمر يرتبط بـ"مسائل طبيعية لأن عدد الأفراد الخاضعين للتجارب كبير".

وأورد المتحدث أن الغرض من إجراء الاختبارات السريرية على أعداد كبيرة من الناس هو اختصار الوقت، "فعوض القيام بهذه التجارب على مراحل قد تستغرق وقتا طويلا، تتم الاستعانة بأعداد كبرى من المتطوعين".

وسبق أن أعلنت مجموعة "جونسون آند جونسون" للصناعات الدوائية أن حصول أحداث غير مرغوب بها خطرة هو "أمر متوقّع في أيّ دراسة سريرية، ولا سيّما في الدراسات الكبيرة".

وتنصّ بروتوكولات "جونسون آند جونسون" على أنّه عند حصول أيّ حدث ضارّ خطير خلال إجراء دراسة ما، يتمّ تعليق الدراسة لتبيان ما إذا كان هذا الحدث مرتبطاً بالعقار الجاري تقييمه، وتحديد ما إذا كان بالإمكان استئناف الدراسة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (17)

1 - فارس بلا جواد الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 - 10:10
فهم تسطا مبقنا فاهمين معمكم تا لعبة ياك البارح الي قلتو المغرب غادي يولي يصدر لقاح كورونا لافريقيا ودابة عود تتقولو هضرة آخرى!!!!
2 - عبد الحق الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 - 10:13
إذا تقرر أن يكون هذا اللقاح الذي تطبلون له إختياري فمرحبا به . و إذا تقرر أن يكون إجباري فأظنه سيكون المسمار الأخير في نعش هذه الحكومة المتوفاة
3 - نعيمة الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 - 10:14
الدكتور منصف السلاوي الذي كلفه ترامب رئيس الولايات المتحدة بالكشف على دواء للتلقيح في أقرب الآجال لكنه رفض اكتشافه
الآن لكي لا يستغل في الإنتخابات.
4 - شخص مر من هنا الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 - 10:33
عادي داكشي.القالب هو عطلوليك اللقاح باش ايبيعوا ادوا .ديك الساعات ابقينا افهاد لاميرض .داكشي اعلاش اسويد دارت مناعة القطيع اوهاهية دابا امهنية.
5 - مواطن غيور1 الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 - 10:34
السلام عليكم
على المغاربة أن يعرفوا أن التلقيح ما هو إلا مساعد في تقوية المناعة لاكنه لا يضمن القضاء على الفيروس، الدي هو أصلا ضعيف.
الفيروس موجود و لا ينكره إلا دو ضعف في العقل، لاكننا يمكننا أن ننتصر عليه بالإرادة أولا، و بممارسة الرياضة و تجنب كل ما يعكر العقل، و بأخبار كوفيد التي تقتل الرغبة في الحياة.
الاحتياطات الصحية واجبة و الأكل الصحي أيضا، لاكن دون تهويل أو خوف، و الأهم من دالك كله الإيمان بالقدر.
6 - koko الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 - 10:36
اشم رائحة وفاة بعض المتطوعين او اصابته بعاهة مستديمة ....
لدلك كان هَذا التوقف ...
نرجو مزيدا من التفصيل في الموضوع ....
7 - لماذا المغرب الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 - 10:42
ياك اللقاح عاد كيجربوه ولا احد يدري مقدار خطره على جسم الانسان فكيف للمسؤولين ديالنا حددوا تاريخ استعماله على المغاربة. هذه هي الثقة في النفس يخيل اليهم اننا شعب غبي وان كل ما يقولون لنا في اخبارهم صدقناه ولا يعرفون بان هذا اللقاح سيكون سببا لنهايتهم جميعاً
8 - مصطفى الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 - 11:11
يجب على الحكومات استشارة شعبها أولا إن كانوا يريدون لقاحا أم لا، فأغلبية المغاربة مثلا لا يثقون في اللقاح حسب رأيي،(بل ربما حتى أغلب الشعوب لا يثقون في اللقاح، والله أعلم)، ولذلك لما التسابق وضخ أموال طائلة من أجل الحصول على لقاح أغلبية الشعب غير واثقة من مصداقيته وخلوه من أي تأثير سلبي جانبي على صحة الإنسان، ناهيك عن نظرية المؤامرة وشريحة الدجال...إلخ
9 - التكتيك الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 - 11:15
لا نعترف بكما و لا بسياستكما و لا نامل في غد افضل بوجودكما
10 - مهدي ميد الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 - 11:24
شىء طبيعى ذخول أي فيروس مضاد للجسم أقصد هنا اللقاح التجارب بين قوسين عنذ ذخول جسم غريب للجسم ولم يجد فيروس آخر بقوته يصبح الشخص عرضة لمضاعفات خطيرة قد تنهي حياته لذلك جسم الإنسان بإمكانه مقاومة أي فيروس وعلى العكس الجسم اللذي يقاوم الفيروسات يصبح قوي جدا لماذا لأنه ينتج بنفسه مضادات الحماية تصبح مناعته تتجدد من أحسن إلي حسن جدا كترة اللقاحات التي تذخل الجسم تجعل مناعته كسولة وغير منتجة حتى أطفالنا يكتسبون مناعتهم من التعفنات التي تحيط بهم كأن يأكل أشياء بدون غسلها ولا يغسل يديه و ووو فقط يجب أن نبعد عنهم الأشياء الخطيرة التي توجد بالمنزل العالم يتجه لفرض المناعة علي كل شخص أي إن أردت مناعة أقوى عليك أن تذفع ههههه يريدون أن تكون تحت رحمتهم ولكن هذا أقرب إلي الخيال نحن تحت رحمة الله عز وجل عيشو الحياة فهي بين أيدي الله الرزق والموت بيد الله لا أحد يعرف رزقك وموتك إلا الله يالله عيشو الحياة وتركو الخوف جانبا هو سبب الأمراض كلها ☺
11 - واقيلا كاين غير البودالي الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 - 11:33
اللقاح كاين , اللقاح ما كاين , اللقاح جاي , اللقاح ما جاي , كورونا جاي ها هوا جاي
هاذ سير واجي يهديك الله ما حماناش القضية واقيلا فيها قنابل موزوطوف يعني ما كاين غير البودالي و البودالي هو الطّوب top ديال لكذوب .
12 - sizarabdo الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 - 11:37
هذا يدل على انه لا وجود للقاح فعال ضد كورونا فقط مجرد توهمات . فمعضم التجارب التي انجزت في هذا المجال تجارب فاشلة ومجهودات العلماء دهبت سودا . فاذا افترضنا أنهم توصلو للقاح بكورونا فلن يكون سوى لقاح الانفلونزا العادية و سيسوقونه على اساس انه لقاح كورونا بمعنى (انهم يقمرون ) وهذا الامر يدل ايضا على ان الفيروس مصطنع وتركيبته المتحولة جعلت منه فيروس خطر لا ينفع معه الا النصره الى الله من اجل رفع هذا الوباء ...
13 - pobilestg الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 - 12:29
hier ils disent que tout va bien bien,qu il n y avait ni effets secondaire ni rien,et que on va même l exporter vers l Afrique!?
14 - ADAM الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 - 12:57
الذي يقول أن سياسة القطيع لتمنيع الإصابات، كما فعلت السويد، أقول بأنها فشلت لحد الآن هذه الدولة لأن المناعة وصلت ل10% من الساكنة فقط وحتى تكون المناعة الجماعية يجب أن لا تقل عن 70%، الشيء الذي لا يمكن وصوله خلال 4 سنوات.
15 - مهاجر الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 - 14:06
ومن قال لكم اننا سنكون فئران تجاربكم،
16 - عن اي لقاح تتكلمون الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 - 14:06
اش هذا اللعب ؟ البارح اللقاح جاهز وسينتج في المغرب ثم سيتم تصديره لأفريقيا والجوار في شهر نونبر، اليوم ما كاين والو. كورونا احسن من الضحك على المواطن.
17 - عبدالفتاح الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 - 23:56
اوا سيرو حشمو من تحراميات الشعب راه عايق
المغرب يصدر اللقاح الى افريقيا
اللقاح سيكون متاح فبل نهاية السنة الجارية
روسيا اكتشفت اللقاح
لايوجد لقاح وجب التعايش مع الفيروس
18 مليون سوف يشملهم التلقيح
التجارب السريرية سيؤخر تداول اللقاح
احسن حاجة بلا ماتبقاو اتخبرو علينا الحجايات
المجموع: 17 | عرض: 1 - 17

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.