24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

12/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2507:5413:1716:0518:3019:47
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟
  1. القضاء الإداري يحكم لحقوقيين ضد باشوية وزان‬ (5.00)

  2. الموارد المالية والبشرية تكتم بسمة أطفال في وضعيات إعاقة بوزان (5.00)

  3. هكذا تحوّل المغرب إلى وجهة سينمائية لتصوير أبرز الأفلام العالمية (5.00)

  4. تراث "هنتنغتون" .. هل تنهي الهوية أطروحة "صدام الحضارات"؟ (5.00)

  5. ترودو: مخابرات كندا توصلت بـ"تسجيلات خاشقجي" (5.00)

قيم هذا المقال

4.60

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | بيئة وعلوم | الصين تمنع لعبة فيديو بسبب أمن البلاد

الصين تمنع لعبة فيديو بسبب أمن البلاد

الصين تمنع لعبة فيديو بسبب أمن البلاد

قامت السلطات الصينية قبل أيام قليلة بإصدار قرار يقضي بمنع آخر إصدار من لُعبة الفيديو "باتلفيلد 4" (ساحة المعركة 4)، المتوفرة لأجهزة الألعاب "بلاي ستيشن"، "إكس بوكس" والحواسيب الشخصية.

ويحمل الإصدار الجديد للعبة عُنواناً لم يرق للسلطات الصينية وهو :"انتفاضة الصين"، حيث تدور أحداث هذه النسخة الجديدة للعبة في سنة 2020 على الأراضي الصينية إذ يقوم فيها جنرال صيني اسمه "شانغ" بقيادة انقلاب عسكري ضد الحزب الحاكم مما سيدفع بروسيا للتدخل لمساعدة القوات الانقلابية.

هذا التدخل الروسي سيستفز الولايات المُتحدة – وفق سيناريو أحداث اللعبة- ويدفعها أيضاً للدخول في حرب ضد الانقلابيين وضد جيش التحرير الصيني المناوئ للانقلاب.

وعللت السلطات الصينية قرار منع اللعبة بكونها "تهديد للأمن القومي للصين"، فيما أصدرت وزارة الثقافة الصينية بياناً توضح فيه بأن اللعبة ليست تهديداً للأمن فقط ولكنها أيضاً تُجسد "عُدواناً وغزواً ثقافياً أجنبياً للصين" وشخصية البطل "تسيء إلى صورة الصين ".

وكتب إريك جو وهو مدون صيني:"صحيح أن الرقابة مُنتشرة في كل أصقاع الدنيا وهذا شيء مؤسف، لكن الأمر هنا بالصين مُختلف تماماً.. إنهم يُخضعون كل المواد الإعلامية لفحص دقيق قبل السماح لها بالنشر ، وألعاب الفيديو ليست استثناءا في هذا.." يورد جو.

وزاد قائلاً :" ثلاثة أسباب تجعل لعبة فيديو ممنوعة في الصين وهي :" لُعب تُشجع على القمار والرهان، لُعب تتساهل أو تشجع على تعاطي المخدرات وأخيراً لُعب تُظهر شخصية صينية بمظهر غير مُشرف، لقد نظرنا في 39 لُعبة أخرى تم منعها وكلها لُعب تتعلق أحداثها بالجريمة المنظمة !". يقول المدون الصيني.

السلطات الصينية قامت بمجرد صدور قرار المنع بحجب اسم "دزان دي 4" و هو الاسم الصيني للعبة على محركات البحث، وأوصت وزارة الثقافة بمنع أي شيء يتعلق باللعبة في الأراضي الصينية سواء كان خبراً أو كلمات بحث مفتاحية، روابط تحميل عبر الإنترنت، صور أو أفلام دعائية.

ورداً على الجدل الدائر حول قرار المنع لم تصدر شركة "إليكترونيك آرتس" الأمريكية المُنتِجة للعبة أي تصريح لحدود اللحظةـ فيما كتب الصحفي "بول تاسي" على موقع مجلة "فوربس" الأمريكية : "بكل صراحة، هذا رد فعل مُبالغ فيه، فحتى لو أصدرت شركة صينية لُعبة فيديو تُصور "بطلاً" صينيا يذبح الجنود الأمريكيين خلال حرب أهلية بأمريكا، فالمؤكد أنها لن تتعرض للمنع. كل ما في الأمر هو أن اللعبة قد تزعج حكومتنا قليلاً لكن الإعلام سيجد مادة آشتغال دسمة لوقت من الزمن." يقول تاسي.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (7)

1 - abdelhadi الخميس 02 يناير 2014 - 13:55
أصدرت وزارة الثقافة الصينية بياناً توضح فيه بأن اللعبة ليست تهديداً للأمن فقط ولكنها أيضاً تُجسد "عُدواناً وغزواً ثقافياً أجنبياً للصين"
اما عن المغاربة فحدث ولا حرج عن المسلسلات المدبلجة اللتي تخل بالحياء والاحترام
ثلاثة أسباب تجعل لعبة فيديو ممنوعة في الصين وهي :" لُعب تُشجع على القمار والرهان، لُعب تتساهل أو تشجع على تعاطي المخدرات وأخيراً لُعب تُظهر شخصية صينية بمظهر غير مُشرف
بالله عليكم عندما قرأت هذا المقال كيف شعرتم??
ألسنا نحن اولى بتطبيق هده الرقابة ???
اقرؤوا المقال الدي نشر على .hespress حول راس السنة بالدار البضاء و ستعرفون الى ما وصلنا اليه من الدل والهوان
2 - amine الخميس 02 يناير 2014 - 14:33
un pays avec dignité
ثلاثة أسباب تجعل لعبة فيديو ممنوعة في الصين وهي :" لُعب تُشجع على القمار والرهان، لُعب تتساهل أو تشجع على تعاطي المخدرات وأخيراً لُعب تُظهر شخصية صينية بمظهر غير مُشرف
ce n est pas comme le maroc,on accepte tous meme ca fait mal a notre jeunesse...on accepte les pedophile et on les encourage a venir au maroc, on encourage tous ce qui occidental meme c est contre notre culture et religion, la chine ne sont pas des croyants de dieux mais ils aiment leur pas et combattre pour le proteger contre les enemies...au maroc on dis aux enenmies : bienvenue
"بول تاسي" على موقع مجلة "فوربس" الأمريكية : "بكل صراحة، هذا رد فعل مُبالغ فيه، فحتى لو أصدرت شركة صينية لُعبة فيديو تُصور "بطلاً" صينيا يذبح الجنود الأمريكيين خلال حرب أهلية بأمريكا، فالمؤكد أنها لن تتعرض للمنع
menteur: si cetait come ca, les USA va meme creer meme une crise politique entre les 2 pays
3 - مغربي الخميس 02 يناير 2014 - 15:13
والله العظيم الى عندهم الصح هاد شي لخارج على ولادنا غزو اعلامي بامتياز
4 - marocaine الخميس 02 يناير 2014 - 17:21
وفي لعب أخرى لم أستحضر إسمها الآن نرى جنودا يطلقون النار على القرآن وفي المسجد وهذه اللعبة منتشرة في الخليج والمغرب ولآمن تذخل على الأقل منع بيع النسخ القانونية الغير مقرصنة .
5 - خالد تاك الخميس 02 يناير 2014 - 18:49
يجب ان نستخلص منهم الدروس يدافعون عن هويتهم وبحصنون اطفالهم من القمار ليسوا كأناس عندنا يدافعون عن إشهار القمار في التلفزة ويريدون أن يطمسوا هويتنا بإدخال تقافات غريبة على مجتمعنا كالاجهاض بإسم الحداثة والعلمانية بئس الاختيار .
6 - المسدس الصامت الجمعة 03 يناير 2014 - 18:42
الا تعلمون ان الجيش الروسي يستخدم هذه اللعبة في تدريب جيوشه نعم هذا كلام صحيح
7 - shawinigan city الجمعة 03 يناير 2014 - 23:38
هده العبة ليست خيال علمي كما يخيل للبعض او هجوم تقافي كما يدعي البعض الاخر انما هي ترجمة لرئى مستقبلية لعدة محللين ستراتيجين سواء في الغرب او اقصى الشرق هده الحرب قادمة لا محالة وكلما لعبت في هده العبة اتدكر ما قاله الاستاد الدكتور المهدي المنجرة عن الصين و امريكا حين قال سياتي يوم وتصبح قوة عالمية و عسكرية و ستقول لامريكا كفآآآآ
المجموع: 7 | عرض: 1 - 7

التعليقات مغلقة على هذا المقال