24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4707:1313:2516:4719:2720:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟
  1. أزمة جديدة في "لارام" .. الربابنة يرفضون مهادنة الخطوط الملكيّة (5.00)

  2. نشطاء يطالبون الحكومة المغربية برفض استفزازات الإسبان في مليلية (5.00)

  3. رصيف الصحافة: محمد الخامس حبس الحسن الثاني بسبب "نتائج الباك" (5.00)

  4. بولنديون يطلبون ساعات عمل أقل وأجورا أعلى (5.00)

  5. أردوغان يراهن على التكنولوجيا باستدعاء العلماء المغتربين إلى تركيا (5.00)

قيم هذا المقال

3.88

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | والِدَا توائم القصر الكبير: الإهمال الطبي سبب وفاة مواليدنا الأربعة

والِدَا توائم القصر الكبير: الإهمال الطبي سبب وفاة مواليدنا الأربعة

والِدَا توائم القصر الكبير: الإهمال الطبي سبب وفاة مواليدنا الأربعة

خلافًا لما أفادتهُ وزارة الصحَّة، مؤخرًا في بيانٍ لها، عنْ ملابسات وفاة التوائم الأربعَة الخدج، في القصر الكبير، خرج الوالدان، ليقدمَا روايةً مغايرة، عن الظروف التِي أفضتْ إلى وفاة الموالِيد، عازيين الوفاة إلى الإهمال الذِي طالهم في مستشفى القصر الكبير، وتلكؤ مستشفيي العرائش وتطوان في التجاوب مع الوضع الحرج للتوائم.

الهيش عبد السلام، أبُ التوائم الأربعة؛ الذِين ولدُوا في مستشفى القصر الكبير، يقولُ في مقطعٍ فيديو بث على الانترنت، إنَّ الإهمال والتقصير هما اللذين تسببا في وفاة أبنائه، وعدم خص توائمها بالرعاية التي كانت تتطلبها حالتهم.

الأمُّ حنان قريفص، تعود إلى خيوط البداية قائلةً إنَها "لم تكن تعلم أنها حامل بأربعة توائم، وإنْ كانت تدرِي أن في رحمها أكثر من جنين. أنجبتْ الأم مولودها الأول في البيت، "تعاونت مع أختها وقطعنا الحبل السري للوليد، وقمنا بلفه، اتصلنا بالإسعاف لكنهم لمْ يجيبوا، لتقصد إثرها إحدَى القريبات المستشفى بنفسها، تقول جارة الأم "بيدَ أنَّ حملها إلى المستشفى، وعرضها لاحقًا على القابلات، لنْ ينهِي الأزمة.

حيث تقول الأم "أخبرتها أننِي أنجبتُ الأول، وأنَّ توأمًا ثانيًا ينتظر، لكن القابلةً نزعتْ وزرتها، وقالتْ بتأففٍ إنَّها لنْ تعملَ النهار بأكمله، مضيفةً "فليأخذهَا أهلهَا إلى العرائش، أوْ طنجة، لأجيبها بأنني لا زلتُ ألد، فما كان إلَّا أنْ ردتْ ب"خذُوها من هنا"، وألبسونِي ملابسِي رغمًا عنِّي قبل أنْ تأتي عاملةٌ أخرى بالمستشفى لتساعدها على وضع المولود الثاني، وهو ذكر كسابقه، قبل أنْ يولد الثالث، والرابع "وفيما كانَ يفترضُ أنْ يلقَى المولود الأول الرعاية ويظل في مكان معقم ودافئ، طلبتْ من جارتي التي كانت تحمله أنْ تخرج من القاعة، لمْ يعتنُوا بهم".

في غضون ذلك، أفادت شاهدة العيان، أنَّ المولدة أخبرتها بوفاة المولود، فيما قال الطبيب إثر ذلك إنَّه لا يزال على قيد الحياة، "طلبوا مني أن آخذهم إلى العرائش، فرفضتُ لصعوبة الوضع الذي كانوا عليه، فأجابتني الممرضة "إذا لم ترغب في أخذهم إلى العرائش فالقِ بهم في الشارع"، يحكِي الأبُ بنبرةٍ متأثرة.

"لمْ يولد أيٌّ من توائمي متوفًّى، إذْى سمعتُ صراخهمْ جميعًا، لكننا لمْ نلقَ الرعاية ولا المعاملة الحسنة من مستخدمِي المستشفى، "عند نقل التوائم في الإسعاف إلى العرائش، أحسست أنني راكبة مع "خطاف"، تقول الجارة. "حيث لا أوكسجِين ولا مدفئ، قبل أنْ نصل ويخبرنا موظفو مستشفى العرائش أن الحالات التي أخذت إليهم، ليست من اختصاصهم، وطلبُوا منا أن أخذهم إلى الرباط، التي تلزمني خمسة ساعات للوصول إليها" يضيف الأب.

"حين ألححنا على أنْ يأتي طبيب، ليعاين التوائم على الأقل، جاءت إحدى الطبيبات، وأخبرتنا بعد فحصهم أنَّ اثنين منهما ماتا، فيما الأختان لا تزالان على قيد الحياة، نزلنا إثرها وأخذنا التوأمين المتبقيين، إلى مكان الولادة، حيث لا توجد أيَّة حاضنة. كما أخبرنا المسؤولون إأه عوض الرباط علينا أنْ نقصد تطوان، لكننا لمْ نجد الإسعاف حينها، فيما كان مستخدمُو المستشفى يطلبون منا أخذ التوأمين، إلى أنْ تم تأمين سيارة إسعاف أخرى، أوصلتنا إلى تطوان مع منتصف الليل". يردفُ الأب.

بيدَ أنَّ الأب سيفاجأ عند وصوله إلى تطوان، بالطبيبة تحثه على أخذ توائمه إلى الرباط، لأنَّ لا حاضنات في تطوان"، وحين أصررنا، قبلوا بإدخالهم إلى المستشفى، لكن دون السماح لنا بالدخول معهم، طالبين مني أن أعود إلى القصر الكبير، مع زوجتي وجارتي، على أنهم سيخبرونني حين يستلزم الأمر، ليخبروني بعدها أنهم توفُوا".

شهادةُ الأبِ والأم، وكذَا الجارة التِي شهدت على ميلاد التوائم، تأتِي فيما كانتْ وزارة الصحَّة قدْ أكدَتْ أنَّ وفاة راجعةٌ إلى الولادة التقليديَّة للأم، التي وضعت مولودها الأول في البيت، وكذَا الوزن الضعيف للتوائم، وعدم تتبع الأم لطبيب خلال فترة الحمل.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (97)

1 - أبو أنس السبت 01 فبراير 2014 - 20:27
إذا كنت في المغرب فلا تستغرب
2 - العباس حمزة السبت 01 فبراير 2014 - 20:35
لا اله الا الله ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
3 - maroc2fad السبت 01 فبراير 2014 - 20:37
هذا حال الصحة في المغرب وحال الفقير معها فالمستشفى العمومي شبه مهجور بالنسبة للكبار ومابالك بالصغار الدين يحتاجون للعناية الفائقة وإنا لله وإنا إليه راجعون
4 - abdou السبت 01 فبراير 2014 - 20:40
i am not surprised that is why i left this country to live in canada a similiar story happened to me in 2005 and from that day i decided to leave the country where doctors and nurses do not care abot their patiens
5 - عبد العزيز السبت 01 فبراير 2014 - 20:48
لا حول ولا قوة إلا بالله، آجركم الله وخلف لكم خيرا. لله ما أعطى ولله ما أخذ. عليكم بالصبر والرضا بقضاء الله وقدره. وكل من قصر في أداء عمله سيلقى حسابه عند ربه.
6 - Rachid.fr السبت 01 فبراير 2014 - 20:51
حسبنا الله ونعم الوكيل...حسبنا الله ونعم الوكيل....حسبنا الله ونعم الوكيل. 
7 - حسن اشمها السبت 01 فبراير 2014 - 20:53
في هذه الايام نرى اساتذة يريدون الزيادة في الاجور , لاكن ما هي نتيجة عملكم ? ماذا ربيتم ? هل هذه الممرضة لها مستوى دراسي ? هل هؤلاء المسؤولون لهم تربية واخلاق ? يا ربي السلامة لا رحمة لا شفقة !!!!!
النصارى واليهود افضل بكثير من العرب في التطبيب والاستقبال وحسن المعاملة , لاكن تربيتهم مخالفة لتربيتنا .
هرمنا هرمنا ..
8 - mpmm السبت 01 فبراير 2014 - 20:53
le MAROC, un pays qui paye le chocolat pour ses ministres et n'a nin couveuses ni hôpitaux pour le peuple. Benkirane dégage ennemi du peuple
9 - zouhair touil السبت 01 فبراير 2014 - 20:55
حسبي الله ونعم الوكيل ، هذا حال مستشفياتنا للأسف ):
10 - mohajir السبت 01 فبراير 2014 - 20:57
ب سم الله الرحمان الرحيم اولا اتقدم بتعازي الى الام ووالاب والى جميع افراد العاءلة ونطلب من وزير الصحة و اصحاب الاختصاص لفتح تحقيق جدي عن الاسباب الحقيقية التي ادت الى وفاة 4 ابرياء والى متى سنضل نفقد ابناءنا في المستشفيات في الطرقات بدون حسيب ولا رقيب .
11 - متأثرة السبت 01 فبراير 2014 - 21:02
لا حول ولا قوة الا بالله .!عوضكم على الله!لماذا مرافقنا العمومية عاجزة دائما على القيام بدورها الذي أنشأت أساسا لأجله لا تجهيزات لاتأطير لااستقبال! رحمة بالمسكين !
12 - أنوار ولد حلالة السبت 01 فبراير 2014 - 21:06
سلام تام.

الممرضات و الأطباء و الحاضنات يعملون في القطاع الخاص و يؤدون عملهم بصدق و أمانة لأنهم مراقبين من طرف صاحب المصحة و يأتون الى القطاع العام من اجل توقيع الحضور فقط. و الراتب و التقاعد مضمونين ، وإذا جاء وزير بقانون حاربته نقابة المهنيين و عملوا عليه إضراب عن العمل وووووووو.

لو كان الامر بيدي لأتيت بشركة من أوربا او من أمريكا لتسير كل القطاعات العامة تحت إشراف الدولة.

الله يرحم الأطفال الأربعة و الله يأخذ الحق في من اهملهم.
و الله يصبر الوالدين.
و الله يحنن فينا المسؤولين .

شكرًا هسبريس
13 - امال السبت 01 فبراير 2014 - 21:07
السلام انا ارى ان المسؤول المباشر في هذه القضية هي الام لأنها "لم تكن تعلم أنها حامل بأربعة توائم، ونحن في سنة 2014
14 - Housman السبت 01 فبراير 2014 - 21:09
منضومة قطاع الصحة بالمغرب من بين اكثر القطاعات فسادا ،يكفي ان تزور احد المستعجلات الليلية لمدة خمس دقائق لتحس بالسعادة بعدها لأنك لست مرميا على احد الاسرة في احسن الأحوال ،تنتظر من يفحصك ممرضا او طبيبا غارقا في النوم داخل سيارته حتى يوقضه احد زملائه او يعلمه ان وقت الديمومة قد انتهى، تنتظر وتنتظر لمدة معينة تليق بما يجود به جيبك لانه في المستشفيات المغربية هناك قاعدة عامة يحترمها الجميع الوقت يساوي كم من عشرة دراهم لديك،
هدا الفساد وصلت شراراته الى داخل احدى المؤسسات السيادية للمملكة مؤخرا وخرج منها احد الوزراء ليتكلم على معاناته في العمل،
يجب القطع مع هذه الممارسات بشكل جزري ،كما ويجب على العام المغربي ان يعرف ماذا وقع وحصل بالتفاصيل مع هذه العائلة.
15 - مهاجر السبت 01 فبراير 2014 - 21:11
الله يصبركم عشت نفس التجربة بمستشفى المولى عبد الله بسلا حتى كنا سنفقد الام و المولود لولا لطف الله سبحانه و تعالى حسبي الله و نعم الوكيل في تلك المولدات اللواتي يلعبن بأرواح الأمهات
16 - Mohammed السبت 01 فبراير 2014 - 21:16
ان حدث هذا في دولة أوربية مثلا لنجحت الولادة و بقي الأربعة على قيد الحياة بادن الله لأن العناية و المعاملة إنسانية و مهنية بإمثياز فقط.
17 - Asmlal السبت 01 فبراير 2014 - 21:16
يجب ان تكون هناك أوامر ملكية في هادا الشأن
آلاف الضحايا في كل ربوع المملكة دون رقيب
أليسوا إخواننا يجب ان تأخذ الدولة مواقف صارمة في هادا الخلل المتكرر يوميا
18 - عبد الرحيم السبت 01 فبراير 2014 - 21:17
و الله سوف تحاسبون عند الله من الملك الى الأطباء ويلكم من الفقراء
19 - Sanaa السبت 01 فبراير 2014 - 21:18
حسبي الله و نعم الوكيل
si tout cela est vrai il faut mettreen prison tout ce joli monde! Depuis la sage femme jusqu'aux autres responsables
20 - JAMAL السبت 01 فبراير 2014 - 21:19
حسبنا الله و نعم الوكيل. اللهم إن هذا منكر
21 - أبو بلال السبت 01 فبراير 2014 - 21:30
كل شئ في الغرب غالي إلا الإنسان ،الكل تحت الضغط والسبب الله أعلم ، لكن آسمحوا الا يمكن أن يكون من جهة أصحاب حقن التلقيحات الفاسدة والشقق في الخارج وو...
22 - متابع السبت 01 فبراير 2014 - 21:34
من خلال تحليل الفقرة الأخيرة للمقال يمكن استنتاج شيئين إثنين:

1/ المسؤولية مشتركة بين الطرفين،فالوزارة و إن كان بعض موظفيها لم يتعاملوا بإنسانية أو كما يجب مع حالة الأم و أطفالها إلا أنها على حق في تعليقها حول طريقة و كيفية الولادة:
((لا ندري ما سبق عملية الولادة ربما كان هناك تدخل من -قابلة- تقليدية أو أن الأم قد تناولت عشبا أو ما شابه لسنا ندري في مثل هذه الحالات و أي واحد عندما تقع له مصيبة يحاول قدر الإمكان إبعاد نفسه عن دائرة اللوم بالتالي القضية هنا تحتاج إلى تحري...و أيضا من جهة أخرى المتابعة الطبية قبل الولادة كانت غائبة تماما أي أن الأم لم تقم بفحص بطنها لترى كم مولود يوجد عندها...هذا يمكن أن نسميه تقصير أو ربما الفقر أو البخل دفع أحدهما أو كلاهما الزوج إلى الاحتفاظ بالمال في جيبه بدل صرفه في رعاية زوجته و إجراء الفحص المبكر...أو ربما هو جهل منه و خوف منه أن يرى الطبيب زوجته و نحن نعرف العقلية البدوية -مع أنه هناك ما يكفي من الطبيبات في البلد لمثل هذه الحالات-)).

2/ مدينة القصر الكبير لا يوجد بها مستشفى،باختصار شديد.

و إنا لله و إنا إليه راجعون.
23 - isamine السبت 01 فبراير 2014 - 21:35
La France a 50 ans de retard sur les USA . Le Maroc à 200 ans de retard sur la France . J'ai quitté le Maroc y a 41 ans et lorsque j'y retourne j'ai l'impression l'avoir quitté hier . Tout est resté figé , l'administration , les hôpitaux , les écoles , etc ... . Lorsque j'ai vu à la télé et lu l'histoire de ces nouveaux nés sur Hespress je me suis dis dommage pour les parents mais les enfants sont perdus . !!!!x
24 - hamid السبت 01 فبراير 2014 - 21:39
المغرب انقسم الى شريحتين: شريحة تنعم بكل خيرات البلاد من اجور خيالية - رعاية صحية حتى خارج الوطن- تعليم لابنائها في مدارس خصوصية راقية - مناصب لابنائه مظمونة لما تتخرج. وشريحة اخرى لا يمكنني وصفها لاننى سوف انفجر بالبكاء.
25 - مغربي حزين السبت 01 فبراير 2014 - 21:40
آيه المسؤولين مدا تقولون الله يوم القيامة هدو أرواح كانو بين أيديكم وهاده الممرضة الوسخ القدر التي قالت للوالدين ادا لم تخدهم الي العرائش فالق بهم بالشارع هده الوسخ يلزم تقديمها للقضاء وعقابه الشجن المؤبد هدا عار علي المسؤولين في وزارة الصحة
والله يعاقب كل ماهو كان السبب في وفات تواءم الأربع

وان الله وان اليه راجعون
26 - قارئ متمعن السبت 01 فبراير 2014 - 21:47
تقول الأم بنفسها انها لم تكن تعلم ان لديها توائم وهدا اعتراف منها بأنها لم تكن تتابع حملها عند اي طبيب. وحتى المخاض لم تكن تعلم موعده حيث انه جائها في البيت وولدت في منزلها وهدا اﻷمر يحكم من البداية على التوائم بالموت المحتم. كان المفروض ان تتابع اﻷم حملها كي تشخص حالتها ويعرف الطبيب بجقة موعد ولادتها حتى يحيلها الى الرباط حيث تتوفر الحاضنة اﻷلية . اما الولادة بالشكل الدي تمت به فهو كارثة. ﻷنه في القصر والعرائش وتطوان لا توجد حاضنات وحتى لو وجدت فلن تكون شاغرة لهؤلاء المواليد. كان يجب برمجة هده الولادة لكن ما عسانا ان نفعل مع مواطنينا الجهلاء الدين مازالو يعيشون في القرن التاسع عشر ولا يكلفون نفسهم عناء رؤية طبيب ولو مرة واحدة.
27 - الوجدي السبت 01 فبراير 2014 - 21:47
1: ولادة ابني في اسبانيا:
اخدت زوجتي الى المستشفى على الساعة الواحدة ليلا بتوجيه من طبيب هاتف الطوارئ112 .تم فحصها رغم ان زوجتي كانت هادئة وايداعها في غرفة كتب على احد جدرانها: سيدتي!لديك الحق ان لا يبعدوا عنك مولودك.
.ربطوا بطنها لمراقبة الجنين .في الخامسة صباحا بدأ الألم وبدأت صرخات زوجتي تملأ الغرفة فجاء طبيب جد مهذب وقال لي:حيث كنت معها طوال الوقت:هل تريدون تقنية التخذير؟شرحت لزوجتي فوافقت وامضت على الوثائق ثم جاء طبيب التخذير وقال لي: ستدهب باكية وستعود ضاحكة؛ وأقسم بالله انه لم يكذب حيث حين اعادوها ابتسمت في وجهي .حلت ساعة الولادة فاخدوها الى غرفة الولادة ودائما انا معها فتمت الولادة .ثم خصصو لها غرفة مكيفة بها حمام و سرير اوتوماتيكي تلفزة وهاتف مكثت بها 3أيام كل صباح تأتي ممرضتان بشوشتان تساعدان زوجتي على الاستحمام والعناية بنضافة ابني.
2: ولادة بنت اخت زوجتي بوجدة
دخلت السيدة xالى الولادات بالفارابي ;ممرضتان تتحدثان سرير ملطخ بالدماء طلبت ممرضة منها ان تتمدد فوق السرير الملطخ فرفضت و همت بالمغادرة صوب كلينيك بينما امراة تصرخ واراني نسيل بالدم وا ربي بقيتلي غينتا ..ايموراجي
28 - fatima السبت 01 فبراير 2014 - 21:48
نعم انا اصدق رواية الاهل لسبب بسيط هو انني قضيت فترة تدريبي في اماكن الولادة في المستشفيات العامة والله انه لاشبه بمجزرة ممرضات غير مباليات يصرخن بنساء وهن في المخاض ولا تاتي اليها الا عندما يكاد طفل يقع لا رحمة لا عناية و اهمال الى اقصى الحدود حسبي الله ونعم الوكيل وهذا ينطبق على جميع الاقسام الاخرى ولكن قسم الولادة يعد الاسوء ممرضات لايتحركن الا برشوة ليس 100 درهم او حتى 200 بل 300 درهم على الاقل وان اتت المناوبة التانية والمراة لم تلد فيجب ان ترشي الممرضات الجديدات وان كانت ستلد بعملية فكان الله في عونها فطبيب لا يقبل باقل 2000 درهم
29 - اسماعيل الادريسي السبت 01 فبراير 2014 - 21:48
بسم الله الرحمان الرحيم
أين أنت يا وزير الصحة من كل هذا في جميع مستشفيات المملكة.
أين الحكومة بكاملها من الرئيس إلى أي مواطن مغربي له غيرة وحس وطني.
لكم الله يا أيها المغاربة المهمشين والفقراء.
30 - houssine السبت 01 فبراير 2014 - 21:52
لا حول ولا قوة إلا بالله، آجركم الله وخلف لكم خيرا
31 - Dr x السبت 01 فبراير 2014 - 21:52
Une sage femme qui refuse de faire l' accouchement !!!c est impossible il ne faut croire tout ce qu' on dit,les témoins ne savent rien et disent n' importe quoi. A votre avis combien de service de néonatalogie existe au Maroc ? Allez demander à Mr El wardi qui traite les problèmes en fonction de leurs impacts sur les médias, peut être il va envoyer qques couveuses à larache. Imaginez le sentiment d' un gynecologue travaillant dans une petite ville en annonçant à la famille que le nouveau né pèse moins d' un kilo et le choix est soit le laisser mourir ou l' envoyer à un hopital régional pour qu' il meure
32 - غيور السبت 01 فبراير 2014 - 21:55
لاحول ولاقوة الا بالله..!!
قلنا ليكم هاد لبلاد السعيدة را فيهم عا لهضرة خاوية او تبلبيل ياله شوفو شكون غادي اياخد لهاد الاسرة المسكينة حقها؟؟ والله او ماكان عندك لفلوس او لكالة لا عقل عليك ش واحد
خلاصة الكلام: الفقير فهاد لبلاد ديال الرشوة والمحسوبية ماخاسوش امرض ماخسوش اولد..خاسو انتاحر.....
33 - Wadih السبت 01 فبراير 2014 - 22:05
J'ai la totale certitude que notre roi pour qui nos media nous le montre comme un hero est le responsable num 1 lorsque saches qu'il se permettes à donner des terrains pour des clubs de foot alors qu'il y a des gens qui meurent comme ça tous les jours , !!! iwa vive notre roi héro !!!
34 - cytoyen السبت 01 فبراير 2014 - 22:11
une belle histoire qui fait mal au coeur
malhereusement les 4 jumeaux etaient de petits poids moins de 700 grammes des prematures defficiles a prendre dans nos condtions on peut parler d avortemet tardif
la faute c est a la mere qui n a pas fait un suivit de sa grossesse
ksar kbir est plenis de centre de sante si elle n a pas de moyens et elle serait adresser vers un centre plus adequat a ces cas rares
si elle avait fait son suivit le medecin qui l aurait suivit serait fier de faire ce suivit
enfin chacun est libre de dire ce qu il veut
si c est pour des indemnites c est une affaire perdu d avance
35 - قصرية السبت 01 فبراير 2014 - 22:23
تعازينا للوالدين وعليكم بالصبر اذا كنتم في بلد أروبي كان الوضع سيكون مغاير تماماً كان سيمر كل شيء بسلام بإذن الله وبالمعاملة وحسن أخلاق الموظفين وكانوا سيخصصون لهم شهرية و عناية و مساعدات وهدايا لان هذه الحالة نادرة. يتكلمون عنهم كأنهم قطط لا يحسون بمن حولهم ممكن ان تكون تلك الممرضة عاكرة كيف لها ان تعرف الأمومة والمخاض وآلام الولادة اذا كانت المستشفى لاتتوفر على معدات فلكلمة الطيبة حسنة. الحاصول الكلام طويل الله يصبركم
36 - youness السبت 01 فبراير 2014 - 22:27
وزارة الصحة و وزارة التعليم في المغرب غا نقلراو عليهم صلاة الجنازة و الله لو تسمعو وتشوفو قصص كتوقع في المستشفيات شيئ يحزن القلب أين الانسانية و أين الاسلام الا دورتي معاهوم و كان عندك الفلوس راك مزيان أما المسكين فحالي كان الله في عونه
37 - la photo? السبت 01 فبراير 2014 - 22:28
je sais pas le role de la photo publiée dans l'article c une photo d'u service de réanimation à l'hopital ibn tofail(civil) à marrakech, qu'est ce qu'elle a à faire dans cette affaire de ksser lkbir ? hespress wach vous publiez des photos à l'aveugle ou quoi il doit y avoir normalement un lien entre la photo et l'article ! merci de publier
38 - Simo السبت 01 فبراير 2014 - 22:38
الأموال الضخمة تصرف على مهرجانات الشطيح وعلى البرامج التلفزية الساقطة كاستوديو 2m وعلى مجلس النواب والمستشارين والحكومة والتنقلات الملكية دون ان تقوم هذه المؤسسات بواجبها الذي هو حماية المواطن وتوفير الرعاية الصحية والتعليم الجيد وظروف العيش الكريم .حسبنا الله ونعم الوكيل في هؤلاء المسؤولون .ولله لن تقوم قائمة لهده الأمة حتى يعودوا لدينهم والى والشريعة الاسلامية .ويعطى كل دي حق حقه.ويكون الشخص المناسب في المكان الذى يستحقه
39 - ايمي السبت 01 فبراير 2014 - 22:41
الله يصبرك اخويا انت و مراتك و ربي كبيييير الله يعوض عليك
دابة انا خلعتوني و الله من الولدة في المغرب
باغة نمشي نولد حدا ماما و راجلي رافض كقولي
واش حماقي تخللي ڤيينا و تمشي تولدي في المغرب
و انا عنيييييدة و باغة نولد حدا ماما
الله يستر و خلاص
40 - sage femme السبت 01 فبراير 2014 - 22:44
انا مولدة وماغديش ندافع ولكين الحقيقة مرة.اللله يصبر الاسرة.والله يصبرنا على المهنة فيها مخاطر ومسؤولية وانعدام الامكانيات.خليتي المراة والاطفال ويوقعليهم شي حجة كارثة.وجهتيهم الى مستشفى اخر كارثة اكبر.المغرب فيه مستشفى واحد.هو ابن سينا .و البقية غير ديكور.
41 - مغتربة بالقصر الكبير السبت 01 فبراير 2014 - 22:46
اه اه اه وعباد الله لمنكر كيوقع فهاد لمشفى مكين ﻻ حسيب وﻻ رقيب كينين مسكن كيولدو فالأرض فلغرفة اﻻنتظار لقطوط سكنين اما سراق الزيت ونمل ﻻ كلام عليهم أما شي مراحيض مكين فيهم ﻻضو وخنزين أعزكم الله وﻻحول وﻻ قوة اﻻ بالله الله يخد ألحق
42 - أمين السبت 01 فبراير 2014 - 22:47
بهذا أرجع إلى أني كل يوم اقرا على المظاهرات و طلب الزيادة في الأجور و الترقيات و الولوج إلى الوظيفة العمومية بدون إمتحان, اريد أن اقول هنا أن مهما كان الموظف المغربي(ولا ننكر أن هناك ناس مخلصين و لهم نفس على مغربيتهم)هم مُجرمون بمعنى الكلمة,من يكون السبب في وفاة اربعة صبيان,أهل ليس بمُجرم؟
لا يهم أن المرأة ولدت عن الطريقة التقليدية أو المتحضِّرة,عنما و صلت إلى المستشفى كان رغما عن أنفهم أن يُساعدوها مساعدة كاملة و جيدة,لأنهم يتقاضون أجرة من وزارة الصحة و وزارة الصحة تحصل على ميزانيتها من وزارة المالية و وزارة المالية تحصل على الأموال بطريقة مباشرة أو غير مباشرة من المواطنين المغاربة,إذن كل مغربي له الحق في التطبيب.
و لكن مع الأسف الشديد الذي نراه في المغرب,أن عندما نقرأ على نهب المال المغربي,ننسى أن اغلب الذين ينهبون الميزانية هم الموظفون و الأطباء و التابعون لكل الوزارات.عددهم بالعشرات الآلاف و ما يقدمونه إلى المواطن المغربي العادي:لا شيئ.
و تلك القابلات , لو كنت أنا اسير وزارة الصحة لكنت إستبدلتهن بأخريات مكونات عن الطريقة الأوروبية.إنهم المجرمات +الممرضات.قبّح الله سعيهُنّ.
43 - عبد السميع السبت 01 فبراير 2014 - 23:01
بسم الله الرحمان الرحيم السلام عليكم اول شيء الإهمال تاني هده حلات امرأة كانو يسرقون منها الدواء وهي اللتي تشتريه لكين يزداد الطغيان اكثر فاكثر كولما سكتنا أين الوردي وغيره اللدين يثحدتون في الاعلام أين الأموال انهم يرسيلونالامدادت الى المدون المتضررة ونحن نحتاج من يرسيل لنا الإمدادات الصيحية حرام وله حرام وشكران
44 - saidi السبت 01 فبراير 2014 - 23:09
لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم ; وإنا لله وإنا إليه راجعون
45 - ساخط على الوضعية السبت 01 فبراير 2014 - 23:14
حسبي الله ونعم الوكيل،
والله إني لأشم رئحة انفجار قريب في مغربنا (اللهم جنبه الفتن ما ظهر منها وما بطن)، لكن ومما درسنا من قبل : الضغط يولد الإنفجار ...

وا غـــــي زيدوا عصروا فداك الشعب ... والله إلى ناضت فالمغرب إلى قفرتوها كاملين ..

اللهم صب غضبك على الظالمين وناهبي رزق المغاربة يا رب
46 - krimo usa السبت 01 فبراير 2014 - 23:15
بغيتو الصراحة المغرب الكلمة ممسموعاش فيه عند المسؤولين وخى تعياو ما تغوتو وديرو إضرابات وزيد وزيد والو مكينش ليسمع لا حياة لمن تنادي ، في الحقيقة الشعب حتى هو مواعيش وتيسكت على حقو علاش الرشوة عدد ديال السنين وهما تيحاربوها ومازال هي هي مثلاً ملي تنسمعو ممريضات متيعملوش العمل ديالهم علاش ميترطردوهمش المسؤلين على داك القطاع علاش ميعاقبوهمش بش يتعملو يخافو على بلاستهم ..... اسئلة بززاف والله القسم أنا تغربت في أمريكا ضروف الولادة هنا تادوز مخيرة كلشي تايتهلى فيك تيعتيوك حتى لي كوش والملابس للمولود وليك كهدية هنا تيسميو الممرضات ملائكة الرحمة لأن الممرضة هنا ملي كتوجعي بحل هي ليتتوجع بلاستك وزيد ملي تيعملو لك البنج متبقيش تحسي بوالو حتى تيخرج المولود. أما المغرب وخى تمشي حتى قاع الدنيا ملي ترجع ليه تلقاه هو هو مزاد منقص كيف ما خليتيهم ناعسين ترجع تلقاهم ناعسين ملي تدخل للمطار ونتا مصدوم حتى تخرج من لبلاد ههه
التخلف والجهل والفقر والأمية أووفف
47 - rachid السبت 01 فبراير 2014 - 23:19
لا حول ولا قوة الا بالله .!عوضكم على الله!لماذا مرافقنا العمومية عاجزة دائما على القيام بدورها الذي أنشأت أساسا لأجله لا تجهيزات لاتأطير لااستقبال! رحمة بالمسكين !الأموال الضخمة تصرف على مهرجانات الشطيح وعلى البرامج التلفزية الساقطة كاستوديو 2m وعلى مجلس النواب والمستشارين والحكومة والتنقلات الملكية دون ان تقوم هذه المؤسسات بواجبها الذي هو حماية المواطن وتوفير الرعاية الصحية والتعليم الجيد وظروف العيش الكريم .حسبنا الله ونعم الوكيل في هؤلاء المسؤولون .ولله لن تقوم قائمة لهده الأمة حتى يعودوا لدينهم والى والشريعة الاسلامية .ويعطى كل دي حق حقه.ويكون الشخص المناسب في المكان الذى يستحقه
48 - Adil السبت 01 فبراير 2014 - 23:20
القطاع الصحي في المغرب تعفن و إستشرت فيه الرائحة، و طغى الطالح على الصالح. و واك وآآآآآاك أ عباد الله، السيد دار النص ديال المغرب أ مالكاش لِّ ديها ف ولادوا. يجب على هؤلاء الممرضين و الأطباء (إلا من رحم ربك) أن يحقنوا أنفسهم بالبنسيلين، لعله يطهر ضمائرهم التي نخرتها اللائنسانية. وآآآا السي الوردي
المرجوا النشر
49 - zakaria السبت 01 فبراير 2014 - 23:26
a part le manque du matériels dans les hôpitaux, une grande majorité des infirmières sont vrais connes.
aujourd’hui, ma mère s'est fait hospitaliser au clinique racing au maarif.
elle est parti pour faire une opération au niveau du genou gauche.
les putains de merde d'infirmières ont anesthésier le genou droit.
ma mère avait de l chance qu'elle été toujours consciente et les a alerté.
le ministre de la santé doit se débarrasser de ces puces.
50 - étudiant en médecine السبت 01 فبراير 2014 - 23:29
si ma carrière médicale va se terminer à ignorer la vie ....des gens comme ça .... je préfère le chaumage
51 - طبيب خارج ارض الوطن السبت 01 فبراير 2014 - 23:33
صراحة اتاسف لهذا الحادث كمواطن و كطبيب في هذه الحالة ارى ان المشكل اولا في نقص التجهيزات الطبية خاصة حاضنات الاطفال ,ثانيا و هذا ما اطلبه من جميع المغاربة الا يستهينوا بالامر عند الولادة و من الافضل ان تكون الولادة في المستشفى وتحت المراقبة الطبية لان هناك عدة حالات يمكن انقادها اذا كان هناك تتبع من الطبيب قبل وفي مرحلة الولادة سواء بالنسبة للمولود اوالام اخي ايضا توفي له ابن عند الولادة في المنزل وعندما سالت عن الموضوع لاني كنت غائبا انذاك عن المنزل تبين لي انه كان من الممكن ان ينجوا الطفل لو كانت الولادة تحت المراقبة وبطريقة ليست بالصعبة.واتمنى من الحكومة ان تهتم اكثر بقطاع الصحة
52 - said السبت 01 فبراير 2014 - 23:40
تعازينا للوالدين انا لله و اناااااا اليه راجعون

على الحكومة بالكامل الاستقالة بسبب هده الفضيحة ونحن في سنة 2014
53 - قصرية 2 السبت 01 فبراير 2014 - 23:49
صبيطار دار الضوء او الكوري لا يتوفر على حتى الدواء الحمر انا كنت حامل ومرضت بالزكام وكتاب عليا ومشيت في 12 الليل وجدت الذكتور جالس و امام P.C وكايشطي والصوت والصورة و كيتعشى طبعا انا اتألم وهو ماشي في هذ العالم حتى انتهى وأكد عليه انا حامل وأريد دواء مناسب للحمل أعطاني الدواء من حسن الحظ صيدلية الحراسة كانت في الكشاشرة وخافت نمشي نشري الدواء في الصباح ذهبت عند الاختصاصي و قالي من أعطاك هذا الدواء اذا كنت اخذته كان سيحصل سقوط الجنين هذا دكتور في دار الضو اما الراديو دائماً معطل حتى الماء الساخن لايوجد في غرفة الولادة اما الخياطة بلا بنج ولا هدرتي يقولك خلني ندير خدمتي اولا خروج عليا هذا في حالة اذا قبل ان يخيط و زيد وزيد وزيد نتمنى ان يزور وزير الصحة هذا المستشفى
54 - simo الأحد 02 فبراير 2014 - 00:06
أولا: المرأة لم تغادر مستشفى القصر الكبير بل فقط المواليد الأربعة.
ثانيا: المرأة ذهبت إلى المستشفى بواسطة سيارة إسعاف (الوقاية المدنية).
ثالثا: ثم إدخال المرأة إلى قسم الولادة من طرف عناصر الوقاية المدنية، وثو توليدها مباشرة من قبل القابلة المداومة، والعملية بأكملها لم تتجاوز من 5 إلى 10 دقائق.
رابعا: الولادة بدأت في بيت المرأة الحامل عن طريق مولدة تقليدية، بعد إخراجها للمولود الأول عجزت عن إخراج الثاني نظرا لوضعيته الغير طبيعية، والحمد لله أن ثم نقلها للمستشفى وإنقادها.
خامسا:بعد معاينة المواليد من طرف الطبيب ثم لفهم في أغطية وإرسالهم بسرعة إلى المستشفى الإقليمي بالعرائش.
سادسا: صحيح أن سيارة الإسعاف غير مجهزة ولو بأبسط التجهيزات، وهذه مسؤلية الوزارة، وهذا حال جميع أقاليم المملكة.
سابعا: المرأة كانت في البداية متابعة لحملها، وقد أخبرها الطبيب بأن لديها توئم، وأعطاها موعد مباشرة عند دخولها الشهر السابع، لاكنها للأسف تأخرت عنه 6 أيام (كان الإثنين و هي ولدت السبت).
ثامنا: حدث سوء تقدير للحالة من طرف مستشفى العرائش، بحيث بمجرد وصول سيارة الإسعاف إستقبلوها بباب المستشفا وتحويل للرباط
55 - خالد الأحد 02 فبراير 2014 - 00:09
القطاع الصحي بالمغرب مجرد اكذوبة
56 - abdou الأحد 02 فبراير 2014 - 00:11
في فرنسا و في الدول المتقدمة قامت الارض و قعدت عند أول ولادة رباعية ثلاتية أو سداسية..... رئيس يزور المواليد و..... امهم وزراء يتوافدون لرئيتهم ..... ٱعلام مرئي و مسموع .محطات فضائية و ارضية بالعشرات ......طواقم طبية من كل مكان .......
.وفي المغرب اول ما يسمعه المواليد السب و الشتم من طرف المولدات و من معهم . ياله حيدو عليا هاد زبل مم هنا
والله إني جربت هذا عند زيادة ابنائي بهاذه المشتشفيات الشبيهة بمخافر الشرطة
ٱنا لله و إنا اليه راجعون
57 - laila الأحد 02 فبراير 2014 - 00:13
على أية حال كان على الأم ان تطلب الاسعاف قبل شهر من موعد انجابها الا تعلم اننا متاخرون و مهملون
في المشفى:ليبغا يموت إموت علله انقص بنادم
في المدرسة:8:20دقيقة لي بغا يقرا امش لبرا هنا واخا تقرا ما طفروش(شعب خاص اكون مكلخ)
الحكومة :مهنا ل10سنين غنديرو بلابلابلا (زعما 20عام)
58 - Mohssen الأحد 02 فبراير 2014 - 00:16
ان لله وان اليه راجعون اللهم صبرهم على مصابهم، ان المشكلة ليست في المستشفى او حتى وزارة الصحة بل المشكلة فينا نحن كشعب وامة ينخر الجهل فيها ويعم النفاق وحب المال وتنعدم الاخلاق ولااحد يقوم بالواجب على احسن وجه الكل يريد الربح بلا عناء ولاكد كلنا مسوولن المشاكل عندنا في كل مكان المستشفى المدرسة البلدية، الملعب، السوق نحن لانحترم بعضنا البعض نفسنا
59 - sam الأحد 02 فبراير 2014 - 00:22
لا حول و لا قوة الا بلله لو كانت بنت وزير الصحة لانتقلت الئ اوروبا بالطائرة الخاصة لتنجب هولاء التوئم ولكن ايها المسؤولون الوزراء ماذا تقدمون بمسؤوليتكم بين يدي الله حسبي الله و نعم الوكيل
60 - منال ام عبد الرحمن الأحد 02 فبراير 2014 - 00:42
اليهود قرروا انه ثلاثة وزارات هي ركائز اي دولة:
الصحة
العدل
التعليم
فاذا خربت هذه الركائز خربت الدولة
61 - المسكيوي ياس.friends yes. الأحد 02 فبراير 2014 - 00:52
ماجدوى وجود الطب في بلدي، والذي فشل امام 4 اطفال، ولم يستطيع عتق نفس واحدة ?
62 - citoyenne الأحد 02 فبراير 2014 - 01:47
c'est le Maroc que j'aime à tout simplement
63 - lhaj الأحد 02 فبراير 2014 - 06:59
لا حول ولا قوة الا بالله انا مواطن في ايطاليا احكي لكم الفرق بين الطب في المغرب واروبا انك بمجرد ان تطأ قدماك باب المستشفئ لا داعي لحضور اهلك تشعر انك بين اهلك العناية الاحثرام فما بالك مرأة تلد اربعة ابناء سوف تقوم الدنيا ولا تقعد اتقوا الله في انفسكم
64 - البوصاصي الأحد 02 فبراير 2014 - 07:22
الى صاحب التعليق 22 تدافع عن المسؤل الاول
وتتهم الام ( ربما تناولت أعشابا ). فلتاكل ماشاءت وان القابلة ووووو كل هذا هرا ء. ما السبب في عدم حضور سيارةالإسعاف ؟ لماذا يطلب منهم التنقل من مدينة الى مدينة ان كان الامر ضروري على إدارة المستشفى القيام بذالك لا الام ولاب وليس لهم ذنب ذنبهم فقدان أبنائهم
ان كان هناك مسؤول عن الشعب فهو من يحقق في الامر ومعاقبة كل متورط ، وان لم يكن فسلام على امهات الشعب.
يا اخي لتحقق في الامر قم بزيارت مستشفى ابن رشد مكان الولادة وتعلم ما قيل وماسيقال حقيقة وهناك قصص لم تروى اصعب من ذالك
تعازي الحارة للوالدين لن يضيع الله احتسابكما له  
65 - tamim الأحد 02 فبراير 2014 - 07:41
C est scandaleux la monarchie et ses ministre doivent demissioner.j adresse un message a med 6 de diminuer le budget colossal de ses palais et ses residences eparpillees ds le maroc et ds d autre pays et les injetcter ds le min de la sante pr equiper ses hopitaux et ses dispensaires
n est il pas democrate je sais su il va me donner raison
Cet incident resume la deffaillance de notre systxeme educatif et nos systeme de gestion. Tout c beau monde de conseillers de roi de ministres deegues de ministres doit degager car st tous des incompetents
merci a hespress de publier on ne peut pas avancer sans critiques.
66 - saidkamal الأحد 02 فبراير 2014 - 07:56
بعد قرائتي للواقعة والتعاليق وجدت ان المشكل فيا و فيكم وفينا كاملين حيت حنا متنهدروش على حقنا و حيت حنا شعب مكلخ و خا تكون قاضي و لاطبيب و تكون عندك فيلا و لا كاتكات االمهم لايغير الله قوما حتى يغيرو ما في انفسهم و شكرا
67 - مغتربة الأحد 02 فبراير 2014 - 08:44
السلام عليكم . انا اعترف ان القطاع الصحي بالمغرب هش جدا وان الرشوة هي التي تسود فيه ولكن من هم الناس الدين يشتغلون فيه اليسوا بمغاربة والا جيتي تهدر معاه يقول بغينا مظاهرات بغينا نبدلو البلاد. اتقو الله يا عباد الله غيروا انفسكم اولا غيروا الطمع اللي فيكم .لو كان كل مغربي كيتقن خدمتو لكنا احسن من الغرب بكتير .ولكن الجمل مكايشوفش دروتو .كل ميصير مشكل يقولون الحكومة متل هدا الغلط لايحب السكوت عنه .لازم كل واحد دازوا من عنده هدا التوائم يتحاكم باش يكون عبرة للاخرين .ولا تظنوا ان التطبيب في البلدان الغربية أحسن. فانا عايشة في السويد وشفت وسمعت حالات اكتر من هادي اللي عندنا بالمغرب. فالخدام هو ضميره.غير ان المغاربة بزاف معندهم ضمير والله يهدي مخلق.والله يصبر والدين التوئم و ان لله وانا اليه راجعون
68 - mohamed الأحد 02 فبراير 2014 - 09:11
ils sont ou les gents qui disent maroc et mieux en quoi le maroc et juste un toillete ou WC public sais la vérité
69 - mouallida الأحد 02 فبراير 2014 - 09:25
la grossesse gémellaire est à haut risque (surtout 4j))dommage que la mère l 'ignore ce qui veut dire l' absence de suivi.l' accouchement doit être programmé auparavant dans une ville et structure adaptée .le poids faible est un facteur déterminant dans la viabilité des prématurés.certains commentaires malheureusement ne sont pas fondés. ensuite à celui qui dit :les médecins et "al7adinat" travaillent en privé."al hadina c'est la couveuse.finalement le personnel ne peut donner que ce qu 'il a et avec les moyens mis à sa disposition
70 - MOhamed soussi الأحد 02 فبراير 2014 - 09:57
أجاركم الله في مصابكم الجلل .
مسؤولية وفاة التوائم الأربعة هي مسؤولية وزارة الصحة وليست مسؤولية الشعب لأ الوزارة هي الجهاز الذي صوت عليه الشعب لينوب عنه في تدبير أُموره .
في بلجيكا حينما ترزق بأول مولود فإن الدولة تعطيك مكافأة قدرها 1400€ بغض النضر عن العناية التي تتلقاها الأم ومولودها طيلة الأيام التي تقضيها في المستشفى.
عشت موقف ولادة امرأة في كلا البلدين والله ثم والله لفرق ششششششآآآسع بين البلدين.
71 - dakha الأحد 02 فبراير 2014 - 10:07
الان اصبح الخطأ خطأ الأم المسكينة الثي لم تتابع الحمل كما قالت وزارة الصحة. فياوزارة :هنا في ايطاليا عندما يتبت حمل سيدة تصبح جميع الفحوصات مجانا حتي الولادة .والله إنكم لظالمون،وكيف ستلقون ربكم
72 - نورالدين الأحد 02 فبراير 2014 - 10:34
أطالب من اكادير وكيل جلالة الملك بفتح تحقيق وإحالة الطبيب والممرضات المسؤولات والسيد رئيس المركز الإستشفائي على قاضي الجنايات بتهمة الإمتناع عن تقديم علاجات أدت إلى وفاة وأطالب المجتمع المدني ان يتحمل مسؤوليته كاملة
73 - mostas الأحد 02 فبراير 2014 - 10:50
je parle d´un pays non islamique mais Humanist
ici dans le pays ou je vie,il y´avait un egyptien etudiant du Doktorat et sa femme Egyptienne aussi qui etait ici seulement pour finir les etudes das un intrevale determine.
Alors qu´apres des annees d´attente pour avoir des enfants, sans Resultat, ils avaient la Chance d ´avoir accoucher quatre bebes une seule fois ici das ce pays (non islamque).
ce mrs etait pendant son sejour, notre jeune Imam dans notre mosque.
tout les journaux locaux ont ecrit de ce magnefique evenement naturelle Avec une grande joie .
alors que cette famille recoit des aides financiere et sociale et psychique de partous ; les Citoyens de la ville le Gouvernement et les organisations sociales,pourtant ce n´etait qu ´une famille immigrante ici pour un certain temps.
alors ou sont nos organisations sociales et nos cytoyen musilmant qui ont la possibilite finnaciere pour aider est ce que c pas notre Religion qui dit: si tu tus un etre humain c comme si t
74 - بلال الشاعر الأحد 02 فبراير 2014 - 11:07
هذه أحوالنا في مدينة القصر الكبير يعاملوننا داخل الادارة والطب وغيرها معاملة واحدة اما الرشوة او ان المريض يستحب نقله على وجه السرعة لبيته كي يموت لانه لا إمكانيات لعلاجه, دولة تعيش في عصور وحقب سالفة.
75 - سعيد الأحد 02 فبراير 2014 - 11:17
ولا ننسى مسؤولية السيدة التي لم تراقب الحمل ,حيث انها لم تكن تعلم بان في بطنها اربع اجنة ,ولو كانت راقبت حملها لعلمت ولثم ارسالها الى المستشفى الجامعي قبل بدأ المخاض وثم اعداد الضروف الملائمة لاستقبال المواليد,لان ولادة اربع توائم ليست بالسهلة .ويجب ان تثم في مستشفى يتوفر علي تجهيزات في المستوى اي في وزن مستشفى جامعي, حيث انها بدات الولادة في البيت اي انها خاطرت بحياتها و المواليد
76 - mostas الأحد 02 فبراير 2014 - 11:22
Suite:
alors que notre Religion dit:si tu tues un etre humain c comme tu tues tout l´humanite et si tu donne la vie a un etre humain c comme tu donne la vie a toute l´humanite.
Alors ou sont nous de ca ...?
77 - hassan الأحد 02 فبراير 2014 - 11:29
أد آرأدوأ الزيادة فى آﻷجور تجندوا وتسارعوآ للوقفآت وللآحتجاجات وتنافسوا قى تحليل وآعادة رواية آﻵفﻵم وألتهكم على المواطن المريض المسكين المغلوب
78 - مواطن الأحد 02 فبراير 2014 - 11:33
الكل يتحدث و يلعن و يسب و كأنه كان شاهدا على ما حدث و لكن سوف يحاسب كل واحد على كل ما قال دون علم.
فإدا كانت هده الرواية صحيحة 100/100 و فعلا كان هناك تقصير فيجب معاقبة المقصرين بشدة اما عدم تواجد الحاضنات فليس من شان الموظفين. كما ان هذين الزوجين هم اول المخطئين لأنهم لم يكلفو نفسهم عناء زيارة طبيب الولادة علما بأن روايتهم في هذه المقالة توحي بانهم يعلمون بان حالة الام تستوجب وجود طبيب مختص. و ايضافكل ما يجرى من تحاليل و ما الى غير ذلك من مراقبة قبلية للحمل فهو بالمجان بالمجان بالمجان بالمجان لكن لا حياة لمن تنادي. الأم وضعت مولودها الاول بالمنزل و في ظروق غامضة و عندما فات الاوان و تعقدت الامور و اصبح الجنين الذي ولد في المنزل و الام و الثلاثة المتبقين بين الحياة و الموت قرر الجميع الذهاب للمستشفى لالصاق أخطائهم بالاخرين.
يجب معاقبة القابلة التقليدية بتهمة انتحال صفة طبيب توليد النساء ام هذه تغاضيتم عنها ؟؟
شعب الدخول فالشبوقات..
79 - عابر سبيل الأحد 02 فبراير 2014 - 11:55
اه..رد بالك هدي بلادك را نتا محسود عليها...رد بالك هدي بلادك را نتا منبود عليها..
قمة الكوميديا..السوداء
80 - mohamed الأحد 02 فبراير 2014 - 12:08
كنطلب من الدولة ان يخضرالاب وان يراقب عملية التوليد وان لا يبتعد عن نضره ابنه. كما في الدول الاوربية. وان تكون صارمة في القطاع الصحي. راحنا منتخبناش عليكم على والو.....
81 - oujdi الأحد 02 فبراير 2014 - 13:00
après que j'ai lu l'article vraiment j'avais mal au cœur surtout quand on voit que le système sanitaire chez nous au Maroc laisse à désirer .moi personnellement mon avis si c'est vrai ce que le père des enfants a dit alors il faut que chacun prend ses responsabilités médecins et infirmière +sage femme parce que moi je pense que le corps de la santé doit être responsable mais d"après ce que j'ai remarqué personne n'a la conscience professionnelle et des mesures disciplinaires et même une révocation doit être prise à l'encontre de tout et toute qui était responsable
82 - يوسف البحيري الأحد 02 فبراير 2014 - 13:03
آن لوزارة الصحة أن تهب المستشفى المدني بالقصر الكبير لوزارة الثقافة لتحويله الى متحف أثري
ان فاجعة "الخدج الاربع" بمدينة القصر الكبير تعري ما تبقى من قماش يستر عورة قطاع الصحة بالمدينة والاقليم والولاية والدولة، كمواطنين قصريين لا نختلف على اننا لا نتوفر على مستشفى بالمدينة فهو يفتقر الى ابسط الخدمات العادية ناهيك عن حاضنات "زجاجات" لوضع المواليد الخدج فيها..
لقد كان قدر"عبد السلام الهيش" و "حنان قريفص" ان لا تكتمل فرحتهما بتوائهما الاربعة ففقدوهم في ماراطون ليلي مابين القصر الكبير وتطوان ولكن وزارة الصحة تتحمل المسؤولية فيما قدر لهم
83 - يونس الأحد 02 فبراير 2014 - 13:06
الى صاحب التعليق 7 حسن. كيف يكون الأستاد مسؤولا عن أخلاق الأطباء و الممرضين و انعدام ضميرهم و هو لا يقضي معهم سوى 4 ساعات في اليوم ، ودلك في تلقين الدروس و ليس التربية،بينما تقضي الأسرة معهم أغلب أوقاته!!! من تجربتي الشخصية في التعليم لمدة 12 سنة ، فالأبناء المؤدبون يكون وراءهم آباء محترمين و خلوقين، و قليلي التربية تجد آباءهم من طينتهم. فتحمل مسؤوليتك في تربية أبنائكم ولا تحمل غيرك واجبك، واحترم الأستاد لكي يقتدي بك ابناءك. أما في مايخص الزيادة في الأجور فداك حق من حقوق جميع الموظفين في ظل وجود الغلاء . أما إن كان في قلبك شيء من حسد ، راه ماكاين علاش نتحسدو لحمد لله.
84 - فؤاد ميري الأحد 02 فبراير 2014 - 13:44
انه مشهد يتكرر باستمرار وباساليب وتقنيات مختلفة يقوم بها الساهرون على الشان الصحي ببلادنا سيما في المستشفيات الاقليمية والمواطن البسيط المغلوب على امره هو من يدفع الثمن
دعواتنا للاسرة التي فقدت توائمها الاربعة بالصبر وان تحتسبهم عند الله وعلى العموم علينا ان نوقن بان لله في خلقه شؤون وكم من نقمة في طيها نعمة
85 - أم عبد الرحمان الأحد 02 فبراير 2014 - 13:49
لا حول و لا قوة الا بالله..كم تنقلوا من مكان لاخر ليموت فلذات اكبادهم ...في الماضي كانت النساء تلف مواليدها في الصوف هل نعود للماضي ؟؟؟ما فائدة هذه المستشفيات الكبيرة االمجهزة المجااانية؟ هل دورها ان نسمع كل يوم عن قصص بشعة لا انسانية فيها توجع قلوبنا..التوجه الى عطار بالحي قد يكون اانفع من التوجه اليها..
86 - Bayous99 الأحد 02 فبراير 2014 - 15:28
C'est malheureux d'entendre comme ces choses ds ce beau paye.tires mes condoléance aux parents.c'est pas seulement cette femme qui ne savait pas qu'elle avait 4 enfants mais bcp et c'est acause de l'ignorance qui rene ds ce pas et de la pauverete qu'en souffrent bcp bcp bcp de gens ds différents régions du paye. Message a tout responsable ds ce paye : notre beau paye est en voie de développement et stable et et vous êtes la pour veiller a ce que ces choses restes (stabilité , développement, éducation, santé, sureté, et bcp bcp de autre chose dont on a besoin)
87 - البرجاوي الأحد 02 فبراير 2014 - 16:31
لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم..ادا كنت في المغرب فلا تستغرب............
88 - خوك انا الأحد 02 فبراير 2014 - 17:55
كان باقي غير يقولوا ليكم ديوهم الى المانيا..
استهتار بحياة المغاربة..لاحول و لاقوة الا بالله
89 - أم توأم الأحد 02 فبراير 2014 - 17:59
انه لعار أن نسمع أو أن نقرأ في هذه الألفية عن موضوع التوائم الأربعة لا زلت لا استوعب الي حد الآن ما وقع مع انه يظل قدرا و مكتوبا ،إلا أن الحقيقة تكمن في بلد حباه الله بكل شيء جميل إلا الأخلاق فالمغرب كما هو معروف بلد مسلم (لن نتكلم عن الإمكانات البشرية و لا الاقتصادية)لانه موضوع يطول فيه الكلام. ارجع للموضوع هذه الأم المسكينة تلد ٤توائم تخيلوا معي كيف مرت عليها فترة الحمل مع كل التبعات و المخاطر المراحلة لها ،لتأتي في الأخير قابلة أو طبيب يلعبون بمصير التوائم أنها بالفعل مهزلة و يجب الرد عليها فلو كان وزير الصحة كباقي زملائه في دول أخري لاستقال من منصبه كتعبير منه علي تفاعله مع هذه القضية ،أما كل من له علاقة من قابلات أو أطباء فيجب أن يحاكموا،بلدنا الحبيب يجب أن ينهض ليس بالكلام بل بالفعل . أرجو أن يكون موت هؤلاء التوائم قد زعزع أصحاب الأفئدة المتجمدة و أقول لهذه الأم المكلومة صبرا أختي سيعوضك الله خيرا إن شاء الله .
90 - اهدأ احمد الأحد 02 فبراير 2014 - 19:02
حسبى الله ونعم الوكيل أنا لله وانا اليه راجعون هاد الموضوع يتير الانتباه كثيراً مستشفى او مستنقع فالقصر الكبير مثل حديقة التماسيح وأكثر لا اعرف مادا وقع فهاد البلاد هل هناك من مسول اومحاسب طبعا لا لا
91 - citoyen الأحد 02 فبراير 2014 - 19:06
il ne faut pas comparer l 'incomparable.certains réclament des résultats semblables aux pays très développés avec des moyens inadaptés.concernant le personnel, il y a un manque de 7000 médecins et 9000 i infirmiers.QUI assure alors leur rôle?Ce sont alors les pauvres personnels souvent critiqués au lieu d être encouragés.Et concernant la couverture sociale quel est le pourcentage des gens qui ont une assurance?. Malgré le RAMED ET LES EFFORTS QU 'il a nécessités, il s'est avéré que des milliers de gens en ont bénéficié sans droit.c 'est la faute aussi du personnel, dira t on.Soyons logiques, et que chacun assume sa responsabilité.Enfin dernièrement à CASABLANCA une femme a accouché de 4 jumeaux sans problème car bien suivie
92 - harrak الأحد 02 فبراير 2014 - 19:38
قمة العار و الندالة أن تغسل وزارة " العذاب و المرض " يدها من هده الجريمة النكراء في حق أبناء الوطن ... وعوض أن تبادر بفتح تحقق في الموضوع و تنظر في مشاكل المستشفى و العاملين به فهي سارعت الى تبرئته و تبرئة السفاحين العاملين به مستغلة جهل الأسرة بحقوقها و ضيق دات يدها ...
93 - Sante الأحد 02 فبراير 2014 - 22:12
قريبا سوف يقوم سيد وزير الصحة بتفويت قطاع الصحة للشركات التجارية. وهكذا سوف اتفوبرو علينا الشركات التجارية بالدواء فابور الاستشفاء فابور السكانير فابور التحاليل فابور وزيدوا اعطونا الفلوس من الفوق.
94 - fouzia الأحد 02 فبراير 2014 - 22:29
الله اصبركم وقع لاختي تماما متل ما وقع لكم وفاة توأمان خدج نتيجة الاهمال لمستشفى الحسن التاني لمدينة سطات رغم ان اختي كانت تتبع عند طبيب مختص خلال فترة الحمل وكانت تعلم ان لديها توأمان بصحة جيدة خلال الشهر السابع احست باوجع ذهبت الى المستشفى فلما ولدت اكتشفت انه لا تو جد حضانات قالو لنا لازم تنقلوهم الى الدار البيضاء فقط لم تكن اي عناية بالاطفال تماما لم يدفوهم بحيت غطوهم بكغيط قالو لنا خسكم تشدو لهم حضانتان قلنا لهم اعطون رقم الهاتف اجبونا ليست عندنا ذهبنا عند طبيب اختي ساعدنا اخيرا لما اردنا نقل الاطفال الى الدار البيضاء بسيارت المستعجلات قالو لنا طبيب لايوجد لازم امضي على الاوراق انتضرنا الطبيب فلما جاء قالو لنا لا تاخدوهم ان لونهم تغير انهم صوف يموتون اصرينة على اخدهم فمنعون تمت وفاتهم حتي الغد كل شيئ ناتج عن الاهمال ولا يوجد هناك ضمير في العمل لماذا لا توجد حضانات في كل المستشفيات وقع هاذا في 2009
95 - salwa الاثنين 03 فبراير 2014 - 11:13
علش معدناش مستشفيات في هد ابلاد في لقورا والبوادي و منطيق الجبلية خص اكون فيه مستشفى جهيز واسعفات نقل المرضا في هد البلاد ؤطور صحية منعديمة حتى تيموت عد اديرو تحقيق ولكين فنهي الوزارة الصيحى الى مشيتى دوزي على شيحجة تتبقا تسناي حتى تعيا عد اجي شيطبيب عندهم حيات ناس متسواش شحجا حت معندناش المل تتبقى محروم من حقك في العلاج ولكين عندنا لله
96 - Tillaoui khalid الاثنين 03 فبراير 2014 - 17:20
Wa ibad lah !!! C 'est impossible d'avoir un systeme de santé developpe dans un pays sous developpe.la solution passera obligatoirement par un developpement socio-economique global de tout le pays et non du secteur de la sante seulement,est ce que vous savez que le budget de la sante au maroc est parmi les budgets les plus faible au monde ? Est ce que vous savez que le ratio medecin ou infermier par citoyen est le ratio le plus faible dans le monde? Est ce que vous savez que le ratio lit hospitalier par citoyen (namoussia lmrid) est le ratio le plus faible dans le monde?....ozid ozid ozid analyser d'abord ces données et apres faites vos commentaires et vos comparaisons de la situation de la samte au maroc avec les autres pays.
97 - أم قصروية الأربعاء 05 فبراير 2014 - 11:44
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته،
الله يكون مع كل امرأة مقبلة على الولادة، كيف يقول المثل :سال المجرب لا تسال الطبيب، كل المستشفيات يطغى عليها طاعون الرشوة خاصة جناح الولادة فكل قابلة يكون راتبها الشهري مضروب في ثلاثة أو اربعة في اليوم أو الأسبوع، تتجاهل القابلة الأجر العظيم كونها تخرج طفلا إلى الوجود و كأنهن لسن أمهات والله كثيرا ما نجد في هذا الميدان الرجال أكفأ و أرحم من النساء، و الله لن أنسى يوم كنت في حالة المخاض كنت لا أقدر على الخطو لأتفاجأ بالممرضة تطلب مني الصعود على البياص للفحص به سلم صغير بثلاثة درجات و هي تنظر لي دون ان تمد حتى يدها لأصعد الدرج ناهيك عن الباقي أتناء الولادة، و أنا في السرير مع طفلتي تفاجأت بوجود قطة كبيرة كانت معي في القاعة تخرج لا أعلم أين كانت، بالصدفة مرت ممرضة سألتها عن القطة أجابت ببرودة هادي، أما في اليوم التالي تظهر الممرضة توزع نسخة لورقة الدواء لكل النفسات و كأنهن مثل بعض لا تطرح احتمال حساسية بعض المريضات من احد الأدوية أو ممنوع عليها كليا ذلك الدواء. و تظهر سيدة النظافة تحمل في يدها سطل به الفطور تسأل من تريد الفطور والله ظلم بالقصر الكبير.
المجموع: 97 | عرض: 1 - 97

التعليقات مغلقة على هذا المقال