24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4606:2913:3917:1920:3922:07
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع انشقاق حزب العدالة والتنمية بعد التصويت على "فرنسة التعليم"؟
  1. بوريس جونسون .. صاحب مواقف مثيرة للجدل رئيسا لوزراء بريطانيا (5.00)

  2. الحاتمي: الدعوة إلى الخلافة وهم يُخفي المصالح المادية لرجال الدين (5.00)

  3. العنصرية تطال المتحدثة باسم الحكومة الفرنسية (5.00)

  4. خطاب ديني وسلوك لا أخلاقي .. "سكيزوفرينية" تصيب المجتمع المغربي (5.00)

  5. مسؤوليات الحمل وتربية الأطفال تبعد المغربيات عن المناصب العليا (1.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | ضبط 237 حالة غش في امتحانات البكالوريا

ضبط 237 حالة غش في امتحانات البكالوريا

ضبط 237 حالة غش في امتحانات البكالوريا

ضبط المكلفون بحراسة اختبارات الدورة العادية لامتحانات البكالوريا 2009، بمراكز الامتحانات على الصعيد الوطني، منذ يوم الثلاثاء المنصرم إلى حدود صباح أمس الخميس، "اليوم الأخير للامتحانات"، 237 حالة غش، بينها تلاميذ يغشون بالهواتف المحمولة.

وذكر مصدر من وزارة التربية الوطنية أن عدد حالات الغش المسجلة هذه الدورة، مقارنة مع الدورات الفارطة، شهد تراجعا كبيرا نظرا للإجراءات الصارمة المعمول بها، وكذا اعتماد طريقة جديدة لتنظيم الامتحان، لجعل الفرص متكافئة بين الجميع.

وكانت الأطر التربوية المكلفة بحراسة الامتحانات الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة الدارالبيضاء الكبرى، ضبطت في أول يوم من الاختبار (الثلاثاء)، 17 حالة غش، وسط 52 ألفا و704 مترشحات ومترشحين، بينها حالات 7 تلاميذ ضبطوا يغشون عن طريق استعمال الهاتف المحمول كتقنية ، والباقي عبارة عن "حروز" ودروس مستنسخة، ووسائل أخرى.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (60)

1 - سعاد الجمعة 05 يونيو 2009 - 04:28
للاسف فقدت الباكالوريامصداقيتها ولم تعد لها قيمة كما لم تعد لشهادة التعليم العالي. نسبة قليلة حصلت عليها عن جدارة واستحقاق.ونسبة كتيرة يحصل عليه بالغش ويحصل عليه بميزة جيد وبالتالي تكون له فرص كتيرة امام الشغل بينما الدي حصل عليها بالجد وبميزة مقبولة تغلق في وجهه كل الابواب. والمشكل المطروح الان هو ان النقطة تعكس الان صورة التلميد او الطالب
2 - آدم الجمعة 05 يونيو 2009 - 04:30
اولا التصريح من الجلي جدا انه غير صحيح فهذا أمر بديهي وليس فيه نقاش
ثانيا المواد العلمية ماذا يمكنك ان تغش غير القواعد والفلسفة ماذا يمكن ان تغش غير اقوال الفلاسفة من اجل المناقشة وماذا يمكنك ان تعش في اللغة العربية غير مقدمة الجنس الأدبي الذي وفي الإجتماعيات الأسئلة كلها موجودة داخل الوثائق حتى المصطلحات في ذا العام لم يدخلوها في الإمتحان. الإنجليزىة ماذا ستنقل والأسلة كلها متعلقة بالنص والإنشاء ليس له علاقة بوحدات الكتاب وكذلك الرياضيات اذن فعلا النقل غير وارد وحتى من استطاع النقل فإنه سينقل الخطأ اذا ما الفائدة من النقيل او الغش
اذا كان العش ينفع لنجح الجميع لأن الجميع يغش والقليل منهم ينجحون
3 - el midaoui الجمعة 05 يونيو 2009 - 04:32
سلام تام الى الجميع
هذه الظاهرة يا إخواني تختلف حدتها من مؤسسة لأخرى بل هناك إختلاف داخل المؤسسة نفسها فأصحاب الضمائر الحية لازالوا موجودين والحالات المرضية موجودة كدلك.
لكن المشكلة في جورها هي مسألة تربية تتحمل المسؤولية فيها الأسرة والمدرسة على حد سواء.
4 - احمد الجمعة 05 يونيو 2009 - 04:34
نظرا للقانون الجديد الذي شمل امتحانات البكلورياو الذي ييقضي ب ثلاث سنوات يقضيها من ضبط في حالة غش في السجن
هذا القانون للاسسف لم يهدد التلاميد و لكنهاثار قلق المراقبين و عطفهم حتى لايتسببوا ب ضياع مستقبل احد التلاميد
اما ظاهرة الغش في الامتحانات عرفت تقدما هذه السنة انا تلميذ اجريت هذه السنة امتحانات البكلوريا و اغلب التلاميد لجؤو الى الغش في مادة الفلسفة التي تعتبر عبئ على التلميد
5 - تدلاوي الجمعة 05 يونيو 2009 - 04:36
أظن أنه آن الأوان أن نفضح كل غاش وخادع سواء في الامتحانات أو العمل أو أمور أخرى. فالتلفزة كانت خير وسيلة للتشهير بهؤلاء الغاشين حتى يعرف عنهم الخاص والعام وليكونوا عبرة لمن سواهم. كذلك أولئك الذين يتم ضبطهم في مخالفات قانون السير فهذه وسيلة لفضح أساليبهم. حتى متى نتستر عن المفسدين؟ حتى متى نبقى دائما نردد : إيوا شي باس ما كاين. راه غادي نخرجو ليه علا بلاصتو... إننا بهذا المنطق نذنب في حق الكثيرين. نذنب في حق أناس يمكن أن يأخذوا مكان المفسدين ونذنب في حق الذين يتعرضون لفساد المفسدين.
بالعودة إلى امتحانات البكالوريا المغربيةفهي لم تعد لها مصداقية وقد رفضت دول التعامل بها. لقد علموا أن عدد من الأساتذة عديمي الأخلاق وضعيفي الشخصية يكتبون أجوبة الامتحان في المراحيض حاشاكم ويسلمونها لتلاميذ من طينة خاصة. فكم من تلميذ لم تعرف عيناه السهر خلال فترة المراجعة ويأتي إلى قاعة الامتحان واثقا بالنجاح لأن أجوبة كل المواد تكتب على ورقة التحرير باسمه وعند نهاية كل امتحان توضع في الظرف وتسحب الورقة التي كتب عليها المترشح الذي لم يتعب وإنما كفاه أنه سجل الحضور.
أساتذة يكلفون بالحراسة في نفس القاعة من بداية الامتحان إلى نهايته. ماذا يعني هذا؟ إنهم تم اختيارهم بعناية حتى يقدموا يد المساعدة لولد الحاج وبنت فلان وفلان. وقد يأتي أستذ بالأجوبة من خارج القاعة ويسلمها للمكلف بالحرسة الذي يسلمها لأحد المترشحين ويطمئن الآخرين أن المساعدة ستشملهم جميعا.هكذا هو حال مجتمعنا ويبدو أن إصلاحه بعد المنال بعد السماء عن الأرض
6 - نور الهدى الجمعة 05 يونيو 2009 - 04:38
دعوني أحكي لكم ما جرى لي عندما كنت أدرس في إحدى الجامعات هنا بأمريكا..
لقد طلب منا أحد الأساتذة أن نكتب في موضوع معين و في كل مرة كان يقول لنا ` إني أريده من إنجازكم %100، لاتستعملوا الأنترنيت أو تأخذوه حرفيا من بعض الكتب أو الصحف .. لأن المهم بالنسبة لي ليس المعلومات و لكن هو التحليل
و رغم ذلك و لكثرة الإمتحانات تقريبا 3 إلى 5 في الأسبوع قلت لا بأس سآخذ فقط القليل و قد كانتا جملتين إثنين لا أكثر..
و لا زلت أتذكر عندما كان يمسك نتيجة ذلك الإمتحان قائلاً:
` I am sorry.. I have bad news for you.. You got 0 on your last exam because you had copied some information from Internet `
و تابع قائلاً: إذا قمت بهذا مرة ثانية فستأخذين 0 و المرة الثالثة تطردين من الجامعة و يجب عليك الإنتظار 5 سنوات للعودة مجدداً هذا بعد موافقة ` رئيس الجامعة `.. منذ ذلك اليوم بدأت أعتمد على نفسي %100 و لقد حصلت على %91 Grade A و كنت الثانية في الفصل و شخصياً أشكره على معاقبته لي لأنها كانت في مصلحتي
هذ ما يجب أن يطبق في مؤسساتنا التعليمية حتى تكون المنافسة الشريفة
7 - hicham الجمعة 05 يونيو 2009 - 04:40
انا ناجح ان شاء الله لان اساتدة الحراسة في القاعة الي كنت كندوز فيها الامتحان كانوا جوج اساتدة قراو معاية و واحد نسيبي عليها نقلت مزيان هاد العام حسن من العامين اللي فاتو و الله يجعل البركة ف الصحبة
8 - lalune الجمعة 05 يونيو 2009 - 04:42
237 حالة صافي ؟؟؟؟ علامن كيكدبو هاد الناس راه غير مدرسة وحدة فالمغرب تلقا فيها أكثر من 237 حالة ..
إيلا بغاونا نتيقوهم يقولو لينابلي تقريبا كاع المترشحين كينقلو ولكن قدرنا نضبطو غير 237 حالة ..
حيت حنا المغاربة الغش كيجري لينافالدم ديالنا و من المستحيلات نقدرو نتخلصو منو
غير الله يهدينا و خلاص
9 - طنجاوي أصيل الجمعة 05 يونيو 2009 - 04:44
اجتازت الباك هذا العام و اؤكد لكم أن النقيل كان سيد الموقف و الكل يبحث عن انقاد نفسه خصوصا في مادة الفلسفة... في الحقيقة إنها خيانة عندما ترى تلميدا يجد عاما كاملا و الآخر يتهاون و في الأخير يتساوى المتهاون مع المجد فهذا ظلم كبير بعض الأساتدة كان همهم الأول هو إنتهاء حصة الامتحانات لكي يغادروا و لم يأبهوا في الحراسة لكن ليس كل تلميد كان ينقل و ليس كل معلم تهاون فالمشكلة تأتي من وزارة التعليم... لأنها لا تطبق و حظ موفق للجميع
10 - عبد الرحيم الجمعة 05 يونيو 2009 - 04:46
السلام عليكم وبعد,
نوحد من طبيعة الحال الواحد المنان رب الأرباب تتساءلون ما العلا قة بين هذا وبين موضوع الغش في الإمتحانات ؟ الجواب بسيط وهو الشافي الذي سينقد من أراد لنفسه الخلاص من ورطة الغش فمن غش فليس منا كما قال صلى الله عليه وسلم كلنا في هذا البلد نوحد الله عز وجل وفق عقدين أو عهدين بيننا وبينه عز وجل عهد الربوبية الأزلي وعهد الطاعة ومن طاعة الله عز وجل أن نعبده كأننا نراه بمعنى أن نجعله جل علاه نصب أعيننا والعبادة بمفهومها الشامل تشمل كل مايقوم به المسلم من عمل حسن إذا أخلص فيه النية وعليه فجميع الأطراف الذين يشاركون في الإمتحانات -من القائمين بالإجراء بمختلف مستوياته إلى المترشح- يجرى عليهم إمتحان الله عزوجل الذي يوحدونه قال تعالى تبارك الذي بيده الملك وهو على كل شيء قدير الذي خلق الموت والحياة ليبلوكم أيكم أحسن عملا"فالإمتحان إذن فيه امتحان رباني لجميع الأطراف المشاركة ليعلم الله عزوجل يوم القيامة أي الأطراف أحسنت فيه عملا ...فليعتبر أولوا الألباب .
11 - مصطفى علوي الجمعة 05 يونيو 2009 - 04:48
المشكلة الحقيقة لاتكمن في التلميذ الذي يتوسل الغش من أجل النجاح ولا في الأستاذ المتواطئ أو المتشدد على حد سواء، فالتعليم أصيب بمرض عضال منذ مدة طويلة ولايمكن علاجه بالمهدئات أو الحلول الترقيعية المستعجلة.
فمنذ تعريب المواد العلمية بالعشوائية المعلومة وفرض مادة الترجمة في التعليم ألتأهيلي بدون مقررات مضبوطة إذ تدرس حسب هوى كل أستاذ من لم يسمع بها قط، ومدى الضعف الذي أصاب التلاميذ في اللغة الفرنسية وباقي المواد العلمية التي لم يفلح التلاميذ فيها في غياب المقررات المتطورة المسايرة لروح العصر..
ويبقى اعتماد المقررات التعليمية بالدرجة الأولى على الكم لا الكيف وهذه من أمهات المشاكل إذ كيف يعقل أن نطلب من التلميذ أن يحفظ العشرات من الدروس في المادة الواحدة على سبيل المثال مادة الاجتماعيات بالسنة الأولى من سلك البكالوريا الشعبة العلمية و الشعبة الاقتصادية ومادة التربية الإسلامية إضافة إلى دراسة أربعة مؤلفات باللغة الفرنسية وحفظ كل المعلومات المتعلقة بها..هذا مثال بسيط فكيف سيحفظ التلميذ هذا الكم من المعلومات بالله عليكم ماذا ننتظر منه أن يفعل ؟لاسيما وأن الخريطة المدرسية تتكرم عليه مشكورة بالنجاح المجاني بذريعة منع الهدر المدرسي ليصل النجاح بالكثير من المؤسسات %00 1بالسنة النهائية بالابتدائي وتتابعت النجاحات بالإعدادي حيث اكتظت التانويات التأهيلية بأعداد هائلة من التلاميذ الذين لم يكرروا لضعف مستواهم ...النتيجة الحتمية تدني المستوى بسبب الكثير من التلاميذ ضحايا لسياسة تعليمية غير موفقة. الأستاذ مهما كانت محاولاته فلن تجدي مادام التلميذ يعترف بكونه لايستطيع أن يقرأ ولا أن يحلل مادام ت تنقصه المبادىء الأولية في مادة ما...
حل المشكلةإذن هو في إعادة النظر في مقررات تعليمنا وجعلها تعتمد على الكيف لا الكم فرغم التلويح بالتدريس بالكفايات فالمشكلة لازالت قائمة والإهتمام بتكوين التلميذ وتأطيره قيل التفكير في الدفع به نحو القسم الأعلى
12 - اسماء الجمعة 05 يونيو 2009 - 04:50
الغش في امتحان الباكالوريا لابد منو .نشوفو غير التجريبي واش دارو فيه .ولكن حتى الاطر التربوية عندها دور كبير فالنقيل الا نقيل كاين كاين خاص كولشي ينقل ماشي ولد فلان ينقل ... و ولاد الشعب معندهومش الحق الا حصلو ولا غير تحركو تحيد ليهم الورقة هذا ماشي عدل فيناهية الديمقراطية و الشفافية
13 - صاحب محل للاستساخ المؤقت الجمعة 05 يونيو 2009 - 04:52
وتأملون اصحاب الاستنساخ مصائب قوم عند قوم فوائد ، كيف تغض النظر على هذا وزارة الداخلية الاستنساخ المصغر على بينة للجميع بل أصبح البعض يدخله ضمن المصروف المؤقت ، على الأقل حاربوا الاستنساخ المصغر. تتبجحون بمحاربة الغش في الامتحانات...و الاستنساخ جاري المفعول.
14 - سمسم الجمعة 05 يونيو 2009 - 04:54
لو كانت الدولة تساعدهم لما غشوا
15 - ملكة الاحساس الجمعة 05 يونيو 2009 - 04:56
ليس لهذا الكلام اي اساس من الصحة لان ظاهرة الغش ابدا لن تنقطع في المغرب مهما عملت الدولة من اجراءاتها الصارمةوهده الاحصائيات هي مزيفة و من وحي خيالهم لكي يظهروا انهم يحاربون ظاهرة الغش في الامتحانات.. لكن قبل كل هدا يجدر بالدولة ان تضع قوانين صارمة على سالبي اموال الدولة والمتلاعبين بالمال العام ...فهؤلاء هم من يستحقون تلك القوانين الصارمة وليس الطلبة الضعفاء الذين كل همهم ان يحصلوا على شهادة الباكالوريا ويا ليتها تنفعهم بشيء الا انهم سينضافون الى قائمة البيطاليين في المغرب..
16 - دمناتي الجمعة 05 يونيو 2009 - 04:58
لا اعرف لمادا تسلطون كل شيء على هدا التلميد المسكين الدي يسعى لنيل شهادة لا تسمن و لات غني من جوع. انظروا الى دول المغرب العربي و النسب العالية التي لا يمكننا المقارنة معها من حيت حصولهم على البكالوريا . هده الشهادة التي تسعى الدولة مند زمن كي تكون عائقا امام التلميد المغربي كي يحصل عليها . تضع امتحانات خيالية بأسئلة تعجيزية اما تصحيح الاوراق اكيد ستجد استهتارا و استخفافا من لدن المصحح دون رقيب ولا حسيب . اما الغش فكل شيء في مملكتنا السعيدة وصلها الغش . فالحكومة تغش و البرلمان يغش و الموظف و العامل و الكل يغش .
17 - مجتاز لامتحان الباكالوريا الجمعة 05 يونيو 2009 - 05:00
للأسف كل هذه الارقام مجرد كذبة 90% ممن سيحصلون على شهادة الباكلوريا هذه السنة ستكون بالغش,,, أنا نفسي عاينتهم كيف يغشون أشخاص ليس بينهم وبين الدراسة سوى الاسم "تلميذ' خرجوا من الامتحان ضامنين للشهادة بين ايديهم
أنا اتعبت نفسي بالاستعداد وفي النهاية اجد ان الكسول الذي كان يحصل الاصفار ينقل امام مرأ الاساتذة وحتى خفية عنهم كي لا أظلم الكل فقدت حتى رغبتي في اجتياز الامتحان خاصة writtinالكل نقلوه والغريب انهم عرفةانه حول المخدرات ,,, وايضا فنحن ابناء البسطاء حرسننا من طرف الاساتذة المعروفين بشذتهم أمام قسم خاص بالعلوم الفزيائية حيث ابن مدير المؤسسة وابناءالحراس والاساتذة حرسهم اسوء الاساتذة
رغم ان الامتحانات هذه السنة سهلة جدا جدا وبسيطة لكن الكلاخ ارتفع حتى ابسط شيء ينقل
بعض التلاميذ تجرؤا على الاستعانة بdima dima في الرياضيات لعجب هذا
18 - محمد الجمعة 05 يونيو 2009 - 05:02
الحمد لله اشهد انا طالب في مدينة بركان ان التانوية التي ادرس فيها ابو الخير و ثانوية اليمون و هما من اكبر التانوياة في المدينة بنظام رائع لا اعتقد انه حصل في جميع المدن المغربة حيت انه تم تغيير الاستدة الدين يحرسون بين التانويتين ادا نا في تانوية ابي الخير حرسني اساتدة من ثانوية الليمون و العكس صحيح و هدا مما رايته قلل من فرص النقل و الغش لانك لا تعرف الاستاد و لم تدرس عنده او حتى تعرف هل هو من اصحاب التمياك كل ما اتمنى ان تعمم هده العملية على المغرب لكي يكون هناك صدق ابر في الامتحانات
19 - meriem الجمعة 05 يونيو 2009 - 05:04
راه ما كاين لا حراسه مشدده لا ملاي باي راه علي عندو باه حارس ولا خدام في المدرسه راه كينقل اما الاخرين ليهم الله سولوني انا .اما دوك العبارات ديال الشفافيه و المصداقيه عقنا بيهم;الله يخد لنا حقنا هاد ما نتمناوه.و يا رب نفرحو و كل واحد عمل مجهود يلقى الثمره
20 - خبير في النقلة الجمعة 05 يونيو 2009 - 05:06
237 حالة غش في امتحانات كاينة غير في الثانوية عندنا,!!!!
كاين لي دوزو في بلاصت وحدين خرين
21 - SafaE الجمعة 05 يونيو 2009 - 05:08
إن 237 حالة التي "ضبطت" هذه السنة حقيقية وهي نسبة كبيرة ..
ومعنى كلمة "ضبطت" أي كتبت فيها محاضر وتم منع التلاميذ من اجتياز امتحان الباكالوريا أعتقد أنها نسبة كبيرة!!!
ولكن لا يخفى عليكم أن معظم الأساتذة المحترمين ينظرون الى هؤلاء المراهقين الذين لا يعرفون للضمير مكانا بعين شفقة وتحسر وخوف على مستقبل بدأت مظاهر الهشاشة تتجلى فيه..ولهذا يتغاضى جل الأساتذة عن هذه الظاهرة لأنهم على علم ودراية أن الغش لن يكون الأمل الذي سينجيهم من تكرار عام دراسي آخر.
22 - soufyane الجمعة 05 يونيو 2009 - 05:10
عندنا في الثانوي كتبين شعار كبير ( من نقل إنتقل ومن إعتمد على نفسه بقية في قسمه
23 - rawa الجمعة 05 يونيو 2009 - 05:12
ادعو كل مسؤؤل كل معني ان يخلصنا من الغش في الامتحانات وستاكلم عن تجربة ادعوهم ان ياتو الى ريف دمشق زبداني قلعة الزهراء ادعوهم لان ياتو ويرو علامات عالية ومتفوقة من اشخاص شبه اميين اين العدل اين سنذهب نحن الطلاب الذي سترتفع المعدلات من اجل اناس يفقدون للضمير ارجوكم يا معنيون ساعدونا
24 - مراقب الجمعة 05 يونيو 2009 - 05:14
عن أي باكالوريا تتكلم وزارتنا، وعن أي مستوى تعلمي لهذا الشباب الضائع؟
لقد اطلعت على أوراق المترشحين في مادة الأدب حينما كنت أحرس ، من بين الأوراق التي لمحتها وأنا أصفف أوراق المترشحين الذين أنهوا إجابتهم
كان العديد من التلاميذ يخطئون في كتابة اسم نجيب محفوظ - محفوض -وكان العديد منهم اعتبروا النص النقدي الذي طلب منهم تحليله نصا شعريا، أما الأخطاء النحوية واللغوية والإملائية فحدث ولا حرج.
فعن أي باكالوريا يتكلمون؟
25 - ليلى الجمعة 05 يونيو 2009 - 05:16
اودي من هادشي كولو الله المعين او لي دار المجهود ماكاين لاش انقول او الله مع صحاب البكالوريا
26 - عبد الرحيم الجمعة 05 يونيو 2009 - 05:18
السلام عليكم مجددا وبعد،
بناء على ماقلت في التعليق السابق إذا لم تكن هناك إجراءات عملية ميدانية تواكب الإجراءات النظرية في المذكرات الوزارية فلا داعي للحديث عن ظاهرة الغش في الإمتحانات بلغة الأرقام فالأحرى بك أن تقول يامصدر وزارة التربية الوطنية ضبطت حالات غش دون ذكر الأرقام لأن هذالرقم المذكور سيكون في إقليم أوعمالة واحدة إن لم نقل ثانوية واحدة دائما استنادا إلى المعطيات التي تفضلت بها في التعليق السابق لأن كل رئيس مركز وكل أستاذ مراقب لتلاميذه يريد أن تكون نتائج المِؤسسة التي يعمل بها هي الأفضل بين نظيراتها على الأقل محليا وذلك في غياب الوازع الإيماني إلا عند من رحم ربك وقليل ماهم .
نرجع إلى ظاهرة الغش فشهادةالباكلوريا مغشوشة عند تقريبا 80في المائة من المترشحين الرسميين بنسبة 25في المائة التي تساهم بها المراقبة المستمرة في الشهادةعلى أقل تقدير فمعظم الأساتذة غير تيشيروا بالنقط أما للا الإدارة في وضع المواظبة والسلوك حدث ولا حرج أقسم لكم بالله العلي القدير أن مائة في المائة من نقطة المواظبة والسلوك في الثانوية التي أدرس فيها فهي مبالغ فيها فلا يستحق أول تلميذ فيها 14من 20وآخر تلميذ 00من عشرين أتعرفون لماذا لأن التلاميذ أصلا لايلتحقون بالفصول الدراسية في بداية السنة إلا في نهاية شهر أكتوبر ويغادرون الفصول في آخر السنة على أبعد تقدير في الأسبوع الأول من شهر ماي ناهيك عن مغادرة الفصول أسبوع قبل بداية كل عطلة ولا يلتحقون إلا بعد أسبوع من نهايتها هل تتصورون أن تلميذا لم يحضر ولو 4في المائة داخل القسم ومنحت له في المواظبة والسلوك في الدورة الثانية 17من 20 ومنح له الأساتذة نقطا مطعون فيها .
إذن أعتقد أنه يجب الإبقاء على نقطة الجهوي بنسبة 25 في المائة والوطني بنسبة 75في المائة في هذه الظروف غير العادية مع كل إحترامي لأصحاب النزاهة من الأساتذة ....معذرة على الإطالة.
27 - ايكوسان الجمعة 05 يونيو 2009 - 05:20
اكيد ان السياسة الدولة لا تخرج عن هدا النطاق فالغش وصل الى اعلى المستويات الحكومية وقد لا اشك انها خطة ممنهجة من اللوبى اليهودى الموجود داخل المملكة والدى يريد ان يجعل من شبابنا يتعاطون الغش وبالتالى يكونو لقمة صائغة امام الابتزاز ونزع الحقوق
28 - تلميذة الباكالوريا الجمعة 05 يونيو 2009 - 05:22
صراحة و الله حتى حرام داك شي لي كايوقع نقيل عاين باين و لي كايخدم على دراعو هو لي كايجيبها ف الطبق . نخدم العام كامل و فالتالي يجيو وحدين كانو داينها ف لالا و مالي و ياخدو الباك على موراك. انا عد دوزتو و بلا نقيل بلا والوووو . و لكن ملي حنا فالمخرب عارفة بلي خدمتي كاملة مشات معا الواد و صحاب ماما غطيني هما صحاب ميزة حسن . كايديرورلها فحال سمايت الله غي كاتهبط عليهم و صافي.يا ربي انا تازمت و مرضت ما كاناكل ما كانعس يا لطيف . سمحولي الى طولت ولكن غي القهرة هي لي خلاتني نهضر و كرهاتني فهاد البلاد.
29 - الشبح الجمعة 05 يونيو 2009 - 05:24
الواقع أو الأصح أيها السادة أن تمت هنالك مغالطات في الأرقام فالرقم المنشور صاحبنا يعني به عدد التلاميد الدين لم يطلبوا الإجابات أو الدين اعتمدوا على أنفسهم
30 - طالب الجمعة 05 يونيو 2009 - 05:26
أنا اليوم في الجامعة وبالخصوص شعبة القانون الخاص .
صحيحة مقولة أن الطلاب القانونين يحفظون الأشياء ولا يفهمونها إذا أخدنا بطبيعة بعض الأسئلة المطروحة .
فهي في الغالب أسئلة مباشرة فمادامت هذه الأسئلة سلهلة الإجابة بمجرد حفظ ذللك الموضوع فنفس الشى يقال للغش .
الحمد لله هناك أساتذة منهجيون في أسئلتهم يطرحون أسئلة مركبة لا مجال فيها لمقولة بضعتنا ردت الينا .
فلماذا لا يقتدي الأساتذة الأولون -الحفظون/الغششون بالأساتذة الفاهمون/الصارمون .
اليست هناك طرق بديلة لإمتحانات الكتابية أو على الأقل إعتماد ازدواجية الأسئلة مع التركيز على الجانب المنهجي والتحليل خاصة في هذا العصر الذي لا يطرح إشكالية الوصول الى المعلومة بقدرما يطرح إشكال توطيف المعلومة .....
31 - حاصل على باك 2008 الجمعة 05 يونيو 2009 - 05:28
اصبح هدا العالم وان خشيت ان اقول المغرب بصفة خاصة لا يمكن الحصول فيه على شيء بطلرق غيلر شرعية سواء العمل او الحصول على وثيقة او شيء من هذا القبيل
المهم لقد اصبحت امتحانات الباكالوريا تتراجع عن مستواها سنة بعد اخرىحيث تطورت اسليب الغش مع تطور التقنية فاصبح النقل سهل للتلميذ وصعب على الاستاذ ان يكتشف امره
اصبحت الفتياة تستغل غطاء راسها وتستغل دالك في استعمال الهاتف والبقية معروفة انا بدوري ةبدون مبالغة قمت بالاجابة لصديقتي التي تدرس في مدرسة حرة على مادة الاجتماعيات على كل الاسئلة ومن قبل اجاب الها استاذ يدرس في مدرسة حرة على مادة الفلسفة
وفي الاسبوع المقبل ساجيب لاختها التي تدرس في الاولء باك علوم ..
اتمنى التوفيق للجميع والله يسامحنا
للتذكير انا حصلت على شهادة الباكالوريا بعد ان قضيت في السنة الاخيرة 3 سنوات بعد الحصول عليها وجدت القطار قد فات والان انا من عداد المعطليين ... والبقية اسؤء
هدا و المغرب غير ا لنافع
32 - زين الدين الدكالي الجمعة 05 يونيو 2009 - 05:30
أنا لا أعرف لماذا المسؤولون متساهلين مع جميع الغشاشة بالمغرب, و يأتون حتي التلاميذ و يمنعونهم من الغش.
33 - joven الجمعة 05 يونيو 2009 - 05:32
يقول الشاعر
هادي كدبة باينة قول الحق الموت كاينة هههههه
237 حالة غش في المغرب والله انه الحماق بعينه فهدا العدد يمكن تصديقه ادا كان في مؤسسة واحدة فالغش ضاهرة تسري سريان الدم عند المغاربة و من الصعب التخلص منها.
34 - طالب علم الجمعة 05 يونيو 2009 - 05:34
237 حالة غش في المغرب كله !!
تضحكون على الناس أم ماذا ؟
اسمع يا هذا يا من أدلى بهاته الأرقام وليس الخبر كالمعاينة أنا ابن ثانوية خصوصية للميسورين وأنا من مسلك علمي لا اخفيك أنه لمن العار أن تجد أناسا لم يبذلوا أي جهد طيلة العام وقضوا اوقاتهم في الإستخمار والتدخين وحصلوا على نقط المراقبة المستمرة منتفخة ... ثم يأتون إليك بعد مرور وقت الامتحان لتسمع الكلام التالي :
-نقلت حتى تكرعت ''تجشأت''
-مر الإمتحان لوووز..
-جات عندي الأستاذة بيديها قالتلي شنو خسك !!
-قالتلي الأستاذة خوذ منو الورقة كاملها لأني اخاف على عنقك من التشنج !
-نقلت كولشي...
لكن ما اتعجب له !لماذا حشر تلاميذ الثانويات الخصوصية بالرباط بكاااملهم في ثانويتين في أقصى حي النهضة 2 على ضفة الشعاب في ثانويتين كبيوت الأشباح حيث الحراسة بالتمثيل !لماذا لم يوضعوا مع أبناء الشعب سواسية ؟
كيف تشعر إذا جاءت عندك الأستاذة وقالت انهض وتحسست جيوبك واعضاءك وتابعتك طوال الحصة وليس لك الحق حتى في الإلتفات كيف تقارن هذا بذاك الذي ذكرته فوق ...
حقا أنا أكبر ويزيد يقيني أنني في المغرب...
حسبنا الله ونعم الوكيل
35 - مدرس غيور الجمعة 05 يونيو 2009 - 05:36
و أنا جالس في المقهى بعد انتهاء فترة الحراسة في الباكالوريا إذا بصاحبي المدرس يجلس هو أيضا بجانبي و يقول أسمعت ماذا فعل التلاميذ لاستاذ الرياضيات و أستاذةالإنجليزية ، قلت : لا ، ماذا وقع ؟ لقد شتموه و قال واحد موعندنا عند الله و نحتسب كل ما أخذته من نقوذ على أساس أن نصبح طيلة السنة الدراسية في المستوى...لكن امتحانات الدورة العادية بينت أنك كنت تضحك علينا و بنقودنا اشتريت السيارة الفارهة...
36 - حسن الجمعة 05 يونيو 2009 - 05:38
الغش في يومنا هذاأصبح عادة الكثيرين,ولا شك أن هذا السلوك المرفوض عقلا وشرعا وقانونا يتكرس في النفوس الخسيسة ويستفحل بكثرة ما دام أن الإنسان يستفيد منه ولا يطاله أي عقاب,حتى أننا نجده في كل الميادين : في الامتحانات ,في الانتخابات,في التجارة.....بل نجد البعض يعتبره من علامات الجرأة والذكاء,والبعض يعلم أساليبه لأبنائه ولا يستحي,وهكذا انتشر الغش وانتشر التغاضي عن الغش.وقد سمعت كثيرا من رجال التعليم يشتكون من تهديدات الغشاشين وأوليائهم,الأعياذ بالله.
37 - باكالوري الجمعة 05 يونيو 2009 - 05:40
ل يعقل وضع استاذ من الإعدادي مع اثنين من الثانوي التأهلي في الحراسة الاثنيت يتآمرون على الثالث بأنه هو الذي لا يريد أن نرخف لكم الفرصة للنقل لأنكم نعرترف لكم بأن نقوذ الساعات الإضافية بها بني المنزل وهذا جميل و الآن مع هذا العنصر الثالث إوا لكم التصرف معه...أين الحماية بعد انتهاء الامتحان لهذا العنصر .أقترح في الدورة الاستدراكية و السنوات المقبلة خروج الطاقم الاداري و الطاقم المدرس من الثانوية طيلة فترة الامتحان و استبداله بطاقم إداري من الاعدادي مع مدرسيه.و قد أعطت هذه التجربة أكلها...مساكين صحاب السوايع مشاو بلا ما يجاوبوا هنيئا للتلاميذ الذين لا يتكلون على الساعات الاضافية فهذه عبرة للسنة المقبلة...الخليفة على الله في تلك الفليسات.
38 - أب تلميذة في ثانوية الحسن الثا الجمعة 05 يونيو 2009 - 05:42
الغش هذه السنة قل حسب الوزارة الوصية لكن ما رأيته عكس ذالك حيث استفحل بمساهمة من الاسرة واصحاب المكتبات الذين يستنسخون الدروس امام مرى ومسمع من السلطات التي لا تحرك ساكنا فاين تكافؤالفرص؟الاساتذة لهم دور حيث تتفاوت درجات اداء الواجب فهناك من يعتبرها امانة وهناك من بفضل ان يظهر امام التلاميذ بمظهرالمساعد والطيب مجاملة للتلاميذ(والله ما يكولوها فيك زينة)بمجرد تقديم الدعم لهم وبعد النجاح يبظرون لهؤلاء الاساتذة نظرة احتقار بينما من ادى واجبه يلعنونه داخل الفصل ولكنهم يحترمونه بعد ذالك.ومعظم من يساعدون التلاميذ وفوا التليذات هم الذين لا يؤدون واجبهم طيلة السنة وللآسف جل هذه العينة ممن تم توظيفهم بالطريقة المباشرة خاصة من ابناء الاقاليم الصحراوية نشكو امرنا لله حيث الدولة جنت على ابنائنا بتوظيف من لا تتوفرفيهم ادنى شروط الكفاءة جلمهم التحرش ببناتنا في المؤسسات التعليميةوابنتي تعاني من ممارسات هولاء المراهقين الكبار اتنمى ان يتم تجاوز مثل هذه السلوكات وتتدخل الدولة بحزم للحد من هذه المهزله
39 - طالبة في البكالوريا الجمعة 05 يونيو 2009 - 05:44
المغاربة الكل يغش وليس التلميد وحده والغش الاكبر هم الدين ينهون عنالغش وهم الكبار فيه منهم الاساتدة والمدير و المصححون و الحراس الدين يشبهون كجنود اسرائيل
40 - طنجاوي مسن الجمعة 05 يونيو 2009 - 05:46
ظاهرة الغش في الامتحانات من الظواهر المشينة التي أصبحت تهدد النظام التعليمي المغربي وتلطخ سمعته في الداخل والخارج وأصبح التقويم التربوي فاقدا للقيمة وغير ذي معنى في ظل هذا الانتشار المخيف والمتسلح بآخر ما جد في عالم الوسائل الحديثة لتكنولوجيا التواصل.
إن ما دفع الإدارة التربوية إلى اتخاذ عدة إجراءات احترازية لتشديد الخناق على الغشاشين وتفعيل القوانين الزاجرة للغش باعتباره جنحة ليس سوى الدفاع عن سمعة هذه الباكالوريا التي لم تعد لها قيمة في الداخل والخارج . وإذا كانت الظاهرة تستقي أسبابها من النظام التعليمي نفسه، فإن التحولات الاجتماعية المتسارعة وانقلاب القيم الناتجة عن هذه التحولات لا تقل أهمية في تفسير ظاهرة الغش في الامتحان. إلى جانب هذه الظاهرة يتنامى في أوساط التلاميذ خطاب يشرعنها ويصبغ على هذا السلوك المنحرف صبغة المشروعية على اعتبار أن الغش عملة سائدة في مجتمع أصبحت فيه النخبة السياسية نفسها تمارس الغش في أعلى مستوياته بل حتى أنها تنفلت من العقاب في حالة ضبطها متلبسة.
وإذا كانت الجهات المسؤولة عن تدبير قطاع التربية والتعليم قد عودتنا دائما طرح الأسئلة إما متأخرة أو معكوسة، فإن شعار تكافؤ الفرص بين جميع التلاميذ عند إجراء الامتحانات النهائية تأجرأ من خلال مجموعة من المبادرات يأتي على رأسها إصدار دليل إجراء امتحانات الباكالوريا !
ومع ذلك يبقى سؤال تكافؤ الفرص مطروحا.
هل يمكن ضمان تكافؤ الفرص بين تلاميذ المدرسة العمومية فقط بضمان عدم تسريب امتحانات الباكالوريا، وإعداد وتوزيع دليل اجتيازها وتشديد الحراسة داخل قاعات إجرائها؟ مع العلم أن هناك مناطق في المغرب وحتى داخل المدن الكبرى من التلاميذ لم يبدأوا في تلقي مادة أساسية إلا عند الدورة الثانية، ناهيك عن تعميم بعض المواد التكميلية خاصة بالنسبة للشعب العلمية كالترجمة مثلا.
هل يمكن الحديث عن تكافؤ الفرص أمام انتشار سعار الساعات الإضافية التي يستفيد منها أبناء الطبقة الوسطى وما فوقها ويحرم منها أبناء الشعب الفقراء؟
هل يمكن الحديث عن تكافؤ الفرص فيما بعد الباكالوريا وهو الأهم، لأنه يحدد تطلعات التلاميذ والجدوى من مشاركتهم في هذا الاستحقاق التعليمي. خاصة مع تهافت أبناء الطبقة العليا على البعثات الأجنبية والباكالوريا الدولية.
أي تكافئ للفرص وجل إن لم نقل كل المعاهد العليا تنحصر في محور الرباط والدارالبيضاء مع العلم أن اغلب الأسر ذات مستوى معيشي لا يؤهلها لتحمل مصاريف السفر إلى هذه المراكز لإجراء المباريات فكيف بتحمل تكاليف السكن والعيش لأبنائها في فترة الدراسة هناك.
هل يمكن الكلام أصلا عن تكافؤ الفرص التعليمية في ظل غياب تكافؤ الفرص الاجتماعية ؟
وأخيرا هل حكومتنا قادرة على الإجابة عن الأسئلة المؤرقة؟
41 - modo الجمعة 05 يونيو 2009 - 05:48
الغش هو سلوك يكتسبه التلميذ منذ صغره أي عنذما يكون في التعليم الابتدائي ،وللأسق هناك بعض المعلمين يساهمون في ترسيخ هذه العادة السيئة عند الطفل فتصبح بالنسبة له وسيلة غير متعبة للوصول الي النجاح.لهذا فعلى المسؤلين أن يحاربوها في مراحلها الأولي وليس في المراحل المتقدمة كما يفعلون هذه الأيام في امتحانات الباكالوريا حيث التلميذ الغشاش يصبح مدمن ويصعب عليه التخلي عنها والاعتماد على النقس .  
42 - عبد الرحيم الجمعة 05 يونيو 2009 - 05:50
السلام عليكم وبعد،أنا أعلق على هذا الموضوع كرجل في الميدان من بين الذين قاموا بإجراء الإمتحان وأقول والله على ماأقول وكيل :
-أولا الإجراءات المتخذة صارمة جدا والمذكرات الصادرة في هذا الشأن شاهد على ذلك.
- ثانياوهو الإشكال من سيطبق هذا؟هل رئيس المركز الذي هو مدير الثانوية مركز الإمتحان ؟لا أعتقد وماورد في أحد التعاليق صحيح رئيس المركز عفوا مدير الثانوية يعفي من الحراسةالأساتذة الذين يقومون بالمراقبة على أحسن وجه أو يكلفهم بحراسة المترشحين الأحرار ومثال ذلك العبد الضعيف الذي يكتب هذا التعليق :في السنة الماضية تم إعفائي بدعوى أنني مشرف على مادة جهوية وأخرى وطنيةوفي هذا الموسم أسندت لي قاعات المترشحين الأحرار.وهل المراقب الذي يدعي تعاطفه مع المترشحين وينسى أنه خان الأمانة ؟ وهل النيابة التي تعين مدير الثانوية نفسه رئيس مركزفي نفس الثانوية ؟وهل الذي سيقوم بتنفيذ الإجراء هو المراقب الذي هو أستاذ للمترشحين ؟أعتقد أن إجراءات التنفيذ غير سليمة وأتحدث على الأقل عن منطقة تواجدي .
إذا أردنا إمتحانات نزيهة :
-فرئيس المركز أن يكون مدير ثانوية أخرى أو من أحد المفتشين.
- المراقبون من ثناويات مختلفة .
- بالإضافة إلى زيارات مفاجئة من لجن خاصة صارمة في تعاملها.وللحديث بقية
43 - hamid الجمعة 05 يونيو 2009 - 05:52
اولا ما يثير الانتباه هو ردود القراء.يحاولون شرعنة الغش.يدافعون عن تكافؤ الفرص في الغش.هدا عار و عيب.السؤال هو من يغش. بحكم تجربتي كا ستاد.التلا ميدالكسالى اللدين لا يبدلون اي مجهود خلال السنة.ليعلم الجميع اني اسمح لتلامدتي خلال المراقبة المستمرة باستعمال جميع الوثاءق في الرياضيات و مع الاسف الكل تقريبا لا يحسن استعمالها. والنتاءج داءما كارثية.
44 - اسد الاطلس الجمعة 05 يونيو 2009 - 05:54
ادا اردنا ان نقضي على الغش يجب القضاء عليه من جدوره ودلك بان يتحمل الجميع المسؤولية كل من موقعه بعزيمة وارادة قوتين ولاخاف في الله لومة لاءم لكن هيهات لمن رضع من ثدي امه الغش وكبر وترعرع في مستنقع الغش الا يمارسه ايتخلى بسهولة سؤال مر كالعلقم
45 - رشاد المغربي الجمعة 05 يونيو 2009 - 05:56
كيف يمكن محاربة الغش في قاعة امتحانات البكالوريا ، وكل الإرجاءات التي تنجزها الوزارة المسؤولة نفسها عن هذا القطاع مغشوشة ؟
- تروج لخبر تراجع ظاهرة الغش خلال هذه السنة ، وتختزلها في عدد من الحالات لا يصدق العقل ويكذبها الواقع، ( 237 ) مع العلم أن التلميذ الذي لا يغش يوم امتحان البكالوريا ، لم يعد موجودا بالمدرسة المغربة سواء بين الناجحين أو الراسبين .إلا في بعض المواد التي يتقابلون فيها مع أساتذة يقومون بعملية الحراسة بالوجه الصحيح متحدين العواقب السلبية التي قد تعترضهم جراء ذلك .
46 - حسن الجمعة 05 يونيو 2009 - 05:58
عرفت الكلية هده السنة مجموعةمن الاحداث من اضرابات وتاجيلاتاالامتحانات منح الطلاب وتازيمالوضع المعيشي.اضافةالئ الحلقيات او طم الفارغة...ثم ممارسةالجنس من طرف الاساتدة الجامعةعلي الطلبات طمعا في الحصول علي معدلات جيدة
47 - وسام الجمعة 05 يونيو 2009 - 06:00
أنا دوزت الباك هـاد العام لأول مرة قالك 237 حالة غش ورا غي فالليسي ديالنا النقيل عاين باين وانا باغي حاجة وحدة مبدا تكافؤ الفرص
48 - عبد الله الجمعة 05 يونيو 2009 - 06:02
على الوزارة الوصية أن تتخذالاجراءات في حق المراقبين الذين يتساهلون(تيميكو) مع التلاميذ لغشاشين ,كل واحد يجب أن يتحمل مسؤولته فالقانون يجب أن يطبق على الجميع
49 - rachid الجمعة 05 يونيو 2009 - 06:04
تركو تلاميذ إحصلو على الباك شتي غادي إشدوه إخدموا
50 - امازيغية اصيلة الجمعة 05 يونيو 2009 - 06:06
سوف نحصل على جيل صاعد بواسطة الغش فمن استهل نجاح الباكالوريا بالغش فمسيرته بعد ذلك ستواصل الغش
51 - اسامة القاسمي الجمعة 05 يونيو 2009 - 06:08
هادي غي هدرة كيصحابليهوم بهاد المخطط الاستعجالي قضاوها راه انا تلميد في الباكالوريا او النقلة دايرة بالمزيان فجميع المواد زائد الاساتدة كيميكو خصوصا منين سمعو الا ضبطو شي واحد 5 سنوات مايدوزش الباك داكشي علاش الاساتدة ولاو كيميكو .
52 - خالد الجمعة 05 يونيو 2009 - 06:10
ناري على كذبة باينة والله العظيم الا مكاين غير النقيل بالعلالي مكاينش ليقول ليك حتى حشم انا دوزت باك ليبر والله الا المدرسة كاملة كتنقل عين باين حتى واحد موقفوه.
53 - وفاء وفاء الجمعة 05 يونيو 2009 - 06:12
الغش اصبح عادة و اصبح سهلا ويساهم فيه حتى المسؤولين .لكن هناك الى جانب المساهمين فيه المحاربون له كبعض المكاتب .من غشنا فليس منا
54 - محمد أيوب الجمعة 05 يونيو 2009 - 06:14
لي زميل في التعليم الثانوي التاهيلي يدرس مادة العلوم الطبيعية وارى فيه انسانا مجدا الى اقص حد...ومن جديته فان التلاميذ يكرهون ان ياتي لحراستهم...حكى لي هذا الصديق كيف ان احد مدراء الثانوية التي يعمل بها كان يتعمد عدم اسناد الحراسة اليه في بعض الاقسام...كما حكى لي انه كان يعفيه من الحراسة اصلا في بعض السنوات معللا موقفه باسباب واهية...وقد كان هذا المدير قبل تقاعده يتعمد اسناد الحراسة للعناصر المطواعة في بعض الاقسام التي تضم تلاميذ معينين...بل كانت هناك اشاعات تقول بان اوراق الاجابة لبعض التلاميذ يتم استبدالها بعد ان تتم الاجابة عن الاسئلة من طرف بعض الاساتذة ليتمكن هؤلاء التلاميذ من الحصول على نقطة عالية...ان عملية الحراسة في امتحان الباكالوريا وغيره من الامتحانات لا تكون متساوية بين الاقسام من حيث جديتها، فنجد اقساما تكون بها الحراسة متشددة واخرى عكسها تماما، وهذا يفقد المساواة بين التلاميذ...وقد حصل ذلك ويحصل في كثير من المؤسسات... والمتتبع يتاكد من ذلك بكل سهولة...كما يشتكي التلاميذ من صعوبة متعمدة للاسئلة كما حصل هذا العام بالنسبة لاسئلة مادتي الفيزياء والعلوم الطبيعية في شعبة الباكالوريا للعلوم الرياضية حيث كانت اسئلة مادة الفيزياء طويلة ودقيقة جدا:ازيد من اربع صفحات...كما ان اسئلة مادة العلوم الطبيعية كانت جد صعبة وهذا ما يدفع بعض التلاميذ الى الغش رغبة منهم في الحصول على نقط مرتفعة لتحسين معدلاتهم لان اغلب المؤسسات ذات الاستقطاب المحدود تطلب الحصول على معدلات مرتفعة حتى اصبحت الباكالوريا عندنا هي 13على عشرين فما فوق وليس 10 على عشرين مما يجعل كثيرا من التلاميذ يلجون مؤسسات التعليم العالي الخاص فيرهقون اسرهم ماديا ومعنويا او يلجون الكليات التي اصبحت شواهدها لا تغني شيئا في سوق العمل...ان مستوى تعليمنا منهار الى درجة مخيفة، واعطيكم كمثال تلميذ في السنة الثالثة اعدادي كتب كلمة "جهنم" هكذا:"جاه النمة" في مادة التربية الاسلامية... وتلميذ آخر في نفس المستوى قام باعراب كلمة:" باتت" هكذا: الباء حرف جر و:"تت" اسم مجرور...تلميذين قضيا تسع سنوات في التعليم ومع ذلك يكون مستواهما بهذا الشكل...انها لكارثة حقا...والمثالين الذين اوردتهما حكاهما صديقين لي مختلفين واحد يدرس مادة التربية الاسلامية والآخر يدرس مادة اللغة العربية... ان ضعف مستوى اغلب التلاميذ جلي وواضح ويعرفه الخاص والعام، كما ان اساباب ذلك معروفة ايضا للجميع...لذلك لا نستغرب اذا تم ضبط عشرات المحاولات من الغش في اي امتحان او مباراة...
55 - عم الغش الجمعة 05 يونيو 2009 - 06:16
القائمون على شؤون التربية والتكوين وشؤون الداخلية غشاشون، وإذا كان العكس فليجيبوا على الأسئلة التالية:
1- لماذا تمت برمجة الانتخابات متزامنة مع فترة الامتحنات؟
2- لماذا تمت برمجة فترة الامتحانات متزامنة مع الانتخابات؟
3- لماذا لم تسهر الجهات المسؤولة على إتمام السنة الدراسية وبرمجة الامتحانات قبل أن تنتهي السنة الدراسية؟
4- لماذا يعطى أرقام خاصة للمترشحين الوافدين من التعليم الخصوصي؟
5- لماذا يتم تجميع بعض المترشحين، أبناء بعض المسؤولين، في قاعة واحدة ويعطى لهم الدعم الكافي للحصول على الأجوبة بسهولة، ومن ثم البكالوريا بميزة؟
كل هذا يتم والمسؤولون على علم تام به وربما مساهمون في هذا.
والخلاصة: عم الغش في البر والبحر والجبل من القمة إلى السفح والهضاب والتلال ...فلعن الله الغش والغشاشين.
وهل المسؤولون ليس لهم علم أن المجتمع بأسره عشاش؟ من أعلى الهرم إلى قاعدته؟
56 - غشاش الجمعة 05 يونيو 2009 - 06:18
الغش عملة متداولة بين صفوف المواطنين جميعا؛ في صفوف الأطباء والمحامين والمهندسين والتقنيين والمقاولين والممرضين والبنائين والصباغين والجيارين والنجارين والرصاصين والسفاجين والبقالون وبائعي الخضر وأصحاب المقاهي ولاعبي كرة القدم والمشرفين على مختلف الألعاب والرياضات. وهاهي الانتخابات والغش فيها اليوم عاين باين والقضاة حتى هم يغشون ووكلاء الملك والمحققون والمشرفون على أكبر القضايا في البلاد غشاشون حتى حفارو القبور يغشون .....
الجميع يغش، فهل من يعمل في المدارس ملائكة؟
الملاحظ يغش،المدرس يغش، المدير يغش، المعيد يغش، الناظر يغش، الحارس العام يغش، التلاميذ يعشون، يغشون، يغشون، لا يمكن فصلهم عن بيئة الغش بيئة الغشاشين وسط الغش وسط الغشاشين.
هذا الرقم حرام أن يعلن عنه ومن أعلن عنه غشاش يغش حتى في الإعلان عن رقم لا علاقة له بالواقع.
لقد كان الغش على أشده بالهاتف النقال وبالحروزة وبالإملاء المباشر من المدرسين الغشاشين والكتابة مباشرة على أوراق المترشحين وكتابة الموضوع كاملا لبعض المترشحين وتعيير ورقة المترشخ.
هذا الرقم مخدوم بعناية فائقة وملغوم، كان على من أعلن على هذا الرقم أن يتريث ويفكر في أفعال مجتمع غشاش.
57 - فوز الجمعة 05 يونيو 2009 - 06:20
المشكلة الحقيقية تكمن في بعض المسؤؤلين داخل المؤسسات التعليمية المرضى بتقديم خدمات مجانية لاولاد فلان وعلان
الله ينتقم منهم
58 - badrel الجمعة 05 يونيو 2009 - 06:22
وابنادم ماكاين لانقلة لاوالو كان غير القمع مابقتيش ك دوز فثانويتك وليتي كدوز فثانوية اخرى اللجنة ماكتخطاش والاستاذ داير بحال لبوليسي لحبس وغير تسول صاحبك يحيد الورقة
59 - hommad الجمعة 05 يونيو 2009 - 06:24
ما يلاحظ تسليطنا الضوء على الغش الأصغر المتمثل في الحروز..تبادل الإجابات بين بعض المترشحين...لكن ما نغض عنه الطرف من الأمور الأدهى ..لا نتطرق لها والمقصود تواطؤ بعض رجال التعليم : إداريين ومدرسين مقابل مبالغ مالية أو إرضاء لجهات نافذة ..بتحرير موضوعات وإدخالها لبعض المترشحين المحظوظين وأحيانا دسها بين بقية الأوراق أثناء عملية الكتابة بعد سحب الأصلية بطبيعة الحال.هذا هو الغش الذي ينبغي ان ننتبه إليه جميعا ونتصدى له وحينئذ سوف يضمحل الغش الأصغر تدريجيا.
60 - مصطفى ح الجمعة 05 يونيو 2009 - 06:26
صحيح أن ظارة الغش أاستفحلت بشكل مخيف بين التلاميذخصوصا في امتحانات الباكالوريا.وبصفتي ممارس في الميدان يمكنني أن أؤكد أن هذه النسبة لا تمثل إلاالحالات التي ضبطت وسجل بأصحابها محضر غش.أما من يضبطون وهم يغشون فتسحب منهم وسائل الغش ويسمح لهم بمتابعة الامتحان فهم أكثر بكثير من الرقم المقدم.
المجموع: 60 | عرض: 1 - 60

التعليقات مغلقة على هذا المقال