24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4206:2613:3917:1920:4222:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد بقاء رونار مدربا للمنتخب الوطني المغربي؟

قيم هذا المقال

4.50

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | تركة بنهاشم في إدارة السجون تلاحق المندوب الجديد التامك

تركة بنهاشم في إدارة السجون تلاحق المندوب الجديد التامك

تركة بنهاشم في إدارة السجون تلاحق المندوب الجديد التامك

في الوقت الذي تقوم فيه المندوبية العامّة لإدارة السجون، تحت مسؤولية المندوب الجديد محمد صالح التامك، بعمليات التفتيش واسعة داخل المؤسسات السجنية، أعقبتها حركات انتقالية في صفوف مديري عدد منها، تعالت أصوات بعض الموظفين الذين اشتكوا من سياسة "العهد القديم"، ويتهمون من خلالها المندوب الأسبق، حفيظ بنهاشم، بـ"تجاوزات وانتهاكات" طالتهم إلى حد "الطرد التعسفي".

حالة رشيد الجاوي، (رقم إداري 10158)، هي أحد الحالات التي تشتكي "ظلم" سياسة المندوبية، وهو الذي يشغل حارس السجن من الطبقة الرابعة بالمندوبية العامة للإدارة السجون وإعادة الإدماج، حيث يروي أنه وبتاريخ 31/05/2012 منحت له رخصة مرض طويلة الأمد، بقرار من وزير الصحة (عدد 7624 المؤرخ في 07/06/2012) والمؤشر عليه من قبل المراقبة المالية.

إلا أنه وبعد 8 أشهر، تم توقيف رشيد في 30 يناير من العام الماضي، مع اقتطاع راتبه الشهري، "رغم وجوده في رخصة مرض طويلة الأمد وبرغم من الشواهد الطبية التمديدية لرخصته المرضية طويلة الأمد المدلى بها"، يضيف رشيد، مشيرا إلى أن سبب التوقيف "يرجع الى شكاية تقدم بها في مواجهة رئيس قسم التدبير المسار الإداري للموظفين إلى وكيل جلالة الملك لدى المحكمة الإبتدائية بالرباط".

رشيد يتهم المسؤول عن قسم الموارد البشرية بالرغبة "في الانتقام"، مضيفا "يستغل منصبه الإداري وإصدار قرارات تعسفية في استعمال السلطة"، مشيرا أن الأمر يتعلق بـ"احتفاظه بالشواهد الطبية.. وبدل أن يوجهها الى المجلس الصحي صاحب القرار.. ظل يرهبني ويوجه الشواهد الطبية على النيابة العامة بدعوى التزوير".

يقول رشيد لهسبريس إن توقيفه عن العمل مع راتبه الشهري أضر به كثيرا "هو مصدر عيشي وعيش أسرتي المتكونة من خمسة افراد"، متسائلا عن سبب "محنته"، بعد أن توجه بعدة شكايات وتظلمات وكتابات توضيحية إلى المندوب العام السابق وكاتبه العام، م ناجل معرفة سبب توقيفه ومآل الشواهد الطبية التي أدلى بها واحتفظ بها رئيس قسم الموظفين "بدون وجه حق"، مضيفا "رغم ذلك لم أتلق أي جواب".

ويتحدث رشيد أن عناوين معاناته المستمرة تُسطّر في "وضعية ادارية مجهولة وسنة كاملة بدون راتب شهري و تلاعب رئيس قسم الموظفين في الملف الطبي الخاص برخصة مرض، والمنع من دخول مقر الإدارة حتى لا ألتقي بالمندوب العام الجديد وأكشف عن خروقات طالتني"، مضيفا أنه بات يتعامل مع إدارته بواسطة البريد المضمون أو المفوض قضائي أو المحامي.

حالة أخرى استمعت لها هسبريس، يتعلق الأمر بقائد سجن ممتاز بالمندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج، المدعو إبراهيم السايسي، الذي عاد وتحدث للجريدة أنه لا زال يتعرض للتعسف في ملفه الذي أعفي من خلاله من المنصب "انتقاما"، مشيرا إلى أن القرار وقعه رئيس الحكومة "دون علمه بحيثيات القضية".

إبراهيم يطالب بفتح تحقيق فيما أسماها اختلالات تعيشها المندوبية في عهد حفيظ بنهاشم، مضيفا "لقد سبق لي أن رفعت تقريرا حجين إجرائي للتدريب المهني عن اختلالات حاصلة في سجن سلا2 لكن الإدارة فضلت الانتقام مني بفصلي عن العمل عوض معالجة تلك الاختلالات".

"لسبب واه تم الانتقام مني وطردي بتهمة عدم الانضباط"، يقول إبراهيم، الذي أضاف أن التهمة تتعلق بـ"إخراج الطعام من قاعة الأكل نحو المرقد، والإصرار على تناول وجبة الغذاء بشكل يخالف الضوابط المعمول بها وعدم الامتثال للأمر الصادر إليه من طرف مؤطره"، وهي التهمة التي "أقصيت من خلالها عن العمل بشكل مؤقت بدون أجرة لمدة شهرين"، معتبرا أن تلك التهم لا تمت بقدر المسؤولية التي يتحملها الموظفون داخل إدارتهم.

وكشف إبراهيم أن حالات الاختلالات تبدأ من مركز التكوين في إفران مرورا بمراكز التدريب المهني ووصولا إلى إدارة التعيين، حيث أورد أن عدة مخالفات سجلت "أكثر حدة من التي سجلت علي، لكنها وجدت حكما متساهلا"، من قبيل "الغياب المتكرر عن العمل دون مبرر.. كان نتيجتها توقيف مؤقت عن العمل لمدة شهر دون أجرة لمدة شهر"، و"توجيه السب والشتم لرئيس المقعل كان نتيجتها عدم المؤاخذة"، و"الغياب غير المبرر عن العمل.. الذي يؤاخذ عليه صاحبه إما بالتوبيخ فقط أو عدم المؤاخذة".

الحالة تحدثت أيضا عن وجود موظفغين آخرين "تم العسف عليهم بطردهم أو الإجهاز عليهم"، مضيرا أن ما تسميها تجاوزات واختلالات في إدارة السجون "مؤكدة لديهم وبالأدلة"، "الخروقات التي تخرج للإعلام كارثة ويجب وضع حد لها بتدخل عاجل للإدارة الجديدة"، يضيف المصدر.

ويطالب المعنيون بضرورة إجراء حوار عاجل وجاد مع الموظفين المتضررين، وفتح تحقيق في النوازل والاختلالات التي يتم عرضها على القضاء أو وضعها على مكتب إدارة المندوبية، فيا تم التشديد على مطلب القطع مع سياسة المندوب الأسبق للإدارة السجون، التي وصفوها بـ"الاستبداد والظلم".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (47)

1 - حسبنا الله ونعم الوكيل الخميس 13 فبراير 2014 - 12:33
حسبنا الله ونعم الوكيل الله يمهل ولا يهمل لا تقنط من رحمة الله يا موظف يامسكين الله معك موظف حارس السجن من الطبقة الرابعة مهنته كلها أخطار وراتب هزيل تتسبب له في قطع راتبه وانت تعلم يا رئيس قسم الموظفين انه هو مصدر عيشه حرام عليك حرام
2 - قائد سجن الخميس 13 فبراير 2014 - 12:38
وماذا عن موظفين يقلدون بمهام ومسئوليات جسيمة وبين عشية وضحاها ينتقم منهم بحرمانهم من كل شيء والويل لمن سولت له نفسه توجيه كتاب للادارة سيجد نفسه محاطا بتهم قد تودي به في الزنزانة .
المشكل يكمن في اطلاق يد المسئولين على الموظف البسيط فأين مفهوم ربط المسئولية بالمحاسبة. موظف السجون عبارة عن بلانطو في مزارع المدراء والمدراء الجهويين فمتى سيزاح عنا هدا الغم ومتى سيحترم الموظف البسيط في هده المندوبية"
3 - مهاجر الخميس 13 فبراير 2014 - 13:10
"خليو داك الجمل راكد" كلما زاد الحفر كلما اكتشفنا حفريات تلك الديناصورات التي ابت ان تنقرض في هدا الوطن. ..
الله اعلم بما هو خفي. ..!!!
4 - مواطن الخميس 13 فبراير 2014 - 13:11
أنا أتمنى من كل قلبي أن يبزغ فجر جديد في ظل هدا المندوب محمد صالح التامك كله أمل وتحقيق لنجاحات والتطور وخاصة من الناحية الإجتماعية للموظف وشكرا للهسبريس
5 - حارس سجن ممتاز الخميس 13 فبراير 2014 - 13:18
قلتها وأقولها وسأظل أقولها و أكررها ولو للمرة 1000 سواء هذا أو ذاك، لا فرق بين هذا وذاك؟ لا عدل و لا مندوب لأن النتيجة واحدة مندوب منبود جهوي جائر مدير ظالم ضحيتها حارس سجن مغلوب على حاله مهضومة حقوقه لا من يواسيه ولا من يطعف أو يحن عليه، حارس مغلوب على أمره، مقصي كأنه غائب، مستثنى كأنه مجهول، يعاني في صمت، حاله حال المكتوب على جبينه ان يعيش التعاسة و الهموم و ان يعانق الذل و المهانة وان يجاور القلق و الاظطهاد و ان يلزم الحيطة و الحدر طوال مساره المهني و لا من يشفق او يحن إليه يعاني تجاه مسؤوليه الظلم و العدوان، يجابه المجرمين طوال حياته دون أبسط شروط السلامة، يعاني إحتقار المجتمع له كأنه هو المجرم لا مندوب و لا عدل سيأخد بيده، لكن لك الله يا موظف السجن
6 - حماة المجتمع الخميس 13 فبراير 2014 - 13:43
موظفو ادارة السجون هم بحق حماة البلد من عتاة المجرمين
دون ادماج ولا تعويض عن السكن ولا تحفيزات تذكر ولا تعويضات على التنقلات déplacement
ننتظر عطف من صاحب الجلالة إسوة بباقي الأجهزة الأمنية
وعاش با حارس
7 - حارس السجن الخميس 13 فبراير 2014 - 13:44
إن مشكل مندوبية السجون يتمثل في توسيع الهوة بين الإدارة والموظفين بمفهوم الحقيقي، وليس اولئك الذين يجلسون على الكراسي وجلهم،لايعلمون شئ عن المهام الخطيرة التي يقوم بها الموظف السجن، مقابل راتب هزيل كله اقتطاعات،كيف يمكن لنا الرقي بهذا القطاع وكل يوجه اللوم إلى الموظف البسيط بما في ذلك الصحافة التي لاتكلف نفسها عناء معرفة أدوار موظف السجن ،أكثر من ذلك هناك بعض المسؤولين بالإدارة المركزية الذين لايحترمون كرامة الموظف، فبدلا من العمل على تحسين وضعيته المالية،من قبيل الإسراع بتوفير منحة السكن،يسارعون إلى توقيف الموظفين البسطاء النزهاء الذين ليس لهم ظهر يحميهم،وكل ذلك فإن جميع موظفين يأملون ان يقوم المنذوب الجديد ،بتعديل الجهاز المساعد له انطلاقا من الديوان،والكتابة الخاصة،حتى يتسنى له الاعراب عن حسن نيته،لإصلاح هذا القطاع الذي يبتدأ بتحسين الوضعية المالية للموظف.
8 - ابن البلد الخميس 13 فبراير 2014 - 13:48
الظلم وارد في كل الأزمنة و العصور، و قصص الامم السابقة تحكي عن العديد من المواقف في هذا الصدد ، فحتى الرسل و الأنبياء ظلموا و الحق جل جلاله تحدث عن الظلم و الظلمات في الكتب السماوية و الاحاديث القدسية ، انها الدنيا، انها الصراعات السرمدية بين الحق و الباطل ، اذن فمن لم يجد عدلا في محاكم الدنيا فليرفع ملفه الى محكمة الآخرة ، فان الشهود ملائكة و الدعوى محفوظة و القاضي احكم الحاكمين ، فليحفظ الله بلدنا من ظلم الآخرين و لينر طريق القائمين على الشأن العام نحو السمو و الرقي في التعامل مع مصالح العباد و المساهمة في بناء الفرد و الوطن اقتداء بولي الأمر صاحب الجلالة و المهابة أمير المؤمنين و سبط الرسول الأمين مولانا محمد السادس دام له النصر و التمكين ، اقتداء بمبادراته المولوية السامية و تحركاته المباركة في كل أنحاء المملكة الشريفة التشييد و البناء و التنمية البشرية و مد جسور التواصل في أنحاء المعمور للرقي بمكانة المملكة الشريفة الى ما هو أفضل بين باقي الامم . من عمل صالحا فلنفسه و من أساء فعليها ، و ما ربك بظلام للعبيد ، صدق الله العظيم .....
9 - الوادنوني الخميس 13 فبراير 2014 - 14:06
اختيار محمد سالم التامك في هذا المنصب كان موفقا وفي محله لاعتبارات عديدة منها أن الرجل نظيف ومثقف وعصامي ومطلع على العالم الخفي للسجون كما له بعد نظر حقوقي ودولي في معالجة ملف شائك بنظرة مغايرة لسلفه. رجل صموت وخجول وجدي ولا يحب الظهور والتبناد والغطرسة لأنه متشبع بثقافة العدل والديمقراطية والتواضع. مهمته ليست سهلة ولكنه قادرعليها لأنه من ابناء الصحراء المغربية وناحية كلميم وأسا المشهود لهم بالتحدي والاخلاص في أداء رسالتهم. ينبغي مد العون له من السلطات العليا وينبغي عليه أن يختار فريق عمل من الشباب المؤهل في مجال العلوم الأإنسانية والقانونية والتواصل والحقوق والقانون والتربية....
10 - كمال الخميس 13 فبراير 2014 - 14:06
حقا هذا اللوبي المتعفن الموجود بالادارة المركزية هو مكمن الداء فهو يشكل اخطبوط امتدت ادرعه الى جميع المؤسسات السجنية عبر المديرين الفاسدين ورؤساء المعقل الجهلة الصلة التي تربط بين هذه الشردمة يعلمها الجميع المال طبعا مصدره الارتشاء وبيع الضمير والمتاجرة في اعراض الناس ششرف الموظفين البسطاء من يدفع كثيرا هو المحظوظ في هذه الادارة سواء في الانتقالات او الامتحانات او الترقيات لا مكانة للكفائة والنزاهة في هذا المستنق العفن &&&فتحية اجلال للموظفين الشرفاء واصبروا وصابروا فان دوام الحال من المحال&&&
11 - - قائد سجن الخميس 13 فبراير 2014 - 14:20
المرجو من السيد الندوب تغير المادة 14 من النطام الاساسي للموظفين
12 - hassan الخميس 13 فبراير 2014 - 14:22
اتمنى من المندوب الجديد ان يعجل بالتعويض عن السكن وان يقوم بتنظيف الإدارة من المفسدين وتعويضهم بالشرفاء...
13 - ببنكيدا صفاء الخميس 13 فبراير 2014 - 14:26
لقد امطرونا بوابل من المذكرات المركزية و الداخلية تهم احداث صناديق لتلقي تظلمات السادة النزلاء في حين ان الموظفين لا يمكنهم مراسلة ايا كان بحيت ان المديرين الفاسدين لا يسمحون بذلك و حتى اذا سمحوا فان اللصوص الخونة بالادارة المركزية يقبرون المراسلات كي لا تصل بيد المندوب.
جميع سجون المملكة يعانى بها الموظفون النزهاء من الاقصاء و التهميش الممنهجين من طرف المدير و زبانيته و الموظف النزيه هو الحلقة الاضعف
في هذه السلسلة الغذائبة بدءا من اللص الكبير بالموارد البشرية
سيدي المندوب طهر اولا الادارة من المفسدين و نحن جنود وراءك
14 - كاتب عمومي الخميس 13 فبراير 2014 - 15:09
اولا السجون لم تعطي اكلها سوى المزيدمن الجرائم والعنف الدي اصبح ضاهرة خطيرة تمج المجتمع المدني اي المواطن الصالح الدو بات دائما هو الضحية اينما حل لاعقاب ولاعصى ولاتربية ولااصلاح ولاردع في جو اصبحت فيه جمعيات وصحافة تتعاطف مع المعتقلين والسجناء المجرمين والجنات والعنفيين وتجار المخدرات والمنحرفين داخل السجون ضاربين النضام والامن عرض الحائط وجب معاقبلة كل من يساعد على الاخلال بالامن في الشارع وابعاد السجون من المدن وتطبيق عقوبة الاعمال الشاقة للمعتقلين في حالة العود وتطبيق عقوبة الاعدام لكل مجرم قوة قانون الشرع كما في الدول الفعربية وابعاد لاالاهابيين الى السجون الجنوبية ومنع القفة والصديقة والزوجة لان الحبس هو حبس المعتقل عن جميع حقوقه الاجتماعية التي لم يحترمها ازاء حريته ونسيان كلمة حقوق الانسان التي افسدت المجتمع واغرقته في خروقات دائمة لانها ببساطة حقوق اجنبية مسيحية فرنسية تبيح كل محرم عند العرب وللعرب الشرع والقانون الدي كان سائد وكان الامن بمعنى الكلمة متجليا بجميع المدن المغربية اما مشاكل ادارة السجون فاهل مكة ادرى بشعابها
15 - jamal الخميس 13 فبراير 2014 - 15:10
(متقيسش خلصتي ... بمعنى آخر في حالة قام الموظف بمخالفة ليس من الضروري خذف راتبه الشهري ،إلا بعد المرور أمام المجلس التأديبي و النطق بالحكم ... هذا من جهة ، من جهة ثانية لا يجب أن تطول مدة حذف الراتب أكثر من المدة التي قررها المجلس التأديبي كعقوبة للمخالفة ... إذ أن هناك موظفون استوفو مدة الإيقاف ومع ذلك لم يتم صرف رواتبهم لشهور عدة ... لنفرض أن هذا الموظف متزوج له أبناء + كراء+ معيشة + الماء + الكهرباء+ ....... باش غادي إعيش أشنو غادي إوكل لولادو... هل تعلم سيدي المندوب أن هناك نسبة كبيرة من شباب المندوبية فضل العزوبية على أن يكوّن أسرة يكون مآلها ما آلت إليه بعض أسر الموظفين الموقوفين طلاق + ضياع الأولاد + التشرد..... و لمعاليكم واسع النظر؟؟؟؟
16 - الى السيد المندوب العام الخميس 13 فبراير 2014 - 15:40
سيدي المندوب العام
المعانات التي يعانيها الموظف الدي تعسف عنه رئيس قسم الموظفين يجب ان يعانيها رئيس قسم الموظفين ويجب توقيف هدا المسؤول الدي يستغل منصبه الإداري وإحالة ملفه على انظار المجلس التأديبي أو على القضاء ليكون عبرة لمن سولت له نفسه التلاعب بمصير ومستقبل الموظفين وأسرهم وشكرا
17 - تولال 2 الخميس 13 فبراير 2014 - 16:11
مللنا هذه التعاليق الغير مرغوب فيها نريد من هسبريس لقاء السيد المندوب العام لتوضيح المشاكل المطروحة من طرف الموظفين ان كانت حقا هسبريس مناصرة للحق والمظلوم اينما كان قسما بالله نعاني في صمت معظم موظفي الادارة شباب نريد الاصلاح بشكل جدي لكن ليس قبل النهوض بالعنصر البشري لانه هو الاساس وتطهير الادارة من العقلية القديمة المتسخة والتي بدأت تنقرض باذن الله
18 - retraité الخميس 13 فبراير 2014 - 16:34
متى كان بن هاشم كفئا لتحمل مسؤولية ادارة السجون. فمن حارس أمن بالرباط الى أحضان ادريس البصرى الدي أغدق عليه نعمه فسماه مفتشا للشرطة ثم ضابط شرطة ثم رتبة عميد للشرطة تم قائدا تم رتبة باشا تم عاملا بالداخلية تم مديرا عاما للأمن الوطنى رغم انه لايتوفر الا على مستوى السادسة ابتدائى.مدعيا ان له اجازة فى الحقوق و الحقيقة ان له شهاد فى الكقاءة يمكن لاي تلميد فى اقسام الآبتدائى أن ينالها ادا قام بحفظ مسودة.كان الله في عونك ايها المدير الجديد على تجاوز








الارث النثن الدى خلفه بن هاشم.
19 - مغربي الخميس 13 فبراير 2014 - 16:58
باسم و اسم جميع موظفي السجون نقول لك شكرا شكرا شكرا هسبريس
20 - صديق الخميس 13 فبراير 2014 - 18:58
أريد فقط أن أشير أن الظلم يطال كذلك فئة التقنيين والمساعدين التقنيين العاملة في هذه الإدارة،فهناك من يرسلونه في مهمة بعيد عن مقر عمله وسكناه إلى أجل غير مسمى؛ قد يصل إلى عام أو أكثر،وعند عودته من مهمته يتفاجئ بالتعويض الهزيل،فلا يجد سبيلا إلا أن يقبل على الفتات ويصمت.
نريد إصلاحا شاملا لجميع فئات الموظفين ونحن وراء السيد المندوب العام الجديد.
21 - تولال 1 الخميس 13 فبراير 2014 - 19:17
الحمد لله ولا حولة ولاقوة الا بالله العظيم عمل موظفي السجون يعتبر من المهن المنبوذة عالميا ووطنيا لذا وجب الاهتمام اكثر بالموظف وتوفير ظروف عمل جيدة من توفير تجهيزات لوجيستيكية الرفع من التعويض عن الاخطار واقرار تعويض عن السكن وحمل السلاح وتوفير النقل وتغيير النظام الاساسي واقرار نظام خاص اسوة برجال الامن والقوات المساعدة واحترام الاطار والدرجة اذ لايعقل حارس سجن يسير قائد سجن ويامره والكارثة انه يامره باخراج النفايات هدا عار ناهيك عن انعدام بطاقة مهنية والله عار موظف بدون هوية التوقيفات عن طريق الهاتف اي قانون هذا انه قانون الغاب اما قانون الوظيفة العمومية فبعيدين عنه كل البعد والله الصبر الصبر يا موظف السجن.
22 - موظف الخميس 13 فبراير 2014 - 19:20
اننا كل يوم نودع زوجاتنا و اولادنا لاننا قد لا نعود في المساء .نعمل داخل سجون مليئة بالمجرمين و اناس رفضهم المجتمع دون حماية جسدية و لا قانونية ،فيطلب منا اعادة ادماجهم .الحقوقيون لا يعرفون شيئا سوى الجري وراء الكراسي و الاموال . السنا بشرا نحن ايضا و نحتاج من يدافع عن حقوقنا و نحن نعاني في صراع مع السجناء الصحافة والحقوقيين و المسؤولين اين المفر. ....
23 - مدخل الاصلاح والتصحيح الخميس 13 فبراير 2014 - 19:28
هناك اجماع على تردي وضعية الموظفين المادية و المعنوية بالنظر للراتب و ظروف الاشتغال؟؟ بالاضافة الى التسلط القرسطاوي الدي تحتفظ به بعض العقول المركزية البعيدة عن فهم و استيعاب أجواء العمل والاصتدام الحاصل داخل السجون حيث عملية الكر والفر بين الموظفين الخدام و سجناء الكرامة، الا أن الملفت هو بمجرد ادعاء وفبركة مسرحية من طرف السجناء أو الحقوقين أو الصحافة يسرع عشاق رابطة العنق و التقارير مهرولين للمؤسسة بحثا عن كبش فداء وضحية كقربان نزولا عند رغبة الوشايات الملفقة.
حان الوقت للقطيعة مع التسلط الماضوي المزاجي بتجفيف منابعه والبداية بشيوخه المتقاعدين في قطاعات سابقة و الوافدين على هدا القطاع بدعوى الاستشارة لكن تجربة بنهاشم أتبث فشلهم و نواياهم البركماتية الخفية المكشوفة لداا عامت موظفي القطاع. حان الوقت لفتح المجال لشباب القطاع وضخ دماء جديدة تصحح ماا أفسده الشيوخ .
24 - safia الخميس 13 فبراير 2014 - 19:48
كل يراهن على تعب السيد المندوب الجديد ويهيئون لشغل بال وتركيز السيد المندوب العام لكننا نعدك أننا مجندون وراءك لإنجاح هذه المرحلة ونشكوا إليك معاناتنا مع إدارة مسلطة علينا في كل أحوالنا حتى في الإمتحانات المهنية و التلاعبات المفضوحة في الشفوي.........
و نصركم الله وكان في عونكم لإستأصال ورم معشش و خبيت
25 - هند موساوي الخميس 13 فبراير 2014 - 19:58
الضلم ظلمات يوم القيامة يوم لا ينفع مال ولا بنون و جاه ولا هواتف ولا باك صاحبي الله ايبن الحق
26 - غيور الخميس 13 فبراير 2014 - 20:26
اذا كانت اهداف المندوب الجديد هي الاصلاح بشكل جدي فعليه:
- النهوض بالعنصر البشري لانه هو الاساس
- وتطهير الادارة من العقلية القديمة المتسخة
- وضع الشخص المناسب في المكان المناسب وليس كما هو عليه الحال هناك من يدعي انه هو الكل داخل المؤسسة السجنية . و هناك من يسيرون المديرين. و من يدعي النيابة ......
- و الطامة الكبرى هم حراس RD الذي يوجد من بينهم من لا تتوفر فيه الشروط الادنى المطلوبة للحراس من ابناء الشعب لا مستوى دراسي (حيث نجد من له مستوى 6 ابتدائي او 9 اعدادي) لا بنية جسمانية , و الذي لا يجرأ أحد من مسؤولي المؤسسة على التحدث إليهم ولا محاسبتهم
27 - هند موساوي الخميس 13 فبراير 2014 - 20:36
لا تقنطوا يا حراس اصبرو و صابرو انه لاشيئ يذمي القلب و يبكي العين ان ترى المجرمين معززين مكرمين والنزهاء المجدين اصحاب الضمائر الحية من لهم غيرة على هاد الوطن مضطهدين معذبين يعانون القهر والحرمان ذنبهم الوحيد انهم يعملون بجد ونزاهة .نتمنى من الله عز و جل ان يعينكم سيد المندوب على اجتات هؤلاء الصرطانات و تعويضهم باشخاص يريدون الصلاح .
28 - hind الخميس 13 فبراير 2014 - 21:37
d'abord en ce qui concerne la commission de l'inspection, on aurait souhaité que les membres qui la composent soient connus par leur droiture et honnêteté, à défaut sa crédibilité serait sérieusement mise en doute surtout quand certains de cette commission ont un passé connu non seulement par les fonctionnaires mais aussi par les détenus ; également il est regrettable de ne voir aucune femme parmi cette commission, chose qui corrobore la discrimination basée sur le genre car on ne manque pas de compétence féminine
29 - موظف بني ملال الخميس 13 فبراير 2014 - 22:45
شكرا هيسبريس ونحن نتمنى ايصال اصواتنا الى السيد المندوب الجديد. عاش ملكنا الحبيب
30 - من شروط النشر الخميس 13 فبراير 2014 - 22:47
إطار قائد سجن
المادة 14
بالإضافة إلى المهام المسندة لإطار حارس سجن في مجال الحفاظ على أمن المؤسسات السجنية وسلامة
السجناء يضطلع إطار قائد سجن بالمهام التالي.
هنا وقع الحائط والفاهم يفهم !!!!!!!!
31 - صوة الحق الخميس 13 فبراير 2014 - 22:53
تحتة اجلال واحترام الى كل موظفي السجون المرابطين في قلعهم حفاظا على الامن وادائهم لرسالتهم النبيلة.انتم تستحقون اوسمة الشرف.من خلالكم ندائي الى صاحب الجلالة الملك دام له النصر والتاييد ان يولي موظفي السجون بعطفه وعنايته ويامر باصلاح وضعيتهم المادية وتمتيعهم بالتعويضات عن السكن فهذه الفئة يا مولاي تعيش اوضاع جد مزرية.واقول للسيد المندوب العام لقد استبشرنا خيرا بتعيينكم على راس هدا القطاع ونحس بثقل هذه المسؤوليه وجسامتها نحن الموظفون الشرفاء نؤكد لكم اننا تحت امرتكم في خدمة هذا الوطن العزيز علينا يدا في يد من اجل الاصلاح يدا في يد من اجل محاربة كل مضاهير الفساد.يدا في يد من اجل اداء هذه الرسالة النبيلة.فما عليكم يا سيدي الا فتح صدوركم لكل الموظفين وتطهير المندوبية من المفسدين ولوقراتم هذه التعاليق واخدتموها بعين الاعتبار لهتديتم الى دوالب الفساد ..كما نطلب منكم رفع الحيف والظلم عنا نحن الحراس وتحديث الية المراقبة النزيهة لمردودية الموظف تكون مستقلة فالزابونية والمحسوبية نخرت هذه الادارة فاصبح الردئ جيد والصالح طالح.وفي الاخير نشد على اياديكم ونقول لكم نحن معكم ودمتم في خدمة الصالح العام
32 - علي الخميس 13 فبراير 2014 - 23:09
المرجوا العمل على ازاحة مدراء جهويين أكل عليهم الدهر وشرب لازالوا يعيشون أزمنة العبودية يريدون من الموظف أن يكون رقا في أيديهم لا ثم لا وكفى فقد ذهب زمن العبودية فجل الموظفين الملتحقين مؤخرا بالمندوبية العامة الا ما نذر لديهم مستوى تعليمي عال اما الماستر أو الاجازة مع العلم أنهم حراس فصراحة هؤولاء الديناصورات الجهوية يجب طردهم طرد البعير وبخاصة دينصور جهة مراكش تانسيفت الحوز
33 - موظفوا تولال2 الخميس 13 فبراير 2014 - 23:59
من هذا المنبر نناشد السيد المندوب ان يعلم ان اصلاح السجون لا ولن يتاتى الا بطي صفحة الماضي والقطيعة مع المسؤولين بالادارة المركزية وتغييرهم باولاد وبنات الناس ممن يخافون الله...ثم الانتقال للمندوبين الجهويين وتعيين اطر شابة في المستوى....لان المندوبين الجهويين الحاليين ماهم الا مديرون سابقون لهم ماض اسود....ثم الانتقال للمديرين فمن ثبت انه نزيه وانه يستحق ان يكون مديرا فذاك....ومن لا يستحق فيجب اقالته فورا...وهذا المنصب يجب ان يستحقه سلم10 فما فوق اضافة لاقدمية 10سنوات من الخدمة الفعلية بالسجون...وباجراء مقابلة بالادارة المركزية امام لجنة انت من تراسها سيدي المندوب...فانت الوحيد الذي لك الحق في تعيين من يمثلك على راس كل مؤسسة سجنية...ومن هؤلاء المرشحين لمنصب مدير يتم اختيار نواب المدير...ثم ياتي دور رؤساء المعاقل...وهم ايضا سلم10 وخبرة 10سنوات بالمعاقل...يتم اختيار الرجال والمتخلقين والمحترمين...ثم اعطاء اوامرك بتقلد المسؤولية داخل مختلف المراكزالسجنية لكل من يحمل صفة قائد سجن...وتفعيل التراتبة واحترام الدرجة...وتغيير الزي حسب الدرجة...وهذه بداية الطريق....وبه وجب الاخبار.
34 - أخبار الجمعة 14 فبراير 2014 - 00:56
"حملة التفتيش وصلت تطوان.. عاد خرجنا منها.. لقينا اكثر من 300 بورطابل.. اغلبها كاميرا.. والبارح كنا فطنجة لقينا كثر من 200 بورطابل.." حسب رواية مصادر من قلب الحدث..

الفساد جد مستشري بهذا القطاع حسب كل التعليقات..

الحمد لله لأني لست كارديان..

علاش لا ما ديروش نقابة في العالم الافتراضي فيها تتواصلوا وتبادلوا المعلومة.. نقابة في الأنترنت فقط وليس في بالمعنى الحقيقي للكلمة..
والله الموفق..
35 - الصورة الحقيقية الجمعة 14 فبراير 2014 - 02:11
إن وظيفة السجن ليس لها نضير ولا مثيل في الدنيا بأسرها،والعامل بالسجن كالطير على زيت يغلي لا هو يطير فيستريح ولا هو يموت فيستريح،يعمل في صمت ومحاط بالأخطار تقشعر منها الجلود،يعمل في سجن كالبحر كل موج فيه كالطود العظيم ،يحمل كل صباح كفنه على كتفه،لا يعترف بمجهوداته ،ولا يسمع لطلباته،ولا تغتفر زلاته،هو مجرد رقم،إدا اجتهد وعمل بجد راح مساء الى بيته حزينا نكد،ادا قام صباحا بعمل رفيع،ينقلب اليه مساءا خاسئا ووضيع،الأجر هزيل ووزن الإغراء ثقيل.كل الناس تهفو وتخطأ،وحارس السجن الخطأمنه غير مقبول.مطلوب منه ادماج اناس لا يرجى خيرهم ولا يؤمن شرهم،البأس بين السجان والسجين شديد،قائم دوما على التهديد والوعيد،والعمل محفوف بالمكاره وبالشهوات،وليست هناك منطقة وسطى بين الجنة والنار.هدا حال الحارس داخل السجن.أما خارجه فكل الشرائح تكالبت عليه،الجاهل والمثقف سواء،ينظرون إليه بازدراء،يمشي في الطريق وكل شيء ضده ويرى العداوة لا يرى اسبابها،حتى الكلاب ادا رأت حارس السجن نبحت عليه وكشرت أنيابها.كل المنابر يصمون آدانهم ادا اشتكى،ويتحاملون عليه ادا هفا،يظهرون السيئات ويخفون الحسنات،إنه حقا زمن العقوق لا زمن الحقوق
36 - Fahd الجمعة 14 فبراير 2014 - 11:01
Cela est justifie par l anarchie dans la politique suivi par l stat marocain
37 - هناااا البداية هناااا الاصلاح الجمعة 14 فبراير 2014 - 12:15
قراءة هده التعليقات تكفي السيد المندوب الجديد لأخد صورة عن القطاع ووضع الأصبع على مكامن الخلل ( وتحليل الخطاب واستيعاب اشاراته وارد هنا تبعا لدرايتكم العلمية و المعرفية) فالبداية دوما بقمة الهرم في اتجاه القاعدة، أي انطلاقا من الادارة المركزية بمسح كلي لعقول مشايخ الزمن الماضي( بادة وو) ثم اتجاه مدراء الجهويات وفق تصور متدرج وصولا للمؤسسات. وليس الحل هو بالقفز المباشر للسجون و التفيش التقليدي قفزا على أليات و بؤر التدبير وهدا خطأ كبير يوهمك به شيوخ الماضي تقربا ومحاباة لكن المنطلق هو تصحيح الفكر التدبير لاستقراء الأوضاع ومعالجتها على اختلافها، كمااا تجدر الاشارة الى ضرورة الانتقال الى التشبيب وفسح المجال لحملات الشواهد كالاجازة مثلا من الشباب المتنور والعاقل عن طريق مقابلات شفوية نزيهة تتضح فيها الشخوص تبعا للتصورات المحمولة والبدائل المطروحة . هناااااااااا البداية هنااااااااا الاصلاح هناااااااا التصحيح
38 - قائد بدون قيادة الجمعة 14 فبراير 2014 - 13:18
هرمنا....هرمنا من اجل هذه اللحظة التاريخية...والتي نسميها اصلاح السجون...جاء بنهاشم فقلنا له يا بنهاشم اصلح...فقال ما ان من المصلحين...فقلنا يا بنهاشم اصلح فابى واستكبر وكان من الخاسرين...فرحل وما بكت عليه السماء ولا الارض....وجاء السيد المندوب الجديد السيد صالح فبالله عليك اصلح ...اصلح...وحارب الجرذان...واجعلها ثورة في قطاع السجون لتحسب لك في ميزان حسناتك يوم لاينفع مال ولا بنون الا من اتى الله بقلب سليم.....بالله عليك ان تقوم بدراسة ملفات المديرين ورؤساء المعاقل وسائر المسؤولين و تدقق في مسارهم المهني وفي ممتلاكاتهم...لتجد ان اغلبهم تعرضوا لعقوبات تاذيبية ومنهم من تمت متابعته قضائيا...ولازالوا يتقلدون مناصب المسؤولية....فما الغاية من ذلك ومن وراء ذلك...واين انت من ذلك يا سيدي المندوب...انصفوا هذا القطاع...لقد هرمنا.
39 - سجان ‏X الجمعة 14 فبراير 2014 - 20:37
‏‎ ‎كيف يعقل موظف في دولة كبيرة كالمغرب أجرته الأساسية ١٠٠٠ درهم حسبنا الله ونعم الوكيل
40 - موظف عبدي السبت 15 فبراير 2014 - 11:45
ثانيا- خلق تواصل عمودي وإجراء اجتماعات مع الموظفين بمختلف رتبهم، فلا يكون حكرا على مديري المؤسسات وحدهم وباقي المسؤولين الأعلون، الذين همهم الوحيد هو (الله يخرج هاذ الطرح على خير من هاذ الاجتماع.. وراه كلشي مزيان نعم اسي)، إذ يجب إشراك جميع الموظفين في بلورة رؤى جديدة للتكوين والتسيير ولإيجاد حلول معقولة واقعية قابلة للتنفيذ.
ثالثا- عدم إسناد أي مهام ذات مسؤولية سواء على المستوى الجهوي أو الإدارة المركزية، للموظفين وللأطر الجديدة أو أصحاب التوظيف المباشر، إلا إذا كانوا قد اشتغلوا بالمؤسسات السجنية سابقا، نظرا للمشاكل العديدة التي طفت على سطح المندوبية العامة منذ إحداثها وإلحاق موظفين بها من عديمي الخبرة بالسجون، حيث النظام الأساسي مثلا والذي تم وضعه مركزيا من طرف مسؤولين عديمي الخبرة هو مثقل ومثقوب بالعيوب وأن الدوريات والمذكرات بها أخطاء فادحة على مستوى التحرير والمهنية.
41 - موظف عبدي السبت 15 فبراير 2014 - 20:50
هذه رسالة جديدة نرجو أن تصل إلى السيد المندوب العام الجديد، نحييك بتحية الله والصدق والكرامة. سيدي المندوب العام لا تحسبن أن إدارة السجون حديقة غناء وأن كل شيء فيها جميل كما قد يصوره لكم البعض من داخل المندوبية العامة نفسها. هذه الإدارة التي ترأسونها اليوم هي على فوهة بركان، فالمؤسسات السجنية تغرد في واد والمصالح المركزية في واد آخر. هناك سعادتكم جملة من المشاكل التي تتخبط فيها المندوبية العامة ورجاؤنا أن تقرأ بعضا من الحلول (على سبيل المثال لا الحصر) :
أولا – يجب أن يكون بعض مستشاريك – إن لم يكنوا كلهم – ممن مارسوا بالسجون مدة ما لا يقل عن 5 سنوات وأن يكونوا ممن اختبروا استعمال المفاتيح وتحملوا مهام مختلفة بالسجون، حتى يعي من يريد أن يدلي منهم بدلوه في شؤونها تقدير حق تقدير جسامة ما فيها وأن يتقمص دور العاملين فيها مما جربه سابقا.
42 - موظف عبدي السبت 15 فبراير 2014 - 21:35
رابعا- مراجعة النظام الأساسي الخاص بموظفي المؤسسات السجنية جملة وتفصيلا، من خلال تمييز إطار قائد سجن عن إطار حارس سجن، وعدم إسناد مهام هذا الإطار الأخير للإطار الثاني، لأن من شأن ذلك أن يجنب غلو مديري السجون في تغليب جانب الحراسة على جوانب أخرى مهمة لتسيير مصالح المندوبية العامة، ويتيح بالتالي لإطار قائد سجن اقتحام المسؤوليات بكل فعالية، ويمكن كذلك من توفير مسؤولين لباقي مهام المسؤولية، مثلا ننتقد إسناد مهام الحراسة لإطار قائد سجن استنادا للنظام الأساسي، فيما حارس سجن قد نجده في كثير من المؤسسات وحتى في المندوبية العامة يتولى مسؤوليات لا تتناسب مع إطاره وتكوينه المتواضعين.
43 - موظف عبدي السبت 15 فبراير 2014 - 22:05
رابعا- مراجعة النظام الأساسي الخاص بموظفي المؤسسات السجنية جملة وتفصيلا، من خلال تمييز إطار قائد سجن عن إطار حارس سجن، وعدم إسناد مهام هذا الإطار الأخير للإطار الثاني، لأن من شأن ذلك أن يجنب غلو مديري السجون في تغليب جانب الحراسة على جوانب أخرى مهمة لتسيير مصالح المندوبية العامة، ويتيح بالتالي لإطار قائد سجن اقتحام المسؤوليات بكل فعالية، ويمكن كذلك من توفير مسؤولين لباقي مهام المسؤولية، مثلا ننتقد إسناد مهام الحراسة لإطار قائد سجن استنادا للنظام الأساسي، فيما حارس سجن قد نجده في كثير من المؤسسات وحتى في المندوبية العامة يتولى مسؤوليات لا تتناسب مع إطاره وتكوينه المتواضعين.
44 - موظف عبدي الأحد 16 فبراير 2014 - 00:08
خامسا- إذا كان النظام الأساسي ينص على مهام الموظفين بمختلف درجاتهم، فإنه يجب على هذا النظام أن ينص كذلك على مهام المسؤولين كما ورد في قانون 23/98 مثل : رئيس المعقل – رئيس كتابة الضبط – المقتصد – المشرف الاجتماعي مع النص على تعويضات المسؤولية بكل وضوح ... إلخ. ناهيك على أن هؤلاء المسؤولين ليسوا وحدهم ممن يساعدون مدير المؤسسة في العمل داخل السجن فهناك العديد من الموظفين الذين يقومون بدور رائد داخل المؤسسة مثل مسؤولية رئيس الأمن الخارجي ومسؤولية نائب مدير ...إلخ فغيرهم كثير.
سادسا- إشراك جميع الموظفين من ممثلي جهات المملكة سيما مناطق الشاوية والأمازيغ بالجنوب في تسيير دواليب المندوبية، وعدم جعل التسيير المركزي حكرا على أبناء الرباط وسلا وما جاورهما أو صعودا إلى مكناس وفاس ووجدة.. إلخ فقط. فالمغرب للجميع والمندوبية العامة كذلك هي مرفق عام وليس إرثا عائليا.
45 - موظف عبدي الأحد 16 فبراير 2014 - 00:34
سابعا- يجب إلا تسند أي مسؤولية إلا لمن يستحق من حيث النزاهة والكفاءة والمهنية والبعد في كل ذلك عن المحسوبية والزبونية، لأن مع التسيير القديم أصبح ذلك مشينا في حق المؤسسة العمومية والصالح العام، حيث يموت حاليا الكثير من الموظفين الأكفاء كمدا من شدة "الحقرة" والإقصاء والتهميش.
ثامنا- تغيير الزي الرسمي من حيث الشكل والجودة بما يتناسب مع كرامة الموظفين مهما كانت درجاتهم، وأن تكون هناك حاجة كافية من هذا اللباس صيفا وشتاء، وأن يكون هناك توزيع عادل للزي النظامي طيلة السنة. كذلك التعجيل بإنجاز البطاقة المهنية وتحفيز الموظفين بمنحهم تعويضا عن السكن ومنحة حمل السلاح مثل أي موظف حامل للسلاح بالمغرب، فموظف السجن ليس أقل من أي موظف يعمل لصالح هذا الوطن فلا أحد أحسن من أحد، نريد أن نكون ذووا لباس وخدمات اجتماعية وراتب شهري وووو مثل الشرطة.
46 - موظف عبدي الأحد 16 فبراير 2014 - 01:25
تاسعا- التعجيل بإكساب الموظفين الصفة الضبطية، وإحداث وحدة مدربي الكلاب لحراسة جيدة للمؤسسة وللزيارة، وإحداث فرق الدراجين مثل صقور الشرطة من موظفي السجون الذين يمكن الاستفادة منهم في حراسة سيارات المؤسسة المتوجهة للمستشفى الخارجي دون وصاية من الشرطة، وحيث يمكنهم إنجاز محاضر بخصوص أي مخالفة ترتكب في حق هذه السيارات أو في حق من فيها، وكذلك العمل على خلق فرق الدراجين للطرق السيارة لخفر حافلات نقل السجناء المرحلين إلى مدن أخرى دون وصاية من الدرك.
هناك عاشرا وحادي عشر سيدي المندوب العام وهناك إلى ما لا نهاية من المقترحات حيث لا يسع الوقت إلى ذكرها لكن كل المقترحات يمكن أن تجدونها عند أبسط الموظفين الذين يعملون تحت إمرتكم إلى أعلاهم رتبة ممن عملوا بالمؤسسات السجنية. شكرا على القراءة والله ولي التوفيق وعاش الملك ولينصره الله.
47 - سعيد البهجة الثلاثاء 18 فبراير 2014 - 00:57
أفكار جيدة للغاية يا موظف عبدي، وأنا أضيف شيئا آخر وهو يجب أن يشمل النظام الأساسي الخاص بموظفي السجون الذي ذكرت سابقا مهمة رئيس المركز إلى جانب المسؤولين عن السجن والذي يكون بدوره في غاية الأهمية خاصة ليلا.
المجموع: 47 | عرض: 1 - 47

التعليقات مغلقة على هذا المقال