24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

11/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4808:1913:2616:0018:2319:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. البرلمان المصري يوصي بتعزيز التعاون مع المغرب (5.00)

  2. فارس: التعذيب ينتقص من حرمة الناس.. ومحاربته واجب أخلاقي (5.00)

  3. النيابة تكشف احترافية "تجنيس الإسرائيليين" وتطالب بعقوبة رادعة (5.00)

  4. المغرب وأمريكا والصحراء (5.00)

  5. شهادات تعترف بقيمة وخدمة الصديق معنينو للإعلام في المملكة (5.00)

قيم هذا المقال

4.40

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | الشرطة القضائية تبحث عن قاتلي ناشط فبرايري بمدينة مراكش

الشرطة القضائية تبحث عن قاتلي ناشط فبرايري بمدينة مراكش

الشرطة القضائية تبحث عن قاتلي ناشط فبرايري بمدينة مراكش

كشف مصدر امني أن المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة مراكش منخرطة في التحقيق الذي تم فتحه لكشف ملابسات وفاة أحمد بنعمار، الناشط الفبرايري، بعدما عثر على جثته في حدود الساعة الثالثة من صباح أمس بشارع محمد السادس بالقرب من المدرسة الفندقية.

ووفقا لذات التصريح الصادر عن مسؤول أمني غير راغب في نشر هويته فإنّ جثة بنعمار "تم اكتشافها بجانب قارعة الطريق وهي تحمل أثار احتكاك قوي وإصابة على مستوى الرأس، فضلا عن معاينة أثار فرامل شديدة على الطريق".

وأضاف ذات المصدر القريب من سير التحقيق أنّه: "يجري حاليا التدقيق في محيط الهالك ومخالطاته قبيل الوفاة، فضلا عن البحث عن الشهود المفترضين الذين عاينوا الحادث الذي ترجح المعاينات الأولية أن يكون حادثة سير مميتة مع جنحة الفرار".

وكان عمر أربيب، نائب رئيسة فرع المنارة للجمعية المغربية لحقوق الإنسان، قد قال إن أسرة بنعمار وأعضاء الجمعية انتقلوا إلى مستودع الأموات، وتأكدوا من جثة الشاب، قبل أن يتوجهوا إلى النيابة العامة رفقة محامي الـAMDH، ليحيلهم إلى الوكيل العام.. بينما النيابة العامة بمحكمة الاستئناف بمراكش أمرت بإخضاع جثة أحمد لتشريح طبي.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (23)

1 - hamouda الثلاثاء 04 مارس 2014 - 12:34
هل كان المرحوم يوجد لوحده على 3صباحا وفي وسط الطريق يتجول لكي تدوسه السيارة ،ما هذا الهراء
2 - kamal monadil الثلاثاء 04 مارس 2014 - 12:39
القتل و السرقة جرائم لايكاد تمر ساعة حتى نسمع خبر هنا او هناك فمادا يجري بالضبط و هل السلطات الامنية عاجزة على القضاء على مثل هكدا جرائم التي اصبحت تؤرق جميع الاسر فبسيوفهم و عقولهم المغيبة بفعل القرقوبي يعمل مراهقون على فرض سيطرتهم و سطوتهم على الساكنة و على مواطنين ابرياء مسالمين خرجوا فى الصباح الباكر بحثا عن لقمة عيش يسدون بها افواه ابنائهم الجياع فاين البرلمان و اين ضرائبنا التي تستخلصها الدولة منا؟ اسئلة تنتضر اجوبة ان كانت لديهم اجوبة مقنعة.
3 - عبد المنعم الثلاثاء 04 مارس 2014 - 12:39
ليس الأمر بحاجة لكثير من الذكاء للإستنتاج بأن عيون المنظمات الحقوقية العالمية مشخصة تتابع أحداث هذه الحادثة المؤلمة, فلا تستغرب الحكومة بعد حين إن جرت الرياح عكس ماتشتهيه السفن.
4 - مصيبة الثلاثاء 04 مارس 2014 - 12:47
التعدي غدراً سلاح الجبناء، فما بالك بالقتل؟ المقتول ذهب، القاتل في حالة لا ولن يُحسد عليها أبداً.
5 - karim الثلاثاء 04 مارس 2014 - 13:04
ان لله وان اليه راجعون الى صاحب التعليق رقم11 هده ليست ارض الشرارات يا اخي هل تعلم ان العديد من المغاربة يموتون يوميا باسباب مختلفة طبعا حوادت سير اجرام امراض .... فما المميز فهذا الحادت الدي لم تعرف اسبابه بعد للحكم عليت غريب جدا . اللهم ارحم اموات المسلمين . نااااااااااشط مالفرق بينه وبين مواطن العادي كما يسمونه المواطن الدي يموت كل يوم ولا يتحدت احد ما الفرق يا عرب
6 - Réalité Vérité الثلاثاء 04 مارس 2014 - 13:11
بدأت مافيا الفساد بسياسة التصفية للمناضلين الشرفاء ....!!!
7 - Faa3l Khair الثلاثاء 04 مارس 2014 - 13:45
Avant tout INNA LILLAH OUA INNA ILAIHI RAJIOUN.
D'apret le policier il y'avait des trasses de frien. Cela a mon avis veut dir qu'il s'agissait tres probablement d'un accident. Celui qui veut tuer par voiture ne frene pas!!! OUA LLAHO AALAM
8 - متابعة الثلاثاء 04 مارس 2014 - 14:29
رحمه الله وانا واثقة من ان الشرطة ستجد القاتل غير بلاتي عليه
9 - medbob الثلاثاء 04 مارس 2014 - 14:30
عليهم ان يبحثوا بالقرب منهم وألا يذهبوا بعيدا
10 - كمال الثلاثاء 04 مارس 2014 - 15:00
رحم الله الاخ بنعمار كان مناضلا متخلقا وطالبا نجيبا في ماستر الماء في تاريخ المغرب. وكان المستقبل امامه ليكون احد ابرز المؤرخين و الباحثين بالمغرب لكن قدر الله وما شاء فعل. نرجو دعواتكم
11 - مغربي حر الثلاثاء 04 مارس 2014 - 15:12
ملي كاتطيح البقرة كيقواوا الجناوة المرحوم مثله مثل جميع الناس الذين يموتون كتفرجوا فالأفلام بزاف مبان ليا حتى شي نضال باش يدفع شي حد باش يقتلو أنا بعدا ممعتارفاش ب 20 فبراير و ما بان ليا فيها حتى شي بطولة مضحكة تعليقات بعض المعلقين لي باغين يركبو على هاد الحادث باش برجعو اعضاء 20 فبراير أبطال و الغير يسعى إلى تصفيتهم لدورهم الفعال في الوطن كتحلمو بزاف
12 - طالب الثلاثاء 04 مارس 2014 - 15:14
لا بد من التأني في البحث عن الجاني و عدم التسرع و لا سيما أن ألأمر له علاقة بشخص وازن له حضور نضالي من السابق للاوان القول إنه يو جد في الثالثة قرب مؤسسة واين هي آلات المراقبة ألمبثوتة في كل مكان .
13 - النص المقدس الثلاثاء 04 مارس 2014 - 15:16
الجرائم قي حق المناضلين نزل في شأنها نص مقدس لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا خلفه يقول بأنها مرتكبة من طرف مجهول والنص المقدس يقول لكم لا داعي للبحث عن ذلك المجهول واتركوا أمره لخالق النص المقدس,
14 - موحــ Atlas ـــى الثلاثاء 04 مارس 2014 - 16:02
قلت وسأكرر لكل الذين يتوهمون بأنهم الوحيدين الذين يسكنهم هم هذا الوطن، ويحملون لأنفسهم رسالة الوهم للدفاع عن الشعب، ويعتقدون بأنهم هم الفئة الأكثر وعيا من غيرهم، بأن الكذب واتهام "المخزن" بالقتل بدون حجة ولا دليل يبين مدى مستواكم الأخلاقي المحنط، ويبين مدى تفاهة عقولكم البليدة التي لا تستطيع أن تبتكر أشكال "نضالية" مبتكرة وجديدة وبقيتم تجترون نفس الأسطوانة المشروخة المملة كالببغاوات، عن عجائب المخزن وغرائبه ومآمراته والوهمية التي لا توجد سوى في عقولكم الصغيرة.

قلت في تعليقات سابقة، بأن المقتول ليس مهم إلا عند "رفاقه" ومحيطه، أما عند الشعب فهو إنسان مجهول، وليس بالحجم الذي يريدون إضفائه عليه، فهو ليس لا بعالم نووي ولا بمفكر يرسم نظريات.
وهو ادن مواطن عادي يمكن أن يقتل بعدة أسباب منها:

1 ـ سكر طافح وقطع الطريق بشكل متهور ترتب عنه حادث سير عادي مع فرار الجاني.
2 ـ سوء حظ أقدار دفعته أمام سائق متهور وصدمه.
3 ـ نزاع بين الأصدقاء بعد سكر طافح نتج عنه ضرب تسبب في موته وإلقائه في الشارع.
4 ـ تعرضه للتعنيف من قبل لصوص وتسبب له ذالك في القتل ورموا به في الشارع.
15 - خ /*محمد الثلاثاء 04 مارس 2014 - 16:52
الى التعليق رقم5 (مالفرق بينه وبين المواطن العادي كما يسمونه المواطن الدي يموت كل يوم ولا يتحدث احد ما الفرق يا عرب ؟)سؤال يمكن الاجابة عنه بسهولة يقول المثل؛ إذا عُرف السبب بطل العجب :المواطن { الناشط} معرّض للاعتداء، وربما للقتل إن عبّر عن قناعاته السياسية، مهما كان موقعه الاجتماعي.
اما المواطن العادي واقول انه ليس هناك عادي او متميز بل هناك اسم يجمع الكل ولا يفرق بين احد هو المواطن الشريف الذي بحاجة إلى المطالبة بحقه،خصوصا في هذه المرحلة السياسية الإصلاحية ~~جواب مقنع ام غير مقنع تقبله او ارفضه~~
16 - طالب الثلاثاء 04 مارس 2014 - 18:02
انا لا اعترف بكلمة مناضل فمن قبل كانت حرفة للاغتناء فعدة نقابيون و حقوقيون دارو لاباس مع الحكومات السابقة اما الان فلن ياخذوا اي سنتيم من الحكومة لانها جاءت بانتخابات شفافة و رغم دلك فهم يتواطؤون مع جهات اجنبية ما يمشيوش بلاش و لكن اتساءل فامام مسجد حينا وجد ميتا في السنة الماضية و لا احد تكلم عليه و رحم الله جميع المسلمين
17 - ناقم الثلاثاء 04 مارس 2014 - 19:01
توفي في حادث يتهمون الدولة هذا لانه من 20 فبراير شعب الجبناء
18 - Hamid الثلاثاء 04 مارس 2014 - 19:55
اولا انا لله وانا اليه راجعون. انا اعرف احمد جيدا كان قيد حياته يتعاطى شرب الخمر باستمرار واكاد اجزم انه توفي وهو في حالة سكر لانه لا داعي لوجوده بدلك المكان وهو يقطن بالداوديات ( ولا تقولو لي ادكروا امواتكم بالخير كانعرفها مزيان‎( ‎
19 - عبد اللطيف الثلاثاء 04 مارس 2014 - 20:01
انا من مواليد مراكش واعلم ان هذا الشارع من اشد الشوارع امنا والكاميرات مثبتة في كل جانب لانه جاء بالقرب من مؤسسات وفنادق فخمة زد على ذالك باب قصر المؤتمرات الدى تركن بجانبه سيارات الامن 24/24 فمجرد صراخ القتيل ليلا يمكن من سماع صوته على بعد أميال هذه قراءتى والله اعلم
20 - متتبع الثلاثاء 04 مارس 2014 - 20:23
سقط القناع عن الشعارات الجوفاء التصفية الجسدية لازالت منمركزة وهي متناقضة مع مايروج له من دمقراطية وحقوق عندما تصب المنظمات الدولية جام غضبها على المغرب على المحللين المراهقين ان ينوبوا عن الحكومة انداك في التصدي للعواقب الوخيمة الناتجة عنها سواء كان القتيل ناشطا سياسيا ام مواطنا عاديا العملية تمت بنوع من البلادة كيف لمواطن يترصده اصحاب الحال ان يتجول لوحده بعيد منتصف الليل انشروا ياهسبريس
21 - حاقد الثلاثاء 04 مارس 2014 - 21:07
كلنا مناضلون, و كلنا ابطال فاشلون و عمالقة . عمالقة من شمع سرعان ما ندوب ادا طلعت الشمس. فكفاكم كدبا . و كفاكم زرعا للفتن.
22 - mohamed azrou الثلاثاء 04 مارس 2014 - 22:03
رحمة الله على هذا الفقيد وإنا لله وإنا إليه راجعون
أولا لا فرق بين قتيل وقتيل بالنسبة إلينا نحن البشر فالناس كلهم مواطنون مغاربة أما عند الله " إن أكرمكم عند الله أتقاكم " ولتنظر نفس ما قدمت لغد "
من ناحية ثانية . رأيي والله أعلم أن الذي يشجع هؤلاء القتلة على التمادي في القتل والسرقة وارتكاب كل أنواع الجرائم في حق المواطنين الأبرياء هو :
-- من جهة بعض الأحكام القضائية التي لا ترقى في بعض الأحيان إلى مستوى الجرم المرتكب .
-- من جهة أخرى : السجون عندنا هي أماكن للإحتكاك بمجرمين محترفين يلقنون النزلاء كلما يجهلونة من فنون الإجرام .وبذلك يخرج السجين أكثر خبرة وأكثر حماسة لتطبيق ما تعلمه في السجن .
-- ومن جهة : السجون أصبحت أماكن لبيع والإتجار في المخدرات .فحتى الشخص الذي دخل السجن عن طريق الخطأ (إما أنه اتهم بارتكاب جريمة وهو منها بريئ .أو أنه ارتكب جريمة عن طريق الخطأ ...) باحتكاكه في السجن بنوع معين من المجرمين . يخرج وقد أصبح إنسان مدمن على تعاطي المخدرات . وبذلك يصبح أكثر خطورة على نفسة وعلى المجتمع بعد نفاد مدة حكمه .
أتمنى أن تتحول السجون أماكن إعادة إدماج السجناء .
23 - حنان الصحراوية الثلاثاء 04 مارس 2014 - 22:19
لي مات الله يرحمه وكلنا مغاربة فبراير ولا شتنبر بلا مزايدات ديال الويل
ياما من شرفاء حقيقيين يموتون كل يوم ماشي الخونة حتى وما هضر عليهم حد
المجموع: 23 | عرض: 1 - 23

التعليقات مغلقة على هذا المقال