24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

16/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2907:5713:1716:0318:2719:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟
  1. تقرير يُوصي المغرب بالابتعاد عن نظام الحفظ والتلقين في المدارس (5.00)

  2. التجار المغاربة يستعينون بالحديد المسلح الروسي (5.00)

  3. الشوباني: الخازن الإقليمي للرشيدية يعرقل التنمية (5.00)

  4. زيارة "بابا الفاتيكان" إلى المملكة تبهج الكنيسة الكاثوليكية بالمغرب (5.00)

  5. أستاذة تحوّل قاعة دراسية إلى لوحة فنية بمكناس (5.00)

قيم هذا المقال

4.80

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | دراسة: شبابُ المغرب يعتبرون الرشوة ثاني معضلة بعد التشغيل

دراسة: شبابُ المغرب يعتبرون الرشوة ثاني معضلة بعد التشغيل

دراسة: شبابُ المغرب يعتبرون الرشوة ثاني معضلة بعد التشغيل

لا أحد في المغرب مُستثنى من الاكتواء بنار الرشوة، بما في ذلك الشباب من كِلا الجنسيْن، ومن مختلف الشرائح الاجتماعية سواء في الحواضر أو البوادي؛ فقد كشفت دراسة ميدانية لجمعية الشعلة، أعدّها عبد الكريم البريبري، أنّ الشبابَ المغربيّ يعتبر الرشوة ثاني أكبر مشكل في المغرب بعد التشغيل، متقدّمة على الفقر والأميّة والصحّة.

فَمِنْ أصْل 671 شابّا وشابّة الذين شملتهم الدراسة، والذين تتراوح أعمارهم ما بين 18 و 30 سنة، والذين يتشكلون من التلاميذ والطّلاب والمأجورين والموظفين وبدون عمل، اعتبر 168 في المائة من الشباب، أي ما يمثّل نسبة 25 في المائة من العيّنة التي شملتها الدراسة، أن الرشوة تأتي في المرتبة الثانية كثاني أكبر مشاكل المغرب، بعد التشغيل، فيما حلّ الفقر في الرتبة الثانية ثم الأمّية فالصّحّة.

الشباب المُستجوب ساقَ عدّة أمثلة من الرشوة، حيث جاءت الرشوة المتمثلة في دفع مقابل مالي مقابل الاستفادة من خدمة أو حقّ، في المرتبة الأولى بنسبة 85 في المائة، تليها الرشوة المتمثلة في الحصول على خدمة مقابل أخرى، بنسبة 35 في المائة، والوساطة بنسبة 30 في المائة؛ الدراسة خلُصت إلى أنّ ارتباط الرشوة بالمال يظلّ هو الغالب في جميع الحالات والأماكن، ويتساوى في ذلك المجال القروي والمجال الحضري، كما يتساوى النساء والرجال.

وبخصوص الأسباب التي أدّت إلى انتشار آفة الرشوة، يرى الشباب المغربي، أنّ ذلك راجع إلى عدّة عوامل، منها عدم معاقبة المتورطين في قضايا الرشوة (48.4%)، وضعف التشريعات (33.2%)، وتجذّر الرشوة في الموروث الثقافي للشعب المغربي (32.8%)، وعدم لجوء المغاربة إلى القضاء في حالة تعرّضهم للابتزاز (30.7%) وتدنّي مستوى أجور الموظفين (24.7%).

الدراسة كشفت، من خلال آراء المستجوَبين، الذين عزا 33 في المائة منهم أسباب تفشّي الرشوة إلى ضعف التشريعات والقوانين، أنّ هناك جهلا في صفوف الشباب المغربي بوجود القوانين، والإجراءات، والهيئات التي تحارب الرشوة، وهو ما يستدعي، تقول الدراسة، بَذْل مزيد من الجهود من طرف جميع المتدخلين على مستوى الإعلام، للتعريف بالقوانين والمؤسسات التي تحارب الرشوة.

وفي السياق نفسه الذي تسير فيه التقارير التي تنجزها جمعية محاربة الرشوة في المغرب "ترانسبارانسي"، والتي تأتي قطاعات الأمن والعدل على رأس القطاعات الأكثر ارتشاء، جاءت آراء الشباب الذين شملتهم دراسة جمعية الشعلة لتنحو المنحى نفسه، حيث اعتبر 76 في المائة من المستجوبين أنّ الأمن هو أكثر القطاعات مساسا بالرشوة، يأتي بعده قطاع العدل بـ63 %، ثم قطاع الصحة بـ58%، ثمّ المجال السياسي بـ55%، ثم الإدارة بـ51.5%؛ وهو ما يعني أنّ الرشوة تمسّ جميع القطاعات الحيوية التي لها علاقة بالمواطن؛ وفي المقابل جاء القطاع البنكي والمقاولة والتربية والتكوين والإعلام كأقلّ القطاعات مساسا بالرشوة.

المثير في الدراسة، هو أنّ العيّنة المستجوبة من الشباب، وإنْ عبّرت عن اعتبار الرشوة من أكبر المشاكل التي يعرفها المغرب، بعد التشغيل، إلّا أنّهم عبّروا عن استعدادهم لتقديم الرشوة في حالات معيّنة؛ فقد عبّر 211 شابا وشابة عن استعدادهم لدفع الرشوة من أجل الحصول على عمل، وقال 160 منهم إنهم مستعدّون لدفعها في حال سلب حقّ من حقوقهم، وعبّر 316 عن استعدادهم لدفع الرشوة في حال مرض أحد الوالدين أو ابن، وعبّر 123 عن استعدادهم لدفعها من أجل تعجيل المساطر.

وسجّلت الدراسة أنّ الرشوة تتفاقم في المجال القروي أكثر مقارنة مع المجال الحضري، ففيما لم تتعدّ نسبة الشباب الذين سبق لهم أن قدّموا رشوة، في المجال الحضري 40 في المائة، فقد انتقلت النسبة في المجال الشبه حضري إلى 47 في المائة، لتصل إلى 60 في المائة في المجال القروي؛ الدراسة عزت سبب ذلك إلى كون المجال الحضري أكثر حظا من نظيره شبه الحضري فيما يخصّ الولوج إلى المعلومة، وإلى خدمات الهيئات المختلفة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (37)

1 - khalou الأربعاء 05 مارس 2014 - 08:40
اعتبر 168 في المائة من الشباب، أي ما يمثّل نسبة 25 في المائة من العيّنة التي شملتها الدراسة، أن الرشوة تأتي في المرتبة الثانية كثاني أكبر مشاكل المغرب، بعد التشغيل، فيما حلّ الفقر في الرتبة الثانية ثم الأمّية فالصّحّة.????????????????rrrrwiiina
2 - aziz tounfite الأربعاء 05 مارس 2014 - 08:46
الرشوة ظاهرة سببها الرئيسي هو الموطن نفسه وفي نظري يجب تحديد المدة الزمنية اللازمة لمعلاجة كل ملف في جميع الادارات و تعليقها في مكان تظهر للكل مثلا لستخراج نسخة الولادة مدة نصف ساعة هنا الموظف ملزم بالمدة والموطن عليه انتظار لنفس
المدة .
بالنسبة للوظائق يجب القيام بارسال اوراق الامتحان لكل مترشح عن طريق البريد مع ورقة ترتيب المترشحين حسب النقطة وفرض رسم رمزي للقيام بالمهمة
والسلام . 
3 - وديع طنجة الأربعاء 05 مارس 2014 - 08:55
بل الرشوة هي المعضلة الأولى لأنها هي التي تحرمهم من التشغيل
4 - مظلوم وامري لله الأربعاء 05 مارس 2014 - 09:02
ا لقضاء والامن اكبر مرتع للرشوه والظلم واعطاء الحق لغير صاحبه .
اصبحت الشوه اذمان ومرض معدي خطير والكل يعرف هذا وبذون استثناء لكن محاربتها والاقلاع عنها اضحي مستحيلا .وهذا ماجعل الفساد ينتشر ويتجدر في بلاد المغرب الحبيب .
5 - même le médicament est touché الأربعاء 05 مارس 2014 - 09:06
certains au contraire ne considèrent pas la corruption comme un problème. Ils la considère comme un job extra lucratif. La preuve, les médicaments vendus plus de 50 % plud chers que les prix enfin arrachés par Mr Louardi.
Pendant des années
Est ce que quelqu'un parmi les responsables de l'administration de la fixation de ses prix fous et qui vivent la belle vie daba dans les beaux quartiers' luxueuses villas beaux comptes banquaires voyages de folie........ est en prison.
Ils sont connus et croisent leurs victimes: les pauvres malades
6 - رتبة أولى الأربعاء 05 مارس 2014 - 09:13
!! هاد الدراسات باقا مبغاتش تفهم أن الرشوة هي المشكل الوحيد
7 - Mechbal tetouan الأربعاء 05 مارس 2014 - 09:14
الفساد ووجود تماسيح وعفاريت في المغرب هو اول معضلة ... ولايجوز تجاوزها هكذا...
البطالة موجودة في كل العالم والرشوة صنعها عندنا التماسيح والعفاريت ...
ولا يحق لاحد ان يغطي عن من اكلوا اموال المغرب...

الان انطلقت موجة لتصفية العفاريت والتماسيح وعلينا تتبعها وتعلم الدرس منها...والسادة الوزراء خرجوا بشجاعة لهذا الموضوع...ومن تؤخر فهو من التماسيح والعفاريت...

دور الاعلام جد مهم للتنقيب ومساعدة القضاء على التماسيح الكبرى...

لانها هي السبب الحقيقي في تخلف بلدنا...الناس لايقرؤن ولايجدون تطبيب مناسب لان الميزانية في يد بعض الشفارة ... ولا اقصد الاغنياء كلهم...في كل مجتمع فيه اغنياء وفقراء...ولكن هؤلاء الذين يجمعون بين الثراء والسلطة...هم من تسلط على ميزانياتنا وترك الجهل والبطالة والرشوة تتزايد حتى ننساهم,

اخوه وصهره وعمه وامه كلهم في السياسة...

هل هم اكثر ملكية من الملك ام ماذا...
8 - automarkt.ma الأربعاء 05 مارس 2014 - 09:31
?Comment lutter contre la corruption
Pas du tout, la corruption est une donnée du principe d'affaires de l'Etat. Vous ne pouvez pas lutter contre la corruption, vous pouvez essayer seulement d'arrêter une extension sociale
9 - chaima الأربعاء 05 مارس 2014 - 09:52
asalam
je sur avec sur tous ce qui & dit sur ce rapport et je souhaite que la justice prend des camera dans sur tous les administrations parce que les gens de pauvre et moyenne de revenu qui condamné de cette phénomène et pour le % des compagnie est élevé parce que il a venu de région plus loin et ce derniers retour demain et après demain dans ce cas la solution pour résolu le problème c'est l'argent itako lah ya 3ibada lah ina lah nad3ou lah an que ces
10 - قارئ الأربعاء 05 مارس 2014 - 09:52
اعتبر 168 في المائة من الشباب،

أن الرشوة تأتي في المرتبة الثانية كثاني أكبر مشاكل المغرب، بعد التشغيل، فيما حلّ الفقر في الرتبة الثانية ثم الأمّية فالصّحّة

في المرتبة الأولى بنسبة 85 في المائة، تليها الرشوة المتمثلة في الحصول على خدمة مقابل أخرى، بنسبة 35 في المائة، والوساطة بنسبة 30 في المائة

عدم معاقبة المتورطين في قضايا الرشوة (48.4%)، وضعف التشريعات (33.2%)، وتجذّر الرشوة في الموروث الثقافي للشعب المغربي (32.8%)، وعدم لجوء المغاربة إلى القضاء في حالة تعرّضهم للابتزاز (30.7%) وتدنّي مستوى أجور الموظفين (24.7%)

حيث اعتبر 76 في المائة من المستجوبين أنّ الأمن هو أكثر القطاعات مساسا بالرشوة، يأتي بعده قطاع العدل بـ63 %، ثم قطاع الصحة بـ58%، ثمّ المجال السياسي بـ55%، ثم الإدارة بـ51.5%؛

هذا البحث بادرة حسنة، غير انه يفتقد الى المهنية. يجب اعادة النظر في كيفية طرح النتائج. فمن الصعب تقبل هدر كل المجهودات بمثل هده الاخطاء.
11 - MOHAYID الأربعاء 05 مارس 2014 - 10:04
ان الدواء الوحيد والاوحد للرشوة في المغرب هو من اين لك هذا لانه لا احد سيشهد على نفسه انه اخذ او اعطى الرشوة ولكن بالمحاسبة البعدية يفضح كل شيء ، والدولة تعرف الدخل الفردي لكل شخص؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
12 - مافيه مشاكل الأربعاء 05 مارس 2014 - 10:06
قيل في ابو الاسود انه اظرف الناس لولا البخل الذي به فقال لا خير في ظرف لا يمسك مافيه
13 - jamalovsky الأربعاء 05 مارس 2014 - 10:29
الشبابَ المغربيّ يعتبر الرشوة أول أكبر مشكل في المغرب متقدّمة على التشغيل،الفقر والأميّة والصحّة.
هكذا وجبت صياغة الجملة، لأن الرشوة أبطلت العديد من التوظيفات المنطقية، وأعطت الأسبقية لتوظيفات مشبوهة مكسوة بالزبونية والمحسوبية، ومباريات "ملغومة ومخدومة"، في كل القطاعات.
و"الطليب والرغيب" الذي حرم شبابا مؤطرا مكونا ، وعوض بأصحاب المعارف و"مساحين الكابا" الذيو وسخوا الإدارات العمومية، وورثوها لأبنائهم الذين سيسيرون على نفس المنوال. دون مردودية ....
حفظ الله بلدنا من هؤلاء "الأوباش"، الذين يبحثون عن العيش ولو على حساب وطن بأكمله..
نحن مع المعقول والشفافية والإستحقاق والجدارة بكل منصب، كفانا عبثا بحاضر ومستقبل بلدنا وأولادنا..
14 - رأي الأربعاء 05 مارس 2014 - 10:32
من قال إن الجنسين معا يعانون من مشاكل التشغيل فهو يتحدث دون أية معطيات. يكفينا النظر في إعلانات التشغيل للقطاع الخاص على الأنترنت لنعلم أين وصلنا في الإنحطاط الخلقي.وظائف لا علاقة بها لتحديد الجنس لكن المشغلين يأبون إلا التمييز و....
و لا حياة لمن تنادي. لا مراقبين و لا برلمان و لا و لا...
15 - omar الأربعاء 05 مارس 2014 - 10:32
Avec ma petite experience on peut meme aller plus loin et dire que la corruption est devenue constitutionnelle : j'ai entrepris la construction de ma maison et j' ai mis en place d'une gaine d'aération un système de ventilation électrique "VMC" en faite techniquement la gaine d'aération est un système passif de renouvellement d'air alors que la VMC est un système plutôt actif et a mon sens mieux pour renouveler l'air dans la maison mais malheureusement pour avoir le permis d'habiter on m a dis non ce ne marche pas et le seul moyen pour ne pas tous démolir c'est de corrompre et voila comment on vous oblige à devenir corrupteur malgré vous avec bien entendu l'appui des textes qui leurs donnent raison de ne pas delivrer un permis d'habiter en l'absence d'une gaine a leur niveau de comrehension
16 - الصافي الأربعاء 05 مارس 2014 - 10:46
عندما يعجز أصحاب القرار عن سن القوانين لكبح هذه المعضلة التي تنخر جسم الشعب،او يصبح منهم من تبث تورطه فيها؛فما عسى السواد الأعظم من الشعب أن يفعل?؟
الى كان مول دار شاد طاره وبندير لا تلوم دراري على الشطيح"
والله يعافينا!!!!
17 - anzar الأربعاء 05 مارس 2014 - 10:49
بلد الرشوة والفساد والمحسوبية والزبونية و "باك صاحبي" والبطالة والفقر والتعاسة والقهر والقمع و الدعارة ومستشفى "مكاينش الطبيب" ومدرسة الجهل والامية والتشرد وادارة "سير تالغدا" ,بلد الزلطة والحرمان والاحرية والاكرامة والاانسانية والتوالد العشوائي
18 - mohajir الأربعاء 05 مارس 2014 - 11:02
ا لقضاء المستقل النزيه ووالشفاف هوالقطاع الذي يحارب ويمنع الفساد في الدول الديموقراطية.اذاالاصلاح ومحاربة الرشوة يجب ان يبدءامن القضاء.ويتم تسهيل على المواطنين بالولوج الى القضاءفي حالة الابتزازمن طرف موضف من اي قطاع كان.كخطوةاولا يجب على الدولة ان توضف محامون خاص للضعفاءالذين لايمكنون دفع مصاريف للدفاع عن حقوقهم.
19 - yahia الأربعاء 05 مارس 2014 - 11:31
و ياكم من الرشوة هذه حملة حكومة بنكيران ضد الرشوة و التي صرفت عليها الملايير من اموال دافعي الضراءب في ملصقات اشهارية لاتغني ولا تسمن من جوع فلمن يا ترى الت هذه الصفقة? و كم دفع صاحبها كرشوة لاءجل ان ترسو عليه?
هذه الافة هي المعضلة الاولى في مجتمعنا و هي سبب جميع ما يتخبط فيه الشعب المغربي و ليس محاربتها بالاشهار بل بالحلول الناجعة فكم من مواطن يعرف اين تتواجد المحاكم الادارية !!!و كم من مواطن يقوم بالتبليغ عن المرتشين في حين نحن جميعا و دون استثناء ندفع قهيوة!!
في زمن العبث و الفكاهة السياسية التي يتخبط فيهاالمغرب لا يسعنا الا القول جهرا و ياكم من الرشوة و لكن شربوا ليكم قهيوة!!!
20 - Prof de corruption الأربعاء 05 مارس 2014 - 12:05
La corruption? c'est un phenomène que les gens créent de leurs propres mains et viennent de le dénoncer par la suite. Comment? Quand je vous invite à un repas copieux et que je vous demande de voter pour moi aux éléctions, c'est tout à fait normal de demander du bakchiche à ceux qui n'avaient pas voté pour moi pour me faire rembourser s'ils veulent obtenir de ma part un papier, un emploi ou tout autre service en ma possession. Sinon, je suis en réunion et hurlez auprès de qui vous voulez. La justice? Mon oeil. Croyez vous que j'ai dépensé tant d'argent et d'efforts pour devenir juge pour rien? Allons, grattez la patte et arrêter de pleurnicher. Récoltez ce que vous avez semmé les gars et aidez ceux qui sont entrain de vous courtiser maintenant pour vous gouverner demain. La crruption de demain sera en foction des avances que les candidats aux éléctions vous donnent aujourdhui. Faites en votre propre justice cher citoyen et n'oubliez pas de voter ici pour moi si je dis vrai.
21 - ben denna الأربعاء 05 مارس 2014 - 12:49
في نظري الرشوة ليسة ثاني ولا ثالث بل هي رقم واحد و المعضلة الكبيرة التي تعيق تقدم جميع القطعات دون استثاء غياب النزهة بسبب الرشوة يدمر طموحات الشباب ويحولهم الى اناس اخرين تقل امالهم و طموحاتهم بطريقة دراميا اما الجهات التي تحارب الرشوة فهيا تطلب المستحيل عندما تتصل بيها و تستفسرها في موضوع ما ... تطلب منك ادلة و قرائن لايمكنك الحصول عليها ابدا لان الادلة التي تطلب منك لايمكن ان يقوم بيها الا السلطة المخولة هذا وقع لي شخصيا شكرا
22 - Mohssine الأربعاء 05 مارس 2014 - 13:15
ا لحل هو تخلصو بنادم مزيان فوق 2000 dh
والحل ثقوى الله مراقبة النفس الله يمهل ولا يهمل لان المال الحرام تيتصرف امراض ومصائب + رشوة حرام
الحل قانون والعقوبة صارمة (طرد من العمل)
الحل لجنة خاصة civil
الحل كاميرات متطورة في كل زاوية وكل مكان
الحل وضع مكتب خاص ومحايد ضد الرشوة في جميع القطاعات و تشغيل الناس لي عدهم ضمير حي
23 - hakim الأربعاء 05 مارس 2014 - 14:09
لوانا كل واحد منا يستحضرمراقبة الله في السر والعلن لم وصلنا الى هذه الكريثة التي اصبح البعض مدمن عليها فقيرا كان اوغني رغم ان الكل يعرف حكم هذه الأفاة بدليل شرعي " ولا تأكلوا أموالكم بينكم بالباطل وتدلوا بها إلى الحاكم لتأكلوا فريقا من أموال الناس بالإثم وأنتم تعلمون "وعن أبى هريرة رضي الله عنه قال : " لعن رسول الله صلي الله عليه وسلم الراشي والمرتشي في الحكم " .؟ رواه الترمذى وحسنه وابن حبان في "صحيحة " والحاكم ، لكن لاحياة لمن تنادي من اراد الصلاح والفلاح فليطبق ماجاء في دستور الأمة الا وهو القرآن العظيم .
24 - عبداللطيف الأربعاء 05 مارس 2014 - 14:22
سلام عليكم اعرف بعظ المستتمرين بالخارج لا يريدون الاستتمار بالمغرب من اجل مشكل الرشوة،فالحكومة لو تريد الاصلاح فستفعل لا كن هنا يطبق كول اوكل ا سكت لا كن هاده الا مورخطر علا المزانية البلد سلام عليكم
25 - يس سداس الأربعاء 05 مارس 2014 - 14:40
سلام عليكم كيبانلي ان الرشوة هي لي زايدة بالبلاد لقدام بها يتم تسريع الخدمات تسهيل الاشياء الصعبة شراء الموضفين محو الضرائب تقليص الوتائق تقليص السؤال بها يشتري المواطن الضعيف معاملته كإنسان بها تزال الخلعة الخوف لو حيدو الرشوة .........????
26 - sayber الأربعاء 05 مارس 2014 - 15:36
بالنسبة لي فهي أكبر معضلة لأنها السبب في كل المعضلات الاخرى و عدم وصول الحق لمستحقيه
27 - hicham الأربعاء 05 مارس 2014 - 16:01
بما أن أصحاب الشكارة هم من يتحكمون في دواليب تسيير هذا الشعب فإن تفشي ظاهرة الرشوة مسألة حتمية. لو كان أصحاب العقول و المفكرين في أماكن القرار لما كان كل هذا العبث والامراض المجتمعية منتشرة بهذه الصور المهولة. يا رب أعث هذه الامة
28 - maghRibi الأربعاء 05 مارس 2014 - 16:20
a mon avis la corruption C'est uue phénomene qui menace tout les peuples mais il faut doubler nos effort pr depasser ce theme
29 - cote d'azur الأربعاء 05 مارس 2014 - 16:23
الرشوة أول معضلة في المغرب على عكس ما جاء في المقال
لولا الرشوة لما كان مصير حاملي الشواهد العليا من دكاترة و مهندسي الدولة في تخصصات تتهافت عليها الدول المتقدمة (خاصة في مجال الاتصالات و المعلوميات و البرمجة) لما كان مصيرهم الشومــــــــــــــــــــــــــــــــاج ،لما كان مصيرهم الرسوب في الامتحانات الشفوية ،لما كان مصيرهم أن تعلق أسمائهم في لوائح الانتظار حتى يدهنون السير كي يسير، الا يحتاج المغرب الى هذه الكفاءات؟
كفاءات عالية جدا تضيع لا لشيء لأنها فقط في المغرب
لولا الرشوة لكان المغرب بحق بلد الحق و القانون ، ولكان المغرب أبو,,,,
لكن هيهات لأن الذين بيدهم حل معضلة الرشوة هم المستفيدين من هذا الوضع النتن
30 - bogoos الأربعاء 05 مارس 2014 - 18:36
الشباب المغربي الطبقه الفقيره تعاني من مشكل التشغيل فعندما تعتبرون ان الرشوه فالمغرب متقدم في هدا المجال في كل القطاعات حسب الاحصائيات الاخيره للاسف
31 - abdessamad الأربعاء 05 مارس 2014 - 19:29
أولا نشكر هسبريس التي تطرح مواضيع إجتماعية بكل أشكالها، فيما يخص هذا الموضوع، فالرشوة منتشرة في بلادنا الحبيب بشكل متفشي وغير لائق، وفي جميع المجالات، فهي تعطي "الحق" و "الأسبقية" لمن ليست لهما، وتنخر جسم الشعب، وتدمر الإقتصاد، في زمن نحن في أمس الحاجة إلى تنمية قوية،و هي السبب الحقيقي في تخلف بلدنا.
فغياب مراقبة الله ، النزاهة ، الشفافية، المحاسبة الفعلية و العلانية، كلها عوامل لا ترسخ إلا تفشي الرشوة وما يصاحبها من فعل و عمل.
و لو كان أصحاب العقول و المفكرين في أماكن القرار لما كان كل هذا العبث، و لما أصبح المغرب يحتل مراتب متقدمة لهذه الظاهرة العويصة، ولا أصبح فعلا دولة الحق و القانون، ليس بلد المحسوبية والزبونية.
32 - مؤاطن2 الأربعاء 05 مارس 2014 - 19:43
صاحب المقال تحدث عن الرشؤة الصغرى التي تدؤر بين المؤاطنين البسطاء.تلك الرشؤة التي يعتبر ضررها بسيطا كدلك ؤتاثيرها يبقى منحصرا في الحياة اليؤمية للمؤاطنين. ؤلم يتطرق للرشؤة الكبرى التي جعلت المغرب يتخبط في ازمة خانقة في عدة مجالات. الرشؤة الكبرى التي لا ترى ؤالتي قدرت باللايير .المؤاطن البسيط يعتقد ان الرشؤة هي دلك المبلغ البسيط الدي يدؤر بين الفئة البسيطة من المؤاطنين ؤالمؤظفين الصغار. تلك الرشؤة ضررها بسيط مقارنة مع الرشؤة الكبرى .على ؤسائل الاعلام ان تنشر الؤعي بين المؤاطنين في هدا المجال ليدركؤا ؤاقع الامر فقط اما عن محاربتها فقد ؤرد في عدة تصريحات بانها شبه مستحيلة.
33 - بزيز الأربعاء 05 مارس 2014 - 20:38
دهنوني و باليو بيا و ضورو معايا و نحيد الرشوة من البلاد
34 - said الأربعاء 05 مارس 2014 - 22:08
بعض الأحيان لاتسمى رشوة بل ابتزاز كما يفعل بعض رجال الأمن. شخصيا تعرضت لهذا النوع بمدينة تيفلت حيث فرض شرطي أداء 100 درهم ظلما وعدوانا حيث تم فبركة مخالفة بمعية أصدقائه ولم أجد بد سوى الأداء.
35 - مغربي الأربعاء 05 مارس 2014 - 23:09
ا سباب الرشوة كتيرة مادمنا ننتمي الى العالم التالث ساعطيكم مثلا واحدا ان مايناهز 70%من المغاربة يحتاج كل عام الى 5 عقود الازدياد (تقدير)وان
30%يعطي الرشوة اي ما يناهز7000000 من المغاربة لنفرض ان كل واحد يعطي 10dh زائد 2dhtimbre المعادلة
الرشوة 7000000x10dh=70000000
timbre7000000x2dh=14000000dh
الحل مادام عقد الازدياد لايمكن تغيير فيه اي شيء لما ذا لم يكن عند كل مغربي واحد عقد الازدياد مند ولادته الى ان يموت بثمن مناسب (timbre)لصالح خزانةالدولة بدلا من اعطاء كل مرة الرشوة.هذه الارقام بمتابة تقديرات
36 - جهل=رشوة الخميس 06 مارس 2014 - 00:06
هناك جهلا في صفوف الشباب المغربي بوجود القوانين، والإجراءات، والهيئات التي تحارب الرشوة سيجعلهم يعببرون عن استعدادهم لتقديم الرشوة في حالات معيّنة؛ فقد عبّر 211 شابا وشابة عن استعدادهم لدفع الرشوة من أجل الحصول على عمل، وقال 160 منهم إنهم مستعدّون لدفعها في حال سلب حقّ من حقوقهم، وعبّر 316 عن استعدادهم لدفع الرشوة في حال مرض أحد الوالدين أو ابن، وعبّر 123 عن استعدادهم لدفعها من أجل تعجيل المساطر.
37 - محارب الرشوة الجمعة 07 مارس 2014 - 12:39
الرشوة عملية تتم بواسطة شخصين أو أكثر: الراشي، المرتشي والوسيط.
محاربة هؤلاء الأشخاص الذين يدمرون البلد، بكل إداراته وساكنته ويزرعون اليأس وانعدام الأمل لدى الأجيال القادمة.
لماذا تأخرنا في استعمال المعلوميات لشفافية الأمور والتعاملات كلها، ومن له اليد في كل هذا التماطل، وتعطيل المصالح العامة والخاصة للمواطن.
باعتماد وسائل علمية متقدمة سنقطع الطريق على هؤلاء، وستراقب كل العمليات والتعاملات في سائر المجالات.
ونرغد بحياة آمنة يسودها الوضوح والشفافية والديموقراطية الحقيقية.
مثل الواقع المغربي:
" شحال تعطيوني نحيد ليكم الرشوة.."
المجموع: 37 | عرض: 1 - 37

التعليقات مغلقة على هذا المقال