24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4707:1313:2516:4719:2720:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

3.67

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | بنشقرون: التحية بأي لغة أو صيغة تفيد الأمن والسلام "جائزة"

بنشقرون: التحية بأي لغة أو صيغة تفيد الأمن والسلام "جائزة"

بنشقرون: التحية بأي لغة أو صيغة تفيد الأمن والسلام "جائزة"

لازال تحريم الشيخ محمد زحل، أحد مؤسسي العمل الإسلامي بالمغرب وعضو الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، في درس له بأحد المساجد بالدار البيضاء، لإلقاء التحية بقول أّزُولْ، باللغة الأمازيغية، بدل السلام عليكم"، يثير سجالا ونقاشا بين مؤيدين ورافضين لهذا الرأي.

الدكتور رضوان بنشقرون، أحد علماء المغرب وباحث في العلوم الشرعية، له مداخلة شرعية في هذا النقاش، حيث أكد في تصريحات لهسبريس أن تحية الإسلام هي "السلام"، وكل تحية غير ما يفيد معناها ليست شرعية لدى هذه الأمة الخيّرة".

وتابع بنشقرون قائلا: "غير أن القرآن الكريم لم ينزل للعرب خاصة، وإن كان قد شرفهم الله بنزول القرآن فيهم وبلسانهم، وهذا الدين الحنيف ارتضاه الله عز وجل للعالمين، حيث إنه لا فرق في ذلك بين عربي وبربري وعجمي وقريب وبعيد" وفق قوله.

وأردف عالم الدين بأن "القرآن كتاب الله لكل العالمين، وهو كتاب تدين وتدبر وتفكر وسياسة وتدبير وعمل وحياة"، مشيرا إلى أن "تلك أمور لا تختص بقوم دون قوم ولا بفئة دون فئة، وإذا كانت بعض الأمور التعبدية لا تقبل إلا بالعربية كالشهادتين، والتكبير وقراءة الفاتحة في الصلاة مثلا، فليس يعني ذلك أي تعصب للغة أو لقوم أو لجنس".

وأفاد بنشقرون بأن "العبادات كلها تجوز سوى ذلك، مثل الأدعية والتضرع إلى الله، وتفهم الشرع والدين، والحكم بين الناس، وإدارة الشؤون بغير اللسان العربي لغير الناطقين بالعربية"، مبرزا أن "الحرج يكمن في من لسانهم العربية أكرمهم الله بها وهم يتخلون عنها ويتكلمون أو يتعبدون بغيرها، فذلك محظور بلا ريب".

وبناء عليه، يُكمل بنشقرون، فإن "التحية بأي لغة أو لهجة أو صيغة تفيد السلام والأمن لا حرج ولا ضير في أن تكون بين المتكلمين باللغات الأخرى، إلا أن يكون القصد تنحية العربية أو النيل من قيمتها أو النقص من قدرها، فلا يجوز قطعا" على حد تعبيره.

وعزا المتحدث هذا الموقف إلى كون "الله أكرم هذه اللغة بإنزال كلامه سبحانه وتعالى بها، ولأن لفظ السلام يحمل من دلالات الخير والأمن والسلام ما هو من ألطف وأجمل وأكرم ما يمكن أن يقدم به المرء مواجهته لمن يلاقيه أو يكلمه".

وخلص بنشقرون إلى أنه "ينبغي في هذا المجال استحضار آداب التحية في الإسلام، منها قوله تعالى: "وإذا حييتم بتحية فحيوا بأحسن منها أو ردوها"، موضحا أن "تنكير التحية في هذه الآية يدل على جواز التحية بأي صيغة، ما لم تكن الصيغة دالة على خلاف القصد الذي هو الأمن والسلام وإرادة الخير" يؤكد عامل الدين المغربي.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (55)

1 - mouna الأربعاء 26 مارس 2014 - 04:50
يا امة ضحكت من جهلها الامم هل نحتاج لرجال الدين لمعرفة هل قول ازول او هاي او اي شيئ يبدو ان عدوى المشرق وصلت المغرب اله يحفض
2 - كلمة حق الأربعاء 26 مارس 2014 - 05:03
كلام منطقي لكن من الأفضل أن نقول السلام عليكم كي نؤجر عليها فهي تحية أهل الجنة وكذلك اتباعا لما كان يقوله نبينا عليه الصلاة والسلام وهو القدوة الحسنة. قال تعالى: "لقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنة لمن كان يرجو الله واليوم الآخر وذكر الله كثيرا" والله تعالى أعلى وأعلم
3 - saccco الأربعاء 26 مارس 2014 - 05:21
لا أظن أن هناك تفكير ديني في هذا الكون أكثر تعصبا وإكراها من هذا التفكير
فهذا النوع من التفكير دالّ على مدى تسلط رجال الدين على رقاب الناس وعلى ضمائرهم بل حتى على أدنى حركاتهم
فنحن اليوم أمام كهنوت يريد سلب الناس جوهر كينونتهم وهي حرية التعبير وحرية إختيار مفردات التعبير عن مشاعرهم إنها أقصى درجة الاستبداد و التسلط على حرية الناس وضمائرهم
فنحن اليوم نعاني أقصى ما عانته شعوب أوروبا من الكهنوت في عصور الظلمات لان هذه معاناه شعوب اوروبا كانت لها ظروف التخفيف حيث تمت في عصور كانتا الامية والجهل سيّدا الميدان
اما نحن فمعاناتنا اليوم حادة ومضاعفة لانها تتم في واضحة النهار و تحت الضوء الباهر للمعرفة والعلوم والاكتشافات وضمان حقوق الفرد وحريته
أكيد ان هناك خلل كبير وواضح لهذا التفكير الديني ويعبر عن مدى درجة الاستيلاب التي يعانيها هذا التفكير بعدم قدرته على الاندماج والتكيف مع واقع العصر الذي نعيشه وكل ما لا يستطيع التكيف مع واقع جديد فمآله الزوال
4 - Samir الأربعاء 26 مارس 2014 - 05:43
وانا تحية لك ولامثالك يا منشق رون السلام على من اتبع الهدى, إن لفظ (الإسلام) مأخوذ من مادة السلم والسلام، وذلك كتناسب الحكم والموضوع، لأن السلام والإسلام يلتقيان في توفير الطمأنينة والأمن والسكينة والتقدم، كما قال سبحانه: (الّذِينَ آمَنُواْ وَتَطْمَئِنّ قُلُوبُهُمْ بِذِكْرِ اللّهِ أَلاَ بِذِكْرِ اللّهِ تَطْمَئِنّ الْقُلُوبُ).
وتحية اللـه للمؤمنين تحية سلام: (تَحِيّتُهُمْ يَوْمَ يَلْقَوْنَهُ سَلاَمٌ).
وتحية الملائكة للبشر في الآخرة سلام: (وَالمَلاَئِكَةُ يَدْخُلُونَ عَلَيْهِمْ مّن كُلّ بَابٍ ( سَلاَمٌ عَلَيْكُم).
وتحية المؤمنين بعضهم لبعض في الجنة هي سلام: {لاَ يَسْمَعُونَ فِيهَا لَغْواً وَلاَ تَأْثِيماً ( إِلاّ قِيلاً سَلاَماً سَلاَماً}.
5 - sahih الأربعاء 26 مارس 2014 - 05:43
est ce que l Islam du coeur ou des langues
chacun sa langue et dieu et islam pour tous
6 - Aznag الأربعاء 26 مارس 2014 - 05:45
جميل ولكن هل اختيارنا إلقاء التحية بلغتنا ( الأمازيغية) يضر العربية في شيئ ؟؟ وإن كان فهذه أرضنا وبلدنا وأزول أولى عندنا من السلام والأمازيغية أهم بالنسبة لنا من العربية وغيرها من اللغات الأخرى. فالأمازيغية كذلك خلقها الله وهي ارادته ومشيئته ويجب على العرب وغيرهم احترام ارادة الله، أم احترام ارادة الله فقط في العربية واللغات الأخرى لا ؟؟؟ من خلق هذه اللغات الأخرى ؟؟ لو كانت العربية مقدسة ماخلقنا الله مختلفين ولخلقنا كلنا بلسان عربي ( كن فيكون ) لكنكم مازلتم تصرون على معاكسة إرادة الله بفرضكم العربية على الناس أجمعين ، كما أن الله يرسل رسله بلسان أهله فموسى ويوسف وعيسى عليهما السلام لم يكونان يتكلمان العربية بل كل واحد بخاطب قومه بلغتهم. اتقوا الله في أنفسكم فنحن نعرف أنكم تتملقون للعرب والعرب أنفسهم لايخصصون للغة العربية سوى ساعتين في الأسبوع في مناهجهم الدراسية والإمارات خير مثال على ذلك .
7 - ولد الفقيه الأربعاء 26 مارس 2014 - 06:04
هدا الموضوع من أهم المواضيع وابن شقرون ليس مؤهلا للاجابة عليه ،لأنه يحتوي على أمور معقدة بين القائل والمتلقي وبين المعنى وغيره وهي لا تجوز الا بمعنى اللغة المنطوق بها فادا كانت بالعربية فانها تفيد ما نتحدث عنه ،وادا كانت بغير اللغة العربية التي مزل بها المعنى فانها تصير سبا للناطق باللغة العربية ،لان اللغة العربية بالنسبة للمسلمين تعنى الثقة والامان في دار الاسلام.
فادا كانت بلغة أجنية فانها لغة السب والشتم والتخلص من الاخر .
وعلى كل يجب على المجلس العلمي ان يجيب عن هدا في فتوى حتى نتمكن من الرد على المجلس العلمي الاعلى وليس على الافراد الدي قد يتمكنون من الزاد العلمي وحتى يمكن ان نتناظر في جو يسوده العلم ةدحد الخرافات والتظاهر باسم الدين ومع الاجانب .

والعلماء يتجنبون الاجابة عن كل شيء او ابتكار اشيء وخلق الاجابات في ظرف غير مقبول للحديث فيه عن هده المواضيع مثل السلام واخلاق الرسول والارث والطلاق والعنف ضد النساء والرجال والاغتصاب والاعدام وموقعه في الاسلام ، ونحن بدورنا نريد أن نساهم في هدا النقاش العقيم لكننا نرى انه سيبقى عقيما بالرغم من قيمة اجتهاداتنا التي ربما لن تدون بالمجان.
8 - موناش ادريس الأربعاء 26 مارس 2014 - 06:49
وما أراه شخصياً أن كل هذا تخبط في فهم الدين واللغة ، مع أنني أمازيغي ومازلت أتحدث بها مع أولا دي في منزلي على قمم جبال الريف ، وأن لدي زوجة
لاتتحدث بالعربية ولاتعرفها أصلاً ، وكذلك عمتي وأخواتها وأمي وأخواتها ،

لكن لم ولن أتنازل على تحياتي للمسلمين بالتحية الإسلامية كما علمها لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم . ( السلام عليكم ، ورحمة الله ، وبركاته ) التى أتقاضى
عليها (30)حسنة ، لكل كلمة من الكلمات الثلاث ( 10) حسنات ،
حيث أنني أرى في هذه الكلمات تعبداً لله مثل التكبير والتهليل ،
وأرى أن كلمة السلام هو إسم من أسماء الله الحسنى من جهة :
وتعني الأمان من جهة أخرى ، وأرى أنها واجبة على كل مسلمي العرب والعجم
بهذا اللفظ المنزل . ولاأرى العيب أن يتلفظ الأمازيغ المسلمون بآزول بعد التحية الإسلامية ، كي يعرف نفسه بأنه مسلم أولاً : ثم بالأمازيغي على وجه الإستحباب ، أوعربي بكلمة صباح الخير مثلاً ، أو إنجليزي أو فرنسي أوأوأو
.......................
9 - el fassi الأربعاء 26 مارس 2014 - 07:05
les amazighs de toute l afrique du nord iront beaucoup mieux le jour ou ils diront by by a l islam et redevenir comme ils etait ya des siecles a bon enteurs azoul
10 - Aziz الأربعاء 26 مارس 2014 - 07:49
non monsieur nos les amazighes on croit plus à vos mensonges nos ancêtres était naïves mais aujourd'hui c est fini le peuple marocain veut la justice et l émancipation on veut banir à jamais ces religieux du moyen âge ici ai Maroc C azul et rien d autre et celui qui pas content on peut rien pour lui
11 - The boss الأربعاء 26 مارس 2014 - 08:06
إلا أن يكون القصد تنحية العربية أو النيل من قيمتها أو النقص من قدرها، فلا يجوز قطعا


؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
12 - lounes الأربعاء 26 مارس 2014 - 08:21
نشكر الأستاد بنشقرون على توضيحه المنطقي و الصائب.

أريد أن أعلق على جملة " لا فرق في ذلك بين عربي وبربري وعجمي " يكفي قول عربي و عجمي لمادا بربري ؟؟؟؟؟؟ . التنابز بالألقاب حرام ونحن الأمازيغ سمينا أنفسنا أمازيغا ، و غير دلك ليس سوى ألقابا يطلقها علينا الأعداء و نحن لها كارهون
13 - أم سارة الأربعاء 26 مارس 2014 - 08:42
السلام علبكم ورحمة الله تعالى وبركاته .أحيي أستاذي المحترم بن شقرون الذي أتحفنا بدروسه القيمة أيام الجامعة وجزاه الله عنا كل خير
14 - عبد الله الأربعاء 26 مارس 2014 - 09:16
جزاك الله خيرا. لقد أتيت بالمفيد. آمنا بالله ورسوله .
15 - الشكر للدكتور الأربعاء 26 مارس 2014 - 09:31
وخلص بنشقرون إلى أنه "ينبغي في هذا المجال استحضار آداب التحية في الإسلام، منها قوله تعالى: "وإذا حييتم بتحية فحيوا بأحسن منها أو ردوها"، موضحا أن "تنكير التحية في هذه الآية يدل على جواز التحية بأي صيغة، ما لم تكن الصيغة دالة على خلاف القصد الذي هو الأمن والسلام وإرادة الخير" يؤكد عامل الدين المغربي.
إستفد يا شيخنا الجليل زحل من شرح الدكتور بنشقرون و لا تكن مُتنطعا مُعقدا من كلمة أزول و ضد ما جاء في كتاب الله فلقد خلقنا سبحانه شعوبا و قبائل.
ألم تسأل نفسك من أين اتى الدكتور بهذا الشرح؟
أوَ ليس هو كذلك بعالم باحث في العلوم الشرعية؟
أوَ ليس بحافظ لكلام الله؟
إذَا كان كلام الدكتور صحيحا إذاً من أين أتيت أنت بشرحك ألذي يثير الفتنة بين مكونات شعبنا؟
الفتنة نائمة....................................
16 - aide pharmacien الأربعاء 26 مارس 2014 - 09:48
لاحول ولا قوة إلا بالله. نحن أمازيغ ولن تجردوننا من أمازيغيتنا ونحن مسلمون حتى النخاع والتاريخ خير شاهد على ما أقول وكفانا من هذه التفاهات يا أنصاف العلماء من انتم حتى تحرموا و تحللوا ما شئتم أنتم سبب الفتنة في هذا البلد و شكرا .أزول والسلام عليكم
17 - الطالب علي الأربعاء 26 مارس 2014 - 09:49
بالله عليكم هل تمسكتم بالدين الحنيف كما يجب ...اقامة الصلاة في وقتها... ايتاء الزكاة لمن يستحقها.... الصوم كما يجب ان يكون.... ولم تبق الا التحية هل تجوز بالسلام ام بازول ...ان لم تستحيوا فقولوا ما شئتم....تعملون على انقاد الفتنة بيننا وبين اخواننا الامازيغ ...فلا فرق بين السلام وازول لعن الله موقد الفتنة ولو ادعى العلم .....
18 - jilai الأربعاء 26 مارس 2014 - 10:05
السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته .
9- موناش ادريس
وما أراه شخصياً أن كل هذا تخبط في فهم الدين واللغة ، مع أنني أمازيغي ومازلت أتحدث بها مع الاغلبية .

لكن لم ولن أتنازل على تحيتي للمسلمين بالتحية الإسلامية كما علمها لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم التى أتقاضى عليها (30)حسنة ، لكل كلمة من الكلمات الثلاث ( 10) حسنات ، حيث أنني أرى في هذه الكلمات تعبداً لله مثل التكبير والتهليل ، وأرى أن كلمة السلام هو إسم من أسماء الله الحسنى من جهة وتعني الأمان من جهة أخرى ، وأرى أنها واجبة على كل مسلمي العرب والعجم . ولاأرى العيب أن يتلفظ الأمازيغ المسلمون بآزول بعد التحية الإسلامية ، كي يعرف نفسه بأنه مسلم أولاً : ثم بالأمازيغي على وجه الإستحباب ، أوعربي بكلمة صباح الخير مثلاً ، أو إنجليزي أو فرنسي أو ...

القضاء على الامازيغية يبدء بتجميدها و منعها من التنقيح مع العربية ثم جعلها غريبة عن الناطقين بها بفرض ما يسمى بالمعيارية على الجميع عوض مفردات مختلفة لكلمة واحدة كما في جميع اللغات .

و السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته .
19 - Azuuuuul الأربعاء 26 مارس 2014 - 10:07
الدكتور رضوان بنشقرون، .. أكد أن تحية الإسلام هي "السلام"، وكل تحية غير ما يفيد معناها ليست شرعية لدى هذه الأمة الخيّرة"

C'est la seule facon de saluer pour les Arabe de dire
"السلام" = "la paix"
. car ils etaient et sont toujours en guerre. Dond ils doivent dire entre eux qu'ils font la paix et pas la geurre

لا فرق في ذلك بين عربي وبربري وعجمي
Ces mots expliquent ton racisme. On est Imazighen et non barbares

وإذا كانت بعض الأمور التعبدية لا تقبل إلا بالعربية كالشهادتين، والتكبير وقراءة الفاتحة في الصلاة
C'est faux. Il ya beaucoup de gens qui font la priere en leurs langues car ils ne comprennent pas l'Arabe

"الحرج يكمن في من لسانهم العربية أكرمهم الله بها وهم يتخلون عنها ويتكلمون أو يتعبدون بغيرها، فذلك محظور
Vous faites des lois comme un dieu.. allez, monsieur le concierge du Paradis ouvre la porte quand tu veux et ferme la quand tu veux.. mais pour le moment il vaut mieux que tu ferme ta sale guelle


Azul
20 - عزيز نور الأربعاء 26 مارس 2014 - 10:32
ليس هناك أي صعوبة في نطق كلمة السلام فهذه الكلمة سواء كنت عربيا أو عجميا فهي سهلة ومأجور عليها إذا حييت بها أحدا ، ثم لا تنسى أن توحيد التحية أمر مهم في حياتنا بدلا من أن يتخذ كل منا تحيته فنحيي بذلك عصبية مقيثة فلا حاجة لنا إلى هذا التفلسف الذي سيفضي لا محالة إلى التفرقة بين المسلمين
21 - AMAZIGHI الأربعاء 26 مارس 2014 - 10:48
ازول يعني الشي الكتير لنا كامازيغ وفتاوئ زحل وغيره لن تؤتر علينا مهما كانت في الاوينا الاخرة اصبحنا نرى جل العلماء شغلهم الشاغل هو الامازيغية وكل ما يتعلق بها اتقو لله في هاد الامة وفهاد البلد با ركة من الفتنة الامازيغية لغة اغلبية المغاربة وكفانا تفرقة يازحل ويا بن شقرون ويا ابو زيد الفتنة نائمة رجاء لا تيقيظوها من فضلكم وجزاكم الله خيرا
22 - محتار فيكم الأربعاء 26 مارس 2014 - 10:54
بسم الله الرحمان الحيم

امزيغي (متلا) في عهد الحبب المصطفي صلي الله عليه وسلم(قبل اسلامه) كيف كان سيلقي التحية علي الحبيب المصطفي؟ هل السلام عليكم ؟ أم أّزُولْ؟؟؟؟؟؟
طبعا بي أّزُولْ
لكن بعد إسلامه كيف سيلقي التحية علي الحبيب المصطفي؟؟؟؟؟؟
هل أّزُولْ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
أم السلام عليكم
المرجو الاجابة لكي نفهم الغايه
لكل الأمازيغ
23 - Qui croire الأربعاء 26 مارس 2014 - 10:57
L'Islam vit, de nos jours, une anarchie des plus incompréhensibles. Jugez-en vous-mêmes : Zouhal et Benchekroune, deux grands savants de la chose islamique de chez nous, respectés et écoutés, viennent d'émettre deux fatwas pour le moins contradictoires. Zouhal apostasie presque ceux des Imazighens qui continuent d'utiliser azoul alors que Benchekroune autorise les salutations dans toutes les langues. Les deux prosélytistes affirment se fonder sur les sources originelles que sont le Coran et les Hadithes. Et pourtant. Qui croire finalement nous, les pratiquants profanes? Vivement l'intervention de l' Autorité chargée de la chose religieuse dans notre pays.
24 - brawlinx الأربعاء 26 مارس 2014 - 11:01
من قال لك ان الله شرف العرب بالاسلام؟ الله نزل الاسلام على العرب لانهم كانوا على ضلال يدفنون بناتهم ويعبدون الاصنام ويزنون ويقتلون بعضهم بعضا بسبب سباق خيل تافه وناقة تافهة.والدليل على ما اقول هو قوله تعالى:وكذلك أنزلناه قرآنا عربيا وصرفنا فيه من الوعيد لعلهم يتقون أو يحدث لهم.اما بخصوص التعبد بغير العربية فهذا جائز اللهم اذا اردتم احتكار الله كذلك فالله للجميع ولكل الحق في ان يتعبده بلسانه والا فما فائدة ان اعبد الله بلغة لا افهمها.اما ان الله عربي-وحاشاه ان يكون- او انكم تريدون تعريبنا باستخدام الاسلام فما العيب في ان اتعبد بالامازيغية مادام الله يفهم الجميع.بخصوص التحية فيجب حفظ تحية كل عرق وقوم فالمهم هو ان تحيي الناس وليس ان تقولها بالعربية..لماذا كل هذا التعصب للعربية يا ترى؟ انتم بهذا التطرف تؤدون الى ظهور تطرف مضاد يرفض كل ماهو عربي.لا تنسوا ان السعودية لم تسمح بترجمة القران للامازيغية في الجزائر الا عندما بدأ امازيغ الجزائر يتنصرون لان المسيحية تكفل لهم حق العبادة بلغتهم الاصلية..
25 - معاذ الأربعاء 26 مارس 2014 - 11:11
السلام عليكم،
اولا الذي يظهر لي هو أ نّ الشيخ أجاب عن من سأله بما أتاه الله من علم ، فالذي أراد الفتنة هو
من روّج لها في اليوتوب ، اتقو الله في العلماء ، فلحومهم مسمومة على من اغتابها مابالك بشتمها ،تذكر فقط كيف سترد له حقه عندما تقف معه أمام الله ، فعليكم بترجمة الشيخ الأمازيغي حتى تعلمو ا قدره من العلم فيكفيه تفسير القرآن الكريم وشرح البخاري الذي عكف على شرحيهما بالمسجد القديم بعين الشق ،فلنتق الله في دعاتنا وعلماءنا في هذا البلد الكريم .
26 - امازيغي الأربعاء 26 مارس 2014 - 11:12
من الاحسن في التحية هل .السلام ،او salut...لان ازول مثله مثل salut واللغة العربية هي احسن من لغات العالم بما فيها الامازيغية ،مادا استفدنا من هده الامازيغية ،لا في العلم، ولا في السياسة ولا في اي شئ .وهي في طريق الانقراض والان تعيش في الحضيض.
27 - muslim الأربعاء 26 مارس 2014 - 11:17
أنه استبدال الذي هو أدنى بالذي هو خير ، فالمسلم تحيته السلام ، ، فعَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( إذا انتهَى أَحَدُكُمْ إِلَى الْمَجْلِسِ فَلْيُسَلِّمْ ، فَإِذَا أَرَادَ أَنْ يَقُومَ فَلْيُسَلِّمْ ، فَلَيْسَتْ الْأُولَى بِأَحَقَّ مِنْ الْآخِرَةِ ) رواه أبو داود (5208) وصححه الألباني في صحيح أبي داود .
28 - لوسيور الأربعاء 26 مارس 2014 - 11:23
نزول القرآن الكريم بالعر بية ليسفخرا للعربية والعرب وانما هم تحد من الله تعالى لامة عرفت بالشعر وسجع الكهان كما تحدى الله تعالى قوم فرعون المعروفين بالسحر بعصا موسى...لو كان للغة فضل في ذاتها لكان الفضل للغة الارامية التي كلم الله بها موسى عليه السلام....اما قوله تعالى كما قد يتوهم بعض الاعراب(دَعْوَاهُمْ فِيهَا سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَتَحِيَّتُهُمْ فِيهَا سَلَامٌ ۚ وَآخِرُ دَعْوَاهُمْ أَنِ الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ (10) فالسلام هنا يعني النجاة من العذاب الذي فيه اهل الجنة..هذه الدار دار امن وعبادة وذكر وتسبيح وحمد..وليس ديو انا عربيا...ان السلام بالاشارة مستحب وهو مطلو ب ومرغب فيه بكل اللغات..العربية ليست هي لغة اهل الجنة
29 - الريفي الأربعاء 26 مارس 2014 - 11:31
"التحية بأي لغة أو لهجة أو صيغة تفيد السلام والأمن لا حرج ولا ضير في أن تكون بين المتكلمين باللغات الأخرى، إلا أن يكون القصد تنحية العربية أو النيل من قيمتها أو النقص من قدرها، فلا يجوز قطعا"
30 - zakaria الأربعاء 26 مارس 2014 - 11:34
علماء المغرب رغم أنهم علماء السلطان بامتياز إلا أنهم يتميزون في غالب الأمر برجاحة العقل و القسط في الأحكام و هذا أحسن ذليل ، المهم هو رسالة السلام مهما كانت لغتها في سوريا مثلا هناك من يكبر باللغة العربية و يقطع الرؤوس
31 - محب لبلده الأربعاء 26 مارس 2014 - 11:41
أرى أن هده التجادبات لا معنى لها الجميع حر في كلامه أكان بالامازيغية أوالعربية أوحتى أجنبية لا نريد فتنة أوتفرقة فيما بيننا ,وأنا جد متأكد أن هدا لن يحدث ابدا في بلادنا لأننا شعب متماسك ومنصهرون جدا فيما بيننا ,على سبيل المثال في عروقي يجري دم مختلط عربي و أمازيغي لأن أبي عربي ووالدتي أمازيغية و أفتخر بهدا و أعتبر نفسي جد محظوظ لهدا لا أقبل من أحد أن يقول شيئا غير لائق لا في عربي ولا في أمازيغي ومن تجرأ فقد اصبح من أعدائي ,وكدلك عمي فهوعربي متزوج من سيدة أمازيغية من جبال وزان ,هدا شيئ عادي لدلك لا داعي لأثارة مثل هده المواضيع السخيفة
32 - almostafa الأربعاء 26 مارس 2014 - 11:43
ا لله تعالى يفهم كل الالسنة
صلي اوسلم باي لغة تحب
هي مسالة تخصك
33 - فبلي عبد الرحيم الأربعاء 26 مارس 2014 - 11:49
لفظ جديد هذا الذي أصبحنا نسمعه " عامل الدين المغربي" ، فأي شخص و إن كان تابعا لوزارة معينة، و يشتغل بالفقه و غير ذلك من العلوم الشرعية، لا يسمى عامل دين، بل يسمى فقيها أو أصوليا او مفسرا أو محدثا أو واعظا... و لا يسمى بما تفضلت به لقب يحمل في طيه دلالات كثيرة. فالمجال الديني مجاله واسع و الحمد لله فقهاؤنا و علماؤنا و إن كانوا موظفين فهم ملتزمون بقواعد الفقه و أصوله، و لهم كامل الحرية في التعبير عن الرأي المبني على حججه و براهينه، نعم لضبط الاشتغال الديني الذي يكفل حرية الاجتهاد. فبضاعة الله غالية و الواجب حمايتها من الدخلاء. أما الأستاذ بنشقرون فلا يتبع لوزارة الأوقاف، بل هو تابع لوزارة التعليم العالي.
34 - الأستاذ التازي عبدالكريم الأربعاء 26 مارس 2014 - 11:51
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.
الأفضل ان يكون السلام بالعرببة .لأن عبارة
السلام عليكم سهلة النطق.وكثير من غير الناطقين
بالعربية يسلمون على المسلمين بها أحتراما وتقديرا
لمن يسلمون عليهم .
وحتى يتم السلام اويتحقق هدفه من الاحترام
يكتمل بالمصافحة باليد .
قال عليه السلام اويتحقق(نا التقى مسلمان وتصافحا
الا غفر لهما)
ان هذا ليس فيه ذرة من أنانية أو عنصرية..
الا من ذوي الحساسيات اللاشعورية المريضة
نفوسهم .واغلبهم جاهلون بأدب الالتقاء والمصافحة
والعناق بين المسلمين.
وتبقى في النهاية كل اقوال السلام باية لغة أو حركة
أو وسيلة أخرى.محتشمة بمدى صدق نية أصحابها
35 - عبد الناصر الأربعاء 26 مارس 2014 - 12:00
وكل التحيات جائزة ان كانت معروفة معنها فمثلا ازول مثل صباح الخير او مساء الخير هل صباح الخير من الاسلام في شيئ طبعا لا اما هاي او باي فمعنها معوفة اي اذهب في حفض الباب ونحن في الري اصبحنا في مشكلتا اكبر فلا نقول اسلام عليكم ولا ازول انما نقول اديوس بالاسبانية اما السلام عليكم ورحمة الله وبركته فهذه تجارة هع الله بدون راس مال تقولها تاخذ 30حسنة فالعاقل لبدا ان يحي الناس بتحية الاتي تعود عليه بالنفع وبدون مقبل وسلا م عليكم ورحمة الله وبركاته
36 - amazigh الأربعاء 26 مارس 2014 - 12:23
Au n'27 si vraiment vous êtes amazigh et que pour vous la langue arabe est la meilleure du monde ( comme vous l'affirmez ), pour quoi ne pas commencer par vous même d'abord en changant votre nom et celui de votre ville ou de région ? .Pourquoi est ce que les arabes du moyen orient apprennent l'anglais qui est la plus parlée au monde et donc meilleure du? .
37 - السلام من بربري حر الأربعاء 26 مارس 2014 - 12:27
انا بربري 100% واقول للجميع السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.
يجب على جميع المغاربة عربا وعجما الاحتياط من بعض العناصر التي تسعى لنشر الفتن بين المغاربة,بل اظن ان هناك اياد خفية من الدول المجاورة هي التي اغاظها الاستقرار بالمغرب والتعايش السلمي بين جميع المغاربة مهما كانت اصولهم.
اولا بالمغرب لهجات امازيغية متعددة ومختلفة,لهذا لا مكننا ان نعمم الامازيغية بالبلد,لاني في الحقيقة بربري سوسي ولست مستعدا للتكلم بالريفية مثلا.لقد كنا دائما نتكلم الشلحة ببيوتنا ومع اخواننا البرابرة في كل مكان بدون ادنى مشكل,وفي نفس الوقت نتكلم العربية مع اخواننا العرب,كانت العلاقات بالمغرب تتسم بالاخوة وقبول الاخر,على عكس الكثير من دول الجوار.
ارجوكم لا تتكلمو باسم جميع الامازيغ فهم مواطنون حقيقيون ومتشبتون بالاسلام ولا يقبلون غير تحية الاسلام,وهذا لن يؤثر على لهجات اي فئة.
38 - zorif souss الأربعاء 26 مارس 2014 - 12:31
رحم الله من قال " أبتلينا بقوم يظنوا أن الله لم يهدي سواهم".
غدا ستأتي فتاوى تحرم التحدث بالأمازيغية .ترى من خلق اللغات الأخرى ؟ بل جعلها من آياته ؟ هل هو عاجز على تعريب العالم؟ أستغفر الله و هو على كل شيء قدير.
39 - kamal الأربعاء 26 مارس 2014 - 12:37
puisque vous êts si fier de votre langue arab expliquez nous pourquoi vous commentez en français Mr Ali
40 - awsim الأربعاء 26 مارس 2014 - 13:51
-الفقهاء مكبلون بثقافة لاتمت الى الدين بصلة ولكن درجوا عليها كارث ورثوه من ماض لاعلاقة له بالتطور الحاصل في المجتمعات الاسلامية جريا على ما وصلت اليه البشرية من تقدم تكنلوجي حضاري علمي...وهذا ما جعل الاستاذ بنشقرون يحوم حول الحقيقة ولايستطيع الافصاح عنها خوفا من لعنة المتشددين والمتزمتين .. وهذا اوقعه في مغالطات من قبيل:""غير أن القرآن الكريم لم ينزل للعرب خاصة، وإن كان قد شرفهم الله بنزول القرآن فيهم وبلسانهم،"وقوله:""، وكل تحية غير ما يفيد معناها ليست شرعية لدى هذه الأمة الخيّرة"و"الحرج يكمن في من لسانهم العربية أكرمهم الله بها وهم يتخلون عنها ويتكلمون أو يتعبدون بغيرها، فذلك محظور بلا ريب"و". إلا أن يكون القصد تنحية العربية أو النيل من قيمتها أو النقص من قدرها، فلا يجوز قطعا"و"الله أكرم هذه اللغة بإنزال كلامه سبحانه وتعالى بها"و" وإذا كانت بعض الأمور التعبدية لا تقبل إلا بالعربية كالشهادتين، والتكبير وقراءة الفاتحة في الصلاة مثلا"
1-لافضل لعربي على اعجمي و..الحديث وقوله تعالى:ان اكرمكم عند الله اتقاكم
2-الصلاة بغير العربية اجازه ابوحنيفة
3-وما ارسلنا من رسول الا بلسان قومه.(يتبع)
41 - سوسية مسلمة الأربعاء 26 مارس 2014 - 13:52
ارجوكم ياعرب لا تنفرونا من الاسلام بهذه الهرطقات . الاختلاف رحممة يابشر . ولدت امازيغية و سابقى كذلك حتى الموت و الاسلام لا يمنعني ابدا من قول كلمة ازول . هل سنلوم العرب حين يقولون اهلا او مرحبا او نلوم المسيحيين الذين اسلموا ان قالوا بونجور او هولا !!! اي تفكير هذا لماذا تحاولون ان تسلبوا منا هويتنا و انتماءنا .قمة الوقاحة ان يتبجح الانسان بلغته و يفرضها على الاخرين باسم الدين. نحب الاسلام و نحب الرسول عليه السلام و نفديه بارواحنا دون نفاق او كذب لكن دعونا في سلام انتم و عربيتكم . اتخيل ان ذهب هذا الشيخ الى ماليزيا او سنغافورة و حرم تحيتهم اي اضطهاد هذا و اي دين يرضى هذا. دخل اجدادنا الاسلام حبا في اخلاق المسلمين و ليس حبا في عروبتهم و جاهليتهم فالكل يعلم السواد و الظلامية التي كان فيها العرب ايام الجاهلية و لقد عادوا الى الحضيض مرة اخرى .امنا بالله و بالاسلام لانه يحمينا و يحافظ على هويتنا و يحترم اختلاف السنتنا . فكيف تحرفون الدين حسب اهوائكم. اتقن العربية الفصحى لكن هذا لا يعني ابدا ان اتخلى عن هويتي تفهموا هذا او عودوا الى شبه الجزيرة العربية و دعونا هاهنا مسلمين :)
42 - tarrasteno الأربعاء 26 مارس 2014 - 14:04
أزول فلاون،
أزول تحيتي و لا تهمني نقاشاتكم،
نريد مستشفيات و طبيب و مستوصف و طريق معبدة و ورشة للعمل و قلم و وورقة لتعلم و يكتب الصبي معاناته مع قلة المال لشراء حداء جديد في المغرب الغير النافع
نحن هنا في المغرب الغير النافع يل أهل المغرب النافع
43 - youba الأربعاء 26 مارس 2014 - 14:26
SOBHAN ALLAH ياأيها المغاربة الأحرار التخلف والجهل قد وصل ،إلى أبواب بيوتكم بدأ يطرق أبوابكم،فاطردوه حالا أو أتروكوه يدخل حتى يعشعش فيصبح طرده صعبا، وعندما نتمعن في قول الله تعالى ْفي آيته الكريمة ًًَْ لقد أنزلنا في الأميين رسولا يعلمهم القراءة والكتابة.........إلى آخر الآية والأمية التي يعني بها الله ليست بالأمية الأبجدية وإنما هي بالأمية البيولوجية سبحان الله العظيم
44 - sifaw الأربعاء 26 مارس 2014 - 14:58
لو القيت التحية باي لغة صينية يا بانية روسية لمل هاجمك احد ..لكن القاء التحية بالامازيغية يهيج الكثيرين ..لمممااااذاا..لانك تذكرهم با نهم غرباء ...
45 - dahbi salah الأربعاء 26 مارس 2014 - 15:12
سأبدأ من حيث انتهى الفقيه، يقول تعالى:" ..واذا حييتم بتحية فحيوا بأحسن منها.."، لم يقل عز وجل واذا حييتم باللغة العربية فحيوا...لأن اللغة هي وسيلة للتواصل بين الناس وليست غاية في حد ذاتها. شخصيا لا أرى أي فارق بين بنشقرون وحمزة ، فهما معا يتعصبان للغة العربية وان بنسب مختلفة؛ والدليل على ذلك أن بنشقرون وان حاول الظهور بمظهر المعتدل، الا أن كلامه يناقض مظهره، فأنا لا أتفق معه في الادعاء بأن النطق بالشهادتين والصلاة لا تجوز الا بالعربية، لأن العربية لغة كغيرها خلقها الله عز وجل ويفهمها كما يفهم كل لغات العالم، فالقصد هنا هو سريرة الانسان ونيته التي يطلع عليها سبحانه سواء نطق بالعربية او الأمازيغية أو غيرهما.
نزول القرآن بالعربية ليس معناه أن هذه الأخيرة هي لغة الجنة التي لا يفهم الله الا هي، بل السبب الوحيد في ذلك هو كون القرآن نزل على رسول وقوم يتكلمون العربية، مصداقا لقوله تعالى:"..وما نرسل من رسول الا بلسان قومه ليبين لهم.."، فهل من المنطق مثلا أن ينزل القرآن على العرب باللغة الأمازيغية أو الهندية؟ ماذا ستقول العرب آنذاك في حق الرسول ؟ ألن يصفوه بالساحر والمجنون..؟ كفى تعصبا وعنصرية.
46 - atik الأربعاء 26 مارس 2014 - 15:20
نرقع دنيانا بترقيع ديننا فلا ديننا يبقى و لا ما نرقع
47 - mohammed25 الأربعاء 26 مارس 2014 - 15:58
: "وإذا حييتم بتحية فحيوا بأحسن منها أو ردوها" أزول bonjour hello hola merhaba تحياتي
48 - salah dahbi الأربعاء 26 مارس 2014 - 16:02
...ثم ان هؤلاء "الفقهاء" يحصرون الاسلام فقط في فترة الرسول "العربي" محمد صلى الله عليه وسلم وهو أمر خاطئ وخطير؛ فالاسلام قديم قدم الانسان على وجه الأرض. أسألهم هل النطق بالشهادتين الذي يعني توحيد الله عز وجل كان يتم أيضا باللغة العربية في عهد موسى وعيسى ويونس وابراهيم عليهم أفضل الصلاة والتسليم وغيرهم من الأنبياء؟ هل الصلاة والتعبد المراد منها التقرب الى الله كانت هي الأخرى باللغة العربية في عهدهم؟ ألا يناقض ذلك قوله سبحانه وتعالى:" ..وما نرسل من رسول الا بلسان قومه ليبين لهم..".
مسألة اللغة التي يتحدث بها الأنبياء والرسل هنا هي مسألة منهجية وتقنية صرفة، تتعلق بالتواصل الواجب حصوله بين الرسول والمرسل اليهم(القوم) ولا علاقة لها البتة بالذات الالهية، فالله عز وجل يفهم كل اللغات: فالتوراة نزلت بالعبرية وكذا الانجيل، فهل اليهود والنصارى هنا ملزمون بترجمة كتبهم التي أنزلها الله اليهم من عنده الى اللغة العربية وبالتالي التعبد بهذه اللغة وحدها حتى يتقبل منهم ويفهمهم الله؟ أليس في هذا الطرح تعد واضح وقبيح على القدرة والارادة الالهية؟
يا فقهاء، عودوا الى رشدكم وحكموا عقولكم وكفاكم عنصرية..
49 - maroc الأربعاء 26 مارس 2014 - 16:19
Si il y a une revolution qui les marocains doivent faire c esr contre ces oulamas. Cest a cause d eux q on avancera jamais. Ils sont payés par l argent du peuple pour ne rien faire. J aimerai bien les entendre dans les grands sujets qui touche l intérêt des marocains. Plus je vous entend plus je mexradicalise. Vous croyez que imazighen croient encore à ce que vous dites .imazighen sont dans le monde entier. Ils parlent les langues du monde et ils sont suffisamment illuminé pour comprendre la haine que vous avez envers eux. Azul a tous les marocains avec un esprit libre
50 - ZAYANI SANHAJI الأربعاء 26 مارس 2014 - 16:22
للتوضيح اذا قرءت القرءان تفهم شئ واحد هو ان الرسل و الانبياء تنزل على شرار الخلق و اسفلهم
العرب كانو ينكحون بناتهم ( عربي = عار ابي ) و زوجات الاباء و يغدرون بعضهم و زواج الرهط و زواج المقت ........ لدليل على ذلك بالاضافة لعبادة الاصنام و هبل و منات ..... الى كثير من الجرائم المقرفة كقطع الطريق و سرقة القوافل و وءد البننات و قتل الاطفال خشية املاق .....
اذن الاسلام ليس تشريف هو حجة و انذار للعربان
اجدادنا الامازيغ كانو يهودا و مسيحيون و لهم شيم و حظارة عظيمة بشهادة مصريين قدامى المصريين و الاغريق و الروم و حتى فرنسيين
المغرب بلد الامازيغ و من ليس امازيغي الاصل فهو مهاجر يجب احترام ثقافة البلد المضيف
الامازيغية هويتنا
الاسلام و الفقهاء اصبحو فعلا رمزا العنصرية و الميز و مسخ الهوية
اي دين يهاجم هوية الانسان و لغته فهو دين استعماري و ارهابي و متخلف
الاسلام اصبح يظهر على حقيقته العروبية البدوية العنصرة
اعلم ايها الفقيه انك عرقك ليس عربي
تانيا العرب و الصحابة و ال بيت و المبشرين بالجنة قتلوا بعضهم قتلا شنيعا من اجل السلطة و الغنائم و السبايا
ازول تحيتنا و لانحتاج للكهنوت البدوفيل
azul
51 - homme libre الأربعاء 26 مارس 2014 - 16:48
والله العضيم الى كرهتونا فالعربية او بديتوا تكرهونا حتى فالدين.
مثل هولاء الدين يسمون انفسهم شيوخ ليسوا سوى شيوخ الدجل والجهل. من هب ودب يسمي نفسه شيخا... الشيوخ الحقيقيون عملة نادرة في هدا الزمن الدي طغى فيه التعصب والطائفية وانواع الفتن.... فمنهم من يحلل ومنهم من يحرم.....
بالله عليكم ماهو مستوى هولاء الشيوخ حتى نتخدهم قدوة؟أليسوا في معضمهم سوى خريجي الكتاتيب القرانية أو أصحاب التعليم الاصيل أو أو من اصحاب الشعب الادبية الكسالى حثالة التلاميد... مادا تنتظر من هؤولاء ؟ لا علم ولا تحليل سليم ولا منطق...
هؤولاء ومن يؤيدهم من أشباههم والدين تعج بهم المنتديات من أصحاب عقلية القطيع هم بلاء هده الامة.
يقول تعالى: وادا حييتم بتحية فحيوا بأحسن منها أو ردوها.صدق الله العضيم . ومعنى هده الاية انه يمكن أن ترد تحية غير تحية السلام عليكم.
كفانا عنصرية باسم الدين.
انشري هسبريس من فضلك.
وأزووووووووووووووووووووول.
52 - atman الأربعاء 26 مارس 2014 - 17:20
عوض أن تقول ( ...وإن كان قد شرفهم الله بنزول القرآن فيهم وبلسانهم، وهذا الدين الحنيف ارتضاه الله عز وجل ....) كان عليك أن تكون منصفا بإضافة أن الله أنزل هدا الكتاب على العرب لأنهم كانوا من أجهل و أخبث و أجرم و أفسق البشر على الأرض ، ألم يشتهروا بوئدهم البنات و هذه خصوصية لم يسبق لأمة أن مارستها قبلهم. قال فيهم عز و جل (....هو الذي بعث في الأميين رسولا منهم يتلوا عليهم آياته و يزكيهم ويعلمهم الكتاب والحكمة و إن كانوا من قبل لفي ظلال مبين ...) ، كانوا يضاجعون النساء و هن حياضى و كانت الرذيلة و الثأر و الخمر سلوك عادي بينهم و لم يسبقهم في هذا أحد من الأقوام ....و لهذه الأسباب نزل القرآن بينهم و ليس لشرفهم أو لتشريفهم كمى يدعي الأستاد المحترم ، وإن كان من ريب في هذا فليقرأ كتب التاريخ و من لم يقتنع فليعاشر شعوب الجزيرة العربية ليتبين له بالملموس أنه لم يتغير كثير مما ذكره الله فيهم ..........أحيانا السكوت حكمة
53 - ناصح أمين الأربعاء 26 مارس 2014 - 17:38
بسم الله الرحمان الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
هذه هي تحية الإسلام وتحية أهل الجنة ((تحية من عند الله مباركة طيبة))وبها يدين العرب والغرب والمغاربة وغيرهم ربهم ، وهي أحسن التحيات ومن شعائر الإسلام التي يؤجرون عليها ، أما غيرها من عبارات التحية بالعربية وبغيرها من اللغات والثقافات فهو من باب الأعراف والمباحات التي تخرج عن دائرة الدين والتعبدات ، وأهيب بقراء هذه العبارات أن لا تحركهم دوافع العصبية المقيتة ، فكلنا أمازيغ وجميعنا بحول الله مؤمنون ، فلا تصنعوا صراعا وهميا بين الإسلام والأمازيغية ، ولا تستحلوا أعراض الناس وخاصة العلماء منهم بمجرد أنه لم يأت على ألسنتهم ما يوافق أهواءنا أوبسبب أن جاء على أفواههم ما لا يستجيب لطموحاتنا .
54 - marocain الأربعاء 26 مارس 2014 - 19:04
اذا كان هؤلاءعلى ملة الاسلام فتحيتهم :السلام عليكم .....اما اذاكانوا على ملة اخرى فليقولوا اوزول و حتى اوزيل ....
55 - tetwani الأربعاء 26 مارس 2014 - 19:22
على ماعتقد فان كل العرب حجزوا تذكرة الى الجنة بسبب نطقهم بالسلام اما بقيت الشعوب و الاعراق فمصيرهم جهنم لانهم ليسو بعرب رغم نطقهم بالشهادتين انا امزيغي والحمد لله ساقول ازوووووووووووول ثم ازووووووووول ثم ازوووووووول ولا يذهب العرب الى الجحيم عفوا الى الجنة
المجموع: 55 | عرض: 1 - 55

التعليقات مغلقة على هذا المقال