24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

13/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2607:5513:1716:0418:2919:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟
  1. الوقوع في بئر ينهي حياة امرأة ضواحي برشيد (5.00)

  2. مادة سامة تنهي حياة موظف جماعي في الجديدة (5.00)

  3. الموارد المالية والبشرية تكتم بسمة أطفال في وضعيات إعاقة بوزان (5.00)

  4. تراث "هنتنغتون" .. هل تنهي الهوية أطروحة "صدام الحضارات"؟ (5.00)

  5. ترودو: مخابرات كندا توصلت بـ"تسجيلات خاشقجي" (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | عائشة الشنا تستمر في مساعدة الأمهات العازبات رغم التهديد

عائشة الشنا تستمر في مساعدة الأمهات العازبات رغم التهديد

عائشة الشنا تستمر في مساعدة الأمهات العازبات رغم التهديد

أدت اصلاحات اجتماعية على مدى عقد من الزمان لتوفير مزيد من الحريات للمغربيات غير أن اللاتي أنجبن دون زواج ما زلن يلقين معاملة المجرمات فيهجرهن أقاربهن وأصدقاؤهن.

على مرأى من عائشة الشنا الممرضة بمستشفى في الدار البيضاء فصلت أم غير متزوجة بالقوة عن طفلها الوليد فأصيبت عائشة بالصدمة لا سيما وقد كانت هي الاخرى قد أنجبت في الاونة الاخيرة.

وقالت انه "فيما جذبت الممرضة الاخرى الرضيع من على صدر أمه انسكب حليبها على وجهه وراح في البكاء.. تلك المرأة كانت ملتزمة تجاه طفلها ومع ذلك أجبرت على التخلي عنه."

راحت صرخات الطفل ومحنة أمه تطارد عائشة التي تركت عملها لتكرس نفسها للامهات العازبات اللاتي يجري في الاغلب اقناعهن بالتخلي عن أطفالهن بدلا من العيش في حالة من العار والسخط العام.

وعلى مدى أكثر من عقدين من الزمان قدمت جمعية التضامن النسوي التي ترأسها مستقبلا مستقرا لالاف النسوة بحيث لا يتعين عليهن التخلي عن أطفالهن.

ويقدم مستشارون الدعم النفسي للامهات. ويتابع أطباء أحوالهن الصحية ويجري على مدى ثلاثة أعوام تعليمهن المهارات التي يمكن أن تدر عليهن دخلا مثل الطبخ والخبز والحياكة والتجميل بالمساحيق وتصفيف الشعر.

وأدى نشاط عائشة الشنا الى أن صارت أول امرأة عربية تفوز بجائزة أوباس الامريكية وقيمتها مليون دولار. وهي جائزة تمنح للافراد على انجازاتهم المتميزة في حل المشاكل الاجتماعية الخطيرة.

وتسلمت عائشة الجائزة هذا الشهر وأهدت فوزها للعاهل المغربي الملك محمد السادس وللشعب المغربي.

ولكن ما زال أمامها بعض التحديات.

وقالت عائشة الشنا في مقابلة مع رويترز "لن يكون هناك وضعية للام العازبة في المجتمع المغربي لن يمكنها أن تقرر مصيرها وتعيش كأم خارج مؤسسة الزواج."

وكثير من الفتيات اللاتي تحولن الى أمهات عازبات فصلن عن ذويهن ليخدمن في المنازل. وحينما يصلن الى سن البلوغ يتحولن الى البغاء لا سيما وأنهن لم ينلن أي قسط من التعليم.

ويحصل البعض منهن على وعود بالزواج لقاء ممارسة الجنس. ولكن يتم التنصل من الوعود فيما بعد.

وتجعل هذه الوصمة الاخلاقية من هؤلاء النساء منبوذات ويتعرض من يساعدهن لعواقب من جانب المحافظين في المجتمع.

وهدد اسلاميون باغتيال عائشة الشنا في عام 2000 قائلين انها " كافرة وتشجع الرذيلة". وفي العام ذاته منحها العاهل المغربي الملك محمد السادس وساما ومساعدة مالية.

وتقول ان جمعية التضامن النسوي لا تساعد النساء المستمرات في العمل في البغاء.

وتساءلت عائشة "كيف أشجع الدعارة والفتاة تأتيني بطفلها بين ذراعيها.. هل أخذ الطفل وأضعه في المحرقة.. أم أحاول حل المشكل بالتي هي أحسن بما أن ما لا يجب أن يحدث قد وقع والتشدد سيزيد من استفحال المشكل."

ونقلت صحيفة الاحداث المغربية عن احصاء أجرته جمعية الاسرة المغربية القول ان ما يصل الى 600 مغربية يجرين عمليات اجهاض سرا كل يوم.

وأضافت أن استطلاعا شمل 437 امرأة أظهر أن 165 منهن أجرت عملية اجهاض واحدة على الاقل. ونصف هؤلاء أجرين عملية اجهاض قبل الزواج.

وقالت عائشة ان بعض المتشددين الدينيين الذين هاجموها يسمح لهم بهجر زوجاتهم لانهم يجرون زواجا شفهيا دون ابرام عقد مكتوب.

وأضافت "الاسلاميون الذين هاجمونني ربيت أطفالهم لقد جاءتني نساء من تيارات اسلامية تزوجن بالفاتحة و/اني زوجتك نفسي/ ليتملص الزوج من مسؤوليته بعد أن تحبل المرأة."

وتابعت "ليس الاسلاميون من أظهروا لي العداء بل حتى بعض المثقفين المغاربة من أطباء ومهندسين ورجال قانون."


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (11)

1 - حامل ستصبح اما عازبه الأربعاء 02 دجنبر 2009 - 10:51
بسم الله الرحمن الرحيم السيده المحترمه عائشه الشنا انت فعلا انسانه مناضله تحبين الله وتحبين بلدك وان لم يكن هذا صحيحا لما ساعدتي امهات ليس لهم من ملجا منبودات من طرف المجتمع انا ادعوا الله ليلا نهار ان يوفقك في مسيرتك حقا
2 - ريفية حرة الأربعاء 02 دجنبر 2009 - 10:53
قرأت في كل هذه الردود أن جميع المعلقين أجمعوا أن على الزانية أن تعاقب لأنها ولدت سفاحا ولكن أين هو عقاب الرجل الذي ساهم ب 90 في المائة أقول 90 في المائة في هذه الجريمة لأنه على قول الله سبحانه وتعالى في كتابه (الرجال قوامون على النساء) (الزاني والزانية) ولكن المجتمع والأسرة تعاقب الزانية ويترك الزاني حرا طليقا بل يقولون هو راجل لفضيحة تبقى للمراة وأنا أرى ان الفضيحة لكليهما وقد صدق الله سبحانه وتعالى عندما أصدر حكمه بمعاقبة الزاني والزانية بالتساوي
3 - dokkali الأربعاء 02 دجنبر 2009 - 10:55
عائشة الشنا احسن منك يامتخلف ياغبي ادا اردت ان تصلح المجتمع حسب قولك اصلح عائلتك اولا .
4 - إيمان الأربعاء 02 دجنبر 2009 - 10:57
المتخلفون العقليون الذين يهاجمون هذه المرأة الفاضلة هم مرضى نفسيين تجب معالجتهم أو حبسهم في غرف معزولة لأنهم خطر على المجتمع
هل أنتم من أنصار سياسة النعامة مثل دول الخليج الذي أصبحت فيه البنت تلد من أخيها في الخفاء و لا أحد يعلم المهم أن لا نقول عندنا مشكلة و العام زين حتى و لو أصبح المجتمع قنبلة موقوتة مستعدة للانفجار بأبشع الكوارث الأخلاقية..هل هذا ما تريدونه؟؟؟
كثر خيرك أيتها السيدة الفاضلة فما تقومين به من إصلاح لبعض البنيات الاجتماعية الفاسدة و إعادتها إلى المسار الصحيح لن تكفينا ولو أموال الدنيا لجزاءه فجزاؤك عند العالي سبحانه
أما الظلاميون الخفافيش فلا تعبئي لهم فعدد جد مهم من المغاربة وراءك
5 - أحمد الأربعاء 02 دجنبر 2009 - 10:59
عائشة الشنة مناضلة ونتيجة اعمالها في الميدان اما الغوغاء والمنافقون يتحججون بالدين الذي لايفقهون في مضمونه شيئا بل يأخذون القشور وتقليد الضالين الرجعيين هنيئا للسيد الشنة ومنها الى كل مناضلة ومناضل من شرفاء هذا البلد والعالو.
6 - barada الأربعاء 02 دجنبر 2009 - 11:01
انني اسال المنتقدين ماهي اشكال التعامل التي سينتهجونها مع الظاهرة هل يملكون الجراة الكافية ليتحدثوا عن الامهات العازبات مع عائلاتهم كشريحة اجتماعية تعاني من القهر والظلم والاقصاء والنبذ انهم لابستطعون بالاحرى المساهمة في رفع الظلم على اؤلئك الفتيات الامهات هن ليس الا ضحايا لنوع اخر منالاجرام هذا يعني ان الظاهرة معقدة اكثر من ان نجد لها حلا وان مثل هذه المشكلات الاجتماعية تحتاج الى بحوث سوسيولوجية حتى يمكن ان نحدد اسبابها السياسية والاقتصادية والثقافية....ام السيدة عائشة فعملها وجراتها لاتقدر بثمن
7 - CHAFIK الأربعاء 02 دجنبر 2009 - 11:03
هنسئا للشنة بحصولها على مليون دولار امريكي ، انها مكافئة تقاعدك يا شنة ، قكفانا تهريجا ، ولا تعتقدي انك ستفوزين بجائزة اخرى مثلها ، انها فقط جائزة كمن يفوز في لعبة اللوطو او غيرها
8 - نور الهدى الأربعاء 02 دجنبر 2009 - 11:05
كان الأولى يا إمرأة عوض أن تدافعي على المحجبات الحبلى و أن تحتويهن أن تدافعي من أجل الشريفات العفيفات من المحجبات اللواتي لا تجدن أي عمل خصوصاً في القطاع البنكي، الخدماتي و التجاري
.. و اللواتي يعانين العنصرية و التحرش و يكونن بين خيارين `خلع الحجاب` أو`البطالة المستديمة`
.. أما أن تقول عائشة الشنا `ويحصل البعض منهن على وعود بالزواج لقاء ممارسة الجنس`
.. فإن هذا ليس منطقي بتاتاً لأسباب أهمها:
1/ لا طاعة لمخلوق في معصية الخالق
2/ هناك بعض الفتيات اللواتي يقبلن بممارسة الجنس لممارسة السحر و الشعوذة و العياذ بالله.. و بالتالي الظفر بزوج
3/ اللي بغا يتزوج كيدخل من الباب ماشي الشباك
.. و في الأخير لا يسعني إلا أن أذكر قوله سبحانه و تعالى `وَلاَ تَقْرَبُواْ الزِّنَى إِنَّهُ كَانَ فَاحِشَةً وَسَاء سَبِيلاً` صدق الله العلي العظيم
9 - assauiry الأربعاء 02 دجنبر 2009 - 11:07
ماالفعل عندما تقع الفاس في الراس ..من واجبنا انقاد المتخلى عنهم ودمجهم في المجتمع لكي لاتزيد الطين بلة ..حول لقاء عائشة الشنا على قناة دوزيم انها تصلح ماافسده الاخرون وكانوا سببا في انجاب غير مشروع ومحرم بسبب الفقر الدي اصبخ كفرا ..والمفروض عليناان لانزيد الكفركفرا..
10 - الحسين الحسين الأربعاء 02 دجنبر 2009 - 11:09
إن هاته الأمور قد عالجها سيد الخلق مند 14 قرن مضت حين جاءت إحدى النساء لييقتص منها وهي حامل بعد الزنى . فقال لها سيد الخلق إذهبي حتى تضعي وتلدي المولود. ورجعت بعد الولادة فقال لهاإذهبي حتى ترضعيه ومدة الرضاعة هي حولين كاملين لمن أراد أن يتم الرضاعة. فذهبت حتى أرضعت ولدها سنتين كاملتين ثم عادت فأخدمنها القصاص. إن هذا حديت معروف عند الكل أنا صردت القصة لكى يعلم الكل أن الحق في الحياة هو المهم. أنا لا أدافع عن الأمهات العازبات ولكن أبين أن المولود من علاقة غير شرعية له الحق في الحياة. وأن عائشة الشنا تدافع والله أعلم على الأطفال في الحق في الحيات وليس عن الزانيات وهنالك منظورين مختلفين والسلام نعم للحياة.
11 - Lhoucin الأربعاء 02 دجنبر 2009 - 11:11
Tu as raison, ce n'est pas vraiment innocent tout ca!!! envoies moi ton email stp? merci
المجموع: 11 | عرض: 1 - 11

التعليقات مغلقة على هذا المقال