24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/02/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3608:0213:4616:5119:2120:36
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد تحول "حمقى ومغمورين" إلى مشاهير على مواقع التواصل بالمغرب؟
  1. زيان: توصية الأمم المتحدة حول اعتقال بوعشرين تطابق الدستور (5.00)

  2. "الضمان المركزي" يُطلق منتجات للمقاولات الصغيرة (5.00)

  3. "الجامعة" تقرر عقوبات ثقيلة ضد فريقي وجدة وبركان (5.00)

  4. جبهة إنقاذ مصفاة "سامير" تُطالب بتعليق تحرير أسعار المحروقات (5.00)

  5. "الأمراض النادرة" تهدد المغاربة .. وزواج الأقارب يضاعف المخاطر (5.00)

قيم هذا المقال

2.80

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | "فرنْسة الباكالوريا" تثير أزمة داخل مكونات الأغلبية الحكومية

"فرنْسة الباكالوريا" تثير أزمة داخل مكونات الأغلبية الحكومية

"فرنْسة الباكالوريا" تثير أزمة داخل مكونات الأغلبية الحكومية

فجر اعتماد الحكومة أخيرا للباكالوريا الفرنسية أزمة جديدة داخل أحزاب الأغلبية، ففي الوقت الذي اختار فيه حزب العدالة والتنمية التصدي لهذه التجربة، عبر ذراعه النقابي ونواب فريق البرلماني، ومطالبة رئيس الحكومة بتصحيح "زلة" وزيره في التربية الوطنية، خرج حزب الحركة الشعبية ليعبر عن استغرابه من هذه الدعوات.

وعبرت الحركة، في بيان لها توصلت به هسبريس، عن اندهاشها مما وصفته "محاولة البعض إعطاء هذا القرار البيداغوجي الصائب بعدا إيديولوجيا وحمولة هو بعيد عنها كل البعد"، داعية إلى "توخي روح المسؤولية والابتعاد عن أدلجة العملية التربوية، وجر النقاش الحالي حول القضايا التربوية إلى متاهات "بوليميكية" المغاربة في غنى عنها".

وبعدما نوهت الحركة بإقدام وزارة التربية الوطنية على تبني تجربة رائدة متمثلة في الباكالوريا الدولية، أعربت عن تجندها لدعم هذه المبادرة الشجاعة وتعبئة الفاعلين لإنجاحها، مشيرة أنها "خطوة على الدرب الصحيح في إطار إخراج منظومة تربوية تتوافق وطموحات الشعب المغربي التواق إلى أن يتبوأ أبناؤه درجات عليا على درب التعلم والتفوق العلمي".

وتنص الاتفاقيات الموقعة بين وزيري التربية الوطنية المغربي ونظيره الفرنسي، إحداث الباكالوريا الدولية – الشعبة الفرنسية، والباكالوريا المغربية الدولية ابتداء من الموسم الدراسي 2014-2013 في ست مؤسسات تعليمية بالسلك الثانوي التأهيلي، في أفق تعميمها على مجموع النيابات الإقليمية ابتداء من الموسم الدراسي 2015-2014.

وفي هذا السياق أوضح حزب "السنبلة" أن الباكالوريا الدولية تجربة خاضتها كثير من الدول، وأبانت عن نجاعتها وعن مساهمتها في الرفع من مردودية التلاميذ وكذا تفوقهم حين ينتقلون إلى المستوى العالي،، واصفة خطوة وزارة التربية الوطنية بالحكيمة، لتدعو الوزارة إلى تعميمها على كل الثانويات، وتدعو الآباء والتلاميذ للانخراط فيها ودعمها وتثمينها.

وكان رشيد بلمختار، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني، قد استغرب من الهجوم الذي شنته نقابة الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب في مجلس المستشارين، على الاتفاقية الأخيرة الموقعة بين وزارتي التعليم بكل من فرنسا والمغرب، والقاضية بتعميم مسالك الباكالوريا الفرنسية.

وأوضح بلمختار حينها أن "هذا قرار حكومي وجده مبرمجا وأكمله في إطار الاستمرارية، محملا بشكل ضمني المسؤولية لسلفه الوزير، محمد الوفا، الذي كان يتحمل مسؤولية وزارة التربية في النسخة الأولى من حكومة عبد الإله بنكيران".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (49)

1 - dexter الجمعة 04 أبريل 2014 - 15:18
التعريب دمر المسالك العلمية
والفرنسة سوف تكمل مابدأه التعريب
الفرنسية لغة إلى طريق الزوال
أمل إصلاح التعليم هو أنجلزت المواد العلمية
2 - MogtaREB الجمعة 04 أبريل 2014 - 15:19
المغرب قطر من اقطار الهيمنه الفرنسيه و .....اين اللغه العربيه?
3 - Houssa, الجمعة 04 أبريل 2014 - 15:20
بهذا الشكل نوفر للعاشق كفاات واطر لسوق الشغل::...اصرف يامغرب
4 - امازيغي علماني الجمعة 04 أبريل 2014 - 15:24
حزب البجيدي لا يدافع عن تعريب الباكالوريا ايمانا بمصلحة الوطن، كل ما في الامر انهم يدافعون عن ايديولجيتهم المتمثلة في مناصرة التعريب و العروبة خدمة لاجندة عربانية اجنبية. انا مع فرنسة الباكلوريا و كل المواد العلمية و الاجتماعيات و الفلسفة لكن بالتدريج و من التعليم الابتدائي، دون اغفال تدريس الموسيقى و التربية الجنسية لما لهما من تأثير ايجابي على ذهن التلاميذ، و حذف النصوص التي تدعوا الى العنف و الكراهية في مادة التربية الاسلامية!!هذا هو الحل الكفيك باخراجنا من الازمة التي تعاني منها المنظومة التربوية. فكل اسباب هذا الاخفاق هو التعريب الذي اتى على الاخضر و البابس و كلخ ابناء الشعب، ليتعل ابناء الاعيان اي حكام المستقبل
امازيغي علماني
5 - ام ريم الجمعة 04 أبريل 2014 - 15:27
هناك خلط واضح الباكالوريا الدولية ليست هي الباكالوريا الفرنسية النظام التعليمي الفرنسي نظام متهالك وعجوز فقط هي عقد النقص تحركنا والمغلوب مولع بتقليد الغالب وتبعيته،الحكمة كانت على لسان وزير التعليم الفرنسي عندما زار المغرب مؤخرا إذ قال:لاشيء عندنا نقدمه فنسب البطالة عندنا مرتفعة غير أن لدينا تجربة يمكن أن نتقاسمها مع غيرنا.فوالله عجيب أمرنا أن نتعلق بأذيالهم بعد هذا التصريح..ولئن الحكمة ضالة المسلم فحبذا لو كانت البكالوريا انجليزية فأغلب البحوث العلمية بها،فرفقا بأبنائنا فقد صاروا فئران تجارب
6 - محمد الجمعة 04 أبريل 2014 - 15:32
إلى متى سنبقى مستظلين بالمظلة الفرنسية التي ''تتقزب'' يوما عن يوم ؟

أخشى والله أن تخرج حتى فرنسا من الفرنكفونية ونبقى نحن لوحدنا


نحرب عرب نحن أمازيغ نحن مسلمون قبل كل شيء
7 - inter الجمعة 04 أبريل 2014 - 15:32
Deja international veut dire anglais et pas francais, le francais est une langue depassée, ce parti de sounboula avec son Aherdane veulent justifier l'injustifiable
8 - RAPACE DES BERBERES الجمعة 04 أبريل 2014 - 15:34
نحن من هذا المنبر العجيب نساند الحركة الشعبية ,لانها بكالوريا دولية وليست بكالوريا عربية !!
وليكون في علم الجميع ان ابناء حزب العدالة والتنمية يرسلون ابناءاهم الى كندا وفرنسا....
ونحن فئرانهم للحفاظ على العربية
لايمكن لاامازيغ ان يعترفوا بهذه البكالوريا العربية....
سئمنا من التعريب
9 - newline الجمعة 04 أبريل 2014 - 15:35
يجب الانتباه، إنها باكالوريا فرنسية و ليست دولية !!!
10 - Moroccan الجمعة 04 أبريل 2014 - 15:38
Moroccan & i can speak english with Japanies! Germans! Kenyans!... French is USELESS!!

ONLY poor countries & limited minded are happy with... Morocco one of them! Which is too bad.
11 - Ahmed Hamdaoui الجمعة 04 أبريل 2014 - 15:42
Les partis politiques doivent laisser les professionnels des affaires de l’enseignement travailler en paix pour tenter de redresser la situation catastrophique de notre enseignement. SVP ! Venez nous rendre visite dans les salles d’enseignement des Facultés des Sciences pour vous rendre compte du niveau de nos bacheliers. Le sentimentalisme hypocrite et la démagogie électoraliste ont complètement ruiné ce secteur vital de notre pays
12 - ملاحظ الجمعة 04 أبريل 2014 - 15:42
اتركوا الناس يصلحوا الى بقي شيء ما يتصلح الله يهديكم و كفانا من اللغط العقيم. والى كان عينكم في اي احد ؟ خروج ليه مباشرة و قيلو عليكم التعليم راه يحتضر! لا تأخذوا التعليم رهينة لحسابتكم السياسية.
13 - مغربي الجمعة 04 أبريل 2014 - 15:47
ابتلينا بالتبعية للاخر فالنظام التربوي الانجليزي افيد للطلبة و التعليم عكس النضام الفرنسي العجوز. لو اعتمدت الانجليزية كلغة تعليم فالبطالة ستتقلص بنسب كبيرة و الاشتغال في دول ككوريا او استراليا او اليابان و دول عديدة ناطقة بالانجليزية سيكون ايسر. لكن الاستعمار الفرنسي مازال يمزق اوصال المجتمع المغربي و فرنسا الشمطاء تحجب عنا العالم و المستفيد حفنة من رجال الاعمال فرنسيو الجنسية
14 - jilali الجمعة 04 أبريل 2014 - 15:49
t tres important pour faire face a la mondialisation pjd = takhalof un bacalaureat international es
15 - IBRAHIM الجمعة 04 أبريل 2014 - 15:53
المشكلة ليست في فرنسة أو أسبنة أو تعريب الباكالوريا.. فنحن درسنا بالفرنسية ولله الحمد لسنا أقل وطنية أو أقل إتقانا للغة العربية من إخوان بنكيران وبرلمانييه..
ألم تتخل هذه الحكومةأو بالأحرى الحزب الأغلبي عن التعليم برمته عندما أسندته إلى شخص مثل الوفا؟
الحمد لله أن القطاع الآن أصبح شأنا سياديا وتم تعيين كفاءة وطنية كبيرة لتسييره في شخص السيد رشيد بلمختار.
التحدي الكبير والأول لوزارة التربية في الوقت الراهن يجب أن يكون التخلص من البطانة الفاسدة للوزارة وعلى رأسها الكاتب العام وما صفقة "مسار" منه ببعيدة!!!
16 - رشيد الجمعة 04 أبريل 2014 - 15:54
لكن الفرنسية سوف تزيد الأزمة لأنها لغة ليست عالمية ما عدا إن كانت هناك أهداف استعمارية فهذا أمر آخر لو كانت الإنجليزية لبدا الامر مقبولا
17 - فقه الاولويات الجمعة 04 أبريل 2014 - 16:05
التعليم والكرة مشكلتان عويصتان استعصيا على عدة حكومات متتالية ولم يتوفقن بالرفع بهما إلى الأعلى
الكرة تعد من الكماليات لكن العلم والتعليم من الاولويات
العلم يرفع بيتا لا عماد له """"والجهل يهدم بيت العز والشرف
أظن أن التجربة الماليزية أو السنغافورية ستكون ناجعة بعد أن يصلح رب البيت نفسه وزوجته و أبناءه قبل أن يرسلهم للتعلم
بدون العلم ستظل هذه الامة في مكانها أو ربما ستنقرض بعد زوال الخيرات الطبيعية
18 - سعد إسماعيل الجمعة 04 أبريل 2014 - 16:06
شكرا لصاحب المقال الذي كان ذكيا حيث نعت نقل الباكالوريا الفرنسية إلى المغرب ب: فرنسة الباكالوريا، نعم الأمر كذلك، وكفى كذبا على الشعب المغربي عندما تقولون له : الباكالوريا الدولية ؟؟ هل هي باللغة الأنجليزية وهي لغة العلم و التواصل حاليا ؟؟؟؟
على الآباء و بقية مكونات و فعاليات المجتمع المدني المغربي التصدي لهذه التجربة التي يراد منها فقط إنقاد اندحار اللغة الفرنسية في فرنسا ذاتها حيث نجد التعليم العالي الفرنسي في معظمه بدأ يعتمد اللغة الأنجليزية .....فقط يصدرون هذا الانحسار إلينا عسى أن يتجاوز أفق التعليم الفرنسي بوركينا فاسو والسينغال.....إن إصلاح التعليم المغربي يجب أن يكون شموليا و جذريا بتصحيح الاختلالات البيداغوجية اللغوية والتكوينية والمادية ......إذن، لنصحح للوزارة و للمروجين لهذه التجربة الفاشلة: هي باكالوريا فرنسية وليست دولية .....و شكرا لهسبريس على إثارتها الموضوع ..
19 - Yousf الجمعة 04 أبريل 2014 - 16:13
lE PJD encore lui est incapable d'adopter un discour clair et coherent chaque fois que des questions vitales sont soulevees !Il lui faut L'AVAL des ideologues de ta tawhid wa al islah et de son rejeton l'unmt !OR le referentiel ideologique de ces deux structure est connu de tous! Rejet systematique de toute reforme qui ne s'inscrit pas dans la dimension ARABO CNSERVATRICE avec une instrumentalisation cynique et abusive de l'islam !. !le pjd lui est L'OTAGE de cette idelogie c'est la raison de son double langage !il est imperatif aujaurd'hui pour le pjd d'operer une veritable reforme au niveau de ses instances et de son socle ideologique pour qu'il reponde aux exigence de l'heure ! Franchement ce volte face du parti fait peur les marocains sont fatigues de vous entendre meler l'islam et l'arabite a des questions d'AVENIR de leurs enfants ' VOUS N'AVEZ PAS HONTE d'utiliser l'islam a des fins electorales?
20 - ايت الراصد:نيويورك الجمعة 04 أبريل 2014 - 16:16
انه قمة العبث في تدبير مجال حساس له علاقة بالسيادة لان الغاية من باكلوريادولية شعبة فرنسية ؟ يعني مزيد من التبعية والاعتماد على لغة مرفوضة عالميا حتى من طرف أهلها حيث اصبح الرهان عالميا في مجال التربية والتعليم يرتكز على اللغة الانجليزية اضافة الى اللغة الام .. اما الحركة الشعبية فيجب ان تبحث عن كيفية حصول وزيرها أوزين على ماستر مزيف الذي ادعى انه حصل عليه في ظرف ثلاثة اشهر من امريكا!؟مع العلم انني عندما أردت دراسة إدارة الاعمال تطلب مني الامر دراسة مكثفة للغة الانجليزية مدة ستة أشهر .... كما على وزراء الحركة ومن معهم ان يعلنوا صراحة نيتهم المبيتة منذ قديم في التبعية لفرنسا كبيادق لها ،يقومون بتنفيذ برامجها المسطرة للمغرب القائمة على الانسلاخ من الهوية الحضارية وزعزعة عقيدة الشعب المرتكزة على اللغة العربية ...والآن سيبدأ التخطيط لتكريس سياسة التمييز القانوني بين أبناء الشعب في الولوج الى الجامعات والمعاهد والوظائف ...فكفى تخريبا للنظام التربوي
21 - prof de physique الجمعة 04 أبريل 2014 - 16:22
je suis d’accord avec l'enseignement les matières scientifiques en français en considérant cet étape comme un étape transitoire en passant à la langue de recherche scientifique "l'anglais" aujourd'hui si vous voulez faire les études supérieures, vous êtes obligé de publier vos articles dans des journaux internationaux.
Pour la langue arabe est une langue spéciale mais ces gens sont sous-développés dans tous les secteurs. En s'éclairant par ce proverbe qui dit "la langue se développe par ses gens avant qu'elle se développe par ces lettres"
s c
22 - mellali الجمعة 04 أبريل 2014 - 16:26
Salamo alaikom.io non so porque doviamo emparrar francaise.habto in italia e io vedo che ghli citadini estudiano italiano e englisi.anche in espanaa lo stsssa cosa.anche in portugalo.ma noi siamo sempre seguiamo franca.
23 - citoyen الجمعة 04 أبريل 2014 - 16:31
Je crois que la francisation du bac marocain et une bonne chose qu'il faut encourager,et que ceux qui la combattent sont ceux_là même qui envoient leurs enfant étudier dans des écoles privées pour qu'ils soient forts en français. J'ai étudié toutes les matieres scientifiques en français,et je n'ai aucun problème avec la langue arabe ,juste que je n'ai pas encore un clavier en arabe sinon j'aurai écrit mon commentaire dans ma langue matrnelle.De même que la langue française n'a eut aucun impact ni sur mon patriotisme ni sur ma religion .Donc laissons nos enfants étudiers les matières scientifiques en français et encourageons les à apprendre aussi l'anglais et n'entrons pas dans des polémiques français anglais ,parce que pour angliciser les matières scientifiques au maroc ça demandera beaucoup de temps et surtout beaucoup d'argent et notre pays n'est pas si riche que celà.
24 - amine الجمعة 04 أبريل 2014 - 16:49
نحن أمام خيارين لا تالت لهما يا اما فرنسة الباكالوريا أو عربنة التعليم العالي و باقي القطاعات بعبارة أخرى يا اما التبعية التامة لفرنسا أو الاستقلالية التامة
25 - ألحداثي الجمعة 04 أبريل 2014 - 16:49
البكالوريا الدولية حقيقة تجربة رائدة خاضتها دول مثل هولاندا وفرنسا نفسها وعدة دول رائدة لكن ما هو التعريف البكالوريا الدولية في هولاندا يا بلمختار رئيس جامعة الأخوين التعريف هو تدريس جزء من المواد العلمية باللغة الانجليزية وهدا تجده في مختلف دول المعمور
أما المغاربة الدين لايرون غير الفرنسية اللغة المتخلفة دوليا ليسموا بها هده الباكالوريا فأعتقد أنه أكبر جريمة في التاريخ الحديث
أنا أتحدى بلمختار أن يفتح تدريس العلوم بالانجليزية في الثانويات وسأكون من أول المضحين من أجل الشعب. هل فرض وصاية فرنسية تجاوزها الزمن حتى في فرنسا التي تدرس نسبة كبيرة من المواد العلمية في مدارس التجارة والمهندسين بالانجليزية. هل يخاف أصحاب الرباط على كراسيهم ان درسوا العلوم بلغة العالمية. هل هناك برامج معلوماتية بالفرنسية. صدقوني المغرب سيرجع بمئات السنين الى الوراء
26 - ba3mrani الجمعة 04 أبريل 2014 - 16:50
لمذا يدرسون ابنائهم في الخارج و في المدارس الخاصة ; هل يريدون توريث مناصبهم لابنائهم; و ابناء الشعب متى سيتقنون الفرنسية ?........ منطق التناقظ !!!
27 - طالب الجمعة 04 أبريل 2014 - 16:56
الفرنسية من الاستعمار..نريد استفتاء لتدريس الانجليزية بدل الفرنسية.
الانجليزية لغة عالمية.
28 - nadia الجمعة 04 أبريل 2014 - 16:56
je suis parfaitement de l avis 4 ,je voudrais de tout mon coeur que l enseignement redevienne comme dans les annees 60 -70 et debut 80,ou les etudiants etaient vraiment bilingues,ils parlaient et ecrivaien aussi bien l arabe que le francais et etaient tres ouverts sur les deux cultures et puis pourquoi banir le francais ?c est une belle langue qui est une richesse pour ceux qui la parlent bien
29 - مريم وفخورة أني مغربية الجمعة 04 أبريل 2014 - 18:14
بنسبة لي أفضل الفرنسية والانجليزية في التعليم مند ألسنة الاولى ... وأن تكون معممة في جميع المواد ،وطبعا دون الاستغناء عن اللغة العربية في مادة خاصة لها إضافة إلى مادة الأداب الاسلامية...بهكدا نكون قد انفتحنا على العالم الأجنبي ونحاول مسايرته في التعليم والتلقين ....
30 - HICHAM الجمعة 04 أبريل 2014 - 18:22
وعلاش زعما الباكالوريا الفرنسية، تمهدون لابنائكم المفرنسين الطريق لكي يصبحوا متفوقين على ندرائهم من ابناء الشعب ومنين عماكم الله وباغين نيشان المنضومة التعليمية تزيد القدام ديروا باكالوريا انجليزية لان لغة العلم هي الانجليزية مشي تمشيوا المغرب على المصالح نتاعكم كيبحال دابا مبرزطين المواطن بهاد الساعة جديدة باش تنظموا اعمالكم مع التوقيت الفرنسي وكادبين على العباد زعما راه حنا كنوفروا وفروا غير فداك سيارات المصلحة لدايرين فيها خبلا
31 - مغربي حرّ الجمعة 04 أبريل 2014 - 18:25
أقول للتعليق رقم" 12 " اتركوا الناس إيصلحوا"، يا أخي واش انت راقد ؟.وعلى هذا الحساب، فلنسرح الأحزاب،والإعلام،والبرلمان، ونترك الناس " إيصلحوا".فضيحة.أما بالنسبة للمفرنسين، لديّ سوؤال = " أمريكا تدقمت، هل باللغة الفرنسية؟" والهند؟ وباكستان واليابان وإسرائيل وكوريا؟...يا إخوان إن أردتم أن تتقدموا فتقدموا بلغتكم الأم . بفضل اللغة العربية تقدمت كم دولة ثقافيا. لكن لم تتقدم سياسيا لأنها حكمت من طرف دكتاتوريات مثل العراق ومصر وسوريا.الفضيحة الكبرى، والغلط الفادح هو أن المفرنسين يجهلون أن فرنسابنفسها " تخلّت " عن الفرنسية في الشعب العلمية، واختارت الأنجليزية . فهذا عبث من طرف المفرنسين المغاربةلجهلم تخلي فرنسا عن الفرنسية. Direct au propre: حزب الحركة الشعبية منافق بدفاعه عن اتفرنيس فهويقصد ما يقصده الأمازيغ= لا تعريب بل اتفرنيس.وهذا خطئ.والحركة لم تكن أبدا في المعارضة.وكان الحسن الثاني رحمه الله يستعملها Soupape ضد حزب الإستقلال والإتحادالإشتراكي. بالله عليكم، لماذا تبخسون من قيمة الباكالوريا باللغةالفارسية؟ والعبرية؟ والباكستانية؟والكورية ؟.فعربوا وانسجموا مع ثقافتكم وإلا Acculturation
32 - outmazirt الجمعة 04 أبريل 2014 - 18:31
اعلان: امتحانات التربية البدنية الخاصة بالمترشحين الاحرار للبكالوريا بجهة مكناس تافيلالت ابتداء من يوم الاثنين 7 أبريل 2014
33 - مصطفى الجمعة 04 أبريل 2014 - 19:20
ليس المهم اللغة التي نحصل بها على البكلوريا ولكن المهم بأية لغة سيدرس أبناؤنا بعد البكالوريا ، إن كان ولا بد كما يحدث اليوم في الجامعات المغربية ان يتعلم أبناؤنا بالفرنسية ، ونتخلى عن اللغة العربية ،، فلما لا يحدث هذا مبكرا ونهيئ أبناءنا قبل البكلوريا بتدريسهم على الأقل المواد العلمية باللغة التي سيدرسون بها ما بعد البكلوريا ، ما أريد الوصول إليه إما أن نعرب التعليم كله من الابتدائي إلى شهادة الكتوراه دون نسيان تعريب الادارة كذلك ،وإما أن نفرنس وننكلز ونسبن ونشنون كل شئ ، أما الاصطياد في الماء العكر قلا ....
34 - هلالي مغبون الجمعة 04 أبريل 2014 - 20:50
المغرب عشيقة فرنسا...هذا ما قاله وزير فرنسي في محافل دولية. ولا شك أن العشيقة عبرت عن إخلاصها بتوقيع اتفاقات الرضاعة...
الفرونكفونية والعلمنة والعنصرية العرقية، قد تجر المغرب البلد الآمن، إلى ما لا تحمد عقباه لا قدر الله ذلك.
35 - point de vue الجمعة 04 أبريل 2014 - 20:51
depuis que l'Etat a entrepris cette strategie d'arabisation est l'enseignement ne cesse de se degrader . On forme des generations en Arabe jusqu'a l'obtention du baccalaureat puis on les met dans des etablissements d'enseignement superieur ou de formation rofessionnelle ou ils doivent poursuivre en tfrancais ,puis a l'issue de leur formation ils doiven trouver du travail dans des entreprises qui ne fonctionnent qu'en francais.ainsi ils ont rendu un grand service aux barons de l'ednseignement prive
36 - عبد الشافي من وزان الجمعة 04 أبريل 2014 - 21:19
الويل كل الويل للذي عرب التعليم اذ تمت التضحية باجيال من اجل ذلك ثم ها نحن الان سنضحي باجيال اخرى من اجل العودة الى البداية وبعد ذلك سينادون بالانجليزية لنضحي باجيال اخرى ثم سيطلع علينا منظرون اخرون بالامازيغية وهكذا سنقضي قرنين من الزمن دون ان نعرف ماذا نريد اقتراحي لوزير التعليم هو ان يجعل التعليم على شقين الاول ان يكون بلغات البلد العربية والامازيغية والشق الثاني باللغات الاجنبية وعلى الاباء الاختيار منذ البداية لنضع حدا لهذا الجدال السرمدي الذي سيكلف البلاد ويرهق العباد,صحيح ان الامر ليس بهذه السهولة التي تصورتها ولكن هي وجهة نظر قد يتم تعديلها او ادخال بعض التغييرات عليها.
37 - محمد بلقاسم الجمعة 04 أبريل 2014 - 21:44
الفرنسية عائق لمجلات مختلفة خصوصا في صفوف التلاميذ
38 - oulhem الجمعة 04 أبريل 2014 - 22:03
Le Bac en français ne seras pas obligatoire
de même le Bac arabisé ne va pas disparaître

Si les PJDistes préfèrent l'arabisation ils n'ont qu'a y adhérer
et la faire suivre à leurs enfants
mais ils n'ont pas le droit de décider pour les enfants des autres
39 - une maman الجمعة 04 أبريل 2014 - 22:20
BRAVO monsieur le ministre en avant c'est un bon départ annulons cette arabisation ce n'était qu'une catastrophe mais j'aimerais que ça soit pour tous les niveaux afin de sauver ce qu'on peut sauver BON COURAGE ET VIIIIIIIIIIIIIIIIIIVE LE ROI
40 - AMANAR الجمعة 04 أبريل 2014 - 22:45
البعض يقول يجب الأخد بالنظام التربوي الإنجليزي بدل الفرنسي لأن هذا الأخير تهالك،ولم يبين لنا كيف ومتى تهالك؟كما لم يبين لنا كيف ارتقى النمودج الإنجليزي
لو سرنا بمنطق جودة الأنظمة التربوية لطالبنا بالنمودج الفلندي الذي هو من أجود وأفضل الأنظمة التربوية،لكن الذين يرفضون النمودج الفرنسي ليس لأن هذا الأخير متخلف (وهذا غير صحيح بالمطلق)لكن لأنهم يطالبون ذلك من منطلق أيديولوجي أولا وأخيرا وليس أبدا من منطلق تربوي،لأنه لو حكمنا المنطق التربوي فلا يمكن أبدا مقارنة النمودج الفرنسي بأي نمودج عربي ومن تم لو سرنا على هذا المنطق فيجب إرساء النمودج الفرنسي وإنهاء كل نمودج مبني على النمادج العربية
لذلك نقول لهؤلاء كفاكم نفاقا أنتم سترفضون جميع النمادج العصرية لأنها تربي العقل والمنطق وتقطع مع الخرافة والدجل و تؤسس للعقل والفكر النقدي الخلاق المبدع المتحرر وهو ما لا ترغب فيه العقلية المتشبعة بالفكر الديني والقومجية العربية والتي لا يمكن أن تهيمن إلا في ضل سيادة الخرافة و الجهل(بما فيه الجهل المؤسس كما يقول أركون رحمه الله) .
41 - Marocain الجمعة 04 أبريل 2014 - 22:46
Salut mes chèrs marocains , nous avons révondiqué cette iniciative depuis longtemps ,car nous avons été victime nous et nos enfants de ce que certains ont instauré . Ils envoient leurs fils et filles poursuivre leurs études à l.étranger tandisque nous les misérables nous réstons ...... Soyons vigilants. Grand châpeau à sounboula et à mr Loifa et Mr le ministre de l.enseignement .
42 - Citoyenne du monde الجمعة 04 أبريل 2014 - 23:26
Admirez la décence et la beauté de nos enseignantes aux écoles primaires et secondaires du publique. C'est pourtant à ce stade de leur vie que nos enfants doivent cultiver un sens ésthétique au service de la créativité, de l'optimisme et du progrés. Ce n'est pas un cas isolé, c'est meme un phénomène inquietant depuis au moins deux décennies: Ces enseignantes semblent sauter du lit directement dans leurs djellabas, souvent aux couleurs douteuses. Imaginez la mentalité, la compétence, le savoir faire et le comportement d'une telle bonne femme que les enfants doivent endurer pendant des heures et puis des années jusqu'à ce que cela devienne l'exemple type de l'enseignante. Pas étonnant qu'ils soient si violents à la sortie de l'établissement. Pas surprenant non plus que ceux qui arrivent jusqu'à l'université, et qui n'ont pas d'autres exemples pour les inspirer, soient choqués devant une enseignante à l'apparence soignée.
43 - أبو سلمى الجمعة 04 أبريل 2014 - 23:26
المشكل ليس في اللغة وإنما في أصحاب اللغة ، يقولون ان اللغة العربية متخلفة و أنا أقول أن صاحب اللغة هو من أدى إلى تقهقرها و انزوائها .هل الياباني أو الكوري أو الماليزي لجأ إلى لغة غيره ليتقدم . شعب كسول و خامل ينتظر كل ما هو جاهز.
خلاصة القول المشكل فينا وليس في العربية أو الفينيقية . والله لو لم نتغير نحن لما تقدمنا ولو أتينا بلغة وبرامج من كوكب تيتان.
44 - je vote oui الجمعة 04 أبريل 2014 - 23:39
موقف حكيم للحركة الشعبية. قرار في صالح من لا قدرة له رغم مؤهلاته العلمية من ابناء الفقراء لولوج هذا النوع من التعليم الذي قد يكلف ما يناهز45الف درهم سنويا. للعلم 30الف طالب يتابعون دراساتهم بمدارس البعثات الفرنسية بالمغرب.الاف يتابعون دراساتهم بالمعاهد العليا المفرنسة بالمغرب. الواقع يثت ان هؤلاء يتوفرون على كفاءات تؤهلهم لمتابعة تكوينهم في اروبا وكندا و من ثم اعلى مناصب الشغل. رغم هذا ياتي البعض ليصب غضبه على الباكالوريا الدولية على اعتبار انها تهدد الهوية والدين والقيم. فوالله هناك من نال من هذا التعليم وما نقصت هويته ولا تدينه ولا قيمه. بالمقابل هل كل من نال من التعليم المعرب اكثر تشبثا بالهوية والدين والاخلاق? ربما كل ما في الامر ان هناك من يعتقد ان شريحة الذين اختاروا التعليم المفرنس سيكونون خارج تغطية اديولوجياتهم وحساباتهم السياسية .من هنا يركب المعارض تيار معارضة الباكاوريا الفرنسية باسم الدين والوطنية . اعتقد انه علينا ان ننفتح على هذا المشروع والدعوة الى توفير باكالوريا انجليزية واخرى المانية ثم اسبانية .فتنوع العرض التعليمي مجانا بالمؤسسات التعليمية العمومي امرجدير بالدعم.
45 - مواطن2 السبت 05 أبريل 2014 - 00:28
في اعتقادي ان قرار فرنسة البكالوريا هو قرار صائب ما دامت المواد العلمية بالكلية تدرس بالفرنسية. والكل يدرك ان جل الطلبة العلميين يسجلون في شعب بعيدة عن شعبهم الاصلية هروبا من المواد المدرسة بالفرنسية. على دعاة التعريب ان يتقوا الله في هدا الشعب ويواجهون الامور بالعقل والمنطق. العالم يتقدم بلغة غير العربية. حتى الدول العربية التي عربت اين وصلت ؟ والكل يدرك كدلك ان دعاة العربية والامازيغية يعلمون اولادهم خارج البلاد . انهم يقولون ما لا يفعلون. وكلام الله صريح في هدا الباب = كبر مقتا عند الله ان تقولوا ما لا تفعلون = ومرة اخرى اتقوا الله في هدا الشعب....
46 - العربي الصحراوي السبت 05 أبريل 2014 - 01:16
لماذا لا نعتمد بكالوريا أمازيغية،إلى جانب العربية!! أي أن ندرس باللغة الأمازيغية مواد الرياضيات ،والفيزياء والكيمياء ، وعلوم الحياة والأرض ، والمحاسبة ، والاقتصاد ، والرياضيات المالية ، والإحصاء والمعلوميات ، والتكنولوجيا ، وعلوم المهندس ، والكهرباء ، والهندسة، والمنطق....!!!!!
47 - محمد بن عمر السبت 05 أبريل 2014 - 01:37
كان يمكن لنا أن نذهب بعيدا في فهم مناهجنا الدراسية بلغتنا العربية لو واصلنا التعريب على المستوى الجامعي مع تركه أيضا بالفرنسية لمن أراد، وبذلك نستوعب جيدا مشوارنا الدراسي لإن اللغة هي منظومة فكرية ونفسية قبل أن تكون أداة تواصل . والمدرسة المغربية أهل لها وقادرة على ذلك.والنبوغ المغربي وخصوصية المدرسة المغربية معروفة عبر تاريخه المشرق. لكن التردد ونقص في الشجاعة في اتخاذ القرار الصائب أوصلنا إلى محو ما بنيناه في عقود للأسف
48 - nadia السبت 05 أبريل 2014 - 22:46
je suis parfaitement d accord avec vous citoyenne du monde,ces enseignantes sont deprimantes par leurs apparances et par leur mentalite et en plus la plupart de celles et meme de ceux qui enseignent le francais ont un francais deplorable et une prononciation lamentable que ca soit dans le public ou dans le prive
49 - محمد ب. الأحد 06 أبريل 2014 - 10:45
في الستينات انتفض حزب الإستقلال مطالبا الدولة بتعريب التعليم في الوقت الذي حرص قياديوه على إرسال أبنائهم إلى الخارج لمتابعة دراستهم العليا و خاصة إلى فرنسا و كندا. و من بين هؤلاء الأبناء من تقلدوا لاحقا مناصب وزارية كالإسكان و الصحة و النقل على سبيل المثال و ليس الحصر. و بعد مرور خمسة عقود يتجدد اللغط في موضوع البكالوريا على لسان حزب العدالة و التنمية الذي يتقن كل وزرائه الحاليون اللغة الفرنسية. و باقي الأحزاب السياسية يتقن قياديوها كذلك اللغة الفرنسية. أتذكر كلاما حكيما للملك الحسن الثاني رحمه الله حيث قال:"الجاهل هو من تعلم لغة واحدة فقط". المغرب بلد الانفتاح و اللغات هي أدوات التواصل بين الدول. و قد رأينا و سمعنا سفراء أجانب معتمدين لدى المغرب ينطقون العربية الفصحى أحسن من المغاربة زيادة على لغتهم الأم و لغات أخرى. الأمر في بلادنا يتعلق بمنظومة تعليمية يجب إصلاحها من الأساس و ليس من الوسط. و هذه المنظومة يلزمها أن تعتمد مبدأ التخصص و أن تتجنب الحشو بمجرد الدخول إلى مرحلة الثانوي. و إذا كان الواقع الدولي يفرض تبني اللغة الانجليزية فهذا أمر يتطلب استراتيجية محكمة في الآن و المآل...
المجموع: 49 | عرض: 1 - 49

التعليقات مغلقة على هذا المقال