24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3208:0113:1816:0218:2519:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟
  1. اتهام لسيارات الدولة باستباحة المال العام في وزان (5.00)

  2. الدغرني والاختراق الأمازيغي (5.00)

  3. الحوثيون يوقفون استهداف السعوديّين بالصواريخ (5.00)

  4. عنصر من الوقاية المدنية يغامر بركوب "جيتسكي" لإنقاذ ثلاثة صيادين (5.00)

  5. هل ينجح الكراوي في إخراج مجلس المنافسة من "حالة الجمود"؟ (5.00)

قيم هذا المقال

3.56

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | مهندسة تتهم "أوزون" بمحاولة "تصفيتها" بسبب "اختلالات"

مهندسة تتهم "أوزون" بمحاولة "تصفيتها" بسبب "اختلالات"

مهندسة تتهم "أوزون" بمحاولة "تصفيتها" بسبب "اختلالات"

قالت المهندسة جميلة العيدي إن الشخص الذي اعتدى عليها صباح الاثنين الماضي، تم إرساله من طرف شركة "أوزون" للنظافة التي أرادت "تصفيتها"، وذلك حسب ما نسبته إلى تصريحات المعتدي في التحقيقات التي باشرها الأمن الوطني في هذه القضية، معتبرةً أن هناك رغبة واضحة من الانتقام منها بعد كشفها لاختلالات خطيرة قامت بهذا الشركة المعنية، في حين نفت إدارة "أوزون" هذه الاتهامات بشكل قاطع.

المهندسة التي تشغل منصب رئيس مصلحة مراقبة النظافة ببلدية الرباط، كانت قد تعرضت لاعتداء بداية هذا الأسبوع أمام بيتها بالرباط من طرف شخص كان يحمل سلاحاً أبيضاً وقنينة كريموجين، وبفضل تدخل حارس السيارات وزوجها، تم إلقاء القبض على الجانب بمساعدة دورية أمنية كانت قريبة من موقع الحادث.

وأضافت المهندسة في تصريحات لهسبريس أن المعتدي، اعترف أمام الشرطة بأنه تلقى مالاً من طرف شخصين ينتميان إلى فرع هذه الشركة بفاس، وما يؤكد اعترافاته حسب قولها، هو أن حارس السيارات كان قد لمح شخصين في سيارة قامت بإنزال المعتدي قبل أن يقوم بمهاجمة المهندسة، ويتسبب لها بجروح طفيفة في وجهها وأصابعها.

وعن أسباب محاولة هذه الشركة "الانتقام" منها، قالت المهندسة إنها رصدت مجموعة من الاختلالات في صفقة فازت بها الشركة المذكورة منذ أزيد من سنة وحصلت بموجبها على مليار سنتيم، دون أن تقوم بأي شيء على أرض الواقع، خاصة شراء آليات يقدر ثمنها بمبالغ مالية مهمة، وأشارت المهندسة إلى أنها سبق وأن راسلت الشركة مرات عديدة حول التأخر في إنجاز المطلوب، إلا أنها لم تجبها، بل ومنعتها حتى من المراقبة، لتنجز تقريراً في الموضوع حول هذه الاختلالات.

واستطردت العيدي: "لم أقم سوى بعملي الذي أتقاضى عنه أجري الشهري، ولو سكتتُ عن الاختلالات التي قامت بها هذه الشركة، لحسبت السلطات أنني متواطئة معها، علماً أنني كنتُ قد أمهلت الشركة مدة من الزمن كي تجيب عن تأخر إنجاز ما تعهدت بشأنه دون نتيجة، فتم تغريمها بمبلغ مادي كبير" ملفتة أن القضية توجد حالياً عند قاضي التحقيق.

وفي رده على هذه الاتهامات، نفى عزيز البدراوي، الرئيس المدير العام لمجموعة "أوزون" للبيئة والخدمات، في تصريحات لهسبريس، أن تكون الشركة قد أرسلت من يقوم بـ"تصفية" المهندسة، مبرزاً أنهم سبق وأن تعاملوا مع جميلة العيدي ويحترمونها، ومعرباً عن استغرابه من أن يتم إدخال اسم "أوزون" في هذه القضية.

وأضاف البدراوي أن المصالح المختصة سبق لها وأن أنجزت تقاريراً حول كل الشركات العاملة في ميدان النظافة والخدمات وليس "أوزون" وحدها، ملفتاً إلى أن جميلة العيدي لم يسبق لها أن أنجزت أي تقرير خاص بشركتهم، ما دام هذا الاختصاص يعود إلى ولاية الرباط وليس إلى مصالح البلدية التي تشتغل فيها العيدي، داعياً لها أن تثبت حقاً أن ل"أوزون" يداً في حادث الاعتداء عليها.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (18)

1 - FOX الجمعة 25 أبريل 2014 - 06:07
ءان الفساد الاءداري والأخلاقي أنجب حكومة تجيد النفاق والتملص لأن هناك أكثر من نصف المسؤولين في البرلمان ينامون ويتغيبون والنصف الاخر يرقص مع المهرجانات والحفلات تحت غطاء التنمية البشرية والجمعيات وبمباركة ملكية. .المهدي المنتظر.
2 - مغربية الجمعة 25 أبريل 2014 - 08:36
و نحن نتضامن مع المهندسة بشدة، فنحن لسنا في غابة، ادا اصبحت الشركات تاخد اموال الصفقات و لا تقوم بواجبها، بل اكثر من دلك، تسلك طريق التشرميل لاخماد اصوات المراقبين، فهدا شيء منبود و يجب ان يكون قضية راي عام، و الا فانها فتنة، و سيتغلب المخربون و يدفعون بهدا البلد للهاوية، بعدها سيخاف مراقبو الادوية و مراقبو الاغدية و جميع انواع المراقبين من المتلاعبين و يصبح الشعب في خبر كان، يجب توفير الحماية للمراقبين و توفير الظروف لهم ليؤدو رسالتهم و عملهم في احسن الضروف و اعطائهم سلطة تشبه سلطة الشرطة القضائية، اما ادا تبعنا الشركات المتلاعبة فبطونها كبيرة، لا تشبع، من خطا صغير الى خطا اكبر منه، ثم الى تدمير النظام العام في البلد و الفوضى الخلاقة حتى يكون دلك هو النضام السائد لي معندو لاراس لا رجلين،
اشنو هو المعنى ديال فلوس البلاد تصرف ببدخ في الخدمات وف الاخير النتيجة هزيلة او منعدمة؟؟ ما الحكمة في دلك؟؟
3 - كلمة حق الجمعة 25 أبريل 2014 - 11:09
هذه السيدة نمودج للمرأة والموظفة المتفانية في عملها. مشهود لها بالكفائة والتضحية والتفاني في العمل والتواضع. لا تخاف في قول الحق لومة لائم.
اسألوا العاملين وكل من تعامل معها.
بدل مكافئتها وترقيتها يتم الاعتداء عليها. هذا حرام.
على المسؤولين الضرب بيد من حديد على الجناة الذين يحاولوا تكميم الأفواه.
4 - veolia الجمعة 25 أبريل 2014 - 11:24
السلام عليكم فعلا ما قالته الأخت جميلة تمت اختلالات في تفويض الصفقة . استلم ما لا يستحق. ليس بكفء لتسير النضافة بسلا و الرباط.هذا مشرمل خطير عنده عصابة استعملها لزرع الرعب في اليد العاملة المضربة عن العمل في قطاع سلا والرباط.حتى تتوصل بحقوقها المغتصبة
5 - محمد الجمعة 25 أبريل 2014 - 12:03
ان لم تكن لجنة سامية لمراقبة شكايات الفساد ومواجهتها بالصرامة
خوفي ان تتكون مافيا في المستقبل لتصفية رؤوس الفساد وحل الأمور التي تعجز الحكومة التدخل فيها او تتماطل .وبالسلاح المتطور مع ان هدفها نبيل
6 - ABDELLAH الجمعة 25 أبريل 2014 - 12:24
هناك مافيات و خونة الداخل بدعم من خونة الخارج تسربوا الى مرافق الدولة و عاتوا فيها فسادا اعتمادا على مجرمين و فاسدين و قابلي الرشى و غيرهم بهدف النيل من هذا الوطن الغالي الذي لن يرضخ لهم مهما تكالبوا عليه ، ما دام فيه مثل هذه المرأة ، لأن الوطن في اسقراره أغلى في النهاية من من كل مجرم مهما تماهى مع المال و السلطة و الحاجة ...بئس من ذل نفسه فباع الوطن و الأهل و الأحباب ... نتمنى أن يظهر الكثير من أمثال هذه المرأة لمحاصرة هذه المافيات قبل فوات الأوان ..
7 - عبدو الجمعة 25 أبريل 2014 - 12:30
المتابع للتدبير المفوض لقطاع النظافة يتعجب من السرعة والسهولة التي تفوز بها هذه الشركة -أوزون- بعقود التدبيرحيث وصلت إلى 20 جماعة منها الرباط حسان وسلا وبولقنادل إلا أن مهدها ونشأتها من فاس وما أدراك مافاس في غياب احترام الالتزامات سواء على مستوى الاستثمارات أو الإلتزامات الإجتماعية....والشركة لايخفي مدبروها انتمائهم لشباط ويستعملون أنواع البلطجة في مواجهة المستخدمين الذين لهم انتماءات نقابية مخالفة لنقابة الزعيم وقد وقعت أحداث في الرباط وسلا مماثلة لماوقع للمهندسة....فمن وراء هذه الشركة وكيف تتمتع بهذه السلطة.....
8 - فؤاد الرباطي الجمعة 25 أبريل 2014 - 14:00
وأضاف البدراوي الرئيس المدير العام لمجموعة "أوزون" ... هذا الاختصاص يعود إلى ولاية الرباط وليس إلى مصالح البلدية التي تشتغل فيها العيدي، داعياً لها أن تثبت حقاً أن ل"أوزون" يداً في حادث الاعتداء عليها...
الذي نعرفه أن البلدية هي المكلفة بمراقبة شركات النظافة لأنها هي التي فوضتها للقيام بهذه المهام وليس الولاية.
9 - makkodi الجمعة 25 أبريل 2014 - 14:24
ما قالته الأخت جميلة تمت اختلالات في تفويض الصفقة . استلم ما لا يستحق. ليس بكفء لتسير النضافة بسلا و الرباط wa jami3 SAFA9AT.هذا مشرمل خطير عنده عصابة
10 - مغربي الجمعة 25 أبريل 2014 - 14:25
المافيا تسربت لقطاع النظافة.
يجب تنظيف العقول أولا.
أعلن تظامني مع فاضحي ناهبي المال العام,
11 - كيمووووااااا الجمعة 25 أبريل 2014 - 14:33
مادا عساي ام أقول! امرأة شريفة أعرفها حق المعرفة، لم تسعى يوما الى الكسب الحرام، بل كانت متفانية في عملها و في مراقبتها لجميع عمال النظافة بمدينة الرباط و طالما ما ساهمت في إرضاء المواطنين عبر السهر على نظافة محيطهم! و لم تخشى أبدا شركات النظافة و حاولت مواجهتهم لوحدها و وقفت كجدار صلب في طريقهم القائم على الغش. غير أنها لم تشهد أبدا اي محاولة للا غتيال طيلة سنوات العمل الطويلة. و تملك السيدة جميلة سمعة جيدة و تُعرَفُ بمثابرتها و اجتهادها بين زملائها في العمل و أيضاً بين شركات النظافة الأخرى. و مقابل ذلك تتعرض في صباح يوم الاثنين الى محاولة اغتيال من طرف رجل من مدينة فاس الذي اعترف بدوره انه تم تاجيره من طرف شركة 'اوزون" . و لا أظن ان تجنب الاعتراف بالتهمة قد ينفعها في حين كل الأدلة تصب ضدها. و هذا حرام في حق سيدة تتفانى في عملها . فبدل ان تقوم الشركة أيضاً بواجبها، تحاول ان تمنع الاخرين من ادائه، حتى يفسح لهم المجال لينهبوا أموال الناس و الدولة!  
12 - ahmed ben الجمعة 25 أبريل 2014 - 14:35
هنا سوف نشاهد احترفية القضاء ونضافته لان هناك ادلة واضحة واين جمعيات ومنضمات حقوقية لمساعدة هده المهندسة اين تلك المنضمات النسائية لابد ان تتدخل الحكومة وصاحب الجلالة لمحاكمة هدا الارهاب والمجرمين وفتح تحقيق معمق في كل الصفقات
13 - allal الجمعة 25 أبريل 2014 - 20:08
le ministre de l`interieur doit monter une commission d`enquete pour chercher les irregularites dans la gestion des fonds publiques et ainsi traduire les voleurs a cravate en justice.
merci et reveillez-vous
14 - AZIZ ALBADRAWI الجمعة 25 أبريل 2014 - 22:28
أنا ما يقدر علي أي شخص عندي نفود في الحكومة (التماسح و العفريت) و عصابة في مدينة فاس لليكلم معي أدفن حي ما كاين غير دهن السير يسير لغادي يحاكمني تهوى مدهون بالزبدة او العسل (أنا معي الملايين سأتبعكم زنقة زنقة دار دار بيت بيت)
15 - محمد بن أبويه السبت 26 أبريل 2014 - 14:56
الحمد لله على نجاتها.
هل يمكن لعاقل ألا يصدق هذه المرأة مع وجود الشهود؟ على أهل الرباط مساندتها لأن قضيتها نموذجية.
صراحة، تتفوق النساء على الرجال في المواقع التي تتطلب النزاهة ،إذ المرأة أقل جشعا من الرجل وتهتم بفرض ذاتها في عملها أكثر من اهتمامها بالمال .
في معظم الادارات التي تسيرها امرأة ، تجد تدمرا من بعض المشتغلين بسبب قسوتها و عدم تسامحها مع المتهاونين . فيحين معظم المسيرين الرجال يتعامل بمنطق المصالح المتبادلة.
16 - Rachid الأحد 27 أبريل 2014 - 00:24
1. Bravo si Fouad (commentaire nº8)
2. Ozone est une societe poussé par chabate, badraoui juste un salarié
3.Cette sociéte est dangereuse
4. Had charika 3amra ghir b chlahbia de a à z
17 - Kamali الثلاثاء 29 أبريل 2014 - 02:52
السلام عليكم اخواني لقد حان الوقت لكي يزول الستار لو تعرفون السرعة التي دخلت بها اوزون على مراب الشركة السابقة فيوليا بحيث استولت اوزون على جميع معدات الشركة السابقة بحيث تم اعطاء اوامر للمكانيكيين بتفكيك الشاحنات و ارسال قطع غيارها الى مراب تابعة لشركة اوزون متل بوزنيقة و فاس و بن سليمان و دلك امام اعين مسءولين من الولاية و قامة الشركة بجمع حاويات الازبال ايضا التي كانت في حالة جيدة و كان لها. نفس المصير نامل بان يتم تحقيق عميق داخل هده الشركة و اسنطاق انفرادي لعمال المراب بالرباط كي تعطى فرصة لسماع كلام الحق بافواه العمال اللذين شاهدوا باعينهم المنكر و الفساد داخل اوزون و نحمد الله على سلامة السيدة جميلة التي و سبق ان اشتغلنا معها الفترة الانتقالية بين شركة فيوليا و اوزون و كانت. السيدة فى قمة المسءولية و الضمير المهني و النزاهة بشهادة الجميع كما نطلب بوقف حد لهده الخروقات المشينة كي لا تتطور لشركة تسيرها مافيا ترعب العمال و المسوءلين بالقطاع و شكرا لتضامنكم
18 - خديجة الأربعاء 30 أبريل 2014 - 13:46
باختصار كل ما قيل في حق شركة أوزون هو كذب. و السبب هو المكانة التي حظيت بها هذه الشركة لجودة خدماتها والتوسع الكبير لها داخل التراب و ما هذا ٍالا دليل على حسن تدبير رئيسها الممثل في السيد عزيز البدراوي فبغض النظر عن طريقته الجيدة و الصارمة في العمل فهو شخصية متواضعة للغاية و مكتبه مفتوح لجميع المواطنين و أعماله الخيرية تسبقه, و هذا ما دفع بالبعض الى تشويه صورته خوفا من مكانته داخل السوق.فبدلا من اتهامه وجب علينا كمغاربة الشد بيده خصوصا أنها شركة مغربية مئة بالمئة مطمعها الوحيد السير بقطاع النظافة و الخدمات للأمام و تذكروا قوله تعالى : ( يا أيها الذين آمنوا إن جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا أن تصيبوا قوما بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين
المجموع: 18 | عرض: 1 - 18

التعليقات مغلقة على هذا المقال