24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/09/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4407:1113:2616:4919:3120:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟
  1. هكذا استخدم "عرب إسرائيل" أصواتا انتخابية لتقويض نفوذ نتنياهو (5.00)

  2. الحكومة ترمي بفضائح "تقارير جطو" إلى ملعب المؤسسات القضائية (5.00)

  3. هذه خارطة جرائم المخدرات وابتزاز الإنترنت والهجرة غير الشرعية (5.00)

  4. الدرك يُنهي مغامرات "تخنفيرة" في ترويج المخدرات (5.00)

  5. ‪"سامسونغ" تطور نظام خدمة ما بعد البيع بالمغرب (5.00)

قيم هذا المقال

1.33

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | مؤتمر دولي بالرباط يدعو إلى إيلاء عناية أكبر لأطفال التوحُّد

مؤتمر دولي بالرباط يدعو إلى إيلاء عناية أكبر لأطفال التوحُّد

مؤتمر دولي بالرباط يدعو إلى إيلاء عناية أكبر لأطفال التوحُّد

في أوّل مُؤتمر دوليّ من نوعه ينظم في المغرب، وفي ظلّ تزايد الإشكالات التي تطرحها إعاقة التوحّد (تمسّ طفلا واحدا من بين كلّ 600 ولادة عبر العالم)، في مجالات التشخيص والكشف المبكّرين، والمواكبة والتمتع بالحقوق الإنسانية، دعا المشاركون في المؤتمر الدولي حول التوحّد، الذي تنظمه وزارة التضامن والمرأة والأسرة والتنمية الاجتماعية، إلى تظافر الجهود من أجل إيلاء عناية أكبر للشريحة المجتمعية التي تعاني من إعاقة التوّحد.

وزيرة التضامن والمرأة والأسرة والتنمية الاجتماعية بسيمة الحقاوي، دعت في الكلمة التي ألقتها في الجلسة الافتتاحية إلى الانتقال من المقاربات التجزيئية والسطحية، إلى بلورة سياسة عمومية تنخرط فيها كل مكونات الحكومة، للنهوض بوضعية الأشخاص في وضعية إعاقة، في أفق تنفيذ جميع الإجراءات الواردة في البرنامج الحكومي، وفي إطار تفعيل ما جاء به دستور 2011، الذي نصّ على حظر جميع أشكال التمييز بين أفراد المجتمع.

وأضافت الحقاوي أنّ انعقاد المؤتمر الدولي حول التوحد يأتي، في ظل التحولات والمستجدات التي يشهدها المغرب، في مجال الاهتمام بالمواطنين ذوي الاحتياجات الخاصة، بعد مصادقة المغرب على عدد من الاتفاقيات الدولية في هذا المجال، موضحة أنّ الوزارة تُولي أولوية كبرى لتعزيز الاندماج الاجتماعي للأشخاص ذوي الإعاقة، وضمان حقهم في التعليم والصحة والشغل، التزاما منها بتنفيذ الإجراءات الواردة في البرنامج الحكومي.

وبخصوص الإجراءات التي تتبعها الوزارة في هذا المجال، قالت الحقاوي إنّ الوزارة أقرّت تخصيص 24 في المائة من الدعم المخصّص لجمعيات المجتمع المدني للجمعيات العاملة في مجال ذوي الاحتياجات الخاصة، ودعت الحقاوي القطاعات الحكومية إلى استثمار التوصيات التي ستصدر عن المؤتمر لتضمينها في السياسة العمومية للنهوض بالأشخاص في وضعية إعاقة، كما دعت الجمعيات العاملة في هذا المجال إلى تنسيق جهود عملها.

من جانبها قالت رئيسة تحالف الجمعيات العامل في مجال إعاقة التوحد في المغرب، الذي تأسس سنة 2006، إنّ واقع حال الأشخاص ذوي إعاقة التوحّد في المغرب يُبرهن على أنّهم يعانون من التمييز الشامل، وِفْق تعبيرها، موضحة أنّ أيّ شخص بإمكانه أنْ أن يُقصي الأشخاص التوحُّديين من نيْل حقوقهم المشروعة، كالتعليم والرياضة والفنّ والثقافة، بِدواعي متعدّدة، "لكنها تلتقي جميعها عند نقطة واحدة، وهي أنّ التوحّد مَدعاة للإقصاء.

ودعت رئيسة الجمعية صناع القرار في المغرب إلى التوقّف للتفكير في اختياراتهم الإستراتيجية والتنموية للبلد، دون إغفال الشريحة الاجتماعية التي تعاني من إعاقة التوحّد، كما دعت القطاعات الحكومية إلى تبنّي سياسات عمومية حُيَالَ مشكل التوحد، من خلال صياغة برامج وسياسات مندمجة، قائلة إنّ عدم الاستجابة لمتطلبات هذه الشريحة الاجتماعية سيجعلها بعد 20 سنة غير قابلة للاستجابة لحاجياتها الخاصّة.

من جانبه قال الوزير المنتدب لدى وزير التربية الوطنية والتكوين المهني، عبد العظيم الكروج، إنّ الوزارة تعمل على تنفيذ عدد من البرامج المتعلقة بالأطفال الذين يعانون من إعاقة التوحد، ومنها تعميم الولوج إلى التعليم وتمكينهم من مواصلة تعليمهم إلى غاية السنّ الإلزامية للتمدرس؛ وعلى الرغم من المجهودات المبذولة للنهوض بوضعية الأطفال والشريحة الاجتماعية التي تعاني من إعاقة التوحد، إلا أنّ الكروج أوضح أنّ الجهود المبذولة تبقى غير كافية، قائلا إنّ "الطريق ما يزال طويلا".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (7)

1 - EL WASSI الثلاثاء 29 أبريل 2014 - 16:19
Bonjour.chaque fois qu 'on parle des handicapes en general.vient l'etat à la surface en disant qu'elle fait ça (des mots vides) .j 'ai une fille autiste faute de moyen je n'ai pas pu la scolariser.et les gens qui attent parler de ces evenement me disent que l'etat prend soins des handicaps .je leur dit trouver cette etablissement lay rham lawalidine.de cette presse je demande à l'etat de nous laisser avec nos malheur et qu'elle nous pas des promesse sur papier.
si quelqu'un a un enfant handicape il doit avoir de l'argent pour l'edequer sinon il doit grandir chaque personne lui dire que le MAROC prend soins de ces handicapes
je demande a hespress de publier cvp
2 - zahra الثلاثاء 29 أبريل 2014 - 18:10
il faut impliquer les labo pharmaceutique dans l aide parceque cest les vaccins qui sont a l origine de l autisme
3 - الطوفان قادم الثلاثاء 29 أبريل 2014 - 20:01
يبدو أنه آن الأوان لعقد مؤتمر مستعجل حول الإصابة بداء الوعود الذي بدأ ينتشر داخل حكومة بنكيران ، فبعد أن كانت الحالة الوحيدة المعروفة هي حالة صاحب عفا الله عما سلف نراها تنتقل اليوم إلى النساء الفريدات و مدمني الشوكلاتة و ما أدراك ما الشوكولاته ، على ذكر الشوكولاتة لماذا لايتم اعتمادها في المدارس كوسيلة لمحاربة الهدر المدرسي و كقاطرة للتنمية البشرية .
كلام في كلام و كلام الليل يمحوه النهار : سنبلور و سننفد جميع الإجراءات الواردة في الفرنامج الحكومي و سنولي الأولويات و سنضمن و سنتبنى سياسات و سنعمل على تنفيذ الفرامج المتعلقة رغم أن هناك عراقيل سببها خلل في الميزانيات نتيجة ارتفاع أسعار الكاكاو ، أهم ما في هذا المقال عبارة : "الطريق ما يزال طويلا " منحنا الله و إياكم طول العمر و الصبر على مشاق الطريق الخوف أن تكون نهايته الهاوية لأنه كما يقول المثل المغربي : " العشا الزين كاتعطي ريحتو من العصر" .
4 - أولوية الثلاثاء 29 أبريل 2014 - 21:16
ولوا الاهتمام اولا بالاطفال العاديين الذين يتعرضون للعنف في المدارس و يشردون في الشوارع و يغتصبون من لدن مرضى نفسيين بيدوفيليين و زيد و زيد ... عاد ديك ساعة قلبوا على صحاب التوحد . انا لا أقلل من شان احد، الله يعافي الجميع ولكن هذا راه سميتو الطنز العكري .
5 - Adam الثلاثاء 29 أبريل 2014 - 21:25
Mon frere tu as vraiment raison et je te comprend. il ne faut pas ecouter a ceux responsable quand ils parlent ils disent le maroc est un pays de justice,loi et constitutions...blabla on a fait ca et ca et grace a nous takadom tanmiya blala mon frere moi je ne vois pas le maroc comme un pays mais c est just un zriba.concernant ta fille mon frere je te donne conseil ecris sur youtoube ou google son rise program c est un programme qui est tres bon pour les enfants qui ont l autisme ils ont me des videos c
sur youtube qui montre comment on peut les aider la methode donne un bon resulta si t a besoin des conseils laisse moi ton email desole pour mon francais ca fait plusieurs annees que j ai pas ecris en francais et je me rapel plus comment on ecrit les mots
6 - brahim الثلاثاء 29 أبريل 2014 - 21:54
تعاني كثير من الأسر المغربية التي وهبها الله طفلا في وضعية توحد، من إشكالية تصنيف طفلها في خانة المرضى بهذا الداء، إذ غالبا ما يتم تصنيف الأعراض التي تظهر على الطفل في خانة السلوك الفوضوي، وعدم التفاعل الاجتماعي مع محيطه، وتلاحظ الأم أو الأب أو هما معا تصرفات غريبة لطفلهما وينخرطان في مقارنته مع أطفال من نفس سنه، وغالبا ما يتم اكتشاف الداء بشكل متأخر، خاصة في فترة ما قبل التمدرس، إذ تخبرهما المدرسة بعد أول أسبوع أن الابن تتصرفات غريبة ولا ينضبط لأعراف القسم ولا يبالي بتحذيرات مدرسته، كما أن كلامه يبدو خارج السياق.
ومن المفارقات الغريبة التي ترتبط بهذا التشخيص الأولي، وجود ما يشبه التناقض السلوكي، بين طفل توحدي يعاني من مشكل في النمو وعدم القدرة على خلق علاقات مع الآخر، وبين طفل يعاني من نفس الداء لكنه ذكي سريع الحفظ مردد جيد للمقاطع الغنائية والأناشيد، وهو ما يجعل الكثير من الأسر تحاول وضع أبنائها خارج حدود هذا المرض حين تكتشف أن واحدا من الأعراض لا ينطبق على فلذة كبدها، مما يطرح إشكالية الاعتراف بالمرض والحيلولة دون اعتبار الأسرة منكوبة بوجود طفل يعاني من التوحد.
7 - confession الأربعاء 30 أبريل 2014 - 07:03
qui sont les enfant normals?tu parle au niveau juridique,social ou humain?
une societée est developèe quand le dernier de cette societée est en avant.
donnez une importance a l'autisme est le premier pas,puis arrivent les autres.votre idée = ou tous ou personne...tous ensemble est impossible.chapau a Saida Almoutawakkil,Son Mari Dr Col Hassan Boumdin...
je repete les autistes ne sont pas des foux
المجموع: 7 | عرض: 1 - 7

التعليقات مغلقة على هذا المقال