24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

07/07/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:3206:1913:3717:1720:4622:18
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

2.33

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مجتمع | الجامعة المفتوحة للداخلة توصي بإدماج الحسانية في المحتوى التعليمي

الجامعة المفتوحة للداخلة توصي بإدماج الحسانية في المحتوى التعليمي

الجامعة المفتوحة للداخلة توصي بإدماج الحسانية في المحتوى التعليمي

على بُعد حوالي شهْرٍ واحد من إطلاق الورش الوطني حول الرأسمال غيْر المادّي، بتأطير من المجلس الاقتصادي والاجتماعي والببيئي وبنك المغرب شهر يناير القادم، قدّم شبابُ منتدى الشباب المغربي للألفية الثالثة، في ختام أشغال الجامعة المفتوحة للداخلة، والتي نُظمت بشراكة بين المنتدى وجمعية الدراسات والأبحاث للتنمية، توصيّاتٍ تهمّ الدّور المستقبلي للرأسمال غير المادّي في تنمية الأقاليم الجنوبية.

التوصيّاتُ التي تمخّضتْ عن نقاشات بين زهاء 200 شابّة وشاب من مختلف مناطق المغرب، قال رئيس جمعية الأبحاث والدراسات للتنمية، إدريس الكراوي، إنّها "وصلتْ"، وأضاف "لقدْ تمخّضت عن أشغال الجامعة المفتوحة رسائل سياسية قويّة ذهبتْ من الداخلة إلى باقي جهات المملكة، والتوصيات التي خرج بها الملتقى سيتمّ رفعها إلى المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي مشاهمة من الشباب في الحوار الوطني حول الرأسمال غير المادي".

وأوْصى التقرير العامّ الأوّلي للملتقى الثاني لمنتدى الشباب المغربي للألفية الثالثة، الذي تناول موضوع "تنمية الأقاليم الجنوبية، الموقع الحالي والدور المستقبلي للرأسمال غير المادّي"، بضرورة إدماج الثقافة الحسانية في المقررات التعليمية باعتبار الموروث الثقافي الحساني جُزءً لا يتجزّأ من الرأسمال الثقافي المغربي وضرورة تثمينه ودعم الاستثمار فيه، عبر خلق فرص الشغل وتطوير القطاع السياحي في الأقاليم الجنوبية.

وأوصى المشاركون في المنتدى بمأسسة الموروث الثقافي الحساني من خلال إحداث مؤسسة وطنية تُعنى به وتعمل على إشعاعه وتطويره وتوثيقه وتدوينه، وإحداث تشريعات لحمايته، وإعداد وتحيين برامج ومناهج ثقافية تعنى بالتعريف وحماية الموروث الثقافي الحساني من خلال دراسات وأبحاث أكادييمة.

إلى ذلك أوصى التقرير العامّ الأوّلي للمنتدى بنهج سياسة إعلامية تروّج للصورة الحقيقية للثقافة الحسانية في مختلف مكوناتها، والعمل على صيانة التراث والحفاظ عليه وتحقيق نوع من الأمن الثقافي، مع ضرورة الاهتمام بالتعليم باعتباره الرهان المستقبلي والعامل الأساسي للرأسمال البشري في ظل ما يعرفه من إكراهات، والاستثمار في جودته ومحاربة الهدر موازاة مع ما تمّت برمجته من أوراش في البنية التحتية.

وأشار علين أهل باباه خلال مداخلة حول موضوع "الرأسمال البشري وإمكانات تطويره"، إلى أنّ الأقاليم الجنوبية تحتلّ الصدارة في نسبة التعليم، وانخفاض مستوى الأمّية، وتتوفر على بنية تحتيّة، ولكنّ نوعيّة التعليم تظلّ دون المستوى، بيْنما قال شابّ من مدينة الداخلة إنّ ارتفاع نسبة التعليم في المناطق الجنوبية لا توازيه جوْدة التعلمي، مشيرا إلى أنّ التلاميذ ينجحون بمعدّلاتٍ قد لا تتجاوز 3 أو 4، وفق تعبيره.

وفيما يتعلّق بتكنولوجيا المعلوميات، التي قال عبد النبي رجواني إنّها سيكون لها حضور قويّ في المستقبل على طُرق عيش المغاربة، أوصى المشاركون في الملتقى بتطوير المضمون الرقمي ودعم الاستعمال الأمثل لتكنولوجيا المعلوميات وتثمين الرأسمال الفكري والمعرفي.

كما أوْصى المشاركون بتعزيز حكامة الموارد البشرية في المناطق الجنوبية، عبر الرفع من الآليات التحفيزية بدل السياسة التأديبية "التي أفرزت تعييناتٍ لعناصر بشرية إدارية وتربوية غير مؤهلة لمواكبة ورش الجهوية الموسّعة والنموذج التنموي للأقاليم الجنوبية"، وتثمين الرأسمال المحلي لما له من انعكاسات إيجابية على التنمية باعتبار طابع الخصوصية الذي يميّز الأقاليم الجنوبية.

وحضرت قضيّة المرأة بقوّة ضمن النقاشات التي شهدها الملتقة الثاني لمنتدى الشباب المغربي للألفية الثالثة، إذْ أوصى المشاركون بتحيين النضال النسائي الذي قدم المشروع الحداثي والنضالي وتعبئة النساء ضد عنف القانون، وبضرورة إحداث خطة مُحكمة لاستغلال التراث غير المادي للمرأة بالصحراوية، والمتمثل في التراث الشعبي الشفهي.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (11)

1 - نورالدين من المنطقة الشرقية السبت 06 دجنبر 2014 - 16:58
نشر الثقافة الحسانية و يتبعه الثقافة العيساوية و الحمدوشية و النهارية و عبيدات الرمى.ماهذا الهراء و ماهذا النعيق.من المنطق ان كل الجهات المغربية ينبغي ان تكون حاضرة في المقررات الدراسية,المغلاب متنوع بثقافاته،وان تعطى لكل جهة حضورها بدون تميز او تحيز او اقصاء لهذا او ذاك.
ام ان ننشر ثقافة انسانية نلتقي بواسطتها مع الانسان الحضاري،واما نتقوقع في المحيط المحلي المنغلق.لكم الاختيار يابني وطني؟؟؟؟؟؟؟
2 - marocain السبت 06 دجنبر 2014 - 17:00
اهتمام بالمناطق الجنوبية من ورشات تقافية وسياسية وعلمية ورياظية هي من
وسائل القظاء على الاكاديب والاشاعات الخرايرية والبول زاريو
ادن نعم الى هاد الاوراش
واطلب من المغاربة الدين لديهم الامكانيات ان يستسمرو في المناطق الجنوبية
محلات تجارية وسكنية وكدالك نطلب من الدولة المغربية ان تحدت معامل ل
لتشغيل الساكنة المحلية
هاده احسن الوسائل لي الدفاع عن الوحدة الترابية وليس بالاجتاعات والمناقشات السياسية الفارغة

وشكرا الى هسبرس الى الاتجاه الدي تخدته في هاده الاونة الاخيرة اي الاهتمام بالمناطق الجنوبية لانكم عوظتنا دائما الكلام فقط عن 20 فيفي وعن
خديجة الراظي الخائنة التي تاكل مع الدئاب وتبكي مع الراعي
3 - الثقافة أصل الديموقراطية السبت 06 دجنبر 2014 - 17:03
مرحبا بالثقافة الحسانية في التراث الحضري المغربي . و كلما تنوعت هذه الثقافة كلما ازداد غناء هذه الحضارة و كلما
تعايش أفراد المجتمع في حرية و أخوة .
4 - البيضاوي السبت 06 دجنبر 2014 - 17:21
- واش اعرفتو علاش التعليم في المغرب فاشل - لأن الطفل منذ صغره ومنذ الاقسام الإبتدائية يشحن كثيرا بدراسة العربية الفرنسية الأمازيغية الإنجليزية - في التعليم الخصوصي - والآن ستضاف الحسانية إن شاء الله هل هذا الطفل - روبو - يمكنه إستيعاب كل هذه اللغات وسنه لم يتجاوز 10أو 12 سنة في فرنسا وبريطانيا وإسبانيا وغيرها من الدول الأوروبية لا تدريس في الإبتدائي بلغة غير البلد الأم لتمكين التلميذ من أتقان لغة بلده قرائة وكتابة ونطقا - تتبعوا نشرات الأخبار ولاحظوا أن جل المذيعين لا يفرقون بين النصب والجر ويا ليتهم كانوا يقفون عند السكون في أواخر الكلمات لرحموا سيبويه في قبره - إرحموا الأطفال ولا تجعلوهم يفرحون للعطل لأنهم يكرهون الذهاب الى المدرسة لكثرة المقررات والمناهج والأساتدة - الطفل يتناوب على تدريسه 7 أو 8 أساتذه وكأنهم سيجعلون منه موسوعة علمية بالإضافة الى المصيبة العظمى المسماة - الساعات الإضافية التي ترهق ميزانية الآباء - ويقول المثل الضغط يولد الإنفجار - ولهذا يجد الأطفال في الشارع مكانا لتفريغ الضغط الذي مورس عليهم طيلة اليوم في المدرسة وكلنا يلاحظ كيف يتصرف الأطفال في الشارع
5 - اسد الاطلس السبت 06 دجنبر 2014 - 17:38
العربية و الامازغية و الحسانية و العبرية حتى نكون صادقين مع تاريخنا و واقعينا.....
6 - Bassou السبت 06 دجنبر 2014 - 23:07
الحسانية ما هي إلا مزيج من الدارجة المغربية و الأمازيغية الباعمرانية و أمازيغية أيت أوسى
7 - amazigh السبت 06 دجنبر 2014 - 23:55
au n°6

Pourquoi tu as choisi ce nom "Massinisa" c'est pour nous faire croire qu'il y'a des amazigh qui pensent comme toi qui baient leur co-citoyen???...... les vrais amazighs on sait bien comment c'est de vivre comme un étranger dans ton pays et nous sommes très ouverts, on adore notre tamazight mais on veut bien apprendre l'arabe l'anglais et toutes les langues qui peuvent nous enrichir comme personne.......
alors bienvenue l'hassaniya et toute les langues et culture de maroc..... ce qu'on veut pas c'est que le maroc soit seulement une chose et pas tout ce qu'il est
8 - المحجوب عيديد الأحد 07 دجنبر 2014 - 00:21
انا من ابناء الصحراء هذه الندوات هي للدعاية الاعلامية فقط والشباب لا يستفيد منها شيئا إنهم يكذبون على الملك هذا المنتدى الشبابي الذي نظم هذه الايام المفتوحة هو بمثابة تجمع ونادي للمقربين من المنسق الوطني ولبعض الشباب الفاشلين سياسيا والذين استولوا على هذا التنظيم وحولوه الى بقرة حلوب لقضاء المصالح والتوظيف والامتيازات للأسف.
9 - عبد الرحيم الزموري الأحد 07 دجنبر 2014 - 03:26
ما هذا؟ أسمع للحسانية و كأنني أسمع العربية لماذا تصرّون على كونها لهجة أولا ما نعرف شنو. الأمازيغية باينة لغة ذات نحو و تركيب و لها ثقل في هذا الوطن الحبيب، متافقين يتم تدريسها، ولكن الحسانية غير ما لقيتو ما ديرو قلتو أجيو نطالبو و ناضلو.
10 - المغتربة الأحد 07 دجنبر 2014 - 08:10
ما لكن هو لكم لما تريدون فرضه على باقي المغاربة انا كمغربية لا تعنيني لا الحسانية و لا الامازيغية
اريد الانجليزية و الفرنسية و العربية كلغات لهم وزن في العالم
11 - AMAZIGHI الأحد 07 دجنبر 2014 - 14:23
إلى صاحبة التعليق رقم 10 أنت أيضا لا تعني أحدا في شيء في هذا الوطن المتسع لكل الثقافات ..
المجموع: 11 | عرض: 1 - 11

التعليقات مغلقة على هذا المقال