24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

29/10/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:1407:4113:1616:1418:4219:57
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. مدن صغيرة تشكو تأخر نتائج فحوصات "كوفيد-19" (5.00)

  2. موسم الزّيتون ينطلق في "جبالة" .. "خيرات الأرض" تبهج الفلاحين (5.00)

  3. شرطة مكناس تفكك شبكة لقرصنة الحسابات البنكية (5.00)

  4. استفادة 211 شخصا من خدمات "وحدة طبية متنقلة" (4.50)

  5. العطلة المدرسية و"ذكرى المولد" يطرحان تحدي "احتواء الجائحة" (4.00)

قيم هذا المقال

4.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مجتمع | لماذا لا يُوازِي تراجع أسعار المحروقات انخفاض لتسعيرات النقل؟

لماذا لا يُوازِي تراجع أسعار المحروقات انخفاض لتسعيرات النقل؟

لماذا لا يُوازِي تراجع أسعار المحروقات انخفاض لتسعيرات النقل؟

على الرّغم من تسجيل انخفاضٍ ملموس لأسعار البنزين الممتاز والكازوال مع نهاية شهر دجنبر الماضي، إلّا أنّ ذلك لم يُؤدِّ إلى تخفيض أسعار النقل؛ ففي الوقت الذي انخفض سعر اللتر الواحد من البنزين الممتاز بـ1.57 درهما، وانخفض سعر الكازوال بـ56 سنتيما للتر، ما زالتْ أسعار النقل على متْن سيارات الأجرة الكبيرة على حالها.

ويَرى مُمثلو نقابات مهْنيّة أنّ أسعار النّقل بالنسبة لسيارات الأجرة لا يُمكن أن تخضع لتقلّبات أسعار المحروقات في السوق، على اعتبار أنَّ الأسعار لا تستقرّ على سْعرِ مُحدّد لمُدّة معيّنة، "وبالتالي فمنْ سيضْمن لنا أنّ الأسعارَ التي انخفضتْ مُؤخّرا لنْ تعودَ إلى الارتفاع خلال الأيّام القادمة"، يقول حبيب الله عن اتحاد الجمعيات التنموية لسيارات الأجرة الكبيرة.

بدوره قال حسن الدكاني الكاتب العام للفرع المحلي لنقابة سيارات الأجرة الكبيرة بسلا إنّ مهنيّي سيارات الأجرة تحمّلوا الكثير من الأعباء المالية الناجمة عن الزيادات المتتالية التي عرفتْها أسعار المحروقات خلال السنة الماضية، "ومع ذلك لم نُقْدم على أيّ زيادة، فيما يخصّ الرحلات داخل المدار الحضري، لأننا نراعي القدرة الشرائية الضعيفة للمواطنين".

الدكاني يرى أنّ حلّ مشكل تسعيرة النقل يوجد بيد الحكومة، ويقْترح، في هذا الصدد، أنْ تعمل الحكومة على تخصيص كازوالٍ يستفيدُ منه المهنيون، بأسعار تفضيلية، لضمان استقرار تعريفة النقل على متْن سيارات الأجرة، وأوضح في هذا الصدد أنّ الدعم الذي سبق أن وعدتْ به الحكومة المهنيين، والمتعلق بالكازوال، لم يتمّ صرْفه بعد، رغم أنّ المهنيين قدّموا ملفاتهم إلى مصالح وزارة الداخلية.

العياشي أولاد جمعة، رئيس المرصد الوطني لحقوق السائق المهني، اعتبرَ أنّ تعريفة النقل لا يمكن أن تخضع لنظام المقايسة، متسائلا "من يَضْمنُ لنا أنّ أسعار المحروقات لن تعود إلى الارتفاع قريبا؟"، وذهب العياشي إلى أنّ مسألة تعريفة النقل ليست مرتبطة فقط بأسعار الكازوال، بلْ بالتأمين المرتفع، وغلاء قطع غيارات سيارات الأجرة، التي تتطلب إصلاحات دائمة، نظرا لحالتها الميكانيكية المهترئة.

وعلى غرار اقتراح حسن الدكاني، الداعي إلى أن تخصيص الحكومة لكازوال بأسعار تفضيلية للمهنيين، قال العياشي أولاد جمعة، "مطلبنا الأساسي هو أنْ تتدخّل الدولة، وتخصص سعرا لا يتجاوز ثلاثة أو ثلاثة دراهم ونصف للتر، لضمان استقرار تعريفة النقل".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (76)

1 - karim السبت 03 يناير 2015 - 17:13
Ce qu'il faut plutot c'est un service public de qualité ( tramway, bus ...). C'est sur la base de leur prix que les taxis vont s'aligner vu la concurrence et l'offre.

Je ne dis pas contre les chauffeurs de taxi. Mais pour dire que ce n'est pas viable comme activité à long-terme.
2 - المهدي السبت 03 يناير 2015 - 17:14
وهل سائقوا سيارات الأجرة من الطبقة الميسورة وسيزيدهم هبوط سعر الكازوال ببضع سنتيمات غنى حتى يخفضوا التسعيرة ؟ من عليه مواكبة تخفيض سعر المحروقات هم كبار المتحكمين في دواليب الاقتصاد الذين تدور عجلة مشاريعهم الضخمة بهذا المحروقات وليس من يقضي سحابة يومه لاهثا وراء جوج فرنك ثم عليه ان يؤمن منها حصة الأسد لصاحب لاكريمة ، والله يعاون الجميع ...
3 - مغربي بطالي السبت 03 يناير 2015 - 17:16
اذا كانت حالة السيارة الاجرة مهترئة و مزرية لماذا تركبون الناس معكم . هل هو انتقام اما ماذا ؟
اما اذا اردتم سعر الغازوال ب 3 فسعر النقل لكل كم 100 = 5 دراهم . او باغيين تحاوسوا او شنو ؟
4 - الهاشمي السبت 03 يناير 2015 - 17:26
قطاع مليء بالفوضى و كذب واضح للعيان من طرف هذا النقابي الذي يتبجح بكون العام الماضي لم يقم مهنيي القطاع بالزيادات رغم إرتفاع سعر الكازوال. المهم حكومتنا الموقرة زادت الطين بلة فل تتحمل مسؤولياتها و لتقم بتقنين هذه الفوضى التي هي السبب في أستحداثها.
5 - السوسي السبت 03 يناير 2015 - 17:42
رغم تراجع اسعار النفط لا زالت تسعيرة النقل على حالها عكس الدولة الاردن التي خفضت تسعيرة النقل مع العلم ان المغرب والاردن كلاهما يستوردون النفط.
السوؤال.ما الفرق بين المغرب والاردن.؟
لمادا يا سيدي الوفاء لم تعلنو خفض تسعيرة النقل؟
6 - المنفلوطي السبت 03 يناير 2015 - 17:47
المقال لم يورد إلا وجهة نظر المهنيين الذين يدافعون فقط عن مصالحهم بأي ثمن رغم أن "الشغل باين" .أين وجهة نظرالمستهلك والجمعيات المدافعة عن حقوق المستهلك " ااموطن محكور دائما" أرى أن الحل هو وضع نظام "باريم" أو مؤشر ﻷثمنة النقل العمومي يتغير بتغير أثمنة المحروقات.تذكير فقط له علاقة بقطاع النقل العمومي لا أفهم ولا أستسيغ أن يسفيدناس يوميا و بدون بذل مجهود من ريع مأذونيات النقل لا علاقة لهم بالقطاع .هذا فوق الفساد واﻹستبداد شعار pjd مع احترامي الشديد لهذا الحزب.
7 - Mohamed السبت 03 يناير 2015 - 17:48
الله إربح مهم ملي إطلع ميزدوش فطريفة
8 - احمد السبت 03 يناير 2015 - 17:49
هذه الحكومة لا تعرف نتيجة ما تفعل الله يستر الى اين تذهب بنا
9 - مصطفى العبدي السبت 03 يناير 2015 - 17:50
ويَرى مُمثلو نقابات مهْنيّة أنّ أسعار النّقل بالنسبة لسيارات الأجرة لا يُمكن أن تخضع لتقلّبات أسعار المحروقات في السوق، على اعتبار أنَّ الأسعار لا تستقرّ على سْعرِ مُحدّد لمُدّة معيّنة، "وبالتالي فمنْ سيضْمن لنا أنّ الأسعارَ التي انخفضتْ مُؤخّرا لنْ تعودَ إلى الارتفاع خلال الأيّام القادمة"، يقول حبيب الله عن اتحاد الجمعيات التنموية لسيارات الأجرة الكبيرة
كلام جمــــــــــــــــــيــــــــــل إذا لم لم تتركوا الأثمنة على حالها؟
سبحا ن الله الآن تنظرون وتبحثون عن تسويغات ما كنتم تجرؤون على اللهح بها صيرتمه درهما دونما أدنى تروي أو مسؤلية وكأن التسعير حق مكتسب لكم وحدكم وحدكم...فلا الإنسية ردعتكم ولا إسلامكم ردكم عن غيكم سحقا لم يرتضي الربح له والخسارة للغير دفعا بها عنه...لا عجب فب هذا فجميعكم في الجهل يهمع وبين السحت والجشع يجمع إلا من نجا الله...فلنا الله...وتدبير من هو أكبر من صغركم
10 - مغربي السبت 03 يناير 2015 - 17:56
كل مايقال فهو كدب
المشكل هو لكريمة=الريع=الفساد=النفاق=اللاوطنية=.................
11 - المختار السوسي السبت 03 يناير 2015 - 18:00
بلغ الدين الخارجي 31 مليار دولار .... في رقم قياسي ...


اضافة الى حرق جيوب المواطنين بالغلاء .. و لم نرى من عمر هاد الحكومة السعيدة .. اي شيء ..


لا اصلاح سياسي و لا اصلاح اداري و اصلاح اجتماعي .. سوى اصلاح من المصلوح جيوب المواطنين ..
12 - بـــــــاسو نايت الماحي السبت 03 يناير 2015 - 18:02
أول ملاحظة هي أن المغاربة من كل المهن والحرف والعاطلين والميسورين و... لا يعرفون من قاموس العربية سوى كلمة (دعم) و (مساعدة) و...

قال هذا

(... اقترح حسن الدكاني أن تخصص الحكومة كازوال بأسعار تفضيلية للمهنيين...)

وأنا كمواطن أعمل في القطاع الخاص بعرق جبيني 10 ساعة في اليوم ونادرا ما اخرج للعطل وادفع (زبالة ديال الفلوس سنويا لخزينة الدولة ومثلها للصناديق الاجتماعية)
أقول
لا يجب تخصيص غازوال بأسعار تفضيلية لأصحاب الطاكسيات ولا لغيرهم ومن لم يستطع أن يعيش من مهنته فإنه لا يتقنها ومجرد متطفل عليها ويجب أن ينسحب منها.

وإذا كان لابد من تخصيص أسعار تفضيلية لهم فيجب أن تعطى حسب عدد الكيلومترات التي يؤدي عليها صاحب التاكسي الضرائب.
مثلا تعلن في تصريحك الضريبي انك قطعت 50 ألف كيلومتر في السنة ونقلت فيها كذا عدد من الركاب وحققت فيها كذا رقم معاملات وربحت كذا دراهم ودفعت عليها كذا ضرائب ... عندها يمكن للحكومة أن تخصص لك بنزين بأسعار تفضيلية حسب الكيلومترات التي أديت عليها الضرائب
أما أن تذهب لأي محطة وتملأ سيارتك بالبنزين المدعم الخاص بسيارات وتفرغها وتعود من جديد لتملأها فإنك واهم وتحلم
13 - عبد الله السبت 03 يناير 2015 - 18:03
لماذا يقوم مهنيو النقل برفع اسعار النقل مباشرة بعد اي ارتفاع لثمن المحروقات . بينما لا يقومون بخفض الاسعار عند انخفاض اسعار المحروقات؟ يقولون من يضمن لنا ان لا ترتفع اسعار المحروقات مجددا؟ و انا اقول ان كنتم صادقين فاخفضوا اسعار النقل الان ثم ان ارتفعت اسعار المحروقات قوموا بالرفع مجددا للتسعيرة بشكل مناسب مبني علئ الحساب و ليس بشكل صاروخي مبني علئ الاستغلال للشعب المقهور الساكت. اتقوا الله و لا تخدعوا الناس و تزيدوا في الاسعار عند ارتفاع اسعار المحروقات بينما لا تخفضوا الاسعار عند انخفاض اسعار المحروقات. و تبحثوا عن اي اكاذيب لكي لا تخفضوا اسعار النقل. و تسبوا كل المشاكل في الحكومة و التامين و الحالة الميكانيكية و....قوموا بتخفيض الاسعار اولا كما انخفضت اسعار المحروقات ثم ناقشوا الاشياء الاخرئ مع من يهمهم الامر بلا كذوب و بلا خلط للامور.
14 - prof السبت 03 يناير 2015 - 18:21
السبب هو ضعف حكومة بنكيران التي لاتستطيع التحكم في الاسعار وهدا ماكنا نتخوف منه أنها ستدخل إلى طريق الزيادات دون أن تتحكم في تبعاتها
15 - Mbarek السبت 03 يناير 2015 - 18:22
لا اضن ان اصحاب طاكسيات غينقصو من تسعيرة فهمهم هو الربح باي وسيلة وخا على ضهر لمواطن الضعيف
16 - خالد السبت 03 يناير 2015 - 18:23
على الدولة أن تتدخل لا وجود لمبرر لهم على أن يبقوا على الزيادة مع العلم أن كل المؤشرات تقول ان البترول لن يرتفع،،،،
17 - سفيان السبت 03 يناير 2015 - 18:23
ماهذا التسيب ؟؟؟
لقد قام مهنيوا النقل (سيارات الاجرة ) بصنفيها وايضا الحافلات بزيادات صاروخية في أسعار النقل والتنقل بسبب ارتفاع أسعار المحروقات كسبب وحيد
لكن الان وبعد انخفاض واستقرار الاسعار نرهم الان يتحججون بعدم انتظام الاسعار و ارتفاع كلفة التامين وقطع الغيار
يجب التذخل الفوري لرفع هذا التسيب فيكفينا تسيبهم وسط الطرقات وتسببهم في 80% من الحوادت المميتة في المغرب اضافة الى سوء اخلاقهم وتعاملهم مع الزبائن ومستعملي الطريق
من لم يصدق كلامي فليتوجه نحو شارع محمد السادس بالدار البيضاء ليرى بأم عينيه .
18 - الواقع السبت 03 يناير 2015 - 18:24
"من يَضْمنُ لنا أنّ أسعار المحروقات لن تعود إلى الارتفاع قريبا؟"
الأمر سيكون منطقيا لو أن تسعيرة النقل تبقى ثابتة رغم تغير أسعار النفط، لكن الواقع والتجربة يقولان عكس ذلك حيث يزيد المهنيون في التعريفة كلما زادت قيمة الذهب الأسود وعندما ترجع الأسعار إلى سابق عهدها تبقى التسعيرة متشبثة بحبل الزيادة.
من ناحية أخرى، لنفترض أن أسعار النفط عادت إلى الارتفاع بشكل مفرط فأنذاك سيكون من الظلم أن لا نزيد في التسعيرة لأن المتضرر هو المهنيون. أما إذا ما اعتبرنا أن الأسعار استمرت في الانخفاض ولم تقم لها قائمة أو حتى إن ارتفعت فهي ستستقر في مستويات منخفضة أصلا مع ما كانت عليه في السابق، وبقيت التسعيرة مستقرة، فهذا فيه جور كبير في حق المسافرين.
من هنا يتضح أنه من العدل اعتماد قانون المقايسة في تسعيرة النقل شأنها شأن أسعار النفط إنصافا للجميع وتحقيقا لنوع من التوازن الاقتصادي.
19 - fabor السبت 03 يناير 2015 - 18:29
يعطيوكم البنزين مجانا احسن

مع العلم ان اصحاب الطاكسيات لا يذهبون الا الى الاتجاهات التي تروق لهم و يتركون الركاب في طوابير طويلة في اوقات الذروة, فمثلا في االدار البيضاء ارتفاع تسعيرة الرحلة من المعاريف نحو المدينة من 4 الى 5 دراهم جعل اصحاب الطاكسيات يتركون الركاب المتجهين الى الولفة و الحي الحسني و سيدي معروف ينتظرون لان المسافة كبيرة مقبل 6 دراهم فقط
20 - مكناسي السبت 03 يناير 2015 - 18:29
هدا ما جرى في مدينة مكناس تم زيادة 2دراهم لسيارة الاجرة الصغيرة لتصبح7دراهم اقصر مسافة وسيارة الاجرة الكبيرة والحافلة تم زيادة 1درهم
21 - محمد السبت 03 يناير 2015 - 18:40
لان الدولة لا يهمها أمر المواطن المسكين. أتمنى أن يكون عكس ما أقول فهو خير لهم. كلكم راعٍ وكلكم مسؤول عن رعيته...
22 - بوتشيش السبت 03 يناير 2015 - 18:40
الشكرلله على نعمة انخفاض أسعار المحروقات .
كما يجب أن ويحس الغني منا بالفقير
23 - ولد الشعب السبت 03 يناير 2015 - 18:41
يجب تحرير قطاع النقل وتسليمه للخواص والقطع مع لاكريمات واحلال محلها دفتر التحملات لمن اراد الاستثمار في هذا القطاع وعدم السماح بالزيادة في تسعيرة النقل التي تقر الحكومة بعدم تجاوزها. اما ان تترك الحكومة الحابل على النابل لأصحاب لاكريمات ومستغلي هذا القطاع فلا ثم ألف لا فهؤلاء يستغلون المواطنين وكل مرة يفاجئوننا بزيادات متتالية فسعر البنزين والكازوال عرف تراجعا قياسيا في ثمنه في حين بقيت تسعيرة النقل هي هي لم تتغير
24 - هذا هوالسؤال السبت 03 يناير 2015 - 18:44
هذا هو السؤال
علاش منين يتزاد البنزين يزيدو مالين الطاكسيات و منين ينقص ما ينقصوش؟
هنا في مراكش الطريق ما بين رأس العين و مراكش الطاكسيات دايرين الطريفة اللي كاليهم راسهم من 12 درهم ( 10 دراهم ثمن تفضيلي ) طلع ل 15 درهم في ظرف سنتين و ممكن الثمن يولي 20 درهم أيام الأعياد أو الأزمات.
أين هير المراقبة ؟
أين هو دور المجلس الجماعي أو الجهات المعنية ؟
25 - ديا يشكوا بالعدم! السبت 03 يناير 2015 - 18:48
الكل يعلم ان عائدات الطاكسيات كبيرة ومربحة وهذا واضح للعيان و ما التهافت على كرائها باسعار خيالية و اعطاء الحلاوة لصاحب الكريمة بالملايين الا دليل على ذلك .و يتضح الربح انه في طاكسي واحد تجد ان صاحب الكريمة يأخذ شهريته و الحلاوة السنوية و تجد من يكتريها منه يكريها للشيوفورات يوميا مقابل قدر مالي معين لا ينزل عن 500 درهم في اغلب الاوقات, و ما ادعاء العدم وقلة الحاجة من طرف ممثلي نقباتهم الا وسيلة للمحافظة على مصالحهم و ارباحهم الخيالية
لا يعقل انه لما ازدادت اسعار المحروقات زادوا في الاسعار و لما تنقص لا ينقصون! بل تصبح تلك الزيادة مكسبا و في الجيب حتى لونقصت اسعار البترول بارقام كبيرة و المصيبة يوم تزيد الاسعار من الوهلة الاولى سيزيدون
قطاع النقل للاسف مادام قطاعا محتكرا يسيطر عليه المحظوظين و كثير من الشناقة فان حاله لن يصلح
يجب تحرير القطاع كما حررت كثير من القطاعات و سنرى العجب حيث ستتهاوى الاسعار و ستفضح كثير من الادعاءات الكاذبة و سيكتشف الناس كم القطاع مربح و ربحه مضمون ,لان هذا هوالقطاع الذي ليست فيه مغامرة و لا خسارة و لا افلاس و الدليل اعطوني طاكسي واحد افلس صاحبه لن تجده
26 - أحمد مصطفى السبت 03 يناير 2015 - 18:53
"وبالتالي فمنْ سيضْمن لنا أنّ الأسعارَ التي انخفضتْ مُؤخّرا لنْ تعودَ إلى الارتفاع خلال الأيّام القادمة" "انّ مهنيّي سيارات الأجرة تحمّلوا الكثير من الأعباء المالية الناجمة عن الزيادات المتتالية التي عرفتْها أسعار المحروقات خلال السنة الماضية"
لصوص، سيارات مهترئة و متسخة لا يتم تنظيفها ، لا وجود للدولة، فالدولة تركب سيارات فارهة من مال الشعب، ولا احد يقوم بواجبه
27 - فؤادي السبت 03 يناير 2015 - 18:53
يجب على الحكومة وضع قوانين تحدد اسعار النقل حسب الكيلومترات وتنشرفي وسائل الاعلام وتكون رهن المسافرين في محطات النقل والزام السائقين بتطبيقها.وان تخضع لارتفاع وانخفاض اسعار البترول.
28 - كتظحكو علينا حرااااااااام السبت 03 يناير 2015 - 18:55
المازووووووووط 56 فرنك حراااام عليكم و22مليار مسروقة والله حراااام هادشي غادي بخرج فيكم والكهرباء والماء والمعيشة غالية والفقر والبطالة رفقو بالضعفاء راه ربي كيشوف الله يجازيكم بخير وتهلاو في ناس الامن الوطني كيسهرو على راحتنا الناس الصغار في الرتبة كبار في خدمتهم وشكراااا
29 - ana السبت 03 يناير 2015 - 18:58
لان دولة لايهمها مشاكل الشعب حتى وان كان سعر المحروقات درهم لن تدافع عن الشعب
30 - kamalo السبت 03 يناير 2015 - 18:58
السلام عليكم...هذا دليل على التسيير الهاوي للحكومة الحاليية...لكن لحسن حظها فالشعب الذي تحكمه لا يملك من الوعي والجرأة ما يكفي ليساعد الملك المحبوب على وضع الرجل المناسب في المكان المناسب...
31 - هسبريسي السبت 03 يناير 2015 - 19:02
يوم ارتفعت أسعار المحروقات سارعت وسائل النقل للزادة غي أسعار التذاكر، والآن عندما انخفض سعرها، خلفوا. نحن ضد كل من يغلب مصلحته الخاصة عل المصلحة الجماعية
32 - maghribi السبت 03 يناير 2015 - 19:08
فقط في المغرب !

الدولة تزيد في ثمن المحروقات
السائق يزيد في تسعيرة النقل
المواطن الفقير يدفع دراهم زيادة

مول شكارة "مول لكريمة " ينتظر 500 درهم كل يوم وهو نائم

لماذا الدولة لا تستطيع اصلاح مشكل النقل بفرض ضرائب على اصحاب لكريمات !!

لان البرلماني والفنان والرياضي ... هم اصحاب لكريمات وليس المعاق و المراة الارملة نعم يا عزيزي المواطن
33 - اسكلو السبت 03 يناير 2015 - 19:09
والله العظيم ان اصحاب الطاكسيات لمصيبة كبيرة ابتلي بها المواطن المسكين...انها مافيا تنهش في جيوب الناس دون ورع ...اغلب هؤلاء يشتغلون بنظام عشوائي فرضوه بالقوة وهم يظنون بذلك انهم فوق القانون ...هل تعلمون ان اغلب الماذونيات اصحابها ماتوا ومات معهم حق الاستفاذة ونحن نعلم ان الماذونية لاتورث ولاتورث ولايملك صاحبها قيد حياته حتي بيعها ومع ذلك تري غيلان الطاكسيات يتظاهرون بالدروشة والمسكنة وهم من عثاة الظلمة ...بالامس القريب كانوا يولولون بسبب ارتفاع ثمن المحروقات وشرعنوا الزيادة بالقوة...رحم الله ادريس البصري الذي كان عماله في زمنه يعنفونهم فيطاطئون رؤوسهم دون ردة فعل...بما ان الامس ولي اصبحنا نري السنة طويلة وافواها مشرعة علي حكومة اظنها لحد الان لم تستطع ان تبسط هيبتها علي قطاع كله فوضي و يعيش في هشاشة مزمنة...لاحول ولا قوة الا بالله...
34 - fati السبت 03 يناير 2015 - 19:17
toute la cambine est sur le dos du pauvre consommateur
35 - الرحماني السبت 03 يناير 2015 - 19:17
حينت حنا في المغرب
ارتفاع اسعار النقل ليس مرتبط بارتفاع الكزوال لان الحكومة خصصت دعم لذالك
36 - يوسف السبت 03 يناير 2015 - 19:18
اقتصاد الريع المتفشي في المغرب و خصوصا في النقل هو سرطان و يجب التخلص منه و بكل الوسائل. بإمكان التخفيض 30٪ من التسعيرة النقل اذا أُلغِيت مأذونيات النقل و تمت عصرنة القطاع على شاكلة ما هو معمول به في الدول اليمقراطية المتقدمة والتي تقدِٓس مساواة المواطنين في كل شيء بخلاف المغرب المتخلف الغير الديمقراطي حيث أقلية لها الماذونيات النقل و الحق في البحر و البرو و هذا يُشكل انتهاكاً صارخا للدستور الجديد
37 - جلال السبت 03 يناير 2015 - 19:18
يقول الاصحاب الطاكسيات من يضمن لنا ان الاسعار الوقود لن ترتفع مرة الاخرى المواطن ايضا يسال نفس سؤال وهو المتضرر من زيادتكم من يضمن له ان الاسعار الكازوال سوف تزيد في الانخفاض مازال لو وصل سعر النفط العالمي الى 20 دولار الغريب ان الزيادة في سعر الطاكسيات تتجاوز حتى الزيادة الحكومة في سعر الكازول الحكومة تزيد متلا نصف درهم الطاكسيات تزيدوا درهم او درهم ونصف في تمن يبقون على نفس تسعيرة النقل مرتفعة رغم انخفاض تمن الكازوال هدا يسمى تشفارت والسرقة جيوب المواطن بالعلالي حكومة منافقة تتفرج على الاستغلال للمواطنين الاصحاب طاكسيات تعرفوا الزيادة ومطالبة بالحقوق اين اداء واجبات وحبدا لو كانت الزيادة تساوي مع الجودة وتحترم شروط السلامة والراحة المواطن يقبل بالزيادة غير حيودنا هاديك الخردة الشوهة تسمونها الطاكسي ونركبوا برحتنا مشكلة ماشي فيكم مشكلة في هاديك حكومة رباعة ديال منافقين وتجار الدين تزيد بدراهم وتنقص بالسنتيمات والدي اصبحت الايامهم معدودة في حكم كما تنبا لهم ضافي خلفان
38 - khalili السبت 03 يناير 2015 - 19:21
لقد انهكنا ثمن الطاكسيلت المرتفع..
لماذا انخفضت اسعار الكازوال ولم تنخفض اسعار النقل؟
يجب اجبارهم على تخفيض الاسعار ومن اعترض يجب سحب الكريمة منه..كفى من الزيادة كفى
39 - Düsseldorf السبت 03 يناير 2015 - 19:36
هده هى الصورة النمطية التي توجد في دهن السياح عن المغرب. بداءي عشواءي ومضحك
40 - سفيان السبت 03 يناير 2015 - 19:39
ليس هناك مراقبة ولا متابعة من الدولة أمس بإفران هناك مزايدة بين أصحاب طاكسيات علي مواطن من أجل تنقل إلي حاجب حيت وصل سعر إلي 30 درهم الله هما هذا منكر
41 - abdeltif السبت 03 يناير 2015 - 19:41
واش أعباد الله النفط نقص بالنص و عندنا نقسو عشر ريالات و بعد أش لي عمرو نقس في المغرب؟ تيحسابو واش التقدم بالزيدات
42 - مواطن معتز بمغربيته السبت 03 يناير 2015 - 19:45
تخصيص وقود بأثمنة تفضيلية لفائدة المهنيين للحفاظ على استقرار الأثمنة: اقتراح جيد لكنه يتطلب أن تكون مفاتيح خزانات الوقود للعربات المهنية في أيادي محايدة غير أيادي المهنيين مع ضبط عداد الكيلومترات،.
راه جميع الحلول ممكنة وصعبة التطبيق، والحل الصحيح لي خاصنا حنا المغاربة هو المعقول ولا شيئ آخر غير المعقول، وتحية لكل الشرفاء أينمأ كانوا.
43 - CHOUKRANI HASSAN السبت 03 يناير 2015 - 20:16
Quand les prix du carburant ont flambé nous n'arrêterions pas de critiquer le gouvernement. Maintenant que les prix ont baissé les taxi drivers commencent à chercher des trucs pour s'en sortir. je me demande ou est ce qu'elle est la citoyenneté.
Soyons citoyens et ne cherchons pas à bénéficier plus que le raisonnable. nous demandons aux autorités responsables d'y intervenir afin de protéger les massakines.
44 - أحمد السبت 03 يناير 2015 - 20:29
هذا يدخل في اطار استنزاف جيوب المواطنين البسطاء و الدولة بنفسها ساهمت في سرقة أموال المغاربة البسطاء و اقتطاعها من أرزاقهم و قوت أبنائهم لأزيد من سنة فالكل شهد تراجع أسعار البترول بشكل كبير لكن المغرب استمر في زيادة ثمن المحروقات رغم تزميرهم لشعارات "المقايسة" و ذلك في محاولة منهم لاعادة ملأ الصناديق و الميزانيات التي نهبها نافذون في الدولة و الفقراء هم من يؤدون ثمن ذلك ليأتي من ينهبها مجددا هذا في ظل غياب أية رغبة أو نية في محاسبة المفسدين الكبار الذين طغوا و تجبروا في المغرب.
45 - Driss Abou Amine السبت 03 يناير 2015 - 20:45
رغم انخفاض الگازوال و البنزين فمازالت تسعيرة النقل جد مرتفعة ، ليس هناك مٓن يدافع على المسافرين أو مٓن يطالب بتخفيض هذه التذكرة لأنّ حتى الحكومة تعمل ضد المواطنين و تطلب هي الأخرى الزيادة في المواد الغذائية و لا تريد أو تمتنع عن الزيادة في الأجور ، فمن يحمي أو يدافع على المواطنين او المسافرين ، ولكن رجاؤنا في الله تبارك و تعالى و في ملكنا محمد السادس نصره الله
46 - accedent السبت 03 يناير 2015 - 21:00
ما اريد قوله هو ان هذا القطاع الغير المهيكل ينهب جويوب الفقراء. من يركب السيارة انهم دوي الدخل الهزيل او الفقراء الذين لم يتمكنوا من شراء السيارات. تصحاب السيارات قاموا بالزيادة مرات كتعددة. وان ناقشت ذلك وا سائق فلا تجد الا كلمت المروق. اما الان المحروق اصبح بثمنه العادي لكن العصابة تستمر في نهب الجويوب. نتهيك عن الزيادة العشوائية التي تطبق على الركاب. فمثلا من بني ملال الى مذينة الفقيه بن صالح التسعيرة الحالية هي 15 درهم بعدما كانت في 12 درهم. فلماذا لا ترجع الى قيمتها. زيادة على ذلك بانها تطبق في 20 درهم ابتداء من 5 مساء. غريب هذا التطبيق. و الغريب هو ان هذا القطاع توجد به فئة لا امانة لهم. كلاب خبيت و تعامل منحل. ان تكلمت اصبحت داخل لوبي يتهمك بامور لا انسانية. لا يستهلون لا دعم و لا مساعدة. يريدون ان يملؤا جويوبهم من المساكين و من الدولة ايضا. ليس من المعقول هذا. ان هذا القطاع يجب ان تدخل فيه الدولة بتنظيم محكم حتى تحمي الواطنين و الواطنات من التعسف الا اخلاقي.
47 - dr yas السبت 03 يناير 2015 - 21:03
ﻷنه يعني ارتفاع اﻷثمنة في حال ارتفاع أسعار المحروقات
48 - Hicham السبت 03 يناير 2015 - 21:06
Listen to this shmuck asking for a special pricing on gasoline and suggest 3 or 3.5 DHs per liter. You can not even buy water with that price let alone buy gasoline. He never told us where he thinks the government should get the money to pay for this special pricing.
49 - abdo السبت 03 يناير 2015 - 21:25
الجواب سهل لانه سينعكس سلبا فقط على الدراويش المقهورين في غياب مسؤولين لا يفكرون الا في انفسهم وعلى راسهم النوام عفوا مجلس النواب
50 - فاطمة ب السبت 03 يناير 2015 - 21:31
قطاع سيارات الاجرة هو قطاع حيوي و يقوم بدور هام على كافة المستويات و يجب على هذه الحكومة أن تنظر له بعين واقعية و أن تحاول أن تعيش مشاكله الغير منتهية و ذلك بفتح حوار مسؤول و جاد و أن تضع نصب أعينها السائق أولا ثم الرخصة ثم السيارة
و ما ضاع حق و من وراءه سائق مهني
51 - جلال السبت 03 يناير 2015 - 21:33
الى كل الممثليين النقابيين لوسائل النقل ( سيارة الأجرة - الحافلات...) ألم تخجلوا من أنفسكم ؟ كنا نتحمل من قبل ... ومن سيضمن لنا ....وأخيرا تخصيص غازوال مدعم ب3 أو 3.50 درهم ألم تستحيوا ....أولا نقولوها بالدارجة نعطيوكم التبن واللبن والزبدة و...ونزيدوا الشحم في ظهر المعلوف .
ألم تدركوا أن الطبقة الفقيرة هي التي تستعمل هذا النوع من النقل؟
لازم من تدخل الدولة بالزامية سياسية المقايسة في تحديد تسعيرة النقل بنوعيه.
52 - yassine السبت 03 يناير 2015 - 21:41
في هاد البلاد كل واحد كيضرب على راسو . نهار تزاد المازوط بداو يبكيو حتى زادو ثمن على المواطن و ملي نقص في ثمن ضربوها بسكتة !خاصنا نهضرو على هادشي منبقاوش حالين فمنا و ساكتين راه القضية ولات محاكة عند الشعب راه كاين لي كايشد اكتر من 4 طاكسيات في اليوم
لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
53 - ولد فاس السبت 03 يناير 2015 - 21:43
السلام عليكم ،أود أن أبارك لكم الذكرى الغالية لميلاد سيد البرية أهلها الله عليكم وعلى باقي الامة الإسلامية بالخير واليمن والبركة، أما فيما يتعلق بتسعرة النقل داخل المدار الحضري ،فإني أثمن كلام صاحب المقال لمجموعة من الاعتبارات، من بينها أن النقابات تتلاعب بالتسعرة ويدعون كذبا أنهم يسعون لخدمة المواطن، فإذا ارتفع سعر البنزين ارتفعت التسعرة وإذا انخفض البنزين بقيت التسعرة على حالها، أي منطق هذا وأي عدالة هذه التي يتحدثون عنها هاته النقابات ،لا سبيل للحد من هذا العبث الذي تسعى من خلاله النقابات في فرض الامر الواقع .لا يملكون الجرئة في محاورة الحكومة ،إذن ليدفع المواطن الفاتورة كاملة ،لذا ينبغي اتخاذ موقف من هدا التصرف الارعن وذلك عن طريق المقاطعة للطاكسيات والحافلات ،أو اتخاذ أشكال نضالية مسؤولة ومعقلنة لأن زمن الامر الواقع انتهى إلى غير رجعة ...............
54 - مغربي السبت 03 يناير 2015 - 22:10
لعل في بعض الكلام الذي قيل بعض الصحة.لكن غالب الاحيان الامر يتعلق بفوضى في مجال النقل خصوصا في بعض المناطق حيث لا رقيب ولا حسيب خاصة بالنسبة للطاكسيات في المناطق القروية حيث تسيطر الامية و الجهل و انعدام الوعي.
55 - JASTIMI السبت 03 يناير 2015 - 22:10
"من يَضْمنُ لنا أنّ أسعار المحروقات لن تعود إلى الارتفاع قريبا؟"....آه بصاح..و حين زدتم 50 سنتيم للشخص حين ارتفع الوقود بدرهم لليتر لم لم تقولوا لن نزيد ...فمن سيضمن لنا ان اسعار المحروقات لن تعود للانخفاض قريبا؟؟؟؟ و حتى السيارات المدعومة الجديدة عارضتموها لأنها ستقلل من ارباحكم الكبيرة لأنكم بدونها ستموتون جوعا...والله يعطينا وجهكم تريدون الاصلاح فقط حين يكون في صالح ارباحكم فقط ام حين يكون ضدها فانتم اكثر فسادا من الفاسدين الحكام
56 - islam salam السبت 03 يناير 2015 - 22:13
غلاء قطع غيارات سيارات الأجرة، التي تتطلب إصلاحات دائمة , maintenant vous reparez vous confortables taxi , et ils sont tous www, , ,,,siiiir a wa tn3sss achmen ghiyar al ghyarrrr
57 - achraf el asri السبت 03 يناير 2015 - 22:33
اولا يجب اضافة : و انخفاض اسعار المواد الغذائية؟
تانيا: وهو اﻷهم : من المعروف عن اصحاب الطاكسيات الجشع و الطمع و استغلال و مص دماء المواطنين اابسطاء، فعندما ارتفع يعر البترول اقاموا الدنيا حتى تترتفع اسعار النقل ، والان بعد ان انخفضت يتحججون بمبرراات واهية وهذفهم دوما هو الربح ثم الربح ، فمثلا في ابام العطل و الاعياد يرفعون من التسعيرة اضعاف اضعاف وداءما حجتهم القديمة : سأعود فارغا،
من هذا المنبر اناشد كل المواطنين الى محاربة مصاصي الدماء هؤلاء وعدم الرضوخ لهم و لاسعارهم المزاجية و الدفاع عن حقك ﻷن المأذونية اعطيت له لنقل المواطن وليس للتلاعب به.
واخيرا اقول: في كل مهنة نجد دوما الصالح و الطالح، و أملنا في الله وفي الصالحين كبير للرقي بهذه البلاد.
58 - العرندس السبت 03 يناير 2015 - 22:38
إذا زاد سعر الوقود أكثر مما هو عليه فستزيدون في التسعيرة وتجعلونها سعيرا
أما إذا انخفض تتحجون ومن يضمن لنا كذت وكذا؟؟ كفى نفاقا
ثم من يضمن لنا أنكم لن تبيعوا هذا الوقود الذي تطلبون من الحكومة تزويدكم به ب ثلاثة دراهم؟؟ من يضمن أن سائق الطاطسي بدل أن يقوم ب نقل الناس سيبدأ ببيع هذا الوقود للغير
59 - عبدو السبت 03 يناير 2015 - 23:16
مشكل الطكسيات هو تسليمها لساىقين لا يمتون لاخلاق الثقة بصفة الاغلبية شفارة تيزيدو فالصيف من راسهوم و المصيبة الاخرى الانتقاىية في قبول المواطنين حيث الاسبقية للسياح ثم بنات الهوى ثم ثم اضن ان الحل هو تحرير القطاع و لي عندو بيرمي دكونفيونس يدير طاكسي و يعاقبو كل من يميز بين الركاب و كل شفار و تنضيم النقابة لانها مجموعة من منتهزي هفوات و اخدي حقوق الاخر
60 - Stylo 7mer السبت 03 يناير 2015 - 23:22
L'Etat a déjà permis des conditions préférentielles pr les taxis mais les propriétaires refusent la transparence pr ne pas payer d'impôts, que veulent-ils de plus had les taxis? ils augmentent les prix 3la le simple citoyen comme ça ils gagnent doublement, les impôts et les marges augmentées, Allahoumma inna hadha mounkar
61 - mouloud الأحد 04 يناير 2015 - 00:01
Prenons l example des chauffeurs de taxi qui font le trajet rabat khemisset le prix normal c est33dh mais ce prix ne s arrete pas la le vendredi il augmente de 17dh et ainsi le voyageur paye 50 dh surtout que les client sont en majeur partie des etudiant ou est doncle controle des prix
62 - rachid الأحد 04 يناير 2015 - 00:16
تيفلت الرباط '50كلم ب27 درهم آترك للمسؤولين التعليق خصوصا عمالة الخمييسات 
63 - زبون الطاكسي الأحد 04 يناير 2015 - 02:48
بماذا سأستفيد من انخفاض سعر المحروقات ووسيلة النقل الوحيدة التي أستعملها هي الطاكسي؟
64 - m3allla9 الأحد 04 يناير 2015 - 03:03
ماشي غير سيارات الأجرة للي خاصهم ينقصو في التسعيرة
فين خلليتوا طاكسي كبير للي زايد على كل 60 كلم 5 دراهم !!!!!
واش الكازوال زاد درهم فاللتر أو طاكسيات زايدين 5 دراهم على كل بلاصا لمسافة 60 كيلومتر !!! بغيت غير نفهم أش هاد التناسبية باش خدامين هاد الناس ؟؟؟
أما صحاب الكيران حدث و لا حرج
إلا إفترضن كار زايد عليك 10 دراهم لمسافة 160 كلم و الكار كيهز 60 بلاصا
الكار يستهلك 30 لتر كمثال فهاد المسافة
إذن بعملية حسابية خاصو يزيد 30 درهم ماشي 600 درهم
هذا استغلال و نصب و احتيال على مستعملي النقل العمومي
و لاكن شكون حس بك، للي مسؤول بطوموبيلتو و المازوط على حساب الدولة
65 - جلال الأحد 04 يناير 2015 - 04:23
سيروا الله يعطينا وجهكم الحكومة بنفسها تطبق القانون واخرجت نظام المقايسة اداارتفعت الاسعار النفط في الدولية ترفع تمن الوقود وادا انخفاض تقوم بخفضه ورغم ان التخفيض وزراة الوفا قايد السبسي لا تسمن ولا تغني من الجوع على اقل الحكومة تفي بوعودها وتنفد الالتزمات التي قطعتها على نفسها العمش احسن من العمى اما الاصحاب الطاكسيات فهم يعتبرون انفسهم اقوى من الحكومة والدولة من اين جئتم بهدا القانون ترفعون تمن النقل عند رفع الكازوال وترفضون تخفيضه ادا خفض الكازوال وتتحجون بحجج واهية تدينكم امام المواطنين تظهر جشعكم وطمعكم والسرقة جيوب المواطنين فقراء اجبرتهم الظروف وعدم الاستطاعة الامكانيتهم المادية على شراء سيارات تغنيهم عن ركوب تلك خردوات الطاكسيات ديال موديل سنة 79 حجتكم واهية مردود عليها عن ارتفاع تمن الوقود مرة الاخرى لمادا لا تقومون متلما تفعل الحكومة خفظواالتمن عند تنخفيض سعر الكازوال وارفعوه كدلك عندما يرتفع سعر ه وهدا الحل يرضي الجميع الاصحاب الطاكسيات السائقين المواطنين اما دلك الممثل النقابي اظنه انه ينتمي للنقابة تابعة للحزب شباط المنتمين للنقابته هما واحيدين يدافعون على الريع
66 - mouloud الأحد 04 يناير 2015 - 07:14
C est l etat qui doit determiner les prix du transport en fonction du prix du petrole c eet a l etat qu i doit proteger le citoyen de la flambee des prix du transportle jour fes vacances
67 - زايز الأحد 04 يناير 2015 - 11:12
وماذا عن اسعار الخضر والمواد الحيوية الاخرى تزيد بالزيادة ولا تنقص بالنقصان
68 - أبوزكرياء الأحد 04 يناير 2015 - 11:29
استبشر المواطنون من انخفاض اسعار المحروقات ،وقد ظنوا ذلك سينعكس بشكل إيجابي على تسعيرة النقل والمواد الإستهلاكية ،هذه الظنون لامكان لها في واقعنا ،حيث تغيب كل القيم ويغيب القانون والمراقبة فمشاكل النقل ظل يتخبط فيه المسكين وكل الفئات المقهورة بسبب غياب أي رقابة سواء بالمحطات الطرقية أو في الشوارع ،فأصحاب سيارات وحافلات النقل يفعلون مايريدون فإذا أضيف درهم واحد يحولون زياداتهم إلى 5 درهم وهنا نتساءل مادور هذه الوزارة التي يدعي فيها المسؤول الأول أنه يدافع عن الفئات الشعبية وسيتصدى للفساد في هذا القطاع الذي عشعش فيه الفساد حتى أصبح الفساد هو سمة القطاع ،وإذا كانت له الشجاعة أن يتصدى للفوضى والفساد التي تعم قطاع النقل.....
69 - Polat الأحد 04 يناير 2015 - 11:58
هادي هي الحالة فعندما سيزيد سعر الكزوال مستقبلا فسنسمع زيادة اخرى في سعر النقل يغتنمون اي فرصة للزيادة و الخاسر الاكبر هو المواطن
70 - décompensation الأحد 04 يناير 2015 - 12:07
Question importante
Normalement les prix ne vont pas baisser car il n y a pas de moyens de les baisser parallèlment à la baisse
des prix du gazoil
il parait que la limite supérieur est déja fixé car on ne peut jouer à chaque instant les prix à la baisse ou à la hausse
Reste la question de la concurrence la meilleure qualité et le meilleur prix gagne le marché

normalmeent il faut supprimer tous les compensations et tous les services publics gratuit y compris les écoles et lezs universités

Que reste avec l'argent de la compensation on va payer les chomeurs et la sécurité

Donc l'Etat sera désengagé totalement du secteur lucratif
71 - محمدكاتب جهوي لسيارات الاجرة الأحد 04 يناير 2015 - 13:12
لانريد صدقة من احد نريد من الحكومة ان توفي بوعدها ضذ الفساد واقتصاد الريع،اصحاب الطاكسيات يريدون ان يتحرروا من شبح الكريمات،يريدون رخص بدفتر التحملات يؤدون الضريبة للدولة يعرفون ما لهم وما عليهم،يريدون تغطية صحية،لايريدون تعليقات فضغاضة،لاننا محاصرون بمافيات التامين المبالغ فيه،الحلاوة،قطع الغيار،الغرامات،الا اخره.........
نريد تحرير وتقنين حقيقي للقطاع .
72 - zouhair السبت 31 يناير 2015 - 18:09
أصبحت أثمنة المحروقات في هذه الايام جد منخفظة لاكن شركات النقل وسيارت الآجرة لم يحركو ساكنا،عوضا أن يستفيد المواطن تستفيد الشركات وأرباب سيارت الآجرة (أشعب إياكل لعصا أو إسكت).
73 - رشيد السبت 31 يناير 2015 - 19:13
وأنا أقرأ التعليقات الواردة على الزيادات سواء هنا أو في مواقع أخرى، يتضح جليا أن القاسم المشترك بين التعليقات كلها يكمن في "شكوى الجميع على حيف أرباب السيارات فيما يخص موازات الثمن لتقلبات أسعار البترول (خفض الثمن)"
كوجهة نظر، أقول أن أصحاب وسائل النقل لن ولن يخفضوا من التسعيرة ما لم يجبروا!!! الجبر وحده هو الكفيل بجعلهم يخفضوا الثمن كلما أنخفض ثمن البترول.. هم كلما ارتفعت أسعار هذا الأخير ، يبادرون بالرفع وبلا أي مبالات بشكوانا!! هم والله لن يخفضوا من الثمن من تلقاء أنفسهم ..لو زدناهم على ما فرضوا لأخذوا وذهبوا ولن يشكروك حتى..لذا، كفى وكفى وألف كفىىى من رد اللوم لهم وحدهم..اللوم الكبير يرجع لنا نحن المواطنين
لنتحد ولو مرة واحدة وندفع عن أنفسنا قهر وظلم وحيف كل ما ينالنا من بلاء الذين لا يرون منا سوى سمن ظهر البعير ولا يكترثون لحر فيافي التقلبات على أقدامنا...
74 - Mohammed السبت 31 يناير 2015 - 19:37
The probleme is not in the transportation, because even the workers are striving to make a living. The real question we need to ask is why the bill of electrcity is still the same; most of the middle and porr classes can't affored to pay it.
75 - sidi slimane algharb السبت 31 يناير 2015 - 20:23
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
والله إإلا عيب أو عار هد الشي لي واقع في الزيادات في الأسعار في المواد الغذائية والخضر والفواكه وقطاع النقل
يقول المتل سكتنالو دخل الجامع بحماروا
واش هاد مالين الطاكسيا ما بغاوش إحشمو واش هاذوا كامونيين واش هادوا كيصحاب ليهوم راسهوم قافزين اولا فوق القانون اولا كيصحابليهوم حنا كوانب او ما غادانش نقدروا نديروا شي الازم
وا رجعوا لله راه حنا رجال او مانسمحوش فحقنا
76 - مواطن صالح الأحد 01 فبراير 2015 - 00:33
ان ما يراودني في دهني هو ان وسائل النقل بمجرد علمهم بالزيادة في المحروقات في الحين يتم الزيادة في تسعرة النقل و عندما تنخفظ المحروقات يبقى ثمن التسعيرة على حاله و هدا امر غير معقول فهم لا يراعون حالت المواطن و جيب المواطن انا اسميه بالضحية و لهدا نرجوا و نطلب من المعنيين بالامر بالنظر في هدا الموضوع و الخروج بنتيجة مرضية لنا و لهم وشكرا
المجموع: 76 | عرض: 1 - 76

التعليقات مغلقة على هذا المقال