24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/04/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1506:4713:3117:0720:0721:27
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟
  1. متضامنون مع معتقلي الريف (5.00)

  2. هكذا توسط مرسى تطوان في التجارة بين المغرب الإفريقي وأوروبا (5.00)

  3. "جدارية حزينة لطفل" تستنفر السلطات في وزان (5.00)

  4. مسيرة احتجاجية بالرباط تطالب بـ"الحرية الفورية" لمعتقلي حراك الريف (5.00)

  5. اعتقال فتاتين خططتا لاستهداف تلاميذ في أمريكا (4.00)

قيم هذا المقال

4.50

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | مرصد حقوقي يقاضي فرنسا ضد همجية وانتهاكات الاستعمار

مرصد حقوقي يقاضي فرنسا ضد همجية وانتهاكات الاستعمار

مرصد حقوقي يقاضي فرنسا ضد همجية وانتهاكات الاستعمار

يعتزم المرصد الوطني للعدالة الاجتماعية رفع دعوى قضائية لدى الهيئات القضائية الدولية ضد فرنسا، وذلك لكونها "مسؤولة عن انتهاكات جسيمة خلال فترة استعمارها للمغرب"، واختار المرصد لهذه العملية اسم "نداء من أجل العدالة الاجتماعية".

ووصف المرصد الحقوقي الانتهاكات التي قام بها الاستعمار الفرنسي في حق المغاربة بكونها "أكبر عملية نصب واحتيال تاريخي"، تميز بأشكال من "الهمجية، والتنكيل، والتقتيل، وانتزاع الممتلكات، والاستغلال المادي والمعنوي".

وعاد المرصد إلى ممارسات الاستعمار الفرنسي في حق المغاربة والموثقة بالصوت الصورة، عندما كان جنود الجيش الفرنسي يتباهون "بقطع رؤوس المغاربة وتعليقها على أبواب المدن والقرى"، متهما فرنسا بكونها زرعت بذور النزاعات السياسية والحدودية والعرقية.

وانتقدت الهيئة المغربية عدم خضوع فرنسا للمحاسبة عن "كل ما أجرمت في حق المغاربة"، ذلك أن "طي صفحة الماضي لا يكون دون رد الاعتبار للضحايا"، وفق تقدير الهيئة التي حملت فرنسا مسؤولية "ما تعانيه الدول الإفريقية من شقاق وقلاقل اجتماعية".

واعتبر المرصد أن المغرب ليس وحده المعني بانتهاكات الاستعمار الفرنسي، بل هناك العديد من الدول الإفريقية التي عانت من نفس ممارسات الاستعمار الفرنسي، لذلك دعا المرصد إلى تأسيس "المبادرة الإفريقية لرد الاعتبار للقارة الإفريقية ومناهضة الهيمنة الفرنسية".

وينوي المرصد رفع دعوى قضائية دولية ضد فرنسا، ومطالبة باريس باعتذار "علني وفوري للمغرب، وكل دول الشعوب الإفريقية عن الجرائم ضد الإنسانية التي ارتكبتها"، وأن يكون هذا الاعتذار مصحوبا بتعويض وجبر ضرر ضحايا الاستعمار الفرنسي وعائلاتهم.

وأعلن المرصد المغربي عن سعيه لتأسيس المركز الأفريقي لحفظ الذاكرة، ويشتمل على مركز للاستماع ومركز للتوثيق، مبديا نيته مقاضاة فرنسا بسبب ما قامت به خلال فترة استعمارها للمغرب، في الوقت الذي تعرف فيه العلاقات الثنائية تدهورا كبيرا دام لأكثر من سنة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (101)

1 - Abdelkader Richard الأحد 25 يناير 2015 - 10:57
Il faudra procéder de concert avec les autres pays africains anciennement colonisés par la France, qui le désirent.
2 - alex الأحد 25 يناير 2015 - 11:01
une initiative qui fait consensus au Maroc et en Afrique. J’espère que ça ne soit pas un feu de paille ou pour des fins personnelles.
il faut aller jusqu'au bout et s'il faut faire des levées de fond pour faire face aux dépenses judiciaires, les marocains sont prêts à soutenir cette initiative avec tout ce qu'ils possèdent.
Bonne chance.
3 - حنان امي و دلع فرنسا الأحد 25 يناير 2015 - 11:05
حتى لدابا عاد فقتوا ؟
و ماذا عن الغزو العربي لبلدان شمال افريقيا ؟ و ماذا عن الجرائم التي ارتكبها الغزاة العرب في حق هذه الشعوب من سبي لنسائهم و طمس لهويتهم و استهداف للغتهم؟
و ماذا عن من وقع معاهدة الحماية مع فرنسا ضد الثورة الامازيغية و وضع يده مع الجيش الفرنسي و الاسباني لابادة سكان الريف و رقصفهم بالفسفور الكيماوي ؟

على العموم موقف المغرب سيتغير بمجرد ان تتغير الحكومة الاشتراكية في فرنسا و يعود حزب ساركوزي و جاك شيراك اصدقاء المغرب الى الحكم, فقد تعودنا على تشنج العلاقات المغربية الفرنسية كلما كانت الحكومة الفرنسية اشتراكية كلنا نتذكر طبيعة العلاقات المغربية في عهد فرانسوا ميتيرون, لان الحكومة الاشتراكية تتعاطف مع نظيرتها الاشتراكية في الجزائر مما يثير مخاوف و غيرة المغرب الذي تعود على حنان امه فرنسا.
4 - France= Voleurs+Arogance الأحد 25 يناير 2015 - 11:05
Bonne idee ! mon grand père a perdu plus de 1000 Mouton au francais. Allah yakhod fihom l 7aq ! lesterre aussi : tous les AMLAK L QABILA ....
5 - محمد الأحد 25 يناير 2015 - 11:10
foncez nous somme avec vous, il faut organiser des meeting pour mettre en évidence ce que nous ancêtres ont subit de ce Pays
6 - الشاوي - الأوراس الأشم الأحد 25 يناير 2015 - 11:14
إذا فعلها هذا المرصد ستكون سابقة تاريخية تحسب للمغاربة ، وستتبعهم
شعوب أخرى فقط ادعموا البادرة عبر تكتل المنظمات المدنية المغربية
وستكون للمغاربة ميزة البطولة ، لكن شرط العمل الجماعي الشعبي المغربي
ولا يمنع ذلك من إشراك من يريد المشاركة من المغرب العربي ، ودول
إستعمرتها فرنسا ، ولتكن القيادة للمغاربة ، بادروا ولا تخافوا ، إنها فكرة
تثير الحماس ، فعِِّـلوها إعلاميا على الأقل ، ولكم شرف السبق .
7 - سيف الدين الأحد 25 يناير 2015 - 11:14
نعم أرى أن على المغرب مقاضاة فرنسا على ما فعلته في المغرب بل وحتى اسبانيا ، و يجب تحميل الدولتين ملف الأراضي التي اقتطعتها فرنسا لضمها الى مستعمرتها الجزائر و كذلك تحميلهم التقسيم على الاساس العرقي داخل نفس الشعب خصوصا قضية الأقاليم الجنوبية عندما أقسموا على تقسيم المغرب بأي ثمن، و انسحابهم الجزئي لاعطاء شرعية ما لا شرعة له لطلب الاستقلال.
8 - Bob الأحد 25 يناير 2015 - 11:15
نعم يجب على هذا المركز الافريقي ان يظهر للعالم جرائم فرنسا في المغرب و افريقيا. وخصوصا الثروات لان العالم لا يعرف ماضيها
9 - je suis pas Charlie الأحد 25 يناير 2015 - 11:16
فرنسا ذبحت وقتلت ملايين من المسلمين والأفارقة في عهد الاستعمار و غير الاستعمار . اما الان يتهمون المسلمون والإسلام بالارهاب بعد ان قتلو 12 فرنسي في باريس.
10 - charif الأحد 25 يناير 2015 - 11:17
واش كاين شي إستعمار وإستحمار قد هادا للي راحنا فيه
11 - soulaiman الأحد 25 يناير 2015 - 11:19
ان الله يمهل ولا يهمل صدق الله العضيم
فلابدة لفرنسا ان تدفع الثمن على النتهاكات والهمجية التي مارستها على الافارقة ونهب ممتلكاتهم
فلولا الافارقة وخاصة المغاربة منهم والجزائرين لا كانت باريس لازالت تحت راية الالمان
12 - السياسة الأحد 25 يناير 2015 - 11:20
لاول مرة في حياتي اقرا مقال في جرايد مغربية يقول فيه المغرب يطلب من فرنسا الاعتراف بالنتهاكات في حق الشعب المغربي. هاذا شي جميل و هذا يدل علي الجهود الذي يقدمونها السياسيين المغاربة في اواخر الاشهر الماضية. يا هل تري ما هو السبب الذي خلي السياسيين المغاربة يهاجمون بدون تردد؟
13 - عماد الأحد 25 يناير 2015 - 11:20
والله إنه لشيء مضحك مبكي!!! أين كُنتُم يا من تهرطقون كل هذا الزمن!!؟ فرنسا طردت من المغرب بفضل الله ثم المجاهدين الأبرار لكن نصبت خلفا لها من بني جلدتنا لذا فالعدو مزروع بينا ويجب جتثاته عن بكرة أبيه لا أن نقول له "عفا الله عما سلف"
14 - abdl الأحد 25 يناير 2015 - 11:22
لقد انتهى عهد التبعية لفرنسا
15 - assadeq الأحد 25 يناير 2015 - 11:22
enfin , la jeunesse marocaine va découvrir les horreurs commise par la france contre le peuple du maroc et contre sa geographie apres l'avoir emputé de ses territoires comme tindouf , bechar , qnadsa , ben ounnif etc
utilisons le droit international pour dénoncer les vrais crimes contre l'humanité commis par le colonialisme
16 - Mustafsson الأحد 25 يناير 2015 - 11:24
برافو. والله هذا ما كنت اتمناه منذ مدة! جرائم فرنسا (المزلوطة) في افريقيا وآسيا بلغت عنان السماء وعاشت الشعوب التي كانت ضحيتها ولازالت تعيش اوضاعا مزرية جراء هاته الهمجية والسادية الفرنسية. رغم ان هذه الدعوة ستقابلها فرنسا بالتكبر والافتخار بجرائمها لحد اقرارها في الدستور كما فعلت سابقا, لكنها بداية مشوار ستكون هي الخاسرة في الاخير. فالمغرب والجزائر عانيا كثيرا من السياسة الفرنسية لحد تفتيت صلة الجوار واستحالة اصلاح ما فات , والكوت ديفوار لازال مقسما وتعاني الكونغو وافريقيا الوسطى وروندا جراء الحروب الاهلية المفتعلة من فرنسا والكاميرون ونيجريا جراء عصابات الانفصال الممولة حديثا من فرنسا وكافة الانقلابات التي شهدتها دول اخرى كغينيا وغينيا الاستوائية وبوركينافاسو ودولة مالي وزيد وزيد.... في حين ان فرنسا سارعت لتجريم تركيا في ما يخص الارمن باطلا لكيلا تذخل تركيا الى الاتحاد الاوروبي. فرنسا اليوم اصبحت دولة ضعيفة ولاتملك الحلول لمشاكلها لانها لازالت تفكر بنفس طريقة القرنيين الماضيين, اي الامبريالية والتوسع وفرق تسد, رغم ان العالم تغير واصبح مستحيلا القيام بمثل هاته الحماقات.
17 - المهدي الأحد 25 يناير 2015 - 11:24
وهل يستطيع هذا المرصد ان يمضي في جرأته قليلا الى الامام خصوصا فيما يخص الاراضي التي انتزعها المستعمر الفرنسي من أصحابها والتي وزعت بعد الاستقلال على الأعيان رغم وجود أصحابها الشرعيين الذين عانوا بشكل مزدوج من الاستعمار ومن خلفه ؟ اين الاراضي المسترجعة من المعمرين خصوصا تلك الممتدة في المناطق المعروفة بخصوبتها ؟ هل لهذا المرصد الجرأة لمقاضاة من استولى عليها بدون وجه حق ؟ ام ان الامر لا يعدو جعجعة أملاها الظرف الذي تجتازه العلاقات المغربية الفرنسية سرعان ما ستخبو بمجرد عودة المياه الى مجاريها ، من يتطلع لإحقاق الحق لا ينتظر كل هذا الوقت لإماطة اللثام عن قضايا التهمها الزمن ..
18 - كريم الأحد 25 يناير 2015 - 11:26
أنا مع هذه المبادرة... الله يعاونهم والله يسير لهم طريقهم آمين
19 - amazigh الأحد 25 يناير 2015 - 11:26
هااااااا المعقول. الحقوق لا تتقادم،فرنسا يجب ان تتحمل مسؤولية ارهاب الدولة الذي كانت تمارسه في حق الشعوب المستعمرة من جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية.عليهم ان يدينوا الهمجية التي كانت تمارسها الدولة الفرنسية ويعتذروا ويعوضوا المملكة المغربية بما يتناسب والانتهاكات الجسيمة التي لحقت الشعب المغربي خاصة سلبه حريته في فترة الإستعمار.دون نسيان الاستعمار الاسباني والبرتغالي والانجليزي ،فالجميع يجب ان يحاسب.
20 - ضد الضد الأحد 25 يناير 2015 - 11:32
اذا لم تظيفوا الى دعوتكم مطابلة فرنسا باسترجاع الأراضي المغربية التي خصمتها من المغرب و أضافتها الى الجزائر و الكشف الفوري عن أرشيف خريطة المغرب قبل الاستعمار و اطلاعه على الأمم المتحدة ... فلا داعي لتقديم الدعوة.. لأن سرقة أراضي الوطن تعتبر جريمة أكبر من التعذيب الجسدي
21 - bazz! الأحد 25 يناير 2015 - 11:32
d abord c était un protectorat que le roi de l époque avait signé avec les autorités Françaises et grande partie des notables marocains avait approuvée..il y juste quelques jours la France a donné des centaines de millions de dollars au Maroc !chercher l erreur! meme l Algérie- avec son million et demi de martyrs-ne demande réparation l Algérie demande juste des excuses !ce que vous faites vous c est du raquette..allah yalaane li mayahchame!quelle dignité!
22 - ali الأحد 25 يناير 2015 - 11:33
C est cela une vraie politique intelligente intelligible clairevoyante efficace tangible .

En effet il y en marre de se laisser faire par les manigances diaboliques et minables concoctees par le couple Alger Paris socialo comministe pro polisario terroriste
Bravo au maroc

Vive le maroc
Dieu la patrie le roi
23 - maroc الأحد 25 يناير 2015 - 11:36
C'est une initiative qui aurait due être prise il ya longtemps. La France doit payer ses crimes comme elle doit reconnaître ses débordements.
24 - علولة الأحد 25 يناير 2015 - 11:37
الماضي لا يوعد والاستعمار الفرنسي اعتدى على المغاربة كما اعتدى الاسبان ايضا الا ان الفريقين كانا نتفاهم بن معا لاستغلال الأوضاع حيث كان يقتسمون المغرب وثرواته وكذالك شعبه فلولا الاستقلال الذي جاء بالقوة لكان المغرب لحد الساعة منقسم وفرنسا لحد الساعة لم تحاسب عن الاعمال البشعة التى فعلتها بأجدادنا وجاء الوقت لمحاسبته فرنسا وإسبانيا بتعويض ما فعلوا بكل المغاربة اليهود والمسلمين وبغثًرت أملاكهم
25 - رمال الأحد 25 يناير 2015 - 11:39
La France et ses alliées ont une courte mémoire..heureusement que personne ne pourra falsifier et/ou effacer l'histoire de la colonisation Franco-espagnole-porto!que la justice soit rendue au peuple marocain !incha Allah
26 - عبد اللطيف الأحد 25 يناير 2015 - 11:40
عندما تصبح الجمعة يوم عطلة عوض الأحد أتأكد ان المغرب بدا يسترجع سيادته وفى طريق الاستقلال الحقيقي من التبعية الفرنسية التى لم نجنى منها الا الاستفزاز والتحقير لنا ولمسوولينا وحتى لملكنا
27 - homandir الأحد 25 يناير 2015 - 11:41
ceci devrait se passer depuis longtemps, prenez bien la lecon de la shoah
28 - FireMan الأحد 25 يناير 2015 - 11:42
J'espère que vous irez jusqu'au bout et demasqué cet état voyeux qui se dit democratique etc
29 - مغربي حر الأحد 25 يناير 2015 - 11:46
ويلكم أيها الضالمين إذا اتحد المضلومون (وما أكثرهم ) والله لن تردعهم أية قوة
30 - موسى بن نصير الأحد 25 يناير 2015 - 11:53
إذا قامت فرنسا بتعويض ضحايا الاستعمار وعائلاتهم في كل المناطق التي كانت خاضعة لها فإن فرنسا ستصبح هي الأخرى في حاجة إلى مساعدات دولية وسبهاجر الفرنسيون هذه المرة إلى تشاد وأفريقيا الوسطى ومالي والنيجر للعمل هناك في المناجم والضيعات الفلاحية.
31 - kabyle الأحد 25 يناير 2015 - 11:54
Elle sont l'indépendance sans faire la guerre et la il demande autres choses, franchement j'ai rien compris un peuple vendu liberté de parole
32 - boukob الأحد 25 يناير 2015 - 11:56
ان كل عائلتي من قدماء المحاربين الذين ضحوا بانفسهم لتحرير اليهود والفرنسيين من غطرسة النازية ,جدي توفي وعمره 40 سنة نتيجة سموم الاسلحة في الحرب العالمية وتبعه اخوه كذلك اما العم الوحيد الذي لازال حيا يرزق فهو يعيش ازمة نفسية حادة اعراضها تضهر في احلامه المزعجة بكوابس الحروب ,فهذه الحالة الاسرية المؤلمة يعانيها الكثير من الاسر المغربية ليست اسرتي وحدها.ويجب علينا ان نقوم باحصاء هذه المآسي ببرهان اذا اردنا ان نرغم فرنسا في المحاكم الدولية.
33 - مغربي حر الأحد 25 يناير 2015 - 12:00
حتى نكون منصفين ، يجب ايضا مقاضاة اولائك الذين تعاقدوا مع الاحتلال الفرنسي ومكنوه من البلاد والعباد، وكل العملاء الذين تحالفوا مع لاستعمار ضد
المغاربة الاحرار.
34 - الهمامي الأحد 25 يناير 2015 - 12:00
خطوة شجاعة يجب التصفيق لها و حشد الدعم من جميع الدول الافريقية الفرنكفونية التي لازالت تعاني من تبعات الاستعمار الفرنسي المقيت علما أن 14 دولة افريقية من جنوب الصحراء هي ملزمة الى حدود اليوم بدفع ضرائب للخزينة الفرنسية و ايداع حصص كبيرة من مداخيلها لدى البنك المركزي الفرنسي. المغرب اليوم هو اقوى من اي وقت مضى بتوفيق من الله تعالى ثم بعبقرية ملكه الشاب و لدينا سمعة افريقية و دولية محترمة ما فتئت تزداد سنة بعد اخرى و هذه معطيات يجب استغلالها من طرف كافة القوى الوطنية الحية من اجل رد الاعتبار للمغرب و افريقيا على جميع الاصعدة رغم كيد الحاسدين.
يجب أن نذكر فرنسا أن ذلك الازدهار الاقتصادي و المالي الذي تتباهى به منذ عقود طويلة انما هو نتاج اكبر عملية نصب و احتيال و سرقة دامت لمئات السنين في اكثر من 20 دولة افريقية وما بني على باطل فهو باطل.
الصراحة تقال فرنسا هي المسؤول الأول عن معاناة شعوب افريقيا و قد حان الوقت المحاسبة.
35 - mohamed bouarfa الأحد 25 يناير 2015 - 12:08
مائة بالمائة مع هذا القرار حيث ماعندنا مانديرو بالدبلوماسية نتاع والو،حان الأوان لنطالب بالقليل على الأقل،لأن ما أخذ أكبر...فرنسا لا تعطي لتعطي بل تعطي لتأخد،ناس مصلحيون لهذا الدبلوماسية ما واكلاش معاهم،أنا أعيش في فرنسا ولكن يجيبني النيف على بلادي،الجزائر طالبت بتعويضات هائلة وقاضت فرنسا،أما حكوماتنا السابقة كانت تتملق دائما من أجل أن يعترف لنا بالصحراء وحسن السلوك من دولة لا تعرف إلا المصالح،خاصنا نوطدو علاقات أخرى مع دول أخرى،وأنا مع من ينادي بتغيير اللغة الفرنسية إلى الإنجليزية....لكي نتطور في هذه الغابة.
36 - طارق الأحد 25 يناير 2015 - 12:12
مبادرة جد جد طيبة تستوجب الثناء و الدعم، لان فرنسا الاستعمارية لازالت تتباكى على الاستعمار النازي الدي لم يعمر طويلا، بينما هي كانت تستغل المغرب و الدول الاخرى لعقود بل لِقرون، و بلغت بها الوقاحة حد انها لم تنه الاستعمار في افريقيا غداة نهاية الحرب العالمية الثانية في 1945، بل استمرت لاكثر من عقد في نهب الدول، لتعويض خسائرها في الحرب، بل حتى استقلالها نالته عن طريق الفيلق الأجنبي و المجاهدين التي استعمرت بلدانها.
فرنسا من اكثر الدول نفاقا، ففي الوقت الذي كان دوكول يرعى المقاومة من انكلترا، كان المستعمر يعدم المجاهدين في المغرب، اي يقوم بنفس افعال النازية التي ينبذونها الآن بكل وجدانهم، مع التحريف طبعا و التركيز على اليهود الذين لا يمثلون اكثر من 15% من ضحايا الحرب العالمية، فرنسا يجب ان تعتدر الى و تعترف ب و تعوِّض ضحايا اضطهاداتها التي عليها بنيت دولتهم المتقدمة، و على مواطنيها العنصريين الاغبياء ان يراجعوا انفسهم، لان ما فيهم هم الآن من عز لم يتأت الا من نهب خيرات افريقيا الجريحة، خسأتم يا شعب النفاق.
37 - رشيد الأحد 25 يناير 2015 - 12:13
فرنسا و اسبانيا هم احد أسباب كون المغرب دولة من دول العالم الثالث.
بعد ان درست مادة التاريخ في البكالوريا صرت اكرههم.و أتمنى الا نتعاون معهم في اي مجال بل يجب ان ننفتح على بلدان مثل الصين و كندا و روسيا.
38 - Amina الأحد 25 يناير 2015 - 12:15
أعتقد الوقت غير مناسب لمثل هاته التحركات الآن يجب ضبط النفس والتفكير بعقلانية هدا كل شيء
39 - marocain الأحد 25 يناير 2015 - 12:20
Pourquoi Vous faites ça maintenant
Il y' en a qui cherche à empirer encore plus les relation entre le Maroc et la France

La France est un membre permanent des NU
La France est l'un des premiers investisseurs dans notre royaumes
Ne tirez pas trop sur la corde s'il vous plait

c'est exactement ce que veut l'Algérie
l'Algérie nous a piégé avec l'Egypte avec la Mauritanie avec l'Espagne
n'aller trop loin à chercher les problème avec la France
nous sommes en train de rétablir les relations après avoir des petits problèmes
je m'adresse à Monsieur
أيوب الريمي
40 - بوجمعة الأحد 25 يناير 2015 - 12:21
الجرائم ضد الإنسانية لا تسقط بالتقادم!
ما اقترفته فرنسا في حق أجدادنا واباؤنا وفي الحرث والنسل واستنزاف الثروات ليس بالأمر الهين.
ألم تعتذر إيطاليا لليبيا؛ وضلت الجزائر تطالب فرنسا بالاعتذار الى يومنا هدا ؛وما المانع أن نطالب نحن المغاربة بمحاكمة فرنسا عن ماضيها الاستعماري ونطالبها بالاعتذار عن كل ما اقترفته ؟
41 - اكزناي م. الأحد 25 يناير 2015 - 12:22
على النرصد اﻻستعانة بالباحثين قبل الدخول في المتاهة .الموضوع شائك ﻻنه سيف ذو حدين ان لم يحسن استعماله فلن يعود باي نفع...حذار من الفقاعات...
42 - المحب لوطنه الأحد 25 يناير 2015 - 12:25
مبادرة تستحق التشجيع لأنها تهدف إلى:
- رد الإعتبار إلى دولة المغرب ملكا و شعبا.
- الكشف عن الوجه المفترس لفرنسا.
- دحض أكذوبة حقوق الإنسان التي ما فتئت ترددها فرنسا.
- تذكير فرنسا بأن المغرب ضحى بأرواح رجاله من أجل تحريرها من الغزو النازي الذي لا يقل بشاعة من غزوها للمغرب خاصة و لإفريقيا عامة.
- تنبيه فرنسا إلى أن زمن الإبتزاز السياسي قد ولى إلى ما لا رجعة فيه و أن للمغرب سيادة و مؤسسات يجب احترامها و أن الندية هي أساس التعامل مستقبلا.
-إثارة انتباهها إلى أن ما اقترفته ماضيا و ما تقترفه حاليا تستحق عليه مصطلح الفرنكوفوبيا ينبغي عليها إضافته إلى قاموسها عوض الإسلاموفوبيا.
43 - ج مصطفى الأحد 25 يناير 2015 - 12:26
هذه مهمة الحقوقيون المغاربة يجب عليهم رفع دعوى ضد فرنسا فيما فعلته بشعبنا وشهدائنا إبان الاستعمار ،لقد حان الوقت لكي تعرف فرنسا من هم المغاربة وأحفاد الشهداء
44 - مجرد كﻻم الأحد 25 يناير 2015 - 12:27
أتمنى أن ﻻيجهض أبناء ماما فرنسا المشروع ويجب محاكمة أيضا المغاربة الذين أسائوا للمغاربة وأحتقروهم لعقود والسﻻم
45 - بنعمرو الأحد 25 يناير 2015 - 12:27
وأرى ان المرصد يتغاضى الصحراء الشرقية التي أقتطعها الاستعمار من بلدنا وأضافها لجار السوء عقاربا لتعاون المغرب مع المجاهدين الجزائريين الذين كانوا يعتبرون بلادنا قاعدتهم الخلفية.
46 - عبد الله الأحد 25 يناير 2015 - 12:28
يجب محاسبة فرنسا الإرهابية قتلة ودبحة الملايين من المسلمين و زرعة الفتنة مازالت مستمرة في هذا بدعم من حكامنا. تدعي حقوق الإنسان ،عن أي حقوق تتحدث. هل المسلمين ليسوا بإنسان؟
فكل هذا يدل على إبتعاد المسلمين على دينهم فأصبحنا منزلة أمام العالم وأصبحنا أرخص دم على وجه الأرض. اللهم لطف بنا
47 - belaatar الأحد 25 يناير 2015 - 12:29
اتمنى من هذه الهيئة ان تتصلي بي لاكون من الذين سوف يقاضون فرنسا لانها حرمتني من حنان جدي الذي قتل بدم بارد من طرف المستعمر الفرنسي وهو عايدا من السوق محملا بما اقتناه لعائلته من الخضر و مستلزمات الحياة وشكرا
48 - خالد الأحد 25 يناير 2015 - 12:35
عاد فقتو من النعاس على سلامتكم !!
49 - فكيك108 الأحد 25 يناير 2015 - 12:36
متى ستتخذ الحكومة المغربية قرارا مماثلا من اجل احالة ملف التجربة الفرنسية لقنبلتها النووية الاولى عام 1960 بالقرب من منطقة فكيك امام الهيئات الدولية المتخصصة .حيث راح ضحيتها انذاك وفاة كل الاطفال الرضع . حيث كان الاهل يدفنون يوما من 5 الى 10 صبية لا تتجاوز اعمارهم سنتين و نفقت الاف البهائم و الاغنام
50 - ﻏﻴﻮﺭ الأحد 25 يناير 2015 - 12:40
على من تكذبون هل الاعتذار هو الحل لرد الاعتبار للمغرب بعدما انتهكت حرماتنا. بل يجب إلغاء القوانين الفرنسية التي تجعل استعمارها موجودا في ﺍﺭﺿﻨﺎ
51 - الحــاج عبد الله الأحد 25 يناير 2015 - 12:44
إذا كان بضعة العشرات اليهود حصلوا على 100 مليار دولار من سويسرا فقط لأنها تكثمت على حساباتهم البنكية، فإن فرنسا قتلت ما يفوق 100 ألف مغربي وشردت الملايين منهم واستعبدت مئات الألوف منهم في حقولها ومعاملها في ما كان يسمى بالكلفة. كما استعملت الغازات السامة في حربها ضد لمقاومة مما يعني قيامها بجرائم حرب لا يطالها التقادم.

إذن نريد تعويض بجبر الضرر بمقدار 2000 مليار دولار مع الاعتذار الرسمي والعلني.
52 - مهدي تطوان الأحد 25 يناير 2015 - 12:48
هذا هو المعقول ولو ان هذه المبادرة جاءت متاخرة جدا وللاسباب سياسية لكن رغم ذلك تعتبر جيدة .مغاربة ونعتز
53 - Yassir le Mortel الأحد 25 يناير 2015 - 12:59
finalment je me rend compte que les vrais nazi c'est les français cathos et pas les protestant allemand
54 - latifa الأحد 25 يناير 2015 - 12:59
قرار رائع. كل دول الاسعمار ارتكبو جرائم حرب و انتهكوا حقوق الانسان بابشع الوسائل.لكن هل ستكون لديهم الجراة على الاعتذار.
55 - IMANE BELYATIME الأحد 25 يناير 2015 - 13:00
النظام المغربي هو من اعطى مفاتيح الدولة للمستعمر وبمباركته تمت ابادة سكان الريف و رقصفهم بالفسفور الكيماوي ليست فرنسا وحدها هي التي يجب ان تحاسب٠٠٠
56 - Une Precision الأحد 25 يناير 2015 - 13:15
on dit toujours que le maroc est une ex-colonie francaise?? C EST FAUX
1.
le maroc n a pas ete une colonnie mais un protectorat et ce n est pas pareil voir definition par ex wikepedia
2.
le maroc n etait pas colonisé par la france mais par deux puissances, l espagne au nord et au sahara et la
france le reste centre et ouest
3.
certaines tribus n ont pa connu la colonisation ni francaise ne espagnoles

ceci dit je suis totalement d ccord pour exiger des dommages et interets suite a l exploitation du pays pendant les 40 annees du protectorat francais et espagnol
57 - أمازيغي/ⴰⵎⴰⵣⵉⵖ الأحد 25 يناير 2015 - 13:22
و متى سنحاكم العرب ؟؟ فقبل 14 قرن قام موسى بن نصير بسبي 300000 امازيغية حتى قال ابن خلدون " لم يسمع في الاسلام بمثل سبايا موسى بن نصير " كما قام الغزاة المتوحشين بنهب الثروات و اغتصاب النساء واذلال الناس و فرض الجزية "عن يد وهم صاغرون " فقد تم غزو الشام و العراق و بلاد فارس و شمال افريقيا . ما عليكم الا ان تطالعوا كتب التراث الاسلامي ( البداية و النهاية لابن كثير - تاريخ ابن خلدون - تاريخ الطبري ... )

اما بالنسبة للاستعمار الفرنسي فالمخزن هو الذي ادخل فرنسا لتساعده على القضاء على القبائل الامازيغية المتمردة كما ان المخزن ساعد فرنسا على القضاء على المقاومين الامازيغ .

اتمنى ان تكوني محايدة و تنشري تعليقي يا هسبريس ...
58 - scofran الأحد 25 يناير 2015 - 13:26
لماذا مازلتم تحاولون التكلم باللغة الفرنسية ,مع العلم انكم لا تتقنونها,انها لغة الاستعمار لغة النفاق.
59 - democrate الأحد 25 يناير 2015 - 13:32
elle a deja paye'la france.heureusement qu elle nous a laisse' des routes ,des ponts ,les seuls ponts d ailleurs qui ne se sont pas effondres ,les marocains ont envehi les universitees francaises ,je croit que c est plus que payer MERCI LA FRANCE ET MERCI HESPRESS
60 - abdo 2 الأحد 25 يناير 2015 - 13:37
حقوق الانسان. حقوق الحيوان هي مصطلحات تكرر كتيرا دكرها في القران . وربما من يقرا او يسمع القران ينطق بها 100 المرات . دون ان يعلم بقيمتها . فالحق هو الحرية . والدول الغربية تقدس الحق والحرية . وفي المغرب هناك حرية وهناك حق رغم بعض العقول والعراقيل التي ترسخ للماضي . الا ان الملك نصره الله دفع بالحريات والحقوق الى اعلى مستويات . والمشكل الكبير هو هل لدينا مواطنين قادرين على مسايرة هده الحريات ولا مجال للمقارنة بين فرنسا لانها تقبل بالاخر وفي المغرب مازال عندنا الاقصاء بين المواطنين والتفرقة انت عربي انت ريفي انت امازيغي وهدا خطير نحن مغاربة كلنا علينا ان نفكر بعقلية واحدة في ما يخص الوطن ونحميه . وعليكم ان تعلموا بان المهاجرين يلعبون دورا مهما في الاقتصاد الوطني والكفاءات والتجارب وكدلك نشر التقافة المغربية . ولا تنسو ايضا بان هناك دول اصبحت تدرس اللغة العربية. وان نتكلم بلغات متعدده هدا امتياز . الاهم ان نحافظ على هويتنا وديننا . وان نطالب بحقنا من فرنسا هدا قرار مشروع ويلزمه الانخراط التام في تنمية البلاد والتكوين والقضاء والصحة والاقتصاد. والفرنسيون يقراون ونحن نضيع الوقت في كلام
61 - abdenbi119 الأحد 25 يناير 2015 - 13:41
وعاد المرصد إلى ممارسات الاستعمار الفرنسي في حق المغاربة والموثقة بالصوت الصورة، عندما كان جنود الجيش الفرنسي يتباهون "بقطع رؤوس المغاربة وتعليقها على أبواب المدن والقرى"، متهما فرنسا بكونها زرعت بذور النزاعات السياسية والحدودية والعرقية
أخرجوا هذه الصور إلى العلن ليراها كل المغاربة. وإذا كانت موجودة فلماذا السكوت عليها؟ لأنه يعتبر تواطئ مع المستعمر الغاشم. وعندها ستقولون لهم ما يفعله داعش وأتباعه ليس إلا تقليد لما كانت تقوم به فرنسا بلد الحرية وحقوق الإنسان
62 - ali الأحد 25 يناير 2015 - 13:42
Priere communiquer les coordonnees,adresse et tel, cet observatoire. Nous souhaitons y faire partie. Merci
63 - hamid الأحد 25 يناير 2015 - 13:42
بعد هاته الدعوى يجب:
-دعوى ضد البيض الامريكان من طرف الهنود.
-دعوى الامازيغ ضد التقتيل والمسخ والمسح العربي الذي طالهم.
-دعوى ضد المانيا اسبانيا البرتغال الرومان...
-واهم دعوى هي ضد الاستعمار الجديد في مغربنا حيث1%يستحوذ على بلادنا.
64 - DROIT DE L HOMME الأحد 25 يناير 2015 - 13:45
C'est un grand genocide avec l'usage des armes chimiques sur les populations civiles plus le recrutement d force des anciens combattants d'aller les defendre face aux allemands sans même les chaussures de neige, car leurs ancètres n'avaient pas les couilles d'aller au front, la france aurait assassiné plus de 800 000 Marocains puis elle a rongé les frontières du maroc pour faire de l'algerie française et elle a donné le sahara à l'espagne
et maintenant des millions de français veulent tous venir s'installer au maroc pour quelques euros

cette ONG merite le soutien de tous les marocains et les grands débats sans tabous avec les vrais hitoriens marocains et abolir le mot protectorat qui fait vomir
65 - Abu Sanae الأحد 25 يناير 2015 - 13:47
La France n'a seulement pas spolié le patrimoine et richesses marocaines, mais tout comme puissance coloniale impérialiste, elle a planté des mines à retardement sous forme de frontières délibérément non délimitées afin de les utiliser le temps voulu. Et pour maintenir le statut quo ante, le conseil de "sécurité" de l'ONU, dont la France est membre , comme gardien des acquis impérialistes, veut à tout prix maintenir les frontières héritées du colonialisme: Voyez donc quelle justice nous avons dans ce monde machiavélique et miné de toute part; ils n'ont qu' à appuyer sur les gâchettes ou manipuler en télécommande leurs laquais ici et la pour provoquer des guerres intestines et toute sorte de conflits pour aboutir en fin de compte à maintenir leur hégémonie sur les 1/3 et 1/4 mondes
66 - Amina الأحد 25 يناير 2015 - 13:56
لمادا لم يتحرك هدا المرصد طوال هاته السنوات ولم يتحرك إلا في هاته الضرفية التي تعرف فيها العلاقة المغربية فتورا علي جميع الأصعدة يجب أن لانصب النار علي البنزين
67 - harmouch الأحد 25 يناير 2015 - 14:01
ما ضاع حق وراءه طالب. والحق يعلو ولا يعلى عليه.فلا بد من محاسبة فرنسا على ما اقترفته في حق الشعب المغربي المجاهد
68 - harmouch الأحد 25 يناير 2015 - 14:01
ما ضاع حق وراءه طالب. والحق يعلو ولا يعلى عليه.فلا بد من محاسبة فرنسا على ما اقترفته في حق الشعب المغربي المجاهد
69 - la verité qui blesse الأحد 25 يناير 2015 - 14:02
n'est il pas la famille royale marocaine et la clan fassi qui a mis la main dans la main avec le colonisateur pour soumettre tout le maroc au makhzen? et l'arabiser? la vraie histoir ne ment pas et des millions de marocainnes l'apprennent sur internet et dans les bouquins de vrais historiens, publiez hespress si vous croyez à la liberté d'expression
70 - obstoubkal الأحد 25 يناير 2015 - 14:12
S'il faut criminaliser le passé colonial français au Maroc il faut aussi criminalser les agents du makhzen qui se sont mis au service de la France pour accomplir des taches indignes contre leur propre pays La France en guise de puissance protectrice du Maroc avait appliqué la politique dite des grands caids laquelle consistait à maintenir les structures archaiques makhzeniennes pour servir de couverture à sa politique de colonisation C'est ainsi que nombre de ces caids se trouvaient intergres dans la campagne dite de pacification du Maroc pour venir à bout des soulevements dans plusieurs regions contre l'occupation française et espagnole Le cas typique de ces caids est celui de madani el Glaoui qui est passé de grand vizir du sultan my Hafid à celui de pacha combattant au coté des troupes coloniales contre les tribus des ait Atta du haut Atlas et a ete remplacé dans ce role par son frere thami el Glaoui devenu celebre par son coup du 20aout 1953 contre le sultan legitime du Maroc
71 - فوأدابن مقاوم الأحد 25 يناير 2015 - 14:12
ان الﻷوان قد حل لفضح جراءم اﻷستعمار المقاومين ﻻ زالوا أحياء يشهدون على جراءم العنصرية واﻷرهاب الحقيقي الذي مارسه الجنرال "ﻻبارا"في حق المقاومين بدهاليز ألبطحاء و سيلون فاس.
ان اﻷرهاب هي ممارستهم الحقيقية التي مارسوها في حق الشعب المغربي والجزاءري الشقيق من قتل وتفنن في قطع الرؤوس هم وامثالهم من ابتكرو وتفننو في صناعة اﻷرهاب .
72 - عبدالحق الأحد 25 يناير 2015 - 14:31
مرصد حقوقي يقاضي فرنسا ضد همجية انتهاكات الاستعمار:
أحسنتم لكن لا تنسون الصحراء الشرقية المغربية التي انتزتها فرنسا من المغرب وضمتها للجزائر!
73 - Bop35 الأحد 25 يناير 2015 - 14:53
Grace à la France qu'on a un Maroc unifié du nord au sud, en plus, on a fait appel à cette France pour établir l'ordre public à l'époque ; alors SVP ne crachez pas sur la soupe -------------------------------------x
74 - إدريس الأحد 25 يناير 2015 - 14:54
كيف تريدون أن تحترمكم فرنسا وأنتم ما زلتم تعبرون بلغتها. هل ليست لكم لغة تتحاورون بها فيما بينكم؟ هل تكذبون علينا أم على أنفسكم؟ يجب أن تردوا الإعتبار لأنفسكم قبل أن تعتذر فرنسا وذلك بإلغاء لغة ذوكول والتعبير باللغة المحلية من أمازيغية أو عربية. رد الإعتبار تبدأ منكم إذا ما تحاورتم بينكم بلغة الأجداد ثم بعد ذلك يمكنكم طلب الإعتذار من فرنسا الهمجية .
وإن لم تفعلوا فلا داعي لنداءاتكم السينمائية.
75 - Huard الأحد 25 يناير 2015 - 15:04
وينوي المرصد رفع دعوى قضائية, on parle toujours, mais jamais on pratique!!
76 - عبدالحق الأحد 25 يناير 2015 - 15:09
أقول الى صاحب (ة) التعليق رقم 3 راك مكلخ بمعنى الكلمة أولا : هذا مرصد حقوقي و ليست الحكومة التي ترفع الدعوى . ثانيا : العرب دخلوا برضى البربر الذين اشترطوا الا تكون حربا و لا استعمارا , أي مناقشة دعوة المسلمين للبربرالى الاسلام , ثالثا البربر أنفسهم وافدين على المغرب و ليسوا سكان أصليون , اقرأ التاريخ و ابحث في الحفريات و أزح الأزبال من دماغك , وعد الى الرشد و اجتنب الاقاع بين المسلمين , هذا من جهة أما اذا كنت غير مقتنع بما أقول لك فأثبت لي أنك بربريا و لست بزنطيا أو ونداليا أو رومانيا أو قوطيا أو مرابطيا أو وطاسيا أو ...
77 - ابو شعيب ،ك الأحد 25 يناير 2015 - 15:19
على الاعلام السمعي والمرءي والصحافة المكتوبة المغربية ان تستيقظ من سباتها وتفضح جراءم وانتهاكات التي قامت بها الجيوش الفرنسية من قتل وتنكيل وارهاب لا متيل له .فالتاريخ ليس ببعيد صححو المعلومة في مناهجنا التربوية وموءسساتنا التعليمية .فالشباب في خطر وما احوجه لمعرفة التاريخ والحقيقة دون تزوير وتزييف .وما ضاع حق وراءه مطالب
78 - abdelkarim الأحد 25 يناير 2015 - 15:23
cette fois si je ne support pas ce jeux d enfant entre le maroc et sa mere la france.
en a supporte le maroc contre l agression de l egypt,et enfin le roi a dit a sissi sont ami et frere que personne n a le droit d intervenir entre l amitie de roi et sissi et entrez sont nez ds l affaire.
sa fait plus que 100 ans que le sultan abdel hafid a invite la france pour protege le maroc et leur donne le pouvoir politique et militaire pour protege sa famille et sont pouvoir.et maintenant vous voules suivre la grance juridiquement.
pour quoi ne suivre pas le sultan abdelhafid qui a donne les keys du maroc,etc ect
qui a aide la france et l espagne pour detruire abdelkarim
il faut lire votre histoire avant de juge n importe qui et arrete votre jeux d enfant.
en 1912 la france a ete invite par la famille alaoui de protege le pouvoir de n importe qui avec n importe qu elle moyen.
l histoire et fini
si vous voulez lire votre histoire va a l internet
79 - ابن الشاوية الأحد 25 يناير 2015 - 15:32
على المغاربة ان يقفو وقفة رجل واحد في وجه عدوهم التاريخي وان يطالبوه بتسليم الخرائط الاولى للمغرب لان المشكل كله الذي يتخبط فيه المغرب يكمن في خرائط المملكة الشريفة والتي تضم الصحراء الشرقية التي سلمتها فرنسا للجزائر وقسم كبير من موريتانيا
80 - عبداللطيف المغربي الأحد 25 يناير 2015 - 15:52
في تقديري الشخصي.يجب ان ننسى كمغاربة حقبة الحماية وان ننظر الى المستقبل.رغم كل شيء تبقى فرنسا الصديق والحليف الاستراتيجي للمغرب...السياسة الخارجية لفرنسا لا تتغير برحيل اومجيئ اليمين او اليسار للا يلز ي.كمغربي ارى ان المصالح العليا للمغرب مع فرنسا.فهذه الدولة الصديقة هي من يقف كسد منيع في مجلس الامن.ضد دسائس ومامرات النظام الستاليني بالجارة الشرقية.كمغربي اتوقع عودة الدفئ الى العلاقات المغربية الفرنسية قبل صدور قرار مجلس الامن الروتيني لشهر ابريل القادم.العالم اصبح كغابة من الوحوش. ان لم يكن لك حلفاء من الاسود. اكلتك الضباع...
81 - Samira الأحد 25 يناير 2015 - 16:02
N'oublions pas non plus la "maurétanie" qui a été séparée du pays à cause de la france..c'est même la france qui lui a choisi ce nom sachant que c'est l'ancien nom du Maroc à l'époque des romains..mais franchement je ne sais pas si le moment est opportun pour ce genre d'initiatives..Allah a3lam
82 - Alisario الأحد 25 يناير 2015 - 16:05
yaw la France n'a pas envallis le Maroc comme elle la fait en Algerie , c'est le roi qui a fait appel à l'armée française pour se protège contre les Rifins
Si vous avez quelque chose a demander c'est au roi héritier qu'il faut demander des contes
83 - lahsene الأحد 25 يناير 2015 - 16:14
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

صاحب الفكرة يجب ان نرفعه فوق رؤوسنا ونجول به جميع المدن المغربية
هذا هو الصواب ما فعله الاستعمار لا يجب ان يسكت عليه ولو بالحرب مع هذه الدولة الكافرة التي قطعت رؤوس المغاربة واستعبدتهم في حروبها ضد اعدائها انداك وتحررت فرنسا بفضل هؤلاء المغاربة الى الامام ايها الرجال هذا طلب لن يسكت عنه ردا الاعتبار للمغاربة الذين دفنهم الاستعمار
84 - عبد الحف الأحد 25 يناير 2015 - 17:03
لمادا لا تقاضي إسبانيا و فرنسا المغرب حين غزاها طارق بن زياد و ارغمها على الاسلام و غير معالم الأندلس ، لمادا لا تقاضي اوروبا القراصنة المغاربة اللدين داع صيتهم في نهب و سرقة البواخر و النساء من المدن الساحلية اما شخصيا فانا احب و ارفع علم فرنسا عاليا ، فبفضلها درس والدي الفرنسية و بفضل الفرنسيين حصل على عمل و اجر و حصلنا على تعليم و تطبيب و سكن مجاني كما ان الفرنسيين بعد خروجهم من المغرب وهبو ممتلكاتهم للمغاربة العاملين و الخدم اراض و ضيعات و مساكن في حين لو لم يكن استعمار لكانت كلها ملك المخزن اتحداكم ان تبحتو في الأرشيف عن نقل الملكيات و ترو كيف الان اصبح ملاك هده الأراضي من الأغنياء يبعونها للمنعشين بالمليارات .
85 - الانجليزية بدل الفرنسية الأحد 25 يناير 2015 - 17:21
من اجل بناء اقتصاد مغربي قوي في العشر او العشرين سنة المقبلة علينا :
1. وضع برامج مدرسية و جامعية جديدة ترتكز في الاساس، اضافة الى اللغتين الوطنيتين، على اللغة الانجليزية بدل الفرنسية
2. تدريس اللغات الانجليزية، الاسبانية و الفرنسية في كل المراحل التعليمية ابتداء من القسم الرابع ابتدائي ثم مرحلة التعليم الاعدادي ثم الثانوي و كذلك التعليم الجامعي مع اعطاء اللغة الانجليزية اهمية اكبر بكثير خصوصا في المرحلة الثانوية و الجامعية
3. تنويع العلاقات الاقتصادية مع الدول المتطورة كاليابان و الولايات المتحدة و الصين بدل التركيز على فرنسا ، اسبانيا و الاتحاد الاوروبي
4. نهج سياسات تشجع الاستثمار في المغرب من كل القارات دون التقليل من اهمية المستثمرين من الدول النامية كالبرازيل الهند الصين تركيا ..، و كذلك المستثمرين من مغاربة العالم
5. ربط علاقات جامعية مع اليابان و الصين لتمكين الطلبة المغاربة من التكوين في هذه البلدان خصوصا في مجالات التكنولوجيا الحديثة الطاقة صناعة السيارات .....الهدف هو الاستفادة من المتخرجين حاملي الشهادات العليا في هذه البلدان وذلك عبر توظيفهم في مجال التكوين بالمغرب
86 - maysara to moussa b.nousair الأحد 25 يناير 2015 - 17:23
FEU S.M Hassan II avait toujours dit que le maroc t est comme un arbre :il a ses racines en afrique et respire avec son feuillage en europe . oui , c'est la realite et c'est ce qui devra rester eternel .le protectorat etait un mal , mais necessaire. les francais n'ont pas fait plus qu''ont fait les conquerants ( pardon "Fatihouns") arabes :okba ,h.b.nouaamane,et moussa b.nousair. Heureusement avec leur bravoure imazighenes n'ont jamais accepte d'etre soumis aux intrus envahisseurs comme ce fut le cas avec :Maysara et Zanati entre 731 et 741 et et avec Al khattabi ,Moha ou hammou zayani ,et Assou ou baslam contre les colons francais et espagnoles .Non et non ,nous ne couperons pas ce feuillage qui nous permet de respirer en Europe pour respirer celui des producteurs de daich et al qaaida sur les deserts du m.orient.
87 - ىتعغف الأحد 25 يناير 2015 - 17:53
إذا تحرك المغاربة ضذ فرنسا فستقسم فرنسا المغرب الى دول لأنها مازالت
في المغرب بعملائها ومن لا يعرف هذه الحقيقة ما عليه سوى النظر حوله
في التواجد الفرنسي كمستغلين لخيرات المغرب .
88 - mounir الأحد 25 يناير 2015 - 18:28
عندما تصبح الجمعة يوم عطلة عوض الأحد أتأكد ان المغرب بدا يسترجع سيادته وفى طريق الاستقلال الحقيقي من التبعية الفرنسية التى لم نجنى منها الا الاستفزاز والتحقير لنا لماذا مازلتم تحاولون التكلم باللغة الفرنسية ,مع العلم انكم لا تتقنونها,انها لغة الاستعمار لغة النفاق.
89 - المحب لوطنه الأحد 25 يناير 2015 - 18:54
Alisario 83

Tu as l'air de fuire les vérités historiques. L'histoire nous apprend que l'Algérie n'a jamais existé comme Etat avant 1962. En effet, le territoire dit aujourd'hui algérien, à l'exception des terres que vous nous avez volées, ont été sous domination de l'Empire Ottomane de 1516 à 1830. Ensuite, la France a pris la relève de 1930 à 1962. Il s'en suit que vous êtes restés entre les bras des turs et français durant 446 ans. Yaw, Il y a vraiment de quoi s'interroger sur votre filiation. A ma connaissance, jusqu'à votre indépendance et même après, vous vous appeliez SNP suivi du prénom. Par ailleurs, il y a lieu de faire la distinction entre protectorat et colonialisme. Le statut auquel le Maroc a été soumis conférait au Roi d'administrer en vertu de dahirs chérifiens. Par contre, l'algérie ottomane et l'algérie française ont été respectivement gérées par des arrêtés de beys et de résidents généraux. As-tu bien saisi, bâtardsario؟
90 - حسن الأحد 25 يناير 2015 - 20:03
للاسف تاتي هاته المبادرة في ظل براغماتيكية الدولة التي تعيش حربا باردة بينها والنظام الفرنسي في عهد الاشتراكيين وليس كرؤية حقوقية تنبني على رد الاعتبار لماضي سلب منا كشعب من طرف تحالف النفعيين بالداخل والا مبريالية التي تزاوجت معهم لتبادل المصالح المشتركة لدى اطرح التساؤل التالي :
اين كنت يا دولتنا مند زمن في مايخص اعادة الاعتبار لتاريخنا الدي نجس من طرف فرنسا ؟؟؟؟
91 - حسن الأحد 25 يناير 2015 - 20:08
استسمح المنبر الاعلامي هنا ان اقتبس نصا متعلقا بتحليل الازمة المغربية -الفرنسية كتاكيد لكون هد ه المبادرة متعلقة بداك
شهور العلاقات المأزومة بين المغرب وفرنسا، منذ فبراير الماضي، تسجل سابقة في مسار عقود طويلة من التحالف الاستراتيجي بين البلدين على جانبي البحر المتوسط، لكن كلاهما يعمل بحذر وتردد على إعادتها إلى سابق عهدها، في ظل متغيرات دولية وإقليمية تعيد صياغة موازين العلاقات بين دول المنطقة.

.
92 - الى رقم 76 الأحد 25 يناير 2015 - 20:35
قلت ان العرب دخلوا برضى الامازيغ و الذي سميتهم بربرا تحقيرا لهم .
اظن انك جاهل بالتاريخ و لم تقرأ عن مقاومة ديهيا التي ارهبت الغزاة فسموها ساحرة و أكسل الذي قتل السفاح عقبة بن نافع و الذي سموه "كسيلة " .
اقترح عليك مشاهدة الحلقة 355 من برنامج سؤال جرئ بعنوان " تاريخ الغزو الإسلامي لشمال إفريقيا " لتصطدم بالحقيقة المرة و ادعو كل شخص الى مشاهدة هاته الحلقة ليرى جرائم العرب ضد الامازيغ قبل 14 قرن بالدلائل و المراجع التاريخية الاسلامية .
93 - Bakero الأحد 25 يناير 2015 - 22:08
Un grand bravo pour cette initiative louable, logique et plus que justifiée et défendable. Il était temps, car nos ancêtres ont passé suffisamment de temps à se retourner dans leurs tombes de rage et de déception, en voyant que personne ne s'est donné la peine de s'en rappeler après tout ce qu'ils ont enduré pour nous laisser un pays libre, en offrant leurs vies. Il fallait que cela arrive un jour, pour les Français et tout le monde sache ce que la France des Liberté, Egalité, Fraternité, a fait des hommes LIBRES, pour ensuite venir donner des leçons de droits de l'homme, de droits à la vie, droits d'expression, droits de se défendre, droits de se déplacer, droits, droits, droits,..... Alors qu'elle a enfreint tous les droits qu'elle acclame actuellement. Ou est-ce que le sang de nos ancêtres ne vaut rien!!!??? A vous d'en décider
94 - DASSARI Mohamed الأحد 25 يناير 2015 - 23:46
Selon cette publication de ce dimanche 25/01/2015, il semblerait qu'un certain Observatoire National pour la Justice Sociale (?), vient de prendre l'initiative d'assigner l'Etat Français devant la Justice internationale au nom des Marocains (?), pour les crimes qu'il avait commis lors de sa "colonisation" sur le Maroc.
Or les dirigeants de cet Observatoire qui pêchent dans les eaux troubles, ignorent quelque peu de se référer à l'histoire profonde du Maroc et de l'Afrique du Nord en général, pour savoir:
1°)- Comment les Français se sont-ils trouvés au Maroc et par quelle porte sont-ils entrés, avant de les qualifier de "colonisateurs"?
2°)- Le Maroc et ses habitants autochtones sont toujours considérés historiquement, illégitimement et moralement en état de colonisation non pas par les 44 années qu'avaient passées les Français à gérer le Maroc en accord avec les Sultans; mais c'est lors de l'invasion des Arabo-Musulmans et à leur tête le convoi d'Idriss-1er pour répandre l'Islam.
95 - السباعي- الداخلة الاثنين 26 يناير 2015 - 01:52
أعتقد ان جرائم فرنسا متنوعة ومتفاوتتة في وحشيثها . ولعل اخبث ما قامت به فرنسا في شمال افريقيا هو ذلك اللغم الخبيث الذي كلف حكام الجزائر برعايته والاستثمار فيه الى الآن... ذلك الفعل الجرمي الذي يتمثل في القتل الدائم والتمزيق المستمر لروح الاخوة والمحبة بين شعبي المغرب والجزائر عندما اقتطعت عنوة من المغرب اراضيه ومواطنيه في بشار وتندوف وغيرهما وضمتها لما كا نت تسميه" المقاطعة الفرنسية" في الجزائر. بل انها بتحالف مع نظام بومدين الذي كان يمارس ديماغوجية الثورة في الخطاب وهو فعليا يمارس التآمر والخيانة لبلده ولجيرانه مع فرنسا ... فلا يخفى ان نظام بومدين كان يتستر على استمرار فرنسا في تشغيل معامل انتاج اسلحة الدمار الشامل بمصانع واد ناموس قرب بشار, حيث استمرت هذه المعامل في الانتاج وتزويد فرنسا وترسانة الجزائر من اسلحة الدمار الشامل حتى عام 1978. وهذا ما يتعين توثيقه وضمه للملف وادخال كابرانات فرنسا حكام الجزائر في القضية .
96 - الفاروق عمر الاثنين 26 يناير 2015 - 02:36
بسم الله الرحمن الرحيم
الى الرد 84 - عبد الحف
المعادلة غير متكافئة
الدي يستعمر القارات الخمس ويبني عرشه على مئات الملايين من جثث البشر لا يمكن ان اعترف له ببضع اليفات من الجنود الصليبيين قتلوا في معارك الفتوحات الاسلامية باوروبا الامر يعد عبثا بالعقل و المنطق
97 - anir anarouz الاثنين 26 يناير 2015 - 02:52
فليعلم أبناء الريف أن مسؤولية المغرب المشتركة مع إسبانيا في حرب الغازات السامة على جمهورية الريف المحتلة . تؤكدها عدة استنتاجات تاريخية، رغم أن المغرب غير متهم رسميا في هذه الحرب القذرة. أو في تضلعه في قصف الريفيين بالأسلحة الكيمياوية، أو في ترخيصه وموافقته لاسبانيا باستعمال تلك الغازات السامة ضد المقاومة الريفية. أو فيما نعتقد نحن على أن المغرب قد استعمل فعلا تلك الغازات السامة ضد المقاومة الريفية طبعا بالتنسيق مع القوات الإسبانية والفرنسية، وإذا كان الأمر غير هذا الشكل على ما اعتقدتاه فإننا لا نفهم لماذا يرفض المغرب حتى يومنا هذا الكشف عن وثائقه وأرشيفه المتعلق بضرب الريفيين بالأسلحة الكيماوية. هل لأن السبب في ذلك، يرجع إلى تضلعه ومشاركته في قصف الريفيين بالمواد السامة في عهد الحماية الإسبانية والفرنسية أو قد يكون ملف لجوء المغرب لسلاح الغازات السامة ضد المقاومة الريفية من بين الملفات الشائكة رغم الاستنتاجات التاريخية ورغم وجود بعض الحجج والأدلة التاريخية والوثائقية التي تشير إلى تورط المغرب إلى حد ما بجانب اسبانيا وفرنسا في الحرب القذرة،
98 - أبو عثمان الاثنين 26 يناير 2015 - 08:16
فرنسا تجيد إعطاء الدروس في موضوع حقوق الإنسان و هي تمارس العنصرية ضد المسلمين علی أرضها مستشهدة ببعض فلاسفتها الذين خذروا الشعوب حتی أصبحوا يجيزوا زواج نفس الجنس من المخلوقات التي خلقها الله زوج و انثی لكي تستمر.
99 - atlas الاثنين 26 يناير 2015 - 14:14
Pas besoins de chercher trop longtemps dans l' histoire du colonialisme français pour découvrir les massacres fait parles officier laffite , bournazil et d'dautres je peux founir des livres écrits par des académiciens français qui vantent ces masacres.
100 - مغربي من ألمانيا الاثنين 26 يناير 2015 - 16:58
حصلتي أفرنسا والله منتفكو معك، غادي نديرو لك كيما درن مصر،صيفطو لنا وزير الخارجية ديالكم جي طلب وزاوك.نعلموكم طاولو على المغاربة. سنرفع دعوى ضدكم أمام العالم بسبب الإرهاب الذي مارستمهوا ضد المستعمرات.وراك دب لفرجة
101 - مغربي حتى الموت الاثنين 26 يناير 2015 - 21:58
نعم و الف نعم هي فرنسا المتشدقة بالعدل و المساواة وحقوق الانسان .لقد سرقت و اخذت و نهبت ارزاق المغاربة الذين شاركوها في كل حروبها .فمن الهند الصينية الى الحرب العالمية الثانية و الكثير من الحروب التي دافع فيها المغاربة عن فرنسا ..تصوروا اكثر من 15 سنة تحت الراية الفرنسية و في الاخير كان الجزاء امراض من كل نوع ولا تغطية صحية بل الطامة الكبرى هي الحرمان من التعويضات العائلية.حتى هتلر لم يفعل هذا بالمغاربة الذين سقطوا في الاسر عند النازي ومنهم والدي رحم الله الجميع .لدي كل الوثائق التي تثبت كذب و بهتان فرنسا .ففي وثيقة le livre de la dette يعترفون فقط ب 12 سنة عمل اما في وثيقة سجل الخدمات فهي تضم من اول يوم التحق بالدفاع عن فرنسا الى اخر يوم حيث المدة اكثر من 15 سنة ...هناك الكثير من ابناء هؤلاء الذين سرقت فرنسا فلوسهم .اتمنى من هذا المرصد الحقوقي ان يساعد كل من ضاعت حقوقه وانا و اخوتي منهم لرفع دعوى قضائية لنيل حقوقنا ان امكن ذاك و لكم جزيل الشكر..
المجموع: 101 | عرض: 1 - 101

التعليقات مغلقة على هذا المقال