24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4606:2913:3917:1920:3922:07
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع انشقاق حزب العدالة والتنمية بعد التصويت على "فرنسة التعليم"؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | خلاصات نقاش بالرباط توصي باحترام الحقوق الأساسية للمهاجرين

خلاصات نقاش بالرباط توصي باحترام الحقوق الأساسية للمهاجرين

خلاصات نقاش بالرباط توصي باحترام الحقوق الأساسية للمهاجرين

في ظلِّ تنامي الهجرة غيرِ النظامية بشكل مضطرد، وتوقُّع المُراقبين تفاقُمَها مستقبلا بناء على تطورات الأوْضاع السياسية والاقتصادية التي يشهدها العالم، اخُتتمت الندوة العلمية التي نظمتها جامعة الحسن الأوّل بسطات وجامعة نايف العربية للعلوم الأمنية بالمملكة العربية السعودية، في العاصمة الرباط، بإصدار عشْر توصيّاتٍ موجّهة إلى الجهاتِ المعنيّة على مستوى دول شمال إفريقيا والشرق الأوسط.

توصيّاتِ الندوة العلمية المنظمة تحت عنوان "الهجرة غير المشروعة: الأبعاد الأمنية والإنسانية"، والتي قالَ نائبُ رئيس جامعة الحسن الأول بسطات، رياض فخري، إنها "ستصلُ إلى منْ يهمّهم الأمر، سواء بشكل مباشر أو غير مباشر"، تصَدّرتْها توصيةٌ تحثّ على إنشاء مراكزَ إقليميّةٍ لدراسات الهجرة بأبْعادها المختلِفة.

الندوة العلمية التي تمحْورتْ أشغالها على مدى ثلاثة أيّامٍ حوْل الأبعاد الأمنية والقانونية لظاهرة الهجرة غير النظامية، وأبعادها الإنسانية، والتدابير والجهود المبذولة للحدّ منها، أوْصتْ بِحثّ الدّول على سَنّ تشريعات وطنيّةٍ لمعالجة ظاهرة الهجرة غير النظامية، ومُلاءمتها مع الاتفاقيات الدولية المتعلّقة بالهجرة.

كمَا أوْصتْ بتوفير قاعدةٍ للبيانات من أجل مساعدة السلطات العمومية على التعامل بإيجابية مع ملف الهجرة، والعمل على احترام الحقوق الأساسية للمهاجرين، وتشجيع التعاون بين الدول في المجالات الأمنية لتشديد المراقبة على المهربين والشبكات الإجرامية التي تنظم الهجرة السرية والأشخاص المساهمين في هذه الجرائم.

ولمْ تقْتصر توصيّات الندوة العلمية على الجانب القانوني والأمني، بل امتدّت إلى ما هوَ اقتصادي واجتماعي، للحيْلولة دونَ تنامي تدفّق المهاجرين من الدول الفقيرة إلى الدول الغنية، وهكذا نادت توصيّاتُ الندوة بتشجيع المبادرات الدولية التي من شأنها تحسينَ مستوى تنمية سكان الدول المُصدرة للهجرة بما يمَكّنهم من إقامة مشاريع تنموية توفر لهم فرص العمل.

وفيما يتعلّق بالجانب الإنساني، خاصّة في ظلّ تنامي العنصرية والكراهيّة ضدّ المهاجرينَ، حثّ المشاركون في الندوة العلمية منظمات المجتمع المدني على القيام بدور التوعية والدعوة إلى التعامل مع المهاجرين بطريقة إنسانية، كما أوْصوْا بتبني إستراتيجية وقائية شاملة لظاهرة الهجرة غير النظامية تقوم على الفهم الأفضل والأعمق لأسبابها وأبعادها.

وفي السياق نفْسه ورد بالتوصيات الصادرة عن الندوة وجوب العمل على تقديم الخدمات الصحية والنفسية والمساعَدة القانونية في الدول المستقبِلة للمهاجرين غير النظاميين من خلال مراكز العلاج والدعم النفسي، ومعالجة أزمة الهوية الوطنية، التي يعاني منها البعض، والانجذاب نحو ثقافة الغرب، خاصة في ظل العولمة، من خلال ترسيخ القيم الإسلامية والوطنية.

وقالَ معلوي بن عبد الله الشهراني، أستاذ الدراسات العليا بجامعة نايف العربية للعلوم الأمنية ورئيس قسم اللقاءات العلمية بالجامعة، في تصريح لهسبريس إنّ التوصّيات العشْر الصادرة عن الندوة العلمية ستُرْفَع غلى جميع الجهات المعنية بملف الهجرة في بلدان شمال إفريقيا والشرق الأوسط،، منْ وزارات الداخليات وباقي الفاعلين، وأضاف: "نتمنّى أنْ تُنفّذ هذه التوصيات على أرض الواقع".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (18)

1 - حسن الأحد 08 فبراير 2015 - 00:03
نعم حقوق المهاجرين قبل حقوقنا
اللي خدا شي فرنك من اروبا تيتبورد علينا
2 - oumirleft الأحد 08 فبراير 2015 - 00:06
كان الأحرى النظر الى عائلات و اسر مغربية في الأرياف والقرى لا تتوفر على وثائق رسمية و لا عقود من الحالة المدنية الى بطائق وطنية ولا عقود زواج موثقة[email protected]@@
3 - أبت الراصد:المهاجر الأحد 08 فبراير 2015 - 00:16
الهجرة لها دلالات متعددة بل هناك انواع من الهجرة منها هجرة المنفى الاختياري والمنفى القسري وهجرة اللجوء السياسي والاقتصادي وهجرة الاسترزاق في حروب العصابات وهجرة الجهاد/المجاهدين وهجرة الحاجة العلمية وهجرة هجرة الأدمغة وهجرة الاستشفاء /العلاج .-.الذي يمكن ان يتحول الى استقرار-انها هجرات متعددة أهمها هجرة المحافظة على الكرامة ونعني بها هجرة بلاد الذل حيث الاستبداد والفساد هل تعنون هذه الاخيرة كذلك بتوصياتكم العشرة؟؟ كأنها وصايا النبي موسى العشرة ؟؟مجرد تساؤل
4 - te9hert a 3ibad Allaht الأحد 08 فبراير 2015 - 00:17
a force de traiter ce sujet, à force de lire les commentaires des gens, et qui restent en contradiction totale avec ces intellectuels de pacotil, de grace, ne remettez plus ce sujet sur la table, cela me donne envie de vomir.. on est sur deux longueurs d'ondes qui ne convergeront jamais.
c'Est normal, c'est le peuple qui encaissera les conséquences de ces décisions, car les responsables eux, ils ne voient même pas le peuple, comment verront ils les immigrés clandestins et les problèmes qu'ils causent et qu'ils causeront au Marocains
yaaaaaaaaaaaaaa rebbi ster w ltef bhad leblad wb cha3bou al ma9hour
5 - سعيد الأحد 08 فبراير 2015 - 00:25
سيأتي اشخاص يصبون جم غضبهم على القرار. لاادري لماذا المغاربة عنصريون بينما لا يخلو بيتهم من مهاجر سواء من قريب او بعيد. فليتذكروا ذلك وليعضوا اناملهم حسرةً.
6 - ولد حميدو الأحد 08 فبراير 2015 - 00:36
اصبح المغرب يدافع عن المهاجرين اكثر من المنظمات الحقوقية فهو يعطيهم الاقامة و حتى الجنسية و عندما يدخلون الى مليلية ستعتبرهم اروبا مغاربة بالقانون
فهل سننكر من اعترفنا بهم
اما لو كانوا بدون وثائق سننفي معرفتهم
و صراحة فالافارقة يكرهوننا لاننا نعاملهم جيدا اما لو كنا نطردهم سيحترموننا حكامهم اما الان فيعتبروننا نخاف منهم حتى وصلت بهم الوقاحة من انكولا و الموزمبيق لارسال جنودهم للدفاع مع المرتزقة
7 - zaba الأحد 08 فبراير 2015 - 00:58
Le seul et unique moyen de sauvgarder sa dignite c levasion.
8 - كمال الأحد 08 فبراير 2015 - 01:25
لقد سمعنا بان نسبة النمو في افريقيا السمراء اصبحت جد مرتفعة
ادن فلنهاجر عندهم و لكن سوف لن يقبلوننا كما يفعل المغرب
9 - عابر سبيل الأحد 08 فبراير 2015 - 01:29
ﻭﻓﻲ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺤﺎﻝ، ﻻ‌ ﻣﻠﺠﺄ ﻭﻻ‌ ﻣﻨﺠﻰ ﺇﻻ‌ ﻃﻠﺐ ﺍﻟﻬﺪﺍﻳﺔ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺼﺮﺍﻁ ﺍﻟﻤﺴﺘﻘﻴﻢ ﻷ‌ﻣﺘﻨﺎ ﻟﻤﺎ ﺗﺸﻌﺒﺖ ﺑﻬﺎ ﺍﻟﺴﺒﻞ. ﻭﻫﻮ ﺍﻟﻤﻌﻨﻰ ﺍﻟﺬﻱ ﺟﺎﺀ ﻓﻲ ﺍﻵ‌ﻳﺔ ﺍﻟﻤﻮﺍﻟﻴﺔ : {{ ﻗُﻞِ ﺍﻟﻠَّﻬُﻢَّ ﻓَﺎﻃِﺮَ ﺍﻟﺴَّﻤَﺎﻭَﺍﺕِ ﻭَﺍﻷ‌َﺭْﺽِ ﻋَﺎﻟِﻢَ ﺍﻟْﻐَﻴْﺐِ ﻭَﺍﻟﺸَّﻬَﺎﺩَﺓِ ﺃَﻧﺖَ ﺗَﺤْﻜُﻢُ ﺑَﻴْﻦَ ﻋِﺒَﺎﺩِﻙَ ﻓِﻲ ﻣَﺎ ﻛَﺎﻧُﻮﺍ ﻓِﻴﻪِ ﻳَﺨْﺘَﻠِﻔُﻮﻥَ}} " ﺍﻟﺰﻣﺮ 46 ". ﻭﻗﺪ ﺃﺭﺷﺪﻧﺎ ﺍﻟﺤﺒﻴﺐ ﺍﻟﻤﺼﻄﻔﻰ ﻓﻲ ﻣءﺜﻞ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻈﺮﻭﻑ ﺃﻥ ﻧﻜﺜﺮ ﻣﻦ ﺍﻟﺪﻋﺎﺀ ﺍﻟﺘﺎﻟﻲ : "ﺍﻟﻠﻬﻢ ﺭﺏ ﺟﺒﺮﺍﺋﻴﻞ ﻭﻣﻴﻜﺎﺋﻴﻞ ﻭﺇﺳﺮﺍﻓﻴﻞ، ﻓﺎﻃﺮ ﺍﻟﺴﻤﻮﺍﺕ ﻭﺍﻷ‌ﺭﺽ، ﻋﺎﻟﻢ ﺍﻟﻐﻴﺐ ﻭﺍﻟﺸﻬﺎﺩﺓ ﺃﻧﺖ ﺗﺤﻜﻢ ﺑﻴﻦ ﻋﺒﺎﺩﻙ ﻓﻴﻤﺎ ﻛﺎﻧﻮﺍ ﻓﻴﻪ ﻳﺨﺘﻠﻔﻮﻥ، ﺍﻫﺪﻧﻲ ﻟﻤﺎ ﺍﺧﺘﻠﻒ ﻓﻴﻪ ﻣﻦ ﺍﻟﺤﻖ ﺑﺈﺫﻧﻚ، ﺇﻧﻚ ﺗﻬﺪﻱ ﻣﻦ تشاء إلى صراط مستقيم "
10 - مغربي مهاجر في بلده الأحد 08 فبراير 2015 - 01:52
اظن بان المغاربة هم المهاجرون في بلدهم اما الافارقة فهم سياح من الدرجة الاولي
فمغاربة تعدوا سن الخمسين و ما زالوأ بدون بطاقة التعريف و الحرأقة يتم الترحيب بهم و اغلبيتهم شاركوا في حروب اهلية و توفر لهم الدولة الاقامة و التطبيب و لا تتكلم معهم السلطة عندما يحتلون اهم الاماكن العمومية مثل باب الاحد بالرباط
11 - ولد حميدو الأحد 08 فبراير 2015 - 03:22
من الاحسن ان يبرم المغرب اتفاقية مع الدول الافريقية لكي ترسل لنا الادمغة قبل ان تفوز بهم اروبا
اللهم فينا فبنكيران يبحث عنهم بالريق الناشف
تصبحون على خير
12 - TAGADA الأحد 08 فبراير 2015 - 04:10
Ou ils sont d abord les droits des marocains avant de parler des droits de elberanis!?d autre qui a donner le droit a n importe lequel de parler au nom du pp marocain et arreter votre Demagogie de nous faire croire le maroc est devenue un pays d immegrstion la suede de l afrique;mais la verete' est autre chose et ci l etat ou ONG ont recue de l argent des pays occedentaux pr rendre le maroc une cemetire de la mesere et des gerres ou un pays alternative pr les immegeres;pr vous ts vs jouez avec le feu et vs peuvez les inveter chez vs ds votre villas et palais; le maroc doit servire ces enfants d abord ci non on va decendre ds les rues pr defendre notre droit et pays;le maroc ni pas a vendre.
13 - Boussat الأحد 08 فبراير 2015 - 07:10
هادى ما حدر منه العديد من العقلاء ، متلقي المغرب تبرعات مالية في الحقيقة هو لغم يهديه الأوربيون للمغرب. والنتيجة نراها أمامنا إغراق المغرب بالمهاجرين والتدخل في شؤونه الداخلية مراقبة حقوق المهاجرين وإملاء تهم المجحفة . تم إرسال صحفيون أدى لم يستجب المغرب لمعاينة الوظع وتلظيخ صورة المغرب لدى المنتدى الدولي .
14 - maghrebi الأحد 08 فبراير 2015 - 09:35
تساؤل المطروح مادا أعدت الدولة لكل هده الجحافل من المهاجرين والبطاليين المغاربة أيضا ? هل الخبز وأتاي? أم التسول في الفوروجات? أو بيع الخردة في جوطية وتحنزيز? المغرب ليس له مؤهلات لكي يطبق ويقبل على مضض حلول الأوروبية فلدينا مغاربة فقراء في جبال النائية طرق مهترية شباب ضائع كفاءات متدمرة سياسيون منافقون لم تحل مشاكلنا الإجتماعية مند الأمد البعيد الدي يقول أن المغاربة عنصريون فهو مخزني وحقوقي يلتهم الكعكة لا توجد أي رؤية مستقبلية سوى المصالح الشخصية على حساب الشعب
15 - yanbnadem الأحد 08 فبراير 2015 - 12:08
الم يان للمغاربة التوقف عن نفاقهم؟
عندما ينادي سياسي في الغرب بضرورة طرد المهاجرين المغاربة الغير شرعيين او الذين ارتكبو اعمالا اجرامية،ننتفض غضبا ضد العنصرية.لكن ننادي بنفس الشيء في المغرب.علما ان جزء كبيرا من المغاربة(ليس الكل) كذلك بدون مؤهلات،و يكفي التجول في احياء المغاربة او الاطلاع على الاحصائيات للاطلاع على مدى تورط مواطنينا في الجرائم.
اوروبا تعاني من ازمة لكن حافظوا نوعا ما على انسانيتهم،فهل نؤكد ما يقوله عنصريوهم باننا همجيون و انانيون بطبعنا؟
16 - idrissa tall الأحد 08 فبراير 2015 - 14:26
سبحان الله البعض يتهم المهاجرين بالعنصرية وكانه اراد الاعلان انه جاهل بتعريف العنصرية كيف انت فى بلدك وتحس بالعنصرية من جهة الاجانب ولكن لن استغرب ابدا مادمت فى المغرب
17 - مbel الأحد 08 فبراير 2015 - 17:10
نعم هذا جيد و مذا عن حقوق المهاجرين المغاربة كذلك عنذما يوتون الي المغرب لصلة الرحم.و هل يفكر المسوولون في التسهيل عليهم في الامور الادارية وهل يمكن تسهيل تجديد البطاقة الوطنية وجواز السفر ولو مازلت صلاحيته لاكتر من سنة والتجديد في اسبوع متلا لاننا هنا نبعد عن القنصلية 140كم وا كتر و ارجوا ان ترسل هذه الملاحضة وهذا الطلب لانا لا ندري من نراسل ومن نطالب يا صاحب الجلالة.واني اطلب من سيادتكم المشاركة منا في العمل والرقابة من اجل الجالية هنا ومن اجل الحفاظ علي ربط ابنائنا بالقنصلية و بالوطن الذي لم يبقي لهم منه الا الاسم وهذا لعذة اسباب نعرفها. وكما يقول المتل اهل مكة ادري بشعبها.فمتلا انا اعيش هنا اكتر من 30 سنة ولا اجد من يمتلني ولا من احاور او رفكر معه في خير البلاد والعباد وبكل امانة واخلاص مع اني لي تجربة في العمل الجمعوي لاكتر من 25 سنة . فلمن نتجه يا صاحب الجلالة حفظك الله و رعاك.و هل منيرشدنا جزاه االله خير الجزا* فانا هنا كالاتام الله علي ما نقول شهيد.وكيف نساهم في اصلاح بلادنا وموسساتنا وتحسين وضعنا هنا و هناك.وا معتصماه. م ب.
18 - drsal الثلاثاء 10 فبراير 2015 - 09:49
ا لحكومة المغربية تبحث عن ارظاء اروبا ولاكن لا تفكر في الغد عندما يتكاثرون وعندما يريدون ان يكونوا احزابهم .وهنا اريد ان القي سؤالا علي الحكومة هل عندما يطالبون ببناء كنيسة مثلا في الرباط لان الكنيسة الوحيدة في الرباط قد ستولوا عليها حتي استغنا عليها البيض عن عدم الذهاب اليها.هل ادولة سوف تقبل ببناء كنيسة جديدة بالرباط او بمدن اخرى .لانهم لايحبون الاختلاط بالناس ويحبون دائما ان يبقوا بعظهم لان في نظرهم ان جميع المغاربةعنريين .فلهادا حذاري ثم حذاري مما تقون به لانكم لاتريدون اخد العبرة من فرنسا مثلا وما يقع saint denis .
المجموع: 18 | عرض: 1 - 18

التعليقات مغلقة على هذا المقال