24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/02/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3608:0213:4616:5119:2120:36
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد تحول "حمقى ومغمورين" إلى مشاهير على مواقع التواصل بالمغرب؟
  1. زيان: توصية الأمم المتحدة حول اعتقال بوعشرين تطابق الدستور (5.00)

  2. "الضمان المركزي" يُطلق منتجات للمقاولات الصغيرة (5.00)

  3. "الجامعة" تقرر عقوبات ثقيلة ضد فريقي وجدة وبركان (5.00)

  4. جبهة إنقاذ مصفاة "سامير" تُطالب بتعليق تحرير أسعار المحروقات (5.00)

  5. "الأمراض النادرة" تهدد المغاربة .. وزواج الأقارب يضاعف المخاطر (5.00)

قيم هذا المقال

4.20

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | صحيفة بريطانية: المغرب منْ أكثر الدول تضييقًا على"السائحات"

صحيفة بريطانية: المغرب منْ أكثر الدول تضييقًا على"السائحات"

صحيفة بريطانية: المغرب منْ أكثر الدول تضييقًا على"السائحات"

إذا ما همَّت المرأة أنْ تستمتعَ بعطلتها خارج بلدها، فإنَّ دول العالم ليستْ سواء في معاملة النسَاء، وتوفير سبل الراحة لهن، والمغرب باعتباره وجهة سياحيَّة عالميَّـة منْ أكثر الدول الي ينبغي على المرأة أن تتخذ فيها المرأة الحيطة والحذر، بين دول أخرى ترشحُ فيه المرأة لسوء المعاملة.

صحيفةُ "الدايلِي ميلْ" البريطانية جردت عشر وجهات سياحيَّة حول العالم، قائلة إن سجل المغرب في حقوق المرأة يظل فقيرا بالرغم من شهرة البلاد السياحيَة، ناصحة المسافرات إلى المملكة، أن يلبسن ثيابًا طويلة، مراعاة لمحافظة المجتمع المغربي.

السائحات في المغرب مرشحات أيضًا لأنْ يلاقين تعنيفا، كما أن الجريمة المنتشرة في عدد من المدن قد توقعهن، سيما بالنسبة إلى من يسافرن لوحدهن أو مع شركاء، خارج نطاق رحلات منظمة، حيث من المألوف والروتيني تقُول الصحيفة أنْ يتعرضن للمضايقة.

وإلى جانب المغرب تحضرُ مصر في قائمة الدول التي يتوجبُ فيها على السائحة أن تتخذ الحيطة، وقد تردى الوضع الأمني بصورة ملحوظة، حتى باتت النساء معرضات بصورة أكبر للتحرش الجنسي، لافتة إلى أن عددا قليلا من رجال الشرطة يحضرُون في الشوارع، مع الإحالة إلى هجوم جنسي على طالبات بريطانيا في ميدَان التحرير بالعاصمة المصرية القاهرة.

وتلفتُ القائمة إلى أن بعض الدول يستحب ألا تخرج المرأة في الليل بعد أن تظلم، حيث يرتفع احتمال التعرض للاعتداء، في حين لا يطرحُ الإشكال بدولة كالنمارك، مثلا، حيثُ بوسع المرأة أنْ تتجول دُون حرج.

أما الهند التي وصلت بها حالات الاغتصاب مستويات غير مسبوقة، فخطرة على السائحات كما تنبهُ الدراسة، سيما أن المعدل يشيرُ إلى تسجيل حالة اغتصاب واحدة في البلاد، كل عشرين دقيقة. كما ارتفعت نسبة العنف الممارس ضد النساء بـ7.1 في المائة منذُ 2010.

في القائمة نفسها، تحل كولومبيا التي يفضل لدى النساء ألا يقصدن الأماكن الفقيرة، حيث يمكن أن يتعرضن لاعتداء جنسي أوْ للسرقة، على حد سواء، والإشكال الأنكى في البلاد، فساد جهاز الشرطة، حيث قد تتقدم السائحة بشكوى في حال تعرضت لاعتداء لكنه قادر على نيل سراحه عن طريق الرشوة.

أما في إفريقيا جنُوب الصحراء، فالحذر لازم في كينيا، التي تعرف معدلات جد مرتفعة لتعنيف النساء، كما توضحُ تقارير الأمم المتحدة، حتى أن دراسة أجريت سنة 2010 أظهرت أن 32 بالمائة من الفتيات في البلاد يتعرضن لعنف جنسي قبل أنْ يبلغن ثمانية عشر عامًا.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (53)

1 - Anas Usa الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 11:17
للاسف التقرير صحيح مئة بالمئة فاغلب السائحات يتعرضن لتحرش اللفظي على الاقل في الشوارع وحتى في بعض البزارات زد على ذلك النصب والاحتيال والاتمنة الهائلة لهذا الحل الوحيد هو فرض قانون لوضع التسعيرة على كل السلع كالدول المتقدمة وعلى الشرطة السياحية عدم التسامح مع الخارجين على القانون ونسيان regalo
2 - أورتزاغي الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 11:29
السياح الأجانب الأكثر اغتصابا لأطفال المغرب ، هذا ما كان يجب أن تتناوله هذه الصحيفة...
3 - Hamid Lamdaoir NL الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 11:33
اصبحنا لا نسمع الا ما يحزن القلوب....
يا أمّة ضحكت من جهلها الأمم
4 - نبيــــل الفــــلاح الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 11:40
نعم المغرب بلد يكاد يكون محافظا وهذه نعمة لا يعلمها كثير من الناس،فعلى السائحات احترام انفسهن واحترام خصوصيات الشعب المغربي الكريم،هاؤلاء الاجانب دورهم هو العمل على تفسيخ المنظومة المحتمعية للمغرب من خلال المرأة،ومن هنا يأتي التفسخ الاخلاقي،الذي لا طالما يعتبره البعض تقدما،وهذا خطأ،فالتقدم ليس ان تمشي عريانا امام الناس،فهذا اعتداء على حرية الاخرين. فالتقدم ان نأخذ من الغرب ما ينفعنا كالصناعات المتطورة والعالية التيكنولوجيا والصناعة الحربية وغيرها.مع الحفاظ على قيمنا وأخلاقنا الاسلامية.
5 - ZIAD الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 11:42
C'est la triste réalité.Les femmes qu'elles soient marocaines ou étrangères subissent un harcèlement quotidien dans la rue, dans le travail...Le Maroc est un pays de frustrès. L'Etat marocain encourage la pédophilie, aussi, quand on voit le nombre de filles mineures forcées à se marier pourtant la loi l'interdit , la non condamnation ou comdamnation dérisoires des pédohiles et autres violeurs d'enfants. J'habite à l'entrager et franchement l'image du Maroc et des marocains se dégradent chaque année
6 - الوجدي الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 11:46
المغرب من اكثر البلدان تضييقا على السائحات.....عنوان ﻻيتناسب مع النص .فحسب النص نفسه اذا ما قارنا المغرب مع الدول المذكورة. فنجده في اخر الصف.....فلماذا تفخيم العناوين والنصوص جوفاء.....حتى من معناها او المبالغة الغير المجدية التي تجعل الصحافة صحافة كاذبة ﻻ يهمها من اﻻعﻻم سوى ما يوضع في حاملة نقودها فنحن نعرف كيف يعامل المغاربة سياحهم والحمد لله.حتى وان كانت بعض الخروقات فنجد رجال اﻻمن من اول الحضور ....انشري هسبريس من فضلك..
7 - عبد اللطيف الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 11:48
صحيح فكثير من الاحيان بعض المرضى النفسيين يتحرشون بااسائحات خصوصا الاوروبيات و هذا يضر بصورة المغاربة في عيون الاجانب كما يضر يالسياحة ، الشرطة السياحية غارقة في الفساد و لا تقوم بمهامها لحماية السائحات
8 - القعقاع الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 11:49
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ان السياحة في المغرب من اهم ما يكشف لنا عوراتنا فالسائح الاجنبي كشف لنا الرشوة لم نكن نعرفها و نهضنا و قمنا بعملية لمحاربة المواطنين الدين يرشون الشرطة و السائح هو من يكشف لنا ان حياة المغاربة في الفياضانات لا تسوي شيئا امام حياة سائح و كدلك يكشف لنا ان بيدوفيل اجنبي يتم معاملته معاملة 5 نجوم لانه اجنبي و في الاخير ياتي مشكل التحرش فبعد الامريكية التي نشرت مقال عن المغرب وما لاقته يتم حشرنا في لائحة لتكشف لنا وجهنا الحقيقي ان اخبارنا لا تهمنا حتى يتم التشهير بنا و مسألة قضية البنك الدي خسر قضية في امريكا لان العدالة المغربية غير مستقلة لم تغير شيئا ربما ننتضر حتى يتم اعادة السيناريو في قضية اخرى لنتاكد ان العدالة غير مستقلة
9 - Mohammed Germany الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 11:52
ا لتعليم ( éducation ) و التمدرس هو الحل: ضد التطرف, ضد الفقر, ضد ا لامراض, ضد العنف ا.تجاه النساء, العنف ضد الاطفال وضد الحيوانات. الشرطة و احكام قاصية لوحدها غير كافية ...وشكرا
10 - المرابط الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 11:58
و نحن نتعرض للمضايقات في بلدانهم بسبب الحجاب
11 - Da Hmad الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 12:00
C'est vrai que le tourisme est un atout important pour le Maroc, mais on doit être tous vigilant contre le tourisme sexuel et faire très attention au touristes qui viennent chez nous pour profiter de la situation sociale et économique de certaine famille ou certains de NOS enfants!
L'état doit PROTEGER NOS enfants contre ces personnes malhonnêtes.
La deuxième chose, le gouvernement doit agir pour que les procédures administratives pour les marocains qui veulent venir visiter un pays européen! car ca devient de plus en plus dur pour obtenir un simple visa même pour les personnes ayant une bonne situation social. Ceci dit, les européens n'ont pas besoin d'un visa pour venir sur le sol marocain!
Et je pense que le Maroc devrait faire la même chose c'est à dire imposer le Visa aux ressortissants européens qui veulent visiter notre cher pays.
Vive le Maroc vive La liberté.
Merci Hespress de publier.
12 - سيمو الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 12:03
لم أسمع بدولة إسمها( النمارك) أين تقع هذه الدولة
13 - السجاد الخطير الفارسي الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 12:10
مثل ما وقع لكم في الملعب الكروي سيقع لكم في الرياضة الشيعية النارية تلعبون بالنار في المغرب حذااااااااااااااااااااااااار ستصبح يمنا او بحرينيا ومن يقيدكم لهذه الحفرة الشيعية لقد وضع على اعينكم غطاء حتى تزلقوا في الحفرة اللهم فاشهد
14 - marouane الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 12:14
كما قالت لي مجموعة من الطالبات الأمريكيات من برنامج فولبرايت، نحس أن المغاربة يعروننا بأعينهم... أحد أصدقائي قال لي بعد رحلة لمراكش عادت إبنتي بتوتر حاد بسبب التحرش و لفظة لغزالة متى سوف نرقى بسلوكنا و نتوق عن التلصق و التلحاس لسياح !!!!
15 - azouz الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 12:15
et oui tout le monde veut l europe veut les blanches les blondes tout quoi!
16 - قناص ماهر الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 12:15
هناك في مراكش وفي فاس قناصة السائحات من اجل المال والاوراق وفي فصل الصيف علي شواطئ اكادير وشمال ..انهم شباب منهم من يرمي صنارته طيل السنة ومنهم ماهو موسمي ومن من يشتغلها كعطلة صيف..يلبسون البسة راقية ويتقنون اللغويخرجون كالذئاب في وجه لقنص شابات ربما تنجح العلاقة ويطير الي عش في استراليا او اليابان وهاته المهنة انقدت كثيرا من المضايقين لشقروات انها قصص مثيرة تذخل عالم قصص كليلة وذمنة انهم قناصون بارعون ضمنوا مستقبلا بمجهود ذكي ووفروا عنهم عناء الدراسة والعمل المفقود وبطش المرءة المغربية,,,,,,,انهم المراكشيون اتقننوا طنجية وفن القنص لشقروات.
17 - sara الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 12:21
pour moi c'est logic ouu il ya plus de pauvrete ya plus dharcelement, meme au maroc, l'harlement est plus present dans les quarties populaires que dans les quartiers chics, personelement je mesure takhlouf d'un pays par lharcelment pour ses filles et ses touristes
18 - سمحمد الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 12:37
إن هدا اﻻنتقاد لو جاء من دولة متل ألمانيا التي أعيش فيها.لكن عندماتتكلم صحافة المافيا الايطالياالتي ﻻ تتحكم في اللصوص والمتحرشين. لقد زارها صديق لي للسياحة. وفي المطار أراد أن يمتطي حافلة فسزقواله حقيبة والأوراق. .وحكي لي من بين اللصوص كانو نساء .لهدا فالمغرب فيه أمن وخاصة أمن السياح
19 - حسن18 الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 12:50
من أين لهم هذه الحسابات و الارقام سبحان الله
20 - مشروع قانون التحرش الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 13:03
مشروع قانون التحرش دفنه تجار الدين وتكالبوا في البرلمان لتمرير قانون الطراوة وسنان الحليب تخفيظ سن البيدوفيليا الحلال موضوعهم المفضل ليتسنى لهم اغتصاب الطفلات قانونيا اقطن بابريطانيا استطيع التجوال ليلا دون مضايقات ركوب الحافلة التنزه العمل المراة مواطنة في جميع المجالات اما المغرب عندما ازوره مع اولادي اصبح كالغابة قلة احترام للمغربيات الدكور يتصرفون كالحيوانات والشارع في عقليتهم المكبوتة ملكية خاصة قمة الانحطاط الفكري استغرب لم لا تصبح الخدمة للعسكرية اجبارية لتنظيف الشوارع من قطاع الطرق والمشرملين اربعة اسباب جعلتني لا ازور المغرب مند ستة سنوات: التحرش الرشوة التلوث و عشوائية الطرق وخطورتها اتمنى النشر
21 - bouchaib reddad الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 13:06
En Europe se balader torse nu est strictement interdit dans les villes mais une fois chez nous ils le font délibérément et personne y trouve a redire au nom du tourisme, plutôt on leur fait des grands sourires débiles.
22 - ام خليل الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 13:07
سلام الله عليكم جميعا في بلد يدعي الاسلام ويسمح للسائحات بان ينزلن الى الشوارع عاريات لا يمكنه باي حال ان يلوم الشباب الفقير المهمش والمحشش ايضا احيانا ان يتحرش بهن فالاولى ابعاد النار عن البنزين
23 - Marocains الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 13:09
الفرق هو أن
الإنسان الإفريقي هو إنسان يعيش
في بيئة سخونة جدا
الحرارة اليومية والأكل الطبيعي تعطي إنسان فيه قوة جنسية

البرد القارس والأكل المصنع والمعلب تعطي إنسان بارد جدا
بل تصنع المثليين

جونا وأكلنا صحي يعطي إنسان قوي جنسيا
المشكل البسيط هو أننا لا نحترم عادات وتقاليد السياح
القادمين من بلد بارد جدا.

الإنسان البارد يجب أن يعامل ببرودة
عندما الإنسان السخون يعامل الإنسان البارد بحرارة
فالإنسان البارد يحس بمضايقة

نطلب من الإخوان أن يعاملوا السياح ببرودة دم وليس بحرارة دم
لأنهم يصنعون مشكل من هذا التعامل
فالإيطاليون و جنوب الإسبان هم مثلنا في المعاملة مع السياح
لكن الفتيات يحبون الإيطاليون والإسبان
لأن تقافتنا مخالفة وديننا مغاير دائما نحن الضالمين والغيرمؤدبين

نحن أمة تعيش في الحرارة اليومية وأكلنا طبيعي وأقوياء جنسيا
هم شعب بارد ويشتكون منا

الحل :
يجب أن نعاملهم ببرودة
سيقولون نحن جنسا بارد

لا نحب النساء
24 - zakaria bouchikhi الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 13:10
نعم بالفعل هناك تحرش جنسي على السياح الاجانب ولاكن لا أعرف لماذا لا يعترفون بأن هناك سياح يرغمون بنات بلدنا القاصرات منهم على الجنس بفضل المال و كذالك الفتيات الاجانب يأتيان بثياب شبه عارية و نحن دولة اسلامية ما هذا المنكر الذي أصبحنا نرى
25 - ahmed الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 13:10
الى صاحب التعليق 14
كن شجاعا و قل رايك انت ليس ما يقول غيرك
الألمان بريؤن مم تقول.
كيف تعمم و تنسب اقوال ل28 مليون من البشر.
الكبت لا علاقة له لا بالدين و لا المحيط فما تفسيرك بانتشار العنف الجنسي في امم لا تدين باي دين.
المسألة بسيطة جدا و هي التربية و احترام الاخر فكلا الطرفين وجب عليه ان يحترم الاخر و دلك بوجب اخد بعين الاعتبار للبلد و مواطنيه كسائح. وكدلك الحال للمضيف.
اما ان تتهم الإسلام بما ليس فيه فهدا يظهر مدا حقدك على الاسلام و المسلمين، و استغرب كيف لازال هدا الحقد دفين في قلبك رغم انك تعيش في بلد يدعوا فيه الكل الى التسامح و التعايش التى دعا اليه الرسول الكريم.
26 - ابن سوس المغربي.فيقو الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 13:17
هذه هي الصراحة سبق أن عرضت محطة مشهورة سائحة أسترالية ضايقها شاب في البحر وتحرش بها وسئلها أين نوع من الكريم تستعملين للبرونزاج هذه الحركات لا يتقبلها سائح ياتي للراحة ودفع ماله لكي يستمتع بعطلته، وقالت لن اعود الى المغرب أبدأ، تصورو هذه الشابة كم من واحد سا تخبره ما حدث لها؟ وهل سا يفكر في زيارة بلدنا؟ أين الشرطة السياحية ؟ لم اراها ولا مرة، عندما تزور تركيا بعد قبل الخروج من المطار يأتي اليك موظف تابع للسياحة اهلا وسهلا من أين حضرتك؟ ما كان نوع زيارتك؟ كم يوم قضيت عندنا؟ كم صرفت من المال؟ هل استمتعت؟ هل تعرضت لسؤو في بلدنا؟ اكيد فهمت من أسئلته، انه يعبي استمارة ويسجل فيها المعلومات وسا تصل الى المعنيين لكي يحسنو اكثر سياحتهم وييستقبلوهم ويتركو الراحة في انفسهم ويعودون ومعاهم غيرهم، أين نحن يا وزير الداخلية والسياحة؟ من تركيا وغيرها؟ نحن من يعيش على السياحة اكثر من 40 سنة أين نحن منهم؟
27 - cleopatra الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 13:26
faut dire qu'il y a moins de moins de sécurité dans nos rues surtout pr les femmes, que tu sois habillée en jean ou djellaba, maquillée ou à peine sortie du hammam, y a tjrs un frustré qui te harcèle, sans oublier les insultes si tu l'ignores, c'est une question d'éducation sexiste et de mentalité machiste
28 - الحل واضح الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 14:12
المشكل لا يحتاج للنابغة انشتاين ليجد له حلا: الحل واضح وضوح الشمس سن قانون يجرم التحرش ويعابره جريمة تؤدي الى السجن وغرامات مالية ضخمة الدليل على ان المشكل هو قانوني صرف: المغربي عندما يهاجر هل يستطيع للتحرش في اوربا هل يجرؤ على التفوه بنصف كلمة ولو مرت امامه الاجنبية عارية: هناك قواتين في اوربا ادا تحرش المغربي او غيره بمواطنة اوربية فهو يعلم علم اليقين انه سيسجن ويرحل على بلده وسيوضع اسمه على لائحة سوداء ستدمر حياته لاسرية والعملية لن تشغله اية شركة التحرش الجنسي جريمة كالبيدوفيليا والاغتصاب المشكل ليس هناك ارادة سياسية لسن مثل هاته القوانين اي قانون فيه حماية لحقوق المواطنات يكثر وراءه اللغط خصوصا من طرف خفافيش الظلام الدين يبررون العنف والاغتصاب ويحنون لزمن السبايا وملكات اليمين
29 - Hicham Deutschland الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 14:15
التقرير صحيح وصريح.عدد مهم من الشباب المغربي مكبوت الى درجة ﻻ يمكن تصورها. انا شخصيا تعرضت لعدة مضاياقات ونصب في مراكش من دلك الوقت اقسمت ان لا اعود الى تلك المدينة. يشوفوك براني وينزلو عليك. مدينة الكريساج من كل جهة. السياحة سوف تنتهي خلال سنوات معدودة لانه من ياتي الى المغرب لا يعود. الشمكارا و الشفارا ضيعوا سمعة البلاد.
30 - العبداوي الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 14:20
سبحان الله المغرب دائما تجعلونه أسفل سافلين في جميع الميادين و في كل شيء يعطونه صورة مغالطة للواقع مع العلم أن المغرب و المغاربة و الله و الله ليس كمثلهم شعب ولا بلد في العالم كله بالنسبة للسياح فالمغرب معروف بلد الضيافة و الكرم و بلدنا كله خيرات فالبريطانيين حياتهم كلها تعليقات يحبون الرفاهية و الكلاسيك في تقاليدهم ولا يحبون الإندماج مع ثقافات أخرى و المغرب بلد شعبي يحب الضيف و يحب المرح و النكتة .و هذه مشكلة إستراتجية وزارة السياحة هي التي يجب أن تصنف كل بلد و المناطق المغربية التي يزورنها على حسب طبيعتهم و سرد طباع المغاربة و إعطاء صورة إيجابية للمغربي و بصراحة أي شخص يزور المغرب يستمتع و يشكر المغرب و المغاربة إلا أننا لا ننفي بعض المظاهر السلبية ككثرة التسول والباعة الغير النظامين و بعض الشباب المتطفل الذي يرى السياح لقمة صائغة لهم و على وزارة السياحة أن تضع لوحات إشهارية في المطارات تحث بإحترام ديانة البلد وتقاليده و إعطاء للمغرب و المواطن المغربي قيمة لأنه بلدنا و نحن جزء منه
31 - السلام الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 14:38
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته المراءة المغربية الأكثر تعرض لمضايقات في العالم خصوصا في البلدان العربية الخليجية بالخصوص أوروبا الغربية إيطاليا بالأخص لمجرد انها مغربية
32 - Hard Talk الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 14:51
صحيح ما جاء في المقال; التحرش الجنسي و المضايقة حتى على المحجبات و احيانا في سن جداتهن, التحنزيز, البصاق, الكلام باصوات مرتفعة جدا (انكر الاصوات صوت الحمير), حك العضو و المؤخرة امام الملء بدون استحياء, و بعض السلوكات المشينة التي نهى عنها وحرمها ديننا الحنيف. هذا ما لاحظته و يحز في نفسي ان يحدث في بلدي. لكن هل لا ترى صحيفة دايلي مايل الا ما يتعرض له مواطنوها? و لماذا لم تذكر لنا سلوك مواطنيها الانجليز, البيدوفيليين الذين يعتدون على براءة الاطفال في بلدان كثيرة في العالم? هؤلاء السائحات لا يخرجن شبه عاريات في شوارع بلدهن فما بالك ببلد كالمغرب. لماذا لا تتحدث هذه الصحيفة العنصرية عن الاعتداءات اليومية ضد المسلمات العفيفات
بنزع احجبتهن من فوق رؤوسهن و الدوس عليها باحديتهم و البصق في
وجوههن من طرف الانجليز? اين هي الديموقراطية التي يتبجحون بها? كلام فارغ.
انشر من فضلك.
33 - عبد الله الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 14:52
جواب عن عنوان المقال : الحمد لله.


سؤال لماذا التحيز من جهة السائحة وكأنها المظلومة، منطقيا في الجو الحار يلبس الناس الملابس الفضفاضة والساترة للجلد من الأشعة فوق البنفسجية. لكن السائحات يفعلن العكس لجلب الأنظار إليهن لأنهن يعشقن ذلك، وهذا تحرش واضح !

يبدو أن النسوية feminism تريد اجتياح المغرب بقوة
34 - OIBRA الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 14:56
عفوا: صحيفة بريطانية: المغرب منْ أكثر الدول تضييقًا على"الغير محتشمات" و ليس السّائحات، من تلبس لباسا محترما لا يمكن أن يزعجها أحد في أي بلد كان، نحن مسلمون و كل ما يقع في المجتمع من انحطاط هم من تسبب بذلك.
35 - سعيد الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 15:16
شمن سياحة عندنا في المغرب. بمجرد مت كيدخل ااسائح نالبلاد كيبداها بال faut guide من بعد الطاكسي والفندق والبزار.
ال faut guide كخصو يجرو بدراع نالبازار باش ياخد العمولة ومكيتكلملو لا عاى تاريخ البلاد ولا على المعالم التاريخية ولا والو . طاكسي خصو يجرو بدراع ويزيد عايه في الثمن ويديه نالفندق اللي كيدبر عليه العمولة . البازار اكبر شفار واللي ما شراش كيضربوه.في المغرب كلو فين ما مشيت بداها من طنجةراهما معروفين شكون هما والقضية الي خايبة بزاف هي فاش كيدوزو السواح حدا البازارات كيشدو ليهوم في يديهوم وكيدخلوهوم نالبازار بالدراع
واش بهاد تشفاريت غد تكون عندنا السياحة
36 - ALI الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 16:04
أنا اتفق مع هذه التقارير الدولية التي تصنف المغرب ضمن الدول الأسوأ للنساء في العالم لان هذا الجنس البشري الناعم لا يمكن له أن يعيش في المغرب أو أن يتكاثر بسلام لأننا نحن المغاربة مجرد عنصرين و كذالك إرهابيون بل يجب القضاء علينا حتى يعم العالم بالسلام و الحب لهذا أدعو كل من بهمه الأمر إلى أن يحمي المرأة من الرجل الذي لا يرى في المرأة سوى أخته أو أمه أو ابنته بل يجب عليه أن يعتبرها مجرد سلعة او بضاعة للعرض قصد البيع و الشراء و الكراء حتى يصبح من دعاة الحداثة و التطور و تحرير المرأة من قيود الجهل و التخلف

صمت أهل الحق على الحق فظن أهل الباطل أنهم على حق
هذه من علامات الساعة و لا عزاء لمن لا يعش في ظل رب الساعة
37 - Youssef الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 16:13
هذا صحيح وليس الأجنبيات فقط بل وحتى بنات البلاد، التحرش ولا بلية الله يهدي الجميع
38 - معلق الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 16:27
وهل غير المحتشمات يسلمن من التحرش ؟ المفروض من الإنسان السوي إذا رأى لباسا يعتبره غير محتشم أن يستنكر الأمر أو يغض بصره أما أن يتحرش بصاحبته فهذا أمر غير منطقي، المشكل في المتحرش وليس في اللباس
إن المتحرش ما هو إلا مكبوت مريض يحاول أن يغطي كبته بالقاء اللوم على لباس الضحية مثلما يحاول من يذبح ويقتل الناس أن يقنع نفسه والناس أن دينه يأمره بذلك ليرتاح ضميره والدين من أفعاله براء
39 - MOSTAFA الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 17:18
وبريطانيا من اكبر المؤيدين لاسرائيل في حربها على غزة وفلسطين
لا مجال للمقارنة اليس كذلك
40 - Agadir beach boy الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 17:29
إنهم “البيتش بوي”، وهو إسم بات يطلق على شريحة من الشباب تقضي معظم يومها موزعة بين الشاطئ والكورنيش في انتظار الفتاة الأجنبية التي تحقق لها حلم الهجرة نحو أوروبا.
ولاد قافزين
وسيمون في عيون الباحثات عن “فارس الأحلام” و”محكورين” لدى بعض سكان المدينة وملاحقون من طرف الشرطة، لكنهم في نظر أنفسهم “ولاد قافزين” يسعون إلى تحقيق حلم مشروع بالنسبة إليهم ما داموا لا يخالفون القانون. إنهم “البيتش بوي”.. شباب مميزون بلباسهم وتسريحات شعرهم الأنيقة ودرايتهم الواسعة بعدد من اللغات الأجنبية.
يأخذون مكانهم في الكورنيش أو الشاطئ منذ الصباح، لعلمهم أن أي تأخير لن يكلفهم فقط عقوبة إدارية من قبيل “ميزابي” أو “أفيرتيسمون”، كما هو الشأن بالنسبة للموظفين، وإنما “فتاة الأحلام” التي قد تكون “دجاجة بكامونها”، تجمع بين الجمال و”الوريقات”.
‘البيتش بوي” يقضون وقت الفراغ في سرد حكايات عدد من “رفاقهم” الذين تمكنوا من سلب قلب وعقل “كاورية” والسفر معها إلى أوروبا، حيث كونوا أسرة ويزورون سنويا
41 - يوسف مغربي من ألمانيا الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 17:39
مجتمع عمَّهُ التخلف و الإنحطاط ، لمَّا أزور المغرب أنا و زوجتي ، فالكل ينظر إلينا بدون انقطاع، خاصة و نحن شباب ، مع أنها تلبس لباسا محتشما حتى أنها تسألني هل أقبل باللباس أو لا.
المشكل الكبير هو بعض الألفاظ المنحطة من شباب راس الدرب أو بعض سائقي الدراجات النارية و حتى الأطفال الذين لا يترددو في رمي الحجارة و الهرب . ما هذا التخلف و قلة التربية.

سبع سنوات من الزواج كل مرة نزور فيها المغرب نلاحظ ان هذه الحالات من البسالة تتزايد.

أش غانقوليكم اللهم الغربة و لا الصبر على جهل البعض الكثير من الأمة.
42 - التطواني الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 17:46
وهل كل نساء المغرب يلبسن الفساتين الطويلة شيء مضحك هذه الصحيفة البرطانية إختلطت لديها الدول ربما كانت تتحدث عن أفغانستان أو باكستان أما المغرب لا أظن لأن السائحين يرون بعض المغربيات يرتدون أشياء هم لا يستطيعون إرتدائها في بلدانهم نسأل الله الهداية
43 - العين بالعين... الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 17:56
الغرب يريد منع الحجاب في اوروبا ويريد **فرض**التعري في البلدان الاخرى.ادا كان للمراة الغربية ان تلبس وتتعرى وتمشي اينما شاءت خارج وطنها فالعدل يفتر ض ان تلبس المرأة المسلمة ما شاءت وكيفما شاءت خار ج وطنها كدلك.اما ان يمنع الحجاب في الغر ب ويفر ض التعري في البلاد الاسلامية فهدا لن يقبل..
44 - MOROCCAN الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 18:36
British people think they own the world. we don't need you to come to my country stay away from us bunch of idiots.
45 - Hassan Hassan الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 18:38
Ce journal pense qu avec son petit article , il va nouus imposer ses coutumes Britanniques. Il doit d abord s adresser a ses concitoyens de respecter les traditions et les valeurs d autrui. D autant plus que nos concitoyens ne nous importe et impose pas les idees occidentales pour eviter de detruire nos humbles valeurs
46 - salim الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 19:02
انا رجل في العشرينات ولم اسلم من التحرشات في ده لمدينة يحسبون ان كل من هو جميل المنظر شاد قوم هبشششششششششششش
47 - rachid الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 20:48
lestouristes doivent respecter les traditions des societes musulmans afin quils soient respectes aux pays visites
48 - Abdallah الثلاثاء 24 فبراير 2015 - 20:58
l'harcelement contre les fille et les femmes non voillees ou voillee est un grand problème au Maroc. une grande hante. comme moi, il y a des milliers, si ce n est des millions de marocains qui craignent rentrer au pays a cause de ça.
imaginer que au Canada soit disant un pays non musulman, ma femme est plus secure.

si j étais ministre du maroc je commencerais par
ce problème et je suis sure des milliard d,investissement vont venir au maroc
49 - chakib الأربعاء 25 فبراير 2015 - 00:01
ما هدا الا جس النبض حتى بطالبونا في المرة القادمة باستقبال السائحين الشداد و المثليين من دون حرج
50 - hanamontana الأربعاء 25 فبراير 2015 - 00:27
في المغرب كل امرأة تتعرض للتحرش حتى لو كانت عجوز ومافيها مايدار مكاينش الاحترام والووووووو
51 - الكبت الأربعاء 25 فبراير 2015 - 02:06
التقرير صحيح نسبيًّا كل هذا سببه عقلية بعض الشباب المكبوت وبعض شباب الشرطة السياحية الذين يستغلٌّو وظيفة الشرطة . بمعنى أنا حلال عْلِيَّ ونتا حرام عليك...لكن كل المشكل في بعض شبابنا المكبوت عندما يرى الفتيات ويحضرني موقف أقسم بالله رأيته بعيني أمام جامعة محمد الأول عندما كان يمشي شاب مغربي بهولاندا مع زوجته الشقراء الهولاندية ليتصادفو بشاب مكبوت... يحمل الهاتف في أذنه ليوهم بأنه يتكلم في الهاتف بكلام فاحش حتى يستفز الشاب المفرط في القصر وضعيف والآخر قوي لكن ماحدث أنه قال له واش ماعجبكش الحال ؟ أجابه الضعيف لآ لآ هي أصلاً لاتفهم العربية خذ راحتك ، ولم يحترمه الشاب الآخر ولكمَ الضعيف حتى سقط وقال لست أفضل مني أنا أقوى منك وهاد الشقراء معاك نتى ؟ أقسم بالله أن الضعيف ماإن وقف حتى ضرب الشاب المكبوت ضربة واحدة أفقده الوعي ؛ لآ أقص قصة لاكن أنصح بعض الشباب بأن الكبت يوصل إلى القبر أو السجن....
52 - خوروتو الأربعاء 25 فبراير 2015 - 09:43
شاهدوا برنامج مدينة الاحتيال (مراكش) على ناشيونال جيوكرافيك النصب و الاحتيال عل السياح و التســــــــــــــــــول
53 - موحى الخميس 26 فبراير 2015 - 14:50
هد ه المعلومة صحيحة لان الكبت يسيطر على الحاسة الانسانية والشدود الجنسي. غياب تربية تقافة الجنس التي تسمى في مجتمعنى حشومة.
حشومة التي ادت الى فقدان ءداب احترام الاخر.
نتمنى ان يعاقب كل من يمس بكرامة الاخر.
ولاعلام يجب ان يخاطب الشعوب في هدا الشان.
المجموع: 53 | عرض: 1 - 53

التعليقات مغلقة على هذا المقال