24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4206:2613:3917:1920:4222:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد بقاء رونار مدربا للمنتخب الوطني المغربي؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | الشعوذة في المغرب .. قلةُ وعيْ أمْ ضعف في بنية الطبِّ النفسي؟

الشعوذة في المغرب .. قلةُ وعيْ أمْ ضعف في بنية الطبِّ النفسي؟

الشعوذة في المغرب .. قلةُ وعيْ أمْ ضعف في بنية الطبِّ النفسي؟

ضعفٌ في التكوين أمْ هي معتقدات شعبيَّة وضروبٌ من الدجل في المغرب تقفُ وراء انتشار الشعوذَة ؟ على هذا النحو تساءلت أسبوعيَّة جُون أفريك الفرنسيَّة حول ظاهرة تمكنت من المجتمع، حتَّى أنَّ إغلاق ضريح "بويا عمر"، في الآونة الأخيرة، أثار عددًا من ردُود من الفعل المحافظة، المدافعة عنْ الإيواء في فضاء أقربُ إلى السجن منه إلى تأمين العلاج.

العلاجُ الذِي لا يمرُّ بالضرورة عن طريق الطبيب في المغرب، ويجرِي اللجُوء فيه إلى أمور روحيَّة، يقوم على نوعين؛ أولُهما الرقية من خلال تلاوة عددٍ من آيات القرآن على المريض، أمَّا النوع الثانِي وهو الأقرب إلى الطبِّ التقليدِي في المغرب، فتقوم على على كتابة طلاسم أْوْ "حرزْ"، كما قدْ يرافقها استعمالٌ لجلُود الحيوانات، أوْ بقايا جثمان الإنسان نفسه، وهو ما يظهره باعة في ساحات مغربيَّة مساحيق وجلودا مختلفة.

وغاصت المجلَّ في جذُور الشعوذَة لتورد أنَّ أصولًا تعود إلى الأعراب في الجاهليَّة قبل الإسلام، الذين كانت لهم ممارساتٌ مماثلة، زيادة على أنَّ الثقافة الأمازيغية بدورها شهدت ممارسات مماثلة، التي كانت تنهلُ من مذاهب باطنيَّة إغريقية. أمَّا التقالِيد الصوفيَّة، التي ظهرت في القرن الثامن الميلادِي، فساهمت بدورها في تعزيز الإيمان بمسألة الأرواح.

ولا يقتصرُ الإيمان بمسألة الأرواح الشريرة لدى المغاربة أوْ "الجن" لدى شريحة من الفقراء أوْ غير المتمدرسِين، بلْ إنَّها تصلُ إلى 86 بالمائة من الساكنَة، بحسب ما كانت دراسة أعدها مركز "بيُو" للأبحاث، قدْ كشفت عنه، وهو رقم مرتفع قياسًا ببلدان كثيرة شملتها الدراسة مثلما الحالُ بالنسبة إلى تونس وتركيا ولبنان والأردن ومصر والعرَاق.

وأوردت المجلَّة أنَّ القرآن يؤكدُ من جانبه، شأن الإنجيل، وجُود الجن، المخلوق النارِي، ذِي القدرة الكبيرة، غير أنَّ ذلك لا يمنعُ منْ تحريم الشيوخ المسلمِين بالإجماع مسألة الشعوذَة. أمَّا حين يسكنُ الجنيُّ شخصًا من الأشخاص فيسمحُ له بأنْ يخضع للرقية الشرعيَّة، وذلك لقول الله تعالى في سورة الإسراء "وَنُنَزِّلُ مِنَ القُرْآَنِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ وَلَا يَزِيدُ الظَّالِمِينَ إِلَّا خَسَارًا".

أمَّا التشخيص الذِي يحصلُ لعيه قاصدُو المشعوذِين، حسب المجلَّة، فينقسمُ إلى ثلاثة أنواع، أولها، "المسكُون بالجن"، والثانية "المس بالعين" والثالثة "السحُور" الذي يفترضُ وقوف شخص ما وراءه، إضافة إلى أمور منها الصرع، والهستيريا وفقدان الشهيَّة إلى الطعام.

بيدَ أنَّ من شأن واقع الصحَّة النفسية والعقليَّة، تقول المجلَّة، أنْ يفسر إقبال مغاربة كثر على الاستعانَة بالمشعوذِين. ذلكَ أنَّ تقريرًا للمجلس الوطنِي لحقُوق الإنسان، كشف سنة 2013، أنَّ في المملكة بأكملها 131 طبيب نفسي خاص، وحواليْ عشرِين مستشفى بالمملكة. لفائدة ساكنة يناهزُ تعدادها ثلاثة وثلاثين مليُون نسمة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (72)

1 - a.abdelkarim السبت 06 يونيو 2015 - 17:54
بسم الله الرحمان الرحيم.الحمد لله ان ديننا الاسلام يحرم ان تجعل بينك وبين الله واسطة.وباتالي لا تطلب الشفاء الا من الله مياشرة.ولا تترك احدا ان يقرا عليك رقيته.كل واحد يقرا على نفسه .لانك اذا فتحت هذا الباب فقد فتحت بابا للمشعوذين ومع الاسف الشديد فمغربنا الحبيب اصبح بلد المشعوذين بامتياز. اغلقوا هذا الباب على المشعوذين .كل واحد يستطيع ان يقرا سورة الفاتحة على نفسه وسورة الاخلاص.اقؤهما 7مرات بنية واخلاص وسيكون الشفاء ان شاء الله.وهكذا نحارب المشعوذين ويكون الله اليك اقرب ......
2 - رشيد السبت 06 يونيو 2015 - 17:54
هي قضية ايمان و اخلاص و توحيد.
3 - مغربي مغترب السبت 06 يونيو 2015 - 17:55
انا أعيش بدول الخليج منذ ١٥ سنة و في كل مرة نتطرق لموضوع الشعوذة انا و أصدقائي اشعر ان كل العيون تتجه حولي لان بلدنا مشهور بهذه الآفة رغم اننا نعيش في القرن ٢١ و طبعا لا أستطيع ان أدافع عن المغرب ككل لان المثل يقول حوتة وحدة تخنز شواري و فعلا احسن بالحزن و الحسرة لأنني دائما افتخر ببلدي المغرب لكن كلما تعلق الامر بالشعوذة او الدع........ افقد التوازن و احس بالضعف .
أوجه رسالتي الى كل مسؤول ببلدي ان يضع حداً لهذه الآفة لان الذي يفخر ببلده يحس بما احس به ..كفى كفى كفى حسبي الله وًنعم الوكيل على كل من امتهن الشعوذة و الدعارة و افقدني الفخر ببلدي
4 - ولد حميدو السبت 06 يونيو 2015 - 17:57
كان على عيوش ان ينجز فيلما عن الموضوع و يحضر المشعودين الحقيقيين حتى نعرفهم فحتى هو واقع
5 - Zakaria from Oujda City السبت 06 يونيو 2015 - 18:01
انتشار الشعوذة في المغرب هو في الأساس جهل بالدين. الايات والأحاديث في هذا الباب كثيرة جدا وخطر الشعوذة عظيم والله المستعان
6 - sarhan السبت 06 يونيو 2015 - 18:02
الشعوذة في المغرب .. قلةُ وعيْ أمْ ضعف في بنية الطبِّ النفسي؟
والمهم اضافة عامل اخر هو ضعف الدولة نفسها وتقضيرها في ردع هؤلاء الانتهازيين الدين يستغلون ضعف الانسان وهشاشته ....
في الاسواق الاسبوعية على سبيل المتال عشابون نصابون وبمكبرات الصوت يبيعون مستحضرات مجهولة تداوي حسب زعمهم كل الامراض .المعدة الكلي البواسير التوكال السحر العين الروماتيزم في الظهر او الركبة وحتى الامراض التناسلية على اختلاف الوانها هدا بالاضافة الى قدرتهم على شفاء المعاقين سواء اعاقة جسدية او دهنية الى اخره
السوال هو لمادا الدولة --التي لاتريد محاربتهم --لا تستفيد من معجزاتهم
لمادا تترك الدولة هؤلء الناس الدين ينصبون على غيرهم علانية مع سبق الاصرار والترصد وبمكبرات صوت هي الاعلى صوتا في الاسواق والبوادي
المرجو اعادة النضر في كل هدا ...
نسن قوانين حماية الملكية الفكرية و قوانين البرمجيات و المعلوميات في حين ان النصابين في كل مكان وبابواق كبيرة يجب حماية الشعب والمواطن من هؤلاء فهم مغاربة ببطائقهم الوطنية
7 - said paris السبت 06 يونيو 2015 - 18:02
bonjour il faut de la prison ferme pour les gens qui utilise chaouada au shour sur tout la région de Agadir souss massa Draa sa fait peur là-bas avant si les femmes qui croix a sa maintenant même les hommes. allah ystr
8 - sweety السبت 06 يونيو 2015 - 18:06
Soubhanallah!!!
Comme si ce "djinn" n'aurait pas trouvé meilleur endroit pour habiter que le corps humain! !!
ma hada takhallouf!!!!!!
Quant à Bouyahom Omar,il doit purement et simplement être fermé et le plutôt sera le mieux pour sauver ces malheureux de leurs tortionnaires.
9 - سمير السبت 06 يونيو 2015 - 18:06
سبب واضح بسيط وواضح لا يحتاج لكثرة التحاليل العلاج النفسي جد مكلف من واجبات الطبيب الى اثمنة الادوية الجد باهضة و التي تكلف المريض فى درجة عادية من المرض 1500.00 الف وخمسا مائة درهم شهريا .
ولكم واسع النظر.
10 - اردوغان السبت 06 يونيو 2015 - 18:12
والمشكل الكبير ان بعض امة المساجد والفقه تقوم بهده الشعوده
11 - عبدو السبت 06 يونيو 2015 - 18:14
ان الجهل وقلت الوعي وضعف الإيمان بالله عوامل تدفع الإنسان إلى التعاطي للشعوذة، والشعوذة لاتتعاطى لها شريحة معينة، فجميع شرائح المجتمع المغربي يتعاطون
الشعوذة من أساتذة ومهندسين وامنيين وحتى السياسين.......لأنني رأيت بعيني ناس أثرياء يتوافدون على إحدى (الشوفات) بسيارات فاهرة من أجل الشعوذة.
12 - فاروق السبت 06 يونيو 2015 - 18:15
هما معا. قم بزياة احد المشعودين لترى بأم عينيك طوابير الفنانين والمثقفين واصحاب النفوذ !!!!
13 - مهدي ميد السبت 06 يونيو 2015 - 18:16
ربما سبب ذالك ليس في عدم ﻻ وعي أو ضعف في الطب النفسي إنما هو اعتقاد ناتج عن عادات وتقاليد من جيل جيل تؤكد بأن لﻹنسان كلما ابتعد عن ربه إﻻ و أصابه ما أصاب الشافي هو الله ومن يعتقد غير ذالك فهو واقع في الشرك من دون أن يدرى حتى الطب النفسي في المغرب لم يقم بدوره للضغط علي الدولة للتصدي لهذه الضواهر العﻻجية الخطيرة كا بوي عمر و وووو حتي بعض هؤﻻء الصالحين برئين من هؤﻻء البشر الذين يتبركون بي بركاتهم
14 - ouhaddou السبت 06 يونيو 2015 - 18:19
أعود بالله من المشعودين الشعودة من السبعة الموبقات
15 - مبارك السبت 06 يونيو 2015 - 18:20
السلام عليكم
ليس قلة الأطباء النفسانيين عندنا, ولكن نحن المغاربة مشهورون ومتهمون بالشعودة والسحر ولأولياء وسيدي فلان والولي فلان حتى اصبح الكل متعود على هذا النوع من الشرك ولأعياذ بالله
الشعودة في المغرب مثلها مثل العهر او اكثر رغم ان كثيرٌ منا ينكر هذا الواقع الذي اصبحنا نعشه.
لاحول ولاقوة الا بالله العلي اعظيم
16 - nabil السبت 06 يونيو 2015 - 18:23
أم حقيقة . .. كنت ممن ينكرون الأمر. .
17 - سلوى السبت 06 يونيو 2015 - 18:23
لا الوعي ولا بنية الطب النفسي لأن لي صديق طبيب نفساني ويلجأ للعرافين او يؤمن بهم السبب البعد على الله أتحداكم ان تجدوا شخص متقف او متمدرس و متدين يلجأ للشعوذة فزبناء
الشعودة لا يجتمع فيهم التدين والعلم وشكرا
18 - مغربي السبت 06 يونيو 2015 - 18:23
الشعوذة في المغرب .. قلةُ وعيْ أمْ ضعف في بنية الطبِّ النفسي؟ الشعوذة ليست محصورة بالمغرب بل هي ظاهرة عالمية توجد بالعالم المتقدم كما توجد بالعالم المتخلف وهناك رؤساء وزعماء ومشاهير من العالم يقومون بزيارات منتظمة للعرافات والعرافين

وكان على هذه الجريدة الفرنسية عوض أن تناقش شأن المغرب الداخلي الذي لا يعنيهم لا من قريب ولا من بعيد أن تنشر خبر عن الشعوذة بالمجتمع الفرنسي وقد سبق لقناة فرنس 24 أن ذكرت أن نسبة كبيرة من الفرنسيين يتعاطون الشعوذة ويقومون بزيارة العرافين بما فيهم رؤسائهم وشخصيات نافدة ببلادهم فهذا ما كان على هذه الجريدة التطرق إليه أما ما يجري بالمغرب فهو شأن المغاربة فقط
19 - ahmed السبت 06 يونيو 2015 - 18:31
ليس ضعف الطب النفسي ولاالمستوى الثقافي هو السبب.ولكم ان تحكموا على اصحاب المناصب العليا وكذلك مسؤولين كبار في الدولة وشخصيات مرموقة وناس اثرياء ونجوم سينما ورياضة وغناء واصحاب المعالي ونساء ينتمينا الى جيل جينيفر والموضة واناس قادمون على اجتياز امتحانات الماستر والدكتورة والبكالوريا ..... وزد على ذلك هنا في فرنسا الظاهرة متفشية في صفوف العرب والفرنسيين.فهل تكلف هذه الجريدة نفسها عناء البحث هنا في فرنسا كما تعبت في المغرب ام ان هناك شعوذة راقية مباحة واخرى شعبية متخلفة وغير مقبولة (ام هونفاق الحضارة التي يزعمون) كذب المنجمون ولوصدقوا نحن هكذا حصننا المصطفى عليه الصلاة والسلام رغم اننا لسنا مثقافينا ولا اغنياء لكن لسنا اغبياء
20 - النهى السبت 06 يونيو 2015 - 18:31
الشعودة هذا الاسم الذي اخذ في طياته علوم سامية وراقية في اسماء الله واسرا ر حروفه وغيره مثل الهندسة السرية و علم الجفر و علوم لاحصر لها ظلمت بهذا المصطلح البءس. العفن النتن المر المذاق و المظهر للمزاولين والممتهنين له عبدة الشيطان اقسم بكل طاهر ان بيوتا واسراشردة به الا ان عاقبتهم ذكرها الله تعالى في سورة البروج النار ذات الوقود اذهم عليهاقعود وهم على مايفعلون بالمؤمنين شهود ومانقم منهم الا ان يؤمنوا باالله العزيز الحميدالذي له ملك السموات والا ان الذين فتنوا المؤمنين والمؤمنات ثم لم يتوبوا فلهم عذابجهنم ولهمعذاب الحريق صدق الله العظيم
21 - Mohamed السبت 06 يونيو 2015 - 18:32
لدينا مشكل كبير في الاطباء النفسانيين المحترفين عدد كبير منهم ليسو في المستوى كل مايعتمدون عليه هو اعطاء الادوية الكيماوية وجمع المال بدون مجهود مع المرضى.
في الغرب ينضم الاطباء النفسانيين خرجات للطبيعة او السفر جماعة وهذا جزء من العلاج
22 - محمد التازي السبت 06 يونيو 2015 - 18:35
السلام عليكم، تملك الجن لﻹنسان أكبر خرافة و خزعبلة تم إلصاقها باﻹسلام، الجن في العربية هو كل ما خفي و غاب عن النظر، فالجنين سمي جنينا ﻷنه جني أي خفي في رحم أمه، يجب أن نحذر من إلفاق كل الخرافات و الخزعبلات لﻹسلام فبهذا نقوم بتخريب ديننا و أمننا من الداخل.
اﻹسلام دين علم.
23 - مغني حفلات السبت 06 يونيو 2015 - 18:38
إن ما أراه في عملي من ممارسات لا يمكن تخيلها أطرح سوآلا في نفسي هل نحن في بلد إسلامي؟
24 - حكيم السبت 06 يونيو 2015 - 18:41
الشعب كله مطموس بالطلاسم والسحور والابماداتفسرون الفقر المدقع والفساد وكروش الحرام لااحد يسالهم من اين لكم هدا
25 - عبد العزيز هروال السبت 06 يونيو 2015 - 18:42
إخوة الإسلام! إن تصديق أدعياء علم الغيب، وإتيان السحرة والعارفين، والكهنة والرمالين، والمنجمين والمشعوذين؛ الذين يزعمون -وبئس ما زعموا- الإخبار عن المغيبات، أو أن لهم قوىً خارقةً يستطيعون من خلالها جلب شيء من السعد أو النحس أو الضر أو النفع؛ لهو ضلال عظيم، وإثم مبين، فعلم الغيب مما استأثر الله به وحده سبحانه، وقد قال جل وعلا: قُلْ لا يَعْلَمُ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ الْغَيْبَ إِلَّا اللَّهُ وَمَا يَشْعُرُونَ أَيَّانَ يُبْعَثُونَ [النمل:65]، وإننا اليوم لفي زمان كثر فيه هؤلاء الأدعياء الدجاجلة، لا كثرهم الله! فهم داء خطير وشر مستطير، يقوض سعادة الأفراد واستقرار الأسر، وأمن المجتمعات.
26 - adil al minimum السبت 06 يونيو 2015 - 18:43
السحر حق و الجن حق و العين و الحسد ايضا اعوذ بكلمات الله التامة من مل شيطان و هامة و من كل عين لامة,
27 - مسلم الانبياء و الرسل السبت 06 يونيو 2015 - 18:45
اول شبء هو قلة فهم للدين الاسلامي و ثراته المفبرك ... السحر او الشعودة هو المستعان و المعبود لذا كثير من الاسر المغربية و تجعل السحر هو القوة رقم واحد و كلمة الله و توحيدها لا تعني للناس اكثر مفردات على اللسان لا يفقهها عقلهم الجاهل و لا تدبرون في معناها لذا نجد من يقول : الله و يتبع السحر و السحرة و اخر يقول الله يقتل و يهرج و يمرج باسم الله و لا يعرف معناها ... و بذلك بدلوا دين الله تبديلا و هجروا كتاب الله الى ان تقوم الساعة
28 - يوسف السبت 06 يونيو 2015 - 18:46
ااﻻبتعاد عن طريق الله وكثرة المعاصي والدنوب والغفلة عن ذكر الله والغضب و.... قد يصيب الانسان بالمس الشيطاني قال الله تعالى الذين ياكلون الرباﻻ يقومون اﻻ كما يقوم الذي يتخبطه الشيطان من المس وهده عﻻمات الذي ياكل الربا عند ما يقوم من قبره يوم القيامة والله اعلم
اما العين والسحر فهناك بعض العﻻمات للتفريق بينهما ككثرة النوم والتثائب والشعور بالقيء وبعض حاﻻت النحافة المفاجئة
والبكاء والضحك و..
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من راىشئ يعجبه من نفسه اوماله او اهله فليدعو بالبركة فان العين حق او كما قال صلى الله عليه وسلم وانصح كل مسلم مبتلى ان ﻻ يذهب للمشعوذين الدجالين الذين يىاكلن اموال الناس بالبطل وﻻ يدهب حتى عند الراقي ﻻن اغلبهم نصابين بل يقوم بالصﻻة في وقتها والمحافضة على اﻻذكار والتسبيح وقراء ة القران والصدقة والدعاء ثم الدعاء ء والصبر على البﻻء واحتساب اﻻجر عند الله قال تعالى انما يوفي الصابرون اجرهم بغير حساب وقال سبحانه ومن يتوكل على الله فهو حسبه .وﻻيلغي استعمال اﻻدوية او العسل بعض الاعشاب او الدهاب للطبيب ان دعت الضرورة
29 - سعيد السبت 06 يونيو 2015 - 18:48
السحر والشعودة اصباح المغرب رقم 1 في الوطن العربي لاتجيد بيتا من بيوتنا الا وفيها سحرا اومن يفعلو سحر اما المشعودين والسحرة فاحديث ولاحرح
30 - الاثري السبت 06 يونيو 2015 - 18:51
هناك نقص في قوانين التجريم اغلب المغاربة ان لم نقول جل المغاربة داقو هده تم تجريب الامر فيهم هناك من اكل وهناك من شرب وهناك الكثير من الاشياء لكن النساء يبتن على المسواة لكن الرجال لا يطالبون بتجريب مثل هده الافعال الكتير من الرجال ثم تخريب عقولهم بشعوادة لكن لا من يدحدص على هده الاشياء هناك لهدا نرجو من المشرع ان ينظر الى هده الافعال تخريب البيوت وكدلك الاقتصاد لو كان هناك قوانين زجريا لكان احسن انا اعيش في حي يوجد فيه اكتر من 10 محلات معدة لهدا الغرض مع انا الشارع لا يتعدا 300 متر السحر حق
31 - الشريف الادريسي السبت 06 يونيو 2015 - 19:03
لو اجتمع الجن والانس على ان يضروك بشيئ لن يضروك بشيئ قد كتبه الله عليك لو اجتمع الجن والانس على ان ينفعوك بشيء لن ينفعوك بشيء قد كتبه الله لك -جفة الاقلام ورفعة الصحف -والله المستعان -
32 - ALLAL السبت 06 يونيو 2015 - 19:10
الرقية تجمع كل ما فيه من كلام الله الحق, وهو الشافي
33 - saad السبت 06 يونيو 2015 - 19:35
قلة الدين أولا و قلة الوعي و التربية
34 - الخريبكي السبت 06 يونيو 2015 - 19:36
صراحة كنت لا اومن ببعض ما اسمع عن السحر والجن و ما شابه. لكن عشت تجربة جعلتني اومن باشياء يعتقد الكثيرون انها خرافية. وكثيرا ما نسمع ان الحكام في كثير من الدول يستعملون "التباريد" وهناك حتى في المغرب قبائل مختصة في هدا الميدان ويتمتع اهلها باحترام كبير و نفوذ حتى من قبل المخزن... حلل و ناقش
35 - ملاحظ السبت 06 يونيو 2015 - 19:37
ظاهرة الشعوذة ظاهرة قديمة توارثها المغاربة أبا عن جد ، ولا يمكن إنكار
ذلك ، وإنكارها يدخل في باب فقأ العينين ، وسد الأذنين ، هذا هو الواقع
وهو واقع مستغل في الهيمنة على الشعب ، وتخديره .
36 - رأي من مواطن مغربي السبت 06 يونيو 2015 - 19:39
الشعوذة أصبح من الثقافة الشعبية لسكان المغرب و هذا منذ القديم . ثم أعطاها البعد الروحاني علماء الدين القدامى اللذين يقولون أن الشمس هي التي تدور على الأرض . كانوا يخدمون الدين للسلاطين لأغراض سياسية . و كان يربطون كل شيء بالدين حتى أصبحوا يحرمون كل شيء و كانت لهم البركة بالدعوات و هم من كان يلجؤون المرضى
لعلاجهم بالبخور و الشعوذة و يكونوا وسطاء لله تعالى لشفاء مرضهم مع أن في الاسلام لا يوجد هذا النوع من الخزعبولات . لأن الرسول ص يقول تداووا فإن الذي أنزل الداء أنزل الدواء .
و إذا تناولنا هذا الموضوع بدقة نرى أن الفئة الفقيرة و الغنية و لكن الامية من المجتمع هي من تتجه إلى الشعودة . ثم المثقفة اذا كان العلاج مصتعصيا أو غير موجود . الدولة المغربية يجب أن تقوم بتحسيس المواطنين
و وعيهم ثم محاربة كل من يستغل الشعودة كحرفة .ثم اخذ
مسؤولية علاجهم . لأن هذه مسؤولية الدولة اتجاه شعبها .
37 - Red eye السبت 06 يونيو 2015 - 19:40
Mon frere s'est marie' avec une vicieuse malade, Elle lui a rendu Sa vie Enfer. S'ils vous plait priez pour lui,
38 - ع.م. السبت 06 يونيو 2015 - 19:48
العين حق: و إد يكاد الدين كفرو ليزهقوك بأبصارهم... و لا تدخلو من باب واحد و ادخلو من أبواب متفرقة...
السحر حق: و يعلمون الناس السحر و ما أنزل على الملكين... و سحرو أعين الناس... ما جئتم به السحر إن الله سيبطله...
المس حق: ... كمن يتخبطه الشيطان من المس... و جعلنا لكل إنسان قرينه... إستمع نفر من الجن... قال عفريت من الجن أنا آتيك به قبل أن تنهض من مقامك...
هناك فقهاء و هناك نصابين محترفين أو مشعودين لأن أغلب الشعب لا يعرف الفرق. من جهة أخرى هناك من يلعب على الجانب النفسي أو ما يشبه علم التنويم المغناطيسي. أي تكدب على المريض بأنه سيشفى فيشعر المريض بتحسن.
أما الغيب لا يعلمه إلا الله بدليل ... لو كانت الجن تعلم الغيب ما لبثوا في العداب الأليم ... ما دلهم على موته إلا دابة...
أما التنجيم فهو علم من العلوم و يؤثر على حياة الإنسان و دكر في القرآن الكثير عن الكواكب ... فلا أقسم بمواقع النجوم و إنه لقسم لو تعلمون عظيم...
هناك علم الفراسة الدي يحلل الإنسان.
العلم بحار. ما أتيتم من العلم إلا قليلا.
39 - ،aksaray السبت 06 يونيو 2015 - 19:48
بسم الله الرحمان الرحيم
واتبعوا ما تتلوا الشياطين عل ملك سليمان وما كفر سليمان ولكن الشياطين كفروا يعلمون الناس السحر و ما انزل عل الملكين ببابل هاروت و ماروت .. صدق الله العظيم.
40 - البحث عن الاسباب السبت 06 يونيو 2015 - 19:56
كل من يؤمن بالجن والخرافات والشعوذة والسحر ولا يبحث عن اسباب الظاهىرة بطريقة علمية سوف يكون لقمة مستساغة و سهلة في متناول ايدي المشعودين لان هؤلاء اذكياء يمارسون في الميدان يستغلون الضعفاء الذين يبحثون ولو على بصيص امل لمعاناتهم سواء الصحية او العاطفية او الزوجية وغيرها .بحيث يصبحون كالغريق الذي يتمسك بقطعة قش .وهذا ينطبق على جميع المجتمعات وعلى جميع الشراءح الاجتماعية ولكن بنسب متفاوتة.
41 - مغربية بصح نيت السبت 06 يونيو 2015 - 20:17
أكثر زبائن المشعوذين هم من الرجال فالرجال خصوصا من دول العالم الثالث يفقتقدون للثقافة وفقط مهووسون بفكرة السيطرة يريد السيطرة على النساء على رئيسه في العمل يريد اتلسيطرة على الناس ليسرق نقودهم وإلا كيف تفسرون ظاهرة السماوي وكل الذين يقومون بها رجال.
42 - mehdi السبت 06 يونيو 2015 - 20:18
السبب الرىيسي هو ضعف التوحيد و انتشار الشرك بجميع صوره
43 - عزيز الهلالي السبت 06 يونيو 2015 - 20:21
أنها الجهل بعينه والبعد الله أما بالنسبة للأطباء النفسيين فهم أنفسهم يجب أن تعرضهم على أطباء نفسيين خصوصا المغاربة غير تخربيق ويكرهون الدين فكيف سنعالج عندهم
44 - kiz السبت 06 يونيو 2015 - 20:28
ليس هذا ولا ذاك و انما ضغف في الايمان و جهل بالاسلام و شرك بالله
45 - مغربي السبت 06 يونيو 2015 - 20:36
موضوع الشعودة ياأخي الكل يكذب المشعود والذي ذهب اليه وحتى رجال القنون والدليل على ماأقول لمذا موضوع بوهم عمر نوقشة تحت قبة البرلمان ولحد الآن الضريح مفتوح والسيد الوزير قال بلفعل بوهم عمر يجب أن يغلق ولمن تقول هذا الكلام يا سيدي الوزير هل تنظرون الوحي ولا ماذا? نحن نطالب مباشرة من صاحب الجلالة نصره الله ان يتدخل صخصيا لغلق كل اماكن التي تمارس فيه الشعودة هذه الظاهرة تمس بسمعة المغاربة في الداخل وفي الخارج
46 - هشام الدقاق السبت 06 يونيو 2015 - 20:37
ما دامت الزوايا في المغرب تتلقا الهبات و العطايا فلا تستغرب شيوع الخرافة و الشعوذة و العرافة و الجهل بالله والدين و القيم والاخلاق
47 - Simo السبت 06 يونيو 2015 - 20:39
الشعودة ظاهرة خبيتة فطرياتية تقتات على الجهل وضعف الإيمان لايمتهنها إلا جهل فلا يوجد شخص ذو تكوين ينغص حياته بإمتهان الشعودة .أماعن تواجد الجن والسحر فهو تابث دينيا لاشك فيه .المشكل يكمن في الوعي المجتمعي وتشخيص الحالات
48 - youssef du canada السبت 06 يونيو 2015 - 20:40
Je suis au canada, j'ai une collegue algerienne au travail qui me raconte qu'elle a plusieurs fois , visité un fkih a marrakech pour l'aider a capter un homme
49 - nour السبت 06 يونيو 2015 - 20:57
المشعود انسان متحايل لا يملك ضرا ولا نفعا,والا لكان استكثر من الخير والصحة لنفسه,لقد رايت قبل ايام على youtubeتوبة ساحر يمني,وصدمت لما سمعت ,فكم من ساحر مشرك بالله,يتستر في عباءة الايمان والدين والكرامات الالهية,وما هو الا عبد لشياطينن والجن,الفيديو يستحق المشاهدة,حتى نميز بين الراقي الشرعي والساحر المشرك !
50 - ,رباط الخير السبت 06 يونيو 2015 - 21:00
ان ما يدفع المواطنين الى ممارسة مثل هذه السلوكيات هي الدولة.بحيث اذا ذهب المريض الى المستشفى .لا يجد مخرجا لا من الناحية المادية ولا من ناحية المعاملات اضافة الى بعض المستشفيات التي تزيدك مرضا.يجب على الدولة توعية الشعب مثلا عن طريق الاعلام. لكن الاعلام في المغرب هو اعلام له اهداف اخرى !!!!
51 - ولد حميدو السبت 06 يونيو 2015 - 21:02
من يومن بالسحر يمرض بالوسواس و وصفات المشعود سم تعتبره النساء اعطى جدوى بينما يخربن بيوتهن بايديهن
52 - عكاشة أبو حفصة . السبت 06 يونيو 2015 - 21:37
..." أمَّا حين يسكنُ الجنيُّ شخصًا من الأشخاص فيسمحُ له بأنْ يخضع للرقية الشرعيَّة، " - هشام تسمارت - الجن يتخد من جسم الإنسان مسكنا له ونحن نعلم علم اليقين أن الجن مخلوقة من مارج من نار . يسكن الجن جسم الإنسان ولا يحترق عجيب العجاب . الشعودة موجودة ولا أحد ينكرها سواء ببلادنا أو بباقي بلدان العالم .صحيح أن هناك دكاكين خاصة بمواد الشعودة ولا تتدخل أية جهة لمنع بيع مثل هذه المواد المؤدية وخاصة منها المتعلقة بالحيوانات " أو بقايا جثمان الإنسان نفسه " كما جاء في المقال فوق . لا أومن بعمل هؤلاء المشعودين ، وإنما هناك مواد فتاكة يأكلها الإنسان ليصاب بأمراض مختلفة تنسيه ما يدور حوله حتى يلقى الله . تدكرت ما قلته اللحظة لمولات الشرويطة قلت لها بالحرف الواحد " الا كان طلبة والفقهاء ليجبوني نتخطى عتبتك إذا لم أتخطى العتبة راهم كانوا غير يأكلنا لك الدراهم " ولحد الآن لم أتخطى عتبتها أحمده تعالى وأشكره على ذلك . إذن لا بد من التفكير بشكل جدي في القضاء على هذه الظاهرة المنتشرة بيننا وخاصة في الأسواق الأسبوعية إضافة إلى بائعي الأدوية والأعشاب القاتلة ...أقف هنا والسلام عليكم .

عكاشة أبو حفصة .
53 - امين السبت 06 يونيو 2015 - 21:41
صاحب التعليق ارغوان .إن الأئمة المساحيد والفقهاء ليسو بالمشعويدين كاما تقول وان كان بعضهم يراقي بعض الناس بالكتاب والسنة وهذا ليس بالتشعويد لأنه ثابث عن الصحابة رضوان الله عليهم لانستطيع أن نكور ذالك ومن الأ فضل ان يرقى الإنسان نفسه اللهم حفظ هذا البلاد من كل سوء يارب العالمين
54 - mojrime السبت 06 يونيو 2015 - 21:59
الشعودة ليست قلة وعي ولا قلة الطبيب النفسي اغلب المرضى الدين يلجؤون الى الطبيب انفسي لايحكون له حقيقة الاضطربات النفسية التي يعيشونها.والشعودة من الوسواس وهذا هو المرض الخطير. وعندما لانؤمن بالقدر نعيش في الشقاء والتعاسة والكئابة وكل الامراض النفسية هنا تدخل الشياطن المحيطة بنا والتي نراها وتتكلم معنا جنود ابليس; غير ان الواحد الاحد قال (وماهم بضارين به من احد الى بادن الله) ولكن المعودتين نزلت على سيد الخلق صلعم ووقاية لنا جميعا;
55 - zakiya السبت 06 يونيو 2015 - 22:03
اللجوء الى الشعوذة سببها عدم اليقين بالله سبحانه وتعالى
56 - lou9man السبت 06 يونيو 2015 - 22:03
ﺍﻟﻠﻪ ﻳﺨﻠﻲ لينا ﺍﻟﺸﻮﺍﻓﺎﺗ....ﺄﻧﺎ ﺑﻌﺪﺍ ﻛﻨﻤﺸﻲ ﻋﻨﺪ ﻭﺍﺣﺪ ﺍﻟﺸﻮﺍ ﻓﺔ ﻛﺘﺸﻮﻑ ﻟﻴﺎ و ﻛﺰﺟﻊ ﻣﻦ ﻋﻨﺪﻫﺎ ﻭﺍﻟﻠﻪ ﻓﺮﺣﺎﻥ و ﻛﻠﻲ ﺃﻣﺈﻝ پﻌﺪ ﻣﺈ گﻨﺖ ﻳﺈﺉﺱ ﻭﻛﻨﻔﻜﺮ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻮﺕ و ﻏﻴﺮ ﺑﻌﺸﺮﻳﻦ ﺩﺭﻫﻢ ﺭﺩﺗﻨﻲ ﻛﻠﻲ ﺃﻣﺈﻝ گﺆﻥ ﻣﺸﻴﺖ ﻋﻨﺪﻃپﻴپ ﻧﻔﺴﺈﻧﻲ گﻮﻥ ﻃﻠﺐ ﻟﻴﺎ ﺑﺰﺍﻑ ﺫﻳﺎﻝ ﺍﻟﻔﻠﻮﺱ ﻏﺎﺫﻱ ﻳﻜﻮﻥ ﻋﻨﺬﻱ ﻣﺸﻜﻞ ﻭﻏﺎﺫﻱ ﺯﻳﺬﻧﻲ ﻣﺸﻜﻞ ﻋﺨﺮ ﺍﻟﺸﻮﺍﻓﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﺬﻭﻝ ﺍﻟﻤﺘﻘﺬﻣﺔ ﺭﺍﻩ ﺑﺎﻟﺮﻧﺪﻳﻔﻮ ﻏﻴﺮ ﺇﺳپﺈﻧﻴﺈ ﻣﺜﻠﺎ ﺗﺸﻮﺍﻓﺖ ﺭﺍﻩ ﻓﻦ ﺇﻟﻌﺮﺍﻓﺔ و ﻫﻲ ﻗﺮﻳﺒﺔ ﻣﻦ ﺍﻟﻂﺐ ﺍﻟﻨﻔﺴﻲ ﺇﻟپﻐﺘﻮ ﺗﻤﻨﻌﻮﻫﺎ ﺭﺍﻩ ﻫﺬﺍﻙ ﺣﻖ ﻣﻦ ﺣﻘﻮﻕ ﺍﻟﺤﺮﻳﺎﺕ ﺍﻟﻔﺮﺩﻳﺔ ﺭﺍﻫﺨﺎﺹ ﻟﺒﻐﺎﻳﻤﻨﻌﻬﻮﻣﺨﺎﺹ ﻧﺎﺱ ﻣﻴﺒﻘﺎﻭﺵ ﻳﻤﺸﻮ ﻟﻌﻨﺬﻫﻢ ﻋﻠﻬﻢ ﻛﻴﻘﻮﻟﻮﻟﻨﺎﺱ ﺗﻌﺎﻟﻮ عنذنا
57 - trind السبت 06 يونيو 2015 - 22:09
Skull and bones: j'étais frappé une nuit.le matin par des ordres catholique. Incroyable. Mais vous croyez que les occidentaux bossent qu'avec ca mais dieu est tjrs clément.
Nous avons le coran.la hijama.ramadan.hamdulillah.ils bossent avec ca .ils mettent des bouteilles de l'eau bénite remplie de l'eglise et commence a les versets devant les maisons des musulmans pour la fitna.ils y croient. Je les ai vu mettre des corans dans leurs q pour avoir la bénédiction du diable. Et marche devant les musulmans.
Une catastrophe. Ils peuvent aussi sacrifier un petit garçon musulman pour leurs rites.sataniques
58 - محمد مرموشة السبت 06 يونيو 2015 - 22:12
لا أريد أن أعطي مبررا للمشعودين او مريديهم ... لكن المسؤولية نتقاسمها جميعا وإن اختلفت النسب ... فلو نال هؤلاء حظهم من التعليم والمعرفة ... ولولا الحاجة (الفقر) لأريتهم في صفوف امام أرقى المصحات إن مرضوا أصلا ... لا يغير الله ما بقوم حتى يغيروا ما بانفسهم
59 - شروق السبت 06 يونيو 2015 - 22:16
الموضوع مهم وحيوي جدا والسبب الرءيسي للشعوذة هو البعد عن الله وعن تعاليمه وقلة الدراية بالدين نحتاج الى منهج جديد في البلاد للنهضة بالعبادالتكنلوجيا ابعدتنا عن الله واصبح كل شيء ملون يزغزغ العيون والقلوب وبناتنا وصغارنا يحتاجون الى ايد رحيمة صارمة توجهها وتاخد بيدها المناهج الدراسية لا بد من تغييرها واستبدالها واهم شيء التربية داخل منازلنا ليست بالقسوة والقهر ولكن باللين والعقل يااارب ارحمنا
60 - MARRAKCHI السبت 06 يونيو 2015 - 22:34
الشعودة منتشرة في المجتمع المغربي وتمارس من طرف الفقراء والاغنياء والاميين والمتقفين .والنساء يلتجان الى السحر من اجل السيطرة على الرجال او من اجل الزواج
61 - زهير السبت 06 يونيو 2015 - 22:52
سبب المباشر هو البعد عن الشريعة الاسلامية واتباع الشهوات....... والله لو اتجهنا الى القران لم يبقي اي مشكل ولكم واسع النظر
62 - مغربي مغترب السبت 06 يونيو 2015 - 23:07
حلمي ان ارى المغرب بدون زوايا و لا قبور للأولياء الصالحين مثل بويا عمر و غيرها ولا شوافات في جامع ألفنا...الا تلاحظون ان بويا عمر اصبح وكرا لتعذيب المختلين عقليا
اصحوا يا مغاربة وعيقوا
63 - قل خيرا السبت 06 يونيو 2015 - 23:19
بمنطق الذين يريدون نشر واشاعة الفاحشة في البلاد باسم الحرية الشخصية.فظاهرة الشعودة والأضرحة حرية شخصية لا تمس.لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم
64 - لو كان الخوخ يداوي السبت 06 يونيو 2015 - 23:21
الشعوذة هي قمة الجهل والسداجة والجشع. بطلها المشعوذ بذكائه وذهائه باستعماله غالبا الدين كوسيلة, وضحيتها اما متدين باعتبار السحر مذكور في القران, او امي جاهل او طماع او مغلوب عن امره في اموره الدنيوية. الاوروبيون انتهت عندهم الشعوذة بمغادرتهم الكنيسة واعتمادهم على العقل والمنطق. و الشعوذة هي حالة من الظعف والخمول والاحباط لانها ,في اعتقاد الضحية, هي الطريق السهل لتحقيق المارب بذلا من اللجوء الى المنطق الذي غالبا ما يكون مسلكه شائكا.
65 - bem الأحد 07 يونيو 2015 - 00:39
"وَلَا يُفْلِحُ السَّاحِرُ حَيْثُ أَتَى"
66 - يوسف الأحد 07 يونيو 2015 - 00:47
الى امين يااخي هناك اامة بعض المساجد يقومون بالعجب العجاب من اختﻻء باانساء وكتابة بعض الطىسيم واكل اموال الناس بالباطل اما حديثك عن الصحابة فلم يثبت عنهم انهم امتهنو الرقية هؤﻻء بعيدون عن السلف.
67 - nonna الأحد 07 يونيو 2015 - 02:19
كل ما أتمناه من الحكومة ان تتبنى هذا الموضوع وتضع حد وحل جدري لهذه اﻵفة وذلك بالحبس وبأشد العقوبات حتى تنتهي الى الابد
68 - هشام الأحد 07 يونيو 2015 - 02:45
العين موجودة وستبقى
السحر موجود وسيبقى
الجن موجود وسيبقى
الدجل والشعوذة جريمة يعاقب عليها القانون

الإسلام على حق
69 - محمد الأحد 07 يونيو 2015 - 09:43
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:" من أتى عرافا أو كاهنا فصدقه بما يقول فقد كفر بما أنزل على محمد".
70 - abdelhakim الأحد 07 يونيو 2015 - 14:29
ان تعتقد امة بتلبس الجن و الشياطين،فتلك داهية مالها من واهية،وهذه النقطة بالذات،وجدت سوقا رابحة للمشعودين و الدجالين،بين غالبية تعاني من انحطاط وعي و تقافة صحيحة،ينضاف الى ذلك،النظرة المغلوطة و المشوهة للطبيب النفسي و الحكم بجنون مريديه،وهذا حكم مشوه تماما،ذلك ان المرض النفسي لا يختلف عن المرض العضوي،بل انه احيانا،يكون المرض العضوي ناتجا عن اضطراب نفسي،مثل مرض السكري الغير الوراثي و ارتفاع ضغط الدم،و القولون،لكن مايعاب على الاطباء النفسانيين في المغرب،انه يتبعون طرقا علاجية غير ناجعة و تستغرق وقتا طويلا،اضافة الى عدم قدرة الشخص على الاستمرار لقلة ذات اليد،في حين انه ظهرت،طرق علاجية فعالة جدا،معترف بها في الغرب،و تدرس في المعاهد و الجامعات،تخلص الشخص من معاناته النفسية،في ايام معدودة،
71 - Mounir الأحد 07 يونيو 2015 - 15:33
بل هو ضعف العقيدة والبعد عن التعاليم الدينية.
72 - زهير الأحد 07 يونيو 2015 - 17:41
هي كلمتان لا غير : قلة الإيمان... بوان فينال
المجموع: 72 | عرض: 1 - 72

التعليقات مغلقة على هذا المقال