24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

15/12/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5008:2213:2716:0218:2419:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | لجنة وزارية: العرض يتجاوز الطلب في رمضان

لجنة وزارية: العرض يتجاوز الطلب في رمضان

لجنة وزارية: العرض يتجاوز الطلب في رمضان

أكدت اللجنة الوزارية المشتركة المكلفة بتتبع تموين الأسواق وأسعار المواد الأساسية، وعمليات المراقبة خلال شهر رمضان الأبرك، أن العرض تجاوز الطلب بالنسبة لجميع المواد الأساسية خلال الاسبوع الأول من شهر رمضان.

وأوضح بلاغ للوزارة المنتدبة المكلفة بالشؤون العامة والحكامة أن اللجنة عقدت اجتماعها الثالث بالرباط، لبحث وضعية تموين الأسواق المحلية بالمواد الاساسية وتطور أسعارها ونتائج عمليات المراقبة الميدانية خلال الاسبوع الاول من شهر رمضان، وسجلت بارتياح، بناء على التقارير المتوصل بها من جميع عمالات واقاليم المملكة، تجاوز العرض للطلب بالنسبة لجميع المواد الأساسية.

وسجلت اللجنة أيضا استقرار أسعار جل المواد الغذائية منذ حلول الشهر الفضيل، باستثناء بعض الارتفاعات التي شملت أسعار الليمون والقمرون، مقارنة بنفس الفترة من رمضان من السنة الماضية والتي قدرت على التوالي ب6 و30 في المئة.

وعلى مستوى المراقبة، يضيف البلاغ، بلغ مجموع التدخلات التي قامت بها اللجن المحلية للمراقبة التي يرأسها الولاة والعمال، اكثر من 10 آلاف تدخلا، أفضت إلى تسجيل 550 مخالفة في مجال الأسعار، تم اتخاذ الاجراءات القانونية ضد المخالفين.

وفي ما يخص مراقبة جودة المواد الغذائية، قامت مصالح المراقبة التابعة للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية خلال الاسبوع الاول من شهر رمضان المبارك، سواء في إطار اللجن المختلطة المحلية أو في إطار التدخل المباشر ب1500 خرجة مراقبة ميدانية، ترتبت عنها 13 الف زيارة لنقط البيع في الاسواق المحلية.

وقد أسفرت هذه العمليات عن اتلاف 3900 بيضة فاسدة وحجز واتلاف ما مجموعه 680 طنا من المواد الغذائية منها 26 طنا من الاسماك و23 طنا من اللحوم و45 طنا من التمور و40 طنا من مشتقات الحليب خاصة الزبدة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (11)

1 - ايت اورير الجمعة 26 يونيو 2015 - 15:29
اش من عرض اكثر من الطلب، راه القدرة الشرائية اللي ضعيييفة هاد العام ، و الحركة التجارية بطيييئة و الحمدلله
2 - عادل الجمعة 26 يونيو 2015 - 15:33
نحن نريد عرضا يتجاوز الطلب في عدد المدارس في كل المدن والبوادي .....عرضا يتجاوز الطلب في المعاهد العليا ومراكز التكوين المهني وموءسساتً لدوي الاحتياجات الخاصة ......عرضا في المستشفيات والمراكز الصحية والمكتبات والمسارح والمتاحف .....اما التمر والشباكية والبريوات او مطيشة ديال الحك راه عندنا الوقت باش نصيبوها شفتونا مشغولين بصناعة الطيارات والصواريخ ؟
3 - حمو الجمعة 26 يونيو 2015 - 15:46
هده مجرد معلومة و ليس إنجاز و شيء بديهي أن يكون العرض أكتر من الطلب فهدا أمر تلقائي في منطق الإقتصاد و خاصة في شهر مضمون الربح حيت المستهلك يفقد تحكمه في نفسه و في ميزانيته. أكيد حتى لو كانت السلع تنتج في كوكب أخر لوصلت إلى الأسواق بالأطنان.المشكل يا حكومة هو في الأسعارالمرتفعة التي تتحكم فيها أشياء أخرى غير منطق العرض و الطلب و هدا ما نريد أن تنكب الحكومة على حله و ليس أن تعطينا معلومة "السلع موجودة" التي يعرفها الكل.
4 - ahmed الجمعة 26 يونيو 2015 - 16:15
ليس العرض اكثر من الطلب انما هو ضعف القدرة الشرائية السلع متوفرة واين النقود لقد اختفت من جيوب الطبقة المتوسطة التي ارهقتها الزيادات الممتالية
5 - امير نفسه الجمعة 26 يونيو 2015 - 16:24
نتمنى خﻻل شهر رمضان ان يكون العرض في العبادات واﻻحسان وفعل الخيرات اكثر منه في ايام السنة وان يتعود الناس ذلك للقيام به كل حياتهم ..اما ما تتحدث عنه الوزارة فﻻيعود الى زيادة العرض بقدر ما يرجع الى ضعف القدرة الشرائية فبقيت السلع في ايدي اصحابها تبور ﻻسائل وﻻ مشتري . اللهم ان الغﻻء قد اكل الحيوب وضرب النفوس واضعف القلوب ...اللهم فرجك يارب ....
6 - كونان الجمعة 26 يونيو 2015 - 16:31
نريد العرض أكثر من الطلب في مجال تشغيل الشباب الذين أغلبهم أدمنو على المخدرات بسبب قلة ميدار
7 - كونان الجمعة 26 يونيو 2015 - 16:36
القدرة الشرائية ديال صحاب السميك ضعيفة وبزاف
راحنا كنعانيو أسي رئيس الحكومة
واش 12 ساعة ديال العمل المتواصل ويوم واحد راحة معقولة بثمن بخس لا يلبي الحاجيات الضرورية للعيش بكرامة
8 - صاغرو الجمعة 26 يونيو 2015 - 16:55
اللامنطق عند حكومة عبد الإله
العرض يفوق الطلب
ولكن الثمن يفوق استطاعة المسكين
كيف تفسرين لنا هذا أيتها اللجنة الوزارية
راه المشكيل ما شي في العرض ولكن فالمشكلة في القفة.
إذن لقد فشلت الحكومة في تخفيض الأثمان رغم أن العرض يفوق الطلب، بمعنى ماعندناش المنطق
رمضان كريم والسلام
9 - الكاتب الجمعة 26 يونيو 2015 - 17:18
طبيعي ان يكون العرض تجاوزالطلب فالمواد الغذائية ا الفاسدة والمنبهية الصلاحية غزت كل الاسواق ولولى لطف الله ورحمته بعباده الصائمين فكشف تلاعب بعض التجار الفاسدين المفسدين في الارض لكانت الكارثة..
نريد فقط ان تكون المواد الغذائية المعروضة مراقبة حتى وان لم تكن تتجاوز الطلب
10 - سعيد من الصين الجمعة 26 يونيو 2015 - 18:07
في الصين المسلمون لاأحد يتكلم عن الاكل وانا في وجة نظري مارة الاكل ليست الا مرض
11 - عبد الهادي الجمعة 26 يونيو 2015 - 19:52
تبارك الله خيرات البلد كثيرة و الحمد لله بالنسبة الشباكية راه فيها مواد مسرطنة لانها تكون مشبعة بزيت القلي لتفادي ذلك ينصح باعدادها في المنزل للافادة فقط
المجموع: 11 | عرض: 1 - 11

التعليقات مغلقة على هذا المقال