24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

13/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2607:5513:1716:0418:2919:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟
  1. الموارد المالية والبشرية تكتم بسمة أطفال في وضعيات إعاقة بوزان (5.00)

  2. تراث "هنتنغتون" .. هل تنهي الهوية أطروحة "صدام الحضارات"؟ (5.00)

  3. ترودو: مخابرات كندا توصلت بـ"تسجيلات خاشقجي" (5.00)

  4. قاصرون مغاربة يتورطون في اغتصاب شابة داخل مصعد بإسبانيا (5.00)

  5. حمار في احتجاج تلاميذ (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | نُشطاء يرصدون واقع الحقوق والحريات بعد دستور 2011

نُشطاء يرصدون واقع الحقوق والحريات بعد دستور 2011

نُشطاء يرصدون واقع الحقوق والحريات بعد دستور 2011

سلّط حقوقيّون مغاربةٌ خلال ندوة نظمتها الجمعية المغربية لحقوق الإنسان الضوءَ على واقع الحقوق والحريات في المغربِ بعْد مُضيّ أربع سنوات على دستور 2011، وصبّتْ أغلبُ المداخلات في اتجاه وُجود تراجعاتٍ كبيرة عنْ بعض المكتسبات التي تحقّقت بعدَ الحَراك الاجتماعي الذي شهده المغربُ سنة 2011، والذي أفضى إلى تعديل الدستور وإجراء انتخابات تشريعية سابقة لأوانها.

وقالَ المعطي منجيب، إنَّ الدولةَ وجدتْ نفسها في موقف ضُعفٍ بعد الحراك الذي شهده المغرب، فلجأتْ إلى مواجهة الحقوقيين بطرق قالَ إنها "منحرفة"، مثل تمويل المواقع الإخبارية لمواجهة المعارضين، وتشويه سمعتهم، "فأنا، مثلا، قالوا عنّي إنني عاجز جنسيا، ولديّ ثلاث عشيقات، وكلّ هذا من أجل تشويه سمعتي أمام الرأي العام"، يقول رئيس الجمعية المغربيّة لصحافة التحقيق.

من جهته قالَ أحمد عصيد إنّ الدولة ناورتْ كثيرا من أجل إخراج دستور على مقاسها، حيث استعانتْ بحزبي العدالة والتنمية والاستقلال من أجْل إعادة الدستور إلى نطاقِ خطاب 9 مارسعندما اكتشفتْ أنّ الوثيقة التي صاغتْها اللجنة العلمية التي أشرفتْ على إعداد الدستور تجاوزت السقفَ الذي تُريده الدولة، .

وأضاف الناشط الحقوقي والأمازيغي قائلا "واهمٌ من يعتقد أنّ حزب العدالة والتنمية وحزب الاستقلال تحرّكا من تلقاء نفسهما لمعارضة بعض مضامين الوثيقة الدستورية التي أعدّتها لجنة المنوني، فهما لم يتحرّكا إراديا، بلْ تمّ تحريكهما"، ووصف عصيدُ دستور 2011 بـ"الدستور الجديد مجازا، لكونه جاء بأمور لم تكن موجودة في الدستور السابق، بيْنما على المستوى العملي لم يتغيّر منه شيء".

وفسّر المعطي منجبب "التناقضات" التي قالَ إنّ الدستور يتضمنها، لكونه يتضمن فصولا متقدمة وأخرى محافظة، بكون الدولة كانت في وضعية دفاعية إبّان الحَراك الذي شهده المغرب، وهو ما جعلها تضع كلّ الاحتمالات والسيناريوهات للتعاطي مع الشارع، "فإذا هدأ الشارع طبّقت الفصول المحافظة، وإذا استمرّ في الغليان لجأت إلى الفصول الأخرى"، يقول المتحدث.

وفي حين انتقد المشاركون في الندوة الدولة، متهمين النظام بالسعي إلى العودة إلى ما قبل 2011، قالت خديجة الرياضي، الرئيسة السابقة للجمعية المغربية لحقوق الإنسان، إنّ تشتت القوى الديمقراطية والتقدميّة يُعتبر عاملا مساعدا "للقوى التسلطية"، مضيفة أنَّ الحركة الحقوقية مستهدفة لأنها ساهمت في استنهاض همم الشعب "لكنّ وضعية التشتت الحالية لا يمكن أن يتقدم بها الخطاب الحقوقي".

في السياق نفسه قال عصيد إنّ تشرذم صفّ التيار الديمقراطي والتقدمي "هو أكبرُ عامل لتقوية موقع السلطة"، وأضاف أنّ الدولة تلجأ إلى استعمال الغوغائية والتي تعني التهييج غير العقلاني للجمهور لقمع أيّ تطور، مضيفا "لا بدّ من رصّ صفوف التيار الديمقراطي، ولا بدّ من وجود جماعات الشباب في الإعلام الإلكتروني من أجل مواجهة هذه الغوغائية، ومن أجل الدفع بقضية حقوق الإنسان إلى الأمام".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (7)

1 - ولد حميدو الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 06:23
الدستور الحريات الحقوق
انتم تستفيدون و حنا مالنا
فحتى انا اعطيني 1000 درهم و سوف اغني حتى الصباح
و ما ينقصنا هو الضمير و ليس القانون الدي يعرفه الجميع فاخوة من عائلة واحدة نجد فيهم المهندس و الطبيب و العاطل و ربما حتى المجرم و لا شك انكم فهمتم المعنى
2 - يائسة الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 06:37
«"فإذا هدأ الشارع طبّقت الفصول المحافظة، وإذا استمرّ في الغليان لجأت إلى الفصول الأخرى"»

كل جسم له حرارة غليانه الخاصة، ترى ماهي درجة غليان الشعب خاصة و أنه فوق نار "الحـgـرة" منذ عقود ؟
3 - محمد الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 07:59
صناع الطواجن و المجامر و القصعة و الرابوز و السبسي حتى هو
و يعلم الله لو كانوا يصنعون الطائرات
فكل بلد يجب ان تكون عنده الحرية التي توافقه
باراكا علينا حرية الصانع اما حرية المخترع بزاف علينا
4 - momo الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 08:29
يجب على المغاربة ان يتحدو في الانتخابات لا زالة هاذا الحزب الداعشي من الحكم.
فهاذا الحزب لم يحصل سوى على 27% من الاصوات, و لكن 73% من المواطنين صوتوا على احزاب اخرى.
اذا اتحد هاد 73% لتصويت لحزب واحد, فسوف يهزم الدواعش, فهم السبب في تراجع المغرب عن الاصلاحات.
5 - نعم للحريات الفردية الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 12:44
...لكل فرد حريته في الفكر والجسد وهي مسطرة في الدستور وهي كما صوت عليها المغاربة بالأغلبية :فصل 11 سمو المواثيق الدولية كما صادق عليها المغرب على التشريعات الوطنية , فصل 12 حظر ومكافحة كل أشكال التمييز بسبب الجنس أو اللون أو المعتقد أو الإنتماء الإجتماعي أو الجهوي أو اللغة أو الإعاقة .....................وهي تشمل : الادينيون , المثليون , النساء , الأقليات الدينية , العرق واللون وووووو.....أنتهم المتأسلمون تريدون أن تذرؤا الغبار على أعين المغاربة , لترجعوهم إلى الوراء , أو لم تكفيكم 1430 سنة من تجربة فاشلة , كل ما أنتجته الخراب والكراهية والجهل والجوع والإرهاب ولا يهمكم سوى الحكم , ولا تعرفون حتى النموذج الذي ستسيرون به البلاد هذا لو إفترضنا تمكنتم من ذلك , ستقضون على الأقليات وتفرضون النقاب ثم سوف تنقسمون على أنفسكم وتشهرون السلاح على طوائفكم الداعشية ...هذا السيناريو معروف ومحفوظ عن ظهر قلب , فلا داعي لتكذبوا على الشباب والشابات , ..
6 - عبد المجيد العماري الأربعاء 01 يوليوز 2015 - 19:27
مشكلتنا أننا نناقش خارج الموضوع،رئيس دولتنا من الأغنياء الكبار عبر العالم وله مشاريع تجارية كبرى،كيف يمكن له أن يستمر في هذا الوضع دون قمع الحريات،إنه مستحيل أيها اللإخوة.
7 - بدر الخميس 02 يوليوز 2015 - 21:46
التربية، التوعية، الثقافة يجب أن تكون هدفنا لكي ننتقل من درجة إلى أخرى. الجهل عدونا والعلم مبتغانا. أما باقي المشاكل فسوف تزول تلقائيا.
المجموع: 7 | عرض: 1 - 7

التعليقات مغلقة على هذا المقال