24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4407:1013:2616:5019:3320:48
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

1.57

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | صحفي بريطاني: المثليون يعانون في المغرب منذ نيله للاستقلال

صحفي بريطاني: المثليون يعانون في المغرب منذ نيله للاستقلال

صحفي بريطاني: المثليون يعانون في المغرب منذ نيله للاستقلال

تطرق الكاتب الصحفي البريطاني ليام لاهور لحياة المثليين بالمغرب، محيطًا بها من جانبها المعيشي والقانوني منذ أن أصبح المغرب بلدا مستقلا، وقد حاول الكاتب من خلال مقاله تسليط الضوء على الجوانب المظلمة التي تجعل المثليين فئة مستهدفة، معرجًا على قصص مثليين غربيين داخل المغرب، ومبرزا أهم ما على السائح الأجنبي المثلي أن يلتزم به عند زيارة المغرب.

في ما يلي نص المقال مترجما:

كثير منا سمع عن قضية السائح البريطاني الذي اعتقل العام الماضي بمدينة مراكش للاشتباه في ارتكابه "أفعالا شاذة"، وهو الذي حكم عليه بالسجن لأربعة أشهر قضى منها مدة وراء القضبان قبل أن يطلق سراحه دون إتمام المدة كاملة، وبالاعتماد على هذه القصة يصعب أن نتصور أن المغرب جنة للمثليين.

يصف "جور فيدال" مشهدا خاصا بالقضية في مذكراته، إذ يقول: "كانت هناك مجموعة من المثليين يتنقلون في أوروبا، البعض منهم كان يعيش على كسب قوته بجهده الخاص، والبعض الآخر على تحويلات من العائلة. وفي عام 1948 تجمع الكثير منهم في روما وباريس وطنجة، أما في العقد اللاحق، فقد تواجدوا بقوة في آثينا واسطنبول، ثم بعدها في طوكيو، وهي أماكن تميزت برخص المعيشة طوال السبعينات، لكنهم تعرضوا هناك لاعتداء، استطاع الناجون منه الهرب إلى سان فرانسيسكو.

طنجة الواقعة بالساحل الشمالي في المغرب، والقريبة من مضيق جبل طارق، كانت لأسباب استراتيجية منطقة دولية، منفصلة عن منطقة الحماية الفرنسية في الفترة ما بين 1923 و1956. هذه الفترة من تاريخها سمحت لها بأن تصبح منطقة متميزة ثقافيا، خاصة بعد الحرب، بعدما أصبحت تستقطب أعلاما أدبية أميركية، من شعراء وروائيين أرادوا عيش نمط مختلف في الحياة، لا يمكن العثور عليه في الولايات المتحدة في ذلك الوقت، واختاروا بذلك واحدة من أكثر المدن التي تنعم بدفء أشعة الشمس، وتعيش على التفاعل الثقافي الغربي الأندلسي.

لكن عليل طنجة مات منذ زمن طويل، منذ أن تم استعادتها من قبل الدولة المغربية بعد انقضاء عهد الحماية منذ 1956، إذ هاجرتها الجالية منذ سنة 1960 التي طبعت في ذاكرة الأجانب بفضيحة كبيرة تسبب فيها إلقاء القبض على مجموعة منهم، بتهمة ارتكاب جرائم جنسية وأخرى متعلقة بتعاطي المخدرات، كما تم إغلاق العديد من بيوت الدعارة، لتنتقل بعدها الموجة إلى مراكش لكنها اختصت هناك بالتنقيب على المثليين.

حياة المثليين هناك اقتصرت على بعض الأماكن، كالحمامات الشعبية، والصفوف الخلفية من دور السينما، وقد كان الناس هناك على دراية تامة بالأمر. كما اشتهرت الفترة الأبرز في يوميات المثليين بمراكش بأحداث دارت في ساحة جامع الفنا، الساحة الرئيسية المحاذية للسوق الواقع في قلب المدينة القديمة، بالإضافة إلى الحدائق المجاورة لمسجد الكتبية وشارع محمد الخامس الواقع بين أحياء المدينة الجديدة والعتيقة، التي كانت نقاطا ساخنة، فعلى الرغم من أن كل الحانات المتواجدة هناك، لم تكن منها ولا واحدة مخصصة للمثليين، إلا أنها كانت تعج بالسماسرة المتخصصين في تلبية طلبات الزبناء الغربيين في المقام الأول، الذين كانوا يقصدون تلك النوادي بحثًا عن المتعة والرفقة.

وفي ضوء ذلك، يمكن اعتبار حالة "راي كول" جزءا آخر من قصة اضمحلال حياة المثليين في المغرب، أو بصيغة أخرى، نهاية فترة غض الطرف عنهم. ولكن الأمر الأكثر أهمية من قضية "كول" هو الواقع الحقيقي للرجال المثليين في المغرب، فحين يتم فرض قوانين على الشذوذ الجنسي، فهنا يصبح من الواضح أن المشرّع يكيل بمكيالين لهذه الفئة.

الأدبيات المتعارف عليها والتي تلقّن للمسافرين والزوار المثليين الذين يختارون التوجه لقضاء عطلهم في المغرب، والذين يتوافدون على البلد بقدر كبير منذ زمن، على الرغم من معرفتهم بالقوانين والأعراف الاجتماعية السائدة فيه والمعادية لطبيعتهم، يبقى المغرب وجهة رئيسية للكثيرين منهم، سواء من الجنسية البريطانية، أو الفرنسية، أو الألمانية، الذين يتم إشعارهم قبل وصولهم إلى هناك بالوضع السائد، ويتم تنبيههم لعدم إظهار ميولاتهم أمام العامة، كما يتم نصحهم بفنادق وإقامات تقليدية دأبت على استضافة المثليين، ولكن يشترط عليهم أن يلتزموا بالمبادئ التوجيهية، على اعتبار أن الشرطة لن تتوانى في إلقاء القبض عليهم إن هم أظهروا حقيقتهم في الشارع.

الوضع يكون مختلفا تماما، كما يقول "كول" إذا ما كان له علاقة بالمواطنين المغاربة، الذين سيتعرضون للاعتقال إن تم التبليغ عليهم، كما سيعانون من نظرات الازدراء، والرفض من قبل أسرهم، ونعتهم بألفاظ بذيئة، هذه المشاهد التي يصورها "كول" البريطاني، تلخص حسبه كيفية التعامل مع الرجال المثليين بالمجتمع المغربي.

ما حدث لـ "كول" يظهر مدى هشاشة وضعية المثليين بالمغرب، وقد كتب عبد الله الطايع، الكاتب والمخرج المغربي الذي يعيش حاليا في المنفى، في صحيفة الغارديان، "أنهم لا يتمتعون برحمة أحد، موضحا "حياتك يمكن أن تنقلب رأسا على عقب في أيّ لحظة في المغرب بسبب ميولاتك الجنسية".

وردًا على سؤال حول الفرق في التعامل مع مثلي مغربي وآخر أجنبي زائر فقط، فقد أوضح الطايع من خلال جوابه أن التعامل يختلف مع الاثنين بشكل واضح تماما، فحسبه يتم التعامل مع المواطنين المغاربة، من قبل مجتمعهم ودولتهم بطريقة تجعلهم يشعرون


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (129)

1 - محمد السبت 01 غشت 2015 - 09:58
المغرب أيضا يعاني منهم من أمد بعيد
2 - مواطن السبت 01 غشت 2015 - 09:59
نحن بلد إسلامي لانعترف بتلك الخزعبلات التي تتكلمون عنها زيادة على دلك الله خلق الدكر والأنثى والحمد لله على نعمه والصلاة والسلام على الرسول صلى الله عليه وسلم. اامرجو من الإعلام ان ﻻ ينشر مثل هذه الأمور الفارغة....
3 - hanafi السبت 01 غشت 2015 - 10:02
هادشي ماعدنا مانديرو به هاد ااصحفي ماعدو مايدار حاضي غير الخويات الله °°°° ليمايحشم
4 - khalid lmaghribi السبت 01 غشت 2015 - 10:08
المغرب ماشي هيا بريطانيا.المغرب بلد اسلامي ولي فيه شي'بلية الله يعفو عليه غير بعدا يدير بالحديث:وادا ابتليتم فاستتروا.اللهم جنبنا الفتن ماظهر منها وما بطن.
5 - عماد السبت 01 غشت 2015 - 10:08
وماذا تنتظر: نفرشوليك الورد و نقولو ليك مرحباً !!! لا رغم أني شاذ ولا أقبل بذلك لأننا دولة إسلامية و يجب أن نحترم ديننا، فالشذوذ الجنسي خارج الطبيعة و يؤدي فقط إلي الهلاك
6 - aziz السبت 01 غشت 2015 - 10:08
بان ليكم غير المغرب مابانتش ليكم اسرائيل اللي كايقتلوا المتليين
7 - حسن ولد حماقة ™ السبت 01 غشت 2015 - 10:09
الشاذين جنسيا أو قوم لوط كما وصفهم الله في القرآن..البريطاني ربما لا يعلم أن المغرب دولة إسلامية واللواط والزنا مرفوض شرعا ومن أراد أن يكون لوطيا أو مثليا على حد وصف العلمانيين فليغادر هذه البلاد وليذهب إلى بريطانيا حيث السحاق والزنا بكل أشكاله مباح... في بريطانيا تمارس الزوجة الزنا مع صديق زوجها أمامه دون أدنى غيرة ولا حرج في ذلك... المغرب دولة إسلامية وستبقى واللواط والسحاق والزنا ليست لهم حقوق سوى العقاب في الإسلام لأن الذي لا يخشى الله ليس بمسلم ولا بمؤمن.
8 - rachidbr السبت 01 غشت 2015 - 10:11
الله يبعدهم على هاد لبلاد اللي فيه شي بلية خانزة خاص يداوا منها ماشي تعطاه الحرية باش إجرح مشاعر المسلمين والناس العادية
9 - إدريس السبت 01 غشت 2015 - 10:13
هذا صحفي بريطاني، أي ليس مغربي ما ذخله في شؤون الدولة المغربية والتي هب أعرق من بريطانيا نفسها...
المغرب دولة مستقلة لها قانونها ورجالها ونساءها الذين يضعون القانون الذي يساير الأغلبية واذي يساير الدستور ويساير الأخلاق ...والمغرب ليس بريطانيا ...
أغلق الملف ...
10 - Adam Adam السبت 01 غشت 2015 - 10:15
غريب ان يقول لك جارك في لقاء صباحي ان زوجتك شاذة جنسيا ماذا حينها ستكون ردة فعلك ? اخويا دار دارنا الوسخ وسخنا احنا قادين به.
11 - CASA ATLAS السبت 01 غشت 2015 - 10:20
°°°° الله على اللوطيين و من يدافع عنهم من أمثالك سواء كانوا مغاربة أو أجانب
12 - اخ من فرنسا السبت 01 غشت 2015 - 10:20
فقد قال تعالى: ﴿ وَلَنْ تَرْضَى عَنْكَ الْيَهُودُ وَلا النَّصَارَى حَتَّى تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ قُلْ إِنَّ هُدَى اللَّهِ هُوَ الْهُدَى وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءَهُمْ بَعْدَ الَّذِي جَاءَكَ مِنَ الْعِلْمِ مَا لَكَ مِنَ اللَّهِ مِنْ وَلِيٍّ وَلا نَصِيرٍ ﴾ [البقرة: 120].
13 - المغرب العربي السبت 01 غشت 2015 - 10:23
وأنت يا"مفتي" آخر الزمان يامن دولته نقلت الشر عبر تاريخها كان عليك عوض الدفاع عن أمثالك أن تطلب دولتك الأعتذار لسكان أستراليا لأصليين الذين لازالوا يعانون من تسلطكم أو تناضل من أجل الفقراء في الهند البلد الذي نهبتم ثراته أو طلب من دولتك التخفيف من غذاب الفلسطنيين الذين فقذوا أرضهم بعملكم الإجرامي ....والهنوذ الحمر وجزر الملوين .......
غريب أمركم تجرمون فتاة مسلمة لإرتدائها النقاب وتريد منا أن نقبل........
14 - الاسلام ديننا السبت 01 غشت 2015 - 10:25
وكأن لا احد آخر يعاني في المغرب سوى الشاذين والمومسات.فلا شباب يعاني ولا فقراء يعانون وليس لدينا لا مشاكل في العشوائيات ولا صحة ولا تعليم .اما عن الشواذ فامنحوهم لجوء في بلادكم اما في المغرب فلا مكان المتحشرين المنحطين امثاك وامثالهم
15 - marocain السبت 01 غشت 2015 - 10:29
les colons sionistes ont brule une fille palestinienne.. qui parle d elle pourtant on parle des pedes. DITES a cet anglais qu il y a des gensqui meurent dans le monde avant de s interesser a ceux qui cherchent satisfaction sexuelle animale
16 - zayzafoune hassan السبت 01 غشت 2015 - 10:35
les homos n'ont aucune place dans la société marocaine car nous sommes en majorité absolue des musulmans et si certains occidentaux s'apitoient sur les conditions des gays ils aurait du penser sur le sort des milliers marocaines d’esclaves de sexe qui travaillent pourtant en Europe au vue et au su des autorités, alors pour ces pauvres femmes, il n’est pas question de droits et pour une poignée de malades des activistes de soi-disant droits l’homme s’acharnent sur les marocains…vraiment ces penseurs à double face nous intriguent
17 - المهاجر السبت 01 غشت 2015 - 10:36
لا حول ولا قوة الا بالله. كيف يريدون ان يزرعو الفتنة بين ابناء المغرب. لا يعلمون ان الشعب المغربي سيتصدى بكل ما اوتي من قوة لهذا السرطان الهالك و المخرب للمجتمعات. نحن بلد اسلامي و اكثر من95% غيورون على مجتمعهم و دينهم و نسمح ابدا بالمس بتقاليد و ديانة البلاد.
الغرب يعاني من سرطان الحريات الفردية و حقوق الانسان و ما ادى بذلك لانتشار كل انواع الشذود الجنسي حتى السماح لهم بالزواج والتبني..هم ي علمون ان هذا ضد الطبيعة الانسانية ولكن يريدون تصديره لكل بلدان العالم و من بينها المغرب تحت ذريعة حقوق الانسان..حذاري ثم حذاري ان تنزلق البلاد الى ما تحمد عقباه من اجل تلبية رغبة حتالة من المجتمع
18 - Rüsselsheimer السبت 01 غشت 2015 - 10:38
ومن اخبرك يا عبقرينو ان المغرب يرغب ان يكون جنة للشواذ والمثلييين؟ ألا تكفيك جنان لندن وادنبرة وكلاسكو وغيرها؟ فليبق الشواذ في بلدانهم. المغرب ليس بحاجة الى اموالهم او سياحتهم...وان رغب الشواذ في السياحة فليطيروا الى المكسيك او ارلندا حيث صادقت البرلمانات هناك على زواج المثليين. وان شئت انتقاد المغرب فانتقد بالأحرى اقرانك الأوربيين، فالايطاليون المسيحيون أنفسهم لا يكنون اي ود ومحبة للمثليين....اما المغرب فدعه وشانه..فلديه ما يكفيه مما ينغص عليه عيشه..الله يهدي ما خلق.
19 - Samir السبت 01 غشت 2015 - 10:40
والمسلمون يعانون منذ احتلالكم ونهبكم واغتصابكم لاراضيهم
20 - تفراوتية السبت 01 غشت 2015 - 10:45
اللهم لا تجعل اخرتنا كقوم لوط.
21 - mehdi السبت 01 غشت 2015 - 10:46
ا سيدي الى بقاو فيك جيب شي طيارة ولا باطو. او جمع الويل علينا. ديهم زوجهوم. وا كلشي مقابل هاد البلاد السعيدة. و ا ديوها فريوسكم
22 - حدو نحليمة السبت 01 غشت 2015 - 10:48
إذا كان هذا البريطاني قلقا من أمر هؤلاء المثليين ووضعهم في المغرب، فليرحلهم إلى بلده ليجدوا ما أرادوا وما أراد هو، لأننا ببساطة مسلمون في بلد مسلم يحرم علينا ممارسة اللواط أو إشاعة الفاحشة بيننا..
23 - توفيق السبت 01 غشت 2015 - 10:49
المثليون بشر. ولكن احترام مشاعر المغاربة واجب ومن أراد الفاحشة فليدهب الى بريطانيا
24 - lazaret السبت 01 غشت 2015 - 10:52
ديهم عندك إلى يعانون ف المغرب !!! هاد الناس مبغاوش يدخلوا سوق راسهم !!
25 - الفنان المغترب السبت 01 غشت 2015 - 10:53
ونحن نعاني منكم ومن °°°° امثالكم دعوا المغرب بسلام لان المثليين مكانهم الطبيعي النفي قولو عنا معقدين جاهلين لكن فقط دعونا بسلام...
26 - مغربية السبت 01 غشت 2015 - 10:53
يتهيأ لي ان المغرب هو البلد الوحيد الموجود على سطح الكرة اﻻرضية لكي يهتم به الكل ولكي يسعى الكل على جعله بالقوة قبلة للمثليين رغما عنه. لم يتدخل احد في حياة هؤلاء ولم يمنعهم من فسقهم وفجورهم متى يفهم هؤلاء اننا لن نتقبل عكس ما خلق الله تعالى وعكس الطبيعة والفطرة يريدون ان يجعلونا مثليين وشواد مثلهم لكي يقولوا اننا مجتمع متقدم ومنفتح ويحترم حقوق المثليين .لا لن نقبلها ابدا لكم دينكم ولنا ديننا بعتم الدنيا واﻻخرة واتبعتم نزواتكم فليكن ، لكم جهنم ولا تكدبوا على انفسكم فاننا لن نقبلكم مهما حدث نفضل ان نكون متخلفين و الله تعالى راضي عنا على ان نكون متقدمين ومنفتحين و خالق الكون غاضب عنا الى الجحيم كل المنضمات الحقوقية و الدول والكتاب والصحفيين الدين يساندونهم و ينتقدون سياسة المغرب اتجاه هؤﻻء
27 - محسن السبت 01 غشت 2015 - 11:00
المغرب بلاد إسلامي دمقرطي معندناش ف لقموس ديالنا أوف تقافتنامثلي عندنا راجل أولا مرة شي حاجة آخرا عندكم انتم هده مشكل غربية لازم علي الدولة المغربية أن تحمي أبناءه من هد المرض المستورد من الخارج
28 - غاندي ولد فاطنة السبت 01 غشت 2015 - 11:02
آسي الصحافي إلا بقاو فيك ديهم لبريطانيا.حتى إسرائيل وفي القدس قام يهودي بك عن ستة مثليين خلا إستعراض لهم اثنان منهم في خطر..في دول أخرى مظاهرات ضد المثليين أبرز لافتة كتبت في أحد المظاهرات تقول خلق الله آدم وحواء وليس آدم وستيف...لا أدري لمادا المغرب لوحده يتحسسون منطقته الحساسة....من الطبيعي محاربة المثلية وحصرها في مكان ضيق حتى لا نتشر لان لا أحدا يريد أن يكون ابنه أو ابنته شاذا وشاذة عفانا الله وإياكم.
29 - ولد حميدو السبت 01 غشت 2015 - 11:04
يعانون لانهم ليس عندهم اي دور في المجتمع
فالمعاناة تكون في ظروف الحياة وليس مع قوم لوط
30 - WINTER 90 السبت 01 غشت 2015 - 11:05
المغرب بلد اسلامي ليس علماني،،،من اراد الشذوذ المثلية....الغ فليبقى في اروبا ٠لا مجال للنقاش سادافع عن هوتي الى الابد .
31 - العربي السبت 01 غشت 2015 - 11:07
المثليون في المغرب يعانون مند الاستقلال يقول الكاتب البريطاني. نعم يعانون من قلة الحياء يعانون من الاسفاف والرعونة يعانون من الفسق والفجور دلك الدي صنعوه لأنفسهم بعد أن اختاروا لأنفسهم طريق الرديلة.ولن تقف معاناتهم الا أن تقوم الساعة فتقوم عليهم وعلى من والاهم أو التمس لهم أعذارا.لسنا دار دعارة كي نفتخر بالفجار من أبنائنا وادا قلق الكاتب من حالهم فما عليه الا احتضانهم في بلاده ليمارسوا الفاحشة كما يحلو لهم وليكن هو الفاعل أو المفعول هم أحرار.
32 - محسن السبت 01 غشت 2015 - 11:07
المملكة المغربية بلاد إسلامي ديمقراطي ليس في ثقافتنا مثلي عندنا راجل أولا مرة هد مراض غربي لازم علي الدولة المغربية أ
ن تحمي أبناءه من هد المرض بكل ما تملك من قوة القانون
33 - ع.الحميد السبت 01 غشت 2015 - 11:09
المسلمون يعملون أن ما يسمونه داء المثلية بدء علا عهد لوط عليه السلام. فعاقبهم الله تعالى في الدنيا قبل الآخرة. وما نراه الآن يحدث للمثليين هو كذالك عقاب في هذه الدنيا. المثلية هي مرض يجب علاجه و منكر يجب تغييره. يحاولون إقناع أبناءنا بأن الأمر طبيعي و أنه يتعلق بالحريات اللتي ينبغي احترامها.
هؤلاء يريدون زرع الفاحشة وسط أبناءنا . يريدون إفساد مجتمعاتنا. يقال ودت العاهرة لو النساء كلمه عاهرات. و ود المثليون لو أن الناس كلهم مثليون.
34 - chawade pas metly السبت 01 غشت 2015 - 11:09
d'abord, svp ne les appeler pas dans votre article meteleyiiine, car ils ne sont pas metly (comme moi), ils sont chawaade et les appeler comme ca
soubhana allah, ces occidentaux ne voient que le maroc pour imposer leur saleté..je ne comprends vraiment pas pourquoi le maroc spécifiquement, comme si en egypt, l'arabie saudite, algerie, lybie...etc les homosexuels sont affichés comme en occident et ils ont tout les droits...il ne reste que le maroc!....pourquoi a l'epoque de hassan 2 jamais on entendait parler de ces malades ni au maroc ni de l'etranger..et il n'était jamais question de ceder aux ordre de l'Europe...ni nous imposer cette immigration massive des aficains sans aucune valeur ajoutée, ni nous imposer ces homosexuels qui veulent faire de tout nos enfants et nos hommes des femmes et des obsedés..les autres pays arabes ne cèdent pas aux ordres qui ne les arangent pas, et ils n'ont pas peur de l'occident comme nos,responsables au maroc, qui nous impose la politique de l'etranger
35 - مغربي حر السبت 01 غشت 2015 - 11:12
ها عار الله الى ما تهلاو فيهم و خدوهوم عندكم و اعطيوهم الفيزا و اتزوجوهوم نيت بصحة و الراحة .باراكا علينا الشرف و العفة فبلادنا الحبيبة.
36 - Assamaydae السبت 01 غشت 2015 - 11:14
سبحان الله هل هذا الصحفي يجهل ان المغرب بلد اسلامي و لماذا لم يذهب للسعودية و قطر هل لان شركات بلده تسيطر على استغلال المحروقات و تغني خزينة بلده بملايير الدولارات شهريا و المغرب في نظره ليس له محروقات فالنحوله لبلد °°°° و نفرض عليه قوانيننا الوضعية ! °°°° المغرب فطن لالاعيبكم و جل شواذنا ليسوا شواذا فهم مرتزقة لكم سوى لتشويه سمعة بلدنا و ديننا يقول اذا ابتليتم فاستتروا °°°°
37 - الحر السبت 01 غشت 2015 - 11:22
أغلب أو جل المغاربة كانوا يتعايشون مع المثليين فى السنوات الفارطة ويعتبرونهم مواطنين عاديين لكن فى السنوات الأخيرة بعد ظهور النيت تعرى كل شئ وافتضح وبعد تنامى الإسلاميين المتطرفين الذين لايفهمون من العلوم شيئا ولا يفهمون حتى دينهم تمام الفهم ولا عن الميولات الجنسية الشاذ منها والطبيعى شيئا بدأنا نشاهد مضايقات واستنكارات وفتاوى بالقتل والحرق ووو... من الأحكام المسبقة دون بحث فى الأسباب والمسببات ... المثلية ميول جنسى طبيعى وليس اختيارى المثلية ليست شذوذا ولا إنحرافا ولا لواطا ولا لعنة ولا بيدوفيليا ... علينا البحث جيدا فى هذا الشأن حتى لا نبدأ نصدر التهم هكذا جزافا ... أمة إقرأ لا تقرأ للأسف الشديد ...
38 - لصحفي الفضولي السبت 01 غشت 2015 - 11:23
راحنا في بلد محافض ا عباد الله فديننا يحرم ما يدافع عنه هدا الصحفي الفضولي.والمؤجور من طرف ممن يشجعون على نشر الرديلة في بلاد المسلمين.
39 - محمد السبت 01 غشت 2015 - 11:28
المغرب لم يكن ابدا جنة للمثليين كما تروجه بعض الجهات فكل ما في الامر يجب القبض على بعض الوسطاء الدين شوهوا سمعة مدينتين سياحيتين رغم انه في غالب الاحيان ينصبون على الاجانب لانهم يعرفون بانهم لن يقدروا على تقديم شكاية في الموضوع اما الدين يروجون للسياحة الجنسية بالمغرب فهل النساء و الاطفال و المشاهير ياتون من اجل دلك و عدد منهم يقيمون حفلات زفاف عندنا و بعض الاشاعات تسيء للسياحة و ليست في صالحنا
40 - mido السبت 01 غشت 2015 - 11:30
الفطرة السليمة هو ان يتزوج رجل وامرأة فينجبو أطفال . أتحدى أن ينجب الشواذ أطفال .
41 - mejjati السبت 01 غشت 2015 - 11:39
المسلمون يعانون في بريطانيا من الميز العنصري وبريطانيا أقامت دولة للصهاينة في فلسطين.وبريطانيا تمشي °°°°
42 - طنجاوي السبت 01 غشت 2015 - 11:46
اننا نعاف حاشاكم ( °°°° ) إذا مررنا به في الطريق فكيف بنا اذا دخلنا عليه داره.وفي حي القصبة العتيق بطنجة هناك العديد من اﻻقامات هلى شكل رياضات مراكش يمتلكها اجانب .فرنسيون وبريطانيون وايطاليون يستقطبون المثليين الغرببين ويقيمون ليالي اللواط الماجنة بكل حرية وبغض الطرف من قبل السلطة.و يختارون ضحاياهم من الشبان (الحراكة) القادمين من عمق المغرب. .الباحثين عن لقمة العيش او الهجرة الى اوربا.(ربنا وﻻ تحاسبنا بما فعله السفهاء منا,
43 - كوريط السبت 01 غشت 2015 - 11:48
مساكبن مظاومين يبحثون عن القانون الذي سيخول لهم حساب بالبنك وتغطية صحية ةحزب المثليين لتمثيل أنفسهم في البرلمان والغرفة الثانبة عندئذ سبرضى علينا اليهود والنصارى عساك غادي إجي القحط او الطوفان .
44 - عبد الصمد السبت 01 غشت 2015 - 11:50
تعتبر هولندا من اكثر الدول الداعمة لشدود الجنسي و( لا اقول المثليين لانها كلمه غير موجودة في. القاموس العربي بل هي كلمة يستعملهاا الشواذ لتبرير اعمالهم القدرة) ثم اعود و اقول ان هولندا لا تسمح لشوااذ التبرع بدهم وهذا ان. ذل على شيء فانما يدل على الامراض التي تنتجها هذه العلاقات الجنسية الشاذة
45 - محمد السبت 01 غشت 2015 - 11:51
اللهم سلط على المثليين ومن يعاشرهم ما وقع لقوم لوط
46 - عبدو السبت 01 غشت 2015 - 11:56
المرجو عدم الاكتراث لمثل هذه التقارير التي الهدف منها هو ضرب بلدنا في قيمه. المثليون ليسوا الا حالة شادة و نادرة في مجتمعنا الإسلامي.
47 - krimo السبت 01 غشت 2015 - 11:57
حنا المغاربة عندنا مع العيالات باشي مع الرجال المثليين .هادوك المثليين ديالكم خليناهم لكم فبلادكم باش تجاوجو بيناتكم . الله ايبعد بلانا على بلاكم .
48 - إبراهيم السبت 01 غشت 2015 - 11:58
التسمية كما يقال "سلطة" هؤلاء ليسوا مثليون إنهم شواذ بمعنى أنهم مرضى يحتاجون للعلاج وكفى
49 - ابو دعاء السبت 01 غشت 2015 - 11:59
اتمنى ان تستمر وتشتد معاناة الشواذ واللواطيين الى الابد
50 - عبدو السبت 01 غشت 2015 - 12:01
يجب ان يعلم هذا الصحفي ان المثلية ليست مرفوضة من الدولة فحسب بل هي مرفوضة من جميع المغاربة. stop
51 - مغربي السبت 01 غشت 2015 - 12:01
شيئ جميل ان نرفض مايتنافا مع عقيدتنا اليس من حقنا ونحن الاغلبية في ذلك من اراد فاهلا به ومن كره فليستثر والله يهديهم.
52 - هعغف السبت 01 غشت 2015 - 12:01
من علامات الساعة ان ترى الحفاة العراة يتطاولون في البنيان()والعراة رمز لعدم الحشمة والفساد وانه اصبح لديهم قضية وقانون يحميهم ،والمغرب داءما يخضع لتققيم المنظمات الدولية وخاصة حقوق الانسان،السبب ادا لم يرضي المغرب تلك المنظمات سوف يؤثر دلك على القروض والهباة ،ادن لابد ان تحدث الحكومة تطبيعا ولو بعدم الاشارة اليه ،ليس لديهم الجراة الكافية للبث في تلك القضايا.
اننا لا نتمتع بالارادة والفعالية ،انظر الى الصين فهل تجد في صحفها قرارات المنظمات الدولية ،والسبب في دلك انها دولة مستقلة ودات فعالية.
والحمد لله مازال هناك من ينهي عن المنكر والفحشاء في امتنا رغم كيد الكاءدين وصمت المسؤولين
53 - maghribia السبت 01 غشت 2015 - 12:02
المعانات الحقيقية هي عندما لا يتبقا منهم واحد يصول و يجول في البلاد كما يشاء و لا يخشى لومة لاءم..لكن ما داموا يتمتعون بكامل حقوقهم كمواطنين عاديين فليعيشوا ابتلاءهم في صمت حتى يعفو الله..
54 - الشرقاوي ريموسي السبت 01 غشت 2015 - 12:02
ان اللواط او الشدود الجنسي هو حالة مرضية ناتجة عن ثغرة تربوية و علاجها هو اصتئصالها من جدورها وذلك بابعاد الشاذ عن المجتمع بشكل نهائي وتجريم الاشادة والتعاطف مع الشواذ ومنع الناشطين من اظهار دفاعهم عن هذه الفاحشة وفي حالة العود يجب ابعادهم ونفيهم الى الخارج وتجريدهم من الجنسية ومنعهم من دخول الاماكن العامة‎ ‎
55 - شكرا لندن السبت 01 غشت 2015 - 12:02
شكرا أيها الصحفي أو الوزير البريطاني على هذه الالتفات نحن كمغاربة نشطركم الرأي فلتقم دولتكم ووزرتكم ومنظماتكم البريطانية بأخذ جميع المثاليين من المغرب ووضع الإقامة والجنسية البريطانية في بريطانيا بلاد حقوق الإنسان والمثاليين والأقليات أتمنى من جريدة هسبريس نقل هتاه الشكاية إلى الصحافي والمنظمات البريطانية وجمعيات المثالين أنا مثالي مقهور في المغرب أريد العيش في لندن. ..انشر هسبريس
56 - البخاري السبت 01 غشت 2015 - 12:03
على رجال القانون الاحرار والشرفاء سن قوانين تصل الى المؤبد او الاعدام للمثليين الشاذين جنسيا حتى نحافظ على مجتمعنا المسلم من هؤلاء الفاسدين المخربين للفطرة الانسانية وليعلموا رجال القانون انهم مسؤولون امام الله اذا لم يقوموا بواجبهم نحو وطنهم فاليوم عمل وغدا حساب
57 - عبد المنعم السبت 01 غشت 2015 - 12:12
نحن من نعاني من هذه الفئة المريضة
58 - فريد السبت 01 غشت 2015 - 12:22
ما اسماه الصحفي البريطاني معانات المثليين في المغرب ليست وليدة الاستقلال بل مند اعتناق المغاربة الاسلام بل هم منبوذون ومرفوضون عندنا حتى قيام الساعة وأتسائل لمذا هذا الصحفي البريطاني يريد من دولة مسلمة ان تتساهل في قضية ما زالت محل نقاش حتى في بريطانيا والغرب كله فهلا افرزتم لنا عن نواياكم الحققيقية تجاهنا نحن من نعاني في الحقيقة من دعاة الرذيلة وصحافي الجنس الوسخ
59 - tamlalet السبت 01 غشت 2015 - 12:24
إذا اعطيتم أهمية كبيرة لهذا الموضوع بجعله حديث الساعة كل يوم سينشا مع أجيالنا كأنه شيء عادي وهذا هو هدف المدافعين عن هذه المصائب من جمعيات خارجة عن ديننا الحنيف. المطلوب من صحافيينا التعامل بذكاء مع هكذا مواضيع.
60 - moulahid السبت 01 غشت 2015 - 12:25
و سيعانون إنشاء الله إلى يوم الدين
61 - محمد امين السبت 01 غشت 2015 - 12:27
كما ان المسلمين يعانون في بلدكم منذ ما قبل استعماركم للبلدان الاسلامية
62 - ملاحظ السبت 01 غشت 2015 - 12:28
المثلية اصبحت علة متفشية في العالم
فيا ترى من وراء هذا التفشي انها احدى خطط المنظومة الدولية من اجل التقليل من تزايد السكاني
اين هي وسائلهم
بما انهم درسوا النفس البشرية وعرفوا جيدا ما هية الانسان وذاته عرفوأ كيف ينشئون جيلا شاذا من خلال
اولا يقولون ان المثلية نتيجة الصبغيات وهذه اكبر كذبة اذ لا يكاد يوجد فرق بين السليم و المريض الا في حالة الخنثى وهو تشوه خلقي حتى يتم اعذار المرضى وقبولهم بيننا وعدم دفعهم الى العلاج
المثلية اسبابها عدة
التلفاز ورسائل الجنسية الشاذة عليه وابحثوا في الرسوم وما يتم تضمينه لتعرف اين السم
تعرض الصغير في سن مبكرة لاغتصاب وخاصة من خمس سنوات الى عشرة فهنا تحدد شخصية الفرد المستقبلية
البيئة الصغير المرافق لامه دائما وعدم تلقي رعاية من احد الوالدين او اظهار الود والعناية بهم وحيد اهله بين البنات اذ الوالد عدم تركه معهن
لمن كان يزني ببنات الناس ولم يولد له بنات كان نصيبه الذكور يكونون شواذا وشاهدنا ذلك بام اعيننا ففهمنا وعرفناه كما تدين تدان
الجن العاشق ويتسلط على من يتعرى امام المراة ولا يتعوذ او يبيت عريايانا
63 - مغربي السبت 01 غشت 2015 - 12:30
هذا هو الهراء و الكلام الفارغ المشغل للعقول عن ماهو اهم، جواب هذه الظاهرة قد تم الاشارة اليه في القران الكريم منذ قرون خلت، رفعت الاقلام و جفت الصحف،و من ابتلي بشئ فاليستتر عل الله يعفو عنه، اما الذين يوريدون نشر الفحشة بين الناس فقد توعدهم الله شر العذاب، المرجوا التركيز على ما انجز و ما يتوجب انجازه من تنمية علم ازدهار تقدم .... بدل الغوص في مشاكل اناس اختاروا الخوض بارادتهم في المعصية و بالتالي التشكي من ردود افعال المجتمع بدل بدل الجهد لاصلاح انفسهم و الله اعلم
64 - سعيد السبت 01 غشت 2015 - 12:31
خذهم عندك,وهِّنيَن من الهدرة.
65 - عصام السبت 01 غشت 2015 - 12:33
نسميهم الشواذ و ليس المثليون فعكس الشاذ هي السوي أما عكس المثلي فهي المختلفي و لا وجود لهذه الكلمة في العربية. أما في القرآن فيسمون قوم لوط و ليس اللوطيون احتراما لنبي الله لوط.
66 - hibou السبت 01 غشت 2015 - 12:35
إن لله وإنا إليه راجعون ... اللهم لا تواخدنا بما فعل السفهاء منا أقصد اللواطيين و المثليين و اعوانهم ... في بلداننا العربية او الخارجية....اللهم آمين.
67 - ابن سوس المغربي السبت 01 غشت 2015 - 12:35
ديهم لبلادك المغرب سا يبقى بلد مسلم محافظ على هويته وعلى كرامة شعبه ومبادئ الأخلاق الإسلامية ومتفتح على الحضارات الانسانية للجميع وليس على الفسق المحرم والانحلال الخلقي وكل فئة صغيرة ضالة لا تمثل الشعب المغربي الشريف
68 - par exelance السبت 01 غشت 2015 - 12:40
المثليون موجودون وهم يعانون بسبب ميولهم الجنسي , لأنهم لا يستطيعون تلبية حاجاتهم الجنسية بشكل طبيعي , ولو لم تكن المثلية الجنسية شيء مصطنع لتمكن التغلب عليها سواء بالعلاج النفسي أو بالدين عن طريق الترهيب بالنار والعذاب واسطوانة قوم لوط وقوم أطلنطيس , لكن الحقيقة أن كلتا الأطروحتين قد فشلتا فشلا ذريعا ولم يبق للمتأسلمين الذين يربون جيلا مزدوجا وشيزوفرينيا ومنافقا بالدرجة الأولى par exelance لا يمكنهم إلا خلق فضاء للكراهية المتبادلة ولا يقتصر الأمر على الميول الجنسي فحسب , بل هي الفوضى مع تزايد الفقر والبطالة والمنع , ليس سوى دليل على السخط في وسط هاته الشريحة التي تشكل ما يسمى بالأغلبية وهي لا ترفض المثلية الجنسية إقتناعا منها بل بسبب الجهل والكراهية على الأوضاع تماما كما يفضل بعض الجهال الإرتماء في أحضان داعش لأجل المال ثم يندمون بعد فوات الأوان , لأجل ذلك فإن سياسة الفكر الوحيد وبدعة الشارع المغربي وما أدراكما الشارع هي سبب تعاسة المثليين وهم موجودون بينكم وهم مواطنون مثلكم وليسوا أقل منكم كما ينعتونهم الظلاميون إلى متى ستظلون نيام؟ وهل تكونون رجالا بعض محاربتهم , لآ اظن ذلك
69 - جهاد السبت 01 غشت 2015 - 12:50
يا أيها الصحفي :من يدافع عن قوم فهو منهم...فلا بد أنك شاذ و مثلي حتى تدافع عنهم...ومعروف أن الشذوذ والمثلية جنسكم وعرفكم...وأنتم من تنشرونه بكل الوسائل في بلاد الإسلام...وتصرفون لذلك ميزانيات طائلة..
وبدل إعطاء آراء سخيفة...تروج بها لتحويل خلق الله لمسخ حيواني لا عقل له...
نطالبكم...أن تأخذوهم إليكم... فأنتم بلد الحقوق للشواذ...فخذوا إخوتكم إليكم...ولا تتركوهم عندنا...بالله عليكم...ولمعلوماتك لو عدنا لديننا الإسلام...لأصلحناهم فإما يعودوا لطبيعتهم أو نقتلهم...ولطهرناكم من الفاحشة أيضا...فنحن لسنا مثلكم يا من تنشرون المنكر..يا من حرفتم دينكم ...فما بقيت لكم أخلاق...
70 - mohamed السبت 01 غشت 2015 - 12:51
حاول الصحفي البريطاني أن يعري واقع المثليين في المغرب ،حيث اكتشف بعد تحليله لهذه الظاهرة أن التعامل مع المثليين المغاربةوالاجانب لايحضى بنفس المعايير حيث يتم التسامح مع المثليين الأجانب وهم يلبون نزواتهم خلاف نظرائهم المغاربة ، أعتقد أن هذا الصحفي يعتبر ذلك وصمة عار في جبين المغاربة ، متغافلا طبيعة الفطرة التي جبلوا عليها والتي لاتتلاءم وسلوكيات اللواطيين .أبعدالله عنا شر هذه الرذيلة وعفاالله عن المثليين.فبعيدا عن التعصب الديني ؛ الفطرة الإنسانية لاتسمح بأن يجتمع تحت سقف واحدشخصان من جنس واحد.
71 - Moha السبت 01 غشت 2015 - 12:59
بريطانيا يعاني منها المسلمون من الهند إلى جنوب افريقيا ما وصلت مكانا إلا لوثته اللهم اكفنا شرهم.
72 - مغربي السبت 01 غشت 2015 - 13:00
هذا الصحفي ليس من الصحافة الشريفة التي تسعى الى نشر القيم والاخلاق وتوعية المجتمع
وتكوين اشخاص ذوو متل وقيم .وهذا الصحفي انما اراد نشر الفتنة وسط المجتمع المغربي واضعاف همم
شبابه والنزول بهم الى مستويات الذل والمهانة ولا غيرة لهم وفي الاخير يبقى قول هذا الصحفي راي خاص به هو
73 - قاهر الملحدين السبت 01 غشت 2015 - 13:07
تبا لجميع من يتكلم عن المغرب بسوء . المغرب بلد الرجال والمجاهدين طارق ابن زياد يوسف ابن تاشفين وعبد الكريم الخطابي وغيرهم كثير وليس ارضا يدنسها الشواذ اصحاب العقول المتخلفة والدودة المتعفنة تريدون ان ترمو ازبالكم في المغرب كﻻ وحاشا وسنظل نرفضكم ونقاومكم الى قيام الساعة
74 - soma badaoui السبت 01 غشت 2015 - 13:08
لاااااااااااا حول ولااااااااااا قوة الا بالله
واش كلبو هاد الناس
عرش الله كيهتز لهول و فداحة هاد الذنب
حقوق اشمن حقوق الله ينزل عليهم النعلاااااات سبا سبا سبا
75 - جهاد السبت 01 غشت 2015 - 13:12
يا أيها الصحافي الذكي تنشر الفسق في المغرب
وتنسى إسرائيل التي طعن فيها ست يهود مثليين أو أكثر من طرف يهودي...
فكيف تريد بيهودي أن لا يقبل المثلية والشذوذ...وتنتظر من المسلمين قبول هذه الفاحشة....
76 - مصطفى السبت 01 غشت 2015 - 13:23
الحمد لله الذي عافانا من هذه الحماقات....من ابتلي فاليستتر.
77 - الله خالق المثليين السبت 01 غشت 2015 - 13:29
هي فقط سياسة الإقصاء والقضاء على الأقليات والآخرين حتى لا يبقى على الساحة سوى فكر وحيد ويتيم هو الفكر الظلامي ...بعد ذلك سوف تحلو الحياة بدون سهرات ولا حرية للتعبير ولا حرية في المعتقد أو الميول الجنسي , فقط الظلاميون يتجولون ويمرحون ويشترون الجواري , والنسا تتجولن بالنقاب ..هذا ما تريدون ؟ لكنكم لا تعرفون ماذا تريدون ,هذا المشكل , وليس المشكل في المثليين لأنهم أقلية قليلة , وميولهم أصبح معروفا ومتأكدا بأنه طبيعي تماما وبشهادة الأمم المتحدة , والإنسانية تقتضي منا أن لا نضيق على هاته الطبقة بل نتعامل معها بالإنسانية وليس بالكراهية وإسقاط فشلنا في جميع الميادين عليها , فبينما هنالك من الدول من تخسر الملاين للحفاظ على الأقليات نجد أن المتأسلمين يفعلون كل شيء من أجل القضاء ومحاربة كل من يخالفهم ويكفرونهم ويستبيحون دمائهم , لا يجب علينا أن نتحول إلى وحوش تتعامل مع التكنولوجيا الحديثة , وتجري على المال , ولا قيمة سوى للمال والسلطة , ليس هاته هي الطريقة المثلى بل الإنسانية والعمل التطوعي والرفق بالمثليين لأنهم ليسوا منحرفين ولا مجرمين , وهم اشرف ممن يسبون هنا ويلعنون ,لأن من يلعن, يلعن نفسه
78 - علي س السبت 01 غشت 2015 - 13:29
عندما يتكلم الكاتب عن المثلي (المغرب) أو في العالم إسلامي يجب أن يعلم أن المسلمون لا يكرهون خلق الله.ولكن يكرهون أفعالهم يتلددون الرجال مثلهم وأفعالهم التي تزعزع عرش الرحمان
79 - abdou السبت 01 غشت 2015 - 13:29
والعالم يعاني من الغطرسة البريطانية والتدخل في شؤون البلدان من القرن 18
80 - shkon dakh السبت 01 غشت 2015 - 13:33
عندما ربط داروين فكرة التطور بعالم القردة، وألغيت لعدم فهم جوهرها كفكرة فلسفية، ومن حللوها اعتمدوا على مخيلة تجسيد الاشياء، المقصود بها؛ في ظل التطورات التي تمس جميع المستويات، ورقى الحياة البشرية الى ارفع الدرجات،ستظهر الى الوجود شريحة من البشر، متحملة المسؤولية في إحياء مفاسد الاخلاق من جديد، في اي مجتمع حظاري يتسم بالوعي والمبادىء الانسانية، ويعيش على الفطرة السوية، وعندما نرى هذه الفئة تهدر جهدها في مثل هذه الظواهر الشاذة، فهذا ما كان يقصد داروين، التطور على مستوى آلية العقل من مرحلة الفكر الادمي الراقي، الى مستوى الفكر البهائمي الغريزي، وليس تطورا على مستوى المادة، فلا يعقل ان يشتهي احدكم الاكل من اذنيه مثلا، وتعمموها على الكل. كان الاولى بكم ان تجتهدوا لتكذيب قصة قوم لوط اولا، لكي تقنعوا امة محمد. فشرف عظيم لكم على اعترافكم باختراعكم وتبنيكم لهذا النوع الجديد من النشوة البهيمية السهلة المنال. اما ان سألتمونا عن موقفنا نحن كمسلمين من الظاهرة، فسيبقى كما كان، وخير ذليل على ذالك، ما لخصه عنوان المقال: المثليون يعانون في المغرب منذ نيله للاستقلال. لماذا!؟ لان ساكنته واعية ذكية ورجال
81 - فرولو السبت 01 غشت 2015 - 13:34
وسيعانون مادام المغرب بلد اسلامي و به رجال
82 - حميد السبت 01 غشت 2015 - 13:35
لهذا الصحفي المهتم بالجانب المعيشي والقانوني للمثليين بالمغرب منذ الاستقلال نقول : المغرب ليس هو بريطانيا ولا النمسا ولا اسكندينافيا..... وكمغاربة يمكن أن نكون جد ممثنين له لو قضى كل هذا الوقت وبذل كل هذا الجهد لدراسة جوانب أخرى هامة من تاريخ المغرب ومن حياة المغاربة غير المثلية وما يرتبط بها من أنواع الشدود والمجون....... ولا أظن أن هذا الصحفي يجهل المغرب وطبائع وعادات وتقاليد المغاربة....اللهم إن كان تفكيره لا يتعدى حدود أنفه وهمومه ومشاغله لاتتعدى محيط وهوامش مؤخرته..... وعلى العموم كان الله في عونه وفرج من كربته بعيدا عنا... فلسنا بحاجة لبحوثه ودراساته.
83 - مكناس السبت 01 غشت 2015 - 13:40
لنفترض ... عندهم الحق ... و يتزوجوا الذكور بالذكور والإناث بالإناث . يعني من بعد 50سنة تقريبا سينقرض الجنس البشري. و لحماق هادا
84 - samed57 السبت 01 غشت 2015 - 13:40
المثليون و °°°° موطنهم الغرب. لماذا يريدون استنباتهم في المغرب ?.
إن كنتم تريدون فعلا الإعتناء بهم والدفاع عنهم ,فخذوهم عندكم. لكن بطبيعة الحال لا أحد يقبلهم. إن الغرب يريد أن يبتلي الدول المستضعفة بما ابتلي به.لا غير.
85 - متتبع السبت 01 غشت 2015 - 13:42
أتمنى أن تقوم بعض الأخوات وأن يقوم بعض الإخوان المغاربة بالرد على هذا الصحفي البريطاني باللغة الإنجليزية وشكرا للجميع. المسالة دينية ثقافية حضارية وهو مارد به مسؤولو دولتين إفريقيتين على الرئيس الأمريكي أوباما عند زيارته لهما مؤخرا وطرحه لحقوق المثليين جنسيا.
86 - حسن بدرو السبت 01 غشت 2015 - 13:44
هذه بلاد السلام و الإحترام والدين القيم ونحن من أتباع محمحد صلى الله عليه و سلم والدين يحرم ذلك
87 - كاره الانحلال السبت 01 غشت 2015 - 13:46
العيب كل العيب على جرائدنا التي تنشر هذه التقارير الخارجية داخل بلدنا؟!!...مالنا ومال هذا البريطاني فل ينظر ويتفلسف في بلاده فقط، اما هنا فهو بلد الاسلام و نحن لن نقبل بقوم لوط ابدا ما بقينا احياء.
الشذود مرض نفسي وقلبي خطير يغير من الفطرة الانسانية السليمة الى اخرى ممسوخة تهوى الملذات والفجور....هم وعاء من المراض حتى ان هولاندا التي تعترف بهم منعت تبرعهم بالدماء.
هم خطر على نسيج مجتمعنا.
88 - miloud السبت 01 غشت 2015 - 14:09
Ca veut dire que pendant le protectorat les gay marocain vivent bien aussi tous le peuple marocain mais depuis l independance les gay sont mal traite et le peuple vit bien selon ce que j ai compris peu a peu on constate que les europeens ne sont que des crocodile il ne defends que ce qu il veulent soit la souffrance des africains qui enfin ont occupe des appartement des marocains soit les femmes qui ensuite ont innonde le maroc de prostitution soit les gays qui commencent a provoquer les gens dans les rues
89 - mansour السبت 01 غشت 2015 - 14:16
لا مكانة للمثليين في المغرب , والمغاربة لا تهمهم ثقافة قوم لوط ولا اقوال الصحف الانجلزية حول المواضيع الفارغة فمن ابتعد عن الشهوات الفاسدة تحرر . فاستقلال المغرب لم يكن فقط التحرير من الاستعمار السياسي بل وحتى الاستقلال الفكري والثقافي والاجتماعي لذلك فاننا لن نقبل تصريحات الصحفي الانجليزي ولا دروسه الفاسقة .
90 - سيف الدين السبت 01 غشت 2015 - 14:19
نحن أيضا بلد إسلامي يعاني من زيارتكم وسياحتكم الفاسدة. مع احترامي للأجانب الذين يأتون للمغرب للإنفتاح والتعرف على معالمنا وثقافتنا وديننا...
ولكن سياحة فاسدة ومخربة للبلاد والدين، نحن براء منها.
91 - Fatima Ezzahra السبت 01 غشت 2015 - 14:26
متى سنتقبل الاخر كما هو الكل حر في نفسه مادامت حريته لا تقيس حريتك في شىء . الشعب تحكر غير على هداك الظريف من يخالفه الديانة و الاديولوجيات اما المجرمين و قطاع الطرق يخافهم و يهابهم التعدي على هده الفىة حكرة و ليس غيرة على الدين ، الدين برىء
92 - أبوياسر السبت 01 غشت 2015 - 14:28
وسيبقون يعانون لأن فعلهم مرفوض شرعا وقانونا ومن قبل المجتمع وحتى الطبيعة ترفض أفعالهم القذرة مع التذكير أن وصفهم الصحيح هو الشواذ وليس المثلببن
93 - نورالدين السبت 01 غشت 2015 - 14:48
الظاهر أن هذا (الصحفي) يسعى في الخير للمغرب والمغاربة لذلك تطرق لمعاناة الفئة الأكثر وهي فئة العمال والفلاحين وحقوقهم المنعدمة ومن هذا المنبر الحر نطالب حكومة جلالة الملك حفظه الله أن تسن قوانين تحفظ للأيادي المنتجة في هذا البلد الكرامة لهم ولابناءهم من عمل وتعليم صحة يرقى لتطلعات هذا الشعب الطيب
94 - marroqui السبت 01 غشت 2015 - 14:48
Nous croyons aux droits humains; nous y adhérons et les défendons; mais attention notre religion bannit et interdit l'homosexualité. les non croyants peuvent pratiquer leurs perversites mais pas chez nous.Nos responsables doivent être vigilants et interdire ces pratiques perverses dont les conséquences sont très graves sur notre société musulmane.
95 - ملاحظ السبت 01 غشت 2015 - 14:56
و بعد المرات كتلقى جوج رجال معنق صاحبو بحال شي درية و يبوس فيه و شاد ليه فيدو....و راه بينهم و بين المثلية والو...فالغرب ما عندهمش البوسان بين الرجال...فقط السلام باليد
96 - tazi السبت 01 غشت 2015 - 15:01
المثليين ما يقدر عليهم غير الله سبحانه و تعالى ...عند سيدنا لوط ماقالش القران °°°° ديال لوط قال اخوان لوط و عيا ما يرغب فيهم باش يبردوا و لا بغاوا حتى نزل عليهم الغضب و جاب ليهم الجدر .....اما عند سيدنا محمد عليه الصلاة و السلام فالامور تبدلات ...كاين اقامة الحد سوا اللي مشى للحيوان و لا الللي مشى للدبر ....تلك حدود الله لا تقربوها
97 - حذاري ثم حذاري السبت 01 غشت 2015 - 15:11
حذاري ثم حذاري
على الدول الإسلامية أن تعقد مؤتمرا للتصدي لهدا الوباء الفتاك وتوعية شعوبها من خطر قبول أي دولة إسلامية بهذا القرف و الخنز في قوانينها و دستورها
98 - med السبت 01 غشت 2015 - 15:15
Bravo JIHAD et merci .que dieu te protege .
99 - راوول السبت 01 غشت 2015 - 15:16
L'homosexualité est une maladie dont on ne gueri jamais, donc arrêtez tous les debats sur comment combattre les homos, et cherchons plutot des solutions afin de coexister avec eux, car les homosexuels existaient, ils existent, et enfin ils existeront.
100 - kassem السبت 01 غشت 2015 - 15:18
الى كانوا كيعنيو او ظايعين ؟ اديوهم عندكم حيت عندكم الحقوق ما مشكل بحال هد الناس معندهومش مكان في المغرب
101 - khay mohamed السبت 01 غشت 2015 - 15:46
أنا اتفق مع هذا الصحافي الإنجليزي المحترم حول ما تطرق إليه من معانات الشواد بالمغرب ، ومن اجل وضع حد لهذه المعاناة فإنني اقترح على الصحافي المحترم أن يلكف الشواد بالمغرب على إجراء إحصاء عام لمعرفة جميع الشواد المتواجدين ولاتصال بجمعيات الشواد العالميين لترحيلهم إلى البلدان التي يتمتع فيها هؤلاء بجميع الحقوق ، ولما لا إنشاء دولة لشواد على شكل دولة بني صهيون فأرض الله واسعة
102 - فردوس السبت 01 غشت 2015 - 15:47
قال تعالى وان لكم في الانعام لعبرة صدق الله العظيم مستحيل ان تجد حيوانا كيفما كان يقوم بهذا الفعل الشنيع فما بالك بالانسان اللذي وهبه الله تعالى العقل وكرمه على بقية الخلق
103 - sarah السبت 01 غشت 2015 - 15:53
marocain 16.Des survivants de la shoa qui commettent à leur tour une shoa contre les palestiniens ! Chacun aura compris la nature criminel, terroriste, fasciste de cet état sioniste.
104 - يونس السبت 01 غشت 2015 - 15:55
إخواني الكرام ، من خلال تصفحي لبعض التعليقات هنا ، وجدت أن البعض يستخدم لفظ 'لوطي' للإشارة للشواذ ، و هذا خطأ كبير و شائع ، فذلك يمثل إهانة لنبي الله لوط عليه السلام ، هؤلاء لقبهم الشواذ و ليس اللوطيون ، فقوم لوط عليه السلام كانوا في غالبهم شواذ اي ليسوا اناس طبيعيين ، لذلك لا ينبغي الخلط بين اسم نبي الله و صفة أولئك القوم .
105 - un home libre السبت 01 غشت 2015 - 16:06
l’homo (sexuel) au Maroc est traité comme un mineur, on craint pour sa sexualité, mais je pense l’homo (sexuel) gère son comptes sexuel merveilleusement bien : des etudes scientifiques ont affirmées que les gays sont beaucoup mieux épanouis sexuellement que les hetero. Comment voulez-vous qu’un pays qui cumul plus de 60 % d’analphabètes et un nombre infini d’incultes et de rétrogrades aggravé par une culture moyenne-ageuse et obscure s’empêcher de se mêlent de la sexualité des autres.
Le marocain et l’Etat marocain se croit encore obligée de s occuper de l’intimité de l’autre. j’espère qu’un jour le Marhrabi finira par comprendre que l’homo (sexuel) n’est pas un gamins, une personne vulnérable, un pervers, un criminels, un assassin …. .Un l’homo (sexuel) , l’homo (sexuel) ne dérange personne, il demande juste qu'on respecte son choix.
Mais l'amour et la liberté vaincront.
106 - imran السبت 01 غشت 2015 - 16:07
Qui gouverne le maroc ? pas les ONG "pro-déboche" quand meme
allaho ma inna hada monkar,
ou etes vous les hommes et femmes fiers du maroc ayou mardin assabana , notre pays est devenu une grande maison close pour les pervers du monde entier afluent sur ce pays si "OUVERT"
hier c'etait le droit des prostituées aujourd'hui les Homos, si on continue ainsi demain ca sera la pedophilie tolerée" lah yehfed "
je suis un ancien de Journal le soir a Bruxelles ou travallait egalement, Phillipe Servaty que les autorités du maroc ont liberé apres 17H00 de garde a vu apres la nauseabande affaire " bnat CD " a Agadir,
il ne faut pas attaquer les homos par la violence mais il faut se focaliser sur l"education islamique qui a presque disparue de notre systeme educatif
.
dans certaines grandes villes du maroc blad al islam " il y a
des rues "au vu et au su de tout le monde " ou les homos ont pivot sur rue et c'est pas les clients qui manquent, mais alors ou sont,les flics ?
107 - بنت وجدة السبت 01 غشت 2015 - 16:22
نحن من نعاني و ليس هم نعاني لاننا مسلمون و لا نرضى لاي مسلم ان يكون مثلي نعاني لان بلدنا اصبحت فيه مثل هذه الحيوانات الشرسة اللئيمة، لن و لن نقبلهم في مجتمعنا الى الابد و الويل لكم الى يوم الدين
108 - للعلم فقط. السبت 01 غشت 2015 - 16:22
المغربي الأصيل يدافع عن أرضه وعرضه وشرفه وتاريخ أمجاده، ولامحالة يغار على أخلاق ومبادئ مجتمعه.
وأنا اعتبر هذا المأبون البريطاني، ومن سار على نهجه في إعطائنا درسا في تقبل الشواذ المخنثين الذين يبحثون عن اللذة من دبرهم عدوا مجندا لضرب أخلاقنا النبيلة وقيمنا العريقة.

إن هذا المأبون يجهل بأن تاريخنا يعد ذخرا ومجدا يحمي وجودنا، لا مثيل له، ولا تتوفر القارة العجوز على بصيص منه.
فمجتمعنا المغربي لم يمر بالمراحل التاريخية التي دمرت أوروبا وجعلت من حضارتها المقتبسة أصلا من حضارات المشرق، ومنها مسيحيتهم، حضارة سائرة إلى الانقراض والزوال.

لظاهرة الشذوذ الجنسي بأوروبا، وبالأخص في بريطانيا وإسبانيا، لها أسباب قائمة لحد الساعة. وفي بريطانيا تكاد معاداة الشواذ تكون جريمة نكراء.

لقد انتشر قديما الشذوذ في بريطانيا في التكنات العسكرية، وانتقل لروضات الأطفال (البريطانيون يسلمون أطفالهم للروض ولا يحضرونهم للبيت إلا عند نهاية الأسبوع، وهناك يمارس عليهم ما يمارس جنسيا، ومن هناك يخرج الصبي شاذا منذ نعومة أظافره) وما يقال عن التكنات والروضات البريطانية يقال عن أديرة القساوسة والرهبان الكاثوليكية بإسبانيا.
109 - إمام مثلي السبت 01 غشت 2015 - 17:40
يجب على الإنسان أن يحترم حرية الآخرين،فمثلا يظن بعض الناس سامحهم الله أن كل المثليين فاسدي الأخلاق ويمارسون الدعارة،وهذا خطأ كبير،فمثلا أنا مثلي ولكني إمام أحد المساجد الكبرى بالدارالبيضاء،والكل يحترمني لحسن أخلاقي،المهم هو أن يستر الإنسان نفسه مصداقا لقوله تعالى : - وإن ابتليتم فاستترو -،المثليين ليسو قوم لوط ولا ينتمون لهم لا من بعيد ولا من قريب،قوم لوط كانو يمارسون إغتصاب الرجال قصرا والسرقة ويمارسون الجنس مع بعضهم جهارا نهارا وبمباركة زوجاتهم،أما المثليين فهم محترمين منهم مهندسين وأساتذة وأئمة وفنانون......
المثلية ليست عيب العيب هو الغش والنميمة وإيذاء الجار وزنا المحارم واغتصاب الأطفال واحتقار المرأة والتحرش بها والصلاة بدون وضوء والنفاق،إن الله لا يحب المنافقين
110 - ابوسلمان السبت 01 غشت 2015 - 18:12
أولا المغرب اسلامي لكنه للأسف لايحترم الدين الإسلامي وأقصد بذلك حكومة المغرب السبب لانه أصبح بكؤره للفساد يلبي غرباتهم الشخصيه من شذوذ جنسي وخمور حتى لحوم الخنازير وفرتوها نسأل الله السلامه
111 - نقطــة نظـــام. السبت 01 غشت 2015 - 18:26
راكم غير كتخربقوا كما نقول بالعامية المغربية لأن موازين القوى كلها في أيدي الغرب والشرق وليس بيد العرب أو المسلمين.
لهذا لا داعي لمثل هده العشرات من التعاليق الرافضة للمثليين فإنها لن تنفع أصحابها في شيء بالطبع عندما سيفرض غدا المجتمع الدولي والأمم المتحدة والدول الوازنة في العالم على المغرب وباقي الحكومات الإسلامية بند جديد يفرض عليهم احترام حقوق المثليين لكي ينضاف ايضا هو الآخر لمئات من تلك التوصيات والقوانين الدولية الأخرى التي طبقها واحترمها العرب والمسلمين رغما عنهم.

إدن ماذا أنتم فاعلون حينها أمام الأمر الواقع؟
لا أعتقد أنكم باستطاعتكم فعل أي شيء، فحتى الغالبية العظمى من الشعب كما تعلمون لايحملون نفس أفكاركم المتطرفة.
كل ماتبقى لكم هو الإحتجاج والتنديد والصراخ بحناجر قوية.
112 - sarah السبت 01 غشت 2015 - 19:06
L'homosexualité est un acte contre nature. La chose est claire. Les homosexuels n'ont pas à s'afficher dans des défilés vulgaires et obscènes. Non seulement c'est de très mauvais goût et obscène, mais en défilant dans les rues où ne nombreux passants avec des enfants circulent, ils peuvent choquer et perturber sérieusement ces enfants.
113 - عاش المثليون السبت 01 غشت 2015 - 19:24
مازلنا في هذا الوطن نغوص في مثل هذه التفاهات التي أصبحت متجاوزة في الأوطان الاخرى
فإذا كنا سنستنكر وجود المثليين لابد أن نستنكر أيضا وجود المنغوليين أو ثلاثي الصبغي،والأشخاص السياميين أو الذين يولدون متلاصقين من الرأس أو الجسم،وأيضا الذين يولدون بجهازين تناسليين اثنيين،فهل هذه مشيئة الله أم أن الله أخطأ!!!!!!!!
الله يقول : إن لله في خلقه شؤون-إن الله يخلق ما يشاء-الله يعلم ما لا تعلمون
إيوا الله تا يقول ليكم كي خلق ما يشاء،أونتوما كا تعجبوا إيوا هاذا راه هو الكفر بعينيه
114 - hakim السبت 01 غشت 2015 - 20:36
laissez nous vivre tranquillement; vivre le naturel, on est loin de de la culure occidentale ;l'homosexualite la pedophilie et je ne sait quel sauce les ennemis preparent pour nous casser la tete
115 - محيي السبت 01 غشت 2015 - 21:16
ندعوا الشفاء الى كل مريض او من الم به خلل فيسيولوجي. تعيش بادغال افريقيا اناس شبه عراة. فهل يمكن لهؤلاء التفسح باي دولة اوروبية عراة? ام ان الرؤية مختلفة لبلد اسلامي. مسيحي الشرق يرون ان الاوربيين لا علاقة لهم بالدين المسيحي. فكيف لهؤلاء القوم حشر نفوسهم في مواضيع لا يفقهون قيها? الحرية بالنسبة للاروبيين هي العيش كالحيوان, رغم ان للحيوان طرقا احسن للعيش.
116 - la libérté السبت 01 غشت 2015 - 21:33
إوا إسمعو أللمغاربة الدستور لي صوتو عليه شنو فيه : 11ـ سمو المواثيق الدولية كما صادق عليها المغرب على التشريعات الوطنية 12ـ حظر مكافحة كل أشكال التمييز بسبب (الجنس) أو اللون أو المعتقد أو الثقافة أو الإنتماء الإجتماعي أو الجهوي أو اللغة أو الإعاقة ....
يعني هزكم الما وضربكم الدستور
إوا إلى كانو المثليون في نظركم مرضى فهم مذكورون أما حكم الأغلبية فقد ولى في زمن الخلفاء منذ سقوط العثمانيون والآن العالم يحقق للكل الكرامة ومنهم اللادينيون , وأما المثليون فلستم بجهلكم لتصفوهم كيف يجب معالجتهم بل الأمم المتحدة التي سحبت المثلية الجنسية من لائحة الأمراض وعلى ذلك وجب عدم إعتبارهم منحرفون ويجب التصالح معهم وحمايتهم من الأغلبية الجاهلة و
المخدرة بالحشيش الديني
117 - beeman السبت 01 غشت 2015 - 21:55
صحفي بريطاني: المثليون يعانون في المغرب منذ نيله للاستقلال! وماذابعد? اولا يعرف هذا الصحفي ان الشذوذ الجنسي يعاقب عليه رب السموات والارض والقانون الجنائي المغربي وان المغرب دولة اسلامية وفيها امير المومنين! سبحان الله لكم دينكم ولنا دين.
انشروا يا اصحاب حرية التعبير
118 - mortada_test السبت 01 غشت 2015 - 21:56
بغيت غير نسول واش حنا في دولة دو سيادة تحترم أسلمها و مواطنيها !!
على الاقل قولو لنا لماذ يجب علينا القبول بلاجندات الغربية
- ماذا سيحدث إن لم نقبل بالمثلية الجنسية ؟
- ماذا سيحدث إن لم نقبل بالاجهاض ؟
- ماذا سيحدث إن لم نقبل بلغاء الاعدام ؟
- ماذا سيحدث إن لم نقبل بالدموقراطية اوحنا عدنا بات الديموقراطية الاسلام ؟
- ماذا سيحدث إن لم نقبل ببيع حوتنا لبراني ؟
- ماذا سيحدث إن لم نقبل ............................................................................................................................... الخ
شي ولد البلاد يكمل .....
واش ممكن للعرب ان يفرضوا على الغرب شي قانون يخدم مصالحهم !!!
119 - NABIL/USA السبت 01 غشت 2015 - 22:42
in usa gays they respect people iven we have freedom not like morocco they dundestand fredoom back word
nahalkoum alah ya kouma lout we are muslim country.
120 - مول الطابشير السبت 01 غشت 2015 - 22:43
يعجبني في إسرائيل شيء واحد: لا مكان فيها للمثليين و المنحرفين جنسيا.
و لا يستطيع أحد أن ينتقذها على ذلك.
و إذا تعلق الأمر ببلد ضعيف كالمغرب لا قيمة له على الساحة الدولية سياسيا و إقتصاديا، فالكل يحشر نفسه، و الكل يريد له أن يكون بلد تخلف و إجرام و إنحراف.
121 - سوسه السبت 01 غشت 2015 - 22:48
من هان عليه دينه هان هو على الناس ، صاحب التعليق رقم118 مادامت عين المغرب على ماسيمنحه له الأخرون فلا تسغرب أن يطلبوا منه ما يشاؤن.
122 - samed57 السبت 01 غشت 2015 - 23:38
في اعتقادي المغاربة شرفاء ذوو كرامة من طنجة إلى الكويرة.أما الحالات الشادة
فهي تعد بالعشرات إن لم نقل تعد على رؤوس الأصابع.ولهذا قيل الشاذ لايعتد به.
123 - مواطنة مغربية السبت 01 غشت 2015 - 23:50
السلام عليكم يا إخواني إتقوا الله إن كنتم تعلمون , ليس من حقكم أن تعطوا أحكامكم على الناس المثليون مواطنون مغاربة و من حقهم أن يعيشوا في أمان إذا كنتم ستحاكموهم فحاكموا أنفسكم هل تعتبرون أنفسكم ملائكة خاليين من الذنوب أن الله سبحانه و تعالى خلق الذكر و الأنثى و الخنثى, ليس من حق أي أحد أن يعمل شرع إيديه في الناس يجب على الدولة المغربية أن تحمي هذه الفئة الضعيفة التي تعيش بين الوحوش الضالة التي تغطي عيبها و كبتها و بلويها بالناس الضعيفة يعتدون على النساء و المثليون أين هي الرجولة و الشهامة يارجال المغرب عوض أن تحمون المغرب من الإرهاب و المشرملين و المجرمين و ناس السلطة الطاغيين و تكون لكم نخوة تحمون نساء بلدكم من الاغتصابات وايحيين تحكروا على المثليين لأن ماعندكومش لا دين و لا ملة لو كنتم تخافون الله لما اعتديتوا على الناس , راجعوا نفسكم , إذا كنتم بدون خطيئة بارجموهم بالحجر , لا أعتقد بأننا خاليين من الأاخطاء , تستندون بآيات قرآنية عندما يروق لكم راه انتم اللي من قوم لوط لوكنتم تخافون الله وتحترمون الإسلام لما أجرمتم في حق الناس , علاش ما تاتعداوش على المثليون للي عندهم المال و الجاه
124 - für den Freier man الأحد 02 غشت 2015 - 00:02
105 - un home libre

l’homo (sexuel) au Maroc est traité comme un mineur, on craint pour sa sexualité, mais je pense l’homo (sexuel) gère son comptes sexuel merveilleusement bien : des etudes scientifiques ont affirmées que les gays sont beaucoup mieux épanouis sexuellement que les hetero...........................إلى صديقي الرجل الحر : den Freier man سوف أترجمها لك بالألمانية ليعلم هؤلاء من تكلمت عنهم أننا لسنا جهال مثلهم وأننا نتقن اشياء كثيرة , واننا نسرد ألأحداث بعدة لغات ولغة الكمبيوتر وأننا لا نخافهم لكثرتهم فكثرتهم لا قيمة لها عندما يتكلمون لغة الغنم بأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأع , وأننا محترمون أكثر منهم في العالم المحيط بهم لأنهم يحسون بنا ويحسبوننا بشر شرفاء واسوياء وأننا لدينا الحق في العيش الكريم وأننا لسنا مرضى ولا شواذ ولا لواطين فتلك مصطلحات من دينهم الذي جعلهم محششين تارة يصومون ويصلون وتارة ينافقون ويتشفزرون وأنهم يحسبون أنفسهم رجال وهم جبناء أن يصحون في الصباح الباكر ثم ينظر أحدهم ممن يسبون هنا في وجهه أمام المرآة ويسأل نفسه : bin ich ein man؟؟
125 - GAY FREINDS الأحد 02 غشت 2015 - 00:27
120 - مول الطابشير

يعجبني في إسرائيل شيء واحد: لا مكان فيها للمثليين و المنحرفين جنسيا.
و لا يستطيع أحد أن ينتقذها على ذلك.
و إذا تعلق الأمر ببلد ضعيف كالمغرب لا قيمة له على الساحة الدولية سياسيا و إقتصاديا، فالكل يحشر نفسه، و الكل يريد له أن يكون بلد تخلف و إجرام و إنحراف......................................................................شوفتي راسك أمي , إوا سير سول على Tel aviv gay pride , راك بحالك عداد لي كيسبو هنا فالمثليين بلا قرايا بلا والو , راه السي الفاهم ملي كتقرا كتاب واحد في حياتك نورمال تقول هاد التخربيق , راه باقين غي العرب لي مخاصمين مع المثليين , لا اليهود ولا النصارى كلشي تصالح معاهم حتى الكنيسة في ألمانيا كتبت على الباب : الكنيسة ترحب بالجميع حتى بالمثليين , يا أمة ضحكت من جهلها الأمم , مثلكم لا يجب مشاورتهم بل يجب فرض عليهم الأشياء ومن ثم إطلاق المواضيع للدردشة فقط وضياع الوقت , فأنتم تحبون إضاعة الأوقات في الخواء والتحكر على الضعفاء , وانتم أضعف من الذباب أمام العالم المتقدم من حولكم ومن يحترموننا ويوقروننا
126 - Hamza الأحد 02 غشت 2015 - 00:31
حينما يحاول الغرب تصدير اي ممارسات للدول العربية فاعلم انه لا يمكن ان يكون فيها خير ابدا
127 - خاالد الأحد 02 غشت 2015 - 01:40
الى95
انت الان تعيب على الرجال ايضا العناق و البوسان و مسك اليد
افيقوا يا مغاربة بعد الانتهاء من قتل كل الشواذ سوف يمنع المتطرفون التسليم بالوجه بين الرجال و سوف تضطرون للادلاء باوراق الحالة المدنيه لاي شرطي او بائع متجول يشك في علاقتك بسيدة معك او رجل لا يهم ادا كنت برفقة رجل وسيم و اثرت غريزة الباعة المتجولين فسوف يتهمونكم بالشدود و يقيمون عليكم الحد
افيقو قبل فوات الاوان
128 - مغربي الأحد 02 غشت 2015 - 02:00
يا للعجب اذا كان هؤلاء الناس لهم حق في ان يفعلو ما يفعلونه تحت مضلة الحريات الشخصية فلماذا تعتقلون مدمني الكوكايين والحشيش والاقراص المهلوسة فهؤلاء ايضا لهم الحق فهم احرار في انفسهم حسب مبادئكم وبالتالي يجب عدم مقاضتهم ولا التضييق عليهم
ان ما ينطبق على المدمنين ينطبق على هؤلاء فهم مرضون يجب معالجتهم لا تشجيعهم لانهم شاذون
129 - مغربي حتى الموت الثلاثاء 04 غشت 2015 - 12:04
إن خطاب جلالة الملك الأخير يوضح لنا جليا أن المغرب بلد مسلم ولاداعي لزعزعة هويته الدينية بهذه الخزعبلات مثلا، لسنا بحاجة إلى هذا البريطاني كي يقدم لنا صورة عن المثليين في المغرب لأن المغاربة لايعترفون بهم كأناس عاديين بل مرضى الله يكون بهم، وهذه أمور دخيلة على هذا البلد من البلدان الغربية اللتي لادين لها ولا ملة وتدافع عليه باسم حقوق الانسان (وكل واحد حر في ....)، إننا جميعا سنتصدى لهذه الضاهره بالعقل والحكمة لا بالعنف، لأن في آخر المطاف الله وحده كفيل بهم، ألم يهلك قوم لوط من قبل؟
المجموع: 129 | عرض: 1 - 129

التعليقات مغلقة على هذا المقال