24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/03/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:5407:2113:3817:0319:4721:02
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟
  1. وداعا حكومة ولاية الفقيه العثماني.. (5.00)

  2. منيب: الإسلام السياسي يُساهم في "الردّة".. والخوف يعتري المثقفين (5.00)

  3. مؤتمر إفريقي يدعم القرار الأممي بملف الصحراء (5.00)

  4. "أكاديمية المملكة" تلامس مكافحة الفقر في الصين (5.00)

  5. المغرب يدعو إفريقيا إلى إنهاء الفوضى وإرساء الأمن والاستقرار (3.67)

قيم هذا المقال

2.78

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | ناشطون يحتجون أمام البرلمان ضدّ تجريم الإفطار علنا في رمضان

ناشطون يحتجون أمام البرلمان ضدّ تجريم الإفطار علنا في رمضان

ناشطون يحتجون أمام البرلمان ضدّ تجريم الإفطار علنا في رمضان

تظاهر ناشطون منتمون إلى "الحركة التقدمية لمجتمع حر ووطن يسع الجميع" أمام مبنى البرلمان، ليل أمس السبت، للمطالبة بإلغاء الفصل 222 من القانون الجنائي، القاضي بمعاقبة المجاهرين بالإفطار في نهار شهر رمضان، وذلك على خلفية الجدل المتجدد سنويا بسبب إيقاف عدد من المفطرين خلال هذا الشهر، وإن كان الدافع مرتبطا بأسباب مختلفة.

الوقفة شارك فيها مجموعة من الشباب الذين رفعوا شعارات تفيد بأن الفصل المذكور لا علاقة له بالدين الإسلامي، وبأن "شرع الله ينص على أنه من شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر"، بالإضافة إلى لافتات كتب عليها أن "الأكل والشرب من الحقوق الطبيعية التي ليس من حق أحد منعها".

واعتبر المحتجون أن الدول الديمقراطية لا تقوم فيها ما سموها "المحاكمات الدينية"، وطالبوا بإلغاء الفصل 222 من القانون الجنائي لأن "هناك مغاربة غير مسلمين، ولا يمكن محاكمتهم بهذا المقتضى"، ودعوا إلى أن تتم "إقامة مجتمع عادل تتعامل فيه الدولة مع الناس كمواطنين، بعيدا عن التمييز العقدي بينهم".

طارق الناجي، الرئيس المؤسس لـ"مجموعة أقليات"، قال في تصريح لهسبريس: "هذه الوقفة جاءت من أجل الاحتجاج ضد المادة 222 من القانون الجنائي، حتى نقول إن الأكل والشرب حقان طبيعيان، ولا يحق للدولة أن تتدخل في معتقدات الناس، بل عليها أن تحترم حقوقهم الفردية عوض أن تفرض عليهم دينها الرسمي، وتحاكمهم على أساس أنهم مسلمون".

وأكد المتحدث ذاته رفضه التام للفصل 222 من القانون الجنائي، وجميع الفصول التي تحد من الحريات الفردية للمواطنين، وزاد: "نريد دولة ديمقراطية تكفل حقوق جميع مواطنيها، بغض النظر عن معتقداتهم وميولاتهم".

وفي رده على كون هذه الاحتجاجات مناسباتية بحلول شهر رمضان، فقط، أورد الناجي أن نشطاء مجموعته "يحاولون، بشكل مستمر، أن يعبروا عن رفضهم للفصول القانونية التي تحد من الحريات الفردية، وذلك بالوسائل المتاحة لهم".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (178)

1 - lfoda hadi الأحد 26 يونيو 2016 - 03:25
يجب الضرب من حديد على يد كل من يخل باصول الدين والثوابت واقول لهؤلاء اشباه الحقوقيين احتجوا على الامور المعقولة والامور التي هي اكبر منكم لا تتجرؤوا عليها ارجوكم
2 - مناضل عميق الأحد 26 يونيو 2016 - 03:25
بين الفينة و الاخرى تطل علينا حفنة من النخبة ممثلة في مخلصين و مخلصات لروح الحرية , تحية للصامدين الحقوقيون و الصامدات الحقوقيات , طريق نضالنا شاق طويل , حتى تنزاح مخلفات الفكر المتطرف من دروب مناهجنا الحياتية و تحية مرة أخرى
3 - عبد الرحيم فتح الخير الأحد 26 يونيو 2016 - 03:25
ل يفكبن علم الاخوة مناهضي الفصل 222 ان الدولة لاتمانع ولاتعترض على افطاركم كلو واشربوا واستمتعوا بحرثكم ولكن سرا اما علن فتظاهرو بالصيام اختصارا الدولة تقول لايهم ان كنتم لاتخشون الله ولكن اخشوني
4 - بلمحتار الأحد 26 يونيو 2016 - 03:26
انا بغيت نعرف فين كنت شحال هدي ملي كانت فلوس الفقراء كتمشي لسويسرا وكتيشراو بها الفيلات في باريز وفين كنت فقضية الفراع وقضية اعليوة تابعين الخاويات وشدين فحكومةًعندها 5سنين ديال الحكم ما هذا انا لم افهم الدوافع
5 - iron maiden الأحد 26 يونيو 2016 - 03:26
ها ذو اللي كي يطالبو بالغاء عقوبة الافطار في رمضان من الامازيغ (العنصريين) الممولين من اسيادهم (شوفو الصورة مزيان)!!
6 - فوزي الصحراوي الأحد 26 يونيو 2016 - 03:29
الوطن حر للجميع،لكن لاتمارس حريتك على حساب حرية الأخرين،ماكنت مسلم لا تريد ان تصوم احترم الأخرين،ان تخشى ربك احنرم الاخرين ودون اسفزاز،من لم يحترم لايحترمـادخل بيتك وافعل ماشئت،
7 - ولد حميدو الأحد 26 يونيو 2016 - 03:29
هل المخزن ميت او حي او عنده استراحة محارب
8 - البهجة الأحد 26 يونيو 2016 - 03:30
نسي هؤلاء النكرة ان دستور المملكة ينص على
الدين الاسلامي والحمد لله بإمارة المسلمين حسبنا الله ونعم الوكيل
9 - isamine الأحد 26 يونيو 2016 - 03:30
ولا حولة ولا قوة إلا بالله
أينك يا حسن ؟ أينك يا بصري ؟
من أراد أن يأكل فاليأكل في منزله فلما هذا اﻷفتزاز ؟؟؟ء
10 - محمد طنجة الأحد 26 يونيو 2016 - 03:30
اعوذ بالله من الشيطان الرجيم : {إِنَّ الَّذِينَ يُحِبُّونَ أَن تَشِيعَ الْفَاحِشَةُ فِي الَّذِينَ آمَنُوا لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنتُمْ لَا تَعْلَمُونَ} صدق الله العظيم
11 - كندوز الأحد 26 يونيو 2016 - 03:33
سبحان الله سيماهم على وجوههم . غضب الله باد على وجوههم . صدق من قال الطيور على بعضها تقع
12 - كان هنا الأحد 26 يونيو 2016 - 03:34
و الاغلبية تقول لكم العبوها بعيدا عن هذا البلد لي فينا كافينا و لله الحمد
13 - elbouhali الأحد 26 يونيو 2016 - 03:36
احتجو على التعليم والصحة والسكن والعمل والعدل اسسوا جمعيات مدينة قوية ونقابات يحسب لها الف حساب احتجوا على المواصلات على الفساد اما رمضان فهو لله ادا اردت الصيام او الافطار فانت حر ولكن احترم الاغلبية المسلمة ..احترموا ذكاء المغاربة جزاكم الله خيرا
14 - ياسين المانيا الأحد 26 يونيو 2016 - 03:37
وصومو ولا متصوموش لمعجبكومش المغرب سيرو لفنزويلا ولا الميسيسيبي و ديرو الي بغيتو ، واش 20 ديال ******و الملحدين ال لادين لا ملة بغاو يبدلو عقيدة و ديانة و ثقافة 34 مليون مغربي، والله و يخرجلكم درب واحد من المغرب غادي يوريكم الافطار العلني برمضان كيداير، ضروري ديرولينا الفتنة وحنو عندنة كفاية ديال الفتن.
هذا مايسمى بالفتنة العلنية وزعزعة عقيدة المسلمين و استفزازهم في شهرهم المبارك الكريم.
الله ياخذ فيكم الحق.
والاخوان المسلمين اتمنى لكم شهرا مباركا بالمغفرة و الثواب و الاجر العظيم.
انشر يا هسبرس و شكرا
15 - مغربي حر الأحد 26 يونيو 2016 - 03:38
نعم لالغاء الفصل 222 معا لدولة علمانية يتعايش فيها جميع الناس ودياناتهم *****
16 - سعد مروة الأحد 26 يونيو 2016 - 03:39
إدا كنتم "ناشطون" انتظروا مهرجان موازين فستجدون ما يطيب لكم.
17 - مسلم الأحد 26 يونيو 2016 - 03:39
و سيروا احتجوا فديوركم بشي طاجين و الخمور باركا من الفتنة لخدمة اجندة خارجية راه المغرب بلد اسلامي منذ عصور
18 - martin pres du kiss الأحد 26 يونيو 2016 - 03:39
Que DIEU vous maudit...voila pas plus de dix jours et faites la fête .mangez et buvez comme bon vous semble...Dieu soit loué que le plus grand nombre de jeunes marocains ne vous ressemblent pas....et que notre religion vous vaincra .vous et ceux quii vous poussent.....et devant DIEU vous rendrez compte.........
19 - jaloux الأحد 26 يونيو 2016 - 03:41
la minorité doit se plier au choix de la majorité sinon il y aurait plus de loi dans ce pays.alors raison bons un peu.
20 - كاره الظلاميين الأحد 26 يونيو 2016 - 03:41
ويل لأمة تعاقب من يُفطر جهرا في رمضان و تتغاضى عمن يظلم جهرا طوال العام .... ويل لامة تعرف كل شيءعن الله ولاتعرف الله...... ويل لأمة تجتمع حول الله في المساجد و تفترق
عليه في الشوارع ....ويل لأمة تحج للبيت كي تجمع حسناتها و هي لا تحسن جمع أزبالها .... ويل لأمة يتصدق حاكمها على فقراءها و ينسى أن وظيفته منع دواعي الصدقة و ليس التصدق .....
21 - محسن الأحد 26 يونيو 2016 - 03:42
لا!لا! قلة الحياء فاقت كل التحملات. و الأمر أصبح يتطلب البحت و التفتيش على الجهات الدافعة لهذه الأعمال الشيطانية.
اليوم يطالبون بالإفطار العلني و غدا يطالبون بالعري و الفساد العلني. و إذا ما كثر الفساد في البلاد فغضب الله سيحل بلا محالة.
22 - غيور الأحد 26 يونيو 2016 - 03:42
من أراد أن يأكل في رمضان فليأكل في بيته .. لماذا ( زعما ) أمام العلن ... أية حرية هذه التي تعتدي على حرية الآخر ..... ؟!! زمن السيبة
23 - البيضاء الأحد 26 يونيو 2016 - 03:43
لا حول ولا قوة الا بالله واش هاد الناس ماتات تفهمش بان المسالة فيها احترام الغير.والله حتى حشومة كيفاش البراني تاي حتارم الصاءمين بعدم الاجهار بالاكل او هاد ااناس تاي طالبو بالاكل علنا.هذه قمة الجهل وقلة احترام الاخر.اوا اسيدي حنا باغيين هداك الفصل ابقا ولي بغا افطر افطر غي دارو ولي ماعجبو حال اخرج من البلاد في هذا الشهر الكريم والله غني عن العباد
24 - مغربي الأحد 26 يونيو 2016 - 03:44
اوا سيروا كونوا تحشمو بغيتو تردونا بحال تونس راه محمد السادس ماشي هو بورقيبة
25 - ilyass الأحد 26 يونيو 2016 - 03:45
اللهم لا تحاسبنا بما يفعل الجهلاء و السفهاء . اما ان تنتهو او يعجل الله لكم ما انتم له منكرون ****
26 - رشيد كيدر الأحد 26 يونيو 2016 - 03:47
لماذا تريدون أن يرسل لنا الله العذاب لماذا كفركم لله
انتضروا يا مغاربه إن عذاب الله لقريب

اللهم إن هذه الشعارات من المنكر فأنا بريء منهم ونجيني يا إﻻهي من عدابك
27 - LAMIAE الأحد 26 يونيو 2016 - 03:47
islam c est une religion dépassée et impose les colons arabes de la jazira sur plus d un milliard des humains, moi je ne coi plus a cette secte religieuse , je jeune plus depuis plusieurs années, je suis prêt a passer des mois en prison vu le niveau très bas de la société marocaines, la solution pour moi c est l immigration et laisser ces esclaves de mimi face au séisme
28 - عزوز دهباني القنيطرة الأحد 26 يونيو 2016 - 03:47
هاذ القوم ديال المراهقين شبعوا خبز وعلى السلطات المعنية تحمل مسؤوليتها واخماد كل محاولة لإثارة الفوضى والفتن لأن الحرية المطلقة = مفسدة مطلقة. وهناك من المفسدين من لا يفرق بين الحرية والفوضى حذاري من الفتن والفتنة نائمة لعن الله من ايقظها. تصبحون على خير
29 - مول الحامص الأحد 26 يونيو 2016 - 03:48
12 لواحد دايرين وقفة
حتى عدد اللافتات كثر من الحاضرين...تايتهزو بالتناوب
30 - مواطن الأحد 26 يونيو 2016 - 03:48
نتكلم عن الدي يفطر ولا نتكلم عن الدي لا يصلي علما ان الصلاة هي عمود الدين يجب محاسبة الجميع
31 - أنوار الأحد 26 يونيو 2016 - 03:49
مكتصبارشي على الجوع ،دخول نطواليط وكول ،و ما شافك حد،بينك وبين الله،النصارى كيطالبوهوم باش يحترموا الصايمين،ونتوما غالباكم الشهوات ديالكم حتى نهاد الدرجة،كتفكروا غير فكرشكوم و فالعورات ديالكوم،على كبت هذا !!،خسوم ياكلوا !!!خسوم الجنس !!! بغاوا المثلية!!! بهائم و أنعام يحتجون!!
32 - ولد حميدو الأحد 26 يونيو 2016 - 03:49
ملحدون ليسوا لا مسلمون و لا نصارى
اخدوا التدويرة من اسيادهم
فادا كان هدا العدد هو كل ما يوجد بالسوق فلا داعي للقلق
لم تعد اروبا تعطي الفيزا عاقت بالقوالب حتى و ان قلتم بان الجيش يحاصر منازلكم بالدبابات
33 - عبدالرزاق الأحد 26 يونيو 2016 - 03:49
استفيقوا يا أيها المغاربة الماسونية تدخل من بني جلدتكم أين أنتم يا علماء الامة اما الفصل 222 فسيبقى بمبدا الأغلبية والمغرب دولة إسلامية الم تخرج بريطانيا من الاتحاد بمبدأ الاستفتاء بالاغلبية و كان ملزما ونحن ايضا الأغلبية مسلمون اذا اشربوا من ماء البحر سيبقى الفصل 222 غصة في حلقكم ولا اكراه في الدين كول في دارك كي الحلوف تا واحد ماشافك
34 - غيور على وطنه الأحد 26 يونيو 2016 - 03:50
والله بعدا انا مازال مافهمت والو واش المغرب دولة علمانية ولا دولة اسلامية
ولا شنوو ..
شي واحد يفهمنى علاش حنا عندنا هاد الانفصام الكبير في الشخصية ..
نصلي ولكن نذهب للديسكوتيك
نصوم ولكن كنخليو عيالات يلبسو الميني جيب
مسلم ولكن كنتصاحب ونولد كاع بلا زوجية
تنعس معايا بنت بحكم انها كتقرا معايا
ارجوكم اخبروني من هو المغرب ؟
35 - ميمي الأحد 26 يونيو 2016 - 03:50
اللهم يارب لاتوخدنا بم فعلوه السفهاء منا
36 - عبد الصمد الأحد 26 يونيو 2016 - 03:51
دابا هاد المخلوقات مساليين راسهوم و كايغوتو على الافطار العلني
لي بغا يكفر و لا ياكل رمضان يديرها فدارهوم ما حبسو حد ماشي باغين هي ديرو الفتنة على والو
علاش ما دويوش على القانون لي كيحبس مغتصبي الاطفال 6 الشهور ؟؟ اولا هي نبانو فالاخبار على الباطل
خارجين بوجهكم حمر بغينا نفطرو علنا و الناس كاين لي مالاقي باش يفطر لا رمضان لا غيرو وحامدين الله و شاكرينو راه بصح حنا فبلد ديموقراطي لا مخلي امثالكم لي باغين هي الفتنة فالبلاد كيغوتو اما راه تستاهلو الحبس وتما فطرو على خاطركم... و الله كيجيني الاشمئزاز منكم مغاربة و مزيدينكم تنوضو الفتنة و نتوما هي حالين فامكوم
لا حول ولا قوة الا بالله
37 - الا لعنة الله علی الظالمين الأحد 26 يونيو 2016 - 03:51
حرية الاكل والشرب في رمضان
حرية ****
......
واش حنا فبلاد مسلم ولا فتايلاند
مثل هذه الاشكال هي سبب الجفاف والكوارث الطبيعية
38 - شرف الأحد 26 يونيو 2016 - 03:51
رمضان ليس فقط منع الاكل والشرب يا عباد الله ...الله يهـديكم ...اَش من وقت رجعنا عايشين فيه ...لا حول ولا قوة الا بالله.
39 - blabla الأحد 26 يونيو 2016 - 03:51
لعل الصور وما تجسده من.... تغني عن أي تعليق وخير الكﻻم ما قل ودل ...أما الخالق فهو غني عن امتالكم ( وما كان الله ليعبئ بكم لوﻻ دعائكم ...وهو الدي يقول سبحانه في حديثه القدسي كل عمل بني آدم له اﻻ الصوم فإنه لي وأنا أجزي به .....
40 - من بريطانيا الأحد 26 يونيو 2016 - 03:51
الناس وصلوا للمريخ ورجعوا ويستعدوا باش يصيفطوا مستوطنيين ونتوما خليكم فهاد القوانيين الي غادي تولد التطرف من التيار العلماني وتولد صورة مسيئة للملكة في اوروبا
تبحثون عن المفطر ولاتبحثون عن الجائع
سيرو وكلوا ع الفقار
تحدير هاد القانون دار باش يكريسي المغاربه .. القايد او شي شرطي او دركي كبير يكون شاد معاك عكس يدخل يشدك يديك يقولهم لقد افطر ونتا تمشي غرامة وسجن
الاحرى يديرو قوانيين تحارب الفساد والزنا في مراكش والدعارة ويشدو هادوك الي يسرقو الملايين
الدول تتقدم وانتم تتاخرو
جيبوا دستور ديال بريطانيا وحطوه في المغرب ودير فحال الحيطه الي كيديرو وشوفوا كيفاش ترجع اليلاد فحال اوروبا وحسن
41 - ياسمين الأحد 26 يونيو 2016 - 03:51
يارب احفظ بلدنا من الفتن ماظهر منها ومابطن ولا تاخذنا بما فعل السفهاء منا.
42 - hafid الأحد 26 يونيو 2016 - 03:52
les gens qui ne sont pas d accord doivent quitter le pays car on est un pays musulman gouverné par un commandant des croyants sa majesté le roi que dieu le glorifie et on n à pas l idée de changer notre attitude
43 - MouniR الأحد 26 يونيو 2016 - 03:53
هذا المرض انتشر،لماذا بالضرورة تجاهروا بالشعارات والأعمال المعادية للإسلام،هل الحرية من الناحية الفكرية هو فعل كل مابدا لنا؟هل يمكن التعري ولو نسبيا أو لبس النقاب كليا في أعرق وأصل الديمقراطية في العالم!هل من الحرية الإساءة للغير؟كأن أسب أوأصفع أو ألكم أو أخنق مواطنا بداعي الحرية؟أليس التحضر هو احترام الشعور العام؟فمثلا هل يليق أن أندب وأنوح في فرح؟أو أغني وأرقص في مأتم؟هل ستكون حياتكم في خطر إذا لم تأكلوا تشربوا؟لا،*****
44 - من تحت الدف الأحد 26 يونيو 2016 - 03:53
من إبتلى منكم فاليستتر . وإن كانت رغبتكم في زرع الفتنة بين أبناء المسلمين فالله يتولاكم فيما أنتم عليه عازمون . وإن تنكرو نعمة الله عليكم كولو رمضان ولا كولو والديكم فلا يهمنا من أمركم شيئا !!! بعد باسم الله الرحمان الرحيم قل يا أيها الكافرون لا أعبد ما تعبدون ولا أنتم عابدون ما أعبد ولا أنا عابد ما عبدتم ولا أنتم عابدون ما أعبد لكم دينكم ولي دين ? ومن أرلد الدنيا فعليه بالقرآن ومن أراد الآخرة فعليه بالقرآن ومن أرادهم جميعا فعليه بالقرآن . ومن إتبع هواه وأغواه شيطانه فعليه بشحيط رمضان
45 - احميدة الأحد 26 يونيو 2016 - 03:54
أكيد من شاء فليؤمن و من شاء فليكفر و الحرية هي مبدأ الإسلام أصلا
لكن بالمقابل على هذا الكافر مراعاة أمر مهم المغرب بلد مسلم و المغاربة ارتضوا الاسلام دينا و الحمد لله و ما على الاقليات إلا احترام الاغلبية عدى ذلك فهم أحرار في أفكارهم لكن لا لممارستها علنا
أما المجاهرة بمثل هذه الامور فلا أظن أن المغاربة سيقبلون به
46 - سعود فائز الأحد 26 يونيو 2016 - 03:55
والله لم تستحيوا أتحاربون شرع الله أتريدون أن تخرقوا ركنا من أركان هذا الدين فخذوا اﻹسﻻم جملة أو دعوه وإذالم تريدوا الصيام فأمامكم المسيحية أو اليهودية فهذا الدين ليس لﻹنتقاء عجبا للرجل الكبير وراء متسكعين يرفعون نباحهم ضد طهارة هذا الدين
غ
47 - مغربية امازوعربية الأحد 26 يونيو 2016 - 03:56
عند الناس المتحضرين نرى احترام الاقليات للاغلبية عندما يتعلق الامر بالمقدسات فحين كان الفرنسيون لا زالوا يعملون في الوظائف العمومية الى جانب المواطنين المغاربة سواء في التعليم او في مصالح حكومية اخرى كانوا من جانب التضامن و احترام المشاعر يمتنعون عن التدخين و شرب القهوة او الشاي في المقصف حتى لا يستفزوا زملاءهم في العمل , اما و قد تغيرت الامور و الت الامور الى غير اهلها و اصاب بعض المواطنين ما اصابهم من الانحلال و التفسخ و انعدام الاخلاق و موت الضمير فقد بدؤوا يطالبون بالحق في الافطار جهارا في نهار رمضان بينما اخوانهم في الوطن و الدين يمثلون الاغلبية الساحقة من مواطني هدا البلد الدي ابتلاه الله بامثالهم دون احترام للمشاعر و لا لقدسية الشهر عندهم و فوق دلك يخرجون الى الشوارع في وقفات احتجاجية مطالبين بالغاء فصل في القانون يجرم الاكل مبالغين في الاستفزاز دون حجل او حياء . شكرا على احترامكم لمشاعر اخوانكم ايها العديمو الاخلاق الميتو الضمائر
48 - محمد حموشي الأحد 26 يونيو 2016 - 03:56
الله يعز إيامات الحسن الثاني الله يرحمو...كون بحال هادو ما يطلعش عليهم النهار...لقيتو سيدنا محمد السادس ولد الناس و دريوش،عطاكم الحقوق و اتحل ليكم الفم...
49 - بوجمعة الأحد 26 يونيو 2016 - 03:56
اصبحنا نسمع عدد كبير من الجمعيات في كل المجﻻت بدعوى حقوق اﻹنسان جمعية الدفاع عن حقوق المتليين جمعية تدافع عن من ياكل رمضان جهرا واعﻻنهم الحرب على الله لكن الجمعيات التي تقوم بمساعدة اﻷسر المعوزة في هدا الشهر الكريم تم ايقافها اليس من حق تسعين في المائة من الصائمين ان تكون لهم جمعية تطالب بحقوقهم اتجاه من يستفزهم في رمضان ولمدا هده الضجة ادا ارادو ان يفطرو في رمضان في بيوتهم ويبقى اﻷمر بينهم وبين من فرض عليهم الصيام
50 - ana الأحد 26 يونيو 2016 - 03:56
n importe quoi !!marocain=musulman=Ramadan nous avons vécu avec des étranger au Maroc français italiens espagnoles et autres, juifs chrétiens at..etc ils se sont toujours cachés pour manger ou pour fumer et il y a ceux qui ont fait le Ramadan par respect et vous voulez nous imposer des conneries
51 - مغترب الأحد 26 يونيو 2016 - 03:57
نعم للديمقراطية لو قمنا باستفتاء سنجد نسبة 98/100 ستصوت لصالح القرار 222 و 219 انتهى .لمادا البلبله ايتها الوجوه الشمكاره من سخركم و بكم .
تقبل الله صيامكم و قيامكم .
52 - خالد الأحد 26 يونيو 2016 - 03:57
لله في خلقه شوؤن ..حسبنا الله ونعم الوكيل ..انظروا الى الصور المرفقة للتقرير وتعرفون السبب ومنه يبطل العجب ..الى اين تمشي يا بلدي !!!
53 - بدر الأحد 26 يونيو 2016 - 03:57
القانون جاء لحماية الصائمين فالمغرب فيه 99 في المئة صائمون من أنتم حتى تفطروا علنا ؟ أصلا الدولة لا علاقة لها فحتى لو سقط القانون فالشعب أقوى من القوانين لا و ألف لا للأفطار علنا!
54 - نجﻻء الأحد 26 يونيو 2016 - 03:57
بتوفيق نحن معكم و سندعمكم عبر الفيسبوك والباتوك و أنستجرم و لن نتراجع نعم للحريات ﻻى لأعداء الديموقراطية نطالب بكل المئسسات الديمو قراطية في العالم للوقوف الجانب إخونهم المتطهدين في المغرب وأخيرن إحضرو المندسين من الجواسيس والمرتزقة
55 - مواطنة / أم الأحد 26 يونيو 2016 - 03:58
كلما رأيت المهاجرين السوريين ( رجال نساء و اطفال ) يتسولون في المدارات، الا و حمدت الله على استقرار بلادنا و هزني خوف من فقدانه .و هذه الفئات الأقلية هي من العوامل التي تهدد هذا الاستقرار .لكن سيكون المغاربة كلهم في صف واحد لمواجهتكم .ولهلا يوصلكم فين بغيتو.اللي بغا يدير شي حاجة يديرها لكن مع احترام توابت المغرب و اولها دين الاسلام .الله يهديكم .و رمضان كريم .
56 - الخبرة الأحد 26 يونيو 2016 - 03:58
من المعلوم أن كل مسلم حر يعلم أن الحلال بين وأن الحرام بين وأن شهر رمضان لله وهو يجزي به.لكن الإشكال المطروح هو أن الإفطار جهرا فيه استفزاز للصائمين وبالتالي انتهاك لحرية الآخر. من هنا أقول وبكل صراحة لمن هو مقتنع بفكرة الإفطار جهرا ،ابتعد عن الإسلام لأنه بريء منك ومن أمثالك
57 - exRIGO الأحد 26 يونيو 2016 - 03:59
أليس هذا إرهاب أليس هذا تحدي للإسلام و المسلمين أليس خروج وردة على إمارة المؤمنين
بعد هذا الطلب سيطالبون بزواج المثليين ثم تحريم الإسلام كدين للمغرب*****
58 - slimane الأحد 26 يونيو 2016 - 03:59
Et qui t'a interdit de manger et de boire chez toi,vous chercher "FITNA
59 - immigrante marocaine الأحد 26 يونيو 2016 - 04:01
Partez en Allemagne elle accepte les réfugiés
60 - داود البوبعاني® الأحد 26 يونيو 2016 - 04:01
"إذا بليتم فاستترو".
اذا كنتم تطالبون بحرية العقيدة فأظن أن حتى المسلمين يعانون في هذه البلاد. اما حرية الافطار العلني فيجب عليكم ان تتحلو بقليل من الوعي واحترام الاخر." فطر والا اجلس، شغلك هاداك"
61 - azize bidawi الأحد 26 يونيو 2016 - 04:04
*****لي بغا ياكل يمشي دارو اما الفصل 222خاصو يبقى واحنا كنهضرو على مسلمين مغاربة وتاني شيء كنصلو علاش ماتوقفوش قدام جامع يوم الجمعة وتقولو مانصلويش يعني الامر كيبقى اختياري تصلي او ماتصليش تعيد او ماتعيدش تصوم او ماتصومش شغلك هذاك ولكن تجمهر وتجمع ناس وتقول مابغيتش نصلي او مابغيتش نصوم هذي بحد ذاتها فوضة الحرية كتحتم عليك احترام غيرك احترمونا في شهرنا معظم والا بغتي تاكل سير دارك ماشفك حد كول مع راسك وضرب لي طواجن بلحم ماشي برايبي ومريندنا وهنا غدي نعرف بانك كتحرم شعاءرنا كونا مسلمين وانك انسان ديمقراطي وعندك قيم ماشي تجي ودير بلبلة وتقول انا فاطر فين هي حرية تعبير فين هي ديمقراطية في الدولة العادلة احترم تحترم
62 - جرير الأحد 26 يونيو 2016 - 04:04
تبارك الله على الشباب ديالنا اجسام بغال وعقول عصافير لن يسالكم احد اذا كنتم غير معنيين بالصوم ولكن كما تطالب بان يحترمك الاخر فاحترمه من جانبك ولاتاكل امامه وهو صائم اما ان تفطر علنا فهذا امر غير مقبول فهدفكم واضح هو محاربة صوم رمضان الى ان يصبح هذا الشهر جزء من الماضي فاعلموا علم اليقين انكم لن تحققوا هذا الهدف ابدا
63 - Free الأحد 26 يونيو 2016 - 04:04
الصيام لله، و كل حر في فعل ما يشاء، لماذا لا نقول شيئا للاجانب عندما نراهم يأكلون علنا في المطاعم او في الشارع، ونشتم المغاربة لانهم اكلوا و يعاقبون! هذه سكيزوفرينيا مجتمعنا للاسف، انا شخصيا اصوم رمضان و الحمد لله، و لا يضرُّني في اي شيء ان ارى شخصا آخر ياكل،لانه اذا صام، سوف يفعل ذلك لله و ليس لي، اذاً كل شخص حر في تطبيق عقيدته إن كانت له واحدة، و السلام.
64 - agouzal الأحد 26 يونيو 2016 - 04:07
بسم الله الرحمن الرحيم نشطاء حقوق الإنسان إﻻ كانو بصح حقوقيون كثير ما يتصلح فهاد البﻻد أما حرية اﻷكل والشرب بالجهر أمام ناس صايمين هاديك حقوق الحيوان لي ما آحترمش حق اﻵخرين وكايبتازهوم في مزاولة الشعائر الدينية ديال المجتمع لي كاينتمي ليه. ...?
65 - يوسف السوسي الأحد 26 يونيو 2016 - 04:07
نحن نعرف المغرب دولة دستورها مبني على الشريعة الاسلامية كفانا تراهات ونقابات وجمعيات وديموقراطية وووووووو
66 - Adel الأحد 26 يونيو 2016 - 04:07
Ces gens veulent transformer le maroc en payer de chretiens. Le maroc c'est lui qui a rentré l'islam en Europe. Donc restons des musulmans. On a pas besoin de hates dans ce payer.
67 - نعم لالغاء الفصل 222 الأحد 26 يونيو 2016 - 04:08
غضب المتدين على الذي يتناول الطعام امامه في نهار رمضان ليس لان ذلك يجرح مشاعره الرقيقة بل لانه يشعر انه مرغم على الصيام بينما غيره لا يصوم
68 - العربي الأحد 26 يونيو 2016 - 04:08
فعلا يجب ازالة هدا الفصل ولا يجب ارغام الشخص على التدين مدام هناك اله سيعاقبه او يجازيه واما دريعة المساس بمشاعر الصاءم فهي واهية لان هدا الصاءم ادا كان يؤمن بالاسلام فعلا فهو محصن اما ادا كان يرى ان الصوم عقاب فهنا ستتزعزع عقيدته لانه يريد ان يعم عقاب الصوم على جميع المغاربة
69 - محمد الأحد 26 يونيو 2016 - 04:11
إذا لم تتخذ إجراءات صارمة ضد هؤلاء الذين يريدون تغيير المغرب الى دولة مسيحية فسوف تندم و يندم معها جميع المغاربة في المستقبل مما سيسمح لجميع منظمات المجتمع الدولي التدخل في شؤون المغرب و اقتصاده بدعوى حماية الاقليات التي لا وجود لها في المغرب فالمغرب دولة إسلامية و ليست علمانية او مسيحية
70 - المغربي المغربي الأحد 26 يونيو 2016 - 04:12
مغاربة ماشي مسلمين لكن مجموعات اقلية وضح ماذا تقصد لم افهم الشعار الذي كتبت المنطق يقول العكس المغاربة اغلبية المطلقة مسلمة وانتم يجب احترام الاغلبية لان لديكم حقوق كثيرة مدنية لكنكم تصرون على العلن وتنسون انكم اقلية ولم تحترموا المغاربة في هذا الشهر العظيم..
لا احد يسالكم هل تصمون ام تصلون ولا احد وقف ضدكم لكنكم تريدون طعن المغاربة في دينهم لان اعتقادكم واضح حرب على الدين الذي هو عصمة امرنا..
لماذا تريدون حذف النص الا تخافون من المغاربة الاغلبية ام انكم تخافون من الامن الذي عندكم مخزن لكي يدافع عنكم من الاغلبية المطلقة ام انكم تريدون اشعال حرب بين الامن والاغلبية المسلمة في صراع ثنائي هذا حلم لن يتحقق لكم المغاربة لن يفرطوا في دينهم حتى يرث الله الارض وما عليها...والفصل سيبقي حتى نعرف نوايكم الهدامة...
71 - مغربي حر من بلجيكا الأحد 26 يونيو 2016 - 04:12
إذا كانت نية هؤلاء المرتدين الجهر بالإفطار علنا والموحدون يعيشون العشر الأواخر من هذا الشهر الفضيل فأسأل الله أن يرينا فيهم عجائب قدرته وان يحشرهم مع فرعون وقارون وهامان.لكن المثير للإستغراب وهو صمت المعنيين المباشرين بالشأن الديني وعدم تدخلهم للحد من هذا الأمر الخطير الذي إبتلي بالمغرب من المجلس العلمي الأعلى والمجالس العلمية الجهوية وعلماء الأمة. أيرضيكم يا علماء ( تواخير الزمن ) ما يتعرض له ديننا الإسلامي من طرف هاته الشردمة من المرتدين؟؟؟؟ والله ثم والله ثم والله لسوف تسألون غدا أمام الله حيث لا ينفع لا مال ولا جاه ولا منصب وسوف تندمون حيث لا ينفع الندم.
72 - ابو محمد الأحد 26 يونيو 2016 - 04:14
انضروا إلي وجوههم انه و اللّٰه لانور فيه
لا أظن أنهم منا
73 - مراد الأحد 26 يونيو 2016 - 04:17
وا كولو في ديوركم .علاش بغيتوه إيكون إفطار علني؟راه بزاف ديال المسلمين ما كايصوموش ولكن ماشافهوم حد.والناس لي مراض كاياكلو ولكن مستورين.لي
ضركوم أزعما فهاد البلاد هو الفصل 222.سبحان الله. أزعما إذا ألغي الفصل 222 غادي يكونو المشاكيل ديال البلاد كولهوم تحلو.لخدمة أجندات خارجية تحاولون المس بالدين ورتق النسيج المجتمعي المغربي.منذ الإستقلال والمغرب فيه يهود ومسيحييه ولم نسمع أنهم كانوا متضررين من هذا الفصه.ولكن أنتم لستم لا مسيحيين ولا يهود بل ملحدين.الله ما احفظ بلدنا
74 - stikiwiki الأحد 26 يونيو 2016 - 04:17
مستحيل أن نسمح نحن سواد الشعب المغربي لهذه اﻷقلية ذات العقلية المستفزة بإهانة الوطن بالعلالي و ليكن في علمكم ان هذا القانون الذي تطالبون بإلغائه هو من مخلفات المستعمر الفرنسي
75 - pere الأحد 26 يونيو 2016 - 04:18
الذين ياكلون رمضان هم الذين اخذوا نصيبا من الدنيا في اربا وامركا و و اما انتم يا سكان لبرارك و يا اولاد الفقراء ما محلكم من الاعراب؟ لا دنيا و لا اخرة
76 - خاالد الأحد 26 يونيو 2016 - 04:18
الديموقراطية طريق طويل و صعب
يجب التخلص من الدين الظالم-الدي يسجن الناس و يقيدهم،
تركيا مثلا-
77 - إدريس الأحد 26 يونيو 2016 - 04:19
تحية إلى هؤلاء الشجعان. فعلا الصوم خيار و ممارسة شخصية لا دخل للآخرين أو للدولة به. و من يعتقد بأن إفطار الآخرين يفتنه فهو إلى النفاق أقرب وعليه أن يسائل نفسه لا أن يمارس البلطجية الدينية على الآخرين ******
78 - عبدالهادي الصحراوي الزفاطي الأحد 26 يونيو 2016 - 04:20
لما عجباتوا البلاد ايبدلها،هذا البلاد بلاد اسلامية وعندنا اقلية يهودية اما المسيحية والإلحاد والعلمانية دخيلة علينا والسلام.
79 - flipflap الأحد 26 يونيو 2016 - 04:20
الامازيغ دائما في مقدمة المناكير وراياتهم والعياذ بالله , وهؤلاء لم يشرفوني كامازيغي
80 - دعاة الفتنة الأحد 26 يونيو 2016 - 04:20
حاشا يكونوا هاد ****** من الأمازيغ

هاد ******* يريدون إقحام العنصرية و إذكاء التطرف العرقي

هاد ** ****** ليسوا إلا تجار
81 - يحيى الأحد 26 يونيو 2016 - 04:21
واحد منهمرايته في الصورة جاري في العمارة حيث اسكن.
لاسف كنت اعتقد انه محترم.
لكن مادام مع الشواذ عقائديا و فكريا و حتى جنسيا بحكم انهم ملة واحدة فانه لا يستحق مني حتى السلام.
82 - انسان الأحد 26 يونيو 2016 - 04:21
الى 1 - lfoda hadi
تا اش ساير تعفط!!! اش من 'اصول الدين والثوابت'
اين في القران او السنة ان المفطر علنا يعاقب اصلا!!!!
انا في المقابل استطيع ان اتيك بنصوص كثيرة تؤكد و تشدد على حرية الاعتقاد والاختيار. لا اكراااه في الدين.

قانون تجريم الافطار علنا قانون غير منطقي و غير شرعي بالمرة. انما ناتج **** غرور و حسد للقلية الغير مسلمة.

كون اوربا وامريكا تنطبق نفس هاد المنطق العجيب على الاقليات المسلمة. كون صدروا قوانين تمنع صيام الاقلية المسلمة في رمضان بحجة جرح و اساءة للاغلبية المسيحية الغير صائمة. ومنعوا بناء المساجد والاذان بحجة ازعاج الاكثرية المسيحية... الخ .. منطق عجيب ومتخلف. اصلا لا منطق هنا.
83 - طبال في السَّحر الأحد 26 يونيو 2016 - 04:21
حقيقة هذا القانون لا يجدي ولا ينفع في شيئ ، آكل رمضان لا يمكننا أن نعرف ديانته بمجرد النظر إلى سنحته لأن بيننا مغاربة لا يؤمنون بأي دين فهل نجلدهم ؟هم عليهم أن يجتنبوا إختياريا الأكل أمام الصائمين فقد يعرضوا أنفسهم للخطر،، أما المثليون فقد يمرون دون أن يعرف أحد عن ميولهم الجنسية إلى أن يخنث مشيته ويصرح بمحنته فهو ونصيبه من العصا لأن بعض المكبوتين سيتظاهر بإنتصاره للدين ، والنفاق عام وشامل فحتى المخنث المثلي رغم كل رقصاته لن يكون أنثى ولن يصل أخمص قدميها أبدا المرأة إمرأة والذكر إما رجل أو لاشيئ أفضل له أن يستتر.
84 - ahmed الأحد 26 يونيو 2016 - 04:22
Notre société est arrivée à l’impasse. Avec les années que j’ai passé à l’étranger je réalisé que notre capital au Maroc est nos traditions et religion. Il faut savoir que nous sommes faibles sur plusieurs plans : sciences, technologie,…etc et ce sont les choses à discuter par les politiciens et par le peuple et non pas nos traditions et religion. Je pense que c’est l’erreur de « nos » politiciens ; il suffit d’écouter leur discours qui sont vides qui s’insultent entre eux et leur objectifs est la réussite personnel sans aucun objectif de la nation.
85 - امين الأحد 26 يونيو 2016 - 04:22
اللهم هدا منكر .كيف يعقل تريدون من الدولة العزيز علينا .ان تبيح لكم الافطار العلني دون عقاب .اّليس من العار هدا
اّمتالكم لا يجب ان يكونوا في هدا البلد الغالي .امتالكم يجب ان يكون في السجن .لان بكم .اصبح الشباب غير مبالين بدينهم الحنيف .
اليس من العار ان تتركوا الشباب يفعلون من يرودون .نحن ليس في غابة .نحن في دولة الحق والقانون دولة ملكتا الحبيب محمد الغالي .
واّوجه رسالة الى سي وزيز الداخلية كل من تبتت ظده الاكل العلني في هدا الشهر الكريم فهو يستحق السجن .
*******
86 - محمد الزموري الأحد 26 يونيو 2016 - 04:23
واش هاد الناس من عندنا أولا مدفوعين من شي جهة اخرى الى كانو من أم وأب مغربيين راحنا عندنا غير الدين الإسلامي واقلية اليهود المغاربة لكنهم يحترمون الشعائر الدينية ولا يطالبون بهذا التجريم التافه إلى بغيت تاكل وتشرب سد عليك بابك ودير اللي بغيتي راه الأم كايجيها الحيض في رمضان وكاتحشم تاكل قدام أولادها احترم المشاعر ديال الناس او شغلك هداك كاتطالبو غير بالحقوق الخاوية وهذا يدل على مستوى العقلية التي تتمتعون بها خاوية.
87 - med الأحد 26 يونيو 2016 - 04:24
احتجوا كيف شئتم و الإسلام هو دين المملكة،و من لا يقبل به عليه تركه و ليبحث عن وطن يضمن له حرية العبادة،نحن مغاربة مسلمون و رضينا بالإسلام دينا و محمدا رسولا،لا نقبل بمن يفطر رمضان جهرا كلوا كيف شئتم لكن داخل بيوتكم،و من حقي أن لا أسمح لأحد أن يفسد صيامي في الشارع،نحن لا نفرض عليكم الصيام و الإسلام لأن الدين الإسلامي في غنى عنكم لكن نسمح لكم تغيير تقاليدنا الإسلامية و تلويث شعائرنا الدينية
88 - شاحط الأحد 26 يونيو 2016 - 04:26
الى الامال اخواني اخواتي... على الدولة ان تجري و تبحث عن الجياع الذين لا يجدون ما يسدون به رمقهم لا ان تلهث وراء المفطر
على الدولة ان تبني دور رعاية و ماوى مشردين بدل ان تطنب في بناء مساجد بمليارات لتقفل كل الاوقات ولا يجد طفل الشارع و لا المسن المشرد سقفا يقيه الحر و البرد ...لتسمي نفسها نفاقا - دولة مسلمة -
اقولها ...الانسان اولا و الانسان اخيرا ...نريد عيشة كريمة لكل مواطن كان مؤمنا ام كافرا..صغيرا و كبيرا ..صائما و مفطرا
نضالنا سيستمر الى ان نحقق العدالة الحرية و التعددية
انشري هسبريس
89 - ration الأحد 26 يونيو 2016 - 04:28
الدين عندما يجبرونك على ممارسته ليس بدين وانما اديولوجية دموية تفرضها الدولة المستفيدة من الدين!!!
90 - moslim الأحد 26 يونيو 2016 - 04:28
A mon avis ils ont raison sont des marocain nos musulmans la même chose pour les touristes européen celui qui dit que le contraire c'est monafi9 la plupart des marocain a 80 pour 100 ne réagit pas quand un musulmans agressé dans la rue ils ont imane que kelkin mange ramdan
91 - home الأحد 26 يونيو 2016 - 04:31
pour LAMIAE 29
franchement je t encourage vivement de quitter le maroc
je doute fort que tu as assez de courage intellectuel pour faire des études pour avoir une inscription pour quitter le maroc
mais tu peux toujours tenter ta chance avec fr elle adore les filles comme toi
92 - هكدا الأحد 26 يونيو 2016 - 04:32
جدي عنده تقريبا 100 سنة و رغم انه مريض بالسكري و من حقه الافطار فهو يصر على الصوم و عندما نطالبه بعدم الاجهاد يقنعنا بالاية
و ان تصوموا خير لكم
اما هده النمادج فلا اظن بانهم تبعوا اجدادهم
93 - Maghribiya الأحد 26 يونيو 2016 - 04:34
All of them are uglys. Lmsskh hla wjhoum from being far far....from ALLAH mercy moreover they re imitating Europian people by showing peace using their fingers they think they are cool and civilized. Wa ALLAH isstir
94 - مغربي مغترب الأحد 26 يونيو 2016 - 04:36
هاته الخرجات اللإستفزازية يجب أن يوضع لها حد، حفنة من المراهقين يريدون زعزعة عقيدة دولة بأسرها، يجب على الحكومة صياغة قانون جديد يدعوم المادة ٢٢٢
95 - Belhassan Tanger الأحد 26 يونيو 2016 - 04:37
Jeûner ou pas c votre affaire. Vous voulez être des stars en réclamant des droits portant atteinte à notre religion et notre institution. Dites à vos manipulteurs que les marocains, les vrais marocains ne céderont pas à votre futilité.
96 - MILOUD الأحد 26 يونيو 2016 - 04:39
يجب تطبيق القانون فقط اما الحريات فهي متوفرة للجميع. وهده المجموعات يجب عليها إحترام حرية الاخرين واحترام القانون الاسمى للدولة الدستور.شكرا.
97 - سوسي الأحد 26 يونيو 2016 - 04:45
الى صاحب التعليق 5 انا امازيغي. سوسي من تفراوت وهولاء لا يمثلون الامازيغ نحن متدينين اكثر ومتحافظين. هولاء **** يريدون الفتنة. الفتنة نائمة لعن الله من ايقظها .اللهم جنب بلدنا الفتن واحفظه من الاشرار .اللهم انصر ولي امرنا امير المؤمنين حامي الملة والدين.وصلى الله على نبينا .محمد وعلىآله و اصحابه
98 - محمد الأحد 26 يونيو 2016 - 04:46
تعاليق الإسلاميين المدافعين عن الصيام كلها قاسية واحيانا عنيفة تدل على تسامح المتدينين الذين يريدون إدخال الناس الى الجنة بالسيف
99 - oustad cazawi الأحد 26 يونيو 2016 - 04:49
إذا أردتم أن تاكلوا وتشربوا افعلوا ذلك في بيوتكم ودعوا الناس الاسوياء يصومون رمضان بدون ضجيج ولا شوشرة. انتم مزضی لا دين لكم لا هوية لكم. القانون 222 سيبقى الی أن يرث الله الأرض ومن عليها ومن لم يعجبه الحال القاءم يشرب البحر.
100 - hafid الأحد 26 يونيو 2016 - 04:54
Pourquoi ces gens parlent uniquement du RAMADAN?nous l avont jamais vu manifester devant le parlement pour dire qu ils sont contre la priere et le zakat du AID AL FITRE........etc Je dis a ces gens qui veulent manger devant le public qu ils doivent respecter la loi de la majorite.Je me souviens quand j etais eleve les professeurs francais pendant le mois sacre fumaient chez eux et non pas devant nous,c est ca la democratie.
101 - مواطن لامدا الأحد 26 يونيو 2016 - 04:55
الإسلام وضع حكم الفاطر عمدا من المسلميين (صوم شهرين اطعام 60 مسكين او عتق وقب) إدن سجن المسلم الفاطر حرام. اما سجن الغير مسلم الفاطر، أرا فيه جنح، لماذا نحرم من الغير المسلم من الحق في الأكل؟ أي يزعزع عقيدة المسلم، بطبع لا، إيمان المسلم أقوى من ذلك
102 - كمال الأحد 26 يونيو 2016 - 04:56
نطلب من الدولة تشديد الفصل 222 باقصى العقوبات في حق هذه الشردمة المتنصلة من الاخلاق،و الفاسدة،لي بغا يفطر شغلو هذاك و لكن خليو عليكم المغاربة ف التيقار،فطرو ف ديوركم
103 - abouaymane الأحد 26 يونيو 2016 - 04:59
في رايي المتواضع
بالمهل تايتكال بودنجال..واش تبعتو هاذ الفيلم..
بدا بشعارات...ثم شعارات..ثم خرجات فالصحافة...والمواقع..ثم نزلة هنا ونزلة لهيه..حركة مالي وو..ودابا هذو مغاربة مشي مسلمين...وحقوق المثليين...وخلوينا ناكلو رمضان..والحقوق الفردية...وإلى أين كل هذا ..اسيدي الا بغيتي تفطر شغلك هذاك ولكن مشي علنا كدام 99.99بالمائة ديال المسلمين...صحيح هناك مغاربة متيصليوش ..هداك شي شغلهوم معا مولاهم..ولكن متيخرجوش يكولو للناس ماتصليوش علنا ..المهم راه هاذ الشي تيضعف اللحمة الاجتماعية ديال المغاربة وتيضعف الجبهة الداخلية خصوصا ف هاذ الظرفية..الله يستر وصافي
104 - المهاجر الأحد 26 يونيو 2016 - 05:05
في حقيقة الأ مر يجب الزج بهؤلاء الناشطون في السجن بتهمة التحريض على إشاعة المنكر و مساندة المجرمين( وكالين رمضان).
105 - رشيد الأحد 26 يونيو 2016 - 05:12
غي تهنا و العام الجاي انشاء الله ، مادمتم أقليات وحتى إلا زادو عليكم شي وحدين غدي نجمعوا ليكم الفلوس باش تمشيو دوزوا رمضان ف أوروبا ولا مريكان ولا إسرائيل ، أو بلا ماتصدعونا ، حنا كنكونوا بخير فرمضان.
106 - نادية سوسية الأحد 26 يونيو 2016 - 05:15
ماعندي ما نكول من غير لا حول ولا قوة إلا بالله و إنا لله و إنا إليه راجعون ...
107 - مغربي الأحد 26 يونيو 2016 - 05:15
يجب على أمير المؤمنين الفصل في بعض الأمور بصفته حامي الملة والديييييييين
108 - بوعزة الأحد 26 يونيو 2016 - 05:26
هؤلاء القوم غير مقتنعين بما يفعلونه لدالك نرى ان 10 او 30 او 40 او 100 ريدون ان يفطرو 40 مليون مغربي لكي يشعرو بالراحة و بانهم يقومون بما يقوم به المجتمع باكمله،
من يريد ان يفطر فليفطر بدون بهرجة ، فطر مع راسك مزييييبببيييان و خرج شكون داها فيك .
109 - achraf الأحد 26 يونيو 2016 - 05:35
هنالك سياح اجانب ياتون الى بلدنا ويحترمون ديننا ولا ياكلون امام المواطنين بالداريجا هادو بغاو يضحكو فينا الامة الاسلامية لاحول ولاقوة الا بالله
110 - citoyenne du monde الأحد 26 يونيو 2016 - 05:39
Les commentaires démontrent que les marocains n'ont pas encore atteint un degré de civilisation et de raffinement qui leur permettrait de respecter les autres malgré leur différence. Ces gens, qui parlent pour des millions de marocains qui acceptent la situation d'hypocrisie, sont convaincus qu'ils ne font rien de mal et donc ils ne doivent pas se cacher pour manger.Le critère du bien et du mal est clair: Tant que les gens qui ne sont pas faits pour le Ramadan n'agressent personne, ne volent rien, ne violent personne et ne tuent personne, ce sont des citoyens respectables. Trop d'intolérance risque de nous couter cher tôt ou tard.
111 - دايز دايز الأحد 26 يونيو 2016 - 05:51
ماعندي مانقول غير الله ارحم الحسن الثاني اما بحال هاد شرديمة غادي اتغربلو
112 - ولد حميدو الأحد 26 يونيو 2016 - 05:51
انا متفق معهم
يجب الغاء الفصل 222 و تبديله ب 222 جلدة
113 - الكوني المغربي الإمزورني الأحد 26 يونيو 2016 - 06:00
معظم التعليقات صبت كما العادة في لغة السب و الشتم لهؤلاء المحتجين على أهم الحقوق الطبيعية للإنسان.و هذا يدل على مدى ضعف الوعي الجمعي للمغاربة بضرورة الترقي الحضاري لبلوغ دولة مدنية جميع مواطنيها أبناؤها كأسنان المشط سواء أكان هؤلاء الأبناء مسلمين أو غير متدينين أو مسيحيين أو يهود..إلخ.يجب أن توحدنا الوطنية يا مغاربة اليوم و ليس الدين فالدين لله و الوطن للجميع.أما من يقول أن المغاربة متسامحون لأن ليس لهم مانع أن يفطر شخص ما في منزله،فإن هذا القول مردود عليه لأنه لا يحق من باب العدالة الانسانية لمواطن يدفع الضرائب لدولته أن تمنعه هذه الدولة من الأكل كحق طبيعي بحجة الدفاع عن الأمن و تفادي الفتنة.فالدولة يجب أن تأطر المواطنين ديمقراطيا لا أن تساير القطيع بحجة أن الأغلية فرضت نفسها..هذا منطق خاطئ لأن هذا العصر المرتبط بالمصالح الاقتصادية لبلدنا يستلزم فلسفة كونية جديدة قصد الاندماج في الحياة الكونية بدون إحراج و بعيدا عن التعصب و الانغلاق
114 - مغربي الأحد 26 يونيو 2016 - 06:05
اقول لهؤلاء الدين يدعون أنهم غير مسلمين ، كيف يمكن لهم أن يستشهدوا بنصوص قرآنية ، فهم يفسرون الأية حسب أهوائهم وليس لهم من العلم الشرعي ، لأن تفسير القرآن من اختصاص الدارسين لعلم اصول الفقه والشريعة ، وتفسير كل آية يجب ربطها باسباب النزول ، فالآية الكريمة ( فمن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر ،إنا اعتدنا للظالمين نارا أحاط بهم سرادقها وإن يستغيثوا يغاثوا بماء كالمهل يشوي الوجوه بئس الشراب وساءت مرتفقا ) فهنا في هذه الآية كما فسر العلماء إختيار فيها وعد بالجنة لمن أمن ووعيد بالجحيم لمن كفر كما جاء في تفسير ابن عباس رضي الله عنهما في معنى الاية : من شاء الله له الإيمان آمن ومن شاء له الكفر كفر أي ( وما تشاءون إلا أن يشاء الله ) أما حكم هؤلاء فهو الردة لأنهم مسلمين أصلا ، وليسوا كفار أصلا،،، هؤلاء يريدون الفتنة لهذا البلد الأمين ، مأجورين من جهات خارجية هدفهم تشكيك المغاربة في عقيدتهم
115 - يوسف وجدي الأحد 26 يونيو 2016 - 06:30
لا حول ولاقوة الا بالله العلي العظيم من اراد ان يفطر علنا فليهجر هذا البلد الذي يحكمه ملك مسلم وامير المؤمنين لماذا الفتنة يا قوم تبع. والسلام
116 - adilovsky الأحد 26 يونيو 2016 - 06:37
يريدون إزالة قانون زجري من قانون العقوبات ( قانون 222). و في وقفتهم الإحتجاجية يرفعون لافتة بها ( نحن أقلية). و يطالبون بالديموقراطية.
في أي ديموقراطية، يا...، تطالب الأقلية بتعديل أو إزالة قانون وضعته الأغلبية.
117 - Hassan الأحد 26 يونيو 2016 - 06:38
سير لدارك اتعرا شكون شافك من غير لخلقك مشي غير كول رمضان الله احاسبك
118 - INCONNU الأحد 26 يونيو 2016 - 06:40
عندما قرئت الخبر وبعض التعليقات احسست وكانني في حلم هل هذا هو المغرب الاسلامي ااكد لكم الديمقراطية التي تريدونها فسوف تجلب لكم اكبر مشاكل لان 63 فالمئة المغاربة اميين يامنون بكل ما يملى عليهم يا للاسف
119 - saad الأحد 26 يونيو 2016 - 06:54
هنالك بعض الجمعيات التي لا اساس لها من الصحة ولا وجود لها في دولة اسلامية كاللتي تؤازر المثليين وهذه التي تريد الافطار علنيا والتي تبيح القبلات كفا ان الدولة تغمض عينيها عليكم وانتم كاسيات عاريات في الشوارع المرجوا الضرب من حديد على هؤلاء الملحدين الذين يريدون تحريف كلام الله كاللواتي يردن المساواة في الارث وتحليل زواج المثليين هؤلاء لامكان لهم في المغرب.
120 - l’état de droit الأحد 26 يونيو 2016 - 07:04
Un état de droit ne s'occupe pas de la religion, et n'impose pas aux citoyen de ne pas manger ou boire pour des raisons religieux. un état de droit doit protéger les libertés individuelles doit s'occuper de l'éducation des jeunes, donner du travail aux jeunes, s'occuper de la santé de la population. Croire en Dieu ou non relève du domaine privé, c'est entre chaque individu et son Dieu, l'état ne doit pas s’immiscer dans les croyances, si elle le fait ce n'est plus de ladémocratie."La religion est l'opium du peuple" même
121 - هنا الريف الأحد 26 يونيو 2016 - 07:08
إلغاء هذا الفصل هو انتصار للحرية وللمسلمين نحن ضد إظطهاد الحقوق الطبيعية للإنسان ،ما دام الدين اختيار فردي وحرية فردية فما أهمية وجود هذا القانون في دستورنا نحن شعب نحترم حرية الاعتقاد الآخرين ولكن يجب على الدستور ان يحميه قانونيا للحد من المزايدات على أي طرف كان
122 - مسلم الأحد 26 يونيو 2016 - 07:25
نحن في إمارة أمير المؤمنين وحامي الحمى والدين دستورنا القرآن وديننا الإسلام اتركوا الفصل 222 ليعاقبكم ويعاقب أمثالكم باسم جلالة الملك حامي الحمى والدين....المغاربة كلهم يشهدون أن لا إله إلا الله محمد رسول الله...أنصحكم بالرحيل فلا مكان لكم في مغرب الإسلام والمسلمين.
123 - Ayoub الأحد 26 يونيو 2016 - 07:30
عن اي حرية يتحدث هؤلاء!
وأنا أجزم انه لو كانت هذه المطالب معقولة ومنطقية ما رفعوها!
ولكن عندما يكون الاسلام هو المقصود فلا غرابة.
ولو أنه كانت لهم أعين يبصرون بها وآذان يسمعون بها ما طالبوا بهذا الأمر أبدا! لماذا؟
لانك اذا كنت انسان سليم لا تشكو من عاهة فإنك في دولة إسلامية لها قوانين، على كل واحد احترامها.
فالدولة لم تمنعكم من الافطار بل تعلمكم الاحترام والادب مع الاخرين اي المسلمين، والمسلمون أهل هذا البلد. وهذا ان كنتم تفقهون معنى الحرية.
ففي أي دولة مثلا اذا دخلت الى مكان يمنعون فيه التدخين فإنك لن تقول: لا انا مدخن يجب عليهم قبول ذلك!! فهذا منطق السفهاء من القوم...
اتأسف والله إخواني لما آلت اليه الاوضاع والاحوال. وإنة لمن المرارة والخيبة ان تأتي علينا أيام يخرج علينا مثل هؤلاء ليسفهوا ديننا وعقيدتنا بكلام وشعارات تحمل في حقيقتها موجات فكرية مسمومة. وهذا يدل الى أي مدى نجح الاعداء في تجريم الاسلام على ظهر اقوام هم من بني جلدتنا ولكن تربوا على ايدي ملطخت برماد أسود قاتم.
124 - سيبة دواعش الإلحادوالماسونية الأحد 26 يونيو 2016 - 07:30
لوكان هذاالتجمع يرفع شعارات تشيدبداعش هل كانت ستسمح به السلطات؟أليس هؤلاءدواعش لنشرالكفروالإلحادوالفتنةبين المسلمين في بلدمسلم؟لماذايحفظون من القرآن فقط مايناسبهم من حرية الكفرويتناسون إعطاءالجزية وهم صاغرون؟وكذلك تجريم صدالمومنين عن دينهم ونشرالفتنة بينهم وحضهم على المعصية؟
125 - Adil الأحد 26 يونيو 2016 - 08:02
تحية لكم و دمتم و دمنا للحرية أوفياء
لا للفصل 222
126 - mourad الأحد 26 يونيو 2016 - 08:19
فين يامك ياحسن ويا بصري المغرب مشا خلا الحرية الجنسية الارهاب التشرميل البوليساريو اييييييه ولا كلشي بالعلالي يا حسن بغيناك غير ساعة الله يرحمك بعزك لدين لاسلام فهاد رمضان بغيناتعود مع الحسن 3 انشاء الله اللهم الديكتاتورية ولا قوم لوط.
127 - هو حق مشروع الأحد 26 يونيو 2016 - 08:36
عندي اخت و ابن عم و خال مند سنتين لا يصوموا..
هذا حقهم.. رغم انني مسلمة الا انني احترم اختيارهم و كل من هو من طينتهم.. كنت في المانيا.. درست هناك.. و هناك لا يعاقبون الماني ان هو اعتنق ديانة اخرى.. و لا يقيمون محاكمات دينية.. كل حر في حياته.. لكن ان لم تتوقف في الضوء الا حمر اكيد هناك الكل ضدك.. القانون و المواطن.. لانك تمس حرية الاخر في الحياة.... عكسنا نحن.. يستفزنا من يفطر في رمضان و لا نعير اهتماما لمن يرشي و يعرض حياة الاخرين للخطر... بالفعل امر غريب..
شكرا هسبريس..
128 - ابو ايمن الأحد 26 يونيو 2016 - 08:40
يجب على هؤلاء احترام مشاعر الاخرين في هدا الشهر المبارك الدي هو من الشهور المقدسة للمسلمين
129 - anonyme الأحد 26 يونيو 2016 - 08:43
الدولة لا تحرم الافطار في رمضان و لا كنها تفرض احترام صيام المسلمين . لذا فان الدولةلا تخالف امرا من امور الشريعة .
130 - farid الأحد 26 يونيو 2016 - 09:54
هذه الفئة نقطة ضوء وحيدة في هذا الضلام الحالك الذي لا ينتج الا الدواعش لا عجب ان تصبحوا مسخرة لباقي شعوب الارض الاغلبية عندنا كيس من الجهل
131 - citt الأحد 26 يونيو 2016 - 09:54
A tous les mangeurs de ramadan je vous conseil de faire le même que votre semblable LAMIA29 et de quitter le marocain car les marocains sont des musulmans qui peuvent faire des péchés mais restent musulmans pour vous ils sont des arrières mais sachez qu' ils sont la majorité. Alors si vous voulez manger toute l année ils ne vous reste que l immigration ou changement de nationalité et changement de peau ou même changement de planète ou peut être vous changer en vache comme ça vous pouvez mangez toute l année. bon courage les mangeurs.
132 - العربي المكناسي الأحد 26 يونيو 2016 - 10:24
مطالبات لم تقم بها حتى الشعوب الاقل اسلاما مثل ماليزيا و اندونيسيا ... لا حول ولا قوة الا بالله
.
ماذا نريد نحن ...هل اصبنا بمتلازمة خالف تعرف

سؤال بريء لماذا العلم الامازيغي يكون مرفرفا في اي مظاهرة فيها مساس بالثوابت الدينية ( الشواذ – الافطار العلني – التعري و السفور و حرية الجنس ... الخ) والثوابت الوطنية ( الانفصال – الثورة – الاستقلال – اسرائيل)
133 - walid145 الأحد 26 يونيو 2016 - 10:47
انا مغربي غير مسلم ادن لمدا يفرض عليا ان لا اكل خارج المنزل؟
اغلب المعلقين يظنون بان الديموقراطية هي فرض تقافة و عادات و تقاليد و طقوس الاغلبية علي الاقلية من الشعب وهدا خطأ كبير بل من بين أحد مبادئ الديمقراطيّة يتمثّل في الدفاع عن الأقلّـيّة من استبداد الأغلبيّة. الدول الديمقراطيّة تعدّديّة هي في جوهرها، وتحترم التبايُن بين مواطنيها، وتمكّن كلّ مجموعة سكّانيّة -إذا رغبت هذه الأخيرة- من المحافظة على هُويّتها وعلى مكوّناتها، بما في ذلك الموروث والثقافة والهُويّة القوميّة. يتوافر في الدولة الديمقراطيّة لكلّ مجموعة أقلّـيّة حقُّ التعبير عن روايتها حول الماضي، ورؤاها حول المستقبل، حتّى لو لم تكن هذه مطابِقة لتلك التي تحملها مجموعة الأغلبيّة. بالإضافة إلى ذلك، الدولة الديمقراطيّة لا تشترط توفير الحقوق لمواطنيها بتصريحات حول الموافقة أو “الولاء” لآراء ووجهات نظر معيّنة. كلّ هذه هي بمثابة مبادئ أساسيّة للنظام الديمقراطيّ الجوهريّ.
134 - samir الأحد 26 يونيو 2016 - 11:03
il est juste interdit de respirer avec le 222 deux deux deux
Il faut sinon interdire le jeune public et manifeste
135 - karim136 الأحد 26 يونيو 2016 - 11:14
انا اللدي لم افهمه هو كلمة استفزاز في هدا السياق .واش الابناء ديالكم الصغار مكيستفزكمش عندما يتناولون فطورهم او غداءهم وانتم من تحظرونه لهم ؟
136 - Berlin الأحد 26 يونيو 2016 - 11:28
Allah Yahfad si le PAM arrive au Pouvoir vas surement modifier l article 222 pour que leurs Entourage mangent et boivent dans les lieu publique.
137 - Tadanga الأحد 26 يونيو 2016 - 11:36
نعم للحريات ﻻ لأعداء الديموقراطية.
138 - ابن الوطن الأحد 26 يونيو 2016 - 11:46
المنطق يدعو إلى احترام كل عقيدة وكل فكر سلمي. هي مسؤولية الأغلبية في احترام الأقليات. إذا استغملت الأعلبية ديكتاتوريتها فلا ديموقراطية ولا عقل ولا منطق ولا حياة. احترموا يا ناس باقي إخوتكم في مسلكياتهم وحقوقهم تنالوا احترامهم وتقديرهم. لا وجوب لتعنيف أو تجريم تصرفات الأقليات ما دامت هذه الأقليات تحترم تصرفات الأغلبية. سينتصر التاريخ والعصر لحقوق الأقليات وبذلم ستخسر الأغلبية الاحترام والاعتبار والديموقراطية
139 - احمد الأحد 26 يونيو 2016 - 11:49
المرجو الاجابة على سؤال حقيقي ، من الناحية القانونية و من طرف المتخصصين-
هل يجب تطبيق القانون على غير المسلمين، سواء كانوا مغاربة او اجانب؟
شكرا
140 - الحاج حسن ايطاليا الأحد 26 يونيو 2016 - 12:14
أقول لهؤلاء الشباب تعالوا وانظروا كم من كافر يعتنق الإسلام في هذا الشهر الفظيل
141 - مسلم غيور الأحد 26 يونيو 2016 - 12:21
بسم الله الرحمن الرحيم
المغرب بلد إسلامي لن يقبل بالتشويش في أركان
الإسلام ..نعم لقانون 222 ويجب أن يكون قانون آخر ضد مثل هذه الوقفات يجب ألا يكون ترخيص لهذه المظاهرات التي تمس السلام والأمن والأمان والاستقرار في هذا البلد الحبيب .......وان سقط القانون هناك شعب صلب ... إياكم من انتشار الفتن من باب الإسلام
142 - الحاج حسن ايطاليا الأحد 26 يونيو 2016 - 12:22
رحم الله الحسن الثاني وادريس البصري
143 - مغربي الأحد 26 يونيو 2016 - 12:27
الحمد لله المغرب بلد مسلم ونتحترم الاقلية باخفاء فطرهم اماانكان علنا فلن نقبل بهذا ابدا لان من الواجب انتحترم الاقلية الاغلبية لا بالعكس وان لم تريدو هذا فنحن لكم بالمرصاد سواء تلغى الفصل 222 ولابقى
144 - mohamed الأحد 26 يونيو 2016 - 12:44
يقولون ان "الأكل والشرب من الحقوق الطبيعية التي ليس من حق أحد منعها". صحيح ولكن خالق هذا الطبيعة الزمك بطاعته في شتى امور يجب عليك الامتثال لها وكل دولة امنت بهذا الخالق تحترم اوامره وتبتعد عن نواهيه. ثم اقول لهؤلاء ان كانوا من جدور مغربية مسلمة ان يطلبوا من دويهم ان لا يقيمون عليهم صلاة الجنازة عند موتهم ولا يدفنون في قبور المسلمين ان كانوا شجعان ام انهم منافقون؟؟؟؟
145 - كلاخ نيكوف الأحد 26 يونيو 2016 - 12:47
أدعو كل من يعتقد أن القانون 222 يعاقب من يجاهر بالأكل في رمضان أن يأخذ ساندويتشات و يخرج لأي شارع في المغرب و يأكل علنا أمام المارة، فإن مرت دقائق قليلة و لم يحدث له شيئ و تجاهله المارة، فالقانون إذن مجحف في حقه. لكن أنا متأكد إن فعلتها و تجرأت على الأكل علنا أمام الناس فإنك لن تستيقظ إلا في المستشفى اذا بقيت حيا. و لهذا وضع هذا القانون لحماية الجهلة من امثالكم حتى لا يعرضوا أنفسهم للهلاك. في رأيي أن الأغلبية الساحقة من الصائمين ستقول اللهم إن هذا لمنكر، لكن ضمن الصائمين من سيفقد صوابه و يعتبر هذا استفزازا و يرتكب جرما لهذا من الأفضل أن تستتروا. و إن ابتليتم فاستتروا. لكني أظن انكم مدغوعين من طرف بعض الجمعيات الصهيونية لخلق الفتنة بين المسلمين.
146 - fatiha الأحد 26 يونيو 2016 - 12:53
أقول لاحول ولا قوة الا بالله في هي الشرطة العصي نحن في دولة إسلامية لماذا لا نرى مثل هده الأشكال في الدول العربية فقط في المغرب الا يوجد في الدول الاسلامية من يأكل رمضان الل يوجد لوط ولكن كلهم في السر ولا يتجرؤون على الخروج الى الشارع والمطالبة به الخطاء الدي قام به المغرب انه فتح ابوابه الى جمعية حقوق الانسان وهل حقوق الانسان موجودة في اوروبا حين يتظاهرون انظروا الى فرنسا مادا فعلت مع المتظاهرين العصا والركل وهدا ما يجب فعله لهولاء الفاسدين او فقط العصا والضرب للأساتذة الطبقة المتقفة اذا تركنا مثل هوءلاء الجاهلين سيفسد جيلنا وستصبح مجتمع له بمسلم ولاهو بكافر أرجو النشر
147 - semon الأحد 26 يونيو 2016 - 13:41
من الاجدر لنا بدلا من ان نلقى القبض على المفطرين فى شهر رمضان نبحث عن الجوعى فى مصر طوال العام اعتقد ان هذا سيرضي الله اكثر بكثي مما تفعلونه الان ودعوا الامر لمن بيده الامر فهو يجازى كل مخطئ على عمله وعلى حد علمى ان الله لم يحرر توكيل لاحد للدفاع عنه فهو غفور رحيم بعباده
148 - محافظ الأحد 26 يونيو 2016 - 13:43
وا قسوحية لوجه هاذي..انا مكرهتش ذاك الفصل 222 إزيدوليه واحد 2 أخرى تولي 2222.باش العقوبة زيادة على الحبس و الغرامة تولي فيها الجلد.ودسارة هاذي..إذا لم تستحي فقل ما شئت..
149 - مسلم الأحد 26 يونيو 2016 - 14:05
هادوك الناس لجابولينا الجفاف فهاد السنين حيت لباس عليهم مكيفكروش في الاخرة اتقو الله واودو الفريضة وتمناو يقبل عليكم الرحمان لعله يرحمكم برحمته الواسعة
150 - abouaymane الأحد 26 يونيو 2016 - 14:07
في رايي المتواضع
واش بقى لينا غير هاذ الترهات
والعالم كله يغلي ويعيش ازمات خطيرة ابرزها الارهاب..الازمات الاقتصادية
البطالة نبكبة فلسطين التي لايبدو مخرج لها..ووسط كل هذا ياتي ما يسمى اقليات للكلام على حقوق البطن..فهل تعلمون ان الصوم له فوائد كبيرة بدأ يعرفها علماء في الدلو المتقدمة...اطرح عليكم سؤالا واحدا كيف تفكرون في الموت كتجربة انسانية بغض النظر هل انتم مغاربة ام لا؟ قد تقولون مشي شغلي كل واحد تيفكر كيف ما بغا ..ولكن يبقى السؤال ازليا...ربنا ماخلقت هاذ عبثا..
151 - mohajir الأحد 26 يونيو 2016 - 14:15
للمطالبة بإلغاء الفصل 222 من القانون الجنائي القاضي بمعاقبة المجاهرين بالإفطار خلال شهر رمضان، اطلبوا الاستفتاء لانه يهم المجتمع المسلمي فسترون النتيجة.ونشدو هذ الصفحة.
152 - متتبع الأحد 26 يونيو 2016 - 14:21
المرجو من السادة الصحافيين التأكد من المعلومات التي يقومون بالترويج لها.لإنه لا يعقل أن نكتب عن وقفة لعشرات الأشخاص هنا وهناك ونترك الحديث عن الأمور التي تهم 35 مليون مغربي. لأنه لا يمكن تغيير قانون ودستور دولة ما لارضاء حماقات عشرات الأشخاص.
153 - Jamal USA الأحد 26 يونيو 2016 - 14:33
I Live in the US, and When people at my work know I am fasting, they apologize and leave even when I say it is okay, they respect that I am fasting
154 - Abdou الأحد 26 يونيو 2016 - 14:44
je suis sûr que en dehors du mois de ramadan ils ne mangent même pas publiquement, mais plutôt dans des restaurants ou des cantines liés à lieux de travail. donc pour éviter la provocation, ils demanderont des accommodements raisonnables de leurs employeurs, sinon ça devient de la provocation.
155 - haddou الأحد 26 يونيو 2016 - 14:49
مغرر بهم توبوا الى ربكم وعودو الى وعيكم وعقلكم ان كان لكم عقل اصلا.
156 - عبد اللطيف الأحد 26 يونيو 2016 - 14:55
ان عدم احترام الدين سيفتح باب تطرف الدي لايقوى اي كان ان يسده وحتى كما يظهر للجميع بأن هؤلاء الشياطين الدين بحرية المعتقد انت في منزلك تاكل هل أتاك احدا وسالم لمادا تفطر مامعنى الاكل علنيا كل مايريدون هؤلاء الشياطين شق وتشتيت هدا المجتمع أكثر ودا رخصتم لهؤلاء فكبروا أربع تكبيرات على المغرب
157 - Imilchil الأحد 26 يونيو 2016 - 15:20
اللهم انا هدا لمنكر لستم منا ولسن منكم نحن نريد تجريم اكلي رمضان والمثالين في الجنس ثم المساوات في الارث ونشر اهسبريس عاش الملك
158 - مغربي الأحد 26 يونيو 2016 - 15:30
الحمد لله اتضح حجمكم الحقيقي انتم لستم اقلية فقط ولكن اقلية الاقلية ، من يستمع اليكم يظن انكم فعلا مظلومون في حين لم يمنعكم احد من الاكل والشرب لقد استفزكم اجماع الشعب المغربي على الصيام رغم عدم التزامهم الديني الكامل فالمغاربة جد منفتحون فهم يذهبون للشواطء المختلطة ويحيون السهرات الغنائية في المهراجانات ويمارسون حياتهم العادية دون تطرف ودون حضور البعد الديني ، لكن حين ياتي شهر رمضان المبارك يتغير كل شيء ، لقد عظم المغاربة على مر التاريخ هذا الشهر حتى يمكن القول ان شهر رمضان وعيد الاضحى من الطقوس الاساسية في اسلام المغاربة متجاوزا باقي الفرائض والسنن ، وهذا ما يثير حنق العلمانويين الذين اختاروا من الحداثة قشورها واصبح الاسلام عقدتهم الرئيسية في الحياة فموتوا بغيكم فالشعب المغربي شعب مؤمن منفتح وغير متطرف دينيا ولا علمانيا فهم تظنون انكم تمتلكون الحقيقة وانكم تعتبرون شعيرة الصيام طقس رجعي من مخلفات عصور الظلام ، في حين انتم من طمستم الحقيقة عن انفسكم وتاملتم باسعلاء مع مجموع الشعب ، فلا مكان لكم بيننا لا انتم ولا من يدعمكم في الخفاء ولا يستطيع الجهر بمواقفهم خوفا من صناديق الاقتراع
159 - لطيف100 الأحد 26 يونيو 2016 - 15:38
لصاحب التعليق من بريطانيا الدعارة والزنا والمثليين وقس حلى ذلك لايوجد إلا في تلك الدولة التي تحتضنك وتجود عليك من مداخيل الفئة التي ذكرت أما مدينة مراكش وبلاد المغرب كله بلاد العفة والوقار وأسأل التاريخ إذا كنت تجهل مدينة سبعة رجال بلاد العلم والعلماء والفنانين والمثقفين والمقاومين الأشاوس راجع تاريخ وطنك إذا مغربي قح والجم لسانك جيدا ويمكنك أن تأتي لمراكش لكي نريك هؤلاء الوافدين من الدولة التي تعيش في حضنها ماذا يصنعون في المغرب
160 - ادريس الأحد 26 يونيو 2016 - 15:44
الأكل حق طبيعي لكن في ظروف طبيعية.
أما امام اناس صيام فعلى الأقل احتراما لهم.
فاين هؤلاء من الإنسانية.
161 - said ouazine الأحد 26 يونيو 2016 - 16:37
سلام عليكم آخوتي أش غنكوليكم هاد الناس ا لملحيدين في زمان كانو كيلعبو في الخفة او دابا باغين فطرو بالعلالي او غذا غيكولك مخصكش تصومو دبا هاذو علاش كيقلبو و خاصهم شي حجآآآآآا
162 - citoyenne du monde الأحد 26 يونيو 2016 - 17:07
Les commentaires démontrent que les marocains n'ont pas encore atteint un degré de civilisation et de raffinement qui leur permettrait de respecter les autres malgré leur différence. Ces gens, qui parlent pour des millions de marocains qui acceptent la situation d'hypocrisie, sont convaincus qu'ils ne font rien de mal et donc ils ne doivent pas se cacher pour manger.Le critère du bien et du mal est clair: Tant que les gens qui ne sont pas faits pour le Ramadan n'agressent personne, ne volent rien, ne violent personne et ne tuent personne, ce sont des citoyens respectables. Trop d'intolérance risque de nous couter cher tôt ou tard.
163 - حريتي عند الاخرين تقف الأحد 26 يونيو 2016 - 17:09
مجموعة تحب ان تظهر لتقول انا هنا و يرفع لها الشأن الذي لا تستحقه. بعيدا عن الديمقراطية التي يحسبون انهم يفهمونها . وعن الدين الذي لايمسونه بتواجدهم فيه او نزوحهم عنه. وبعيدا عن الطبيعة الانسانية.... فهم لا يستخدمزن عقل الانيان ليفهموا الواضح وهو انهم لا يحركون شيء سوء صمعتهم و مكانتهم. فمن اراد ان يأكل فله بيته لماذا ينفخ الامر و يريد ان يراه الجميع ان كنت كافر فلك بيتك و ان اردت ان تتبجع بكونك تدخن لتفسد صيام الاخرين فانت تريد ان تجرم في حق الاخرين صيامزكانوا نصارا او يهود او مسلمين. والحل الجميل هو ارحلوا الى بلد اخر وكونوا حتى قردة خاسئن وليس فقط مفطرين بالجخر. اصبحت الاجواء تخنق بالجهل والغباء الاجتماعي و شكرا على فضحكم لانفسكم دمتم في لا شيء متكلمين وفي الحقوق الحقيقية مبتعدين ...
164 - ولد السبع الأحد 26 يونيو 2016 - 17:11
أنتم لستم منا و نحن لسنا منكم ....و إذا قلتم شيئا فلنضع الأمر للإستفتاء . نحن لسنا ضد من يفطر في رمضان و لكن ضد من يريد أن يتحكم فينا رغم ضآلة عدده محاولا تغيير الفصول و يجعلها على مقياسه ، أنتم قوم أو شردمة لا تؤمن بجميع القوانين الإلاهية ، و لا نستغرب أن نسمع منكم يوما تطالبون بالزواج بالأمهات و الأخوات.مادمتم تطالبون بتقنين الزواج المثلي و إفطار رمضان علنا فهذا المطلب ستجعلون له مبررا في إطار الحريات الفردية و من ثم سنصير حيوانات أو أدنى من ذلك...كي ترضى عنا هذه الشردمة.
165 - المعلم الأحد 26 يونيو 2016 - 17:36
اخوتي في الله احذروا الفتن ما ظهر منها و ما بطن ...فئة قليلة باسم الحداثة و الحرية يتحدثون و يجهلون أن دين الحق هواأسمى دستور للحريات و التقدم و الازدهار و يتبعون النصارى و اليهود بأسماء سموها من أجل الفتنة ...فالنصارى لا يحترمون حقوق الإنسان يااخوة و لا اليهود ...فكم قتلت فرنسا من مسلم في ليبيا و كم قتلت إسرائيل من مسلم فلسطيني و كم قتلت امريكا في العراق و سجن أبو غريب و غوانتنامو ...هل هؤلاء هم اسيادكم في الحريات و الديمقراطيات ....الحريات عندهم نسبية و تابعة لمصالحهم العليا ...أما الإسلام حرياته ثابتة و مجدى عنهى يوم لا ينفع مال و لا و لد إلا من أتى الله بقلب سليم .....احذروا و كالين ر مضان ...احذروا الشيعة ....إحذروا المثليين. ....إحذروا الدخول في قسمة الإرث .....احذروا المسيحيين الجدد .....اللهم نجنا من الفتن و اجعل تدميرهم في تدبيرهم يارب ....اللهم اهدنا ...و أصلح احوالنا ....
166 - ادريس الأحد 26 يونيو 2016 - 17:58
علمنا بان الدستور موجود بالبلاد ومن بين مايحتويه (الدولة اسلامية ملكية )وعلى جتيع الوزارات التصدي لكل اللوبيات التى تريد ان تضع المغرب في مازق ونشمر شعب وحكومة بغير الجمعيات المتطرفة المنضوية تحث لوبيات تجر المغرب الى الفتن باسم الحرية , لقد انعم الله علينا بالاسلام وهو كل الحريات وكل السعادة وكله اخلاق وحشمة واهابة ولن نجد الحرية خارج الدين الاسلامي لذا علينا ان نحارب العدو بالوعي وبدروس دينية يتعلمها ابناوءنا في المدارس الابتداءية والتانوية بل كمادة اساسية في المقرر
167 - قول الحق الأحد 26 يونيو 2016 - 18:32
أيها المسلمون يجب علينا اليقضة و الحذر و التعبئة للدفاع عن ديننا الإسلام . لأن هناك مخططات و برامج مسطرة بدقة ومرصود لها إمكانات مالية ضخمة وبسخاء من أجل محاربة ديننا الحنيف و إبعاد المجتمع عن شرع الله و نشر الرديلة والفساد علنا انطلاقا من المثلية الجنسية و العلاقات الجنسية خارج غطار الزواج و مخالفة أمر الله في توزيع الإرث و تعقيد الزواج و إضعاف حصن الأسرة. لقد أصبح فرض عين على كل مسلم أن يواجه هذا المد الخبيث و أن لا يغفل و أن يضحي بالغالي و النفيس من أجل ماجاء به خاتم الأنبياء و الرسل و رمضان كريم و الخاسر من خرج هذا الشهر ولم يغفر له.
168 - م ف الأحد 26 يونيو 2016 - 18:47
كلوا واشربوا في بيوتكم لكم الحرية الفردية وليست الحرية المطلقة التي لا يملكها احد سوى الله لا تخشوا الناس ولكن اخشوا الله كلوا في منازلكم دون ان تزعجوا احد تحبون انفسكم ولا تقدرون مواقف الاخرين الذين هم صيام هل تتهكمون علينا لا ثم لا لالا هناك قانون لكل دولة عليها ان تطبقه فان لم تريدوا هذا القانون فابحثوا على مكان اخر وافعلوا وما يحلو لكم وافعلوا ما شئتم انكم بافعالكم هذه لن ولن تمسوا باخلاق المغاربة انكم شردمة قليلون والمغاربة متمسكون بدينهم سواء في المغرب او خارج المغرب ولله الحمد
169 - الصحراء المغربية الأحد 26 يونيو 2016 - 19:39
ان جندي مرابط في الاقليم الجنوبية المسترجعة، حنا كنموتو هنا بالصهد و الظروف قاسية او درجة الحرارة فوق 40 او عاسين علا الحدود او صايمين او بييخيير او حفنة ديال الفجار ما قديتوش ليهم ارسلوهوم لدينا راه خاصنا الموارد البشرية او ياكلو مزيان هنا هذا الا لقاو ما ياكلو
170 - وصل السيل الزبى الأحد 26 يونيو 2016 - 20:16
لا يعقل أن بضعة عشرات من العملاء يحاولون فرض آرائهم على عشرات الملايين من الشعب المغربي !!
والغريب أنهم متناقضون حتى مع أنفسهم فما بالك مع غيرهم ؟؟ حين يدعون بأنهم يدافعون عن الديمقراطية وعن الحقوق الفردية وفي نفس الوقت يحاولون أن يدوسو بأرجلهم على حقوق الشعب المغربي ككل لأجل فرض ديانتهم الكافرة علينا وتطبيق أجندات من يمولهم ويدفعهم لضرب وحدة المغرب واستقراره
ولذلك على الشعب المغربي أن يتحرك وأن يملأ الشوارع كلها ضد هؤلاء الأعداء الذين يعادون ديننا ويتآمرون على استقرار ووحدة بلادنا علنا وبلا حشمة ولا حياء

يا مغـــــــــــاربة فيقو من سباتكم وانتفضو ضد هؤلاء الاعداء الذين تحركم أيادي خارجية للنيل منا ومن بلادنا فالتظاهر والاحتجاج ليس محصورا فقط القضايا الاجتماعية والسياسية بل ما نتعرض له من هجمات من طرف هؤلاء الكفرة بالله هو أصعب بكثير مما نواجهه من مشاكل اجتماعية او سياسية وووو لأن هؤلاء يريدون ضرب العمود الفقري للمغاربة وهو الإســـــــــــلام كي يسهل انهيار المغرب فيما بعد وهذي هي خطتهم وخطة من يمولهم
فاللهم انتقم لنا من أعدائنا واجعل كيدهم في نحرهم وتدبيرهم في تدميرهم ان شاء الله
171 - م ف الاثنين 27 يونيو 2016 - 00:49
كل من يمس بكرامة ومشاعر المغاربة يجب ان ينفى قرب التفاريتي بالصحراء المغربية وتوفر له كل شروط الحياة هذا هو جزاؤهم ليذوقوا الحياة ويتعرفوا على مدى صبر القوات المسلحة الملكية التي تحميهم لكن اظن ان هؤلاء مغرر بهم ويجهلون الكثير من الاشياء
172 - اخوكم الاثنين 27 يونيو 2016 - 01:59
رسالة إلى من ينادي بالحرية ..إذا كنت تريد حريتك و أن تكون حرا فما عليك سوى أن تمنع نفسك من النوم إذا داعب جفونك ...أن تمنع الموت من الإقتراب منك ..لأنك حر و تريد أن تعيش و الموت لن يترك لك حق الإختيار هههههه....إذا كنت حرا و تريد الحرية ..تنفس غازا آخر غير الأوكسجين ..تنفس هواء غير الهواء الذي نتنفسه !
خلاصة القول ..أنتم لستم سوى مجموعة من المُغَرَّرِ بهم ..أدعو لكم بالهداية و العودة إلى طريق الحق .
173 - must الاثنين 27 يونيو 2016 - 02:34
la majorite des marocaims sont des musulmans et ces petits groupe des imbeciles veulent faire a leurs tete ils ont du plomb dans la cervelle ils leur s manque le beton
174 - ياسين الاثنين 27 يونيو 2016 - 05:44
هل نحن في المغرب ام لا ، يوم يصبح الافطار علنا من طقوس المغرب ، فمن الضروري البحث عن دولة مسلمة تستقبلنا
175 - Jama lahcen الاثنين 27 يونيو 2016 - 05:49
يا من تطلب ما امرك به اسيادك بدريهمات قليلة ضد ربك الدي خلقك فسواك رجلا واختار لك الاسلام دينا انت تنادي بالحرية ولماد لم تخلق اوروبيا او من هة اخرى دون بلدك و ان كنت ذكرا لمادا لم تخلق انثى او العكس والامثلة كثيرة ان كنت اسود البشرة لما لم تخلق ابيض اتق الله في نفسك وتب الى الله واغتسل غسل الجنابة ووحد الله واشهد انه لا اله الا الله وان محمدا عبده ورسوله ولا تجعل لله ندا لتشرك به انه لا يشرك به الا الكفار وهو يغفر الذنوب جميعا إلا الشرك
176 - افريقي الاثنين 27 يونيو 2016 - 06:13
كل ما أعرفه عن معظم الغربيين الذين يزورون أو يعيشون في بلاد المسلمين ... أنهم في شهر رمضان لا يأكلون أمام العامــــة ...احتراما لهم ... أما أنتم يا....
* أن لم تستح ... فافعل ما شئت *
177 - Med الاثنين 27 يونيو 2016 - 06:18
ايلى صاحب تعليق 40 - من بريطانيا
نحنو لدينا دستور افضل من دستور برطانية وغيريها الكل يعود ايلى سنة الله ورسوله هدا افضل دستور اما هاد الربعة الي ابغات تفطر الشكون الي راضكم فطو بصحتكم والاكن افطر افضرك احترم الخرين
178 - khalid STOP الخميس 30 يونيو 2016 - 03:40
الحمد لله نحن في بلد يوجد به أمير المؤمنين . انا مع تجريم ا كلي رمضان
المجموع: 178 | عرض: 1 - 178

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.