24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/02/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3608:0213:4616:5119:2120:36
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد تحول "حمقى ومغمورين" إلى مشاهير على مواقع التواصل بالمغرب؟
  1. زيان: توصية الأمم المتحدة حول اعتقال بوعشرين تطابق الدستور (5.00)

  2. "الضمان المركزي" يُطلق منتجات للمقاولات الصغيرة (5.00)

  3. "الجامعة" تقرر عقوبات ثقيلة ضد فريقي وجدة وبركان (5.00)

  4. جبهة إنقاذ مصفاة "سامير" تُطالب بتعليق تحرير أسعار المحروقات (5.00)

  5. "الأمراض النادرة" تهدد المغاربة .. وزواج الأقارب يضاعف المخاطر (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | ألمان وفرنسيون يفحصون عيون ساكنة طاطا

ألمان وفرنسيون يفحصون عيون ساكنة طاطا

ألمان وفرنسيون يفحصون عيون ساكنة طاطا

استفاد نحو 1543 فردا من حملة طبية نظارتية نظمها بالجماعة القروية تمنارت بإقليم طاطا، طاقم طبي مختلط من أطر ألمانية وفرنسية وسويسرية.. إذ دامت الحملة لثلاثة أسابيع بوتيرة عمل ممتدة بشكل يومي من الثامنة صباحا إلى السادسة مساءً.

وحسب المعطيات الواردة من المنظمين للحملة فإن التشخيص قد طال 2420 حالة تعاني من اختلالات بصرية وأمراض للعيون، كما وزعت 1543 نظارة بشكل مجاني زيادة على 900 نظارة شمسية عالية الحماية.. كما ثمن المنظمون المنتمون إلى جمعية نادي الدراجات النارية بأكادير وكذا شركائهم بـ "أوبتيسويس" و"جُومبُوريد" ما عرفته البادرة القاصدة لـ18 دوّارا.

وفي تصريح لهسبريس أفادت زينب حمود، منسقة الموعد، بأن العملية تعد "استمرارا للتعاون الجامع بين الإطارات المنظمة وكذا الأطباء الأجانب الملبين للدعوة أكثر من مرة"، وأردفت بأن الأهداف المرسومة لهذا التحرك "رامت مقاربة أهداف المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بشكل مدقق، كما عرفت مشاركة طلبة الإجازة المهنية للسياحة من جامعة ابن زهر لأكادير قدّموا شروحات للمواطنين عبر نقلها من لغة تواصل الأطباء الأجانب إلى الأمازيغية".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (6)

1 - طاطانت الخميس 09 يونيو 2011 - 02:20
تحية لهؤلاء الجنود الأشاوس يقطعون المسافات الطوال لإنقاذ ضعاف البصر وتخفيف المعاناة عنهم ولا ننسى بالمقابل كل العاملين بمركز طب العيون بمدينة طاطا هذا المرفق البسيط في بناياته لكنه شاهق و كبير بخدماته، فاليهم تحية اجلال و تقدير واحترام.
2 - مول سيكوك الخميس 09 يونيو 2011 - 02:22
الله يعز المنظمات الإنسانية الإجنبية التي تشفق على فقراء المرضى المغاربة أما كحل الراس ميحنشفيك هل سمعتم طبيب مغربي واحد قام بفحص مجاني للمرضى الفقراء في عيادته الخاصة ولو ليوم واحد فقط، لا رحمة ولا شفقة كين غير يا راسي ياراسي، أتمنى من وزراة الصحة أن تغير سياستها وقوانينها من أجل جلب أطباء أجانب من مصر والأردن والصين الأعلى كفاءة والأكثر الإنسانية والأقل كلفة، مريضنا معندو باس
3 - علي الخميس 09 يونيو 2011 - 02:24
الشكر موصول الى منضمي مثل هاذه الحملات الطبية ونامل ان تعم جميع الاقاليم المغربيةوشكرا لهسبريس
4 - rif الخميس 09 يونيو 2011 - 02:26
المرجو منكم فحص جيوب المواطنين فإنها فارغة وتحتاج إلى دعم حقيقي...
5 - omarion الخميس 09 يونيو 2011 - 02:28
العز لأطباء امريكا واوربا...هؤلاء هم الذين فهموا مهنة الطب النبيلة وأعطوها حقها يضحون بمالهم ووقتهم من اجل ادخال البسمة على الناس في مناطق مهمشة...اما الجزارة الذين عندنا في المغرب بالضافة الى ضعف مستواهم المهني وتكوينهم فانهم يرفضون الخروج عن محور الدار البيضاء القنيطرة الرباط...حتى بلغ الامر ببعض الطبيبات الفاشلات ان رفعن دعوى على وزيرة الصحة لنقض قرار تعيينهن خارج مدنهن الاصلية يا سلام...هل الفرنسيون والالمان أكثر وطنية منا....والله فرح قلبي لما رايتكم تأكلون الزرواطة يا معتوهون..يا جامعي الرشاوي والصدقات
6 - مالكولم إكس الخميس 09 يونيو 2011 - 02:30
بسم الله الرحمن الرحيم أنا قرأت الموضوع وأعجبني وهؤلاء الناس سواء مسلمين أو نصارى وملل أخرى أسأل الله أن يهديهم بعملهم هدا إلى الإسلام والله أستحي من قراءة مثل هده المواضيع يقطعون المسافات الطوال من أجل قرى نائية فسبحان من لاينسى من خلق أما المسلمين المغاربة بالخصوص ليس كلهم لأن فيهم ناس شرفاء لكن قلة للأسف فهم إما الأموال للعلاج أو مت.تحية للطلبة المشاركين واعلموا أن هدا العمل ستلقونه لن يضيع جهدكم لأن هؤلاء الناس في القرى منسيين وكأنهم ليسوا مسلمين أو مواطنين وإلى الله المشتكى.
المجموع: 6 | عرض: 1 - 6

التعليقات مغلقة على هذا المقال