24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

17/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2907:5813:1716:0318:2719:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟
  1. الوالي السيد .. "تحرري" خانه حماسه فوجه فوهة بندقيته إلى وطنه (5.00)

  2. "لقاء مراكش" يوصي بالتآخي والحفاظ على الذاكرة اليهودية المغربية (5.00)

  3. بعد 129 عاما .. الاستغناء عن خدمات الكيلوغرام (5.00)

  4. القضاء الأمريكي ينصف "سي إن إن" أمام ترامب (5.00)

  5. خبراء يناقشون آليات الاختلاف والتنوع بكلية تطوان (5.00)

قيم هذا المقال

3.86

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | سابقة من نوعها .. مسيحيون مغاربة يطرقون "مجلس اليزمي"

سابقة من نوعها .. مسيحيون مغاربة يطرقون "مجلس اليزمي"

سابقة من نوعها .. مسيحيون مغاربة يطرقون "مجلس اليزمي"

بعد شهور من بثّ مطالبها على شبكات مواقع التواصل الاجتماعي، نقَلتْ تنسيقية المسيحيين المغاربة هذه المطالب، في أوّل خطوة للتعامل مع إحدى المؤسسات الرسمية، إلى المجلس الوطني لحقوق الإنسان، الذي يرأسه إدريس اليزمي، حيث اجتمع ممثلو التنسيقية، أمس الاثنين، مع محمد الصبار، الأمين العامّ للمجلس المذكور.

اللقاء جاء بطلب من تنسيقية المسيحيين المغاربة، حسب ما أفاد به "مصطفى"، الناطق باسم التنسيقية. ويبدو أنَّ طرْقَ أبواب المجلس الوطني لحقوق الإنسان ليس سوى خطوةٍ أولى في مسار مخطط وضعه المسيحيون المغاربة للدفاع عن حقوقهم، كما يقولون، إذا قالَ "مصطفى" لهسبريس: "هناك مراحلُ أخرى من نضالنا؛ لكن لن نكشف عنها الآن".

مصدرٌ من المجلس الوطني لحقوق الإنسان أكَّدَ لهسبريس صحّة خبر اجتماع ممثلي تنسيقية المسيحيّين المغاربة مع الأمين العامّ للمجلس، بينما وصف "مصطفى" هذا الاجتماع بـ"المهمّ جدّا"، مضيفا أن "الأمين العامّ للمجلس الوطني لحقوق الإنسان استقبلنا بصدْر رحْب، وتناقشْنا في عدد من النقاط، ووعدنا ببذل مجهود للدفاع عن مطالبنا".

وقدّمَ ممثلو تنسيقية المسيحيين المغاربة إلى محمد الصبار، الأمين العامّ للمجلس الوطني لحقوق الإنسان، كتابا ضمّنوه مطالبهم، جرى توقيعه بمدينة تارودانت، داعينَ إيّاه إلى "الاستعجال في التعاطي مع قضيتنا نحن المؤمنون المسيحيون من أصل مغربي".

من جهته، لم يقدّم محمد الصبار أيّة وعود لممثلي تنسيقية المسيحيين المغاربة، خلال الاستقبال الذي خصهم به، بالاستجابة لمطالبهم؛ "ولكنّه وعدَ بأنه سيأخذها على محمل الجدّ"، حسب مصطفى.

ويبدو أنَّ التصريحات التي أدلى بها الملك محمد السادس لمجموعة من وسائل الإعلام المَلغاشية أثناء زيارته إلى مدغشقر شهر دجنبر الماضي، والتي قال فيها إنّ مفهوم إمارة المؤمنين يشمل كافة المؤمنين، من المسلمين وغير المسلمين، قدْ حفّزت المسيحيين المغاربة على المُضيّ قُدما في الدفاع عن مطالبهم؛ وعلى رأسها السماح لهم بممارسة طقوسهم الدينية علانية.

تنسيقية المسيحيين المغاربة قالتْ، في مستهلّ الكتاب الذي وجّهته إلى الأمين العام للمجلس الوطني لحقوق الإنسان، "إنَّ الظرفية مساعدة ومحفزة للعمل والمرافعة على ملفنا نحن المؤمنون المسيحيون المتشبثون بمغربيتنا والمستعدون للدفاع عن حوزة الوطن ضد أية محاولة للنيل منه؛ هو ما جاء في التصريحات الملكية الأخيرة المتعلقة بالمعنى المنطقي والمعقول لمفهوم إمارة المؤمنين".

وكانت التنسيقية قد رحّبتْ بتصريحات الملك محمد السادس، واعتبرتها "تصريحات غير مسبوقة"، كما اعتبرتها "إنصافا لنا نحن المغاربة المسيحيون باعتبارنا مؤمنين".

وأكّدت التنسيقية هذا الموقف في الكتاب الموجه إلى الصبار، بقولها "نؤكد أن تصريحات جلالة الملك تكريس لحقنا في الاعتقاد المكفولة بمضامين وأحكام الدستور المغربي والتي تتماشى مع التزامات المملكة المغربية في إعمال المواثيق الدولية لحقوق الإنسان".

تنسيقية المسيحيين المغاربة طرحتْ جملة من النقط قالت إنها تُملي "الاستعجال في التعاطي مع قضيتنا"، وصدّرتْها بـ"إننا أصبحنا لا نجد حرجا في الاعتراف بأننا مواطنون مغاربة نعتنق المسيحية، ولم نعد نشعر بالغربة في وطننا، رغم التضييقيات المستمرة علينا؛ لكننا ممنوعون من القيام بشعائرنا الدينية في الكنائس التي هي حكر على الأجانب فقط".

ومن بيْن النقط الأخرى التي أثارتها التنسيقية "خوفنا كمسيحيين مغاربة من الاستهداف من طرف المتشددين الذين لا يقبلون بوجود من يصفونهم "بالمرتدين عن الإسلام بينهم"؛ لكنها استدركت أنّ "المسيحيين المغاربة يشعرون حاليا بالأمن في المغرب، وإن كانت بعض الاستفزازات التي تواجه بعضنا تؤثر على المستهدفين منا".

ودعت التنسيقية إلى "إعمال مقتضيات الدستور الخاصة بحرية الاعتقاد وتطبيق توجيهات جلالة الملك محمد السادس المتعلقة بالمعنى المنطقي والمعقول لمفهوم إمارة المؤمنين، والتي تعتبر أن جلالة الملك محمد السادس، هو أمير لكل المؤمنين المغاربة".

مطالبُ أخرى يرمي المسيحيون المغاربة إلى أنْ يتوسّط لهم المجلس الوطني لحقوق الإنسان في تحقيقها؛ مثل السماح لهم بإقامة الطقوس المسيحية في الكنائس الرسمية، والدّفن بالطريقة المسيحية، وتمضين المقررات الدراسية موادَّ تشير إلى وجود أقليات غير مسلمة في المغرب. وفي هذا الإطار، قالت التنسيقية "إنَّ أبناءنا يدرسون في مدارس مغربية لا تتماشي وما يعتقدون".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (100)

1 - احماد موما الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 18:21
من حقهم ان يختاروا الديانة التي تناسب و يحتاجون لها... لماذا هذا الزخم اذا تمعنا جيدا في انفسنا من هم المسلمون....هم الذين يقيمون اركان الإسلام الخمسة اما الغالبية منا لا تهتم الا بارمضان و التراوح اذا من هم هؤلاء يعتبرون كالمسيح اذا كل واحد حر في الديانة التي تناسبه
2 - محنسر الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 18:22
هانية غير زيدو على الافارقا وسورين وزيد وزيد بلا فايدة مرحبااا بالجميع اما من ناحية الدين كيف قالو ناس زمان كلا نعجة كاتعلق من كراعتها
3 - رفيق الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 18:25
قال عز وجل : قل يا أهل الكتاب تعالو إلى كلمة سواء بيننا وبينكم ألا نعبد إلا الله ولا نشرك به شيئا
وقال أيضا:ومن يبتغ غير الإسلام دينا فلن يقبل منه وهو في الآخرة من الخاسرين
اللهم يا مقلب القلوب تبث قلوبنا على دينك
4 - عبد من عباد الله الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 18:26
اضحكني امر هاد الناس والله...تهنينا من الملاحدة خرجو اللادينيين شوية اللاأدريين واللائحة طويلة...غير قولو ليا شحال قابطين باش بغيتو تبيعو دينكم؟ الانجيل محرف بطريقة فلسفية زوينة تقدر تعجبك فالمعاملة بحالها بحال البوذية
وشكرا
5 - خديجة المزابية عاجل الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 18:29
المخطط وضعه الصهاينة و مخربي العالم العربي الإسلامي السني نعم الصهاينة و الغرب و الاستعمار.

- بما في ذلك تقسيم سايكس بيكو الشهير

فبعد المسلسلات المدبلجة الهدامة أو الماخور المكسيكي و مهرجانات العري و الفسق و موازين ثم مدونة الطلاق أو مدونة تشتيت الأسرة المغربية مرورا بجمعيات العلمانيات و المطلقات ثم جمعيات الأمهات العازبات و جمعيات اللقطاء ثم جمعيات االواطيين ثم المصادقة على زواج المثليين و السحاقيات ثم حقوق الشيعة و الدرز وووو ها هو الدور يأتي على المسيحيين المغاربة فهؤلاء مجرد مرتزقة مموالين من الخارج و أبناء فرنسا و أمريكا أو ما يسمى الخلايا النائمة les spionage . عملاء الغرب لتخريب المجتمع المغربي .

كجمعية مالي جسدي حقوقي الإفطار العلني و الجنس العلني
6 - عبد الله الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 18:31
أين كان هؤلاء من قبل ??هل ظهر عيسى عليه السلام من جديد??عودوا إلى رشدكم و دين أجداد أجدادكم.الله يهديكم و لا يديكم علينا ل جنوب السودان راهم دارو دولة مسيحية و انفصلو على السودان الأم سيرو وانسوهم .أما أوروبا عاقو بيكم.
7 - مغربية مسلمة الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 18:32
على الدولة ان تبني لاولادهم مدارس خاصة وتنشئ وزارة خاصة بهم تمنحهم مقررات تعلمهم شعائرهم وتلقنهم دينهم .
الله يهدينا ولااله الا الله محمد رسول الله
8 - Boston الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 18:39
""لكم دينكم ولي دين""كل سيحاسب على معتقداته
9 - BENAIISSA الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 18:40
اللهم احفظ هذا البلد من شر هذه الفتن التي أصبحت واقعا معاشا... واحفظ أبنائنا من أن يظلوا أو يفتنوا في دينهم..
خطوة خطوة سوف يتمكن هؤلاء من بسط آرائهم.. سوف نجدهم بيننا في الكتب المدرسية.. الراديو...التلفاز العمومي... يبشرون ويدعون الى التنصير..
عما قريب سوف نحس بغربتنا في ديننا ووطننا
لا حول ولا قوة إلا بالله
10 - mowaten الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 18:43
بدء مشروع تقسيم البلاد ... !
11 - المتشدد الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 18:47
لردة هي مصطلح إسلامي يشير إلى ترك الإسلام بعد الدخول فيه وهي الرجوع عن دين الإسلام إلى الكفر والمرتد على الحقيقة: هو الذي يكفر بعد إسلامه كفرا بواحا، (ظاهرا) بقول أو فعل أو اعتقاد، مثاله: أن ينكر معلوما من الدين بالضرورة، كأن ينكر فرض الصلوات الخمس؛ فيرفع إلى القاضي الشرعي، وهو وحده المخول بتنفيذ الأحكام الشرعية

لامكان للإخــوان المــرتــدّون بيننا لا اقصد الاجانب
الاجانب يجب ان نرحب بكم ونحسن معاملتهم بل اقصد الخونة اللذين تركو دينهم الاسلام .
كما ان الملك ليس ملك المرتدين عن دين الإسلام لأن الردة خيانة عظمى، والخائن لا بد أن يعاقب على خيانته سواء خان دينه أم وطنه.
12 - مغربيي الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 18:49
حسب القانون و حسب إمارة المؤمنين يجب محاسبت كل مرتد عن الدين...إلى كنا كنعتبر راسنا دولة إسلامية(هؤلاء ليسو مسيحين مغاربة لأنه مرحبا بكل مسيحي أما هؤلاء يعتبرون مرتدين).......يوما بعد يوم يسير المغرب نحو الهاوية.ماذا ينتضر المسلمون أليس لكم غيرة على دينكم....لما لا تخرجون للشوارع حفاضا على القيم و الأخىاق و الدين وتتركون الميادين فارغة للملحدين والمفسدين
13 - BON ELEVE الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 18:54
يا حبيبي ياليل عليك يامغرب ، كل هذا موجود في هذه الأرض السعيدة ونحن عنه غافلون ، لا عليك يا حبيبي حتى المسلمون عندنا منافقون ، فلا عتاب عليك ، اتمنى فقط أن تكونوا مسيحيين حقيقيين ولستم عملاء مخابرات أجنبية !
14 - الخسين الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 18:55
وهناك ملل ونحل اخرى تفكر في الاشهر القادمة لمقابلة رئيس مجلس حقوق الانسلن لمطالبة باعتراف بها وهي الطائفة القديانية.
والطائفة البودية.
والطائفة البهائية.
والشيعة.
هاؤلاء الطوئىف هدفها معروف عند الجميع وهو زعزعة الامن في البلد
وهي لاتعمل لوحدها بل وراءها مؤسسات من الخارج تقدم لها الدعم .لان البلد الوحيد الذي يتمتع لحد الان بالاستقرار في العالم العربي.والاسلامي.
15 - Mjid الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 18:56
حداري بللعب بالتار الدين قناعة اولا وليس اجبار تناول المشكل بهدوء ومن الزاوية الحقوقية هو السبيل السليم
16 - نجار الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 18:58
مهم هذا الامر بالنسبة إلي كوني نجارا، لأني سأعمل لهم أيقونات خشبية لمريم و لإلههم عيسى . وسأعمل على تزيين أديرتهم بالخشب اللامع.وسأصنع لمعارضيهم عصيا خشبية للضرب على القفا اقول قولي هذا وكفى آ سي مصطفى
17 - البّا نضي ولد رقية٠ الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 19:03
إذا كان جاري مسيحي أو وثني و يحترمني ليس عندي مانع في العيش بجواره.
18 - Karim الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 19:04
Chacun est libre de prier comme il veut.
Yak chacun est responsable de ses actes devant dieu. Donc ils sont libres.
Qui veut être athée, chrétien, juif, bouddhiste, non religion.... Il fait
19 - الوطنية الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 19:04
المغرب بلد مسلم ومن أراد الخروج عن الديانة الاسلامية لا مكان له بيننا رغم ان الاسلام يدعو الى التعايش السلمي ولكن مع من كانوا أصلا مسيحيين اما المرتدون فليبحثوا لهم عن مكان يواصلون فيه النضال
20 - نبيل القنيطرة الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 19:05
بغيت غير نعرف أولاد هؤلاء من الفقراء واش تايقراو فالمدارس العمومية أو الخاصة حيت التعليم المغربي فيه القران و التربية الاسلامية واللي كايجيب نقطة 0 في مادتين لازم يسقط اذن كيفاش كايديرو ياكما "ديسبونسي" شهادة طبية أنها كتضربهم اللقوة في هاتين المادتين بحال مادة الرياضة
اللهم الى كانوا كيقراو فالبعثات الاجنبية ونعلم مصاريفها خيالية
أم أنهم يمنعون أبناهم من التعليم وهذا قمة التخلف لأنه بذلك اعتنقوا ديانة تمنعهم من التعلم
وسيروا كونو تحشموا أشمن حقوق الأقليات واش بغيتو تردونا بحال لبنان
ها السنة ها الشيعة ها الدوز ها المسيحيين ها الأحمدييين ها البوكليب الكحل وحتى هاد المجلس ديال حقوق الانسان حصوا يجمع راسو شوية والا نسدوه كاع باركا علينا من هاذ الحقوق ديال الانسان
هذا المجلس بحد ذاته يعني ضمنيا أنه مازالت الحقوق مهضومة في البلاد
راه كيدافع غير على الشواد و المنحرفين و الخونة و الارهابيين ووووو
مابقا عدنا حتى شي معتقل سياسي أو معتقل رأي
21 - Hassan ch الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 19:08
في إعتقادي قضية الإيمان والديانة تضل حرية خاصة وليس لمقاومتها بقوانين منع. (لكم دينكم ولي ديني) المسلمون لا يمنعون من ممارسة ديانتهم في الدول المسيحية، لذا نحن مرغمون على السماح لهم بممارسة طقوسهم في بلادنا، المغاربة منهم والأجانب
22 - الوطنية الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 19:12
كلمة صاحب الجلالة يعني بها المسيحيين الاصليين وليس الذين باعوا دينهم بالمسيحية ولا تستغلوا تحريف الخطب من أجل الوصول الى مرادكم ألا أفشل الله مخططاتكم ونصر الإسلام والمسلمين
23 - احمد الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 19:14
هادو كسلاء ... إما يقصدون المال الساهل أو لم يقدرو على الوضوء...
فإدآ لن يقبل منهم و بهدا يكونون
شياعا !
24 - صقر الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 19:15
لقد كفر الذين قالوا إن الله هو المسيح ابن مريم وقال المسيح يابني إسرائيل اعبدوا الله ربي وربكم إنه من يشرك بالله فقد حرم الله عليه الجنة ومأواه النار وما للظالمين من أنصار ( 72 ) لقد كفر الذين قالوا إن الله ثالث ثلاثة وما من إله إلا إله واحد وإن لم ينتهوا عما يقولون ليمسن الذين كفروا منهم عذاب أليم ( 73 ) أفلا يتوبون إلى الله ويستغفرونه والله غفور رحيم ( 74 ) ) 
( ما المسيح ابن مريم إلا رسول قد خلت من قبله الرسل وأمه صديقة كانا يأكلان الطعام انظر كيف نبين لهم الآيات ثم انظر أنى يؤفكون ( 75 ) قل أتعبدون من دون الله ما لا يملك لكم ضرا ولا نفعا والله هو السميع العليم ( 76 ) ( لقد كفر الذين قالوا إن الله هو المسيح ابن مريم ) ( وقال المسيح يابني إسرائيل اعبدوا الله ربي وربكم إنه من يشرك بالله فقد حرم الله عليه الجنة ومأواه النار وما للظالمين من أنصار ) 
25 - سعيد السوسي الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 19:18
الى كل من تنصر . ارجوكوم اقرؤ نشيد الانشاد 16/5
بالعبرية و ترجموه الى العبرية سوف تستنتجون شيأن
الاول ان الانجيل محرف . تحريف اسم محمد الى مشتهيات
و الثانية انكم سوف تعرفون ان الانجيل وعد بقدوم رسول اسمه محمد كلامه عذب
و في الاخير سوف ترجعوا الى طريق النور الاسلام
26 - المسلم اقوى بايمانه بكل الرسل الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 19:28
انه الرعب من اكتساح الاسلام للعالم وأقول لهؤلاء انكم تحاولون عبثا تشكيك المسلمين في دينهم وزعزعة عقيده فالمسلم يعلم انه الأقوى وأكثر أمان يوم القيامة بتوحيده لله و بايمانه بكل الرسل والكتب السماوية عكس الديانات الأخرى
27 - Amir الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 19:28
لم تبقى هناك أي دولة في العالـم خالصه دينيا أو عرقيا أو أو.... والمغرب سوف لا يكون الاستثنائ طبعا. إذن من الحكمة التعامل مع هذه الأمور بهدوء. وليكون الاحترام هو الرابط والسايد بيننا للحفاظ على السلم والتعايش المشترك. غير ذلك يعني الدخول في متاهات لا أحد يقدر التنبؤ بنتائجها والمشرق العربي لخير دليل على ذالك. كما يعلم الجميع التعصب الديني لا تقل خطورته عن انفجار أكبر قنبله نووية والسلام على من اتبع الهدى.
28 - عبدالله الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 19:31
ما الدي يريدونه من حقوق يتمتع بها المسلم ولا يتمتع بها غيره.؟
لا شك انهم يريدون حصصا من الوظاىف في الوزارات والجماعات وفي البرلمان والمؤسسات. ثم اراضي لبناء الكنائس!
وهو ما سيطالب به بعدهم الشيعة من باب الأولى. ولنتهيا للطائفية لبنان
قليل
29 - مغربي من الريف الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 19:31
في نظري المتواضع انا كمغربي مسلم لن ولن اغير ديني وحتى ولو أعدمت لأن الدين الإسلامي دين الحق ولن يقبل منا بعد الرسالة المحمدية إلا الإسلام. ولكن هؤلاء ندعو لهم بالهداية ولا نعاديهم لأن الإسلام دين التسامح والموعظة الحسنة فالله يهديهم.
30 - رشيد من ألمانيا الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 19:32
لو نفع الحب وحده لنفع أباطالب عم الرسول صلى الله وعليه وسلم.


*علامة حب الرسول صلى الله وعليه وسلم اتباع سنته*


◉ قال الحسن البصري - رحمه الله :

☜ إنه من أَحبَّ قوماً اتبع آثارهم، و لن تلحق بالأبرار حتى تتبع آثارهم،

- و تأخذ بهديهم ،
- و تقتدي بسنتهم ،
- و تصبح و تمسي و أنت على
منهاجهم حريصاً أن تكون منهم ،
- و تسلك سبيلهم ،
- و تأخذ طريقهم ،
- و إن كنت مقصراً في العمل فإن مِلاكَ الأمرِ أن تكون على استقامة ،

☜ أَمَا رأيت اليهود والنصارى و أهل الأهواء المردية يحبون أنبياءهم ليسوا معهم ؛ لأنهم خالفوهم في القول و العمل، و سلكوا غير طريقتهم فصار مأواهم النار ؟
نعوذ بالله من النار .

31 - اكادير الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 19:33
اللهم ان نعوذ بك من الكفار والمنافقين ومن شرهم
نعوذ بك اي يعني نلجاء اليك من نشر سمومهم بيننا
فلا مرحبا بالمرتدين والههم المصلوب
المسحيين المغاربة !!! و زوينة عوتني هذي
ان الدين عندا الله الاسلام ومن يبتغ غير الاسلام دينا فلن يقبل منه وهو في الاخرة من الخاسرين .

المرجوا النشر
32 - بوسكة الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 19:33
نذكر لهم جرائم الصلاعمة من حروب وفتوحات فياتي الصلعمي ويقول ماذا عن ماو وهتلر وموسوليني
نذكر لهم السبي والجواري في دينهم فيقول الصلاعمة ماذا عن العاهرات والافلام الاباحية
نذكر لهم مساوء دينهم فيقول الصلعمي لم لا تنتقد المسيحية واليهودية
نأتي للقران وتفسيراته المتعددة والناسخ والمنسوخ فيقول الصلعمي بقية الكتب حرفت وهو لا
نذكر لهم ما يفعله الدين من جعل الصلعمي حمار يقول لك لم لا تتكلم عن ما تفعله الرأسمالية والشيوعية
نذكر لهم جرائم صلعم وابو بكر وعمر يقول لم لا تذكر جرائم الغرب وامريكا
ويستمر (الاستحمار الاسلامي)
وتماما ينطبق عليه هذا المقولة
هو اشبه بمن يكون لباسه الداخلي ملئ بالبراز ويقول لم لا تقولوا لجاري ان رائحة فمه كريهة
33 - المسلم الاحمدي الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 19:39
قبل سنوات التقيت بالمدعو مصطفى الذي يترأس أيضا حملة التبشير بالصليب في المغرب التقيت به في مدينة اكادير بعد قدم اليها من تارودانت. فقدم لي الانجيل بعهديه القديم والجديد وبعض الكتب.
فعرفني بمهندس مصري كان حاضرا معه يقيم بمدينة أكادير
وبعدها كان هذا المصري يتصل بي دائما فالتقيت به فسألني هل قرأت الكتاب المقدس فقلت له نعم بدأت قرأته وسألني هل قررت أن تدخل المسيحية . فأخبرته أن المسيح في الكتاب المقدس لم يمت على الصليب بل نجا منه وهاجر ولم يرفع الى السماء قط!! وأنا كمسلم فمن عقيدتي أؤمن بوفاة عيسى عليه السلام كغيره من الانبياء ومن مات لا يعود. فبهت الذي كفر !! أقسم لكم أنه صدم بالجواب فما كان منه الا أن قال لي: سأصلي من أجلك وطلب الانصراف .
اخواني: السلاح الوحيد للقضاء على التبشير المسيحي هو الايمان بوفاة عيسى بن مريم عليه السلام . فحياة المسيح في السماء هو الركن الاساسي في الدين المسيحي وهو السلاح الذي يستغله النصارى للهجوم على الاسلام.
ألرسولنا الموت والحياة لعيسى؟ تلك قسمة ضيزى مالكم لا ترجون وقارا لسيد السيدين محمد المصطفى صلى الله عليه وسلم
34 - لاديني الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 19:41
ياك تايقولو المسلمين يتسمون بالأخلاق النبيلة وخصوصا التسامح وحب الآخر مهما كان. ويتشدقون بلكم دينكم ولي دين. ومنين تاتجي تشوف الواقع أو تقرأ التعليقات تصيبك حالة من الذعر لكمية الحقد والكره الدفينة في قلوب خير أمة أخرجت للناس.
الله يعطينا وجهكم يارباعت المنافقين.
أفسد خلق على الوجود هو انتم. لو كان الله يحبكم لما كنتم تتذيلون جل القوائل في كل المجالات.
لن يرضى عنك المسلمون حتى تتبع ملتهم و تقوم بما يرضيهم.
35 - الناظوري الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 19:44
صدق من قال : جاء الإسلام غريب و سيعود غريب..
36 - عبد الله الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 19:44
على هذ القبال غير نغيرو ديك النجمة الخماسية لي كترمز لخمسة صلوات فالراية المغربية ونبدلوها بالصليب ونجمة داوود
37 - Adilusa الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 19:44
بل مرتدون من الإسلام للنصرانية... أما المؤمنون الغير مسلمين بالمغاربة هم اليهود فقط...
38 - عرنوص مول الكرموص الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 19:50
أتركهم يعطيهم الازمي حريتهم عسى ان تكرهوا شيئا وهو خير لكم الازمي لايقدر على منحهم كل الحقوق لان المسيحيون فيهم حاجة زينة هم بناء المستشفيات وتهالاوا في المرضى واقريوا مزيان هذا ملا تطيقه بلادنا عزيز عليها الجهل والمرض
39 - hill الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 19:51
الدليل على ان الاسلام ليس سوى ايديولوجية عنيفة هو كون المسلمين لا يقبلون بما يسمونه المرتد اي غير المسلم من والدين مسلمين , ويعتقدون ان اسلامهم حقيقة غير محرفة و هم بذلك يملكون الحقيقة! ولا تجد مسلما يستدل بالعقل وحده,بل تجده يستشهد بكتب القرن السابع من دون برهان علمي, ويمزج الغيبيات بالاشياء الواقعية حتى اصبحت بلاد المسلمين اتعس مكان يسوده الحقد و النفاق و تسلط الحكام المقدسين و تفشي ثقافة الفقر و الجهل.
40 - محمد الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 19:52
أما هؤلاء الذين تمسحوا فإن ذنبهم في رقاب من أضاع حق المسلم في وطنه وجعله يعيش فقيرا محروما مهضوما مهانا يستعبده بالدين .
41 - أقبال حسن الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 19:53
السلام عليكم
أولا هاؤلاء لا يستحقون الوقت إذا كان عيسى عليه السلام يوصي المسيحيين بالتباع سيدنا محمد .وهاذ الكلام موجودفي الإنجيل
اللهم ارحم ملكنا الحسن الثاني
42 - محمد القصابي الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 19:54
هاد حقوق الانسان كيدفعو غير علا الكواريت بحالهم اما المسلمون الذين يعذبون في العالم او الامائة الذين يعزلون او المرتب الذي كتخلص به الدولة الامام ماش اهانة واصحاب حقوق الانسان ريحتكم عطات فينما ناض ش برهوش باس برهوشة تجيو نتوما تبداو تشرعو في فامكم فينكم اصحاب حقوق الانسان مل قناة صرف الصحي 2M دخلت (لبرونو ) حت لديور ديال ناس ولا هادي دنيا هانية مل غادي يستاجبو ليهم المطالب ديالهم يقولوا لك خاصنا امير ديالنا يكون مسيحي واكادو اجزم ان وارء هؤلاء منضمات لتدمير المغرب ووحدته فقد كان النصاري في احد المناطق المغربية يعترضوا المسلمين في طريقهم الي صلاة الجمعة ويقول له خذ 200 درهم واجلس معانا ساعة في الكنيسة فيستجيبو ضعاف النفوس نسأل الله السلامة
43 - marbia الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 19:54
هاؤلاء مرتدون المسحيين حرفوا الانجيل بقولهم الاه والابن الله لم يلد ولم يولد قالو ان سيدنا عيسى صلب مذكور في القران انه ما صلب لكن شبه لهم فكيف ترك ا عرف عنا الذكاء لا اظنكم بلداء حتى تتركو دينكم انتم بعتم انفسكم لا نتق فيكم ستبعون حتى بلادكم
44 - رشيد من ألمانيا الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 19:55
جاب : 
"معنى " مسيحي " نسبة إلى المسيح بن مريم عليه السلام ، وهم يزعمون أنهم ينتسبون إليه ، وهو بريء منهم ، وقد كذبوا ؛ فإنه لم يقل لهم إنه ابن الله ، ولكن قال : عبد الله ورسوله . فالأولى أن يقال لهم : " نصارى " ، كما سماهم الله سبحانه وتعالى ، قال تعالى : ( وَقَالَتِ الْيَهُودُ لَيْسَتِ النَّصَارَى عَلَى شَيْءٍ وَقَالَتِ النَّصَارَى لَيْسَتِ الْيَهُودُ عَلَى شَيْءٍ وَهُمْ يَتْلُونَ الْكِتَابَ ) البقرة/ 113" انتهى .
45 - مهاجر الى الابد الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 20:04
مبروك عليكم انت نائمون وحركة التنصير على قدم وساق وعرابيه مسيحيو ابمهجر من الاقباط وغيرهم وممن غرر بهم واصبحوا مسيحيون وهم ينشرون الكراهية ويتعرضون لرسول الامة بالسب والقدح ومنهم من له صفحات على الفيسبوك باسماء مستعارة اما من هم مسيحيون في الاصل ويحترمون الاسلام ونبي الرحمة فلا غبار على ذلك
46 - امازيغي الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 20:04
الانسان يزداد حرا ثم يختار الديانة التي يراها مناسبة له او يبقى لادينيا وهذا حق من حقوق الانسان الا ان الاسلاميين يرفضون كل من هو يختلف معهم في العقيدة والرائ لانهم لا يؤمنون الا بالائ الواحد الا وهو رائيهم ولا بعقيدة اخرى الا عقيدتهم . انهم ضد الدمقراطية وحقوق الانسان وخاصة حقوق النساء. انتم يا اخواني مغاربة ومن حقكم اختيار عقيدتكم الدينية والمغرب وطنكم.
47 - مهاجر الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 20:05
سمعنا كتيرا عن التنوع التقافي لبلدنا المغرب تم التعايش السلمي الدي يجمع المسىمين واليهودالمغاربة داخل المملكة لكن الدي لم يخطر على بالي هو ضهور المسيحية في المغرب لكي نسمع اليوم مغربي مسيحي وغدا مغربي هندوسي ثم مغربي بودي اومجوسي اوووووووو لاحول ولاقوة الا بالله.
48 - جمال الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 20:20
According to my experience. I would say this individuals need help. Some have done so because of though parenting others because I'd traumatic events involving الفقيه. And do on.
In addition to Amazigh movement, Shia movement and the gay right movement. This individuals are once again victims of foreign manipulations. In intent to inihilate Islam from the face of the earth. I am sure the government is aware of this, but hope they don't fall for the world human right standard that ruined the values of many many nations. انا لله و انا اليه راجعون
و جعلنا على قلوبهم اكنة ان يفقهوه
49 - Mjid الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 20:20
شعب المغرب يتعايش مع الجميع وهده ميزة حضارية راءعة تحسب له وتناول بشكل راقىً دون تعصب مفتعل والمطلوب هو عدم التعايش مع رموز التضليل والفساد والاستبداد
50 - sólo opinión الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 20:21
غريب وعجيب أمر هؤلاء!! لا يرون ولا يفقهون شيئاً،،لايرون كيف وصل دين الله الحق إلى كل بقعة في الأرض في أوروبا نشهد يومياً دخول المسيحيين وغير المسيحيين والأغلبية منهم من طبقات مثقفة ومناصب عليا، أما هؤلاء المرتزقة لايمثلون ولايدافعون عن اي دين والحمد لله على نعمة الإسلام
51 - niet الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 20:23
les barbus suffisent avec leur fascisme étouffant ,
maintenant le maroc s'enrichit en plein jour d'autres fascistes qui dépendent du vatican,
ne pas leur permettre de propager leur virus, le moyen orient suffit ,le liban, la syrie l'irak,
s'ils se sentent chrétiens, qu'ils soient discrets pour ne pas créer de l'anarchie,
la personne qui les a reçus a eu tort,ce n'est pas son boulot
52 - هروكي الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 20:24
مواقعنا الإجتماعية مخترقة من طرف جيوش الفاتكان وكثير من خنازير الأقباط لشتم ديننا الحنيف، من المستحيل ان يوجد مغربي أصيل يشتم دين والديه وأجداده الى القيط او المريض .
لقد كفر الذين قالوا إن الله هو المسيح ابن مريم "صورة الماءىدة"
53 - مهاجر الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 20:25
الى كل مسيحي عندي سؤال انتم تقولون ان المسيح عليه السلام ضحى بنفسه من اجل خطايانا و بعد ثلات ايام قام من قبره حسب زعمكم يعني رجع الى الحياة ...سؤالي هو كالتالي :هل كان يعلم المسيح عليه السلام انه بعد ان يضحي بنفسه سيقوم من قبره حيا ...اذا كان الجواب نعم فهل يمكن اعتبار شخص ما ضحى بنفسه وهو يعرف انه سيرجع من الموت او بعبارة اخرى انه لا يموت بطبيعة الحال لا فالتضحية معناها الموت في سبيل شيء ما ...اما اذا كان الجواب لا فلماذا تقولون انه الاه ابن الاه وهو لا يعلم.
54 - mounir الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 20:28
اذا كنتم مسيحيين ابا عن جد فلا مانع ولكن اي حقوق تطلبون في بلد الحرية فكناءىس العبادة موجودة و متوفرة منذ زمن و لا اظن بثاثا ان يمنعكم احد من المغاربة ان تؤدوا مناسككم .اللهم ان كنتم انتم من تريدون ان تصدونا عن السبيل لقوله تعالى : و لا يزالون يقاتلونكم حتى يردوكم عن دينكم ان استطاعوا.
اما ان كنتم مسلمين ممن انقلبوا عن دينهم فيجب فيكم حكم الردة والله اعلم
55 - الــشــ الأخضر ــعــاع الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 20:33
بعد أن سبح في نفق لزج ومُظلم لمسافة ظنها دهرا لا ينتهي،وبعد أن تخلص من ملايين المتنافسين،هاهو أخيرا ينجح في تحقيق إنجاز لا يُمكن أن يوصف إلا بكونه معجزة.
كان من الضآلة بحيث لا يمكن رؤيته بالعين المجردة بهيأته التي تشبه عود الثقاب،أو شرغوفا بذيل طويل لما تظهر أطرافه،وهاهو يكبر تدريجيا بعد أن لم يكن شيئا مذكور،لقد صار كتلة من لحم أخذت تنقسم على نفسها وتنقسم...هاهو الرأس قد تميز،هاهي الأطراف قد برزت،يبدو أنه عجل،كلا إنه جرو،بل شبل...لكنه لا يملك ذيلا،ألا يكون صغير شمبانزي؟
لا يدري كم مرّ عليه من الوقت وهو سابح في قوقعته،لم يرَ شمسا ولا قمرا،لم يعرف ليلا ولا نهارا،كل محيطه ظلام وسكون وإن تناهى إلى أذنيه الصغيرتين مؤخرا كثير من الضجيج والصخب.
وذات يوم،و دون سابق إنذار،انفتح سقف قوقعته فغمر وجهه ضوء باهر،وصمّ أُذنيه مزيد من الضجيج والصخب،أمسكه أحدهم بالمقلوب،وانهال على ظهره ببضع ضربات،وبين الدهشة والفزع لم يملك إلا أن ينفجر باكيا،وفي دقائق معدودة تمّ تحديد اسمه ودينه ومذهبه.
كان يردد في سره:"أيها الأغبياء،لقد كان هنالك باب في الأسفل و أبيْتُ الخروج منه،فلماذا فتحتم السقف،لماذا فتحتم السقف"؟
56 - sólo opinión الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 20:36
(إلى اللاديني)
أصحح (لن ترضى عنك اليهود والنصارى حتى تتبع ملتهم)
من تعليقك عبرت عن مستواك هل هذا هو رأيك في حب الله لعباده يظهر انك لم تدرس جيداً ولا تعرف تاريخ المسلمين ياغبي كفانا شرفا بسيد الخلق محمد صلى الله عليه وسلم لا ادري هل التقيت يوماً منافقا بزي مسلم وعلى مايبدو من تعليقك تأثرت به فالطيور على اشكالها تقع اذهب وابحث عن تاريخ المسلمين الحقيقيين الذين تركوا بصمتهم وكانوا السباقين الى اغلب المجالات والمسلم الحقيقي يترك بصمة اينما حل وارتحل والحمد لله أرى ذلك يومياً في حياتنا التي نعيشها هنا في اوروبا
57 - عبد الله الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 20:43
صاحب التعليق إن قلنا لهم قالوا لنا
هذه طريقة قديمة في الحوار والحجاج وكلامك كذب وأنت تعرف أنك كاذب وتنافق نفسك والآخرين وإنما قال لكل من أراد أن يقول ماشاء قوله
قل ياأيها الكافرون لا أعبد ماتعبدون ولا أنتم عابدون ماأعبد ولا أنا عابد ما عبدتم لكم دينكم ولي دين
وأنهى الكلام مع أي كافر مهما كان وفي أي ملة كان مسيحي يهودي بوذي إلحادي مرتدي
ومن قرأ القرآن يجذ فيه من الآيات الدالة على الحجج والبراهين على خاتمة الدين الإ سلامي لجميع الديانات ولجميع الرسالات السموية
وللذي يقول لوكان الله يحبكم لما تد يلتم قائمة الأ مم في جميع الميادبن أقول له إن الإ سلام لم يأتي لكي يعلم الناس كيف يعيشون في الرفاهية والملدات ويتألمون لفقدانها أشد ما يكون الألم
وإنما جاء الإ سلام ليعلم الناس العقيدة الصحيحة التي يجب أن يعيش بها في السراء والضراء وفي المكره والمنشط
فال تعالى :(ألم أحسب الناس أن يتركوا أن يقولوا آمنا وهم لا يفتنون)
58 - مول الديطاي الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 20:43
أقسم بالله كاين شمغاربة مغيهناو حتى يولي المغرب بحال سورية عاد يجمعو صيكانهم ويبداو يقلبو على فين يمشيو كلاجئين و يبداو يمدوا يديهم للهلال الأحمر يطلبو الخبز و الما . وكل دولة تجري عليهم أو تجمعهم في بلاصة بحال البهايم . راه هاد رئساء الجمعيات كيقول نخرب باباها و راني ضامن كونت في البنك بالملاير يضمني و يضمن ولادي حياتنا كلها في الخارج . و أصلا ولادهم ولدوهم في الخارج في كندا أو أمريكا تحسبًا لأي مشكل في المستقبل ضمنوا ليهم الجنسية إلى وقع مثلا إضطراب مثل تونس أو سورية يتوجهوا لسفارة كندا أوأمريكاو يخويو المغرب في ضرف ساعة من الزمن تاركين وراهم حقوق الإنسان و الحيوان و النبات وكل شعاراتهم
59 - mohamed الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 20:43
إن الذين كفروا من أهل الكتاب والمشركين في نار جهنم خالدين فيها أولئك هم شر البرية .
دين صنع من طرف بولص أو شاؤول الطرسوسي الفريسي الدجال و في مجمع نيقية عندما دمج الكتاب المقدس بديانة روما الوثنية التثليتية... أعود بالله من الظلال
60 - Abdou الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 20:45
L etat marocain doit garantir le droit de culte à tous les citoyens.un musulman peut changer sa religion . Dieu qui va le juger après la mort
61 - يوسف الزروالي الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 20:56
ارد على صاحب المقال رقم 33، بقوله تعالى في سورة نوح: "وقال نوح رب لا تذر على الأرض من الكفرين ديار إنك إن تذرهم يضلوا عبادك ولا يلدوا إلا فاجرا كفارا." صدق الله العظيم.
62 - جمال الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 20:59
جميل مغرب التعدد والتنوع في إطار الوحدة وجميل أن نحترم إرادة الله:وَلَوْ شَاءَ رَبُّكَ لَآمَنَ مَنْ فِي الْأَرْضِ كُلُّهُمْ جَمِيعًا ۚ أَفَأَنْتَ تُكْرِهُ النَّاسَ حَتَّىٰ يَكُونُوا مُؤْمِنِينَ /يونس..... ولو شاء ربك لجعل الناس أمة واحدة ولا يزالون مختلفين ( 118 ) إلا من رحم ربك ولذلك خلقهم وتمت كلمة ربك لأملأن جهنم من الجنة والناس أجمعين ( 119 ) )
63 - حرية المعتقد الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 21:15
وحيث ان المغاربة اصبحوا مسيحيين مالمانع اذن من يبيع بقال الاحياء الشعبية جميع انواع الخمور والجزار يبيع لحم الخنزير مادام ان هناك مغاربة مسيحيين . يريد الله بكم اليسر ولا يريد بكم العسر /هذه هي الحرية هذه هي الديمقراطية .كلها يعتقد اللي بغا !
64 - anis الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 21:39
Je suis pour que notre pays deviens démocratique laïque, pour que chacun es sa propre liberté
65 - مرتن بري دو كبس الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 21:40
الدين عند الله الاسﻻم...ومن يبتغ غير الاسلام دينا .فلن يقبل منه....وفي الختام لكم دينكم ولي دين...اجتنبوا الفتنة وﻻ تحاولوا نشر سمومكم في اوساط اامسلمين ااشباب والاطفال..لاننا لا نرض لابناءنا الكفر.كما لا يرضاه الله لنا..
66 - عمر الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 21:44
في الحقيقة نحن العرب بعدين عن الإسلام والمسلمين ، كيف نعرفو المسلمين الحقيقين،المسيح معترف بها في القرأن ، قصة مريم وعيسى ، ولكن لا يمكن ان يكون
الإنسان يكدبون ويفسدو ويقول أنا مسلم أو يعتدر ، كل بني أدام خطأ يعني يتلاعبو بكلام الله ، ولهدى كل من يكدب فهو غير مسلم ، الإسلام بعيد عنا ، أصبحا
نعيش في وهم وخرافة نصنعو الفثنى وضلم وكدب والارامل والفقر والبطالة واليتامى هدى الواقع الآن ،ديننا الحنيف كل ما حرم الله لم يعد يهمنا مثلا" كدب
وفساد وظلم وطمع الدنيا لم يؤمنون بالله ورسوله كل ما يهمهم الدنيا
67 - عبو الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 21:47
القرآن يأمرنا أن نتحمل مسؤولياتنا بخصوص الدين بدعوى هذا ما وجدنا عليه آباءانا بل يأمرنا بالاختيار الواعي الحر (لا إكراه في الدين ) المبني على الرشد وليس على ما وجدنا عليه آباءانا ( فالدين بالنسبة لي كما وجدته ووعيته في تنشأتي يختلف عن الدين الذي أجده في القرآن:فالقرآن لا يدعو لقتل المرتد
( إن الذين آمنوا ثم كفروا ثم آمنوا ثم كفروا ثم ازدادوا كفرا لم يكن الله ليغفر لهم ولا ليهديهم سبيلا)سورة النساء.
الذين آمنوا بعد كفرهم لم يامر الله بقتلهم ......إذا من أمر بقتلهم ؟الآباء الذي أصبح أمرهم دين غير دين الله كما هو في القرآن .والأمثلة كثير إلا أننا هجرنا القرآن واتبعنا هذا ما وجدنا عليه آباءانا.
68 - هارون الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 22:05
صافي اخترقوا أبواب العقوبة لمؤسسة اخرى . انا معرفتش كيف وقع هذا الشي واش ما بقا للمجلس شغال غير هاذو او ماذا ؟
69 - مغربي وجدي الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 22:09
ومكرو ومكر الله والله خير الماكرين
70 - ساخط الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 22:15
انا فالحقيقة الدي يخيفني ويقلقني ليس هده الجمعيات المدافعة عن مايسمئ بحقوق الانسان ووووو.بل الدين يحكمون هاته البلاد .فاما هم غافلون او متواطئون .الكل يعرف المخطط المحبوك لتشتيت العالم الاسلامي ككل.هناك من يظن ان المغرب يعد الاستتنائ.كونوا علئ يقين ليس هناك استتنائ.الكل في الهوئ سوئ.
71 - Mohammed الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 22:22
لقد اختلط الحابل بالنابل وما عساني أن ازيد على ما كتبه القراء الكرام. أظن أن الديموقراطية اخدها البعض في بلدنا من الزاوية الغير الصحيحة وأن كل ما يدور في بلدنا من حراك و مد شيعي ومد مسيحي ووووو كل مدفوع من اجله مسبقا وفهم الجميع أن كل من يطالب ويرفع الشعارات يعمل حسب أجندة خارجية. حفظ الله بلدنا من الفتنة وهذه التحركات المشبوهة
72 - نانو الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 22:36
هذه حملة للتنصير ومتاكد بان النصارى والملحدين ورائكم
73 - aniiiiiiiiiiiiiiis الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 22:50
A dine 3inda. Allah. Al Islame, mais c quoi sa je trouve que c'est de l'égoïsme, toute les religions ont un seul but c'est dieu , regarder les européen comment ils vivent , je trouve que c'est eux qui doivent aller au paradis, et je trouve que les musulman pensent qu'ils sont supérieure aux autres juste car il s ont connue le coran
74 - لاديني الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 22:56
الى 57 الصولو أوبينيون
لا داعي أن تصحح فأنا قصدت ماقلته لأنه هذا هو الواقع اللي نعيشه، وبما أنك تعيش في أوربا فانك تعلم أن أغلبية الأوربيين غير متدينين يعني ماعندهم ملة يعني مامسوقيش تبع ملتهم أو لا، وبالتالي فتلك المقولة المكررة لا تصلح ليومنا هذا.
تانيا لاتتكلم عن مستواي، فمستواي التعليمي والمعيشي بالتأكيد أحسن من ديالك. ومن خلال الأسطوانة ديال تاريخ المسلمين وهم السباقين وهم وهم...أنت اللي يبدو أنك ماقريش التاريخ وقريتيه غير من وجهة نظر وحدة اللي هي ديال المعني بالأمر اللي بالطبع غادي يزوق ويزركش ويترخ على هواه.
المهم حقيقة المسلم ودينه راها موجودة فقرآنكم وأحاديثكم الصحيحة منها والضعيفة وسيرة نبيكم مكمل الأخلاق وياعيني على الأخلاق. كلشي فهم بين وواضح وصريح لايحتاج الى التأويلات اللي أنتم حادكين فها.
ثالثا حنا ولاد اليوم وهاذ العصر يحكمه العقل والقوة الفكرية والعلمية والثقافية والاجتماعية والاقتصادية والعسكرية، أما أنت والعديد مثلك يعيش على أطلال الماضي. وبما أنني أعيش في أوربا مثلك فأنا بالفعل أرى نوعية البصمة التي يتركها أغلب المسلمين أينما حل، وهذا واقع لايمكن أن تتفاداه. تحياتي
75 - mohamed الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 22:56
salam
Il n y a pas de contrainte dans la religion comme il est annoncé dans le saint coran.
La patrie est pour tout les marocain ,la religion est un choix personnel point final.
76 - AHMED DE TOULOUSE الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 22:59
si on permet à ces minables de se manifester, demain d'autres groupuscules vont se manifester en tant que marocains hindous, marocains sikh,marocains orthodoxe, marocains animaliers,marocains végetariens,marocains canibales et ainsi de suite aprés on devient comme le liban le Roi est musulman alors le chef de gouvernement doit etre chrétien
77 - beeman الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 22:59
هؤلاء سيستقوون بالخارج تحت يافطة حرية المعتقد. اعتقادهم ذلك شغلهم وليبنوا مدارسهم باموالهم ان كانو لا يحبون التربية الاسلامية.
78 - شفنطح الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 23:04
المومنون:
اسم او وصف فضفاف يمكن اقحام حتى الملحدين الماديين ,لكونهم يؤمنون بعدم وجود الله .
السؤال : من هو اميرهم اذن?
هنا في بلاد الغرب .يقيمون الارض ومن عليها ان اراد المسلمون ,بمن فيهم من ابناء البلد الاصليين بناء اواكتراء محل للصلاة, كفى تدليسا وتطميسا.
79 - تهديد الوطن... الثلاثاء 04 أبريل 2017 - 23:41
هؤلاء يريدون نقل الشعب المغربي من شعب تجمعه قيم واحدة ،تحت ظل "امارة المؤمنين"، هذه الصفة التي لا توجد في المسيحية، لان "امارة المؤمنين"، خاصية اسلامية، ولو حاولوا استغلال تصريحات الملك بكونه امير لجميع المؤمنين في القارة الافريقية، اما في المغرب، فنحن شعب مسلم على المذهب المالكي والعقيدة الاشعرية. ولا مكان لتفتيت المجتمع وخلق طواءف تتنازع بينها في صراعات تهدد الوطن...
80 - اكادير الأربعاء 05 أبريل 2017 - 00:10
ههه اصبح بعض المنافقين الخلص يستشهدون بالايات المتشابهات من القرءان ابتغاء تاويله مع العلم المسبق انهم مرتدين وملحدين كيف فعلتم لها ابو جهل يبلغكم السلام .... كان عليكم يا ايها النصرنيين الجدد والملحدين ان تستشهدوا بالانجيل المحرف واساطير فرعون امام الملاحدة وما اهديكم الا سبيل الرشاد
اعتقد انكم لن تفلحوا ابدا في تمرير خزعبلاتكم وترهاتكم والدعوة الى عبادة الهكم المصلوب مادام المسلم الصادق ممتسك بكتاب ربه وسنة نبيه بفهم السلف الصالح
عقيدتا ومنهجا وعملا وشكرا
81 - Rachid الأربعاء 05 أبريل 2017 - 00:14
مكاين تاشي مشكل المفروض أن الدولة تمنحهم كل حقوقهم في العبادة و الدعوة إلى ما يعتقيدونه فهم ابناء هذا الوطن على كل حال ...
82 - حمدان الأربعاء 05 أبريل 2017 - 00:26
الحمدلله على نور الله في المغرب
83 - مصطفى الأربعاء 05 أبريل 2017 - 00:30
واش كاين شي مسيحي سميتو مصطفى الله يهديكم
84 - عدنان الأربعاء 05 أبريل 2017 - 00:43
"قال -المفكر السويسري روجيه دوباكييه
تأثرتُ بالقرآن الكريم كثيراً عندما بدأت أدرسه، وتعلمتُ وحفظتُ بعض آياته.. والحمد لله فأنا أستطيع أن أقرأ فيه(2): وتستوقفني كثيراً الآية الكريمة: (وَمَن يبتَغِ غيرَ الإسلام ديناً فَلَن يُقبلَ منهُ وَهُوَ في الآخرةِ مِنَ الخاسرين)(3)... وقوله تعالى: (لا إكراهَ في الدين قَد تبيَّنَ الرُّشد منَ الغيّ)(4)
ثم يضيف في سعادة غامرة قائلاً:
"والسنة النبوية الشريفة قرأتها أيضاً، وتأثرت بما فيها من حِكَم وبيان دقيق".
ولم يجد "روجيه دوباكييه" مناصاً من أن يُعلن إسلامه أمام الملأ، فيقول:-
"لمّا عُدتُ إلى سويسرا لم يكن هناك مبرر لأن أخفي إسلامي، لذلك فقد نشرتُ مقالات كثيرة عن الإسلام في "جورنال دى جنيف".. وصحيفة "جازيت دي لوزان"، وهي صحف غير إسلامية.. كما ترجمت بعض الكتب التي تتناول موضوعات إسلامية.. ودافعتُ في كتاباتي كلها عن قضايا الإسلام كمسلم وَجَدَ طريقه في دين الإسلام.
85 - Mhashas الأربعاء 05 أبريل 2017 - 00:52
المسيحية واليهودية و الاسلام دين واحد لكن المرجعيات مختلفة .كفانا سخفا و كثرة الكلام بدون سابق معرفة .هل اطلعتم على مرجعياتهم لتحكم على عقيدة الاخر مهما تكن هذه العقيدة.الله سبحانه هو الحكم في الاخير اما البشر فلينظر اولا الى نفسه واعماله و التي من ضمنها احترام الا مهما كان .قال سقراط اعرف نفسك اولا ثم نفسك
86 - Nawal الأربعاء 05 أبريل 2017 - 01:41
اول مرة اسمع في مسيح بالمغرب الي اعرفه فيه يهود مغارب
87 - سالم شهاب الأربعاء 05 أبريل 2017 - 01:55
وقالت اليهود عزير ابن الله وقالت النصارى المسيح ابن الله
لقد كفر الذين قالوا ان الله هو المسيح ان مريم
كيف فعلت لها انت الذي قلت اليهودية والنصرانية والاسلام دين واحد من اين لك هذا انت وسقراطك الذي تستشهد به ....... ان الدين عند الله الاسلام ........قل يا ايها الكافرون لا اعبد ما تعبدون
المرجوا التمعن في سورة الكافرون والمنافقون
88 - Faouzi الأربعاء 05 أبريل 2017 - 01:59
أتعجب لأولاءك الذين يتشدقون بالدين وهم لا يعرفون فيه إلا "الصيام والتراويح" كما ذكر أحد المعلقين هنا!!! أين نحن من المعاملات والتآزر و الأخلاق و و و..أنظرو إلى سلوكياتنا في الشارع إذا كنتم واهمين. شخصيا لا أستهجن ما يطلبه هؤلاء المسيحيون من حقوق. لعل عقليتهم وسلوكهم قد تكون أنظف منا نحن "المسلمين"
89 - مفكر الأربعاء 05 أبريل 2017 - 03:04
إن الغاية من الدين بصفة عامة هي محبة الله ومحبة العبد. وكل زيادة أو نقصان هو من الإنسان. الوصايا العشر واضحة وهي جوهر الدين والتي توضع علاقة الانسان بالله وبالبشر. فكل دين كيفما كان مصدره إذا كان يؤدي لمحبة الله ومحبة الناس فهو من عند الله وهو صائب وحقيقي. وكل دين يدعو للعنف والقتل والحقد والكراهية هو دين شيطاني بامتياز. فالشيطان اليوم يستخدم الأديان التي تدعو للعنف من أجل اشعار نار الفتن بين البشر لأنه هو العدو الأول للبشرية. كما أن الشيطان يريد أن ينشر رسالته وهي القتل والدمار والارهاب وانعدام الأمن وكل ماهو شرير من زنى وعهارة واحتقار الانسان وتذليله. كل هذا من الشيطان. فالحق مثل وضوح الشمس والباطل أو الشر بين أيضا. وكل انسان حر في اختياره والى ان نلتقي عند الله الديان سنرى من هو على حق ومن هو على باطل. لكن الان كل واحد يريد أن ياخذ مكان الله ويحكم حسب هواه لكي يحافظ على مصالح جماعته اوحزبه أو ملته لا غير. لكن القليل هو الذي يفكر في مصلحة البشرية جمعاء إذ كلنا من ادم وكل مصيرنا واحد. فلسنا بعد منعزلين بل نحن في قرية واحدة نحتاج بعضنا البعض.....
90 - khalil الأربعاء 05 أبريل 2017 - 05:42
اتمنى ان لايظهر بوديون من اصل مغربي
91 - سيفاو الأربعاء 05 أبريل 2017 - 09:52
يبدو لي من خلال أغلب التعاليق أن دار لقمان مازالت على حالها،بل وستبقى على حالها لسنوات ضوئية.ماالمانع إذا اعتنق أبنائنا بكل حرية دينا أو مذهبا معينا،هل هؤلاء الذين اتخذوا العويل والصراخ واللعن والسباب هواية ،هم أنفسهم اختاروا دينهم الاسلامي.ألم يولدوا في بيئة الاستبداد والقمع:بيئة (أحفظ واعرض.) أفضل المسيحي المغربي الذي اختار دينه على المغاربة الذين يتظاهرون بالتدين.هرولة للمساجد 5 مرات في اليوم ومسرحيات الصيام المفتعل في رمضان،ثم الإتيان بالمعاصي والفساد في كل يوم.
تحية للمعلق : 33 بوسكة
92 - عبذالرحمان الأربعاء 05 أبريل 2017 - 10:01
هاؤلاء ليسوا مغاربة من الاصل فهم سوريين ولبنانيين وغيرهم ولمادا غطيتم وجوههم لانهم ليسوا مغاربة اليس كدلك فان كنت مسيحي لمادا تختفي ايها الكاتبا المغرب فيه الحرية والتعبير فاخرج غطاءك وعبر بوجه غير مكشوف وتضهر الحقيقة والشخص ومن هو وابن من ومن هيسلالته وشكر
93 - الحاج الأربعاء 05 أبريل 2017 - 10:03
يجب على كل مغربي له اصول وجذور مغربية ان يتبع ولي الامر اللذي يمثل حامي الملة والدين وهو الاسلام وان يدين بهذا الدين السمح الذي يسمح للمسيحيين الاجانب ان يعيشوا بين ظهرانينا ولكن بشروط حددها الشرع وعلى المسلمين ان يبينوا بالحكمة والموعظة الحسنة تعاليم الاسلام لغيرهم ممن يسكنون معهم لان الله سبحانه وتعالى يقول " ومن يبتغ غير الاسلام دينا فلن يقبل منه وهو في الاخرة من الخاسرين"اما من ارتد من بني جلدتنا فيجب ان يرجع الى رشده و ان يطبق في حقه قانون يصادق عليه في مجلس البرلمان والله ولي التوفيق
94 - الله متم نوره ولو كره الكافرون الأربعاء 05 أبريل 2017 - 10:21
المطالبة بشرعنة الزنا وعدم تجريمها+اشاعة الفاحشة في المسلمين+الجهر بوكالين رمضان+الإعلان عن جمعية المرتدين عن الاسلام مخطط لمهاجمة الاسلام الذي يكتسح العالم
95 - يهودي الأربعاء 05 أبريل 2017 - 12:34
يقول الله سبحانه و تعالى : قل يا أيها الكافرون لا أعبد ماتعبدون و لا انتم عابدون ما أعبد و لا انا عابد ما عبتم و لا انتم عابدون ما أعبد .لكم دينكم و لي دين " صدق الله العظيم ....نعم لكم دينكم و لي دين ...و إذا كان الدستور يحترم حرية المعتقد يعني أن تعتنق الديانة التي تريد ..فإن ذلك لا يجب على الأقليات فرض أمور لا تقبل بها الأغلبية المسلمة ...منذ سنين و اليهود المغاربة يعيشون جنبا إلى جنب و يقيمون شعائرهم دون مشاكل و دون حس أو مس ..قد تشعر أن اليهود المغاربة غير موجودين ...إذا كان المسيحيون كذلك فبها أما إذا أرادوا سياسة الاستعمار و الشعب المجيد و التبشير و ....و فلن نقبل بذلك ....الله يهدي ما خلق ....
96 - صابر علا الأربعاء 05 أبريل 2017 - 16:24
الاسلام ليس دينا بل هومشروع سياسي واضح المعالم والدليل هو القران المكي والقران المدني والتناقض الصارخ . من الدعوة في حالة الضعف الا الدولة والتسلط في حالة القوة. وهذا الهجوم ورفظ حرية المعتقد من طرف الاسلاميين الا دليل علا ضعف مايسما الاسلام. العقيدة مسالة شخصية والله هو الذي يتولاها وليس البشر.
97 - moha الأربعاء 05 أبريل 2017 - 16:27
يوجد في المغرب مايفوق 150 الف مسيحي مغربي....إحصائيات موثوقة
98 - عبداللطيف المغربي الجمعة 07 أبريل 2017 - 04:19
كمغربي مسلم آري انه من حق هؤلاء الإخوةذ أن تبنى لهم كنائسهم للعبادة.ومن حقهم كذلك أن تبنى لهم مقابرهم.فالشخص حر في معتقده.ولا وصاية لأي أحد عليه.هؤلاء الإخوة اقتنعوا بالديانة المسيحية.أين يكمن المشكل.في نظري المشكل يكمن في بعض المتعصبين للإسلام.مع أن القرآن يؤكد أنه لا إكراه في الدين.إذن لندع هؤلاء الأخوة ودينهم الذي ارتضوه.وليكن شعارنا ما ردده الأشقاء في مصر ومن زمان ( الدين لله والوطن للجميع)
99 - mostafa الجمعة 07 أبريل 2017 - 08:30
نهاية العالم قريبة كل اليوم نرى أشياء جديدة في العالم تدل ان نهاية الكون جد قريبة. والحقيقة اللهم امتنا ونحن مسلمين ونشهد انك لا اله الا انت مالك الملك ونشهد ان محمدا عبدك وَرَسُولِكَ ، كيف الانسان يولد ونعم الله عليه انه ولد من ابوين مسلمين ان يبدل دينه الي دين اخر لم استغي الامر ، نطلب من الله ان يهديهم وينور بصيرتهم ال الطريق المستقيم
100 - werty الأحد 09 أبريل 2017 - 21:20
قليك ندافع عن الوطن انتم النقلة التي يريد اعداء الوطن زرعها اتدمير هادا الوطن وزد الذين يسمون المناضلين الامازيغ انا اسميكم الاثنين ببوليزاريو الداخل
المجموع: 100 | عرض: 1 - 100

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.