24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/11/2017
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:3307:0212:1815:0117:2518:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

استطلاع هسبريس

من المسؤول عن تنامي الاعتداءات ضد الأساتذة؟
  1. جمعية تحذر من خطر بتر أرجل مصابين بالسكري نتيجة الإهمال (5.00)

  2. تقرير إفريقي يرصد تقدم الاقتصاد وتراجع حقوق الإنسان بالمملكة (5.00)

  3. عمدة البيضاء يرفع تعويضاته 6 مرات ويُفرد 400 مليون للحفلات (5.00)

  4. "فاجعة الصويرة" تطيح بكولونيل .. وإعفاءات تنتظر مسؤولين بالدرك (5.00)

  5. دراسة: النساء أكثر استعمالاً للمراحيض العمومية بالمغرب (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | باحث إسباني: المغرب يتحكم في تدفّق المهاجرين نحو أوروبا

باحث إسباني: المغرب يتحكم في تدفّق المهاجرين نحو أوروبا

باحث إسباني: المغرب يتحكم في تدفّق المهاجرين نحو أوروبا

ظلت الأراضي الإسبانية، منذ تفجيرات مدريد الإرهابية سنة 2004 في محطات القطارات والتي أدت إلى وفاة المئات وجرح الآلاف، هدفاً رئيساً للشبكات الجهادية. وعلى الرغم من انسحاب الجارة الشمالية للمغرب من الحرب في العراق ورفضها الدخول في مغامرة عسكرية في سوريا، فإن السلطات الأمنية الإسبانية تواصل التعامل مع التهديدات المتطرفة بجدية، حيث ألقت القبض على نحو 180 مشتبهاً فيهم منذ عام 2015 داخل الأراضي الإسبانية.

ومباشرة بعد الهجمات الأخيرة التي وقعت في إقليم كاتالونيا، تقول صحيفة "ذا لوكال" الإسبانية في تقرير طويل نشرته على موقعها الإلكتروني، إن السلطات باتت تركز على المهاجرين القادمين إلى إسبانيا عن طريق المغرب، خصوصا أن جميع المشبه فيهم، سواء الذين قتلوا أو الذين اعتقلوا في عمليات الدهس الماضية، هم من أصول مغربية، إما من الجيل الأول أو الثاني ويقيمون في إسبانيا. ومن ضمن هؤلاء محمد هولي شملال، الذي جرى اعتقاله بعد الأحداث الدامية في مدينة مليلية.

وتطرق درو ميخائيل، الباحث في معهد "جورج ميتشيل" للسلام العالمي والأمن والعدالة بجامعة "كوينز بلفاست"، في المقال سالف الذكر، إلى الجماعات الإسلامية المعششة في كل من سبتة ومليلية، لافتاً إلى أن العديد من الأحياء في المدينتين تشكل مرتعاً خصباً لتنظيم الدولة الإسلامية، حيث إن أكثر من ثلث المواطنين المغاربة الذين التحقوا بداعش منذ سنة 2011، وعددهم أكثر من 1500 شخص، نشأوا في المناطق المتاخمة لسبتة.

ونتيجة لزيادة عمليات توظيف الجهاديين، يُضيف المصدر ذاته، فقد وضعت السلطات المغربية المزيد من الموارد لتفكيك وتعقب خيوط الخلايا الإرهابية في مختلف أنحاء البلاد، كما أقامت السلطات الإسبانية والمغربية تعاوناً أمنياً مشتركاً أسفر عن الإيقاع بالعديد من المتطرفين الإسلاميين.

بالإضافة إلى قضايا الإرهاب، تشكل سبتة ومليلية معبراً رئيساً للمهاجرين غير الشرعيين نحو أوروبا؛ وهي النقطة التي يعتبرها الاتحاد الأوروبي الحلقة الأضعف في مجال مكافحة الهجرة غير النظامية. ولمواجهة هذه التحديات، أنفقت البلدان الأوروبية أموالاً طائلة لدعم آليات المراقبة الحدودية حول سبتة ومليلية، كما أسهم المغرب في ذلك وقام بتمويل السياج العالي الذي يبلغ علوه 20 متراً يحيط بهاتين المدينتين.

وأشار المصدر ذاته إلى أن الحدود المغربية الإسبانية كانت موضع نفوذ سياسي بين الرباط والاتحاد الأوروبي، زاعماً أن "المملكة تستطيع التحكم في محاولات الهجرة على حدودها، ولكن حسب علاقاتها المزاجية مع الاتحاد الأوروبي"؛ وهو ما يعني به كاتب المقال أن المغرب يستخدم ملف الهجرة كورقة ضغط خارجية للدفاع عن مصالحه، خصوصا تلك المرتبطة بقضية الصحراء.

هذا الطرح سبق أن كان موضوع نفي من قبل العديد من المسؤولين المغاربة الذين يؤكدون انخراط المملكة في مجال محاربة الهجرة غير القانونية وشبكات التهريب المنظمة.

وتقدر الأمم المتحدة أن نسبة الهجرة غير الشرعية من المغرب قد تضاعفت في عام 2017 مقارنة مع السنة الماضية، إذ اخترق أزيد من 2658 شخصاً سبتة ومليلية عن طريق البر ما بين يناير وماي، مقابل 5932 شخصاً في عام كامل سنة 2016.

وفسّر الباحث الإسباني هذا التزايد في أعداد المهاجرين بالصراع الذي خاضه المغرب مع محكمة العدل الأوروبية عندما اعتبرت منطقة الصحراء تحظى بوضع خاص؛ وهو موقف يتعارض مع التوجه الرسمي في المغرب، يوضح المصدر ذاته الذي يرى في تحليله أن الرباط سبق أن حذرت الاتحاد الأوروبي من قدرتها على التحكم في تدفق المهاجرين.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (19)

1 - مغربي بالولايات المتحدة الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 05:49
أظن هذا تبادل تيجاري مع اسبانيا.
المغرب يستورد السلع المهربة من سبتة و مليلية وتستفيد اسبانيا بعملة صعبة تأتي مباشرة من المستهلك المغربي.
والمغرب يصدر المغاربة وكذلك الافارقة الى اسبانيا وبدوره المغرب يستفيد من السوق الأوربية المشتركة حيت تعطي المغرب ميزانية ضخمة من اجل منع الافارقة العبور ابى أوروبا .
وكما معروف حكومة المفرب بنزاهتها فكلعادة لا يهمها من دخل و لا من خرج.
فالحكومة كالمنشار تاكل نازل او طالع .
فلا يهمها ان تناقش امر وحدتنا الترابية واسترجاع سبة و مليلية .
فقط تريد ان تسترجع هيبتها باي شكل كان.
2 - Monir الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 05:54
كلام جميل لو كان تحليله صحيحا ... يجب على المغرب استغلال ملف الهجرة كورقة ضغط قوية على اروبا. فان كان اردوغان استعمل نفس الملف و حقق ارباحا كثيرة سياسيا و اقتصاديا و تركيا تحجب فقط لاجئين ظروف بلدانهم تدفعهم مؤقتا للهجرة . فالمغرب يحجب خلفه مئات الملايين ممن حياتهم مسحوقة على مدار السنين في بلدانهم و طموحهم للهجرة الى اروبا هذف اساسي بين اعينهم
3 - MAGHREBI NAFSS الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 07:23
على المغرب أن يفرض كلمته و يسهل عبور آلاف المهاجرين الى أوروبا يوميا وسنرى النتيجة بخصوص قضيتنا الأولى.ورقة ثمينة تملكها لردع أوروبا و إسبانيا المنافقة
4 - م ع الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 07:29
إدا لم يسكتوا فبإستطاعة الحراقة حفر خنادق تحث الأرض توصل مباشرة من المغرب إلى داخل مليلية مثل غزة. الصحراء خط أحمر مثل كاتالونيا.
5 - mafia de la mer الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 07:46
oui en frappent des militaires marocains et vos millions d'euros dans les poches des riches marocains et le peuple marocain qui souffrent de cette catastrophe sans merci bravo les responsables de rabat
6 - إلى المعلق رقم:1 الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 08:10
Oh man!! Your analysis is so funny. You really cracked me up. That’s exactly what it’s. It’s all about the cash in our lovely country. Who cares about the values, principals and who is in or out? As long as the cash is flowing to the Moroccan gov’t either way and from both sides, it doesn’t matter about the consequences or collateral damages. With this ECOWAS membership, the worst is yet to come. Tens of thousands of African brothers will line up next to the fences and underground passages will be dug to get to Sebta and Melilia in no time. Just, get ready EU and Spain!!
7 - ابي الجعد...يا زينة المدن الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 09:35
الاسباني هذا يكذب كشرب الماء....
المغرب بلد دو سيادة وليس مشغلا عند اسبانيا كحارس امن !!!!
تعليقه مملوء بالمغالطات الزاءدة
لو كان حكام المغرب بهم فقط مثقال ذرة من الغيرة على بلدهم العزير للقنوا لاسبانيا دروسا لا تنسى في التحرير الوطني...!!!!
اسبانيا امبريالية ولا تزال كذلك....وافكار مفكريها في العلاقات الدولية مع الجيران توسعية واستعمارية الى ابعد الحدود
وما يقرا القارىء هنا في صحفهم وجراءدهم ووساءل تواصلهم يفهم ذلك حق اليقين
المغرب لا يجب عليه النوم الثقيل فسيحاسبه شعبه وسيحاسبه التاريخ الذي لا يرحم على تملصه من قضيته الحساسة واسترجاع كامل ثغوره السليبة
8 - حسن المريني الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 10:00
باحث اسباني يتكلم لمصلحته بمنع المهجرين عوض استقبالهم هو نفسه بطريقة قانونية وما نعرفه ان الهجرة السرية تزداد عند انقاد المراكب والركاب واستقبالهم كقانونيين والتعاطف معهم ومن الواجب حراسة الحدود والدفاع عنها باي طريقة ومنع تسرب اي شخص وادا اقترب وجب مهاجمته بالسلاح لقتله وارجاعه من حيث اتى سواء بالبر او بالبحر والامم المتحدة هي التي وجب التكلف والتكفل بهم وليس الدول خاصة انهم مختلطون بالارهاب والمرتزقة والانقلابيين والدواغش والهاربين من السجون والمنشقين وجب عدم انقادهم بل ارجاعه حيث ثقفتموهم ومنعهم من الولوج الى الحدود الوطنية او دولتهم تتكلف بارجاعهم
9 - أمازيغي باعمراني عبدالله الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 10:37
كلام في محله والمغرب يستعمل المهاجرين والمخدرات كورقة ظغط على أروبا ويأخذ مقابل مادي لحراسة الحدود وتستمر اللعبة ....
10 - وضحت الؤيا الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 11:08
كما أسهم المغرب في ذلك وقام بتمويل السياج العالي الذي يبلغ علوه 20 متراً يحيط بهاتين المدينتين.
11 - علي الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 11:14
هل تعلمون أن الرئيس التركي قردوغان إشترط مقابل وقف موجة النزوح نحو أوروبا، منح تركيا عدة ملايير من الأوروهات وإعفاء الأتراك من تأشيرة الدخول نحو دول الإتحاد الأوروبي، وقد منحت أوروبا تلك الملايير لتركيا أما بالنسبة لقضية الإعفاء من التأشيرة فقد تملص الأتحاد الأوروبي من عهوده ومن العجيب أن أوردوغان لم يكلف نفسه حتى بتذكير أوروبا الوفاء بعهودها بل العكس تماما بل وجد ذلك النظام أن الأمر جيدجدا و في صالحه تماما خاصة مع محاولة الأنقلاب العسكرية الفاشلة التي حدثت العام الماضي لأن إعفاء الأتراك من التأشيرة يعني هروب الملايين من معارضي نظام أوردوغان نحو أوروبا لطلب اللجوء السياسي وتشكيلها هناك للوبي قوي معارض للنظام التركي
12 - جميلة الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 11:28
c est la mafia mondiale qui controle le passage entre le maroc et l Europe et c est le cas malheureudement partout dans ie monde sinon comment expliquer les prix du passage. quant a l'europe il faut savoir qu elle fabrique involontairement ses propres terroristes. certains depuis ses prisons, d autres dans ses quartiers (sous entendu que la police ne peut y entrer et l'existance de groupe mafieux dangereux) alors les quartiers sont laisser a l'abondan et entre les mains des caids que personne ne controle. le pauvre maroc est sur le levres de tous.
13 - الواقع المر الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 14:38
الواقع المر هو أن ساسة البلاد أجراء عند إسبانية والإتحاد الأروبي بمذلة و خنوع رغم أنفهم و من أجل المال الذي يملئون جيوبهم به على حساب راحة المواطن المغربي و على حساب هويته. وهكذا ملؤوا البلاد بشذاذ الآفاق، ليس لنا إلا الله في مغربنا الذي أصبحنا في غرباء.
14 - سعيد الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 14:59
لقد أصبت في بحثك وكأننا أصبحنا مصفان للبشر فالأفارقة زادون ثقلا على ثقل حتى ترتاحو أنتم لقد ذقنا المرارة بجرائمهم وأنتم مرتاحون بحواجزهم هنام حل واحد لهته الطراهات والخزعبلات يجب فتح الحدود للمغاربة لأروبا بدون تأشرة ووجد على الأربيين دفع تعويض عن ضرر الإستقطاب الإفريقي وفي حالة الرفض لا يمكننا حصرهن في المغرب بل نصظروهم في القوارب إلى دول حقوق الإنسان اللتي يتبجحون علينا بها
15 - Adnan الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 16:01
Absolutely true.
Morocco is the gate to Africa ,but also to UE we need only the right way to do it.
16 - متابعة الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 17:32
بـعـد فشل "تـجربـــة أوبــامــا " فـي "دَمـــقرَطـَــةِ " أنـظــمة شمــال إفــريقــيــا بـما سمــي " بـالربـيع العــربـي ! " ودخـــول إدارة "دونـالد تـرامـب " إلى البيت الأبيض
إنــقلبت شعـارات بـلدان الشمــال :
لــيبـقى طــلبــهــا : " إستــقرار الجـنوب : ولــو تـحت الديكتــاتوريـات المتحــكم فـيهــا حـتى تـضبـط " جحــافيل المهــاجرين " ولو إستــدعـى ذلك بضعـة ملايير من الدولارات على شكل مــا دفـع لــتركـــيـــا

هــذه هـي التـوازنـات المطــلوبة حـاليـا : لا أكثر و لا أقــل



متابعة
17 - خريبكي الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 19:18
يجب إغراقهم بالمهاجرين الأفارقة لأنهم لا يفهمون إلا بالقوة لأنهم غير ادكياء مثل الإيطالين زيادة أن المغرب لايمكن له أن يعمل لهم الشرطي أو الدركي للله في في سبيل الله. .....
18 - خالد من هناك الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 20:21
كاتب اسباني كذاب، يقول "تقدر الأمم المتحدة أن نسبة الهجرة غير الشرعية من المغرب قد تضاعفت في عام 2017 مقارنة مع السنة الماضية، إذ اخترق أزيد من 2658 شخصاً سبتة ومليلية عن طريق البر ما بين يناير وماي، مقابل 5932 شخصاً في عام كامل سنة 2016."
كيف نسبة الهجرة تضاعفت و نصف 5932 هو 2966 اي ان النسبة هي تقريبا نفسها.
19 - صلاح الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 23:29
انا باغي نهاجر هاد لبلاد مكاين لخدمة عيت منقلب
المجموع: 19 | عرض: 1 - 19

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.