24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

09/04/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:3307:0213:3417:0619:5821:15
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

2.50

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | أوريد يدعو "التعليم الخاص" إلى دعم أبناء ذوي الدخل المحدود

أوريد يدعو "التعليم الخاص" إلى دعم أبناء ذوي الدخل المحدود

أوريد يدعو "التعليم الخاص" إلى دعم أبناء ذوي الدخل المحدود

دعا حسن أوريد، الباحث والمؤرّخ المغربي، المستثمرين الخواصّ في قطاع التعليم بالمغرب إلى مواكبة توجّهات الدولة في إطار انفتاحها على المحيطين الإقليمي والقاري.

واعتبر أوريد، في مداخلة ضمن ندوة نظمتْها جمعية أماكن حول دور القطاع الخاص في إصلاح التعليم، أنَّ على القطاع الخاص "أن يستجيبَ لتحدٍّ قائم، يطابق توجُّه الدولة السديد"، مُبرزا أنّ هناك تجارب ناجعة لمغاربة في دول إفريقية ناطقة بالفرنسية.

الباحث والمؤرّخ المغربي أردف أنّ نجاح المنظومة التربوية المغربية "سوف ينعكس إيجابا على مجالنا الحيوي"، مضيفا "على المستوى العربي لدينا تراث ونتكلم العربية، وهذا يؤهلنا أن نقتحم هذا المجال الرحب، ونُخرج التجربة المغربية من إطارها المحلي".

وأكد المتحدث ذاته أن القطاع الخاص يُعدّ من أهمّ الروافع الأساسية لإصلاح المنظومة التربوية، في إطار التكامل مع القطاع العام، من خلال مجموعة من المداخل، وأوّلها التلاميذ؛ وذلك باضطلاع القطاع الخاص بتدريس نسبة معيّنة من أبناء ذوي الدخل المحدود، معتبرا أنّ هذا سيعزّز الثقة بين القطاعين العامّ والخاص.

أوريد أكّد على مسألة أن تتمتع مؤسسات التعليم الخاص بحرية اختيار طرق تدريسها؛ لكنّه شدد على وجوبِ توحيد ما يُدرّس للتلاميذ في القطاعين العام والخاص، "لأنّ التربية تعني أمّة موحّدة، ولا يمكن تكوين أمّة موحدة ببرامج دراسية مبرقعة".

كما أكّد على ضرورة أن تكون البرامج المرتبطة بمكونات الشخصية المغربية موحَّدة، قائلا "لا يمكن تصوُّر مؤسسة تعليمية خاصة لا تدرِّس التاريخ، أو اللغتيْن الوطنيّتين المنصوص عليهما في الدستور، أو لا تحترم مقومات البلد السياسية والحضارية".

ودعا أوريد إلى تذليل العقبات التي تواجه القطاع الخاص، ومنح المستثمرين في هذا المجال تسهيلات العقار، والإعفاءات الضريبية، وبالأخص للمؤسسات المستجيبة لدفاتر التحمّلات.

وفي المقابل، يضيف المتحدث، يجب ضبْط عمل مؤسسات التعليم في القطاع الخاص، قائلا "لا يمكن أن تلقي الدولة الحبْل على الغارب، بل عليها أن تراقبها، من خلال التتبع والضبط والافتحاص، وخاصة البرامج، التي من شأنها أن تحترم كل ما من شأنه أن يرسّخ لحمة الأمة، وإلا تكون قد تنصلت من واجبها كراعية لقطاع إستراتيجي".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (23)

1 - الشرقي الأربعاء 01 نونبر 2017 - 05:30
المشكل في التعليم العام الدي أصبح عدمه مثل وجوده لأنه يخرج من الجامعات أشباه الأميين ويخضع لأهواء الوزراء السياسيين الفاشلين إذ تم تغيير 19 وزير خلال 19 سنة وكلما جاءت أمة لعنت أختها أي كلما جاء أحد هؤلاء إلا وتنكر لبرامج سلفه وبدأ من تحت الصفر. وختاما لابد من وضع مسؤولية التعليم بين يدي المختصين وإبعادها عن الهواة والأهواء.
2 - ملاحظات الأربعاء 01 نونبر 2017 - 06:07
ملاحظات : 1_ لا يتم خفض الاثمنة لأطفال المدرسين بهذه المؤسسات الخصوصية و بالأحرى المساهمة وبالمجان تعليم وتربية أبناء ذوي الدخل المحدود من الأسر المعوزة.
2_كثيرة هي المؤسسات التي حصلت على ترخيص بدون استيفاء الشروط المنصوص عليها في دفتر التحملات.
3_برنامج مادة اللغة الفرنسية غير موحد بين القطاعين....برنامج فرنسي بالنسبة التعليم الخاص وآخر مغربي محض بالنسبة العام.
4_كل التلاميذ وبدون استثناء لا يتم توجيههم للشعب والمسالك الأدبية. .....المسار العلمي هو السائد وكأن تلاميذ هذه المؤسسات ميولاتهم وقدراتهم ومؤهلاتهم ورغباتهم تنحصر فقط على هذا النوع من التعليم....علما أننا صادفنا العديد منهم غير مؤهلين لولوج هذه الشعب العلمية.
5_لا تخصص حصص للتكوين المستمر و التأطير اللازم للمدرسين وخصوصا أساتذة الإبتدائي حاملي الشواهد الذين لم يتلقوا أي تكوين.
6_أجور العاملين سيما حاملي الشواهد المندمجين بهذا القطاع لا تتناسب مع المجهودات التي يبذلونها....ناهيك عن عدد الساعات التي يقضونها بمؤسساتهم.
7_مراقبة المؤسسات شبه منعدمة.
3 - ifri الأربعاء 01 نونبر 2017 - 06:22
Chacun de nous avait été chez un medecin.
Est-ce vous avez jamais eu une ordonnance en arabe ?
Cela dit que notre enseignement dans un bord et notre réalité dans un autre.
4 - أحمد الأربعاء 01 نونبر 2017 - 06:54
تتحدت عن التزامات أصحاب المدارس المعنوية و لا تعلم يا سيد أوريد أن هناك مدراء تربويون و معلمون يشتغلون عندهم بدون تغطية ضحية ولا cnss و يتقادون أجورهم متقطعة و في ظروف حاطة بالكرامة.
منهم من ينتمي للحزب الحاكم و يضع صورة العثماني بدلا عن صورة ملك البلاد في غياب سافر للوطنية و احترام القانون.
ناهيك عن ذلك تعنتهم و زعمهم النظال لقمع أدنى إحتجاج الموظفين.
المسؤولون لا يقومون بواجباتهم تجاه المدارس الحرة مما يفسح المجال للباطرونا لمضاعفة جبروتهم... الكلام هنا موجه لحسن أوريد و أمثاله ممن لهم القدرة على فعل شيء. أما المسؤولون فليصبحو على خير و أتمنى لهم سباتا هنيا...
5 - محمد سليم الأربعاء 01 نونبر 2017 - 07:08
لو كانت القطاع العمومية في المستوى ماكان هناك حظ للقطاع الخاص الذي يمص دماء الشعب
6 - د. عبد الله بن أهنية: الرياض الأربعاء 01 نونبر 2017 - 07:30
بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على خير الخلق أجمعين

خطوة جميلة جدا، خاصة وأن عامل الإحسان كاد أن يضمحل في المؤسسات الحرة.
إحياء خصلة الإحسان سوف تصب في مسار التكافل الإجتماعي طالما النية والهدف من ذلك هو التسابق في فعل الخيرات ومساعدة المحتاجين والابتعاد عن الجشع وحب الدنيا وتكديس الأموال.
لو استوعبت كل مؤسسة حرة عشرة تلاميذ أو طلاب بدون مقابل، لعم الخير وطابت النفوس، وتكون بذلك قد ساهمت في التقليل من ظاهرة الهدر المدرسي.

نسأل الله أن يوفق الجميع وأن يحرس بلدنا هذا بعينه التي لا تنام وأن يحفظ مولانا أمير المؤمنين ويرزقه الصحة والعافية وأن يحفظه في سائر ترحاله وأن يحفظ سائر أسرته الكريمة. إنه سميع الدعوات قريب مجيب،،،
وتقبلوا تحياتي الأخوية.
د. عبد الله بن أهنية: خبير دولي في مجال التربية والتعليم، الرياض
7 - Khalid الأربعاء 01 نونبر 2017 - 07:36
يا سيد اوريد. التعليم ااخصوصي هو جريمة في حق هذا الشعب بمؤامرة مخزنية و بمباركة من الدولة و الحكوكة لان هناك من هم في مناصب حكومية لديهم مشاريع مربحة في التعليم الخصوصي و يدافعون عنه. كبن كيران وزوجته في سلا تملك اكبر مدرسة حرة..... .في المانيا مثلا ممنوع انشاء مدارس حرة. ممنوع .رغم ان الدخل الفردي بين الدولتين لا يقارن.
8 - IKEN الأربعاء 01 نونبر 2017 - 07:38
قبل اللجوء الى طلبك يجب تسوية وضعية الاساتدة بل العبيد في التعليم الخاص فالدخل الشهري لاستاد التعليم العام يساوي اربعة اضعاف دخل استاد التعليم العام اما مجانية التعليم الخاص فانت وخدام الدولة ممن استفادوا من اراضي الدولة بامكانكم فتح مداريس خاصة بالمجان للفقراء كما هو معمول في الولايات المتحدة الامريكية اما الشفوى الدي نسمعه فالكل اصبح معروف ومفهوم وممضوغ ووطلعنا فالراس انه زمن المبادرات مثل جمعية بيل كيتس ومليندا المسيحيين
9 - معلمة في القطاع الخاص الأربعاء 01 نونبر 2017 - 07:45
ماذا عن الرواتب الهزيلة التي يتقاضاها المدرس والممرض في القطاع الخاص ؟؟؟؟؟؟ اما ان الاوان ان تتدخل الوزارات المعنية في تحديد وتحسين اجور العاملين في التعليم الخاص و في قطاع الصحة الخاص .نحن في 2017 وراتب المدرسة والممرضة في القطاع الخاص 1000 درهم .والله عيب وعار . يجب على كل من وزارة الصحة و وزارة التعليم التدخل لوقف استغلال ابناء الناس .
10 - عكاشة أبو حفصة . الأربعاء 01 نونبر 2017 - 07:50
" ودعا أوريد إلى تذليل العقبات التي تواجه القطاع الخاص ، ومنح المستثمرين في هذا المجال تسهيلات العقار ، والإعفاءات الضريبية ، وبالأخص للمؤسسات المستجيبة لدفاتر التحمّلات " . حسن اوريد .

1- التسهيل في العقار .
2- الاعفاءات الضريبية .
3- دفتر التحملات .

هل من توضيح ؟؟؟؟ ، لو تكرمتم .
11 - مواطن2 الأربعاء 01 نونبر 2017 - 09:01
التعليم الخاص لن يهتم بالوضعية المادية للمغاربة....وهو قطاع تجاري قبل اي اعتبار.....ومن علامات انعدام المراقبة على هدا القطاع هو الثراء الفاحش لاصحابه.....انهم اغتنوا واسسوا ثروات تعدت كل الحدود....اما ان يهتموا بالجانب الاجتماعي للمواطنين فدلك امر يعد من المستحيلات....وعلاج هدا الموضوع لن يتم الا بوجود وطنيين من رجال التعليم العمومي ....يؤدون واجبهم على الوجه الاكمل...دلك وحده هو الدي سيتسبب في تدهور التعليم الخاص....رجال التعليم العمومي هم المسؤولون عن ازدهار التعليم الخاص.....باهمال الكثير منهم لواجباتهم.
12 - الى احمد الأربعاء 01 نونبر 2017 - 09:02
لكل ما يريد. يعلق الصورة ديال لحب. المهم يكون ملتزم بالقانون. اما ان تقيس وطنية الشخص وتدعي خرقه للقانون لعدم تعليقه صورة الملك فهدا خطا جسيم. انصحك بأن تبتعد عن هده العقلية. الشعب أولا و حقك واجب عليه اما الملك فهو عايش بكم او بلاش.
13 - شوف تشوف الأربعاء 01 نونبر 2017 - 09:16
صيحتك في واد يا سيد أوريد حتى لو كنت ولا زلت الناطق الرسمي بإسم القصر الملكي لم يسمعك أحد من أباطرة التعليم الحر فهو معمول أساسا لإستنزاف أموال البسطاء .
14 - abdou الأربعاء 01 نونبر 2017 - 09:17
l'enseignement prive est un marche qui rapporte de l'argent et les ecoles public sont des lieux de repot pour les enseigent.
c'est simple on va pas metre debout le file. soyant serieux . il sufis d'appliquer l'interdiction des enseignent du secteur publique de travailler dans les écoles prive et l'affaire est close: on revalorise le secteur public et on absorbe le chaumage; les porteur du diplôme avec une formation continue donnerons plus au prive et il y aurai une conquérante positive entre les deux secteur!!!! je croix que je dance devant les aveugle!!!!!!! nos responsable ne connaissent pas ça!!!!!!!!!!!!!! soyons sérieux svp pour aller devant de notre fameux paye en haut on mérites !!!!!!!!!!!!
15 - mohamed الأربعاء 01 نونبر 2017 - 09:31
لدي تجربة خاصة مريرة مع التعليم الخاص لذوي طيف التوحد.
لم أكن في يوم من الأيام لأعرف جوهر المالكين لهذه الدور إلا بعد ان عشت هذه المحنة، و لكوني لا اتوفر على المبلغ الذي سيوفر لإبني فقد تم التخلي عنه تحت عنوان ادفع أو ارحل و لا يهمنا الجانب الانساني الطفولي لإبنك ، اذهب و ارميه في مؤسسة فقيرة الامكانيات و التأطير و تخلص منه هناك حتى لا يزعجك طوال النهار ، للأسف فضلت ان اتركه في البيت على ان ازيد في معاناته بادخاله لاحدى المؤسسات التي لن يتعلم منها أي شيء، و الله معي و بجانبي و هو ولي التوفيق، اما بخصوص الدعوات و غيرها التي يلقيها هنا وهناك مسؤولين فهي لن تتعدى المكان الذي القيت فيه لأن الواجب هو النزول الى الميدان لكي يعيشوا فعلا معاناة الناس مع مؤسسات لديها اولوية واحدة هي المال.
16 - najib الأربعاء 01 نونبر 2017 - 10:32
للأسف مزال كيصحكو علي الشعب بهد التعليم الهزيل في البلاد ومخلين التعليم الخصوصي كنهب فجيوب المواطنين حسبيا الله ونعم الوكيل فيهم
17 - مواطنة الأربعاء 01 نونبر 2017 - 10:51
واقع التعليم العمومي واقع مزري وكارتي متله متل قطاع الصحة اما القطاع الخاص فهو قطاع تجاري بالدرجة الاولى ولا يراعي لحالة المواطن الاجتماعية يجب ان يكون هناك تكافل اجتماعي وحس انساني امام الفقراء واصحاب الدخل المحدود ..
18 - سناء المغربية الأربعاء 01 نونبر 2017 - 11:27
بسم الله الرحمن الرحيم اه موضوع يستحق النقاش التعليم الخصوصي لو كان التعليم العمومي قائما بدوره لما كنا في حاجة إلى هذا السم الذي ينخر أجسام ذوو الدخل المحدود والمتوسط هناك مدارس وخاصة في جهة الرباط اصلا لا يرغبون في دمج هؤلاء الفئة في مدارسهم كل ما يرغبون به هو ولد فلان أو ولد فلانة بالله عليكم كيف سيتمكن موظف يتقاضى 5000 درهم أن يدفع مصاريف أبنائه الثلاثة التي تتراوح شهريا 3000 درهم على الأقل ......بلد كل ما يتقنونه هو الخطابات الفارغة شتان وهيهات بين واقعنا وبين ما يقال وما يكتب
19 - عبدالحق الأربعاء 01 نونبر 2017 - 13:07
الحمد لله. المشكل يكمن في نوعية البرامج التعليمية وطريقة التواصل بين الاستاذ والتلميد. جربوا تدريس القرآن الكريم بجميع مواضيعه : الخالق والمخلوق والفضاء أي الكيمياء والفيزياء والرياضيات والطب والنبات وووووووو
20 - عبد الله الأربعاء 01 نونبر 2017 - 14:00
عبقري أنت أيها الباحث و أخيرا وجدتها... قد نقبل بهذا لو أن هذه المؤسسات استفادت من دعم من الدولة بمنحها أراضي و تزويدها بأطر و مدرسين من القطاع العمومي...إلخ و لما لا تكون المبادرة من الدولة بالمساهمة جزئيا أو كليا حسب الحالات الإجتماعية
21 - مغربية الأربعاء 01 نونبر 2017 - 15:08
الحمد لله بمؤسستي اثمنة جدجد مناسبة بحيث كل من يدري في مؤسستي من الطبقة المتوسطة او لا باس بها والحمد لله مستوى التلاميذي ممتاز وانا فخور لاني استطيع مساعدة كل من يريد لابنائه الدراسة ولا يهمني كم ساكسب بقدر ما اهتم بمستوى التلاميذ وربي على ما اقوله شهيد والثمن جدجد مناسب وفي النتناول
22 - حسين الأربعاء 01 نونبر 2017 - 15:51
" يضيف المتحدث، يجب ضبْط عمل مؤسسات التعليم في القطاع الخاص،"لا يمكن أن تلقي الدولة الحبْل على الغارب، بل عليها أن تراقبها، من خلال التتبع والضبط والافتحاص، وخاصة البرامج، التي من شأنها أن تحترم كل ما من شأنه أن يرسّخ لحمة الأمة، وإلا تكون قد تنصلت من واجبها كراعية لقطاع إستراتيجي".
كلام صحيح ودقيق .
اعتقد ان التعليم الأساسي بشقيه الابتدائي والاعدادي هو شأن المدرسة العمومية بامتياز لأنه يتماشى مع السن الإلزامية(16 عام ) لكل طفل لتلقي تعليم تضمن الدولة فيه على حد سواء الجودة وتكافئ الفرص لكل أبناء المغاربة ، تعليما يعمل على زرع القيم الحضارية المغربية الأصيلة في ناشئتنا ويقوي فيهم روح الاعتزاز بالانتماء إلى الوطن ، ويضمن لهم نقل المعرفة الصحيحة ويسهر على توجيههم التوجيه الصحيح في فترة حاسمة من أعمارهم .
اعتقد ان التعليم ما قبل المدرسي يمكن ان يلعب فيه فيه القطاع الخاص القسط الاكبر مع دعم من الدولة.
اعتقد انه ابتداء من التعليم الثانوي التأهيلي يمكن للقطاع الخاص ان يلعب دورا اوسع . والذي يتميز اليوم بالفوضى حيث كل يغني على هواه رغم تقاطعه في انتقائية للتلاميذ وتلميع الواجهة ،
23 - سمير الجمعة 03 نونبر 2017 - 16:29
في نظري التعليم العمومي ينقصه فقط التنظيم والاهتمام لان الكفاءة تتوفر لدى معلمي الدولة وليس للقطاع الخاص اساتذة هذا الأخير ينقصهم الكثير شيء اخر مهم هو ان التعليم الخاص اصبح تجارة اكثر منه تربية
المجموع: 23 | عرض: 1 - 23

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.