24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/07/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4206:2613:3917:1920:4222:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد (ين) بقاء الفرنسي رونار مدربا للمنتخب المغربي؟
  1. مكتب الصرف يصدر تعليمات تنظم "الصرف اليدوي" (5.00)

  2. "الباطرونا" تطالب بإدماج "العمل عبر الانترنت" في القطاع المهيكل (5.00)

  3. الأمم المتحدة تصنف الضيعات المغربية رابع مصدّر للطماطم بالعالم (5.00)

  4. التنافس يشعل "حرب أسعار الأنترنيت والهاتف" بين شركات الاتصالات (5.00)

  5. هذه شروط استفادة "الزوجات المُهمَلَات" وأولادهن من دعم الدولة (5.00)

قيم هذا المقال

2.33

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | وكالات وهمية تبتز عارضات أزياء مغربيات بتصويرهن عاريات

وكالات وهمية تبتز عارضات أزياء مغربيات بتصويرهن عاريات

وكالات وهمية تبتز عارضات أزياء مغربيات بتصويرهن عاريات

تتدفق الدموع من عينيها لدى سؤالها: " ماذا حدث لك؟"، بصوت يكاد لا يسمع تحاول أن تصف معاناتها جراء تعرضها للابتزاز وكيف جعلها هوسها بمجال عروض الأزياء ضحية وكالة وهمية.

"ماجدة" اسم مستعار( تبلغ 22 عاما، طالبة جامعية وتعمل عارضة أزياء)، تعيش في مدينة الدار البيضاء بالمغرب، تقول في حوارها مع DW عربية بنبرة حزينة: " وجدت اعلان عن تقديم عرض "كاستينغ" لعارضات الأزياء في احدى الصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي، تواصلت معهم وأرسلت لهم بياناتي الشخصية وبعض الصور ".

"أخي سيقتلني"

اعتقدت ماجدة أن الاعلان حقيقي. تضيف في ذات السياق: "تلقيت مكالمة هاتفية من شخص يدعي أنه مسؤول كاستينغ، طلب مني أن أرسل له صورة عارية لي و أخبرني أن هذا الاجراء طبيعي اذا أردت أن أشارك في عرض هام للشركة ".

وبعد مدة قصيرة من ارسالها لصورتها بدأت تتلقى ماجدة رسائل ابتزاز لتكتشف أن الاعلان غير موجود تقول في هذا الصدد "طلب مني أن أرسل له مبلغ 20 ألف درهم مقابل أن لا ينشر صورتي عارية على مواقع التواصل الاجتماعي".

وترفض ماجدة التوجه الى شرطة بسبب خوفها من أن تكتشف عائلتها ذلك، تحكي بنبرة مستاءة " أنا متأكدة من أن أخي سيقتلني إذا علم بذلك، لا أحد سيتفهمني، لأني مذنبة".

"يهددني بنشر الفيديو "

"يسرى" اسم مستعار، تقطن في مدينة المحمدية بالمغرب، وتشتغل عارضة أزياء وتبلغ 19 عاما، تعيش موقفا مشابه لماجدة منذ فترة، تقول في حوارها مع DW عربية " طُلب مني اجراء المقابلة على برنامج التواصل "سكايب" ، وقال لي أحد المسؤولين في شركة تهتم بعروض الأزياء أنه من الضروري أن أتعرى ليتأكد من أن جسدي مناسب للعرض، "تطلق تنهيدة عميقة وتواصل حديثها قائلة "بعد المقابلة على سكايب أصبح يطلب مني أن أرسل له المال ويهددني أنه في حالة رفضت سينشر الفيديو على مواقع اباحية، لأكتشف بعد فوات الأوان أن لا وجود للوكالة وأن الصفحة التي نشر فيها الاعلان لم تعد موجودة".

يسرى وماجدة هما نموذجان للعديد من الحالات الموجودة في المغري، واللاتي يتخوفن من الفضيحة ويفضلن التسوية بشكل ودي وسري مع المبتز بدون أن تكتشف عائلاتهن الأمر، بحسب رضى الكبير نائب رئيس جمعية حماية ضحايا "الويب كام" ومحاربة الابتزاز.

التسوية مع المبتز

تحاول الجمعية مكافحة هذه الظاهرة، وهي تحاول حذف صور الضحايا التي تنشر على مواقع التواصل الاجتماعي وعلى اليوتوب ، ويشير رضى الكبير في حواره مع DW عربية الى أن الجمعية "تحاول التواصل مع المبتز وتوضح له أن ما يقوم به يعاقب عليه القانون"، مشددا على أن الجمعية "تحاول جاهدة حل المشكلة بسرية وذلك بطلب من الضحية التي تتخوف من لجوء الى القضاء بسبب الفضيحة".

ويعتبر الكبير "أن عارضات الأزياء المبتدئات والمهووسات بمجال الأزياء هن ضحايا يسهل خداعهن من طرف المبتز موضحا أن هوسهن يدفعهن للثقة في أي شيء حتى وإن كانت صفحة وهمية لذلك لا يكلفن أنفسهن عناء التأكد من اذا كانت هذه الوكالة موجودة فعلا ".

ويضيف "تخوف الفتيات من العار والفضيحة يدفع بعضهن الى الانتحار"، مشيرا الى أن الجمعية تتواصل مع أزيد من عشر حالات ضحايا ابتزاز يوميا.

غياب المراقبة

وعن كيفية حماية عارضات الأزياء في المغرب من الابتزاز؟ يقول واليم عماد الدين مسؤول الكاستينغ ومدير مسابقة ملكة الجمال ستار بلادي في المغرب في حواره مع DW عربية، "إن دولة ينبغي أن تحمي العارضات وأن تفعل قانون ينظم مجال عروض الأزياء في المغرب".

وأشار واليم الى أنه ينبغي تشديد المراقبة على هذا المجال معربا عن امتعاضه من تعرض عارضات للابتزاز والتحرش الجنسي من طرف من يستغل هوسهن بأن يصبحن من المشاهير.

وأضاف "أنه أصبح من الممكن لأي أحد أن ينشىء صفحات وهمية وينشر اعلانات لوكالات وهمية تبحث عن عارضات أزياء بسبب غياب المراقبة".

ضرورة تقديم شكوى

من جهته أوضح الخبير القانوني محمد الحسنى الادريسي في حواره مع DW عربية أن هناك ما يصطلح عليه "قانون الحق في الصورة" الذي يعتبر الصورة الملتقطة لأي شخص هي جزء من حياته الخاصة لا يمكن انتهاكها من طرف الآخرين، مضيفا أن نشر صورة مأخوذة لشخص بدون اذنه يعتبر اعتداء على الشرف والاعتبار الشخصي .

وبحسب الخبير القانوني فإن ذلك يعتبر تهديدا بحسب الفصل 425 وما يليه من القانون الجنائي المغربي وما يترتب عنه من ابتزاز ومحاولة الاثراء على حساب الغير، معتبرا أن هذه المقتضيات القانونية تشكل حماية للأشخاص من التعرض لمثل هذه الأفعال المشينة . وشدد الخبير القانوني على ضرورة تقديم المعني بالأمر شكاية في الموضوع للجهات القضائية المختصة.

وأضاف الحسنى الادريسي أنه يمكن للجمعيات الفاعلة في الميدان الدفع في اتجاه التنظيم الجيد للقطاع بفرض توقيع عقد كتابي مع المعنيات قبل القبول بالتقاط صور لهن وتحديد مسؤوليات الجهات المتعامل معها في حال تسريب تلك الصور أو استعمالها للابتزاز .

*ينشر بموجب اتفاقية شراكة مع DW عربية


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (62)

1 - Casaawi الاثنين 12 فبراير 2018 - 11:10
عرض الأزياء من خلال تمختر الفتاة المسلمة واظهارها مفاتنها وجمالها ولباسها المثير أمام الأعين هو في حد ذاته فضيحة
2 - المجعور الاثنين 12 فبراير 2018 - 11:13
الجسد حرمة خفت من بشر مثلك ولمىتخافي من خالق الجسد هذا هو الامتحان الذي خلق الله له الدارين
3 - momo الاثنين 12 فبراير 2018 - 11:13
الطماع کيقضي عليه الکذاب، ورفعت الجلسة
4 - عبدو الاثنين 12 فبراير 2018 - 11:15
كثيرا ما أشك أن هذه الأحداث غير حقيقية . وأن هذه المواضيع التي دأبت القنوات الغربية على تناولها تحاول النبش في أشياء لا فائدة منها بالنسبة إلينا ولها أهداف أخرى . هل لهذه الدرجة صارت الفتيات سطحيات ولهذه الدرجة ساذجات ولهذه الدرجة مستعدات لبيع أجسادهن بهذه البساطة ... شيء عجيب .
5 - cae الاثنين 12 فبراير 2018 - 11:17
مع ٱني ضد شرع اليد و ضد قيام أخيك بقتلك مخافة اكتشاف أمر الصور إلا أن إحساس الغيرة عند أخيك يُثلِج صدري و يدل على أن شبابنا في الغيرة على الحرمات و الأعراض.
6 - Abdel الاثنين 12 فبراير 2018 - 11:19
سمحولي بزاف بزاف... بنات الناس متيتعراوش على ود الشهرة أو الفلوس.
7 - مصطفى الاثنين 12 فبراير 2018 - 11:22
القانون لا يحمي المغفلين.....الطماع تيقضي عليه الكذاب.....وما اكثر الشركات الوهمية....الحذر ثم الحذر............
8 - البعمراني الاثنين 12 فبراير 2018 - 11:22
ان مثل هؤلاء ليسوا ضحايا هل كل من طلب منكن التعرى تتعرين له ومن أجل ماذا اذن لو كان الاعلان حقيقي وطلب منكن المسؤول ممارسة الجنس لوافقتن كذلك لا تلومن الا أنفسكن
9 - ilyas الاثنين 12 فبراير 2018 - 11:23
حسب رأيي هناك أشياء مفقودة في هاد المقال،إما أن الفتيات سادجات إلى حد كبير،الشيء المستبعد،أو هناك إغراء وطمع،أو عرض أزياء للملابس الداخلية،أصلاً تعرض الملابس والتصاميم الجديدة،فلمادا يتصورن عاريات ادن.تيقول المثل الطماع يغلبه الكذاب.
10 - حزين الاثنين 12 فبراير 2018 - 11:23
لا حولا ولا قوة إلا بالله عندما أقرأ مثل هذه المقالات أشعر بالحزن الشديد
11 - شقلوب الاثنين 12 فبراير 2018 - 11:24
لاتعاطف معكن كل شاة تعلق من كراعها
والطماع كايقضي عليه الكذاب
12 - مغربية حرة الاثنين 12 فبراير 2018 - 11:24
لا حول ولا قوة الا بالله أي عمل هذا يتطلب منهن إرسال صور و هن عاريات الهذه الدرجة طغت المادة على العقول و النتيجة كانت كارثية هذه الآنسة خائفة من أهلها و لم تخف من رب العالمين يجب مراجعة الضمير و الرجوع إلى الله و الرزاق الله
13 - casaoui الاثنين 12 فبراير 2018 - 11:24
On quoi ça peut déranger celle qui veut défiler ???!!! On peut se poser la question à l'envers, est-ce que celle qui veut défiler a des valeurs berbéro -arabo-musulmane ???!!
14 - هههه الاثنين 12 فبراير 2018 - 11:26
سبحان الله شيء غريب في هذه الحلقة أقول لك يا سيدتي أنت السبب في كل شيء لأن إغراءك بالمال و الشهرة السريعة في ما لا يحب الله والأوهام الخيالية هذه نتيجتك بفعل ذالك ألم تستحيي من نفسك أن تصوري نفسك عارية وترسليها إلى شخص إتقي الله في نفسك عليك تحمل النتيجة لوحدك ألم يبقى لشرف قيمة إلى هذا الحد .....
15 - النورس الاثنين 12 فبراير 2018 - 11:26
الطمع ...كاين شي كاستينغ العري. ..هزمت. ..نصيحة عليكم بوضع شكاية لدى وكيل الملك حتى تتكلف الشرطة بالازم اما البكاء فلن يرد لكن حقوقا أمام ذئاب لا ترحم . الحياة دروس
16 - سمير الريفي الاثنين 12 فبراير 2018 - 11:26
90% من المسؤولية تتحملها هؤلاء الفتيات ضحايا الإبتزاز ، يسعون وراء الشهرة والمال ولو بسلك طرق غير مقبولة شرعا وقانونا ومنها التعري الكامل أمام أناس غرباء !
17 - سمير الاثنين 12 فبراير 2018 - 11:29
و هل الهوس بالموضة او الازياء يستحق من الفتاة كل هذا التفريط الرخيص و الساذج في العرض و الشرف !!!!
18 - vraibidawi الاثنين 12 فبراير 2018 - 11:29
vraiment je comprends pas comment elle a osé leur envoyer sa photo toute une !!!??? et pourquoi elle vient maintenant se pleindre !!???personne ne l a obligé à comettre un tel acte (les femmes honorables et respectueuses )ne se permettent jamais de tels comportement ...bref elle est loin d être victime mais plutôt complice
19 - انور الاثنين 12 فبراير 2018 - 11:31
هل المشكل في الابتزاز أوفي العراء و قلة الاحتشام و التربية اصلا ؟؟
20 - متأمل الاثنين 12 فبراير 2018 - 11:31
على المرأة المسلمة أن تكون دائما حريصة ويقظة وذكية حتى لا تسقط في فخ شياطين لا عقل لهم ولا ضمير بل هم عبارة عن وحوش بصورة آدمية فالفتاة الواعية الناضجة المؤمنة لا يمكن أبدا أن تسقط في شباك المتآمرين عليها سواء أكان ذالك ثقافيا أو ماديا أو سياسيا فاحذري يا أختاه من هذه الذئاب فإنك نصف المجتمع بل أنت المجتمع كله فبك يزدهر المجتمع ويرقى وبك ينحط ويسقط ويهوى.
21 - driss ad الاثنين 12 فبراير 2018 - 11:48
لابد من التوجه إلى الشرطة حالا . الحمد لله أصبحت الشرطة التقنية في الولاية الأمن . وقع ما وقع سوف تحرر دعوة من أجلهم .هناك شباب من واد زم و خريبكة لصوص الانترنت. الشرطة سوف تتبع خطواتهم
22 - توزيع العادل للثروات الاثنين 12 فبراير 2018 - 11:50
يا لطيييييييييف على فظيحة يا لطيف يا لطييييييف عيش نهار تسمع خبار
23 - مغربية شريفة الاثنين 12 فبراير 2018 - 11:56
السلآم عليكم. أكاد لا أصدق ما اسمع. ولهذه الدرجة وصلت فتياتنا؟ كيف تتعرى بهذه السهولة. لا اظن ان واحدة شريفة لم تتعود على إظهار جسدها للغرباء ستفعل هذا.
24 - الأطلسي الأصلي الاثنين 12 فبراير 2018 - 12:01
نهاية الطمع و الربح السهل و الرخيص هي هذه الفضيحة وتحية لكل الشريفات و العفيفات اللاتي يفضلن أكل التراب على ثلويث شرفهم و سمعتهم
25 - عبد الله الاثنين 12 فبراير 2018 - 12:10
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
"صنفان من أهل النار لم أرهما: رجال بأيديهم سياط يضربون بها الناس، ونساء كاسيات عاريات مائلات مميلات رؤوسهن مثل أسنمة البخت المائلة، لا يدخلن الجنة ولا يجدن ريحها"
فالصنف الأول عند أهل العلم، الظلمة من الشرطة وغيرهم الذين يضربون الناس بغير حق. والثاني نساء كاسيات بالاسم عاريات في الحقيقة: إما لأنها ثياب رقيقة أو قصيرة، أو لضيق لباسهن وتجسد عوراتهن وظهور مفاتنهن، اسم كسوة بلا حقيقة، مائلات عن الرشد وعن العفاف وعن الطاعة إلى الفواحش والزنا، مميلات لغيرهن، رؤوسهن كأسنمة البخت المائلة، أي تلبس فوق شعرها مايجعل رأسها كأنه سنام بعير مرتفعا.
26 - حلا الاثنين 12 فبراير 2018 - 12:12
ما ضربهم حد على يديهم.آش داهم يتعراوا ويقبلوا يصوروهم.كلشي كان بالموافقة ديالهم.دابا عاد جايين يشكيوا.راه قلتها لكم بناتنا حمقات ساذجات مسطيات متهورات كتعميهم المادة.عالم الازياء دعارة مقنعة بحال عالم الفن.عالم الاضواء مغري ويعمي القلوب قبل الابصار.شفت فيلم هندي فضح ذاك المجال وعرى واقعه بكل تفاصيله مخدرات دعارة شذوذ التجارة بالرقيق الابيض ودار ضجة ببوليود.وسط عفن قذر من سقطت فيه ماعمرها تخرج منو سالمة.
27 - دا الحوس الاثنين 12 فبراير 2018 - 12:20
عارضات الأزياء لا يعرضن اجسامهن بل الملابس . من فوق الملابس يمكن أن يرى صاحب الإشهار هل الجسد مناسب أم لا . المهم من تخلت عن دينها تخلت عن شرفها فلا داعي للتباكي الآن .
28 - ملاحظة الاثنين 12 فبراير 2018 - 12:21
هناك العديدة من امكنة في المغرب يتم عرض ازياء من طرف عارضات ازياء مغربيات شبه عاريات فلمادا يشتكن من هدا الإبتزاز؟!!!!
الملاحظ هناك وكأنك في مهرجان كرنفال العالمي ريو ديجانيرو في البرازيل داخل قاعات ضيقة.
باركا من نفاق
29 - NeoSimo الاثنين 12 فبراير 2018 - 12:23
سادية المغاربة ليس لها مثيل...

غالبية التعليقات لا تعترف بالجرائم الإلكترونية والإبتزاز وتركز فقط على أخطاء البنات بإرسال صورهم... وهؤلاء لا يختلفون عمن يقول أن البنت المغتصبة هي المذنبة وهي السبب في جذب المغتصب لإغتصابها...

فعلاً إرسال الصور بهذه الطريقة هو خطأ من البنت ولكن هذا لا يلغي الجريمة الحقيقية وهي جريمة "الإبتزاز"...
30 - مواطن مقهور الاثنين 12 فبراير 2018 - 12:43
ضعف الايمان والتربية الغير السليمة و الطمع غالبا ما تكون نتاءجه مثل ما حدث لهاته المراهقات .. الخوف يجب ان يكون من الله قبل ان يكون من البشر ... مهنة عارضات الازياء ومهنة التمثيل عالم كله مجون وخمور وجنس ومخذرات ومال ... كل شيء بالمقابل .. حتى الجسد يتحكمون فيه مقابل ما يؤدى لك .. لن يتوقف هذا النزيف الاخلاقي لا بالشكايات ولا حتى بالسجن لانه عالم مغري جدا ماديا وجنسيا .... الحل الوحيد لهذه الافة هو الرجوع الى طريق الله والخوف منه واجتناب ما نهانا عنه والقناعة بما رزقنا الله به ... ختاما اللهم اهدينا الى طريق الحق جميعا يا رب
31 - أكاديمي مغربي من ألمانيا الاثنين 12 فبراير 2018 - 12:46
ثمن التهور والطمع والجشع والغباء ورخص النفس.
"من يعمل مثقال ذرة خيرا يره ومن يعمل مثقال ذرة شرا يره"
صدق الله العظيم.
الحل. بالرغم من أنكن لاتستحقن النصيحة هو الذهاب للشرطة. فهناك ما يسمى بالشرطة الإلكترونية لمعرفة الجاني ولو أنكن أنتن الجانيات.
32 - Omar33 الاثنين 12 فبراير 2018 - 12:47
Chacun fait ce qu'il veut de sa vie tant qu'il ne fait pas de mal à autrui
33 - عابر سبيل الاثنين 12 فبراير 2018 - 12:49
اتسائل دائما اضروري ان تتدخل قنوات اجنبية للنبش في مجموعة من المشاكل التي يتخبط فيها الشباب العربي عامة والمغربي خاصة٠ولماذا لا تقوم قناوتنا (المحترمة جدا جدا) من معالجة او مناقشة العديد من المتناقضات والامراض الاجتماعية التي نعاني منها وتزداد انتشارا يوميا٠شكراDW وشكرا لهسبريس
34 - مغربي الاثنين 12 فبراير 2018 - 12:54
''طلب مني أن أرسل له صورة عارية لي و أخبرني أن هذا الاجراء طبيعي''
وأرسلتها له
حلل وناقش
35 - يوسف مكناس الاثنين 12 فبراير 2018 - 12:59
السؤال الحقيقي والذي لا اجد له جواب هو : لماذا المرأة المغربية سهلة في التعري ؟
ليس هناك مانع عندها لا اخلاقي ولا ديني ولا حتى باب الاحتياط.
كل ما يهمها هو المال وليس غير المال و الباقي غير مهم
والآن وفِي هذه الحالة تريد الضهور بأنها ضحية، والحقيقة انها ....
36 - فؤاد الاثنين 12 فبراير 2018 - 13:04
هذه نتيجة التقدم الزائف الهمجي. فقدنا هويتنا واخلاقنا واصبحنا ضحايا الذئاب الجائعة وسط الغاب. اهكذا مجتمع يريد قادتنا ان نكون. لا والله لا اكاد اصدق ما ارى واسمع. القلب يدمع على حالنا ويكاد الشيطان ان ينتصر. فاذا لا نريد الاسلام كهوية ومنهج فلنتخذ دولة السويد كقدوة في كل شىء.
37 - مغربي حر حر الاثنين 12 فبراير 2018 - 13:08
لا غرابة ان نسمع قصصا منهذا النوع في مجتمع أصبحت قيمه في مهب الريح. امة بذهاب أخلاقها ذهبت كذلك حسب قول الشاعر. الاغتصابات، التحرشات ، البيدوفيليا ... سياحة الدعارة .... حقيقية أصبح الجسد المغربي رخسصا جدا جدا
38 - كوكيتا الاثنين 12 فبراير 2018 - 13:09
اقول للاخوات الضحيات لا تكن مضغة صاءغة يلوكها كل من هب و دب هولاء نصابون و مبتزون نعم لكنن كنتن اسهل من السهل جسدك غالي لماذا تعريه لمجرد الرغبة في الدخول ف مسابقة لم يسبق لي ان رايت عارضة حقيقية عارية اللهم بالمايو
لا تتبعن خطوات الشيطان لا اقول لكن تحجبن خير لكن لان هذا امر شخصي لكن اضعف الايمان وضع خطوط حمراءو الالتزام للحشمة و الوقار
39 - Hassni الاثنين 12 فبراير 2018 - 13:14
انت المذنبة هل لفتات ان تعرض جسدها عارية مقابل.... ؟((من تعدى حدود الله لقد ظلم نفسه)) هذا ماجنيت لك نفسكي. فدوقي الععذااااااااب اليوم
40 - إبن العرب الاثنين 12 فبراير 2018 - 13:16
الجري وراء المال والشهرة يؤدي في بعض الأحيان إلى التهلكة. الفتاة المسلمة لا يمكنها أن تتعرى أمام أي كان فكيف لفتات جامعية ومثقفة أن تقوم بإرسال صورة تكشف جسمها لغريب. أنهن بستحقن العقاب .؟
41 - اللهم صلي على نبيك محمد الاثنين 12 فبراير 2018 - 13:30
اغلب التعليقات تلقي باللوم على الضحايا . لكن الله تواب رحيم . يا احبة من يستطيع ان يستر هؤلاء الفتيات فلا يتردد عسى الله ان يستر عليه في الدنيا و الاخرة لانهن يحتجن الى حل و ليس الى عتاب . العتاب بعد ايجاد حل يستر عرضهن . حتى بناتنا و اخواتنا قد يقعن في هذا الخطأ لكن الله يستر على عباده. لا حول و لا قوة الا بالله
42 - الحياة حقول من الورد الاثنين 12 فبراير 2018 - 13:35
الانترنات هو عبارة عن ساحة في وسط المدينة يجلس فيها كل فئات المجتمع
الانترنات لا ولم يكن يوما مكان للخصوصيات لانه وبكل بساطة صمم على عدم الخصوصية
فانا استغرب حقا كيف تقبل الفتاة بارسال صور لها وهي عارية عبر الانترنات
جسم المراة التي تريد ان تكون عارضة ازياء يتم معاينته من طرف امراة مختصة على أرضية الميدان في مكان العمل بعد تحديد موعد بينهما
وليس بالصور لان الصور يمكن التلاعب فيها
وهنا تتضح الصورة و الفقر الثقافي و غفلتها عن الواقع
وكما يقول المثل ـ القانون لا يحمي المغفلين
43 - أين كرامتك و عزتك الاثنين 12 فبراير 2018 - 13:41
و لو افترضنا أن الوكالة ليست و همية أتريلين لهم ثوىتك عارية؛!! يا للعار يا للعجب تبيعين شرفك و جسدك و كرامتك من أجل المال لا حول ولا قوة إلا بالله ما بكم يا مغربيات أصبحتم رخيصات و مذلولات بدون كرامة لهذه الدرجة أنا لا أعمم طبعا ! لكن أكثر بنات الفضائح و الرخص و الفحشاء هن المغربيات خافو ربي يا مسلمات يا أمة محمد
44 - حلا الاثنين 12 فبراير 2018 - 13:42
تتمة لتعليقي الاول:في ما يخص الفيلم الهندي كان هناك سماسرة يجوبون الهند يصطادون الفرائس في القطارات وفي الشوارع يختارونهن بمواصفات معينة.تحضر الفتاة لدلهي ضد رغبة أهلها.وتعمل لصالح وكالة أزياء.يحكمون عليها الحصار بإغراءات كثيرة ثم يدفعون بها لممارسات غير أخلاقية غصبا عنها.نهايات العارضات تكون مأساوية انتحار موت بجرعة مخدرات زائدة السيدا ثم امتهان الدعارة بعد التخلي عنهن من طرف الوكالة.قصة الفيلم ليست خاصة بالهند يمكن تعميمها على العالم بأسره في ذاك المجال.إوا احضيوا ريوسكم ماشي غير ألي قال لكم تصلحوا تكونوا عارضات تتعراو ليه.عقلكم فراسكم تعرفوا خلاصكم بعد تحويل المثل عقلك في راسك تعرف خلاصك لجمع مؤنث ههههه
45 - لطفي الاثنين 12 فبراير 2018 - 13:59
تستحق ما جرى لها اللهم لا شماتة.فاغلبية فتيات هاذ الزمان لا دين ولا وطنية ،يسلمن أنفسهن بسهولة لكل شخص بدون عفة ولا وازع ديني.
46 - رشيد الاثنين 12 فبراير 2018 - 14:48
استحماق واستحمار من ترسل صور جسدها عارية ابتغاء الربح المادي، حتى المرأة المتزوجة تستحي التعري بهذه الطريقة أمام زوجها ،فعن أي نصب وعن أي احيال تتحدث هاته النساء ، فحتى زمن الجاهلية لم يشهد مثل هذه السداجة وهذا الانحلال الأخلاقي ، وما عض جسدك إلا اسنانك ، لو صوروك خفية لتحدثنا عن الظلم ولكن الحالة هذه هي انحلال أخلاقي مائة بالمائة .
47 - رضى رضى الاثنين 12 فبراير 2018 - 14:55
دابا بيني وبينكم كن هاد البنات تخلصو على داكشي كاع مغاديش اشكو.المهم فالقضية هو الفلوس
48 - مستغربة مغتربة الاثنين 12 فبراير 2018 - 15:02
غريب أمركن إذا كنتم قد قبلتن ان يراكن رجل وانتن عاريات واكيد فريقه ايضا فلما الخوف من يتسع العدد!?
والله استغرب هناك نساء يفضلن الموت على أن يكشف عنهن طبيب رجل وأنا منهن فعندا ولادتي الأخيرة حصلت معي مضعافات بعد الولادة ونزيف حاد وأخبرتني طبيبتي أنها لا تستطيع السيطرة على الوضع وانها عليها أن تطلب مساعدة من الطبيب للانه الوحيد القادر على انقاضي إلا أني رفضت الأمر كليا وقلت لها أن الله القادر على شفائي وإنشاء الله سيوفقك في ذالك والحمدلله فعلا نجيت من الوضع. قد يعتبرني الكثير اني أخطأت وغامرت.
49 - م ع الاثنين 12 فبراير 2018 - 15:02
لمادا المغرب متأخر كثير في مجال مراقبة الإنترنت و التحكم فيما ينشر عكس الجزائر التي هزمتنا في هدا الميدان؟
هل لما يتم إيقاف مغربي يبتز الأجانب يأتي من خلال طلب الدولة الأجنبية بعدما تحدد مخابرات هده الدولة عنوان المغربي بالمغرب؟
المغرب لا يراقب إلا فقراء المغرب المجتهدين لأنه لا يريد للفقير أن بنجح و كدلك يرجع لعقلية المغربي التي تشعر بضعف أمام من فوقها و تحتقر من تحثها.
50 - كلاخ نيكوف الاثنين 12 فبراير 2018 - 15:06
عليك أن تستفيدي من هذه التجربة و أن تتوبي لله خالقك. هو حباك بهذا الجسد الجميل ليمتحنك و انت فشلت في أول امتحان. " أحسب الناس أن يقولوا آمنا و هم لا يفتنون؟ " صدق الله العظيم. أما اخوك فعليه أن يعتبر هذه الزلة تجربة افاقتك من أوهام لا وجود لها إلا في مخيلتيك و أن يدعوك للرجوع إلى الله فتوبتك بالنسبة للخالق أفضل من ايدائك.
51 - mustapha الاثنين 12 فبراير 2018 - 15:13
هذا تحذير من الله سبحانه لان ما تقمن به هو اصلا مصدر العراء وبأرادتكن فلمادا اصلا اهدي جسمي لشخص لا يعرفني لا هو زوجني ولا هو زوجي بكل صراحة لا استغرب في مثل هذه المواقف لحفر شي حفر طيح فيها الا من رحم ربي نحن مسلمون دينا واحد والسلام.
52 - كلنا ناصر الزفزافي الاثنين 12 فبراير 2018 - 15:17
هذه هي الفتنة الحقيقية والشوهة والمذلة لا حول ولا قوة الا بالله
53 - فارس الاثنين 12 فبراير 2018 - 15:36
هذا هو مستوى التحظر عند اغلب الطالبات الجامعيات بالمغرب ... غنى وابتهاج بالمظهر... فقر رهيب في الفكر
54 - Ben khoulti الاثنين 12 فبراير 2018 - 18:16
اظن ماصرح به السيد القانوني لما البلاد تكون لا علاقة لها بي الدين الاسلامي والعارضات اسمها جاكلين وامها جنيفر وابوها انطوان وايس الاسم المستعار ماجدة او حادة اما عن كونهم يدرسون بالجامعات اين كانوا يفكرون يحلمون بالعالمية وسفراء ووو هل يعقل عاقل ان يطلب شخص من احد صور عارية والاخوات ينفدون له مايريد لنفرض ان هدا الشخص ممثل هده الشركة صحيح سترفض اظهار مفاتنهم على الهواء كما سبقوها من قبل وعلى قناة عربية وليس اجنبية
55 - كترة الهم تبكي الاثنين 12 فبراير 2018 - 18:33
لفاتك بليلة فاتك بحيلة.
لهذا يجب على كل الفتيات الحدر في كل شيئ هذا الزمان اصبح المال يعمي عيون الكتير من البنات ، بنات الناس وخا تحط ليهم المال ماتصور من وراهم لاشيئ أما امتال هادو ليحصلو فهم كتيرون معندهم وجه ليحشمو عليه حتى كيفوت الفوت أو كنسمعو فلانة نتاحرت كتيرون هم . الله يهديهم والسلام
56 - عوني الاثنين 12 فبراير 2018 - 18:39
لمادا هدا التحامل والتشفي هاد الفتيات هن اخواتنا وبناتنا وكل بني ادم خطاء هن ضحيات الانفتاح الخاوي والمهلهلات المدبلجة وجمعيات نساء الديمقراطيات الخ.. الا يمكن نستروهم يعني نتزوجوا بهم والله غفور رحيم من ستر مؤمنا ستره الله في الدنيا والاخرة
57 - مرة أخرى الاثنين 12 فبراير 2018 - 19:21
وابقاوا تقلبوا لهم على مبررات الله يهديكم.واييه الغلط راكبهم من ساسهم لراسهم.ماشي الحماق هذا.لاشيء معقول وصادق بالعالم الافتراضي.الحذر الحذر من إعلانات كهذه والتي تستهدف النساء خاصة ولو كانت وظائف شاغرة.الواحدة تعرض نفسها وجسدها كبضاعة.شحال غادي تربح بالسلامة.كنوز الدنيا لاتساوي شيء أمام هذه الفضيحة شكون غادي يغسلها منها؟ماذا جنت الآن؟ياحسرة فتاة متعلمة متنورة حصلت هذه الحصلة آش خلاو للجاهلات الاميات؟هاهي الآن بفعل غباءها ستكون سببا في جريمة شرف محتملة وتدخل خوها الحبس او تكون سبب في انتحاره لا قدر الله.مالنا غير حنا من دون نساء العالم ألي كنطيحو فهاذ الفضايح الخفة والبسالة والغرور عجبهم راسهم زوينات؟مصيبة هاذ الجمال.شحال من واحدة خرج عليها زينها.
58 - منصف الاثنين 12 فبراير 2018 - 19:46
عارضات أزياء ام بائعات هوى. لا فرق. في كلتا الحالتين هناك بيع للجسد بمقابل
59 - مسلمة الاثنين 12 فبراير 2018 - 22:24
لا اله الا الله ولا حول ولا قوة الا بالله اللهم استر بنات المسلمين وهديهم وابعد عنهم مثل هؤلاء الشياطين لأن كل انسان يقع في الخطيئة وان خير الخطائين التوابون اللهم تب علينا
60 - reanime الثلاثاء 13 فبراير 2018 - 00:22
cessons de blâmer cette fille si elle témoigne ainsi elle peut éviter un scandale peut être dans votre propre famille. jeunesse signifie aussi le droit à l'erreur. cette jeune fille en témoignant ainsi révéle ce que des criminels sans scrupules peuvent faire en exploitant les erreurs des gens et leur naïveté. elle permet ainsi de prévenir les autres de ce qu'on pourrait leur vendre comme faux rêve et exploiter leur faiblesses et leur ignorance.
61 - milouidi l'fassi الثلاثاء 13 فبراير 2018 - 23:24
ا لفتاة الاولى طالبة جامعية مثقفة و تعي ما تفعل اذن لما الندم ?
62 - أكاديمي مغربي من ألمانيا الأربعاء 14 فبراير 2018 - 12:24
إلى صاحبة التعليق رقم 48
اللهم اجعلك وأهلك ودريتك من أهل الجنة. لم لا والحق سبحانه يتحدث عن اختياره مريم التي أحصنت فرجها لتكون أم أحد الأنبياء في كتابه العزيز. كما الرسول ص يعد عن المرأة التي تحصن فرجها بأن تدخل الجنة من أي باب شاءت.
أما المتبرجات والرخيصات لاسيما الزوجات الخائنات لأزواجهم فليذهبن للجحيم.
المجموع: 62 | عرض: 1 - 62

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.