24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/05/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
03:3505:1812:2916:0919:3221:01
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ستشمل "حملة المقاطعة" منتجات استهلاكية أخرى؟
  1. ارتفاع الأسعار يخلي موائد الأسر المغربية من الفواكه في رمضان (5.00)

  2. أسرة تناشد تدخل الملك (5.00)

  3. ترانسبارنسي: مقاطعة منتجات مساءلة للسلطات (5.00)

  4. تقرير إسباني: حكومة العثماني "ضعيفة" والجزائر حليف قوي لمدريد (5.00)

  5. شذرات من ذاكرة صحافي .. بشارات الحب والخير (5.00)

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | المغرب يدعم مشاريع صحية في الباراغواي

المغرب يدعم مشاريع صحية في الباراغواي

المغرب يدعم مشاريع صحية في الباراغواي

خصصت الوكالة المغربية للتعاون الدولي دعما ماليا بقيمة 700 ألف دولار بغية "تحسين خدمات ست وحدات صحية بولايتي غواييرا وكياثابا بجمهورية الباراغواي وتخفيض معدلات الوفيات في صفوف الأمهات والأطفال الرضع"، بحسب ما أعلنت عنه وزارة الصحة العامة والرعاية الاجتماعية الباراغوانية.

ووفق ما نقلته وسائل إعلامية براغوانية، فإن لقاء جمع بين وزير الصحة بالجمهورية وسفير المملكة المغربية بأسونسيون، بدر الدين عبد المومني، وممثلين عن الوكالة المغربية للتعاون الدولي، انتهى بالمصادقة على اتفاق يروم الرفع من مستوى الخدمات الصحية بالبلاد.

وتبعا للمصادر ذاتها، فإن الهبة المالية تهدف أيضا إلى تجديد الهياكل الأساسية لثلاث وحدات مخصصة لتقديم الرعاية الطبية للأطفال والنساء، مشيرة في السياق ذاته إلى أن هذه الوحدات تقدم خدمات عديدة، كالتوليد والفحص بالأشعة والتحاليل الطبية، لما يفوق 50 ألف شخص يقيمون بالولايتين سالفتي الذكر.

وزادت أيضا أن الدعم المالي المغربي يستهدف الطبقات الفقيرة، من خلال تقديم المساعدة والعناية اللازمة للنساء الحوامل أثناء وقبل الولادة، في إطار حملة وطنية تسعى إلى خفض معدل وفيات الأمهات والأطفال، مبرزة في المنحى ذاته أن وفدا مغربيا سيقوم بزيارة إلى الوحدات المذكورة قصد الوقوف على سير الأعمال بها.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (39)

1 - mouri الأربعاء 14 فبراير 2018 - 17:15
لا حول و لا قوة الا بالله. سالتو مع المغاربة باش تمشيو للاروغواي
2 - بوغطاية الأربعاء 14 فبراير 2018 - 17:34
والله لأمر مضحك.ويجعلنا في الوقت نفسه نبكي.اتخيل بلدي وكأنه النرويج او السويد.أوصل بنا الإيمان إلى هذا الحد .يوترون على أنفسهم ولو كان بهم خصاصة. اهلنا في الجبال لا صحة ولا تغذية ولا تعليم ولا طرق ولا....ومسؤولونا يتصدقون بأموال الشعب على الآخرين.مزوق من برا واش اخبارك من الداخل.
3 - باراكا من النفاق الأربعاء 14 فبراير 2018 - 17:34
قهرتونا بالنفاق والصواب ديال بلعاني، المغرب دعم حتا الصحة ديال المواطنين ديالو. الناس كتموت من قلة الامكانيات والنسا كتولد فالبيبان ديال السبيطارات، گاع هاد الشيطة شاطت عليكم الميزانية. باراكا من لكدوب راكم بساليتو
4 - ali الأربعاء 14 فبراير 2018 - 17:36
على أساس أن الصحة فلبلاد ديالنا مخاصها تاخير
5 - ولد الفشوش الأربعاء 14 فبراير 2018 - 17:40
ايوا شاط الخير على زعيير حتى وليتو كتفرقو المساعدات على البارغواي. الشعب المغربي أولى من البرغواي أو أي دولة أخرى خصوصا هذه الأيام العصيبة بتنغير و انفگو ...الخ.
6 - علوان الأربعاء 14 فبراير 2018 - 17:41
السلام .
حشوما الصحة في المغرب تحتاج الى من يساعدها .
و هلوما جرا
7 - عبد المنعيم الأربعاء 14 فبراير 2018 - 17:45
نستو بلحنا أغنياء كل واحد فينا تيدخل 20 dh في نهار خسنا قدمو مساعدات لدول وشعوب الفقيرة
8 - INCONNU الأربعاء 14 فبراير 2018 - 17:47
700 الف دولار مبلغ صغير ولكن على الاقل يبقى بالمغرب فهناك فقراء مساكين في اعالي الجبال يمتون بردا وجوعا ولم يجدو من ينقضهم والدولة تصرف فالملايير من اجل قضية ما زالت عالقة المهم هذا الخبر هو درسا لمن يضننون ويحلمون ان المغرب احسن من جارته الشرقية كان عليكم اخذ تجربتها في الصحة والتعليم والسكن وهذا ما يطالبه المواطن الذي اصبح على حافة الانفجار انشر جزاك الله
9 - adam الأربعاء 14 فبراير 2018 - 17:47
كان على محمد الخامس رحمه الله طي ملف الصحراء ولو اضطره ذالك الى رسم الحدود مع الفرنسيين لكنه ابى ونتضر استقلال الجزائر التي حكمها الخونة بعد الاستقلال وعقدو المؤمورية ليتوارت المغاربة هذا المشكل الذي كلف ولازال يكلف الدولة الكتير
10 - Dokalli الأربعاء 14 فبراير 2018 - 17:54
ماشاء الله شاط الخير على لمغاربة ماشي موشكيل مساعدو الدول لفقيرة. و لا حول و لا قوة الا بالله.
11 - marosuede الأربعاء 14 فبراير 2018 - 18:02
حسبنا الله ونعم الوكيل ،ولا حول ولا قوة الا بالله .اش من رسالة بغيتو توصلوا لبراغواي ؟زعما المغاربة كلهم بخيير الصحة عندنا احسن من السويد وسويسرا كلشي عندو بطاقة الصحة لايؤدي اي درهم مقابل خدمات صحية شاملة في الجبال والقرى دون ذكر التعليم الجيد يضاهي ألمانيا والطرق احسن من فنلندا بغيت نبكي دابا على حالنا ماعندي مانكول المغرب يتلقى مساعدات من الخليج وأمريكا وهو يقدم مساعدات لبراغواي اوا حلل وعمل وانشر المعادلة
12 - صافي الأربعاء 14 فبراير 2018 - 18:04
في قريتي المستوصف مغلق اكتر من 15سنة وهادو مشاو باراغواي يساعدو اخرين. ما فهمت والو
13 - تطوان الأربعاء 14 فبراير 2018 - 18:12
اشمأز قلبي عند رؤية الفيديو الذي يصف فيه طبيب الحالة التي وصل إليها مستشفى سانية الرمل. مستشفى فقراء تطوان الذي في سنوات مضت انا ومجموعة من الأصدقاء كنا نجمع أدوية خاصة بالسرطان chimiothérapie ( ثمنها باهض جدا ) من مستشفيات إسبانية( محسنين ) ونعطيها لطبيب خاص بالسرطان oncologue لتوزيعها على المرضى المحتاجين في مستشفى سانية الرمل في تطوان. إلا أنه في يوم مسكونا في باب سبتتة لمدة ساعات تحقيقات وتهم بالتهريب رغم توفرنا على جميع الاوراق ولا داعي للتفاصيل...كانت اخر مرة. لبغا يدير الخير يبدأ من بيته.
14 - العربي الأربعاء 14 فبراير 2018 - 18:15
المغرب يتبرع لدول الأخنبية حتى يصبح أصحاب الشركات المغربية الذين يرخص لهم في هذه الدول أكثر غناء
أما فقراء هذا البلد لهم الله سبحانه
15 - MAROCAINE الأربعاء 14 فبراير 2018 - 18:19
Il ne restait que ça à faire des villes,est ce que les responsables sont aveuglés au point de ne pas se rendre compte de la réalité de ce pays et de sa population , aucune ville au Maroc ne dispose d'un dispositif sanitaire , certaines vivent encore des restes du protectorat. Arrêter de vous rire de nos gueules
16 - ا م الأربعاء 14 فبراير 2018 - 18:35
السياسة ليست دراية كل من هب ودب .
لكل شغل وأمر رجالاته .اعلموا رحمكم الله ان الإعانات الدولية لها أهدافها ومالاتها فهي ليست مأدبة او افطار كما تعودتم معرفته . بل هي تدخل في اطار اتفاقيات صداقة وتلطيف الأجواء لتمهيد علاقات اقتصادية وسياسية لها عدة أبعاد مجتمعية .
اعلموا أن ليس في العالم أجمع من هو أشرس على المغرب و قضية وحدته الترابية من بعض الدول الإفريقية وأمريكا اللاتينية .
وهته القضية كلفت المغرب ولا زالت تكلفه المليارات.
وسكت ودخل سوق راسك.
17 - amagous الأربعاء 14 فبراير 2018 - 18:43
la cooperation internationale doit se faire dans tous les sens c'est ainsi qu'il percevoir l'initiative marocaine.
18 - NOUMRI الأربعاء 14 فبراير 2018 - 18:50
خلاصة الكلام فين ودنك أجحى كل هدا من أجل الإعتراف أن الصحراء مغربية
19 - Amir الأربعاء 14 فبراير 2018 - 18:52
لا مجال للتباكي! تمتعو على ما انتخبتم، والسلام
20 - صالح الأربعاء 14 فبراير 2018 - 18:54
اودى لبغا يدير الخير اديروا فى بلادوا راه هاد التبرعات من جيب ديال الناس لمحتاجين لهاد التبرعات الله هدى ماخلق شوهة بعينها
21 - moh الأربعاء 14 فبراير 2018 - 19:25
الاخ رقم ٨ تجربة الجارة الشرقية نحن نعرفها بخلاف ما تعتقد اليس من العار ان يحرم طلبة الباكلريا في بلدك من الدراسة مند ٣ اشهر الى الان
22 - عبدالكريم بوشيخي الأربعاء 14 فبراير 2018 - 19:30
نتفق مع الجميع ان القطاع الصحي في بلدنا يعاني كثيرا من امراضه المتعددة و بعض النواقص لكن هذا لا يمنع دبلماسيتنا من تقديم بعض المساعدات الرمزية لبعض الدول الصديقة التي ابانت عن تاييدها لوحدتنا الترابية فاعداءنا يشنون علينا حربا قذرة يوزعون اموالهم بملايير الدولارات من مداخيل نفطهم و غازهم على حساب قوت شعبهم كلها تذهب لجيوب كل من يعادي وحدتنا و تقسيمنا اموال طائلة تذهب لجيوب بعض القادة المرتشين و البرلمانيين الاوروبيين و ما يسمى بجمعيات حقوق الانسان و الصحفيين و الموظفين الامميين الى غير ذالك و امام هذه الحرب القذرة ما على المغرب الا ان يواجهها حتى و ان انفق بعض الالاف من الدولارات لمساعدة اصدقائه لان اهميتها تكمن في التصدي لاعدائنا و استنزافهم و غلق الابواب في وجوههم و حشرهم في دائرة ضيقة و هذا ما اكدته لنا العقود السابقة من عمر النزاع و هو تقلص حجم الدول الداعمة لمخططهم الشرير مقابل توسيع دائرة الدول الداعمة للحقوق المغربية لكن الفرق بيننا و بينهم اننا نحكم سيطرتنا على صحرائنا و نستفيد منها و نفيدها في التنمية و هم يخسرون اموالهم على الوهم و السراب دون ان يحققوا اي نتيجة او اختراق.
23 - gharbi الأربعاء 14 فبراير 2018 - 19:47
قبل قليل خرجت من مورزكو urgence و الله العظيم كاين طبيب واحد القلب و الشرايين على 7 مليون بيضاوي بدون تعليق(الحرب على هديك الغرفة حشومة على الأقل خاص 6 أطباء و الله هذا عيب
24 - Frustrated الأربعاء 14 فبراير 2018 - 19:57
شاط الخير على زعير.ضحكتوني. الاولى اصلاح نظاام الصحة داخل المغرب الذي يعاني منه المواطنون والسبب الرئيسي لعدم عودتنا الى بلادنا
25 - safi الأربعاء 14 فبراير 2018 - 20:08
مءشر التنمية البشرية البارغواي 111 المغرب 123، نسبة التطبيب (طبيب ل 1000 نسمة) البارغواي 1,2 المغرب 0,9, شكرا على النشر،
26 - حسن الأربعاء 14 فبراير 2018 - 20:25
المغاربة الحمد لله،كل ظروف التمريض متوفرة،بقا خاصنا ندعموا مشاريع خارجيا.الله يخلينا صحتنا.
27 - هشام الأربعاء 14 فبراير 2018 - 20:31
ان كنا نحن مجبرين ان نؤدي حق التنبر عند شراء الدواء!!!! فماذا نسمي هذا؟!!! ضحك على الذقون؟!!!! الله غالب.
28 - حسيمي من هولندا الأربعاء 14 فبراير 2018 - 20:38
أنا كنكون هاني فراسي.. غير كنقرا هاد النوع د الأخبار كنبقى كنحك ف الجسم ديالي كامل و كنحس بالضيقة. و الله ما عارف آشمن دعوة قاست الحكام ديالنا.
29 - عيش نهار تسمع خبار الأربعاء 14 فبراير 2018 - 20:45
السلام عليكم ورحمة الله
تتمة نكتة القرن الاولى لي تتقول بفرض واجب التنبر على المرضى في المغرب
الله يلطف بينا
30 - الوجدي الأربعاء 14 فبراير 2018 - 20:50
المغرب يساعد الأوروغواي أو الباراغواي بالأموال التي فرضها كضرائب على الفقراء عند شرائهم الأدوية من الصيدليات . وطن ينمو بدماء الفقراء
31 - فورولو توتو الأربعاء 14 فبراير 2018 - 20:57
هذه مشاريع خاصة للهولدينغ تحت مظلة الدولة.الحكومة تثقلت كاهل المواطنين بالضرائب وقبل تقسيم الفتات على القطاعات تستولي العصابات على حصة الأسود ليتم بعد ذلك استثمارها في الدول الأجنبية تحت ذريعة التعاون الدولي.لي بغى الفقاس هاهو .
32 - montasser الأربعاء 14 فبراير 2018 - 21:12
الوكالة المغربية للتعاون الدولي!!! عندا في المغرب!!! من فوقاش!!!!
33 - hsaine الأربعاء 14 فبراير 2018 - 21:29
لمادا المغرب منفتح على افريقيا و امريكا الاتينية ؟ لسبب واحد لأنهم لا يعترفون بمغربية الصحراء .....نعطوليهم و نتكرفصو اعلى الشعب .....ولن يعترفوا لهم بمغربية الصحراء .......ادا علينا نحن كشعب مغربي نقوم بنضام و انتضام ونعلن عن اعترفنا بالجمهورية الصحراوية ...باش هاد الدولة تستيقظ من سباتها.....انظروا مادا فعل التلج بنا انظروا الى كوارث المستشفيات ....اقسم بالله العلي العظيم الى قطاع الصحة في دول امريكا اللتنية احسن و اجمل من المصحات الخاصة والمستشفيات العمومية.....
34 - HAKIM الأربعاء 14 فبراير 2018 - 21:53
Dites à Messieurs LHAJ ABDELLAH et ABDELKARIM BOUCHIKHI de vous expliquer cette aberration. Ils sont des experts de l'argumentation .
35 - 3bdo 13 الأربعاء 14 فبراير 2018 - 23:53
اللهم ان هدا لمنكر حنا بعدا الأمور عندنا فالمجال الصحي تمام
36 - صحيح ومرضتوه الخميس 15 فبراير 2018 - 03:03
عفاكم ملي عطيتو الاوروغواي ماتنساوش البراغواي و البرازيل والارجنتين والويلايات المتحدة الامريكية مابغينا حتى دولة تبقى بلاش وملي ت
نسالو من الصحة ندوزو لتعليم ونشوفو كندا والسويد ونرويج والانجليز .نبنو ليهم المؤسسات التعليمية من أجل النهوض بالتعليم بالدول الصديقة... مابقالي ما نقول الا نرفع ايدي لربي بدعوة المغلوب..-
37 - حسن الخميس 15 فبراير 2018 - 08:23
يعني حنا ما خاسنا حتى خير كلشي مزيان.
38 - مول جافيل الخميس 15 فبراير 2018 - 12:23
لاحول ولاقوة الى بالله اموال الشعب المغلوب على امره تبعتر شرقا وغربا وجنوبا لك الله يوطني
39 - sami الجمعة 16 فبراير 2018 - 09:00
في الوقت الدي تلد فيه نساء الوطن علي ابواب المستشفيات و يموت فيه الناس بسبب انعدام العلاج في المناطق النائية نصدم بتبدير فلوس الشعب في دول اخري هزلت
المجموع: 39 | عرض: 1 - 39

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.