24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

15/08/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1106:4613:3717:1420:1921:40
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو تقييمكم لخدمات الخطوط الجوية الملكية المغربية؟

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | الأسعار تلتهب .. والحكومة تتصدى للخروقات

الأسعار تلتهب .. والحكومة تتصدى للخروقات

الأسعار تلتهب .. والحكومة تتصدى للخروقات

مع أول أيام رمضان سجلت أثمان العديد من المنتجات الغذائية ارتفاعات "صاروخية"، ما زاد من إثقال كاهل الأسر المغربية، وذلك رغم الطمأنة التي قدمها رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، متوعدا بالضرب على أيدي كل من سولت لهم أنفسهم الرفع من الأسعار أو احتكار المواد الاستهلاكية والتلاعب في جودتها خلال الشهر الكريم.

وشهدت الأسواق المغربية ارتفاعا ملحوظا في أثمان الخضر والأسماك، والتي يقبل عليها المغاربة بشكل كبير في الشهر الفضيل. كما سجلت بعض المواد حسب شهادات استقتها هسبريس زيادات بلغت 50 في المائة مقارنة مع ما قبل رمضان، وهو ما أثار استغراب المواطنين.

وفِي مقابل إطلاق نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي دعوات تحث المغاربة على تجنب الرفع من منسوب استهلاك المواد حتى لا تتاح الفرصة للمضاربة والرفع من الأسعار، شهدت مواد يحتاجها المغاربة مثل الحمص والعدس ارتفاعات وصفت بـ"الصاروخية"، وهو ما يتطلب حسب هؤلاء النشطاء تدخلا حكوميا مستعجلا.

رئيس الحكومة، خلال افتتاح المجلس الحكومي المنعقد أمس الخميس، أوضح أن "اهتمام الحكومة منصب على توفير المواد بطريقة سريعة وكافية وبجودة عالية وبأثمان معقولة، وفق ما يسمح به منطق العرض والطلب"، وزاد: "لن نسمح بالتلاعب لا في الأسعار ولا في الكميات أو في جودتها".

وأكد العثماني اهتمامه الكبير بالحفاظ على القدرة الشرائية للمواطن خلال شهر رمضان، وهو ما شكل محور اجتماعات متتالية، وزاد: "اعتمدنا آليات التتبع والتدخل التي كان معمولا بها، وأضفنا إليها آلية التبليغ على الرقم 5757؛ وهو الرقم الذي يمنح الحق لأي مواطن توقف عند اختلالات معينة من غش أو احتكار أو ارتفاع غير منطقي للأسعار أن يبلّغ عن هذه التجاوزات".

وأبرز رئيس الحكومة أن هذه الآلية "تمكن من رصد مختلف الخروقات، وإخبار السلطات الإقليمية بشكل مباشر، ثم السلطات المحلية، ليتم تعيين لجان للتقصي في الأمر فورا، وفي عين المكان"، مضيفا: "هذه الآلية للتفاعل المباشر والمستمر مع المواطن، ومن شأنها الضرب على أيدي جميع الذين يحاولون التلاعب في المواد خلال الشهر الكريم، سواء من حيث توفرها أو جودتها أو ثمنها".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (24)

1 - محمد الحساني الجمعة 18 ماي 2018 - 03:44
الحكومة راس مالها الهدرة و السلام
2 - mosi. الجمعة 18 ماي 2018 - 03:45
اريد ان اقول شيئا اثلج صدري اليوم في فاس...
لاحظت ان المواطنيين العاديين اصبحو واعين و يقاطعون اي سلعة ارتفع ثمنها...
فقد كنا في السوق الاسبوعي عوينات الحجاج و كان ثمن الكرفس ارتفع من 1 واحد الى 2.5 و لم يشتريه تقريبا احد الا القليل من الملهوفين...فدبل لهم و ضاع و الى حدود الساعة الخامسة مساءا لا زالت اكوام من الكرافس دون مشتري...كما لاحظت انه لا احد يشتري الحمص بعظ ان بلغ ثمنه 28 درهما...
ياااا اخوان الامر بسيط...السلعة المرتفع ثمنها قاطعوها....حتى الخضر و الفواكه....اقسم اني قاطعت شراء البطاطس بعد ان بلغ ثمنه 6 دراهم و اقسمت ان لا اشتريه الا اذا نزل الى 3 دراهم كأقثى سقف....
نحن لسنا شعب يساق من بطونهم ا خوتي الله يجازيكوم بيخير...اللي بغا يصدق فلوسو على المضاربين و الشناقة و السنساارة بصحتو وراحتو واللي بغا يدير المعقول.. الحاجة غلاوها..يفزكوها و يشربوها....مكايمشي على كرشو غي الحنش...ولن نموت جوعا...
وايام المفسدين باتت معدودة و العز للشعب الواعي و الحظاري...مقاطعين الى ان تعود الامور الى نصابها...
3 - صاغرو الجمعة 18 ماي 2018 - 03:49
أنا لست ضد المقاطعة ومازلت أحترمها لحد الآن، رغبة مني في أن نتحد نحن المغاربة على شيء واحد على الأقل.
ولكن هذا لا يمنعني من التحذير والتنبيه إلى أن الغلاء خاصية عامة في بلادنا و لا تتعلق فقط بالمحروقات أو ماء سيدي علي وبالتالي فإن من يتحمل مسؤولية الغلاء هي الحكومة، وبالدرجة رقم 1 بنكيران ومن بعده العثماني.
لذلك يتعين علينا ألا نساهم في تضليل الشعب، فحتى الحمص والعدس واللوبيا وليبزار واللحم غاليين.
حتى اسبانيا رخيصة من حيث السياحة من المغرب، وحسب صديق لي فإن 100 درهم كافية لوجبة غذاء جيدة، ومصاريف المبيت لا مقارنة مع العافية للي عندنا.
هذا دون الحديث مصاريف التمدرس، والتطبيب، والنقل، ألمانيا أرخص من المغرب.

ما أبحث عنه حاليا هي منتجات الشركات التي يملكها أفراد من البيجيدي أو أشخاص غير منتمين للأحزاب حتى أقارن.
ولذلك أتساءل هل أخنوش هو المسؤول عن الغلاء في المغرب فعلا؟؟؟؟؟
4 - حاهظ الجمعة 18 ماي 2018 - 03:51
هدا دور ديال المقدم او الشيخ كيعرفو غير ا وصلو ليبغاو او ميوصلوش لي بغينا لنغير حكومتنا
5 - yassine الجمعة 18 ماي 2018 - 04:05
المواطن اافقير فالمغرب هداك مباقيس نهضرو عليه كلا العصى و دبا ملين 6000درهم و 7000درهم هما اللي ولااو كإغوتو علا الغلاء و البنان14 درهم التمر الحاجة المزيانة شوية 40درهم كتولي تحطو فالطبلة بالحساب الله إدوز هاد الشهر على خير
6 - زعبول الجمعة 18 ماي 2018 - 04:11
عندي لكم حل سااااهل ماهل ،تسيطر به الحكومة على أسعار المواد الأساسية التي تلتهب عند كل مناسبة. و بدون خروج أي مراقب للأسواق.. فتح خزان في كل مدينة يبيع المواد بثمنها المحدد و المعقول، عندها إما أن يتساوى التجار مع الخزان في الأثمنة أو ستبقى لهم سلعتهم يتمنظرون فيها،، هذا هو الحل بدون صداع الراس
7 - كلام لا يفيد شىء الجمعة 18 ماي 2018 - 04:16
مادام السوق يتحكم في الاسعار فعلى الحكومة مراقبة الاسعار و التجار من سوق الجملة الى الساكنة. الغلاء بداء به المحلات الكبرى و ليس بنكران اثمان مرجان و مترو و كارفور اغلى من فرنسا و اسبانيا و لاسيما المعلبات و المصنوعات الصناعية و الحليب. اللحوم البقرية و الدواجن ارخس من المغرب. الاثات المنزلي يا عجوبة اغلى من فرنسا و عدم الجودة. كل هذا يتهم عدم المراقبة و عدم الجودة و الغش و التصدير المزور و عدم استخلاص الضراءب وووو. من يراقب جودة الخضر و اثمنتها المعروضة في الشوارع بدون ترخيص و لا ضراءب و الغلاء. المهم التجارة الحرة الغير المنظمة و الغير المرخصة تتسبب في كل هاذا.
8 - شمالي الجمعة 18 ماي 2018 - 04:40
لاحول ولا قوة إلا بالله،والله حيرت من هذا الامر ،هل نعيش في غابة كبيرة ،بعيدا عن المعاملات الاسلاميه والانسانية و الوطنية إلخ...هاد التجار المتحكمين في القوت اليومي ديال المواطنين من خضر وفاكهة و بيض و سمك ولحم. ... يجب على حاكم البلاد ومؤسسات القضاء اصدار أموامر اعتقال جل هولاء الخونة ومحاكمة المتورطين بطريقة مباشرة أو غير مباشرة في احتكار و استغلال هذه الشهر المبارك،حشى واش فيهم ريحة المسلمين. سلاحنا الوحيد في البلاد المقاطعة والصبر و التضحية.
9 - مصطفى كاراطيكا الجمعة 18 ماي 2018 - 05:11
الي طلع الشعب المغربي حر غادي يجي دور الأسماك والبيض واتاي والسكر.... و غادي نعلمو الحكومة ولوبيات الاحتكار درس معمرهم ينسوه وديما مقاطعون
10 - الجغنديليفي الجمعة 18 ماي 2018 - 05:32
قتلتونا غير بالهضرة ومشفنا والو الاسعار غير زايدة وكترتفع والمدخول كينقص بالنسبة للمواطن البسيط الله ياخد الحق فلي كيبغي يتغنا على حساب المواطن البسيط
11 - استاذة وافتخر الجمعة 18 ماي 2018 - 06:45
هاد الحكومة راس مالها غا الكلام ماتنشوفوا حتى حاجة واقعية وانا من المتفقين بلي الا جاتك شي حاجة غالية فوتها وغادي ترخاص ماشي غا فالحليب ولا الحمص ولا المحروقات فكلشي
12 - الحرة الجمعة 18 ماي 2018 - 07:14
ما لا أفهمه وأجده
كالمعادلة الصعبة هو عندما لا تسقط الأمطار ترتفع الاسعار ونفس الشيء مع سقوطها وبكثرة لماذا ألله أعلم
13 - cesar الجمعة 18 ماي 2018 - 07:30
Nous avons presque un Etat percepteur qui ne fait que ramasser l'argent. bye bye le service publique.
14 - المدرسة الوطنية الجمعة 18 ماي 2018 - 07:45
الكذوب ما بغاوش يوقفوا واخا رمضان.
15 - abdou الجمعة 18 ماي 2018 - 08:50
قتلتونا بالشفوي . الحكومة دارت الحكومة فعالا وشي حاجة ما كاينة. هبط للسوق السي العثماني وشوف أسعار الخضر والفواكه اش عاملة.
16 - الحبيب التافراوتي الجمعة 18 ماي 2018 - 09:41
رغم أن وزارة الفلاحة تبدل جهوداً كبيراً في دعم الفلاح و توفير المواد و السلع بأقل تكلفة؛ إلا أن الحكومة مطالبة بمزيد من الصرامة؛ خاصة مع الوسطاء و المحتكرين ...
17 - الحسناوي الجمعة 18 ماي 2018 - 09:44
الأثمنة تبدو جد عادية في رمضان رغم كل القيل و القال....
18 - بوتقموت الجمعة 18 ماي 2018 - 09:53
واكد العتماني ان الحكومة ستحافظ علئ القدرة الشرائية للمواطنين خلال شهر رمضان.يعني يخرج رمضان ضبرو ريوسكم.اخواني المغاربة اقسم بالله العظيم اعيش في اوروبا مدة كبيرة وكنت ازور المغرب بسيارتي كل سنة وكنت احمل في سيارتي غالبا هدايا للعائلة كالعطور والالبسة و.....ولكن هذه السنة ساحمل معي في سيارتي المواد الغذائية نظرا للغلائ الكبير للمواد في المغرب.اليكم بعض اسعار المواد الغذائية باسبانيا بالدرهم
- فورماج 14 درهم(1،39اورو)
طحين4 دراهم (40 سنتيم)
-سكر 7 دراهم
زيت بلدية 35 درهم
زيت الرومية 12 درهم
اللحم الاحمر 45 درهم
الدجاج 25 درهم
الحمص 15 درهم
العدس14 درهم
هذه اتمنة المواد التي يقتنيها الفقرائ او الطبقة العاملة وجودتها لاباس بها وهناك اثمنة مرتفعة لموائ دات جودة عالية
المشكل ان المغربي ليس له فرصة للاختيار بعد ان احتكرت بعض الشركات منتوجات معينة.للاشارة رغم انتقادنا لطريقة تسبير في بلادنا فالمغرب يبقئ في العرق ديالنا.نريد مغرب للجميع والسلام علئ من اتبع الهدئ
19 - محمد الجمعة 18 ماي 2018 - 11:35
والله الخوت الا مطيشة البارح خامجة وقليلة 70 ريال من تلاتين لسبعين مفهمتش علاش بنادم زعما كايزيد فرمضان زعما على حساب الجوع بالعكس انا كايبان ليا ماكلة وحدة حسن ونكوليكم واحد القضية بعد فينا المغاربة محدها كاينة والله لا تكدات فخباركم واحد الطبقة كيشريو غير ديك الحاجة الغالية زعما انا كاد نشري نتا غادي معاه اهو كايهدر ليك والله اخويا يلا خديت كيلو البنان 300 والهبرة .....
20 - محمد الجمعة 18 ماي 2018 - 11:41
لخوت لي بغا يخسر فلوسو خليه اخسرهم جاتك واحد الحاجة غالية متشريهاش احتى الخضارة يلا كانو ولاد شعب جاتهم شي حاجة زايدة فلمارشي ميجبوهاش اصاحبي والله حتى يتكدو غير بالمهل كيتكل بودنجال
21 - بوفتيلة الجمعة 18 ماي 2018 - 12:10
المواطنين لا يثقون في الحكومة لأنها لن تفعل شيئا لخفض الأسعار. المغرب يعرف فوضى عارمة في الأسعار وهو بلد الغش والسرقة والنهب و الإفلات من العقاب بامتياز الدولة المغربية تتحول إلى دولة فاشلة بالتدريج. السنوات المقبلة سوداء في المغرب.
22 - مواطن الجمعة 18 ماي 2018 - 12:21
افق.ايها.الشعب.انكم.تخدمون.السماسرة
ورغبتكم.ان.الطماطم.كانت.المس.قبل.
رمضان.جوج.كيلو.ب5دراهم.اليوم.اصبحت.ب6د
لمادا.لاتفيق.قاطع.البلبولة.هانتا.فطر
وخلهم.يضاربوا.بها.كالاسبان
قاطع.كل.شيء.ترت.فيه.تلاعب.كن.واعي.
اننا.وسط.الدءاب.وحضي.رسك.لافوز.بك.القمان.
يافلان.رحمه.الله.السلاوي.فقد.غنى.على
زمننا.هادا
23 - rachid الجمعة 18 ماي 2018 - 12:30
البنان 15 dh
التفاح 17dh
الحمص 30dh
العدس 28 dh
السردين 22dh
وخا نكونوا تنستورودو هادشي من الجزائر منشرووش بهد الثمن .
الله ايكون ف عوان هد الشعب .
كاليك مخطط المغرب اﻷخضر ......لواه ...
24 - مغربي غيور الجمعة 18 ماي 2018 - 15:49
الحكومة حيدات الميكا ودارت علينا عين ميكا، من الداخلة، لقد اصبحنا امام نيران ملتهبة، تحرق كل من مر امامها، بحيث لم نعد نقدر حتى عن معرفة الاثمان، السمك، الخضر، الفواكه ومنتجات غذائية اخرى التي تستهلك بكثرة في هذا الشهر المفضل فقد عرفت زيادة صاروخية في الاثمان، فهل هناك من رقيب وحسيب؟
المجموع: 24 | عرض: 1 - 24

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.