24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3007:5913:1816:0218:2619:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟
  1. الجوهري يسافر في "قصة مكلومين" من مسقط رأسه إلى تندوف (5.00)

  2. بوميل: "أسود الأطلس" يحتاجون الخبرة والشباب (5.00)

  3. عارضة أزياء تحاول تغيير النظرة للجنس بالكتابة (5.00)

  4. رصيف الصحافة: حين فكر الملك في إعطاء العرش إلى مولاي الحسن (5.00)

  5. المغرب ينتظر القيام بـ"إصلاحات عميقة" في هياكل الاتحاد الإفريقي (5.00)

قيم هذا المقال

3.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | المغرب يُطلق طلب عروض دولي لإحداث السجل الوطني للسكان

المغرب يُطلق طلب عروض دولي لإحداث السجل الوطني للسكان

المغرب يُطلق طلب عروض دولي لإحداث السجل الوطني للسكان

أطلقت وزارة الداخلية بالمغرب طلب عروض دولي من أجل إحداث نظام بيومتري للسجل الوطني للسكان، الذي تسعى الحكومة إلى تطبيقه السنة المقبلة لتدبير برامج الدعم والحماية الاجتماعية المُوجهة للفئات الفقيرة والهشة.

وتشير تفاصيل إعلان طلب العروض، المنشور على موقع الصفقات العمومية، إلى أن وزارة الداخلية باعتبارها منفذةً المشروع تدعو مقدمي الخدمات البيومترية المستوفين للشروط إلى تقديم عروض حول السجل الوطني للسكان Registre National de la Population؛ وذلك قبل الثامن والعشرين من شتنبر المقبل.

وأشارت الوزارة إلى أن الحكومة المغربية تلقت قرضاً من البنك الدولي للإنشاء والتعمير لتغطية تكلفة هذا المشروع الهادف إلى تحديد واستهداف برامج الحماية الاجتماعية. وسيخصص جزء من القرض لأداء تكاليف تصميم وإعداد وصيانة النظام.

ومن أجل التقدم لهذا الطلب الدولي، قالت وزارة الداخلية إن المرشح وجب أن يستجيب لعدد من معايير التأهيل الدنيا، أهمها أن يكون مزوداً للحلول البيومترية في مجال تصميم وتنفيذ الهوية البيومترية بخبرة عامة في السنوات الخمس الماضية.

كما يتوجب على كل متقدم لهذا المشروع التوفر على رأسمال عامل خارج التسبيق يقدر على الأقل بخمسمائة ألف دولار دون الالتزامات الأخرى، ورقم معاملات سنوي متوسط في حدود 5 ملايين دولار في السنوات الثلاث الأخيرة.

وتقر وزارة الداخلية، في تفاصيل طلب العروض الدولي الذي أعلنته، بقصور المقاربة الحالية، إذ أشارت إلى أن الحكومة بذلت في السنوات الأخيرة جهوداً كبيرةً في مجال الحماية الاجتماعية، لكن المنهج المتبع ظل مشتتاً وأنتج قصوراً وعدم كفاءة.

وتشير الخريطة الحديثة للحماية الاجتماعية بالمغرب إلى وجود عرض يتكون من 140 برنامجاً بدءاً من الدعم الموجه للدقيق والسكر وغاز البوتان، وصولاً إلى آليات الحماية التي تستهدف فئات معينة من السكان، مثل نظام "راميد" والدعم المدرسي، وكلها تتسم بالتداخل والاختلال، وهو ما يؤثر على فعالياتها.

هذا الاختلال، حسب وزارة الداخلية، مرده إلى سوء تحديد واستهداف الأسر، وعلى الأخص صعوبة التوفر على فكرة عامة بخصوص الدعم أو الفوائد الاجتماعية المقدمة من طرف الحكومة للأسر.

ومن أجل تحسين إدارة وفعالية برامج الحماية الاجتماعية، طلبت الحكومة المغربية دعماً من البنك الدولي لإحداث نظام عام لاستهداف الأسر، تتمثل وظيفته الرئيسية في توفير نقطة موحدة للأسر للاستفادة من أي برنامج.

ويتطلب إحداث مثل هذا السجل إنشاء نظام قوي يسمح بتوثيق وتحديد الأشخاص بشكل مباشر (en temps réel et en ligne) للاستفادة من دعم أو برنامج اجتماعي من خلال تقديم رقم التعريف الشخصي، إضافة إلى بيانات شخصية. وسيكون السجل الوطني للسكان الخطوة الأولى في بناء آلية الاستهداف الاجتماعي العام.

وسيكون هذا السجل الوطني للسكان (RNP) بمثابة قاعدة بيانات للمواطنين والأجانب المقيمين في المغرب، لكنه لا يضمن أي حقوق للشخص المسجل، وإنما هو فقط وسيلة موثوقة ووحيدة للتحديد الشخصي.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (52)

1 - غريب في بلادي الأحد 19 غشت 2018 - 11:13
غريب امركم اموال طائلة لبرامج فاشلة الكل يضيع .... وسيفشل كل برنامج السبب لا محاسبة ولا عدل في توزيع الثروة لا صحة لا تعليم لاعدل لكن تتفننون في النهب وتقننوه
2 - Karim الأحد 19 غشت 2018 - 11:18
J'espère qu'on n'aura plus besoin du carnet d'état civile et de pleins de papiers pour une simple demande de document. En Europe grâce au registre on fait tout avec la carte d'identité ! @@@
3 - عبد الرحمان الأحد 19 غشت 2018 - 11:19
ما فاءدة سجل لا يضمن حقوق للشخص المسجل..وجه اخر لتبذير المال العام..وغباء في ظل غباء،من أنتم لولا الفقراء؟!
4 - عدمي الأحد 19 غشت 2018 - 11:27
انا على يقين ونقطع ايدي من الجدر ان هاد المناقصة غتفوز بيها شي شركة غتاخد 1بالمائة من الميزانية لي مخصصة لهاد الامر والباقي غيمشي لحسابات سرية فباناما ونواحيها .ديك العملة لي دخلو مغاربة العالم وديك البركة لي مزال خازنين فميزانياتنا السيادية كتخلص هاد الفواتير الوهمية ...بلادكم تستنزف ثرواتها ونتوما كتفرجو ...
5 - سليم الأحد 19 غشت 2018 - 11:32
السجل التجاري بدون حقوق ومنها التقاعد لغير العاملين والنسبيين غير موجود الوااجبات فقط هي الموجودة سجل تجاري غير مثالي
6 - Abdoul الأحد 19 غشت 2018 - 11:33
D'habitude le Maroc recopié tout ce qui est en France, donc ils n'ont qu'à copier le système français, il fonctionne très bien, tous les citoyens sont enregistrés avec leurs ressources financières et les aides familiales qu'ils reçoivent.
7 - karip الأحد 19 غشت 2018 - 11:33
Ils sont ou les ingénieurs en informatique marocain ?
En europe font des logiciels et programmations pour les grandes groupes internationaux, et au maroc on les sous estime, ou une excuse pour sortir la devise?
8 - ملاحظ الأحد 19 غشت 2018 - 11:35
وهل ليس لدينا أدمغة في مجال الإعلاميات والبرمجيات لإعداد برنامج معلوماتي للحماية الاجتماعية. البنك الدولي أعطى قرضا لتغطية تكلفة هذا المشروع من يد و أخده باليد الأخرى. اظن ان البنك الدولى هو من أملى شروط الفوز بالصفقة.
9 - سخون الراس الأحد 19 غشت 2018 - 11:36
البرنامج الذي تقدمت به وزارة الداخلية ليس الا برنامجا بوليسي محض
لا علاقة سوسيواقتصادية بالتسجيلات التي تقف وراءها وزارة البوليس
الامر واضح مادام ان المواطن لن يستفيد من اَي حق كان في نطاق هدا البرنامج
خير الكلام ما قل ودل
السيطرة على الحريات الفردية
برامج عن الميولات والاتجاهات السياسية والدينية للأشخاص
تدخل الشرطة في الحياة والحريّة الفردية مادام ان البوليس هو منسق البرنامج
بيع المعلومات الفردية والشخصية للاستخبارات الأجنبية
هذا هو ملخص البرنامج
اما المواطن فلن تخول له الدراسات ولا البرامج ولو غرام واحد من الحقوق: حق التدين حق الحياة حق الذهاب والرجوع حق الأمن حق التمدرس حق التطبيب حق العيش الكريم وووووو
اللهم نسألك المغفرة
10 - خريبكي الأحد 19 غشت 2018 - 11:37
بطبيعة الحال المشروع سيدهب الى مرشح من عائلة فلان ابن فلان لما له من خبرة في الوساطة و التوسط السوسيو...
11 - الله غالب الأحد 19 غشت 2018 - 11:41
قتلتونا غير بالشفاوي المواطن المغربي باغي يخدم ويتعالج ويقرا علمني كيف اصطاد ولا تعطيني سمكۃ كدوخو عيو مين تبغيو تعطيو مين تجبدو المساطر كتنزل علينا بحال المطارق عطيونا غير بالتيساع غذا امام الله وغتشوفو والله ناخذ حقي بسناني
12 - Koko Ricko الأحد 19 غشت 2018 - 11:41
الحل ساهل هو رقم بطاقتنا الوطنية يحمل كل شئ عنا ،ماذا نملك من سيارة و عقار و اولاد .. و أين نشتغل و كم الضرائب ندفع..و بماذا نستفيد من مساعدات....عندما نذهب للمستشفى و مقاطعة أو أي مكان..بمجرد ما يكتب رقم بطاقتك يطلع كل شئ عنك في لكمبيوتر....ساهلة خاص غير الإرادة و لإدارة في المستوى..بهذا نحارب نزيف الأموال و أيضا كل كرش لحرام.
13 - إحصاء المزاليط الأحد 19 غشت 2018 - 11:44
خلاصة هذا المشروع الذي تسارع الحكومة المغربية الزمن لتطبيقه على المغاربة يوجد في أخر جملة للمقال: "لكنه لا يضمن أي حقوق للشخص المسجل، وإنما هو فقط وسيلة موثوقة ووحيدة للتحديد الشخصي."....لا يضمن أي حقوق للشخص المسجل!!!...زعما شارك معنا في التسجيل باش نفرعوووك
14 - ملاحظ الأحد 19 غشت 2018 - 11:48
مشروع سيؤول للفشل بكل سهولة حيث معايير الفقر غير واضحة ويصعب تحديدها بدقة.كما ان المشروع قد يسند لمكتب دراسات اجنبي ولن تفقه في فقر المغاربة او غناهم شيئا فاهل مكة ادرى بشعابها.ويبقى السؤال لماذا لم تعتمد الحكومة على معطيات الاحصاء الأخير لمندوبية التخطيط؟؟ ام انكم تبحثون عن سبب للقرض من البنك الدولي؟!
15 - متابع الأحد 19 غشت 2018 - 11:51
في مغرب اليوم الطبقتان اللتان تدافع عنهما الحكومة الملتحية هما الطبقة الفقيرة والغنية اما الطبقة المتوسطة فقد تم ابادتها ولا احد يدافع عنها فلا حول ولا قوة الا بالله.
16 - أمير الجنوب الأحد 19 غشت 2018 - 11:53
بغينا إرادة حقيقية للإقلاع الإقتصادي والسياسي والإجتماعي.
بغينا خلق مصانع و الشغل لهؤلاء الفقراء والمعوزين.
بغينا هم إحسوا بالكرامة ف بلادهم.
بغيناهم ياخدوا حقهم ماشي تعطيهم الصدقة أسيهم العثماني. ملي جيتو لهذ الحكومة وانتما تتفقروا فهذا الشعب.
الله ياخذ فيكم الحق يا تجار الدين.
17 - Reda الأحد 19 غشت 2018 - 11:55
Crédit pour la création du programme et après ? hehehe.
18 - wood الأحد 19 غشت 2018 - 11:56
الغير المفهوم في كل هذا هو ما فائدة الحكومة ؟، و ما فائدة الوزارات التي كل واحدة ترصد لها ميزانية ضخمة و تستنزف مصالحها المركزية اموال كثيرة ؟ ، بل ما فائدة جيش عرمرم من مئات الالاف من الموظفين الذين يتقاضون شهريا ميزانية كبيرة ، و ما فائدة التعليم و الجامعات بحيت ابسط شيء يجب اللجوء الى الخارج بمؤسساته و شركاته لينجز للمغاربة ما يحتاجون إليه ، فواضح ان المغرب و شعبه اصبح مجرد محمية دولية بينما المخزن هو الحامي و الضامن لمصالحهم الاقتصادية و التجارية !!!
19 - فلوس اللبان يكلها زعطوط الأحد 19 غشت 2018 - 11:57
فلوس اللبان يكلها زعطوط
زعما وزارة الداخلية بعدتها وعتادها ما عندهاش طاقات ومهندسين أكفاء لأجل هذه الغاية !!!
20 - Rachid الأحد 19 غشت 2018 - 12:04
حكومة الدل
الناس تتقدم و انتم تعودون بنا الى أيام البون
خسئتم وخبتم
21 - ملاحظ محمد الأحد 19 غشت 2018 - 12:06
مناسبة اخرى لهدر المال العام و مناسبة كذلك لنفخ الفواتير والتبراع وتعمار الجيوب وفي الاخير سنرجع الى الاسطوانة المعروفة هذا الشي ما خدامش نشوفو حاجة اخرى . الحل الوحيد هو ان كل من وقع على اي شيء ولم ينجح في ما نصبو اليه وجب عليه اداء الفواتير من ماله والا دخل السجن ليكون عبرة
22 - عبدالله الأحد 19 غشت 2018 - 12:12
ﻻيضمن اي حقوق للشخص المسجل وإنما هو فقط وسيلة موتوقة ووحيدة للتحديد الشخصي اعجبني والله.
23 - مصطفى الأحد 19 غشت 2018 - 12:12
كونوا على يقين نهار يطبقوا هاد البرنامج غطير البركة من البلاد
24 - طارق الأحد 19 غشت 2018 - 12:15
والله لكانة حاجة إلا إذا سمعنا عن مسؤل يحاكم و يوضع في السجون. متى سمعنا عن مسؤول حوكم؟ باختصار المواطن المغربي ليس له اعتبار. مواطن رخيص مهمل يخدم الطبقة المرفهة. و حتى المواطن سار يساهم في هذا الأمر لأنه باختصار غير مؤهل لا عقليا و لا ثقافيا لتغيير و ضعه بل فقد البوصلة و ووجهها هو الآخر للفساد و الرشوة و الكذب و التدليس و أصبحوا يتناهشون و الدولة مرتاحت البال تتفرج.
25 - hamou الأحد 19 غشت 2018 - 12:17
التخبط والعشوائية الدولة ماعرفا رجليها من راسها تنتظر الغرب ليملي عليها ماتفعل حتى في أبسط الأمور.
26 - بوبكر المريد الأحد 19 غشت 2018 - 12:18
خلاصة القول:انما هو فقط و فقط وثيقة و وسيلة موثوقة و وحيدة للتحديد الشخصي؛ لماذا كل هذا الارتهان لادوات الاستعمار الجديد و صندوق النقد الداولي(رزقي )؛ من اطل تحديد فئة ظاهرة للعيان و للعيون التي لا تنام و التي لن تمسها النار يومئذ وعدا موعودا؛انه الاسراف بعينية و ان المسرفين كانوا اخوان الشياطين ؛فلنحذر من اخوان الشياطين .
27 - المرابط الأحد 19 غشت 2018 - 12:23
C'est ce qui s'appelle noyer le poisson dans des débats techniques qui durent depuis une éternité. La pauvereté est certainement un problème, mais ce ne sont pas des registres et autres outils informatiques qui vont le résoudre mais plutôt les freins à la répartition des richesses, à la création d'emploi et à l'emergence d'un Maroc qui inspire confiance.... d'abord à sa population de tout bord et aux investisseurs. Il faut un discours public mobilisateur et unificateur qui doit sonner vrai aux oreilles de tous. Les Marocains changent et ont besoin plus que jamais d'être rassurés qu'ils sont gouvernés par une vision.
C'est ce qui semble manquer!! A bon entendeur salam et respect.
28 - باحث عن الحقيقة الأحد 19 غشت 2018 - 12:39
حينما نقصد الى امر ما فالطريق اليه واضح ، هذا المشروع هو التواء وتملص من خدمة الضعيف والفقير في بلدنا ، ومن ناحية اخرى لن تكون من آثاره السلبية القاتلة سوى القضاء على الطبقة المتوسطة وسحقها وبالتالي فرز طبقتين متباينتين في المجتمع : اما فقير ومسكين مسحوق تماما واما غني وشبعان بزاااف . الطبقة المتوسطة الخالقة للتوازن داخل المجتمعات المتقدمة سيتم القضاء عليها بهذا البرنامج هذا اذا لم تكن قد قضت نحبها بسبب تكاليف المعيشة المرتفعة وتجميد الاجور لما يقرب الان عشرون سنة
هذه سياسات عشوائية وغوغائية والمغرب في عهد البيجيدي تراجع كثيرا تراجعات خطيرة وقاتلة وهذا امر اذا لم يتم استدراكه وتصحيحه قريبا وعاجلا فآثاره ستكون أسوأ على الاقتصاد والقدرة الشرائية والمعيشية وبالتالي قد ينعكس الامر على امن الناس في معيشتهم وامن البلد ككل
29 - ابو الاميرتين الأحد 19 غشت 2018 - 12:49
استغربت عندما قرأت عروض دولي من أجل إحداث نظام بيومتري للسجل الوطني للسكان، اليس عندنا خبراء لانجاز هدا البرنامج في المحافل العالمية نسمع ان مفربي او مغربية من الرتب الاوائل في الاختراعات و المساباقات لكن الدي زادزالطين بلة هة قرض لانجاز هدا البرنامج عندنا في المغرب من يستطيع انجاز احسن برنامج بأقل تكلفة لا يتعدى مليون درهم اي 100 مليون وراتب شهري مدا الحياة لن يكلف ربع هده المبالغ الخيالية التي يمكن بها بناء مشتشفى ضخم بمعايير دولية او عدة مدارس هدا البرنامج سيضاف الى برنامج النعوض منضومة التعليم الدي صرفت فيه ملايير الدراهم دون فائدة فختفى فجأة و لا محاسبة
30 - تضحكون على الذقون الأحد 19 غشت 2018 - 13:11
أختصر وأقول مادمتم لم تقضوا نهائيا على الفساد الإدارى والسياسى والمالى فلن ينجح أى مشروع ولو بواحد فى المئة أنتم تضحكون على الذقون وتحتالون على المال الذى يأتى من المساعدات الخارجية ...
31 - ali الأحد 19 غشت 2018 - 13:12
(وسيكون هذا السجل الوطني للسكان (RNP) بمثابة قاعدة بيانات للمواطنين والأجانب المقيمين في المغرب، لكنه لا يضمن أي حقوق للشخص المسجل، وإنما هو فقط وسيلة موثوقة ووحيدة للتحديد الشخصي).ولمادا كل هادا الهدر للمال العام وما مصير كل تلك التجارب السابقة وهل التبعية وصلت بكم لحد ان تلعبوا بمصير شعب بكامله فانتم حينما المعلومات الخاصة بالمواطنين قي برامج سهلة الاختراق مهما كانت درجة امانها فهو يعتبر عملا احمقا بجميع المقاييس ومدا تفعلون في الملاييين التي تعيش معنا في هادا البلد ولاتتوفر على هوية وهم من سكان هادا البلد فانقوا الله في النوع المغربي وهناك اولويات اهم من هدا بكتير.
32 - كبور بناني سميرس الأحد 19 غشت 2018 - 13:27
مايطبخ على نار هادئة، هو رفع الدعم عن البوطا وأشياء أخرى ستظهر في المستقبل القريب.
ولكن السؤال الذي يبقى مطروحا بإلحاح هو: ماهي معايير الفقر والهشاهة، ما المقصود بالفئات الفقيرة أو الهشة ؟. فحتى الطبقة المتوسطة أصبحت فقيرة بسبب السياسات التفقيرية الممنهجة من طرف الحكومات السابقة والحالية.
فبالرجوع إلى بيانات وزارة المالية، سيتبين للحكومة أن هناك فئة عريضة من الموظفين على حافة الفقر بسبب الديون المتراكمة للمؤسسات المالية. وبالتالي وجب الالتفات إلى هذه القئة عند تحديد الفقراء في المغرب ككل.
33 - Karim الأحد 19 غشت 2018 - 13:46
Pourquoi ne pas le faire avec des ingénieurs marocains ? Pourquoi des entreprises étrangères ? Notre richesse part en fumée
34 - الإحصاء فاشل الأحد 19 غشت 2018 - 14:09
الإحصاء فاشل ولن يخدم إلا مافيا الفساد .. الطبقة المتوسطة قضى عليها لقد لحقت بالطبقة الفقيرة إذا المغرب أصبح يتوفر على طبقتين طبقة غنية وطبقة فقيرة فهذه الإحصائيات لن تخدم الفقير بل الغنى ليزداد الغنى غنى والفقير فقرا كما هم جاهدين للعمل عليه منذ عقود ...
35 - سعيد من الريف الأحد 19 غشت 2018 - 14:13
هذا القرض المأخوذ من البنك الدولي كان كفيلا لإنجاز مشاريع لتشغيل الشباب بدلا من صرفه في الخوا الخاوي، قالك السجل الوطني للسكان، إذن ما فائدة البطاقة الوطنية، ثم ما فائدة المقدم والشيخ اللذين يستنزفون ميزانية الدولة ثم يأخذون نصف أجرتهم عن طريق رشاوى.
36 - محمد الأحد 19 غشت 2018 - 14:40
وما قيمة تقارير المندوبية السامية للتخطيط؟
ما قيمة الإحصاء للسكان والتنمية؟
37 - عزيز الأحد 19 غشت 2018 - 14:59
زيدو غرقونا بالقروض. زعما هاد البنك الدولي رؤوف و عطوف علينا لهذه الدرجة ؟؟!
باش تفهموا خوتي الحقيقة قراو هاد الكتاب المجاني" الاغتيال الاقتصادي للأمم pdf "
فيه كلشي.
38 - khalid الأحد 19 غشت 2018 - 15:54
Ce n'est qu'une autre excuse pour aider l"économie francaise. Comme l'achat du TGV ...
39 - اشباب . ي الأحد 19 غشت 2018 - 16:03
ما كنت اود ان اعلق به وارد في التعليقات...
لماذا عروض لمقاولات اجنبية؟
اين هم اطرنا؟
نقترض ليأكل "البراني"...
و تستمر لعبة "استحمار" الشعوب...
40 - Abou majd الأحد 19 غشت 2018 - 16:14
مفاجأة من العيار الثقيل وزارة الداخلية تعترف بعدم كفاءة اطرها ااشهد الله واشهد كافة المواطنين ان جل أطر وزارة لهم من الكفاءة والدراية الشيء الكثير والكبير كما أن الاطر المغربية قادرة على انجاز مثل هذا العمل على كافة المستويات إحصائيا وإعلاميا وقانونيا ومن كل الجوانب
افق مدهولا إمام مثل هكداا قرار ولا اجد سببا وجيها سوى ما أشار إليه بعض التعليقات من انها ضغوط خارجية قوية. على بلدنا الله يعفو
41 - محمد الأحد 19 غشت 2018 - 16:46
قرض من البنك الدولي بإمكان شخصين أو ثلاثة من أثريائنا المحترمين منحه للدولة لكن هناك من يحب القروض أخشى ان يكون من وراء الحدود.
42 - معروف الأحد 19 غشت 2018 - 17:28
الذي اعجبني في المقال سنطيحة الدولة المخزنية وتفننها في استلام القروض من البنك الدولي و كل مرة تجد لها دريعة وتجتهد في تحضير ملفات القروض حتى اصبح المغرب مرجعية و مدرسة للبلدان المتخلفة الغارقة بالديون ...حكومة القروض الكريدي ...تسال تايحن الله ...تكريس ثقافة الكناش الكريدي مول الحانوت من الصغر حتى تصبح رجل دولة نابغة في الحصول على القروض..هذا هو حال بلاد الله يبارك في عمر البنك الدولي ..ههههه.
43 - البيضاوي الأحد 19 غشت 2018 - 17:39
أين نتائج الإحصاءات الوطنية العامة للسكن والسكان الذي تصرفت عليها مندوبية الحليمي المليارات كل عشر سنوات
44 - ما قاريش الأحد 19 غشت 2018 - 18:06
كل التعليقات لا تستوعب مدى أهمية هذا البرنامج الذي تتوفر عليه كل الدول المتقدمة للتحكم في معطيات أفراد المجتمع حتى نعلم جيدا ماذا للفرد و ماذا له حتى يمكنه التوصل بالدعم بدون إعطاء فرصة للسماسرة و الوسطاء و الفوضويين...كل سيتوفر على رقم اجتماعي وطني يطلع الحكومة على مداخيل أي فرد كان و هل له عمل أم لا ، كم اشتغل و أين ، ببساطة هو كشف لوضعية الشغل ..أينما انتقلت و أردت العمل سيطلب منك رقمك الإجتماعي الوطني لتعلم الحكومة أمر ذلك ..في حين سيشتد الخناق على المشغلين لتفادي التشغيل الغير قانوني و الغير مصرح..و يسهل على العامل أو المستخدم الدفاع على مصالحه بهذا النظام .....أتمنى المعلقين أن يعرفوا حجم الفوضى التي يعيشها المغرب في المجال الإجتماعي و الفراغ المهول للقوانين في هذا الإطار الذي يتطلب نظاما محكما كهذا الذي بادرت به الحكومة ..تجارب الدول المتقدمة في هذا المكال يؤكد نجاح هذا النظام.....
45 - youyou الأحد 19 غشت 2018 - 18:57
c'est ce que fait déjà de num de la CIN. il suffit de connecter les différentes bases et vous obtiendrez ce résultat ou bien tout le monde à la flemme de travailler du coup vous le masquer sous un nouveau projet. de plus le croisement de données vous donnera des informations exactes alors que votre nouveau système sera biaisé avec le fausses informations ou les erreurs de saisie et ne pourra être opérationnel que dans 4 ans au plutôt. cessez le gaspillage de l'argent du contribuable et mettez vous au travail donnez vous juste à 50 % et le résultat sera impressionnant.
46 - Abdoul الأحد 19 غشت 2018 - 19:36
Impossible de reussir cette operation pour les raisons suivantes : un peuple d'ignorants et d'illetres surtout malhonnetes. La languevaussi est un probleme arabe francais amazigh etc..
A mon avis il faut eviter de recruter des experts etrangers. Il vont vous pondre un systeme bidon ingerable.Et tous systeme n'est viable que s'il est alimente par les concernes : chgt de domicile, deces naissance, divorce, mariage etc. Ailleurs ces declarations sont faites par le cityen lui meme. ALORS PLEASE ne gaspillez pas l'argent du contribuable
. Recrutez des jeunes et et payez les sur la base d'un formulaire servi et etabli scientifiquement
47 - حسن الابراهيمي الأحد 19 غشت 2018 - 21:50
طلب العروض الدولي هو طلب هدفه تحقيق الغرض من لدن اخصائيين دوليين.. نتمنى ان تسلم مهام الحكومة والبرلمان والادارة المغربية الى شركات دولية نزيهة تسير امر البلد.. فالمواطن سواء اكان في السلطة او خارجها هو مواطن فاسد فلماذا لا نعطي امورنا لصينيين محايدين حتى يديروا لنا كل شيء
48 - streap tease الأحد 19 غشت 2018 - 22:40
وزارة الداخلية والمندوبية السامية للتخطيط لديهما كل المعلومات عن سكان المغرب ..اعوان السلطة من مقدمين وشيوخ لديهم كل المعلومات عن السكان ..اما ادا اردتم تحديد الدخل اليومي للفرض فانتم تعرفونه وبالنسبة للمندوبية السامية للتخطيط فقد اعطت تعريفا لشخص نشيط في المغرب وهو كل شخص قادر على الشغل وليس بالضرورة شخص يشتغل لهدا فنسبة البطالة تتراوح بين 10 و 12%خلال السنة لهدا سيكون هدا السجل هو كدلك مبني على تخمينات لن يضبط مداخيل وارباح الناس وبالتالي لن تتوصل الدولة الى معرفة الناس المستهدفين من المساعدة الاجتماعية ..لان البلاد كل شيء فيها مغشوش ..
49 - ابوخالد التادلي الأحد 19 غشت 2018 - 22:49
لن ينفع أي برنامج كيفما كان مستواه التقني إذا لم يعتمد على معطيات صحيحة ومحايدة و نزيهة. والمخابرات المغربية عوتنا على عدم دقة أبحاتها.فكم من بريئ يقبع في السجون وكم من مجرم حر طليق.وكم من مواطن عادي سجل في لائحة الارهابيين لا لسبب إلا لانه صافح أو كان يتكلم مع عضو من جماعة معينة.
فالمخابرات المغربية لا تؤمن ببراءة المواطن حتى تثبت إذانته.فكيف لها أن تعطينا قاعدة بيانات سوية وصالحة لاتخاد القرارات المناسبة؟
50 - aldo الاثنين 20 غشت 2018 - 00:37
قبل الشروع في هذا السجل بجب محاربة الريع والفساد
51 - taha الاثنين 20 غشت 2018 - 02:35
قبل الحذيت عن من سيفوز بهذه الصفقة،يجب الحذيث اولا عن الهذف من هذا السجل ،ان الهذف الاساسي منه هو رفع الدعم عن المواد الاساسية ،لهذا يجب مقاطعة هذا السجل ،وان محاولة الحكومة اعطاء هذه الصفقة صفة دولية هو تابحث عن المصداقية التي فقدتها....وفيقوا المداويخ...
52 - بليزيد الثلاثاء 21 غشت 2018 - 07:42
من غير المسنبعد ان تفوز شركة اسرائيلية بهذا العرض !!! فما العمل؟؟؟
المجموع: 52 | عرض: 1 - 52

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.