24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

15/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2807:5613:1716:0418:2819:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟
  1. وزارة الرياضة تعلن مجانية ولوج "ملاعب القرب" (5.00)

  2. صحيفة بريطانية: ترامب يشجع المتطرفين بإسرائيل (5.00)

  3. دفاع "ضحايا بوعشرين" يدين مواقف بنكيران والأمير مولاي هشام (5.00)

  4. دفاع ضحايا بوعشرين (5.00)

  5. طبيبة مغربية تحرز "جائزة العرب" لخدمات نقل الدم (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | مركز الذاكرة يثمن العفو الملكي عن معتقلي الريف

مركز الذاكرة يثمن العفو الملكي عن معتقلي الريف

مركز الذاكرة يثمن العفو الملكي عن معتقلي الريف

تفاعلا مع العفو الملكي، الذي استفاد منه عدد من المعتقلين، على خلفية الحراك الاجتماعي بالحسيمة، أصدر "مركز الذاكرة المشتركة من أجل الديمقراطية والسلم" بيانا يشير فيه إلى أنه "تلقى بابتهاج كبير، وروح مواطنة عالية، واستشراف إيجابي لمستقبل وطني واعد خبر العفو الملكي عن عدد من المعتقلين على خلفية أحداث الحسيمة، وهو العفو الذي تزامن مع مناسبات دينية ووطنية مما أعطاه قيمة إنسانية مضافة".

وجاء في البيان الذي، توصلت به هسبريس، أن "المركز جعل من المصالحة مع الذاكرة بتاريخها المتعدد هدفا موجها لأعماله". واعتبر أن "مسلسل الإنصاف ما زال في حاجة إلى جرعات تقويه وتحصنه من كل ما يمكن أن يعترض مساره". وأكد أن "منطقة الريف في حاجة إلى اهتمام أكبر اجتماعيا واقتصاديا وثقافيا"، مضيفا أن "سقف الوطن يتسع للجميع، والتعبير عن الاختلاف محكوم بمرتكزات الوطنية وقيم المواطنة".

وأشار المركز في بيانه إلى أنه "يثني بشدة على المبادرة الملكية بالعفو عن عدد من معتقلي حراك الريف"، و"يهنئ المستفيدين من العفو الملكي"، و"يؤكد أن هناك حاجة ماسة إلى تعميم هذا العفو ليشمل باقي المعتقلين"، مشيرا إلى "الانكباب على تحقيق المطالب المشروعة، التي كانت منطلقا للحراك، وجزءا من الحل المستدام لقضية وقع فيها سوء فهم كبير". وشدد "على أهمية الاستمرار في فتح قنوات التواصل مع الهيئات والمؤسسات الجهوية والمحلية من أجل تحديد الأولويات وعقلنة المطالب".

وورد في البيان ذاته أن المركز يعتبر "المسار الإيجابي الذي تسير فيها بلادنا، والمواقف الشجاعة والمسؤولة التي يتم اتخاذها، وتقوية مسارات الحوار.. كفيلة بقطع الطريق أمام الأصوات النشاز، التي تود الركوب على المطالب لتحقيق أهداف ماكرة". ودعا الدولة والقوى الوطنية، من أحزاب وهيئات مدنية، والفعاليات الديمقراطية والحقوقية، من سياسيين ومثقفين ومفكرين وإعلاميين، جهويا ووطنيا، إلى إطلاق حوار وطني للتداول في مرتكزات وآليات مسار دمقرطة الدولة، ودمقرطة المجتمع عبر تقييم مسلسل الإنصاف والمصالحة، من أجل قطف ثماره، التي لن تكون سوى تقوية دعائم وطن يتسع ويسعد فيه جميع المواطنات والمواطنين".

وجاء في ختام البيان أن مركز الذاكرة المشتركة من أجل الديمقراطية والسلم "يعتبر أن المشاركة في المسؤولية الوطنية تتطلب قيام القطاع الخاص بأدوار مواطنة تساهم في تجاوز الخصاص، الذي تعرفه منطقة الريف في مجالات اقتصادية واجتماعية".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (2)

1 - سعيد الخميس 23 غشت 2018 - 16:44
و الله القلب الكبير عند جلالة الملك .. عاش الملك
2 - kata الجمعة 24 غشت 2018 - 17:48
السلام القلب لكبير بغيتي ولا كراهتي و لاكن هادوك اي ماعفاش عليهم مايستاهلوش سلا الكلام عاش الملك
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.