24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

14/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2707:5613:1716:0418:2919:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟
  1. مقبرة باب أغمات تستفيد من حملة تنظيف بمراكش (5.00)

  2. عبد النباوي: تهديد الحق في الخصوصية يرافق التطور التكنولوجي (5.00)

  3. الصحافي محمد صديق معنينو يصدر "خديم الملك"‎ (5.00)

  4. جامعة محمد الخامس تحضر في تصنيف دولي (5.00)

  5. لقاء دولي يناقش بمراكش موضوع "اليهود المغاربة" (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | أحكام "معتقلي الريف" تواجه السفير الأمريكي المعين في الرباط

أحكام "معتقلي الريف" تواجه السفير الأمريكي المعين في الرباط

أحكام "معتقلي الريف" تواجه السفير الأمريكي المعين في الرباط

واجه ديفيد فيشر، السفير الأمريكي المعين في الرباط، جملة من الأسئلة؛ من بينها الأحكام التي صدرت في حق معتقلي لريف، من لدن أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي خلال جلسة استماع عُقدت الأسبوع الجاري بالكونغرس قبل الموافقة النهائية على تعيينه في العاصمة الرباط.

ومثل فيشر، وهو رجل أعمال عيّنه البيت الأبيض في نونبر 2017 سفيراً للولايات المتحدة الأمريكية في الرباط، أمام لجنة الشؤون الخارجية بمجلس الشيوخ الأمريكي، وقدم عرضاً تضمن تعهدات بتوطيد علاقات بلاده مع المملكة، كما سأله أعضاء اللجنة عن عدد من القضايا المثيرة للجدل في المغرب.

أبرز هذه الأسئلة التي أثيرت أمام السفير المعين كانت حول الأحكام القضائية التي صدرت في حق المحتجين من حراك الريف، حيث أشار أحد أعضاء اللجنة إلى أن بعض النشطاء السلميين حُكم عليهم بعشرين سنة سجناً، في إشارة إلى ناصر الزفزافي ورفاقه الذين كانوا من القياديين في الاحتجاجات التي عرفها الريف في السنتين الماضيتين

التزم فيشر، في حال تأكيد تعيينه سفيراً للولايات المتحدة الأمريكية في العاصمة الرباط، أن يعمل على إثارة موضوع الأحكام القضائية الصادرة في حق معتقلي الريف مع الحكومة المغربية بالطريقة المطلوبة، إضافة إلى دعم جهود النهوض بالعدالة والديمقراطية والمساواة وحرية التعبير واستغلال الفرص الاقتصادية بين البلدين.

ومثل إلى جانب فيشر، أمام لجنة الشؤون الخارجية بالكونغرس، سفراء آخرون معينون من لدن دونالد ترامب في كل من بنغلاديش وأوزباكستان وعدد من المنظمات الدولية، حيث لا يمكنهم يبدؤوا مهامهم كسفراء إلا بعدما موافقة مجلس الشيوخ بعد جلسات استماع لهم يحضرها أيضاً أفراد عائلاتهم.

وخلال جلسة الاستماع، طُلب من السفير الأمريكي المعين في الرباط أن يدرج في ملفه المقدم إلى مجلس الشيوخ تفاصيل دعوى قضائية سبق أن لعب فيها دوراً مهماً، دون الإشارة إلى تفاصيلها، وتم الاكتفاء بالإشارة إلى أن لها علاقة بالمجموعة التي يديرها، والتي تعمل في مجال السيارات الفارهة.

وخلال عرض قدمه أمام أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي، قال ديفيد فيشر إن «المغرب هو أحد أقدم حلفائنا، حيث تجمع بيننا معاهدة الصداقة والتي تم توقيعها سنة 1787، وتعد أقدم معاهدة ما زالت سارية المفعول موقعة من قبل الولايات المتحدة مع دولة أخرى".

وقال السفير المعين إن "هناك فرصا اقتصادية كبيرة في مجالات المبادلات التجارية مع المملكة"، مورداً أن المغرب هو أحد البلدان القليلة المرتبطة بالولايات المتحدة بموجب اتفاقية للتبادل الحر، ويتموقع كمنصة للشركات الأمريكية نحو الأسواق الأخرى.

وتعهد فيشر بالعمل بشكل وثيق مع لجنة الشؤون الخارجية بمجلس الشيوخ الأمريكي من أجل توسيع نطاق الاستفادة من الفرص المتاحة أمام الشركات الأمريكية، حيث قال: «إذا تم تأكيدي في منصب سفير الولايات المتحدة في المغرب، فإنني أتطلع إلى العمل بشكل وثيق مع هذه اللجنة وكذلك مع مختلف الإدارات والوكالات الفيدرالية".

وجرت الإشادة من لدن فيشر كما من لدن أعضاء اللجنة على الدور الذي يقوم به «المغرب في المجال الأمن، خصوصاً أن المغرب يعد من الدول الإفريقية الأوائل التي انضمت إلى التحالف الدولي لمحاربة داعش، فضلاً عن توليه للرئاسة المشتركة للمنتدى العالمي لمكافحة الإرهاب، إضافة إلى الدور دور عالمي في مكافحة الإرهاب".

وكانت قضية الصحراء حاضرةً أيضاً في جلسة الاستماع، حيث قال السفير الأمريكي المعين إنه يتعهد بدعم جهود الأمم المتحدة الرامية إلى المضي قُدماً نحو حل سياسي عادل ودائم ومقبول لقضية الصحراء.

وأقر الدبلوماسي الأمريكي بأن بلاده تواجه تحديات معقدة في السياسة الخارجية حول العالم، معتبراً أن تعزيز التعاون مع المغرب سيكون ذات أهمية قصوى على اعتبار أنه جسر عبور إلى إفريقيا والشرق الأوسط والعالم الإسلامي.

وبعد هذه الجلسة التي عقدتها لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشيوخ الأمريكي، يتعين على فيشر تزويد لجنة الخارجية بالمعلومات المطلوبة لإضافتها إلى ملفه؛ وهو الأمر الذي سيؤخر تأكيده كسفير معتمد في الرباط بضعة أسابيع أو أشهر.

وتعمل هذه اللجنة على فحص ملفات السفراء المعينين من لدن البيت الأبيض وتفصل في كل صغيرة وكبيرة قبل إعطائها الضوء الأخضر للالتحاق بالبلد المعين فيها، لمباشرة عمله الذي سينتهي مع انتهاء ولاية الرئيس الأمريكي الحالي دونالد ترامب.

ويسود اعتقاد واسع بين الجمهوريين بأن إدارة ترامب لا تفعل الكثير لفحص مرشحيها من السفراء، حيث أوردت صحيفة "نيويورك تايمز" أن أعضاء مجلس الشيوخ يكتشفون وجود دعاوى قضائية مرتبطة بالسفراء المعينين من خلال عمليات بحث بسيطة في غوغل والتي لا يذكرونها في ملفاتهم المفترض أن تكون شاملة لكل التفاصيل.

ولاحظت الصحافة الأمريكية أيضاً أن إدارة الرئيس ترامب عرفت بطئاً شديداً في تأكيد تعيين دبلوماسيها عبر العالم، إذ توجد إلى حد الساعة 43 سفارة بدون سفير عبر العالم؛ من بينها دول ذات أهمية من الناحية الاستراتيجية، على رأسها المملكة العربية السعودية وتركيا وقطر وباكستان وأستراليا.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (24)

1 - عبدالله الأحد 26 غشت 2018 - 19:50
هل مجرد سؤال من سيناريو نعتبر دلك احراج فامريكا ليست وصية علينا و لسنا قاصر
2 - هرو هولاكو الأحد 26 غشت 2018 - 19:56
عين الصواب هو أن يطلب مجلس الشيوخ الأمريكي من سعادة السفير إعداد تقرير عن الحالات التي تشكو من مرض السرطان الناتج عن إلقاء مواد كيماوية على نفس المنطقة أي "الريف" خلال حقبة الإستعمار الإسباني وتحميل المسؤولية لإسبانيا بشكل مباشر كما فعلت الو.م.أ أي نفس الدولة صاحبة السفير لما قامت بمحاكمة المرحوم صدام حسين على حدث ضرب المناطق الكردية بالأسلحة الكيماوية.
3 - hamza27 الأحد 26 غشت 2018 - 20:00
Mind your own business yanks!

Melez vous de vos affaires.
4 - بنعبد القادر الأحد 26 غشت 2018 - 20:05
واش هذا راه جاي يمثل بلاده واللى جاي يسير المغرب مع الحكومة ،، على كل حال لواقتدى الامر بتعيين السفراء بهذه الطريقة لن تجد واحدا منهم يصلح لتمثيل بلاده فكل السفراء العرب يذهبون الى الدول التي يعينون بها لحضور الحفلات وجمع الاموال والتسكع واهمال قضايا جاليتهم التي يرفضون استقبال العديد منهم بل أن آخر موظف في السفارة أو القنصلية يسقبلك بتكبر ويشمئز من رؤيتك لانه يعرف مسبقا بأنك ستطرح عليه مشكلة لا يعرف التغامل معها أما ان اتصلت بالهاتف فان الرد يبقى من سابع المستحيلات
5 - مول البابوش الأحد 26 غشت 2018 - 20:07
الغرب عموما لا يهمه حقوق الانسان خارج حدوده وانما هي ملفات للضغط على الحكومات المتهمة بخرق حقوق الانسان للي الذراع والحصول على الامتيازات والشروط المطلوبة. ترامب واصدقاءه تجار لا تهمهم سوى الربح لا يهمهم اي مواطن خارج الحدود. ولو كانوا جاديين لفرضت الديموقراطية فرضا ولانتهى الارهاب الى الابد ولكن هي لعبة معقدة من المصالح.
6 - abdou الأحد 26 غشت 2018 - 20:08
وما شان امريكا في الاحكام المطبقة في محاكم المملكة؟
7 - شمس الأحد 26 غشت 2018 - 20:11
أتاسف من بعض المغاربة وهم يدافعون عن خونة البلاد ....من يظن ان الزفزافي ورفاقه غير انفصاليين..فهو واهم واهم...
8 - Aziz Canada الأحد 26 غشت 2018 - 20:21
توجد إلى حد الساعة 43 سفارة بدون سفير عبر العالم؛ من بينها دول ذات أهمية من الناحية الاستراتيجية، على رأسها .....

السبب هو تغريداات تراامب فعالية اكثر من تعيين سفير ومضيعة الوقت..هو جالس في الحمام من هاتفه النقال يغرد بدون الحاجة للسفراء وخاصة في السعودية.
9 - cognito الأحد 26 غشت 2018 - 20:25
هل يمكن مقارنة طريقة تعيين السفراء في أمريكا مع المغرب ..و ليس السفراء فقط بل جميع المناصب العليا .

و مع دلك لا يقولوا أميركا بلد الحق و القانون و اللامركزية المتقدمة و الدستور جد متقدم و السياسة الحكيمة و المنجزات العظيمة

الفرق بيننا سنوات ضوئية
10 - العاطي الله الأحد 26 غشت 2018 - 20:26
كان اولى على اعضاء مجلس الشيوخ الامريكي ان يسالوا وزير عدلهم عن الاف الامريكيين الذين يتم تصفيتهم في الشوارع من طرف الشرطة الامريكية لمجرد * عدم الامتثال * ولذوي الثقافة العامة المحدودة ارجعوا الى التقارير التي تصدرها وزارة العدل الامريكية كل سنة فهي مترجمة الى جميع اللغات .
اما استغلال ورقة * حقوق الانسان * للتدخل في الشؤون الداخلية للدول فهي لعبة اصبحت مكشوفة واولى ان يستفسروا عن التقتيل الذي يحدث للمسلمين في ميرامار وغزة ......
11 - sami الأحد 26 غشت 2018 - 20:29
لا يكفي تعينه من طرف الرئيس لكي يبدأ مهامه اين نحن من هذا برلماننا بمجلسيه مجرد دمى ليس لها اي صلاحيات تذكر .
12 - عبد الفتاح الأحد 26 غشت 2018 - 20:42
وأحرار العالم يلعنون أمريكا لإبادتها 20 مليون من الهنود الحمر, وملايين الفيتناميين, وملايين من البشر الأفارقة حولتهم إلى عبيد, وتجاوزها لمجلس لأمن وإحتلال العراق وتخريبه عن آخره, ووو. الله يلعن اللي ما يحشم. أمريكا تمثل الوجه القبيح للإستبداد.
13 - كمال الأحد 26 غشت 2018 - 21:02
المجتمع الدولي يتدخل لان القضاء عندنا يشتغل بالتلكوموند. ولأن الامر يتعلق بحقوق الانسان.
ديموقراطيه مغشوشه. +دستور مغشوش = قضاء مغشوش.
14 - ياسين الأحد 26 غشت 2018 - 21:12
اينما حطت امريكا يدها على شيء الا وأتى فيها الخراب والدمار .لاشأن لكم بنا .. ليس لدينا ما تبحثون عنه ...مشاكلنا نحلها في ما بيننا ...
15 - BOUZABAL الأحد 26 غشت 2018 - 21:13
فيشر(المغرب جسر عبور الى القارة الافريقية وشمال افريقية والشرق الاوسط والعالم الاسلامي)
16 - ليلى الأحد 26 غشت 2018 - 21:14
سوال للسفيرالجديدِ.لمادا تمارسون التمييز ضد مغاربه وشمال المغرب.باطاله امد التجمع العايلي لاكثر من سنه اضافيه.رغم توفرجميع الشروطِ? لادِذنب لهم سوى انهم من شمال. او شرق المغرب.
17 - إسم الأحد 26 غشت 2018 - 21:34
القانون طبق لا أقل و لا أكتر .
18 - Youssef الأحد 26 غشت 2018 - 21:35
معتقلي الريف شأن داخلي.نرفض اي وصاية خارجية.فليكن مسؤولينا يقضين . ترامب انسان غير متزن بشهادة مواطنيه . اتمنى الافراج عن معتقلينا ووضع المواطن المغربي في أولوية الاولويات لان العنصر البشري هو الشرط الاساسي لأي رقي. فلنعمل جميعا من اجل إعادة الثقة بين جميع مكونات مجتمعنا
19 - ولد حميدو الأحد 26 غشت 2018 - 21:36
عندما تذهب لأوربا تحس بأنك محروم من عدة حقوق و لكن عندما تزور دولا من القارة السمراء فسوف تقول
الحمد لله أنني في المغرب
20 - وعزيز الأحد 26 غشت 2018 - 22:08
الدول التي تحترم نفسها لا تتدخل في شوون الدول الاخرى ...
ما بالك مناقشة احكام قضائية ...
هل المغرب يمكن ان يناقش كيف سمحت امريكا لنفسها تفتيش بيت الراحل صدام حسين بحثا عن وهم أسلحة الدمار الشامل ؟؟
هل المغرب يمكن ان يقول لأميركا ماذا تفعل في أفغانستان ..؟
و و و و

السفير لديه مهام محددة لتقريب توجهات بلاده ( السياسية و الاقتصادية و الثقافية وو ) مع الدولة التي تستضيفه ،و ليس التدخل في شؤونها ...
والذين يذهبون الى بيوت السفراء لمناقشة شوون داخلية لبلدانهم يعتبرون( خونة ) ...
العزة لله و للوطن ..
21 - كريمة الأحد 26 غشت 2018 - 23:35
العالم يرى ماذا يفعل القضاء الغير المستقل في الشباب والانسان المغربي عموما لهذا يتدخل ليدق ناقوس الخطر مايجري في محاكم المغرب والظلم الذي يطال الانسان والحيوان في المغرب
22 - مغربي حر الأحد 26 غشت 2018 - 23:52
أمريكا تديها غير في الحدبة ديالها و في العنصرية اللي مازالت تمارس ضد السود. فقد رأينا مرارا و تكرارا رجال أمن امريكان يطلقون النار و قتل العزل من السود و تتم تبرأتهم بكل بساطة. أما المغرب بلد ذو سيادة و قد تمت محاكمة من تآمر على الوطن بالأدلة و التسجيلات الصوتية و تم اعتقال من أعطب رجال الأمن و تخريب ممتلكات الدولة. لو كان هذا العصيان الذي دام 8 أشهر في أمريكا لتم تصفية و إبادة نصف المتضاهرين هذا عدا عمن سيقبع في السجن لمدة طويلة...
23 - بورزة الاثنين 27 غشت 2018 - 00:59
حسب علمي ما صوتش على سفير ترامب باش يتدخل ف شؤون الوطن
24 - العصر الجديد الاثنين 27 غشت 2018 - 01:11
لقد قلناها مرارا لقد انتهى عهدالديموقراطية و حقوق الانسان التي تحتضر ترامب لا يهمه الديموقراطية و لا يهتم للدول الدكتاتورية المهم عنده هو الاموال و الاستثمارات فقط اما عهد الثورات واوباما كلينتون فقد ولى بدون رجعة
مرحبا بكم في العهد الجديد عهد ترامبوتن
المجموع: 24 | عرض: 1 - 24

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.