24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

15/10/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0407:2913:1816:2618:5820:12
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع سقوط الحكومة قبل انتخابات 2021؟
  1. صحيفة: البالونات الحارقة تهدد قلب إسرائيل (5.00)

  2. ألمان يتظاهرون بهتافات مناهضة للتمييز العنصري (5.00)

  3. دراسة: "العين الكسولة" تؤثر على وظائف الدماغ (5.00)

  4. "مسيرة البيضاء" تُنادي بمحاكمة المُفسدين والتوزيع العادل للثروات (5.00)

  5. إصابات وخسائر في حريق بـ"سناك" وسط مراكش (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | طلبة يشتكون تأخّر المنح بدار الحديث الحسنية

طلبة يشتكون تأخّر المنح بدار الحديث الحسنية

طلبة يشتكون تأخّر المنح بدار الحديث الحسنية

بفارغ الصبر ينتظر طلبة دار الحديث الحسنية بالرباط إفراج إدارة المؤسسة عن المنَحة الدراسية التي تُعينهم على مواصلة الدراسة، إذ لم يستفيدوا من منحتيْ شهريْ دجنبر من السنة الماضية وشهر غشت الماضي إلى حد الآن، حسب الإفادات التي حصلت عليها هسبريس.

وقال مصدر من طلبة دار الحديث الحسنية إنّ عدمَ صرْف منحة الدراسة للطلبة خلّف استياء عميقا في صفوفهم، إلى حدّ أنّ بعض الطلبة الذين يعتمدون على المنْحة كمصدر لتدبير شؤونهم اليومية لم يلتحقوا بالدراسة بمقر دار الحديث في الرباط بعد.

وأفاد أحد الطلبة، في تصريح لهسبريس، بأنّ طلبة دار الحديث الحسنية بالرباط يُعوّلون كثيرا على المنحة الدراسية الشهرية لتدبير مصاريفهم اليومية، على اعتبار أنهم لا يستفيدون من السكن في الأحياء الجامعية، كما هو الحال بالنسبة للطلبة الجامعيين.

وتبلغ المنحة التي يحصل عليها طلبة دار الحديث الحسنية 1500 درهم شهريا، بالنسبة لطلبة سلْك الإجازة، و2000 درهم بالنسبة لطلبة سلكيْ الماستر والدكتوراه. "وهذا المبلغ بالكاد يكفي لأداء سومة إيجار السكن"، يقول الطالب الذي تحدث لهسبريس.

واعتاد طلبة دار الحديث الحسنية التوصل بالمنحة الدراسية نهاية كل شهر، ليُفاجؤوا خلال السنة الفارطة بقرار عدم الاستفادة من منحة شهر دجنبر الماضي، بداعي أنّهم استفادوا من المنحة شهر غشت، وهو شهر عطلة.

واجتمع طلبة دار الحديث الحسنية مع إدارة المؤسسة لإيجاد حل لهذا الإشكال، لكنّ الاجتماع لم يُفض إلى أيّ نتيجة، إذ نأت الإدارة بنفسها عن تحمّل مسؤولية تأخر المنح، وألقتها على وزارة المالية، المخوّل لها التأشير على صرْفها، حسب إفادة أحد الطلبة.

هذا المعطى أكده مصدر من إدارة دار الحديث الحسنية، في اتصال مع هسبريس، بقوله: "سبب تأخر صرْف المنح الدراسية للطلبة يعود إلى المساطر الإدارية المتّبعة، إذ يتعيّن أن تؤشر عليها وزارة المالية، وتحوّلها إلى جامعة القرويين، قبل أن تصل إلينا؛ ونحن لسنا مسؤولين عن أي تأخر في صرفها"؛ لكنه أكّد أنّ "الطلبة ليس من حقهم أن يطالبوا بمنحة شهر غشت".

وفيما لا يعرف طلبة دار الحديث الحسنية ما إنْ كانت ستُصرف لهم منحة شهر غشت أم لا، يطالبون إدارة المؤسسة بـ"الخروج عن صمتها، وتقديم التوضيحات اللازمة للطلبة، ومراسلة وزارة المالية لحل هذا الإشكال".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (4)

1 - said الأربعاء 26 شتنبر 2018 - 09:53
Je me demande si cette école n'est pas une pertes d'argents pour l'état
2 - باحث عن الحقيقة الأربعاء 26 شتنبر 2018 - 10:05
يتقاضون 1500 و 2000 درهما شهريا ، هل طلبة الجامعة المغربية يتقاضون هذا المبلغ ؟ لا طبعا ولذلك لا مجال للمقارنة بانكم لا تستفيدون من السكن الجامعي ، انتم على وشك تقاضي اجرة شهرية تقارب السميك ؟ فاين الطالب من هذا المبلغ ؟ ثم هل طلبة دار الحديث الحسنية اكثر كفاءة من طلبة كليات الشريعة والدراسات الاسلامية كي يتقاضوا هذه المنحة تفضيلا ؟ لا والله ونحن نعلم مستوى كل جهة تعليمية فكفاكم بكاء وانتم لا تفقهون في المناهج العلمية شيئا ، كل تعليمكم في دار الحديث تلقين وحفظ متون ولا غير
3 - طالب جامعي الأربعاء 26 شتنبر 2018 - 17:48
إذا كانت مؤسسة عتيدة كما يشهد لها التاريخ قد طالها هذا الفساد، وأكل منح الطلبة التي لا تعد شيئا أمام الميزانية التي تتقاضاها غعلى المغرب السلام .يؤسفني هذا الامر.
4 - قانوني الأربعاء 26 شتنبر 2018 - 23:42
ماذا عساني أقول لكم أيها الطلبة، وقد عشت الفقر أيام الجامعة، والله إنها الفاجعة خصوصا وأن الوزارة غنية و الاموال مبذولة والطلبة لا يستفيدون لا من السكن ولا من المقصف، والله إن الطالب المغربي مسكين مقهور في هذه الدولة ...أتمنى ان تتبعوا المسطرة القانونية وتبحثوا عن الخلل إما من جهة مؤسستكم الموقرة او من الوزارة الكريمة .
اذ لا يعقل كما جاء في المقال ان تمنعوا من شهر دجنبر بحكم أنكم قد استفدتم من غشت مع العلم أن غشت من الأشهر التي تمنحون فيها, اقترح عليكم باعتباري رجل قانون ان تذهبوا للوزارة وتسألوا الادارة المعنية بصرف الاموال هل تم صرف الشهرين اللذين حرمتم منه ام لا؟ اذا كان الجواب بالنفي ما السبب؟ حتى تحصل محاسبة للجهات التي تسببت في الاشكال.
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.