24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

12/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2507:5413:1716:0518:3019:47
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | مهاجرون تحت الأمطار بعد احتراق "مخيم أولاد زيان" في الدار البيضاء

مهاجرون تحت الأمطار بعد احتراق "مخيم أولاد زيان" في الدار البيضاء

مهاجرون تحت الأمطار بعد احتراق "مخيم أولاد زيان" في الدار البيضاء

شهدت محطة أولاد زيان بالدار البيضاء من جديد أحداثا مأساوية تتعلق بالمهاجرين غير النظاميين المتحدرين من دول جنوب الصحراء. إذ تحول الملعب الموجود أمام المحطة، والذي يستغله المهاجرون "مخيما" لهم، إلى رماد؛ بعدما اندلع حريق مهول بسبب انفجار قنينتي غاز من الحجم الكبير وأخريين من الحجم الصغير.

وشبت ألسنة النيران في الأشجار والخيام التي ينام بها هؤلاء المهاجرون، بالرغم من هطول أمطار قوية بالدار البيضاء، مساء السبت، مما أثار هلعا كبيرا بالمنطقة، واستنفر مختلف السلطات المحلية.

والتهمت النيران القوية مختلف "البيوت" المشيدة من قبل المهاجرين غير النظاميين. كما التهمت الأشجار والأعمدة الكهربائية المجاورة، حيث جاءت على معظمها، مما خلف روائح كريهة وسقوط معظم الأشجار.

وعبر أحد المهاجرين المتحدرين من دول جنوب الصحراء عن أسفه لما آل إليه الوضع، مشيرا إلى أنهم سيجدون صعوبة في المبيت، خاصة مع التساقطات المطرية التي تشهدها العاصمة الاقتصادية هذه الليلة.

واستنفر الحادث المهول مختلف السلطات بالدار البيضاء، حيث هرع إلى مكان الحريق كبار المسؤولين بعمالة الفداء مرس السلطان، وعناصر الأمن، إضافة إلى الوقاية المدنية، التي ظلت أكثر من ساعة ونصف وهي تحاول السيطرة على النيران القوية إلى أن تمكنت من إخمادها.

جدير بالذكر أن "ملعب أولاد زيان" قد شهد، في شهر دجنبر من السنة الماضية، اندلاع النيران ونشوب مواجهات بين مواطنين مغاربة ومهاجرين غير نظاميين متحدرين من دول جنوب الصحراء الإفريقية الكبرى.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (40)

1 - مواطن السبت 27 أكتوبر 2018 - 22:07
يجب على السلطات ان تقدم لهم المساعدة .
ضعوا انفسكم في هدا الموقف .
قال تعالى :ان الله لايضيع اجر من احسن عملا
2 - ساخط السبت 27 أكتوبر 2018 - 22:08
ومغاربة يقضون نحبهم في البحار او يتساقطون من فوق العمار اي منطق هذا الذي تتحركون به
لدينا مشاكل لا تعد ولا تحصى وانتم تتملقون الدول الافريقية باحتضانكم مهاجريها من جهة ومن الاخرى ضرب مواطني البلد في حقوقهم المكفولة دوليا
والدفع بهم الى الجنون او الانتحار
3 - سعيد السبت 27 أكتوبر 2018 - 22:14
ارحموا هؤلاء المستضعفين، فكم من المغاربة عاشوا نفس التجربة في بلاد (الكفار )فوجدوا جمعيات تدافع عنهم و تطعمهم من جوع و تامنهم من خوف ،أما نحن المسلمون فديننا يوصينا بعابر السبيل و المستضعفين من الرجال و النساء بغض النظر عن دينهم أو لون بشرتهم، أصبحنا أكثر عنصرية من مارين لوبين زعيمة الحزب اليميني المتطرف
4 - شوية ديال الإنسانية أولا السبت 27 أكتوبر 2018 - 22:14
والله إلى حشوما هاد شي، غير عاملوهم معاملة إنسانية أولا راهم بشر و أدميون مثلنا احترموا ادميتهم ، واخا غير مرغوب فيهم من لدن البعض لا يجب افتعال وإشعال النار في خيامهم...أو تخصيص مأوي لهم أو من الأحسن ترحيلهم إلى بلدانهم ..
5 - Leila السبت 27 أكتوبر 2018 - 22:17
يا لطيف سيبيتون في العراء و البرد الحكومة تتاجر بماساتهم كتخلص عليهم و ديارهم ذريعة باش تضرب الفلوس واه ياناري ما خلاو فمن كلاو لا شعبهم لا مهاجرين أخاف أن يأتي يوم و تبدا حكومتنا باختطافنا و بيعنا لمافيات الاتجار بالأعضاء و تخلص فينا مغاربة للبيع مكرهوش كل شي ديالهم
6 - شي واحد السبت 27 أكتوبر 2018 - 22:20
هذه هي النتائج الطبيعية لتجمع المهاجرين الغير النظاميين أمام مرأى مسمع السلطات وبشكل عشوائي هذه أمور وجب معالجتها قبل استفحالها
7 - نداء الى المحسنين . السبت 27 أكتوبر 2018 - 22:20
هذه فرصة نادرة للمحسننين السعداء لكي يجددوا صلتهم مع الله من خلال تقديم الماوى والماكل والملبس لهؤلاء البؤساء الذين تدمي القلوب لحالهم ، لو كنت من مواطني العاصمة الاقتصادية لشاركت في تخفيف الم هؤلاء المهمشين ولو بتقديم الاغطية لهم والمساهمة في تخفيف الصدمة التي يعيشونها في هذه الاثناء ، ارحموا من في الارض يرحمكم من في السماء
8 - عبدالرزاق الاسماعيلي السبت 27 أكتوبر 2018 - 22:22
الأفارقة نقلوا الفوضى التي عاشوا فيها ببلدانهم الى عاصمة المغرب
الاقتصادية...اطلعت على فيديو صور كيف حول هؤلاء ضفاف نهر السين في وسط باريس الى مخيم من الأزبال والعفونات التي لم يكن الواحد يتصور أن توجد في عاصمة فرنسا
العلاج يتطلب وزير داخلية من أمثال باسكوا
9 - obama السبت 27 أكتوبر 2018 - 22:24
ا فكها يا من وحلتيها مع هد الافارقة هما لي كانو خصينا حلو مشكل الشباب الغربي عاد شوفو المهاجرين
10 - STAR WARS السبت 27 أكتوبر 2018 - 22:27
الدولة تتجه إلى المجهول تتخد القرارات بدون دراسة مني مقديتوش عليهم لاش مرحبين بهم هنا لقينا تحنا الخدمة بقاو غير هما واش نتوما كتشدوا عليهم ملايين أورويات أخرها 160 مليون من عند ميركل تاكلوها بيناتكم أو تخليوهم في مواجهة مع الشعب دولة أفلست من كافة النواحي العفوووو
11 - nabila السبت 27 أكتوبر 2018 - 22:30
فعلا عندنا مشاكل لا تعد ولا تحصى ولكن هذا يعني ان لا نقدم يد العون لاهؤلاء المهاجرين.
ارحموا من في الارض يرحمكم من في السماء
12 - citizen السبت 27 أكتوبر 2018 - 22:32
اناشد اخواني البيضاويين الشرفاء الكرماء بفتح بيوتهم لهؤلاء المساكين المغتربين عن ارضهم لاطفالهم و صغارهم و نسائهم على الاقل هاته الليله...جزاكم الله عنهم خيرا...
13 - ملاحظ تربوي السبت 27 أكتوبر 2018 - 22:37
عاشت المنطقة نفس الاحداث سابقا،و لم ياخد أي إجراء قانوني و نهائي لصالح سكان عمالة الفداء.هذا يعني أن بعض المسؤولين الذين هم عبارة عن تماسيح يرضيهم هذا الوضع.و كما نعلم،التماسيح تصطاد في الماء العكر.فعلى الجهات العليا المسؤولة في هذه العمالة الضرب بيد من حديد على كل موظف تهاون او اخل بتطبيق القانون.
14 - مغترب السبت 27 أكتوبر 2018 - 22:47
عاونهم الله يصلح لكم الوالدين رآهم عندهم نفس المشكل الذي نعيشه نحن المغاربة (ما انفقتم من شيئ فهو يخلفه وهو خير الرازقين)
15 - zakaria السبت 27 أكتوبر 2018 - 22:58
ياربي تكون معاهم فهاد البرد .او دير ليهم مخرج من هاد البلاد او توصلهم للبلاد لي فيها الخير ليهم
16 - رشيد السبت 27 أكتوبر 2018 - 23:04
بلدنا ليس بل. استقبال للهجرة بلدنا يصدرها. لا نريد تغيير البنية الديمغرافية للبلد . لا نريد للبلد ان يصير مثل الجمايكا. لا نريد قةما يرفض العمل . يحبون فقط السعاية والعيش بيليكي. في كل مدينة اصبح الوضع لايطاق. روثهم في كل مكان . يقتحمون دور المواطنين يقضون حواءجهم في الامكنة الغير المبنية. وحتا المقابر لم تسلم منهم. لا نقهم لماذا تم توقيف الترحيل . رحلوهم لا نريد من بلدنا ان يصير ملجا ل مزيرية افريقيا
17 - ماجد واويزغت السبت 27 أكتوبر 2018 - 23:10
أنا متفق مع صاحب التعليق رقم 2
18 - مواطن السبت 27 أكتوبر 2018 - 23:12
المحسنين والجمعيات الله يجازيكم بخير إلى ما عاونهم هدي فرصة عندكم والله لا يضيع اجر المحسنين
19 - مهاجر مغربي السبت 27 أكتوبر 2018 - 23:33
رفقا بهؤلاء الأفارقة لعن الله الفقر وعلى الدولة المغربية أن تجد لهم الحلول للعيش الكريم بدل التسول واستغلالهم في قضايا سياسية مع الإسبان خصوصا سبتة ومليلية.
20 - contrex السبت 27 أكتوبر 2018 - 23:52
اتركوا الحدود مفتوحة في وجههم للعبور للضفة الاخرى.وانتهى الكلام...
21 - مول حمص الأحد 28 أكتوبر 2018 - 00:09
الأغلبية نفاق وتملق متى تضامنتم مع اخوانكم اللذين ينامون بالشارع
سلا القرية قرب مسجد بدر اللذي يعاد بنائه امرأة وليست رجل تنام بالشارع قرب المسجد يوميا
22 - مغربية الأحد 28 أكتوبر 2018 - 00:12
لابد من تقديم المساعدة لهم هذا من باب الإحسان فقط و لوجه الله تعالى
23 - إنسانيتكم تجب للقريب أولا الأحد 28 أكتوبر 2018 - 00:25
الأقربون أوْلَى بالمعروف ؛ لأن الصدقة على القريب : صدقة وصِلَة .
وقد سألتْ زينبُ امرأة ابن مسعود رضي الله عنه وعنها وامرأةٌ أخرى رسولَ الله صلى الله عليه وسلم عن الصدقة أتجزي الصدقة عنهما على أزواجهما وعلى أيتام في حجورهما ؟
فقال عليه الصلاة والسلام : لهما أجران : أجْر القَرَابة ، وأجْر الصَّدَقَة . رواه البخاري ومسلم .
أشفقوا أولاعلى البيضاويين الذين يعانون من أَذًى أولئك المهاجرين،: سرقة و تحرش و وسخ و تعنت و فتوة، لو كنتم فعلا إنسانيين
و من يدعو لفتح البيوت لهم،فليبدأ ببيته هو،حتى يحس بما يحس به أهله و يجرب معانات أهله مع غريب لا تجمعنا به لا تربية و لادين و لا عادات و لا حتى احترام
من يؤدي أهل بلدي فلا شفقة و لا احترام يستحقه مني
24 - المغترب الحزين الأحد 28 أكتوبر 2018 - 01:39
الى كل المعلقين إخواني المغاربة كونوا كرماء رحماء بهاؤلاء المهاجرين والله إننا في بلاد المهجر وجدنا سكان البلاد أرحم ولهم إنسانية بغض النظر عن جنستنا وديننا وقفوا معنا وعلموننا و شغلوننا وحصلنا على جواز السفر الازرق ولست انا بل جالية مغربية كبيرة إعلموا ان لكم اخوان مغاربة الان مهاجرون
25 - Rachid الأحد 28 أكتوبر 2018 - 02:31
Unschooled différent not like the Asians or South Americans they are very lazy uneducated
26 - سناء الإدريسي الأحد 28 أكتوبر 2018 - 02:54
لاتحزنوا فان من تاجروا بكم من يجب ان يحزنوا فانتم في موقع اعلى منهم يوم يبحثون هم عن قطعة بلاستيكية او قطعة قماش ليختبؤوا وراءها ستفضحهم وتفضح اعمالهم. منين مقضنشي بالناس علاش تدخلوا في الشبكات كان بامكان المسؤولين يرفضون الاتفاق مع السوق الاوروببي وهاذ القضية منتهية واحنا متى دخل احد ارجعناه الى بلده. لا ان نتاجر بقضيتهم. والله هاذ السياسيين المغاربة لااعرف اين درسوا. حسبنا الله ونعم الوكيل
27 - ahmeda الأحد 28 أكتوبر 2018 - 04:05
c'est un act criminel - cest la 2eme fois que quelqun brule les tentes de ses pauvres africains
28 - راي1 الأحد 28 أكتوبر 2018 - 06:34
سياسيونا يعملون بطريقة ارتجالية عشوائية مما يجعل المشاكل تتراكم والحلول صعبة.السياسي ينبغي ان يتميز بالقدرة على التوقع والعمل وفقا لمبدأ الاسباب موجبة لمسبباتها.قبل الاقدام علة اي فعل سياسي ينبغي تقدير نتائجه.لاحظوا ما يحدث الان بعد ان ترك الباب مشرعا للافارقة للدخول الى بلد يرزح جزء كببر من مواطنيه تحت الفقر والتهميش.فعلا هؤلاء الافارقة بشر لهم كرامة لكن الصدقة في المقربين اولى.فالاولى ان ننهض بانساننا وعندما يحصل ذلك يمكن ان نتفرغ لغيرنا.ومع ذلك وبما ان الامم قد تؤاخذنا حال عدم الاكتراث بهموم هؤلاء الافارقة ضحايا سياسات حكامهم ولاعتبارات اخلاقية وانسانية فانه من الواجب التضامن معهم ومساعدتهم والوقوف معهم في هذه المحنة.فنحن مسلمون يتوجب علينا مساعدة الضعفاء وعمل البر والخير.
29 - مغترب في وطنه الأحد 28 أكتوبر 2018 - 07:13
صراحة كما سبق أن أشار إليه بعض الإخوان في هذه الحالة لماذا لم يتم فتح ملعب فيليب في وجه هؤلاء علما بأن الدولة تتاجر فيهم
وإلا لتدعوهم يغادرون نحو وجهتهم المرجوة وهي اوروبا
لكن هيهات هيهات إذا تركتموهم ليغادروا فستنقطع عنكم المنحة الاوروبية الله٢اعلم بمبلغها لكن الله هو حسيب كل مسؤول
30 - مغربي وطني الأحد 28 أكتوبر 2018 - 08:59
الحل الامثل هو اعادة هؤلاء الى بلدانهم الاصلية التي تختزن ثروات هائلة من الذهب والماس والبترول والاراضي الخصبة والانهار والغابات (سيرليون -ليبيريا-ساحل العاج-السنيغال ....) لمادا دول شرق افرقيا الاكثر فقرا استطاعت الخروج من دائرة التخلف بسنبة نمو هائلة (اثيوبيا - طانزانيا- رواندا-...) بينما دول غرب افرقيا تصدر الهجرة الى بلدان شمال افريقيا التي تعاني هي بدورها من ويلات البطالة والفقر والامية .....لاحل امام هؤلاء المهاجرين سوى العودة الى بلدانهم والضغط على حكوماتهم من اجل التتوزيع العادل للثروة ....اما حلم الهجرة الى اوربا فلو كان ينفع كحل لما بقي احد من ساكنة شمال افريقيا في بلاده...على الحكومة المغربية ان تتحمل مسؤوليتها قبل فوات الاوان
31 - samir الأحد 28 أكتوبر 2018 - 09:19
التعليق 23 أقول له ونعم التدين وأخلاق المسلم :ألم يهاجر الرسول وأصحابه إلى النجاشي في الحبشة فوجد منه الإستقبال والترحاب و الحماية بعدما طلب منه كفار قريش إعادته إلى مكة ليلقى جزاءه ؟ الا يوجد في الاسلام الإحسان الى عابر السبيل و إغاثة المكروب واطعام الجائع وحماية المهاجر بغض الطرف عن دينه وملته وبدون جزاء ولا شكور ؟ ليس كل من يهاجر بمجرم .
32 - لماذا نضيف هؤلاء إلى هؤلاء ؟ الأحد 28 أكتوبر 2018 - 09:37
"أوروبا"، وما أدرك ما "أوروبا"، باقتصادها وبنياتها التحتية تتجنب استقبال المهاجرين الأفارقة.
وهم في المغرب يقيمون مخيمات وسط العاصمة الإقتصادية، وهم متواجدون في كل المدن المغربية والأحياء البئيسة.
هل يريد المغرب أن يفتخر "بإلإنسانية، والقوة الإقتصادية"، أمام العالم، وهو لايقدر حتى على حل "المشاكل الإنسانية" لسكانه الأصليين ؟
عندنا بطالة، وعندنا فقر، وعندنا مجرمون، لماذا نضيف هؤلاء إلى هؤلاء ؟
33 - حسن الأحد 28 أكتوبر 2018 - 09:51
و عاونو بعدا خوتكم لمغاربا لراهوم مشردين اولا بان ليكوم غير لفاريقا وحد فتعليق كيناجد سكان البيضاء باش يحلو ليهوم لبيوت ولله الى عيب عليكم
34 - أم محمد الأحد 28 أكتوبر 2018 - 09:53
وما الجديد في ذلك فهناك مغاربة أبناء الوطن يعيشون تحت الامطار منذ عقود
35 - rbati الأحد 28 أكتوبر 2018 - 10:35
لا اله الا الله لافرق بينهم وبين الكثير من المغاربة اللدين يبيتون في العراء المغاربة اولا الحل الوحيد هو ارجاعهم من حيث اتوا كفانا استهتارا نعيش ازمات على كل المستويات لقد اضفتم عمل اخر لشرطة و القوات المساعدة
36 - إلى samir الأحد 28 أكتوبر 2018 - 11:30
أخي أنت لا تعرفني ،حتى تحكم على مدى تديني و تخلقي،هذا أولا.
ثانيا،هناك قاعدة دينية مشهورة تقول(( لا قياس مع وجود الفارق)).
فشتان بين الرسول عليه الصلاة و سمو أخلاقه و أخلاق أصحابه و بين أخلاق هؤلاء المهاجرين،.
حين هاجر الرسول و أصحابه حملوا معهم سمو أخلاقهم و ردوا ترحاب أهل الحبشة ،بالامتنان و الحب و حسن المعاملة،لا بالجحود و الأذى.
فشتان بين هجرة أشرف الخلق،و هجرة أناس أفعالهم صورة أخلاقهم و نواياهم.
ثالثا،لو كنت أنت مكان المغاربة الذين استحوذ هؤلاء على حيهم و أمنهم و أذوهم في قعر دارهم ووطنهم،لكنت أول من يسخط عليهم.
فلا تدعي إنسانية،فقط حين تكون بعيدا،و مؤمنا ،لأن ذللك يسمى أنانية.
و ثالثا: أنا لم أقل أن كل مهاجر هو مجرم،فأنا أيضا مهاجر في بلد آخر، لكن الفرق أنني أنا احترمت أهل و قانون البلد الذي استقبلي،و لم أقابل جميله بالجحود.
فالمهاجرالذي يحترم أهلي وقانون بلدي أهلا وسهلا به،و المهاجر الذي لايحترمهم،فسيظل مجرما و لن أقبل به مهما لامني أمثالك. لأن الإنسانية لا تتجزأ،من لا إنسانية له اتجاه أهله،لا يدعي أنه إنسان اتجاه أناس لايعرفهم،لأن ذلك نفاق و عنترية و إنسانية مزيفة.
37 - رشيد الأحد 28 أكتوبر 2018 - 11:48
اقسم بالله العلي العظيم ليس كلهم فقراء وهاربون من الحروب كما يظن السدج المغاربة والمغربيات للاسف. امتنعوا عن الصدقة للمغاربة الفقراء والمعدمون واصبحوا يعطونها لهؤلاء الغرباء اللذين فيهم نسبة كبيرة من المجرمين وشاهدنا بام اعييننا كيف اسقطوا شرطيا في الارض وكسروا رجليه ولولا تدخل الواطنين لرموه بالزيت المغلى. نسبتهم كبيرة من الطاءشين الحالمين:يقولون nous sommes des aventuriers. بالمناسبة انا وبعض الاصدقاء فكرنا مليا في خلق جمعية للدفاع عن المغاربة ذووا العاهات ضحايا الافارقة من قطع الاصابع وتكسير الفك والاغتصاب
38 - سعيد،المغرب الأقصى الأحد 28 أكتوبر 2018 - 12:41
من الواضح وضوح الشمس أن مسؤولي هذا البلد لا يريدون إيقاف الهجرة الأفريقية،هذه الكارثة التي لا نهاية لها،بل يفتحون الحدود لها،لدي دلائل كثيرة منها ترحيل بعض هؤلاء المجرمين و عدم حبسهم و محاكمتهم،من مدينة إلى أخرى و ليس إلى بلدانهم و كأن المدينة الأخرى توجد في بلد آخر،من الدلائل أيضا السعي إلى أن يكون المغرب من ما يسمى بمجموعة غرب أفريقية حتى تصير الكارثة كارثة شرعية،
39 - ريم الأحد 28 أكتوبر 2018 - 13:11
نناشدكم الرحمة والرحمة .مهما كانت قلوبكم حتى ولو كانت حجرا فانكم بشر .هم لا ذنب لهم ونحن لا ذنب لنا .ولكن سيكون ذنبنا عظيما اذا لم نساعدهم،
40 - رشيد الأحد 28 أكتوبر 2018 - 16:54
الى الرقم 39 وهل ايتها الاخت رقيقة القلب فكرت في النساء مثلك التي اغتصبها امثال هؤلاء الغرباء امام اطفالهن رغم توسلاتهن او تلك التي اخرجت لهم الصدقة امام بابها فلما اتموا الاكل ارجعوا لهل الطبق واغتصبوها اغتصابا جماعيا وهل فكرت في تلك العروس بعد زواجها ب15 يوما عندنا في البيضاء في حي الازهر لما اغتصبها وحش افريقي اقتحم شقتها لولا ان هرع الجيران وانقذوها من اغتصاب رفاقه لعن الله السذاجة و الكلخ. بصراحة بعض اصابهم الله العمى والكلخ . احييي الشعب الجزاءري لما وصل السيل الزبى طردوهم خارج البلاد.
المجموع: 40 | عرض: 1 - 40

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.