24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

15/12/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5008:2213:2716:0218:2419:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | طعن في قانونية "الساعة الإضافية" يصل إلى محكمة النقض بالعاصمة

طعن في قانونية "الساعة الإضافية" يصل إلى محكمة النقض بالعاصمة

طعن في قانونية "الساعة الإضافية" يصل إلى محكمة النقض بالعاصمة

بعد أن خَفت صوت الشارع الرافض لتطبيق توقيت "غرينيتش+1" على طول السنة بالمملكة، وصلت المعركة القانونية إلى محكمة النقض في العاصمة الرباط، عن طريق محام يسعى إلى الطعن في مرسوم الساعة القانونية وإيقاف تنفيذه.

صاحب المبادرة هو المحامي الحسين الراجي، المنتمي لهيئة مراكش ومقبول للترافع لدى محكمة النقض، وقد تقدم بمقال لدى محكمة النقض في الرباط ضد رئيس الحكومة والوكالة القضائية للمملكة من أجل إيقاف تنفيذ المرسوم المتعلق بالساعة القانونية.

كما تقدم المحامي نفسه رئيس نقابة المحامين بالمغرب بمقال آخر يرمي إلى الطعن في المرسوم الذي أقرته حكومة سعد الدين العثماني قبل أسابيع، ودخل حيز التنفيذ بسرعة كبيرة بعد نشره في الجريدة الرسمية، وهو ما أثار نقاشاً كبيراً في البلاد.

وينص المرسوم رقم 2.18.855 الصادر في 15 صفر 1440 الموافق لـ25 أكتوبر 2018، المعني بالطعن، على إضافة 60 دقيقة إلى الساعة القانونية)، الذي احتفظت من خلاله الحكومة بالتوقيت الصيفي الذي كان معمولاً به بمقتضى المرسوم السابق عدد 2.12.126، والذي كان سينتهي العمل به بتاريخ 28 أكتوبر 2018.

وأسس المحامي طلبه، المودع لدى الغرفة الإدارية لدى محكمة النقض، بكون المرسوم شابته عيوب، من بينها أساساً "التجاوز في استعمال السلطة، لعدم انعقاد الاختصاص للحكومة لإصدار المرسوم المطعون فيه بالنص الصريح للفقرة الثانية من المرسوم الملكي عدد 455.67، الصادر بتاريخ 23 صفر 1387 الموافق 2 يونيو 1967، فضلا عن انحراف السلطة التنفيذية عن الدور والمهمة المنوطة بها لتفعيل حماية الحقوق والحريات الأساسية للمواطنين".

غياب السند القانوني

يعتبر ملف الطعن لإيقاف تنفيذ المرسوم، الذي تتوفر هسبريس على نسخة منه، أن هناك "غياباً للسند القانوني وخرقاً للمبادئ الدستورية"، مضيفا أن "تنفيذ المرسوم المذكور تترتب عنه انعكاسات سلبية تمس بالأمن الاجتماعي والاقتصادي، والأمن الصحي والروحي لعموم المواطنات والمواطنين، والتي تمثل حالة استعجال قصوى يستوجب درؤها إلى حين البت في الطعن المثار في المرسوم المذكور".

أما ملف الطعن في المرسوم، فقد اعتبره متسماً بـ"الشطط في استعمال السلطة وتجاوزها لصدوره عن جهة لا تنعقد لها الولاية لإصدار المقررات التنظيمية لتغيير التوقيت المعمول به المحدد بالتراب الوطني بواسطة مرسوم ملكي، فضلًا عن أن هذا المرسوم قد انحرف بالسلطة التنفيذية عن دورها ومهمتها في حماية الحقوق والحريات، وتحقيق الامن الاقتصادي والاجتماعي والثقافي".

وليوضح عدم اختصاص الوزارة التي أصدرت المرسوم، يقول ملف الطعن "إن الجهة المصدرة لهذا المرسوم اعتمدت في تأسيسه على المرسوم الملكي عدد 455.67 الصادر بتاريخ 23 صفر 1387 الموافق لـــ 02 يونيو 1967، الذي نصت فقرته الثانية من فصله الأول على وجوب تغيير التوقيت بنفس المرسوم الملكي المحدد للتوقيت القانوني للمملكة، وهو ما يغل يد الحكومة عن إصدار أي مرسوم لتغيير التوقيت القانوني".

ويؤكد المحامي أن "إضافة ستين (60) دقيقة إلى التوقيت القانوني، وبمقتضى الفقرة الثانية من المرسوم الملكي، يجب أن تتم بموجب مرسوم ملكي وليس بمرسوم حكومي، استناداً لوجوب صدور القوانين عن الجهة المختصة، وتكريسا لمبدأ تراتبية القوانين".

مراعاة المصلحة العامة

الطعن اعتمد أيضاً على معطى مراعاة المصلحة العامة باعتبارها أصل التشريع ومناطه وغايته، ويقول: "يتطلب من جميع الشرائح الاجتماعية، أطفالا متمدرسين وآباء وأمهات وعمالاً وموظفين ومرتفقين وغيرهم، الاستيقاظ تحت جنح الظلام والتوجه إلى العمل وولوج المدارس ومقرات العمل قبل الشروق، وكل هذا يؤدي إلى الرفع من استهلاك الطاقة بجميع أنواعها".

كما يعتبر المحامي الحسين الراجي أن "المرسوم المطعون فيه يفتقر لشرط المعيارية الذي يجب أن يسود التشريع؛ وذلك لعدم أخذه بعين الاعتبار عوامل الاستقرار والملاءمة والمرونة، كخصائص تميز المعيار القانوني عن الأدوات التقنية القانونية الأخرى، فضلاً عن انتفاء شرط الولوج إلى المرافق العامة، خاصة بالنسبة للمرتفقين البعيدين عن هاته المرافق".

أكثر من هذا، فالطعن يعتبر أن المرسوم "فيه خرق للمبادئ الدستورية التي تنص على حماية الحقوق والحريات الأساسية للمواطنين، وتمنع المس بأمنه الاجتماعي والاقتصادي وأمنه الصحي والروحي، وذلك وفق ما نص عليه الدستور في الباب الثاني المتعلق بالحريات والحقوق الأساسية".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (85)

1 - حسين عمري السبت 17 نونبر 2018 - 13:06
الغريب في امر الساعة انها ضدا على المغاربة وضدا على رغبتهم وارادتهم تم تنزبلها. وكأن الذين انزلوها قوة استعمارية تستعرض عضلاتها وليس ابناء هذا الوطن...الساعة نموذج وصورة بسيطة لسلوك الحاكمين..
2 - ريتاج ريتاج السبت 17 نونبر 2018 - 13:08
على الله المحكمة تنصف الحق والله يجازي المحامي لي فكر في الشعب ومعانته
3 - مغربية السبت 17 نونبر 2018 - 13:11
اللهم انصره على الساعة ويحيدوها راها قلبتنا رأسا على عقب
4 - المنصوري السبت 17 نونبر 2018 - 13:11
بالتوفيق للاستاذ ونتمنى ان يكون القضاء منصفا لعموم المغاربة ضد من احتقروه وبسطوا سطوتهم عليه ويتبت لنا القضاء قوة القانون
5 - هشام خريبكة السبت 17 نونبر 2018 - 13:12
نرجو له النجاح ونرجو من باقي المحامين والقانونيين ان يقدمو له المساعدة ومن هدا المنبر نرجو من صاحب الجلالة التدخل لوقف هته المهزلة والتلاعب بالمواطن وان اقتدى الحال تغيير دستوري لجعل المؤسية الملمية تتمتع بكل الصلاحيات لاننا هرمنا من قرارات البيحيدي الجاءرة عاش الملك
6 - امازيغي و افتخر السبت 17 نونبر 2018 - 13:13
لا اظن ان الساعة ستتغير حتى و لو ربح المحامون القضية فمن ينفدها حتى واحد الساعة ركبات علينا الله يحد الباس غير في الساعة
7 - Peace السبت 17 نونبر 2018 - 13:14
je suis tout à fait d'accord avec vous Monsieur le maître Avocat. Bravo Monsieur!
8 - بلادي قمر السبت 17 نونبر 2018 - 13:14
المغريب هذا السلام عليكم......
9 - مغربي حر السبت 17 نونبر 2018 - 13:15
يجب الاعتراف ان بين الحكومة والذكاء سنين ضوئية، حيث ظهر ذلك جليا من خلال عدد من القضايا، على الرغم ان هناك العديد من الأصوات تدفع بمسألة ان الحكومة محكومة، لكن اطلاقا لا يمكن الاختباء وراء هذه الخزعبلة، لأن الحزب الذي يقودها أكد في مناسبات عدة ان قرارته نابعة من قواعده وبالتالي فلا هي حكومة ولا هي محكومة!!!
عودة للذكاء الحكومي، فلو حكمت المحكمة ببطلان هذه الساعة فعليها الاسراع في تنفيذ الحكم وعدم اطالة القضية لتظهر أولا احترامها للقضاء ولتعترف انها فعلا اخطأت وأنها مستعدة لإصلاح أخطائها التي كثرت!!
موضوع الساعة على الرغم انه ليس بحجم المواضيع الاجتماعية والاقتصادية الملقاة على عاتق الحكومة الا انه يمس راحة المواطن، فالمواطن حتى وان لم يجد ما يأكله فلن يغضب بحجم ان تقلق راحته والا تترك النوم يراود جفونه....
10 - رشيد السبت 17 نونبر 2018 - 13:16
كل المغاربة يعرفون من هي الجهة التي "فرضت" الساعة الإضافية، لكن و بما أن الجهة المقصودة لا تريد الظهور بمظهر يسيء لصورتها عند الشعب و حتى لا يشير إليها المغاربة بأصبع الاتهام، تقرر أن تتم إظافة الساعة عبر "مرسوم حكومي" و هو إجراء غير دستوري. باش ديك الساعة لي بغا يحتج، يحتج على الحكومة و ربما يجيب الله التيسير و تكون سبب للتخلص منهم..! أستحضر هنا قول وليام شكسبير : السياسيون مثل الحفاظات (لي كوش) يجب تغييرهم من وقت لآخر و لنفس السبب !
11 - Yassine السبت 17 نونبر 2018 - 13:20
M raji je vous remerci énormément pour cette initiative et je suis optimiste . votre dossier est fort et tu vas etre la fierté de tout les marocains
12 - سعيد السبت 17 نونبر 2018 - 13:21
التاريخ يعيد نفسه بالامس أدخل الاستعمار بدعوى الحماية واليوم أدخل من باب الساعة لحمايةالقتصاد وهذه بداية للاسوئ القادم.
13 - كازاوي السبت 17 نونبر 2018 - 13:24
واهم من يظن أن فرنسا هي من تحكمنا.
14 - Mouhammed السبت 17 نونبر 2018 - 13:24
يجدر بالحكومة ان تراعي السلم الاجتماعي للبلاد والعباد كفي تهورا
15 - مواطن السبت 17 نونبر 2018 - 13:25
نحن ننتظر نهاية ما رس لمعرفة هذه التجربة الفريدة من نوعها الذي كان المغرب السباقة لها ضدا في المغاربة ورغبتهم.
16 - حسن السبت 17 نونبر 2018 - 13:26
اللهم انصر عبدك الضعيف على من طغى عليه ..وانشاء الله إلى تحدفت الساعة العصيبة مرحبا لقراء هسبريس الوليمة عندي
17 - omar السبت 17 نونبر 2018 - 13:27
وازيد من عندي أنه قد تم المس بالشعار الخالد للمملكة الله الوطن الملك وذالك بسطوة هذا الحزب على السلطة من خلال الدين والمس بأمن الوطن والمواطنين من خلال سن هذا التوقيت الخطير على أمن المواطنين
لقد بدأت أشعر أنني غريب عن هذا الوطن
هل يعقل أن اعيش في الدار البيضاء بتوقيت باريس
ألا يفكر المسؤولون في المخاطر التي يمكن أن يتعرض لها المواطنون رجالا ونساء عندما يخرجون للعمل في الخامسة والنصف صباحا التي هي في الحقيقة الرابعة والنصف صباحا ؟
الحل السهل هو أن يغير العثماني توقيت مصنع رونو ويكفي البلاد شر تغيير الساعة القانونية
نرجو الله العلي القدير أن يوفق هذا المحامي ويرفع عنا هذا الحيف والجور
حسبنا الله ونعم الوكيل
18 - استاذة وافتخر السبت 17 نونبر 2018 - 13:28
تحية شرف واحترام للمحامي على هذه الخطوة من منبر هسبريس
19 - said السبت 17 نونبر 2018 - 13:30
الله يعاونك ...انا معك وان احتجت توكيلا من المواطنين انا جاهز لتوكيلك بالدفاع عني من هذه الساعة اللعينة . واين اصحاب القانون من المحامين الآخرين . اين انتم يا ابناء الشعب الابي الذي يأبى الظلم والحكرة . لاحول ولا قوة الا بالله.
20 - Karim السبت 17 نونبر 2018 - 13:35
مهما فعلت يبقى حبرا على ورق لاننا بكل بساطة في دولة غير ديمقراطية ومثال على ذلك المحكمة حكمت في عهد المسمى ببن زيدان بعدم قانونية الاقتطاع من اجور المضربين لعدم وجود السند القانوني و لكن لا احد سينفذ ضد الدولة لا الدولة هي المحكمة وهي المنفذ وهي الظالمة في ان واحد
21 - مغربي السبت 17 نونبر 2018 - 13:37
بكل صراحة المسؤول الأول والأخير على هدا القرار الجائر على المغاربة هو حزب البيجيدي ولكن موعدنا في الانتخابات المقبلة التي ستحمل عنوان الانتقام للساعة
22 - bassou imilchil السبت 17 نونبر 2018 - 13:41
فرنسا هي سبب مشاكل المغرب منذ زمان قدييييم .ثار الشعب في وجه النظام ومن هناك فرضت علينا فرنسا وحلفائها عهد حماية النظام. وبعد دلك وقعت اتفاقيات بين الحامي والمحامي كي تستمر مصالح بفرنسا بوجه مختلف .وهكدا الموغريب .بقرة حلوب للبعض والبعض الآخر ينكس روف الابقار .وهكدا النظام
23 - سرحان السبت 17 نونبر 2018 - 13:41
يارب هد المحكمة تحكم بالحق وترجع لينا التوقيت ديالنا كيف ما كان بلا زيادة ولا نقصان
24 - عنزي ثابت السبت 17 نونبر 2018 - 13:48
القوانين والمحاكم تكون ناجعة في دولة الحق والقانون وبما ان منظومة العدالة منهارة والقضاء غير مستقل حسب المنظمات الدولية المختصة فان الدعوات لن تفيد في شيء . قضي الامر وانتهى كل شيء تطبيقا لقاعدة ابدية "لي دارها ولي قالها المخزن هي لي كاينة "
25 - saadzaghloul السبت 17 نونبر 2018 - 13:51
إلى الأستاذ الجليل المحترم أنا والمغاربة عامة معك بالقلب والروح والله خطوة جريئة تستحق عليها التنويه وأتمنى أن يساندك ويؤازرك باقي المحامين في كل ربوع الوطن حتى تزيلوا عنا ظلم وجور هذه الحكومة الطاغية التي لم تجد لحد الساعة من يردعها ويلجم طغيانها. أكثر الله من أمثالك وما أحوجنا إليكم وجزاكم الله عنا خيرا وشكرا جزيلا
26 - محامية السبت 17 نونبر 2018 - 13:52
لك كل التحية والتقدير يا استاذ ابدعت ووفيت وافتخر اني محامية انتمي لمن هم اهل لرفع الحيف والظلم بهكذا قوانين تعسفية ضد مصلحة الشعب
27 - مغربي السبت 17 نونبر 2018 - 13:56
لقد تم فرض القرار القسري الإجباري اللاشعبي الخاص بالتوقيت الصيفي قسرا وكرها وغصبا ضدا على إرادة غالبية شرائح الطيف الشعبي المغربي الكادح والمقهور المتردية أوضاعه المعيشية و انضاف لترسانة سياسات التفقير و التجويع والقهر والتراجع اللاشعبية المنتهجة من طرف حكومة خدام الدولة العاجزة و دكاكينها الريعية السياسوية والنقابوية الفاسدة ضد عموم الشعب الكادح في الوقت الذي كان ينتظر الكثير من التدابير و الإجراءات التي تستجيب لمطالبه الاجتماعية والاقتصادية في العيش الكريم و المساواة و الكرامة و العدالة الاجتماعية والاقتصادية و الحقوقية التي تم الضرب بها عرض الحائط.
28 - احسن طرق الإحتجاج السبت 17 نونبر 2018 - 14:02
الطعن المقدم من طرف الأستاذ الراجي .دقيق ومستوف لكل مقتضيات الطعن المطالبة قانوناً .وبذلك فإن الأستاذ الراجي أحكم وضع الكرة بملعب القضاء .
29 - امين المرسول السبت 17 نونبر 2018 - 14:03
هنا ستظهر حقيقة القضاء المغربي هل هو مستقل ام محكوم؟هل هو مع مصلحة الشعب ام مع مصلحة ناهبي اموال الشعب؟نتمنى من العلي القدير ان يعين هذا الشخص و يحق الحق ويزهق الباطل ان الباطل كان زهوقا.
30 - الحكومة تقتلنا السبت 17 نونبر 2018 - 14:10
يا استاذ مرافعتك مهنية و تدل على غيرتك واحترافيتك و لكن منذ متى كانت الحكومة تسهر على راحة المواطنين و التجاوب معهم. خارج الكلام المنمق السائد عن الحكومة والدولة ودورها في تقدم المجتمع و السهر على راحة البلاد والعباد اقول ان الوقائع تثبت انه منذ الاستقلال وخصوصا منذ البنكيرانية إلى العثمانية الحكومة لها دور واحد وهو معاكسة المواطنين ومصالحهم. الحكومة يغتني أفرادها و الشعب يؤدي. الحكومة تفتش عن نهب أموال وجيوب المواطنين وتسرق من قوتهم وتطحنهم. وبالدليل اعطوني قرار واحد كان في صالح المواطنين. هكذا الحال منذ زمان و الآن اشتد الضغط على الشعب و المواطنين. الحكومة تقتلنا و ترتكب جريمة ضد الإنسانية في حق الشعب المغربي و الموظفين و الإجراء وهي تكره وتمقت عدوها الأول وهو الطبقة الوسطى و الموظفين. ولا اخفيكم اننا بدورنا نعتبر الحكومة عدوتنا رقم واحد. نحن نعيش بإرادة الله وهو الرازق اما الدولة فهي لم تكره أن يموت اغلب المغاربة جوعا وفقرا. الشكوى لكم لله. شكرا الأخ المحامي.
31 - DOSS السبت 17 نونبر 2018 - 14:20
للاسف هذه هي حال المغاربة . هم يتكمشون في بيوتهم ويشتكون من الظلم . ويتركون الاخرين ليدافعو عنهم . كاولاؤك الذين سلبهم الحاكم بيتهم . ويعلقون صورته ويستغيثونه علما انه هو سبب معاناتهم . شعب لا يميز بين الصالح والطالح بتاتا . ولا يميز بين الحقوق و الكرامة وبين الظلم والاهانة .
نفيس الشيء لاولياء التلاميذ . هم مكمشين في بيوتهم يشتكون شفهيا. عوض ان يخرجو ويطالبو بحقوق ابنائهم . الى درجة ان ابنائهم راو في اوليائهم الشماتة . فخرجو هم مكانهم ليطالبو بحقهم بايديهم .
جيل الستينات والسبعينات والثمانينات . مجرد شماتة . تايخافو ومتايحشمو .تايشوفو المنكر وساكتين عليه . بسيف الدولة زاعما على الشعب . او تادير فيه مابغات . والخاسر الاكبر اولادكم واحفادكم .
32 - مغربي السبت 17 نونبر 2018 - 14:25
تحية خاصة الى المحامي الحسين الراجي أتمنى من جميع المحامين ان يقفوا وقفة رجل واحد ضد هذه الساعة شكرا أخي الراجي مبادرة جميلة منك فأنت تتحدث بلسان جميع المغاربة أتمنى لك توفيق
33 - Salime السبت 17 نونبر 2018 - 14:28
سرقو منا كولشي ملي ولينا نطالبو يرجعو لنا وقتنا .لا حول ولا قوة الا بلله
34 - مروان السبت 17 نونبر 2018 - 14:39
ومن يدري ان هدا المحامي مدفوع من الحكومة لكي تبين لنا الحكومة اننا في دولة الحق والقانون
يجب الخروج والتنديد والضغظ على الحكومة للتراجع عن القرار كما فعل التلاميذ الشجعان
35 - أيوب المغربي السبت 17 نونبر 2018 - 14:42
كل هذه الحجج لن تكون ذات فائدة أمام الأوامر العليا لماما فرنسا
36 - Adam السبت 17 نونبر 2018 - 14:44
بالتوفيق والف تحية للظماءر الحية في هده البلاد التي تحتاج في الوقت الحاظر للمخلصين الشرفاء من اجل جلدتها
37 - driss السبت 17 نونبر 2018 - 14:58
سينفد الحكم بعد مضي شهرين.
انتهت القصة و صداع الرأس
38 - الساعة اتية السبت 17 نونبر 2018 - 14:58
الله ينصرك عليهم وكثر من امثالك و على الله المغاربة كلهم يساندوك في هته القضية
39 - ‏أيوب المساق السبت 17 نونبر 2018 - 15:00
‏هذا هو ما نسميه بالاستعمار الفكري، فالله المستعان
40 - Mhand السبت 17 نونبر 2018 - 15:01
السيد المحامي يدافع عن الاستيقاظ المبكر لما فيه من استهلاك الطاقة و نسي أن في المساء الذين يقرؤون إلى السادسة تحت ضوء المصابيح.و ما ينجم عن ذلك بعد خروجهم في الظلام. إني أرى علينا أن نعتاد على الاستيقاظ و الرجوع إلى منازلنا زوالا في واضحة النهار . لأنك أنت لاتعمل في الأوقات المتأخرة من النهار مع الزبناء.وذلك يهمك وحدك.
41 - القضاء المغربي على المحك السبت 17 نونبر 2018 - 15:05
نعم، المرسوم الحكومي باطلا شكلا لتجنيه على قانون أعلى منه وهو الموسوم الملكي، ومضمونًا لضربه مباديء دستورية أساسية، إذن فهو لاغيا بحكم القانون، والقضاء النزيه والمستقل هو الفاصل، نتمنى أن يجتاز قضائنا هذا الامتحان بسلام...!!
ونقف احتراما وتقديرا لهذا الأستاذ الجليل الذي أطمئننا كمغاربة أن هناك في هذا البلد، مواطنون أحرار غيورون على وطنهم... جزاك الله خيرا.
42 - الجديدي السبت 17 نونبر 2018 - 15:05
الحمد لله لازال في بلادنا رجال قانون وعلى رأسهم هدا المحامي الشجاع و الجريئ الدي تقدم بهده الدعوة ضد الحكومة الإنصاف المغاربة. و نتمنى أن يظهر محامون و جمعيات مدنية لمؤازرته . اللهم و فقه .
43 - مصطفى السبت 17 نونبر 2018 - 15:11
ينصر دينك
لقد اثلجت صدور قوم مؤمنين ايها المحامي
44 - najat السبت 17 نونبر 2018 - 15:22
تحياتي لكل غيور على مصالح أبناء الشعب، ولهذا المحامي وغيره جزيل الشكر على هته المبادرة، التي تخص كل المغاربة، وجميعا من أجل إسقاط هته الساعة الملعونة، اللتي تضرنا من جميع الجوانب.
45 - ولد الشعب السبت 17 نونبر 2018 - 15:23
على الأقل في هذا الوقت الذي دشن فيه أسرع قطار العالم العربي والإفريقي، لو تم إستفتاء شعبي كالدول المتقدمة بشأن هذه الساعة المشؤومة على غرار بريطانيا عندما أرادت الخروج من الاتحاد الأوروبي، هذا وإن تم الإستفتاء فإن نتائجه على كل حال لن تصب باتجاه الشعب.
46 - واقادوقو السبت 17 نونبر 2018 - 15:29
ياالله يا القضاء النزيه المستقل بين حنة يديك وانصف بالعدل
47 - مواطنة السبت 17 نونبر 2018 - 15:31
هذه اللخبطة التي وضعت فيها الحكومة المغاربة مقصودة..وإلا فما معنى الإبقاء على الساعة الصيفية في عز البرد ؟ إنه إلهاء المواطنين على ما يعيشونه من غلاء و بطالة و صحة وتعليم..خاليهم دايخين مع الوقت !!
48 - لؤي باسم السبت 17 نونبر 2018 - 15:33
أتوجه لك أيها المحامي الشريف بالشكر على تقديم هذا الطعن و أتمنى من كل محامي أن يحذوا حذوك و يقوم بواجبه في الدفاع عن شعب لا صوت له.
49 - الحلاج السبت 17 نونبر 2018 - 15:37
سير الله ينقي طريقك من الشوك
بغيت ربي يرزقك من عندو
عمر المكتب ديالك ما يخوا من القضايا...
كيما فكرتي فخوتك المغاربة الله يجازيك وينصرك على هاذ الساعة الضالمة
50 - مواطن السبت 17 نونبر 2018 - 15:39
مبادرة مشكورة . لكن الا تعرفون انه هناك فصل حقيقي بل ثغرات غائرة في السلطة القضائية و السلطة التنفيذية هناك الالاف من الاحكام التي حكم فيها لأشخاص او هيئات ضد الدولة او حتى ضد اشخاص و هيئات ولم يتم تنفيذها من ينفد الله اعلم من يضمن دلك الله اعلم فان صدر حكم ببطلان الساعة من سيقوم بتغير هده الساعة في الواقع من يا ترى اتمنى ان تجيبوني او يجيبني حضرة المحامي الدي يعرف هدا الامر.
51 - ساعة ولا كل الساعات السبت 17 نونبر 2018 - 15:41
مبادرة جيدة من السيد المحامي الحسين الراجي .ونتمنى ان يساندوه المحامون الآخرون في هذه القضية التي شغلت بالنا ولم تزدنا إلا تدمرا وسخطا على هذه الساعة المشؤومة التي اضافتها الحكومة.
52 - SAID السبت 17 نونبر 2018 - 15:48
محامي واحد تحرك اين الباقون اين القضات لا حركة . تتحركون فقط نحو الفرد اما الحكومة فلا!
53 - الحسان دربوز السبت 17 نونبر 2018 - 15:51
اللهم إني أسألك التوفيق لهذا المحامي
54 - خلاصة السبت 17 نونبر 2018 - 15:57
اذن من خلال المقال وادعاء المحامي هذا يعني أن اعتماد تغيير الساعة الذي بدأ العمل به منذ حكومة عباس الفاسي سنة 2008 كان غير قانوني اذن ؟!!! يا لاهوييييي يا خراااابي
55 - يونس السبت 17 نونبر 2018 - 16:05
لو أراد الأستاذ أن يضيف نقطتين إلى مرافعته :
1- الاعتراف سيد الأدلة : إن الحكومة بتغييرها لمواقيت الدراسة و دخول الموظفين العموميين لتتعرف ضمنيا بإقرارها بالضرر الذي يلحقه قرار الساعة الصيفية بالمواطنين.
2- الميز بين المواطنين : لقد كان اعتذار الحكومة أكبر من زلتها (التي اعترفت بها ضمنيا كما قلنا) ، حيث سنت قوانين لتخفيف الضرر على الموظفين العموميين و لم تقم بالشيء نفسه لغيرهم من الموطنين.
56 - يونس السبت 17 نونبر 2018 - 16:05
بخصوص ما ورد في هسبريس عن المقال، لدي تردد حول 3 النقاط، ألفت نظر الأستاذ إليها :
1- الوقت القانوني : الحكومة لم تغير الوقت القانوني بل أصدرت مرسوما يقضي بالعمل ب"الوقت القانوني+ 1"
2- الطاقة : منتصف اليوم "الضوئي" هو وقت الزوال أي أذان الظهر. و منتصف يوم العمل (حسب الساعة) هو الواحدة اعتبارا أن العمل و الدراسة يكونان من 8 ال 12 و من 2 إلى 6. لذا كلما اقترب أذان الظهر من الواحدة زوالا، كلما زادت موافقة يوم العمل لليوم الضوئي (طال أم قصر) مما يزيد استعمال الضوء الطبيعي وينقص استعمال الضوء الاصطناعي.
3- الأمن النفسي و الصحي : في فصل الشتاء في الدول الأوربية الشمالية، يذهب الرجال و النساء و الأطفال إلى أشغالهم في عتمة الفجر و يعودون في ظلام اليل. لم يثبت عن ذلك اية مشاكل يمكن تفاديها بمجرد تغيير بداية يوم العمل إلى ما بعد شروق الشمس في تلك الدول.
57 - Wafaa ouhsine السبت 17 نونبر 2018 - 16:06
جزاك الله خيرا ايها المحامي الشاطر لو قام ١٠ أشخاص متلك يدا في يد وواجهو هادا القرار الدي لا محل له لرجعت الساعة لمكانها بدون زياة الله ياخد الحق في الدي كان حيلة وسبب
58 - khalid السبت 17 نونبر 2018 - 16:09
اجيو نجمعو ليه لفلوس غير 5draham الواحد رمزية باش يعرف راه كينوب علين
59 - mimouass aliouass السبت 17 نونبر 2018 - 16:35
أعوذ بالله من الشيطان الرجيم بسم اللة الرحمان الرحيم و الصلاة والسلام على رسول الله و على آله وصحبه أجمعين إلى يوم الدين إن الله جامع الناس ليوم لا ريب فيه فمن عمل صالحا فلنفسه و من أساء فعليها على الحكومة و الشعب التوافق للسير قدما دون استبذاذ فالشعب هو من صنع الحكومة و يحافظ عليها و الحكومة صنعت الشعب و ترفعه إلى الآفاق فالشعب يصوت للحكومة ( الإنتخابات التشريعية و البرلمانية ) و لا يصوت بالجلد بعد التصويت علينا بالإجماع حكومة وشعبا الشعب لا يريد زيادة الساعة فعلى الحكومة التطبيق لأن أغلبية المواطنين بالإجماع وبنسبة 100% لا يريدون زيادة الساعة الاستبذاذية كي نحافظ على سلامة الوطن الام من شر الخراب
60 - عابرة سبيل السبت 17 نونبر 2018 - 16:37
تحية لهذا المحامي نيابة عن كل ابناء الشعب المغربي الذين بح صوتهم من اجل العودة الى توقيت جرينيتش في حين لم يجد من الحكومة اذانا صاغية لتستجيب لهم . ولعل القضاء ينصف.
61 - دولة الغفران السبت 17 نونبر 2018 - 16:37
سمعت ان هده الساعة الاضافية ستستمر الى حدود 2021 هل هذا صحيح
62 - احمد السبت 17 نونبر 2018 - 16:37
السلام عليكم مبادرة جد جيدة وعلاش متدارش شي عارضة على النيت ويتم تعباتها من طرف الماغربة وتوكل السيد المحامي وهكجا يتين عدد الماغربة الرافضين لاثبات هاته الساعة المشؤومة وشكرا
63 - مجرد رأي السبت 17 نونبر 2018 - 17:25
تحية إجلال وتقدير للأستاذ الراجي الذي إهتز ضميره للتصدي لهذا الحيف والطغيان الذي إبتلي به الشعب المغربي. ومن هذا المنبر، نناشد هيأة المحامين الوطنية لمساندة هذه المبادرة والطعن في هذه المهزلة . ولكم مثل من إسپانيا، حيث إذا تم أدنى إنحراف للحكومة عن مصارها أو إستعملت أدنى شطط، تتصدى لها المعارضة وترفع القضية إلى "المحكمة الدستورية "للطعن فيها. هذا في إسپانيا، أما هنا في مغربنا العزيز، حيث لا توجد لا حكومة لا معارضة لا أحزاب لا نقابات لا ناهي ولا منتهي....فنسأل الله السلامة لإننا جميعا على ظهر سفينة نوح، لا أحد يعلم أين ستستوي ؟
64 - ياسر السبت 17 نونبر 2018 - 17:37
الساعة سوف تقضي على عادات المغاربة و حتى ثقافتهم مثلا الأب الذي يوصل أبناءه في الصباح للمدرسة و الأسرة التي تتجمع في الغذاء في وقت واحد و توقيت زيارات الأهل و الجيران المتعارف عليه، الآن لكل أسرة توقيتها الخاص و المدارس الخاصة لكل منها توقيت مختلف سينعكس على الأسر و توقيت الصلاة سوف يختلط مع أوقات الخروج للعمل وحتى في الصيف الساعة خلقت اضطرابات في المجتمع هناك من لا يعتمدها مثل الحرفيين و أصحاب الأعمال الخاصة و الأسواق و القيصاريات كلها تمشي على التوقيت العادي و المحلات كل هذا سوف يخلق تضارب مصالح المواطنين، و المزيد من الأمور الأخرى و لا ننسى أنه هناك معضلة لا حل لها الآن وهي أسر مكونة من أبوان يذهبون للعمل في الثامنة مع من سيتركون أطفالهم ؟
65 - عبدو السبت 17 نونبر 2018 - 17:45
لقد صدر الحكم النهاءي من محكمة الشعب الذي رفض الساعة الاضافية رفضا مطلقا .كيف ؟ كل عاءلة لها طفل واحد على الاقل يتابع دراسته بالمدرسة العمومية و احتج تلقاءيا عن ترسيم الساعة الصيفية ، ولم يحث أن أرغم أب إبنه الذهاب الى القسم خلال فترة الرفض ، وعليه فإن محكمة الشعب أصدرت حكمها النهاءي وكان لزاما تنفيذه من طرف من رسم هذا التوقيت
دون تردد دون اللجوء للقضاء
66 - حميد السبت 17 نونبر 2018 - 17:46
حيدوها ....حيدوها....حيدوها ...ماخداماش الشعب ......الناس كتمشي في الظلام وترجع في الظلام والكهرباء شاعلة فأين نحن من الأقتصاد في الطاقة....؟؟؟؟؟
67 - حجيبة السبت 17 نونبر 2018 - 17:53
في الوقت اللذي دخلت بقية فيه النقابات الحقوقية وجميع احزاب المعارضة في سبات عميق...بقي الامل الوحيد في القضاء......نشكر جزيل الشكر المحامي على المبادرة ونتمنى له كل التوفيق....
68 - ali السبت 17 نونبر 2018 - 18:01
"ما تقيش ساعتو". أتركه مسكين ينام على خاطره. انه يسهر حتى ساعة متأخرة من الليل مع اابارارابول و الريال و البوكاجنيور. كان الله في عونك يا مغرب .
69 - عبد الله السبت 17 نونبر 2018 - 18:19
الله يكثر من أمثال هذا المحامي. وسنرى إن كان القضاء فعلاً مستقلاً أم أنه هو الأخر صار تابعاً لفرنسا. ومهما كانت النتيجة ففي استطاعتي أنا عبد ربي أن أدعو "مع" أعضاء هذه الحكومة عقب كل صلاة.
70 - عبد الكريم بوشيخي السبت 17 نونبر 2018 - 18:41
خلاكم الله ليولينا كنشوفو حكومة ضدنا ورفع شكوى ضدها من اجل استرداد حقنا .حكومة اللحايا من تجار الدين غاديا تشربنا الفقصة
71 - يونس العمراني السبت 17 نونبر 2018 - 18:48
في السياق ذاته، أجرى باحثون من فنلندا دراسة نشرت في سنة 2017 في المجلة الطبية ” The new england journal of medicine”، خلصوا من خلالها إلى أن الإصابة بالسكتات القلبية يرتفع بنسبة 5 بالمائة، في الأيام الثلاثة الأولى من إضافة هذه الساعة.

حوادث السير
من جهة أخرى أشارت دراسات إلى أن تأثيرها يتسبب في ارتفاع عدد قتلى حوادث السير، وذلك مباشرة بعد إضافة ساعة إلى التوقيت المعتاد في بلجيكا، حيث ارتفعت حوادث السير بنسبة 50 في المائة.

كما ذكرت دراسة أخرى، أن حوادث السير في كندا، خلصت إلى ارتفاع عدد حوادث السير في الأسبوع الذي يلي زيادة ساعة على التوقيت الرسمي، بينما ينخفض في الأسبوع الذي يلي إلغاء العمل بالساعة الإضافية.

وأمام كل هذا، لا يتوفر المغرب على دراسات علمية أو استطلاعات للرأي أو خبرات طبية تتحدث عن آثار إضافة الساعة على حياة المغاربة وسلوكهم وانتاجيتهم.
72 - RALEUR السبت 17 نونبر 2018 - 18:50
هاذوك البرلمانيين أش ڭالسين إديرو إلى مدافعوش علينا أولا حنا صوتنا عليهوم غير باش يعمرو جيوبهم صافي، والبرلمانيين وا أنتوما معانا أولا مع مول الباش
73 - wijdane السبت 17 نونبر 2018 - 19:05
تبارك الله على هاد المحامي الشريف والجريئ ليه اكبر تحياتي
74 - Man of truth السبت 17 نونبر 2018 - 19:18
لا افهم بعض عقول كيف تفكر.
تغيير التوقيت هو قرار اتخده القصر والحكومة ما علاقة فرنسا وعلاقة الاستعمار. اي مشكل يحصل يقول لك فرنسا, او صهاينة الخ !!
المغرب كان ينتمي لمجموعة الدول Daylight saving time وهي دول التي تطبق توقيت صيفي وتوقيت شتوي وتغير الساعة في مارس وتعيدها في اكتوبر.
المنظمة بسبب مشاكل نفسية التي يسببها Daylight saving time اقترحت ان يتم الغاء توقيت صيفي وشتوي وثبات على توقيت واحد.
الدول التي تنتمي لـ Daylight saving time بدأ بتطبيق الاقتراح اما عبر الثبات على توقيت شتوي او توقيت صيفي وكانت الاولى الدول هي تركيا واخرى نسيت اسمائها وحاليا جميع الدول المنتمية للمنظمة في طريقها الى تطبيق نفس شيء بما فيها بعض الولايات الامريكية.

حاليا هناك توقيت ثابت وبالتالي مشكل التغيير لم يعد موجود, على جميع تقبل غرينتش + 1 كتوقيت دائم والتعود عليه رغم الصعوبة في البداية, لانه لم يعد هناك شيء يسمى توقيت قديم وجديد.
75 - ام ندى والبنون السبت 17 نونبر 2018 - 19:34
اولا تحية تقدير واحترام لهذا المحامي الفاضل على هذه الخطوة الشجاعة فماقام به دليل على وطنيته وحبه تطبيق القانون الذي درسه ..ما استغرب هو صمت القضاة والمحامون وضليعي القانون فلو اتحدوا كما قال صاحب تعليق 53 لكانوا قوة لايستهان بها ..فالمرسوم الحكومي لايلغي المرسوم الملكي منذ عهد الحسن الثاني رحمه الله الذي يقول ان توقيت المغرب هو غرينيتش..يعني اذا طبق القانون فسيتم الغاء الساعة بقوة القانون ..اتمنى ان ينتصر القضاء الحر في المغرب ونزيل هذه الغمة من على صدورنا ..الله المستعان
76 - تازي حر السبت 17 نونبر 2018 - 19:36
هاد الناس عرفين الشعب غادي يتقلق سيمنة ولا 2 ومن بعد غادي يرضخ للواقع .فرنسا كتفكر فبي الشعب ديلها وحنا الحكومة كتفكر كدير لخطر لفرنسا .وزيدون فين كان هاد العثماني وربعة ياك كانو عيشين في فرنسا وعلى مكن نضن رهم عندهم الجنسية الفرنسية دك الشي علاش مكيهمهمش المواطن المغربي عندهم زيد ناقص. معدنا الانتخابات الجاية انا ضدكم من دبا كثقتلون بعدا كلشي عندو اللحية معليناش
77 - معلق السبت 17 نونبر 2018 - 19:54
لازال في الأمة خير مادام فيها مثل هذا الرجل وأأكد على الرجل لان الرجولة شيء والذكورة شيء فليس كل ذكر رجل ، ايدك الله ونصرك سواء كان القضاء في المستوى او دونه فالمهم هو ان تدخل في التاريخ ان حكومة قررت ضد شعب زيادة ساعة غير قانونية والقرار معيب من الناحية القانونية والدستورية . وكل واقعة يشوبها خلل قانوني تبقى لاغية بحكم القانون الا اذا كانت دولتنا لا تعترف لا بالقانون ولا بالشعب فلا حاجة لنا بالدستور حيث يضل حبرا على ورق ولسنا ملزمين به اذا لم تكن الدلة ملتزمة به.
78 - abdo السبت 17 نونبر 2018 - 20:22
عن اي محكمة تتكلمون هل نحن في بلد فيه قضاء استغرب من الموضوع نحن يحكمنا فرعون وهامان وقارون قرارتهم لاتناقش اسكت ولا نطحن مك
79 - مصطفى السبت 17 نونبر 2018 - 21:08
كاع اللي حرثو الجمل والسي العثماني راحنا واللينا منين كنفيقو الصباح في الظالمة كنشعلو الضو وكنساوه مشعول لحقاش كايغلب عليه الضوء دالنهار ونزيدك راه وليداتنا منين كافيقو بكري فالظلمة ماتايقدروش يقاومو النعاس ومنين كاينعسو بنهار تايطير ليهم النعاس بالليل وتايبقاو سهرانين بلا خاطرهم والنتيجة هي تبدير واستهلاك للطاقة الكهربائية والجسدية على الخاوي واش هاد العباقرة أصحاب الدراسة اللي قلتو درتو على الإيجابيات ديال التوقيت الصيفي واش داروها على العام كامل وﻻ غير في أطول يوم في السنة هاد التوقيت الصيفي راه غادي يدمر مستقبل هادا البلد اللي هوما وليداتنا اللي كانترجاو الله فيهم يكونو المعين الأول بعده
80 - خديجة السبت 17 نونبر 2018 - 21:22
شكرا لهاد الاستاذ،المحامي الشهم على الالتفاتة نتمني ان تمر مع قضاء نزيه لتنصف الشعب المغربي وخصوصا الطبقة الهشة التي تضررت مباشرة بهاذ،التوقيت والله المستعان
81 - GMT+1 ستبقى الأحد 18 نونبر 2018 - 00:12
الساعة ستبقى GMT+1 لان من يفرضها اقوى من الحكومة والشعب; وهم البنوك الاوربية الممولة للمشاريع عن طريق قروض التي يشفطها الكبار في المغرب; لذلك لا مجال للمحكمة او الاحتجاج, اما اقتصاد الطاقة واشياء اخرى فهي دريعة وستبقى GMT+1 كره من كره واحب من احب....اقتصاد
82 - rachid الأحد 18 نونبر 2018 - 01:18
كونا دراتو ليد فاليد كون حيتوها المغاربة لكلام بلفيد كون حيتوها الناس ولات كتكريسا
83 - GMT+1 ستبقى الأحد 18 نونبر 2018 - 07:13
الضاغط هو الخارج من مؤسسات وبنوك ليس الا, كان على الحكومة ان تصارح المواطن, وتقول له نحن دولة استهلاكية وغير منتجة, واغلبنا لا يعمل باثقان في المعمل, والمكتب, والورشات, وحتى في المنزل والشارع, ونحن قوم خامل وانا منكم, وان تلك المؤسسات هي من تمنحنا القروض لنركب الدراجة والسيارة والحافلة والقطار والباخرة والطائرة وحتى الحمارة والحمار والدواب ياتي علفها من الخارج وبهده القروض دون ان ننسى جميع الضرريات والكماليات هي من صنعهم ومن مالهم, وان رواتب المسؤولين الكبار من عندهم, وان البرلمانين من جانب الحكومة وضدها كالهم يقتاتون من نفس المصادر, وما يقومون به من صراخ وعويل وضجيج ونقط نضام انما هو تمثيل ليس الا, ادن عليهم جميعا مصارحة الشعب واننا قريبون من مصير اليونان التي عرضت اجمل و ارقى اراضيها وعقارات شعبها للبيع, فاشتراها الاغنياء, وهناك مغاربة ومغربيات اشتروا منها باموال الشعب, وبلدنا قريب هو الاخر سيبيع الثروات مستقبلا باقل من الاثمنة الحالية; لانه سيبدا بسداد ديون بديون, حتى يعرض هو الاخر حتميا اراضيه وخيراته ببلاش للسداد, وحينها سيفر الجميع لملاقات اموالهم المهربة الا الشعب سيؤدي غاليا.
84 - محمد والن الاثنين 19 نونبر 2018 - 11:02
بالتوفيق للمحامي البطل الذي فك في خير هذه الأمة والمرج مساندته من طرف الجميح والحظور أمام المحكمة نهار كل جلسة للتعبير عن رفض هذه توقيت زيدة الساعة.
85 - Abdelfattah الاثنين 19 نونبر 2018 - 12:24
اذا كانت رونو فرنسا تريد توافق الساعة مع المغرب فعليهم ان يغيروا ساتهم في فرنسا الانهم هم المستفيدون لا المغاربة. وعلى من زرعوا هذه الفتنة ان يقدموا تعويض للتلاميذ الذين تضرروا بسبب هذه الفتنة وطلب الاعتذار من جميع المغاربة
المجموع: 85 | عرض: 1 - 85

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.