24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4506:2813:3917:1920:4022:08
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع انشقاق حزب العدالة والتنمية بعد التصويت على "فرنسة التعليم"؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | المحمدية تشهد ولادة مركز للبحث العلمي والأكاديمي

المحمدية تشهد ولادة مركز للبحث العلمي والأكاديمي

المحمدية تشهد ولادة مركز للبحث العلمي والأكاديمي

شهدت مدينة المحمدية، خلال نهاية الأسبوع الماضي، ميلاد مؤسسة بحثية نوعية تدعى "المركز الديمقراطي المغربي للدراسات والأبحاث في العلوم الاجتماعية"، من شأنها تعزيز المشهد العلمي والأكاديمي بالمملكة، نتيجة الأطر التي تتشكل منها هيكلتها الإدارية.

وقد سطر المركز البحثي الجديد العديد من الأهداف المتنوعة، تتوخى تشجيع البحوث العلمية والأكاديمية وتنظيم الدورات التكوينية والمؤتمرات الدولية، إلى جانب مد جسور التواصل بين مختلف طلاب الجامعات المغربية، التي سيتم إشراكها بشكل فاعل ومتفاعل مع القضايا المجتمعية.

سعيد خمري، رئيس المركز الديمقراطي المغربي للدراسات والأبحاث في العلوم الاجتماعية، قال إن "المركز تأسس في الصيف الماضي، بعدما سَلك كل مراحل المسطرة القانونية، إذ استوفى كامل الشروط القانونية بصفة رسمية، وهو بنية بحثية تضم باحثين وأساتذة جامعيين مختصين في العلوم الاجتماعية، بغية تطوير الدراسات والأبحاث والتكوين في مجال العلوم الاجتماعية".

وأضاف خمري، خلال الجلسة الافتتاحية، أن "المركز سيفتح المجال أمام الشباب لتطوير قدراتهم البحثية والمعرفية والدراسية. كما سنركز على الجانب الميداني في العمل، لأن المغرب قطع أشواطا مهمة في البناء الديمقراطي، لكن هنالك أشواط أخرى ما زالت تنتظره.. وبالتالي، فإن المركز سيتجه نحو تدعيم هذه الخطوات التي خطاها المغرب من الناحية الديمقراطية، كآليات وميكانزيمات وليس فقط الوقوف فقط على مكامن الخلل، وإنما المساهمة في البناء الديمقراطي بشكل عام".

وأردف أستاذ العلوم السياسية والتواصل السياسي في كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بالمحمدية: "سيكون المركز سندا لصانعي السياسات العمومية، التي سنعمل على تجويدها، كي يكون لها أثر على المدى القصير والمدى المتوسط والمدى البعيد"، مشددا على أن المركز "بنية بحثية مستقلة لا تنتمي إلى أي اتجاه، وسيحاول أن يكون مرجعية ضمن البنيات البحثية الموجودة داخل وخارج المغرب".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (1)

1 - ملاحظ الخميس 03 يناير 2019 - 07:44
المركز الديمقراطي المغربي للدراسات والأبحاث في العلوم الاجتماعية"،...مثل هذه المراكز قد تنجح لذى الجامعات التي ليست لها سدود لطالبي العلم. الجامعات التي الرائدات في المهارة و الابتكار لا تردع اي طالب للعلم، تقبله ولو في منزله بالتصال تكنولوجي للبحث. كمية كبيرة من الطلبة لا بد ان تكون فعالة و ناجحة. هذا ليست في جامعاتنا التي اصبحنا نرى فيها هياكل شبح او حبرا على ورق. لم اقتنع ما دام هناك سد منيع لمن يرغب متابعة دراسته.
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.