24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/05/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
03:3205:1612:2916:0919:3421:04
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. مهندسون مغاربة يقترحون خريطة خاصة بالنموذح التنموي الجديد (5.00)

  2. نعوم شومسكي: أمريكا تتجه إلى الهاوية في عالم ما بعد "كورونا" (5.00)

  3. نقابي يتساءل عن التحقيق في واقعة "طبيب تطوان"‎ (5.00)

  4. "مكتب التعريب" يواكب الجائحة بإصدار "معجم مصطلحات كورونا" (5.00)

  5. أقصبي يُعدد "فرص كورونا" .. حلول واقعية واستقلالية اقتصادية (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مجتمع | المملكة تقدّم مطالب جديدة إلى الاتحاد الأوروبي لوقف تدفق المهاجرين

المملكة تقدّم مطالب جديدة إلى الاتحاد الأوروبي لوقف تدفق المهاجرين

المملكة تقدّم مطالب جديدة إلى الاتحاد الأوروبي لوقف تدفق المهاجرين

كثّفت إسبانيا مساعيها لدى المفوضية الأوروبية، طيلة الأسابيع الأخيرة، بغية التسريع بتسليم أول دفعة من المساعدات المالية المُخصصة لاحتواء أزمة تدفق المهاجرين غير النظاميين، التي باتت تقض مضجع الجارة الشمالية، التي صارت الوجهة الرئيسية للاجئين القادمين من القارة السمراء.

ودخلت المملكة في مفاوضات جديدة مع الاتحاد الأوروبي، حيث وضعت مطالب جديدة من أجل الانخراط في عملية مواجهة التدفق المتزايد للمهاجرين على الجارة الشمالية، من خلال السهر على تكوين اليد العاملة المغربية في مجالات عدة؛ من قبيل الضيافة والسياحة والصحة، إلى جانب زيادة قيمة المساعدات المالية المتواضعة، التي ما زالت أقل بكثير من تلك الموجهة إلى بعض البلدان الإفريقية.

ويطالب الطرف المغربي بالتزام الاتحاد الأوروبي في مجال تكوين الطلاب المغاربة داخل الجامعات الإسبانية، عبر إطلاق برنامج دراسي جديد من شأنه أن يسمح للطلاب بمواصلة الدراسات العليا في بعض المؤسسات الجامعية الإسبانية، على غرار برنامج منح "إيراسموس" التي تشرف عليها الوكالة التنفيذية الأوروبية للتعليم والثقافة والوسائل السمعية البصرية، وهي مؤسسة متخصصة في تمويل المشاريع العلمية داخل التكتل الأوروبي.

وقال مصدر حكومي رفيع في وزارة العمل والهجرة والضمان الاجتماعي الإسبانية لصحيفة "إلباييس" إن كاتبة الدولة الإسبانية المكلّفة بالهجرة نقلت مطالب المغرب إلى المفوضية الأوروبية، ومن المزمع أن تقوم بزيارة عاجلة للمفوضية خلال نهاية الشهر الجاري بغرض الضغط بقوة على المفوضية حتى تفِي بالتزاماتها المالية تجاه المملكة، فضلا عن أخذ المطالب الجديدة بعين الاعتبار.

وأضاف المصدر الحكومي المسؤول، في حديثه مع جريدة EL PAÍS، أن "إسبانيا تؤيد المملكة في مطالبها، لا سيما الجانب المالي، إذ تلقي باللوم على الاتحاد الأوروبي بسبب تأخره في تسليم الدفعة الأولى من المساعدات التي اتفق عليها سابقا. كما تسانده فيما يتعلق بالإجراءات الجديدة، لأنه لا يوجد أي عذر حقيقي قد يعوق مسلسل التعاون بين البلدين".

وأكدت جريدة "فايننشال تايمز" البريطانية أن المغرب أصبح الوجهة الأولى التي ينطلق منها المهاجرون الأفارقة صوب سواحل أوروبا على البحر الأبيض المتوسط، حيث قدرت أعداد المهاجرين غير النظاميين الذي وصلوا إلى التراب الإسباني بأزيد من ستين ألف شخص، خلال الموسم الماضي، وفقا لبيانات المفوضية الأوروبية، بعدما صارت الهجرة عن طريق دولة ليبيا أكثر صعوبة؛ كما أن أسوار ثغري سبتة ومليلية تجذب الأنظار بشكل لافت في الفترة الأخيرة.

هيثم فرنانديز، الباحث في المعهد الملكي الإسباني للدراسات الدولية والإستراتيجية، المعروف اختصار بـ "إلكانو"، أوضح أن "رد الفعل الإسباني بخصوص الارتفاع المهول لأعداد المهاجرين غير النظاميين مجرد آلية، من أجل نيل المزيد من الدعم من قبل الاتحاد الأوروبي حتى يستفيد منه المغرب، سواء تعلق الأمر بالمساعدات المالية أو أجهزة المراقبة في الحدود أو الدعم السياسي وغيرها من الأشكال".

وشدد فرنانديز، في تصريح أدلى به لصحيفة "فايننشال تايمز"، على أن "رئيس الوزراء الإسباني حينما التقى بالملك محمد السادس، أورد أن المغرب يعاني بدوره من تدفقات الهجرة غير النظامية؛ الأمر الذي يستدعي زيادة الموارد المالية الممنوحة إليه، ومن ثمة تعزيز التعاون بين البلدين، لكنه اشترط على المغرب تقديم تقارير دورية تفيد بأن أعداد المهاجرين تتقلص بين الفينة والأخرى، ما سيساعد الجارة الشمالية على إقناع المفوضية بزيادة الدعم دون تكرار مسطرة الإجراءات القانونية المعقدة".

وذكرت صحيفة "إلباييس" أن إسبانيا دعت المملكة إلى زيادة الرقابة على الحدود، من أجل منع التدفق الكبير للأطفال المغاربة القاصرين غير المصحوبين بذويهم في كل من سبتة ومليلية، حيث يوجد أكثر من 11 ألف قاصر في إسبانيا، يشكل المغاربة نحو سبعين في المائة منهم، لاسيما في إقليم الأندلس، وفق ما أفادت به البيانات الرسمية لوزارة الداخلية؛ الأمر الذي يشكل عبئا ثقيلا على السلطات الوطنية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (21)

1 - Jameel الجمعة 04 يناير 2019 - 20:16
عندما اتحدث مع المغاربة جلهم يقول إن المغرب احسن من الجزائر و تونس لكن اليوم تقرير دولي يقول
ان الحراكة المغاربة اول جالية مغاربية تقطع البحر البحث عن حياة في الهجر.
2 - ولد حميدو الجمعة 04 يناير 2019 - 20:22
مطالب بليدة معناها
اعطوني الأموال لكي يبقوا عندي
الحل هو ترحيلهم لبلدانهم قبل فوات الأوان
3 - N.H الجمعة 04 يناير 2019 - 20:28
يجب على الإتحاد الأوروبي فرض عقوبات جد صارمة على المغرب و ليس تقديم مساعدات لأن المغرب من يسهل زحف هذه المخلوقات إلى أوروبا بتسهيل دخولها عبر الحدود الجنوبية و التنقل بحرية حتى الوصول إلى شمال المغرب السؤوال الذي يحيرني هل الحدود الجنوبية تقبع بدون جيش أو مراقبة!!!!؟؟؟؟أين هو الجيش ما دوره في المعادلة؟؟؟؟؟
4 - عادل الجمعة 04 يناير 2019 - 20:30
لمادا يعدب المغرب نفسه في التصدي للمهاجرين؟ اتركوهم يغزو اوروبا حنا مالنا. درب خلص ضرب تامارا باش اةروبا تنعس هانيا و حنا مالنا. المرض فالفيزا و المرض مع الهجرة. حبسو المغرب حسن ليكوم
5 - oujdi الجمعة 04 يناير 2019 - 20:41
je pense que tout ces raisonnements et critiques ne sont pas fondée ou vous n'êtes pas des marocains regardez les turques et juger
6 - النكوري الجمعة 04 يناير 2019 - 20:55
يجب على الاتحاد الاروبي الضغط على المخزن لترسيخ الديموقراطية و إطلاق صراح سجناء الرأي و الجوع . المغرب هو الذي يدفع الساكنة الى الهجرة عبر الحصار و القمع و العنصرية كما يحدث في الحسيمة
المخزن وجد فرصته في الهجرة لتخويف الاتحاد الاروبي من تسونامي الهجرة و هو يعرف ان الغرب قد تفرق و تشتت كلمتهم بسبب الهجرة و انه حادث يؤرق الساسة الغربيين
و لذلك يستطيع ان يملأ السجون بمن شاء و لا احد يعبأ به بسبب ما يخوفهم به من الارهاب و الهجرة و الحرب الأهلية الخ و هذا كابوس بالنسبة للغربيين
7 - مهتم الجمعة 04 يناير 2019 - 21:03
مبادرة جيدة جدآ. ولو أنها جد متأخرة كيف يعقل انا اسبانيا تمنح منح كاملة للاتينين و البوليساريو و المغربي يلزمه الدفع و بيروقراطية شديدة تحرم آلاف الطلبةالمغاربة من الدراسة على الحكومة الضغط على اسبانيا بالهجرة وغيره حتي يمنحو منح و تأشيرات للطلبة المغاربة الحاصلين على دبلومات عليا في اللغة الاسبانية لقد تعبنا وخدعنا
8 - RACHID الجمعة 04 يناير 2019 - 21:22
Je pense que l europe est entrain de commettre une grave erreur. In ne faut se soummetre aux exigences de ce pays tiers mondiste, au conntraire il faut envoyer l armée pour proteger la . frontière sud de l europe et ne rien donner. Si non la prochai e fois on votera extrêm droite et je suis sûr freinera le chantage de ce pays. Publiez svp
9 - خبير في الهجرة الجمعة 04 يناير 2019 - 21:30
تدفق المهاجرين الى اروبا انخفض السنوات الاخيرة بعد الاتفاق الذي ابرمته اروبا مع تركيا ودول شمال افريقيا كالمغرب. المهاجرون من جنوب افريقيا هدفهم الوحيد هو الوصول الى الضفة الغربية.يستعملون مختلف المناطق للعبور الى اروبا ومنها الشواطئء المغربية. ا لالاف منهم يعيشون بطرق غير شرعية في المغرب يمتهنون مختلف المهن لكسب قوت يومهم وثم المبلغ المالي الذي يدفعونه للمهربين لاجل العبو.اغلبهم لم يتمكنو من ذالك لان السلطات المغربية والاسبانية تقف في وجوههم. المغرب لم يبقى بلد العبور فقط ولكن بلد الهجرة وتحول اكبر دركي لاروبا ويتاجر في المهاجرين الافارقة حيث يحصل المغرب على مبالغ مالية كبيرة تذهب الى جيوب اللصوص. اصبح المغرب في السنوات الاخيرة اكبر مصدر للمهاجرين المغاربة الى اوربا. مراكز الايواء والسجون الاوروبية مملوءة بالاجءين المغاربة. منهم مجموعة تمتهن الاجرام واصبحت قنبلة موقوتة في المجتمع الاوروبي وخاصة القاصرين المشردين في الشوارع. مشكل الهجرة لا يمكن حله بالمقاربة القمعية التي تكلف الملايير من الدولارات ولكن يحتاج الى معالجة لاسباب الهجرة كانعدام الحرية والكرامة والعدالة والعيش الكريم.
10 - ولد حميدو الجمعة 04 يناير 2019 - 21:50
الدول الغربية لن تتركك تسير في طريق الديمقراطية فمجرد التفكير فيها سيخلقون لك المشاكل و البعض يطالب أوربا بأن تضغط على المخزن
فعلا يريدون لنا الحقوق مثل المساواة في الإرث و حذف آيات قرآنية و حرية الجنس اما الأمور الأخرى فلا تدهب بعيدا و لكن بإمكان المغرب ان يستخدم معهم الدق و السكات و ليس البلابلا
و خصوصا المغرب لم يعد كما كان من قبل عندما كان يتلقى الضربات و ينحني لها اما الان فأصبحت عنده شراكات و تعاون و اتفاقيات مع عدة دول و لكن لا يستفيد منها
11 - Samir r الجمعة 04 يناير 2019 - 21:53
7 مهتم.
اسبانبا بلد له السياده الكامله على اراضيها وحر في اخذ قرارتها حسب ما تملي عليها مصالحها العليا ولها ايضا كامل الحريه في التعامل مع من تشاء. شأنها في ذالك شأن البلدان العالم
اصلا تتحمل متاعب ومشاكل وقلاقل مليون مغربي المتواجدين فوق اراضيها اضافه الى السريين والاف الاطفال المتشردين. اليس ذالك كافيا. او تريد أن تستقبل ساكنه المغرب كامله.
شيئ من الموضوعيه رجائا.
12 - عبدالرحن الجمعة 04 يناير 2019 - 21:54
الاوربين هم السبب فالهجرة السرية لعدت اسباب اولها نهبت خيرات افريقيا.مند الاسثعمار الى يومنا هذا .تانيا دعمها لا مشروط للدكتاتوريات في جل الدول الافريقيا. عدم مساهمة الاوربين في تنمية شعوب افريقيا .زيد على دالك اشعال الفتن بين الشعوب واخيرا اغراقهم في المديونية..
13 - يونس الجمعة 04 يناير 2019 - 22:39
يجب الضغط على أوربا لكي تدفع مثلما تدفع لتركيا و تساهم في تنمية المغرب. المغرب يجب أن يهتم بمصلحة المغرب أولا Morocco first مثلما قال ترامب America first.
14 - ولد حميدو الجمعة 04 يناير 2019 - 23:26
يضحكني من يقول بأن المغاربة سيهاجرون كلهم
يلاه سيرو اتركوا الضيعات و الفيلات و العمارات و المحلات التجارية فهي بالآلاف و غير دلك ادا هاجر الف في اليوم يزداد 10 آلاف رضيع دون احتساب الأفارقة
بلجيكية كانت قد جاءت عند أحد معارفي لكي يعقد معها عقد الزواج في المغرب لكي يحصل على الإقامة و بما ان العائلة المغربية عندها ضيعة نموذجية و ثلاث سيارات و شاحنة استغربت الأجنبية و قالت له
كنت اظنكم فقراء فلو كنت أعيش كما عاينت لما دهبت لبلد آخر
و من يقول بأن الأجانب لا يطمعون فقد وافقت حتى التزم اخوه الدي يكتري لها شقة ببروكسل بأن يسمح لها في واجبات كراء سنة بما انه زواج ابيض متفق عليه
15 - ولد حميدو الجمعة 04 يناير 2019 - 23:46
مشكلة عند الحراقة ادا توصل المغرب بالأموال
ما غديش يعقل عليهم
16 - محمد السبت 05 يناير 2019 - 00:16
نطالب بالغاء تاشيرة الاتحاد الاروبي عن مغاربة كما فعلوا مع تركيا
17 - ولد حميدو السبت 05 يناير 2019 - 00:31
أوربا و خصوصا فرنسا في حاجة لاطر و ليس لمن يبحث عن المجان و شركات و مقاولات و حتى إدارات و ابناك و مطارات في حاجة لمهندسين إعلاميين و أساتذة المواد العلمية و حتى للأطباء بعد تكوين و عدد من المغاربة ذهبوا قانونيا للعمل هناك رغم أنهم تكونوا بالمغرب اما الفرنسيون فلا يهتمون بالاتصالات و يستهويهم المواد الأدبية و القانونية و الاقتصادية
العمل بفرنسا ليس فيه غش كما هو عندنا فادا تأخرت ربع ساعة تخصم لك من الأجرة و ادا اضفتها تحتسب مع الساعات الإضافية و لكن بمردودية اما عندنا فحتى و ان أضاف عشر ساعات فلن تكون نتيجة غير العصير
18 - ULY السبت 05 يناير 2019 - 00:42
تعد هذه بادرة جيدة التي يقوم بها الجار المغربي. اذ يحسن تركيع اوروبا وحلب اموالها بذكاء وبطرق مشروعة عكس بلدي الجزائر.
هذا يفرح القلب ان ترى الامازيغ يلقنون لعالم دروس في الدبلماسية رد الصاع صاعين لم كان ينهب خيرات بلداننا في الماضي القريب.
احسنتم يا مغاربة.
19 - ولد حميدو السبت 05 يناير 2019 - 01:12
أوربا و المغرب ما يعرفوش يخدمو فمن أجل التخلص من الحراقة فالحل بسيط فيكفي وعد رؤساء دولهم بان يتسلموا 100 اورو عن كل حراق و سوف يقولون لهم صايفطو حتى عشرة ديال المليون التيساع موجود
20 - عمر السبت 05 يناير 2019 - 09:46
اتضنون ان هذه المساعدات او ملايين الاوروهات التي ستضخ في الحسابات البنكيه للمملكه ستنفق في شيء؟والله ينقسم على اصحاب الكروش كالعاده ومن سيدفع ثمن هذا كله؟المواطن المغربي سيجني ثمارة هذه السياسة،في الاول يقولون نحن لن نرضى باستقبال المهاجرين غير الشرعيين ابدا ابدا والان تراهم يتشاورون مع الاتحاد الاوربي.....دوله التناقضات ....لاحول ولا قوة الا بالله....
21 - ابن ايت اورير السبت 05 يناير 2019 - 12:30
المغرب يستقطب اللاجئين باش يشد عليهم الملايير
المجموع: 21 | عرض: 1 - 21

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.