24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/01/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5808:2713:4416:2918:5320:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل أنت متفائل بمستقبل المغرب سنة 2019؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | أطر صحيّة في مسيرة الرباط .. مطالب بتنظيم المهنة وتحرير ممرضتين

أطر صحيّة في مسيرة الرباط .. مطالب بتنظيم المهنة وتحرير ممرضتين

أطر صحيّة في مسيرة الرباط .. مطالب بتنظيم المهنة وتحرير ممرضتين

موعد احتجاجي سطرته أطر تمريضية، اليوم السبت، أمام وزارة الصحة بالعاصمة الرباط، بعد أن تجمعت استجابة لنداء حركة الممرضين وتقنيي الصحة بالمغرب، المناصرة للممرضتين المعتقلتين على خلفية وفاة رضيع داخل مستشفى الليمون، معتبرة ما وقع لهما ناتجا عن فراغ قانوني واختلال المنظومة الصحية، ومنددة بـ"تملص وزير الصحة أنس الدكالي ومدير المستشفى من مسؤولياتهما، وتحميلها للممرضين".

المسيرة التي انطلقت من أمام وزارة الصحة، مرورا بمبنى البرلمان، واتجهت نحو مستشفى حي الليمون بالرباط، حمل خلالها الممرضون شارات حمراء، ولافتات محلية لفروع الحركة، فضلا عن ارتدائهم وزرات العمل البيضاء، مشددين على أن ما وقع للمرضتين يندرج ضمن المطالب المُلحة للممرضين المغاربة، الذين يعانون دون أن تلتفت إليهم الوزارة الوصية على القطاع.

وشدد الممرضون، في المسيرة التي تقدمتها لافتة سوداء عليها عبارة "حداد"، على أن "خصوصية القطاع تستدعي بالضرورة الحديث عن الجانب الاجتماعي وكذا القانوني، عبر تنزيل مدونة للصحة أو قانون مهني هدفه تجميع النصوص القانونية المرتبطة بالميدان الصحي"، داعين الجميع إلى "تسجيل موقفه والتضامن مع الممرضتين اللتين تؤديان فاتورة غياب النصوص القانونية التنظيمية".

ورفعت حناجر الممرضين والممرضات شعارات منددة بالوضع القائم، من قبيل: "الله يبليك بحب الشعب تا تلبس طبلية الممرض"، و"الممرض ها هو والهيئة فيناهيا"، و"بالوحدة والتضامن لي بغيناه إكون إكون"، مطالبين بفتح قنوات الحوار مع المهنيين، قبل أن يخوضوا أشكالا تصعيدية أكثر حدة لمواجهة صمت الوزارة.

وطالب بيان المسيرة وزارة الصحة بإعادة النظر في "التراتبية غير المفهومة التي وضعتها بخصوص التعويض عن الأخطار المهنية، إذ تبلغ تعويضات الممرض 1400 درهم، في حين تصل تعويضات فئات أخرى إلى 5900 درهم، رغم أن الممرض هو الأكثر التصاقا بالأخطار المهنية".

وأشار البيان إلى "ضرورة مراجعة كل شروط الترقي المجحفة في حق الأطر التمريضية وتقنيي الصحة، عبر رفع الكوطا واعتماد أربع سنوات بدل ست كأقدمية لاجتياز امتحانات الكفاءة المهنية، أسوة بفئات أخرى في القطاع نفسه".

وأكد المصدر ذاته على "ضرورة إحداث مناصب مالية كافية تستوعب الكم الهائل من الخريجين من جميع التخصصات، إذ يصل عدد الممرضين المعطلين إلى 9000 خريج"، مشددا على "ضرورة توظيفهم لسد الخصاص والتخفيف من أعباء الممرضين المزاولين".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (40)

1 - abdessamad السبت 12 يناير 2019 - 19:12
تحية عالية للممرضين الغيورين عن المهنة والساعين للرقي بها
2 - المعلم السبت 12 يناير 2019 - 19:19
موظفي وممرضي واطباء الصحة بالمغرب اخر من يمكن ان يتظاهر للمطالبة بحقوقهم ،لا نهم لايقومون بمهامهم بوطنية وروح مهنية ،المواطن المغربي مقهور ومظلوم في الصحة والتعليم والعدل مما جعل المغرب يحتل المراتب الاخيرة في التنمية البشرية.لايهم المغاربة ان اشتغلتم او اضربتم ،ومن الاحسن غلق المستشفيات او تسييرها من طرف الجيش.
3 - بوجيدي السبت 12 يناير 2019 - 19:23
رغم أنني اتضامن مع هذه الفئة لكنني أقول بأن مفتاح المشاكل كلها هو احترام كرامة المواطن أولا وأخيرا،وإعادة الإعتبار له في المبتدى والمنتهى والبقية مجرد تفاصيل.
4 - غريب في وطني السبت 12 يناير 2019 - 19:39
تحية نضالية لكل ممرض شريف يؤدي واجباته المهنية تحت لواء الضمير المهني والرقابة الإلاهية. في البدأ أسأل الله عز وجل أن يفك أسر الزميلتين ضحيتا الفراغ المهول في القوانين المنظمة لهذه المهنة كما أسأل لهما الصبر والإحتساب. حقيقة إنه من الخزي والعار أن يطال النسيان والتماطل هذه الفئة التي تقدم خدمات جليلة للمواطن والتي قد لا يعيها المواطن نفسه. فالكثيرون مع الأسف لا يدركون أن الممرض لا يقتصر على القيام بدوره في المنظومة الصحية فحسب بل يتجاوزه إلى القيام بدور الطبيب في العديد من المؤسسات الصحية خاصة منها القروية في ظل الخصاص المهول في الأطر الطبية مما قد يزج به في الغالب خلف القضبان إن هو اجتهد فأخطأ في ظل غياب قوانين منظمة وروح القانون. فلو اكتفى الممرض بدوره البسيط فحسب أقسم أن معظم المراكز الصحية ستوصد أبوابها في وجه الساكنة في انتظار تعين أطر طبية الشيئ الذي يجهله الكثيرون ممن تتطاول ألسنتهم على شرف الوزرة البيضاء. وحبذا لو يصحو الممرض المغربي من غفلته ليضع حدا للمهزلة ويرضخ الوزارة الوصية أمام الواقع المرير الذي تتخبط فيه الصحة ببلادنا . لقد هرمنا من أجل قوانين منظمة تبعد عنا الشبهات.
5 - امغرابي افولكي السبت 12 يناير 2019 - 19:44
في المغرب كا يديروها المسوولين الكبار وكايمشيوفيها الموظفين الصغار هذه هي دولة خرق القانون وليست دولة الحق والقانون كما يتشدق بها المفسدون حسبنا الله ونعم الوكيل في كل من ظلمنا
6 - مراد المغربي السبت 12 يناير 2019 - 19:44
من هب ودب يلبس الوزرة ويقول أنه ممرض يعبث بصحة المرضى ،يجب إيقاف هذا العبث وتقنين مهنة التمريض .
الدور الحساس الذي يلعبه الممرض يفرض تقنينا لهاته المهنة بالاضافة إلى تحفيز الاطر التمريضية .
7 - sage-femme السبت 12 يناير 2019 - 19:55
Employez les sages-femmes qui choment au nom de DIEU !
8 - متتبع السبت 12 يناير 2019 - 20:16
تحية نضالية.اتمنى خروج مصنف الكفاءات و الهيأة لتحديد و إزالة اللبس عن مهام الممرض
9 - ميمون السبت 12 يناير 2019 - 20:18
النقابات تنفس على الحكومة

بدل الاعلان عن اضراب عام هي تجزئ المجزأ

الحل هو الاضراب العام المفتوح

الكل متضرر

يجب نقاطعة الانتخابات
أي انتخابات
هم يتفنون في التضييق علينا
10 - أستاذ غاضب السبت 12 يناير 2019 - 20:38
الممرضون خرجوا في مسيرة للدفاع عن ممرضتين قامتا بقتل طفلتين بريئتين، وذلك للضغط على العدالة
نطالب العدالة باتخاذ الحكم المناسب لتكون الممرضتان عبرة لكل من يسول له ضميره اللعب بصحة المغاربة.
الممرضون يتلقون أعلى الأجور في الوظيفة العمومية ولا يقدمون أية إضافة لقطاع الصحة من غير الإضرابات الغير المعقولة والنوم في المراكز الصحية وهناك منهم من يشتغل يوم او يومين في الأسبوع..وكل يوم يطالبون بالزيادة
أنشري يا هسبريس
11 - أحمد السبت 12 يناير 2019 - 21:07
تحية للممرضين اللي فالصراحة فاش كنمشيو الصبيطار هما اللي كنلقاوهم خدامين و هما اللي كيقدمو العلاجات فغياب تام للأطباء، وفاش دابا وقع مشكل ولاو كيديوهم الحبس، إذن خاص تقنين هاد المهنة و الأطباء يوليو يجيو يخدمو و يحلو فلوسه.
تحية للممرضين من ميكانيكي
12 - أستاذ متفائل السبت 12 يناير 2019 - 21:28
الممرضون يستحقون ما يناضلون من أجله
تحية نضالية
13 - امغرابي اغراس السبت 12 يناير 2019 - 21:29
الى صاحب التعليق رقم 10 الذي يدعي انه استاذ غاضب او مندس كادب الله يعلم بمن يكون ولكنني انصحه الا يشمت بملاءكة الرحمة الساهرين على راحة المرضى رغم الاجر الزهيد الذي يتقاضونه والمهام الصعاب التي تواجههم اضافة عن العمل الدؤوب ومن دون وساءل انهم يستحقون التنويه فحينما يكون هذا المعلق للحاقد على ملاءكة الرحمة يشخر في فراشه يكونزاغلب الممرضين ساهرين في المستشفيات يحرسن على حياة المرضى ويوثرون على انفسهم النوم ليمنحواللمرضى الراحة والعناية عار على اي مواطن ان ينكر عليهم هذه التضحيات ويحملهم فشل المنظومة الطبية بالمغرب فهم مجرد موظفون بسطاء فلنحمل المسؤولية لذوي الشان من وزراء ومستشارين ونواب ومن يحوم حولهم اما الممرضين لا ذنب لهم فيما يجري في المستشفيات المغربية من نقص الاطر والاليات والاسرة وانعدام الادوية بصفة عامة وفشل الدولة في احتواء هذا المشكل العويص
14 - متتبعة السبت 12 يناير 2019 - 21:37
السلام عليكم اتمنى تحسين قطاع الصحة و بالتالي صحة المواطن و لكي يتم ذلك يجب إعطاء هاته الفئة حقوقها لأنها هي من تحمل هذا القطاع على عاتقها فالممرض هو من نجده دائما فأي مؤسسة صحية و بعدها فلتحاسب إن لم تقم بواجباتها
15 - مواطنة السبت 12 يناير 2019 - 22:09
الرضيع قتلوه هو ليس دجاجة انسان اعطاه الله خرج لي الدنيا كي يعيش ..لا يهمل حتى الموت....خليهم يترباوا ويحسو بغلطهم وعدم إهتمامهم وانتما سيروا دخلوا لديوركم بلا شوهة كل نهار في الشوارع ..المحكمة هي اللي كتقرر واش يخرجوا او يستمروا في سجنهم ..ماشي انتما اكيد غادي يخرجو لما تنتهي عقوبتهم...
16 - مواطنة السبت 12 يناير 2019 - 22:17
ولفتوا تخرجوا لشاورع تغوتوا وطلقوا حلوقكم وتشوهوا المدينة والشوارع راكم بساليتوا بزاف وطلعتوا في الراس انتما ما كتخموش بالمعقول كاين غير سليت والتجمعات ..وبزاف مايتقال عليكم .
17 - [email protected] السبت 12 يناير 2019 - 22:27
حسب علمي فقد تم حقن طفل رضيع بمادة قاتلة بسبب التشابه في شكل القنينتين. يعني وقوع خطأ جسيم بسبب الإهمال و عدم التبصر و عدم أخذ الاحتياطات اللازمة قبل الشروع في حقن الدواء مما أدى إلى القتل الخطأ. الآن هم يتظاهرون للتضامن مع زميلتهم بمبدأ أنصر أخاك ظالما او مظلوما و يطالبون بقانون يمنح لهم الحصانة إدا ما تكرر هدا الخطأ. و الله لقد هزلت... اتمنى أن تكونو يوما او اولادكم ضحايا لأخطاء طبية حتى تفهمو أن أغلى شيء في الحياة هي صحة الإنسان و لا يمكن أبدا الاستهتار بها.
18 - غير دايز السبت 12 يناير 2019 - 22:39
صراحة الممرض والله تا واكل الدق مسكين فهاد البلاد خدام خدمة ديال عشرة ممرضين زائد منو سيكيريتي منو طبيب منو قابلة منو سيكريتيرة .. المشكل ماشي الممرض ولا الطبيب المشكل فهاد البلاد لي مبغاتش تلقا حل صريح لقلة الموارد البشرية وانخفاض الأجور وتحسين ظروف العمل ديال هاد الفئة.
19 - nadine السبت 12 يناير 2019 - 22:46
الاخوان شي واحد اجيب الممرضين الجريدة الرسمية ايقراو راه الاطباء ( اللي ولاو كايتكال ليهم فئات أخرى) كايشدو فالتعويض 2000د ما كتزيد ما كاتنقص وادبا ممرض بغا ايتساوا مع جراح فالتعويض. و خرجو ليها نيشان و كولو بغينا خلصة طبيب 2 فرنك و ملي خرجتو طلبوخلصة بيلوط هزلت
20 - هشام السبت 12 يناير 2019 - 22:57
الشغيلة الصحية تعاني في صمت وأهل مكة أدرى بشعابها..من حق المواطن المطالبة بتحسين الخدمات الاستشفائية لكن فاقد الشيء لا يعطيه..الشغيلة الصحية تشتغل بما هو متاح من موارد بشرية كانت أو لوجستيكية والجميع أطباء..ممرضون..إداريين يسعون لتحقيق المعادلة الصعبة إرضاء المواطن من جهة والتغلب على ظروف العمل القاسية من جهة اخرى..
21 - بوقدر محمد السبت 12 يناير 2019 - 23:01
تحية عالية للممرضين الشرفاء الذين يضحون بالغالي و النفيس من أجل النهوض بالمنظومة الصحية و يقدمون أكثر العلاجات للمواطن المغربي بشهادة و تقرير من منظمة الصحة العالمية التي أكدت أن الممرض المغربي يقدم أكثر من 80% من العلاجات للمرضى خصوصا في المناطق النائية و الصعبة. فلماذا تقابله وزارة الصحة و الحكومة بهذا الجفاء و بتعويض هزيل عن الأخطار المهنية التي هو أكثر مقدمي العلاجات عرضة لها.،و أيضا تقوم بالزج به في الزنزانة باسرارها على الفراغ القانوني المتعمد في مهن التمريض و تقنيات الصحة و يتابع عن أخطاء المنظومة الصحية و المرفقية وفق القانون الجنائي و جنحيا. لك الله يا الممرض المغربي
22 - ممرض السبت 12 يناير 2019 - 23:36
الى صاحب التعليق رقم 10
ديها فخدمتك فير نتا ديالك و خرج ناضل على حقك وقري ولاد الناس من نيتك.ملي كاتكون جاهل لما وقع مابقاش تلاح لاتهرس وتجي عند الممرض يجبرك
23 - ممرض الأحد 13 يناير 2019 - 01:25
تحية عالية للممرضين الشرفاء الذين يضحون بالغالي و النفيس من أجل النهوض بالمنظومة الصحية و يقدمون أكثر العلاجات للمواطن المغربي لشغيلة الصحية تعاني في صمت وأهل مكة أدرى بشعابها.
24 - كبور بناني السميرس الأحد 13 يناير 2019 - 02:41
واش الممرض في حداد على وفاة ديك الطفلة الرضيعة أو على معاقبة من تسبب في قتلها؟
بدل ما تتظاهرو باش تضغطو على العدالة و يزيدوكم فالأجور سيرو غير تعلمو تتاكدو من إسم الدواء و تاريخ صلاحيته قبل حقنه للمريض. اوا الله يعطينا وجهكم
25 - ممرضة ضحية الأحد 13 يناير 2019 - 04:40
الممرض كيتعرض ديما لهجوم شرس حيت كيطالب بحقو في الحماية و تأطير المهنة و كيطالب بحق المواطن في علاجات آمنة و كيطالب بوضع حد للعشوائية التي يعيشها القطاع ، لرفض يدير خدمة مديالوش كيتهجمو عليه و يقولو مباغيش يخدم موالف غي بسليت و لا دار و مات مريض تقولو لو اش داك دير خدمة مديالكش ، وحدة هاماها جمالية مدينة و مهامهاش سبيطار يكون على اعلى مستوى ميعانيش من خصاص أطباء و أطر و فالاخير تجيو تبكيو و تشكيو الممرض مداهاش فيا فغياب طبيب اطفال فغياب طبيب انعاش فغياب جراح في غياب طبيب نساء في غياب طبيب اشعة و صيدلي.. فنظركم اش بغيتو هاد الممرض يصنعهم ليكم مثلا سيرو طالبو بحقوقكم تنتما ولا خليو ناس تطالب بحقها و حقكم و خليكم ناعسين، انا عن نفسي لمرضت منمشيش لمستشفى عمومي وخا نتسلف و نتكلف حيت عارفاه خاوي من الاطر و عنبقى بالساعات كنتسنى قدام ممرض مسكين مكرهش يجيب لي أطباء العالم ينقذوني بلحق ملقى ميدير ليا هو كاين و لخرين مكينينش ماشي نبدا نفرغ فيه غضبي انا و عائلتي و نسب و نشتم
26 - تصحيح إلى [email protected] الأحد 13 يناير 2019 - 04:50
كنطالبو بطبيب يدير خدمتو و ممرض يدير خدمتو كيف فالعالم كامل مكنطالبوش بحماية قانونية لغلطنا حيت حنا ضحايا و تجرينا للمحاكم عن ظلم مبغيناش شي حد يدخل فتخصصات الاخر نطالب بهيئة و قانون منظم للمهنة باش ميجيش بحالك يتاهمنا بالقتل و الاهمال نطالب بحمايتنا و حماية المريض قبل كل شيء، وحلنا غي مع مواطنين جهلة مكيقلبوش على اصل المشكل لي حنا باغينو يتعالج من الجذور كيقلبو غي يطعنو فضحايا لا حول لهم و لا قوة
27 - hassanthassan الأحد 13 يناير 2019 - 11:23
الى الاستاذ الغاضب لعلمك اخي فانت و امثالك هم اخطر المجرمين انتم قتلتم ذكاء و عقول ابنائنا و ارتكبتم ابشع الجرائم في بلد باكمله فما هو العقاب الذي تستحقونه في نظرك و تحية لكل من يعمل بضمير مهني و تحية لكل استاذ غيور على المستوى التعليمي لابنائنا و الخزي و العار لامثالك ممن مستواهم دنيء و لا يستحق صفة الاستاذ او المعلم
28 - انسان منطقي الأحد 13 يناير 2019 - 11:52
الممرضين الشرفاء لي هازين الصبيطارات.. خصوصا هذا الجيل الجديد القادم بثبات.. الممرضين لقدام الله يهديهم وخا كيخدمو لكن بزاف فيهم رشايوية و لحاسين الكابة و كيهرسو الممرضين لي دبا خارجين فالمسيرات كيناضلو على مطالبهم المشروعة. مول التعليق رقم 10 حاشا ان تكون استاذ بل انت مجرد حثالة ستكون لنا جيلا من التلاميذ عديمي الاخلاق.
الممرضين مفتاخرين بمهنة ديالهم كيحبوها او نتوما مالكم ؟
اول واحد كيجي يبغي يقضي غرض و يعطي لفلوس لهذاك الممرض هو هاذ المواطن الجبان لي دبا كينتاقدو او مخلي المشاكل الحقيقية لي فعلا يتخبط فيها المغرب... الحصول الله يهدي مخلق.
29 - ربيع الأحد 13 يناير 2019 - 12:27
نتمنى من الوزارة الاستجابة الفورية لمطالب الممرضين لأن أوضاع مزاولة هاته المهنة مزرية في غياب قوانين منظمة مما يضع معه الممرض دائما امام المسألة واللوم، مما يؤدي إلى دفع الممرض للثمن بالإضافة إلى تشويه صورة المهنة والمهنيين.
30 - ابو اسراء الأحد 13 يناير 2019 - 13:02
يعلم الجميع ان قطاع الصحة في بلادنا ينخر جسده المرض. حان ربط المسؤولية بالمحاسبة الممرضون خرجوا الى الشارع للمطالبة بحقوقهم في حين اغلبهم لايقوم بواجبه. لك الله يامواطن
31 - أستاذ عاشق الأحد 13 يناير 2019 - 13:24
بالنسبة لي كأستاذ فأنا أجد الممرضين زملاء لنا في النضال و لذلك قلبي اختار أن يحب واحدة منهم هي جميلة الجميلات و مولدة مشاعر الحب بقلبي...أعشقها عشق قيس لليلى و عنتر لعبلى...هي بلسم روحي و دواء همومي و ممرضة آلامي فتحية لكل الممرضين و الممرضات❤
الطبيب و الأستاذ كلاهما لا ينفعان إذا هما لم يكرما
فاصبر لدائك إن أهنت طبيبه و اصبر لجهلك إن أهنت معلما

وفقكم الله في نضالاتكم
32 - غريب في وطني الأحد 13 يناير 2019 - 13:29
مع احترامي وتقديري لأسرة التعليم بمختلف شرائحها. خاصة منها الأساتذة الأكفاء. وبعد جوابا على صاحب التعليق رقم 10 "الأستاذ الغاضب" عوض أن تقف هذا الموقف الحاقد من فئة الممرضين اصنع مثلهم و اخرج إلى الشارع وصب غضبك على الحكومة التي ما برحت تسعى إلى تخريب منظومة التعليم وتقزيم الأستاذ وتشويه صورته لدى المجتمع. فالحكومة لا تدخر جهدا في احتقار قطاع الصحة والتعليم لاعتبارهما قطاعين غير منتجين ولا تتوانا في ضرب شرائح المجتمع بعضها ببعض في إطار سياسة فرق تسود. فالأجر الذي يتقاضاه الممرض والذي يبدو مرتفعا في نظرك يمثل فيه التعويض عن الخطر 1400 ولا يعكس المجهودات الجبارة التي يبذلها هذا الأخير الذي تجده في استقبالك في أي مؤسسة صحية زرتها فهلا اكتسبت من الجرأة ما يكفيك لاستنكار أجور البرلمانيين والوزراء وأصحاب الريع عوض محاولاتك اليائسة في إحباط الممرض الذي لا تخيفه الإقتطاعات ولا تردعه عن انتزاع مطالبه كما ترتعش أنت لمجرد سماع مصطلح الإقتطاع بالدارجة "كون سبع أو كولني" أما نحن فلا نكترث لمواء القطط. ولا زالة قافلتنا تمضي قدما رغم نباح... مع احترامي لكل أستاذ شريف.
33 - hamza الأحد 13 يناير 2019 - 13:33
العدالة ستقول كلمتها في القضية وخروج الممرض في مسيرة انما جاء لطلب خروج قانون يحمي الممرض في ظل العشوائية و التخبط من خلال القيام بمهام متعددة في وقت واحد امام الخصاص المهول في الاطر و أيضا لمطالبة الوزارة تحمل مسؤوليته فيما يقع لموظفيها فهذه الممرضة لم تخرج لعملها الا بنية تقديم الخدمات الصحية و انقاذ الارواح و ليس العكس. و نقطة اخرى كان بإمكاننا ولوج معاهد تخول لنا اجورا اوفر لا تتكلم بما ليس لك به علم .
34 - عادل عوين الأحد 13 يناير 2019 - 13:37
تحية عالية لكل المغاربة الأحرار، للحديث عن مهنة التمريض وتقنيات الصحة، يلزمنا معرفة بعض التفاصيل، وأولها هو نذرة الأطباء بكل اختصاصاتهم، ليس لعدم كفاية التكوين، ولكن لأننا نكونهم للعمل بدول أجنبية، فمستوى تكوين الأطباء يضاهي أعلى المستويات العالمية لذلك فهم مقبولون أينما حلوا، والإحصائيات تؤكد ذلك، إذن فمن عليه أن يسد هاته الثغرة الصحية، إنهم الممرضون تقنيو الصحة، يقومون بمهام الأطباء بجميع اختصاصاتهم ويتلقون دراهم معدودات، والأدهى والأخطر أنهم يكونون بين المطرقة والسندان، فالوزارة بكامل وعيها لم تخرج لهم مصنف الكفاءات لتحديد مهامهم، لكنها تطالبهم بعمل كل شيء، وحين الوقوع بين يدي القضاء تتخلى عنهم، لأنهم يقومون بمهام ليست من اختصاصهم!!!
35 - دافنشي الأحد 13 يناير 2019 - 14:58
ماذا عساي آقول حينما أرى وأرى آناس يتكلمون بغير علم وبغير حق وبجهالة...هم شباب اليوم ورجال الغد متراصون غيورون يطالبون بكل سلم وحظارة بتقنين كل ما يهمهم..الحق..لا اقل ولا اكثر...لا جزاءا ولا شكورا...
..والذي يتكلم كثيرا بغير فليذهب وليتقصى ماذا سيجد في المسشفيات وغيرها..كيف لهذا الاطار الصحي ان يزاول مهنته بين اعداد واعداد من المرضى يوميا وبدون انقطاع..في جميع المرافق المستعجلات ..الانعاش.. الجراحة.وغيرها....وفيما يتعدا ذلك....ومع ذلك تجده بالرغم من كل هته الاكراهات كالروبوت..يعمل بلا كلل ولا ملل....
فيالليل والنهار اكرر في الليل والنهار ...مع العلم ان ان القطاعات الاخرى تجدهم في روتين بما يفعلونهم كل يوم ...لا مقارنة ... وان تكلمتم كثيرا
36 - حسن الأحد 13 يناير 2019 - 15:07
اللي مافاهم والو فشي قضية بلا ما يعلق عليها .الإنسان يسول اش واقع بعدا و الأحقاد الخاوية بلاش منها. الممرض خدام بلا قانون و أي لحظة يدخل الحبس ،الناس بغاو القانون و هادشي فصالح حتى المريض أولا و الصحة ثانيا
37 - يونس الأحد 13 يناير 2019 - 15:19
نتمنى ان تستفيق الوزارة من سباتها و تفرج عن المراسيم المنظمة للمهنة... ففي تطبيق القانون كرامة و سلامة الجميع..اطر صحية و مواطنين
38 - محسن الأحد 13 يناير 2019 - 17:26
لا بد فيالبداية شكر هذه الفئة ، مثال منذ انطلاق البرنامج الوطني للتمنيع.(التلقيح)سنة 1987، هم منفذو هذا البرنامج على أرض الواقع في مختلف المراكز الصحية وعبر دواوير ومداشر المملكة، والذي ساهم في النقص من نسبة عدد من الامراض كالسل و الدفتيريا والكزاز... بلغة القانون من أخطأ وثبت في حقه الخطأ يعاقب،،، القانون يقول بأن التلقيح من اختصاص الطبيب لا الممرض،،، هذه التظاهرات و الإضرابات المتكررة أستاذي و أيها المواطن تطالب بتقنين مهام التمريض و تفصيل المهام التمريضية في استقلالية عن مهنة الطب. الممرض في المراكز الصحية ومعظم المستوصفات يقوم بكل المهام، و الوزارة الوصية لعجزها عن توفير أطباء بكافة المراكز تسكت و تراقب يرضيها قيام الممرضين بكل شيء ولو كان خارج القانون الغير محين أيضأ. مطلب الممرضين تقنين كل ما يقومون به. مطلب ثاني مهم، التعويض عن الخطر لا يعقل أطر صحية يصل تعويضها ل 5900 درهم و تعويض الممرض طيلة مساره المهني لا تتجاوز 1400 درهم و محسوبة ضمن راتبه.
39 - فاطمة الاثنين 14 يناير 2019 - 10:38
تحية نضالية عا لية للحناجر الغيورة على المهنة مزيدا من الصمود ولنتجاهل الجاهلين..الممرضين كيطالبو بتحسين أوضاع العمل وبالتالي تحسين ظروف الولوج إلى الصحة..نتا لي كتعصب حيت رونديفو د راديو بعيد وحيت كاين ممرض واحد مكتوصلكش نوبة دغية ونوووض هضر على حقك ولا سد فمك وخلي سيادك يناضلو..
40 - حقوقي الاثنين 14 يناير 2019 - 17:05
*قضت المحكمة الابتدائية بالرباط اليوم في قضية الممرضتين ضحيتي الفراغ القانوني للمهنة في الدعوى العمومية بالبراءة و كفالة 6000 درهم، في انتظار النطق بالحكم في الدعوى المدنية الخاصة .
المجموع: 40 | عرض: 1 - 40

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.